24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4308:1513:2315:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. ظاهرة التغيرات المناخية تكبد المغرب خسائر مادية بملايين الدولارات (5.00)

  2. إسرائيل تهدد بتفويت أملاك مسيحية بالقدس للمستوطنين الصهاينة (5.00)

  3. وزارة التربية تبرّر "النتائج المخيبة" لتلاميذ مغاربة في اختبار دولي (5.00)

  4. الهجرة السرية تقتل العشرات قبالة شواطئ موريتانيا (5.00)

  5. مجموعة عبيدات الرمى تخطف الأنظار في نيودلهي (5.00)

قيم هذا المقال

4.29

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | أمينة الفيلالي أجبروها على الزواج من مغتصبها .. فانتحرت بالعرائش

أمينة الفيلالي أجبروها على الزواج من مغتصبها .. فانتحرت بالعرائش

أمينة الفيلالي أجبروها على الزواج من مغتصبها .. فانتحرت بالعرائش

أعلنت الرابطة الديموقراطية لحقوق المرأة المغربية أن فتاة مغربية في السادسة عشرة من عمرها انتحرت بعدما أجبرت على الزواج من رجل اغتصبها لينجو من السجن بفضل تفسير لقانون العقوبات في المغرب.

وقالت فوزية العسولي رئيسة الرابطة لوكالة فرانس بريس إن "أمينة الفيلالي اغتصبت وانتحرت الأسبوع الماضي في العرائش للاحتجاج على زواجها من الرجل الذي اغتصبها".

وأضافت رئيسة الرابطة التي تتخذ من الدار البيضاء مقرا لها إن الفتاة انتحرت بشرب سم للفئران.

وتمكن الرجل من الإفلات من إدانة في القضاء استنادا إلى مادة في قانون العقوبات.

وقالت العسولي ان هذه المادة تنص على ان "المغتصب يفلت من السجن اذا تزوج من ضحيته".

وأوضحت أن "المادة 475 من قانون العقوبات تمتنع عن اعتبار الاغتصاب جريمة وتتضمن تناقضات بما أنها تعاقب الخاطف".

وعبرت عن أسفها لان هذه المادة تدافع عن "الأسرة والأعراف لكنها لا تأخذ في الاعتبار حق المرأة كفرد".

وأعلنت فوزية العسولي عن وقفة احتجاجية ستنظم الخميس امام محكمة العرائش حيث صدر الحكم بالزواج.

وعقد الزواج في المحكمة العائلية في هذه البلدة بعد مصالحة بين الأسرتين قبل ستة اشهر وعلى اثر شكوى تقدم بها والدا الضحية القاصر التي تخضع لهذا السبب لوصاية والدها.

وقالت العسولي ان المنظمة غير الحكومية وجهت رسالة حول هذه القضية إلى رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران.

ورأى المحامي خليل ادريسي من نقابة المحامين في الرباط ان "هذه المادة يجب ان يتم تعديلها بمنح مزيد من الحقوق الى النساء".

وبموجب هذا القانون، يعاقب الاغتصاب بالسجن بين خمس وعشر سنوات، واذا كان الأمر يتعلق بقاصر تصبح العقوبة من عشر سنوات إلى عشرين عاما.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (61)

1 - خالد احدي الخميس 15 مارس 2012 - 12:54
لا حولا و لاقوة الى بالله العلي العظيم ....عن اي افلات من عقاب تتكلمون هل ندكر هدا المجرم ان الله فوق الجميع و انه يمهل و لا يهمل ما دنب تلك المسكينة التي اغتصبت في طفولتها و في شرفها و حتى بعد ان تزوجيها من هدا المجرم لم يرحمها و نظر لصغر سنها و قلة فهمها وجدت في انتحار حلا قسما بمن بعث محمد انه الظلم بعينيه ...اجد نفسي عاجزا على الكلام في ظل هده الظروف و في غياب لكلامات قد تفسر ما يحدت .....منك مولاك
2 - afoulouss الخميس 15 مارس 2012 - 12:59
اجد في تطبيق الشريعة الاسلامية خير حل لهذه الظاهرة من كل جوانبها.اغتصبت وانتحرت للاحتجاج على زواجها من الرجل الذي اغتصبها".
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
3 - salma الخميس 15 مارس 2012 - 13:04
لا حول و لا قوة الا بالله لا حول و لا قوة الا بالله لا حول و لا قوة الا بالله
4 - فؤاد الخميس 15 مارس 2012 - 13:06
حسبي الله ونعم الوكيل الله ياخد فيه الحق هاذ المجرم السفاح
بسيف الحكم عام كيعطيو المغتصب حولهم ولاو عندهم الاغتصاب بحال اللعب يضيعو بنات الناس ويدخلو يتفيجطو في الحبس ويخرجو عاديين البنت لتبقا ضحية وعاهة طول العمر حتى الحبس مفيهش العقوبة لخاصها تكون كون كان شي مسلم ملتزم كراهم يعدبو فيه جسديا ومعنويا حيث كيصلي الفجر . والمجرمين الكبار عاطينهم اوطيل 5 نجوم في الحبس حولهم ولا يعجبهم يدخلو ليه مهما كان نوع الإجرام وراني داعيكم الله المسؤولين ديرو شي قانون باش تاواحد ميبقا يتجرأ على النساء ويهتك عرضهم .انشري هسبريس
5 - فؤاد الخميس 15 مارس 2012 - 13:08
أسