24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. بطل مغربي في إنجلترا (5.00)

  2. الأمير عبد القادر في كنف الإمبراطور (5.00)

  3. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  4. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (5.00)

  5. الصين تستعد لمهمة جمع عينات من سطح القمر (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | منع تلميذة محجّبة من الدراسة بالقنيطرة يعيد ذكرى "قصة سابقة"

منع تلميذة محجّبة من الدراسة بالقنيطرة يعيد ذكرى "قصة سابقة"

منع تلميذة محجّبة من الدراسة بالقنيطرة يعيد ذكرى "قصة سابقة"

يعيد ملفّ منع تلميذة من متابعة دراستها بمؤسّسة "دون بوسكو"، التابعة للتعليم الكاثوليكيّ الفرنسيّ بالقنيطرة، بسبب ارتدائها الحجاب، ذكرى منع مماثل بالمدرسة نفسها قبل أزيد من عشر سنوات.

وسبق أن نوقش هذا المنع في جلسة بمجلس النواب، في سنة 2008، في سؤال شفوي، قابَل بين سلوك مثل هذه المدارس الفرنسية في الشرق، حيث لا تمنع ارتداء الحجاب، وبين سلوكها في المغرب، الذي يمنع تلميذات من الدراسة بسبب حجابهنّ.

وتعود تفاصيل هذا الملفّ إلى منع تلميذة من إعادة التسجيل بمؤسسة "دون بوسكو" في القنيطرة، بسبب ارتدائها الحجاب، ممّا دفع وليَّيْ أمرها إلى اللجوء إلى القضاء، الشيء الذي قاد في الأخير إلى تسجيلها برسم السنة الدراسيّة 2008 - 2009، بعد دخول جهة مسؤولة مغربيّة على الخطّ.

وكانت التلميذة تدرس في مدرسة كاثوليكية بالدار البيضاء، وعندما انتقلت مع والدَيها إلى مدينة القنيطرة، سجِّلَت بشكل تلقائيّ في مدرسة "دون بوسكو" الخاصّة في القنيطرة، لَمّا كان مديرها الكاردنال ومطران الرباط الحالي كريستوبال لوبيز روميرو.

ووَفق التفاصيل التي استقتها هسبريس من أسرة التلميذة السابقة، فإنّ البند الحالي الذي يجب أن يوقّع عليه أولياء الأمور في مطلع السنة، والذي ينصّ على الالتزام بضوابط في اللباس، من بينها عدم ارتداء غطاء للرّأس، لَم يكن موجودا.

وارتدت التلميذة الحجاب في منتصف السنة، وهو ما تقول أسرتها إنّها قد تفاجأت به، وتزيد في حديث مع جريدة هسبريس الإلكترونية: بعد أسبوع من ارتدائها الحجاب، بدأت تشتكي من مضايقات مدير المدرسة، فقلنا لها إذا كنت مقتنعة به فلا تهتمّي بما يقوله.

وفي مطلع السنة المقبلة، يضيف المصدر ذاته: عندما أردنا تسجيلها قالت الكاتبة إنّه يمكن تسجيل أخيها؛ لكن لا يمكن تسجيلها، بسبب حجابها. وبعد لقاء مع المدير، قال إنّ هذا حديث الأب المسؤول بالرباط، فطلبنا رقمه، وأعطَاناهُ، وحَدّدنا موعدا، ولما لَم يتمّ الاتصال لتأكيد الموعد، أعدنا الاتصال في اليوم الموالي، ليقال إنّ مسألة الحجاب محسومة ولا نقاش فيها.

هنا، تقول الأسرة إنّها قرّرت ربط التواصل بهيئات حقوقية وإعلامية وحزبية، الشيء الذي قاد في الأخير إلى إعادة تسجيل التلميذة بمؤسّستِها.

تجدر الإشارة إلى أنّ الملفّ الراهن للتلميذة الممنوعة للأسبوع الثاني من إتمام دراستها، بمؤسّستها، يوجد حاليا أمام أنظار القضاء الاستعجالي بابتدائية القنيطرة، وقد أجِّل إلى يوم الثلاثاء المقبل.

وسبق أن قال المحامي رشيد أيت بلعربي، في تصريح لـ هسبريس، إنّ في رفض السماح لتلميذة بالتمدرس بحجّة ارتدائها الحجاب يشكل "تحديا على مستويات عديدة؛ أولها تحدٍّ للجهات الوصية، ممثلة في المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، التي من المفروض أن تكون ساهرة وعارفة لما يجري داخل المؤسسات التعليمية، ولهذا النوع من المضايقات، وثانيها تحدٍّ للمجتمع التعليمي ككلّ، وثالثها تحدٍّ على المستوى الحقوقي المغربي".

كما سبق للمحامي أن أكّد على "عدم إمكان السماح بأيّ مسّ بحرية شخصية لمواطِنَة اختارت عن قناعة ارتداء الحجاب، كما لا يمكن أن نصطفّ ضد أي شخص اختار قناعات أخرى". مستشهدا بما قالته هذه التلميذة في السنة الأولى من التعليم الإعداديّ: "كانوا يلقّنوننا كيف نحترم حريات الآخرين، فلماذا يعتدون على حُرّيتي في اختيار اللباس الذي يناسبني؟".

كما سبق أن قال مدير مؤسسة "دون بوسكو"، في تصريح لـ هسبريس، إنّه "متفاجئ باللجوء إلى القضاء"، وأضاف: "لكن أحترم هذا الحقّ، والقرارات الصادرة عن المحكمة، وأنتظر حُكْمَها".

وذكر المدير أنّ التلميذة "بعد سنوات من الدراسة بالمؤسسة، ومعرفة بنظامها الداخلي، فجأة ارتدت الحجاب"، قبل أن يزيد: "للتّلميذة حقّها ولأمّها حقّها في القناعات؛ لكن لا يمكن أن يكون عندنا نظام داخليّ يتغيّر حسب كل شخص".

وسبق أن أكّد مدير "دون بوسكو" أنّ "للآباء الاختيار في أن يقدموا إلى هنا، واستمرارُ الأمّ في تسجيل ابنتها بالمؤسسة لسنوات يعني أنّها كانت راضية عنها"، قبل أن يجمل قائلا: "للمؤسّسة نظامها الداخلي (...) وبإِمكانها تغيير المدرسة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - jamal السبت 21 نونبر 2020 - 07:52
هل قوانين المدرسة يجب إتباعها أم قوانين الدستور يجب إتباعه ؟فقوانين الدستور بأجهزة الدولة وبجيشه الذي يحمي الدولة والشعب بطل قوانين المدرسة لأنها مخالفة لقوانين الدستور أو قوانين البلد فنطالب الدولة أن تغلق المدرسة وتغرمها بمليار سنتيم تعطى للبنت المظلومة ونعلم كذلك مثل المدارس الكاثوليكية تريد نشر نشر دينها فينا
2 - المصطفى هتور السبت 21 نونبر 2020 - 07:55
جوابا على المدير نطلب من القضاء المغربي أن يخبره بأن للمغرب دينه وعاداته وتقاليده.فيمكنه تغيير البلد وفتح مدرسته في دولة أخرى إن لم يحترم قانون ودين ومعتقدات المغرب الحر الأبي.
3 - ماما فرنسا السبت 21 نونبر 2020 - 08:20
أن لا أعرف أي المصيبة أعظم أن تمنع تلميدة مغربية من حق التمدرس بالحجاب من طرف أجانب في عقر بلدها .
أم ولوج مغاربة لمدارس مسيحية كاثوليكية فرنسية كأننا فقدنا هويتنا.
4 - معاد السبت 21 نونبر 2020 - 09:05
أين المتنور السي عاصيد ؟!
أكيد سيقول أن للمدرسة الحق في فرض اللباس الذي تريد .
فإن قامت المؤسسات المغربية بفرض '' فقط تغطية الرأس '' سيقفز علينا عصيد ليقول حريتي الفردية .
بعيدا وقريبا من الموضوع بعد اعتراف واحد من كبار الجيش بجرائم الحرب وقتل المدنيين مارأيك ؟! يقوم دوو الرتب العالية بأمر الجنود ب 'تدشيين أول قتل ' بدم بارد لللمدنيين المسلمين . لم نسمع لك أنينا .
5 - محمد السبت 21 نونبر 2020 - 09:06
كما يقول المتل ( أش الداك تمشط القرع راسو ) لمدا مدرسة كاتوليكية . مدا عن المدارس المغربية ، هل تعتقدون أن تلك المدرسة سوف تخرج قادة لدولة فرنسا . بعض المغاربة مستعمرون و يريدون أن يبقوا مسعمرين بالفرنسية من جهة و من فرنسا من جهة أخرى . و يقول لك أنا مسلم ... و الله يهديكم
6 - Mrabet السبت 21 نونبر 2020 - 09:08
Je ne connais pas la loi qui régit cette école au Maroc. Mais aucun règlement intérieur ne saurait être au dessus des lois du pays et des conventions internationales qui régissent les droits et libertés individuelles. Le comportement du directeur est un abus de pouvoir contre lequel un arbitrage judiciaire pur et simple ne suffit pas; il y a lieu d'intenter un procès pour abus sur mineure et humiliation d'une communauté. Les règlements français en la matière ne sauraient s'appliquer dans une configuration internatinale. La récidive de l'école fait office de circonstance aggravante d'un manque de jugement inquiètant. A bon entendeur. t
7 - Soyons logiques السبت 21 نونبر 2020 - 09:19
Je suis pour la liberté des choix des individus. Si vous voulez mettre le hijab allez y, si vous ne voulez pas allez y,. Mais ce que je ne comprend pas, c'est cette acharnance sur cette ecole, on vient de lire que c'est une école catholique, et la fille est clairememt musulmane, pourquoi enregister votre fille dans une école qui va lui inculquer des preceptes religieux differents des votre? Il y a clairement qqch qui cloche dans cette histoire...
8 - موحا السبت 21 نونبر 2020 - 09:21
ادا كان المغرب يستحق الامارة لما يقولون للملك البلاد امير المومنين فيجب عليه ان يكون اسم على مسمى ويعلقب المسؤول عن هده المدرسة أو اغلاقها ان لم تحترم الاسلام
9 - عبو السبت 21 نونبر 2020 - 09:26
لا يحق لهذا المدير ان يمنع التلميدة من متابعة دراستها في مدرسة داخل التراب المغربي وعلى هذا الذي يتحدى شعب مسلم في عقيدته الرحيل الى فرنسا وينشأ مؤسسة ويفعل ما يشاء .
10 - مُــــــــواطنٌ مَغربِي السبت 21 نونبر 2020 - 09:34
ولماذا لا تتذخل جهة مسؤولة وتغلق هذا الملف وتترك الطفلة تتابع دراستها وهي مرتاحة نفسيا.. ولماذا مثل هذه المدارس لا تمنع بعض المراهقين الذين يقومون بقصات شعر عبدة الشيطان
11 - معاد الجبلي السبت 21 نونبر 2020 - 09:37
المقصود بالحريات الشخصية وقناعة المرء لديهم هو ارتداء البيكيني اما ان ترتدي الحجاب فهدا يزعجهم ولا يدخل في خانة الحرية حلال عليهم حرام علينا
12 - Jamal السبت 21 نونبر 2020 - 09:41
الجهل و التخلف و الإختباء وراء ستار المظاهر الزائفة هي سمة العرب عامة و المغاربة خاصة. إذا أولياء أمر التلميذة لم يعجبهم الأمر فليقوموا بنقل إبنتهم إلى مدرسة أخرى، بدل تمثيل دور الضحايا. الأخلاق ليست في الحجاب و لا اللحية، و أنا أرى العكس تماما فكل من يصر على أن يبدي للناس أنه متخلق و متدين إنما هو نصاب.
13 - مسلم السبت 21 نونبر 2020 - 09:44
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم، هدوا راه خرجوا ليها نيشان، الحرب ضد الإسلام والمسلمين، اخصنانرجعوا الله سبحانه وتعالى، خاص جميع المغاربة يخرجوا من المدارس ديال هاد المحاربين، والسلام
14 - مروة السبت 21 نونبر 2020 - 09:48
هده مدرسة كاتوليكية يعني تدرس طلابها الدين المسبحي كاتوليكي و الطفلة مسلمة ترتدي الحجاب و لا افهم لمادا اباء هده الطفلة يريدون ابنتهم دراسة الدين المسيحي الكاتوليكي؟
15 - jam cheb السبت 21 نونبر 2020 - 09:51
النضام العام الذي يتغنى به السيد ماكرون هو الحرية بجميع أقصامها منها التعبير واللباس والدين ........ لكن لماذا لا تعترفون بحرية لباس الحجاب وتعترفون بحرية لباس القصير الذي من كترة صغره تستطيع أن ترى بعض من إمتداد للأجهزة التناسلية أو 80 في المئة من التدي إذا كانت فرنسا تخاف من الإسلام الى هذه الدرجة فعليها أن تجمع أغراضها من كل الدول الإسلامية وتبقى في جحرها المغرب لديه نضام داخلي إسلامي علماني مختلط لا يمكن أن تأتي فرنسا وتعطينا دروس في الحريات وتربية أطفالنا لأننا متعادلون في التربية والملاهي الليلية في فرنسا خير دليل بدون الدخول في الخيانات الزوجية التي أصبحت عادية في بلدكم والإنهيار الأخلاقي العام والعنصرية المطلقة من أنتم لتتكلمو عن دين محمد صلى الله عليه وسلم
16 - Hamza السبت 21 نونبر 2020 - 09:58
منين نتوما باغين الحجاب أو كتدعيو الإسلام لاش مسجلين بنتكم في مدرسة كاثوليكية
17 - أحمد السبت 21 نونبر 2020 - 09:58
السلام عليكم لإسبوعين البنت محرومة من التمدرس ولا جهة واحدة حركت ساكنا ماعلاقة الحجاب بالتمدرس
أقسم بالله يلا هاد الناس فرعنوا حيت عرفوا المخزن عندنا ضعيف .آسيدي راه الفصل الأول من الدستور كيأكد بأن المغرب دولة إسلامية إذن الإسلام يحارب من الداخل وليس من عند ماكرو ونشطبوا ديورنا عاد نشوفوا الجيران
18 - الكيل بمكيالين السبت 21 نونبر 2020 - 10:06
لنفترض أن هذه الطفلة أوقفت بسبب ارتداءها للميني جيب. لقامت القيامة وتكلمت جميع منظمات حقوق الطفل والمرأة في المغرب والخارج وتكلمت منيب وعصيدو المجلس العلمي دفاعا عنها..
19 - حكيم السبت 21 نونبر 2020 - 10:08
راك فالمغرب السي المدير حشا واش تليق بيك هاد السي المغرب دولة مسلمة وأنت من يجب أن يبدل البلذ وليس التلميذة لأنها في بلدها وحرة في ما ترتديه من ملابس أثمنىأن أسمع حكم يفرح في هده القظية
20 - مواااااطن السبت 21 نونبر 2020 - 10:18
هل هو وطننا أم وطنهم فلتذهب بلا رجعة والعيب على الوزارة اللتي لا تضع شروطا عند الافتتاح المدارس الخاصة والدولية فوضى بكل المقاييس
21 - يونس السبت 21 نونبر 2020 - 10:20
أعتقد أن الأمر مبهم قليلا؟
لماذا تسجل ابنتك الموقرة في مدرسة كاثوليكية أصلا؟
22 - Fellah السبت 21 نونبر 2020 - 10:25
Il faut boycotter cette école et elle fermera toute seule....

Pourquoi, cette interdiction ne s'applique pas au moyen Orient??
Certains occidentaux montrent leurs muscles uniquement devant ce qu'ils pensent faibles...
Mais quand il y a de grosses sous, ils avalent leurs langues et principes
23 - حسام السبت 21 نونبر 2020 - 10:27
الخوت الحرب شرسة على الدين والله ان الله كفيل بحفظ دينه وهلك من يحاربونه
ولكن ولكن هل نظفر نحن بشرف الدفاع عن دينك ولا يأخذنا في ذالك لومة لائم ؟
هل الله احق ان نخشاه ام اناس نعلم ما يريدون الوصول اليه
والله سعدات اللي دار اي حاجة لنصرة دين الله صبحانه وتعالى والله على كل شيئقدير
24 - ح س السبت 21 نونبر 2020 - 10:50
سيدتي المدارس الكاثوليكية بالمغرب هي تابعة للكنيسة الكاثوليكية ، الكاتب ألعام المشرف على المدارس الكاثوليكية بالمغرب هو أب un pape .
القنيطرة لا تخلو من المدارس العمومية والخاصة بما ان الرسوم الدراسية تؤدى ايضا بالمدارس الكاثوليكية .
انشأت المدارس الكاثوليكية بالمغرب سنة 1929 وذلك استجابة لأبناء المعمرين من الفرنسيين ... اليوم جل تلاميذتها من المغاربة +95/.
هناك تعنت من الإدارة وأسرة التلميذة فالمدرسة تناست انها في بلد مسلم ب 99،9/ وان جل تلاميذتها مغاربة مسلمون وان الاقرار بهذا البند في نظامها الداخلي هو عمل غير لائق ولا يتلاءم مع الهوية والثقافية المحلية للبلاد التي توجد فيها ، الأسرة أيضا متعنتة فأرض الله واسعة كما ان الحجاب ليست ظاهرة جاري بها العمل في كل المدارس الخصوصية والعمومية في القنيطرة وغيرها . فوق هذا وذاك أين دور جمعية أولياء التلاميذ من كل هذا؟.
اقحام فتاة صغيرة في مسائل جانبية قد يؤثر عليها سلبا في دراستها ونفسيتها ، أعتقد حتى لو أن المدرسة تراجعت عن تطبيق قرارها وسمحت التلميذة بالدراسة فيظهر أن عليها أن تغير المؤسسة وأن لا تدخل في حرب نفسية مع إدارة المدرسة.
25 - SAMIR السبت 21 نونبر 2020 - 10:57
هذا مرفوض رفضا باتا.
انا مثلا ضد ارتداء ما يعرف بالبرقع او النقاب لاسباب أمنيه لانه يحجب وجه الشخص بالكامل يستحيل معرفه من داخله.
لكن الحجاب شيئ طبيعي .
والقانون المغربي داخل ارض الوطن فوق كل قانون والمدرسه هذه مثلها كمثل باقي المدارس يجب ان تنصاع لتلك القوانين.
والى معجبهاش الحال اي هذه المدرسة الفرنسيه تجمع شراوطها او تخوي علينا لبلاد هكذا وبهذه البساطه. هذا الشي لي كان بقا لينا نسمعه.
26 - Citoyen السبت 21 نونبر 2020 - 11:46
Le règlement de ces écoles françaises est connu, interdiction de porter des signes religieux externes,voile, croix, qui passe. Les parents le savent bien, s'ils ne sont pas d'accord avec le règlement intérieur, ils n'ont qu'à inscrire leur fille dans les écoles marocaines où elle peut même porter la bourqua
27 - rachid السبت 21 نونبر 2020 - 12:14
إدا طلب مدير المدرسة من التلميدة تغبير مدرستها بسبب الحجاب فعليه هو أولا بتغيير البلد بسبب الدين والدستور لأن الدستور المغربي يسمح بارتداء الحجاب للفتيات إن أردن دالك، وأما عن التبشير فهو ممنوع في المغرب
28 - من الجاهل إلى المثقفين. السبت 21 نونبر 2020 - 12:24
اعلموا حفظكم الله أننا في زمان لم يكتف فيه أهل الانحلال الأخلاقي بأنفسهم فحسب ، بل بلغ بهم الحد إلى منع الحجاب من المؤسسات ، ومحاربة دين الله بشتى الطرق ، قال تعالى : *ويريد الذين يتبعون الشهوات أن تميلوا ميلا عظيما* قال بعض المفسرين : أي يريدون أن تميلوا إلى الباطل،فهؤلاء نسأل الله أن يهديهم إلى الحق إن كانوا أهلا الهداية ، وإن لم يكونوا أهلا للهداية فنسأله سبحانه أن يقصم ظهورهم ويريح المسلمين من شرهم . آمين.
29 - الى رقم 26 السبت 21 نونبر 2020 - 12:29
القانون المغربي فوق قانون هذه المدرسه.
المدرسه تتواجد في التراب المغربي وليس في فرنسا.
المدرسه هي التي يجب إحترام القانون المغربي وليس العكس.
هذا حجاب وليس ببرقع. عليك بزياره طبيب العيون على ما اظن.
كما نطالب المسلمين باحترام قوانين فرنسا ونمط عيش حياه الفرنسيين في بلادهم عليهم هم ايضا احترام قوانين المغرب ونمط حياه عيش المغاربه في بلادهم .
وفي الاخير ما دام انت مغربي و نحن مغاربه ايضا ادبيا وجه الينا خطابك باللغه المغربيه الاي يفهمها الجميع وشكرا.
30 - haroun السبت 21 نونبر 2020 - 13:15
سبحان الله النفاق في أبشع صوره تفرضون على البنت القاصر الحجاب وتريدونها أن تدرس في مدرسة الكفار حسب ما تدعون. أي إسلام وإيمان هذا ؟ لو كنتم حقا عندكم ذرة عقل لاستجبتم لمقاطعة كل ما هو فرنسي أليس هذا ما تدعون المواطنين لتطبيقه. المدرسة فرنسية كاثوليكية لها نظامها الخاص وأولياء البنت القاصر مغاربة فلا يجب فرض معتقداتكم وعاداتكم على الطرف الآخر. الحجاب ليس هو الإسلام بل إنه الأخلاق وطلب العلم. فلكم الاختيار إما الالتزام بنظام المدرسة الفرنسية أو تسجبل ابنتكم في مؤسسة أخرى أما أن تجعلوا البنت لعبة في يد السياسيين فلا يجدي نفعا ستضيعون مستقبلها مقابل بضع أصوات انتخابية
31 - kamila السبت 21 نونبر 2020 - 13:21
ماذا لو منعت مدرسة قرآنية في فرنسا الفتيات الصغيرات من الدخول إذا كن يرتدين تنورة قصيرة وعدم تغطية رؤوسهن لتعلم القرآن؟ ولنفترض أن فتاة فرنسية أرادت الانضمام للمدرسة القرآنية برفضها الالتزام بقواعدها وأصرت على ارتداء ما تريده تنورة قصيرة سراويل قصيرة وما إلى ذلك أو صليب... كيف سيكون رد فعلكم؟ في بعض الأحيان عليكم أن تضعوا نفسكم في مكان الآخرين لتفهموا. العدل ليس له جنس ولا دين ولا لون. لماذا تفضل هذه الفتاة المدرسة الكاثوليكية على المدرسة الإسلامية ، هذا هو السؤال!
32 - AMIR السبت 21 نونبر 2020 - 13:39
30
كلامك هذا قد ينطبق على المغاربه المقيمين في فرنسا. والمدارس هناك تطبق القانون الفرنسي كما هو طبيعي والذي يجب احترامه.
ولكن هذا لا يمكن ان ينطبق على المغاربه في بلادهم . المدرسه هذه هي تحت السياده المغربيه وليس تحت السياده الفرنسيه.
هذه المدرسه ليست سفاره او قنصليه فرنسيه و اصلا حتى القنصليات والسفارات بالرغم انها مؤسسات تابعه لدولهم لا تمنع المحجبات الولوج اليها فما عساك مدرسه تحت القانون المغربي.
لا احد هنا يريد فرض اي دين على احد. لا يجب خلط الاوراق وانما المطلوب هو احترام عادات ومعتقدات الاخرين
وهذه الطفله لها كل الحق في ارتداء الحجاب او لا ترتديه في بلادها.
33 - فرنسي السبت 21 نونبر 2020 - 13:53
السلام عليكم و رحمة الله، أنا فرنسي وأبنائي كذلك فرنسيون، وأبنائي اليوم يدرسون في مدرسة خاصة مغربية، يتعلمون العربية و الفرنسية، لا أفهم لماذا تريدون تسجيل إبنتكم في هذه المدرسة ؟
34 - khalid السبت 21 نونبر 2020 - 13:58
que la fille soit convincu de son HIJABE ou pas ca ne regarde que elle et sa famille. Si cette ecole catholique n'aime pas ca qu'elle demenage dans un autre pays le libertes individuels sont regies pas les lois du pays pas par une ecole. l'ecole(directeur) doit etre poursuivi en justice d'avoir harcele et isole la fille pour questionement ce qui est interdit pas le droit des enfants, cette ecole a commis pleine d'injustice et il faut qu'elle soit appele a l' ordre. je ne vois pas il est ou le ministre de l'education dans cette affaire, son silence veut dire qu'il est d'accord avec l'ecole, et on demande la demission de ce ministre qui n'occupe cette position pour nourrir ses enfants. je souhaite que les parents de cette ecole supportent cette innocente fille avec tout leur moyen merci.
35 - Espoir السبت 21 نونبر 2020 - 14:29
Au commentaire Jamal: J'espère que vous lirez mon commentaire: Tout simplement BRAVO pour votre franchise!!!! Vous avez TOUT dit.Je suis amplement d'accord avec vous.
36 - مسلم السبت 21 نونبر 2020 - 16:21
لماذا يرمي الأب بابنته بين أحضان مدرسة كاثوليكية؟ أي خير ينتظر؟
37 - مهاجرة السبت 21 نونبر 2020 - 18:08
كل اطر المدرسة مغاربة وكذلد البرنامج الدراسي تابع لوزاوة التربية العربية . التعليم في لندن يسمح لشريحة كبيرة من التلميذات بارتداء الحجاب من الابتدائي .المغرب بلدمسلم كان على اولياء التلاميذ دعم الطفلة و مساندتها
38 - SAMIR السبت 21 نونبر 2020 - 18:22
هذه مدرسه كاثوليكية وليست كنيسه كاثوليكية
فرق شاسع بين هذا وذاك.
بمعني ان من يشرفون عليها يدرسون لتلاميذهم جميع المواد باللغه الفرنسيه وليس بتبشيرهم..بالدين المسيحي.
في كل حال اذا كان هذا غير جائز في نظركم .اذن غير جائز ايضا ان نهاجر الى فرنسا للعيش مع الفرنسيين وتحت قوانينهم العلمانيه وتحت رايتهم والأخطر تقمص جنسيتهم. .
شويا ديال الموضوعيه رجائا. هنا الامر يتعلق منع فتاه مغربيه الولوج الى مدرسة عامه بسبب ارتداء الحجاب الذي لا يمنعه القانون المغربي وفوق الارض المغربيه وليس شيئ اخر.
39 - مغربي السبت 21 نونبر 2020 - 20:18
انا هنا كنرد على اللي تيقولو علاش دخلها لمدرسة كاثوليكية الى كانت المدرسة كتقبل غير المسيحييين إذن هنا اصلا ميمكنش هاديك البنت تقرا عندهم اما الا كان كيقبلو حتى المسلمين و هذا هو الارجح فهنا راه المدرسة معندهاش الحق تمنع المسلمات من ارتداء الحجاب فبلادهم و اصلا هداك القانون ديال المؤسسة خاص الدولة ديالنا ترفضو و توقفو او تغلق الموسسة نهائيا هدا راه تجبر و استعلاء على المغاربة فقلب دارهم مهزلة الصراحة
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.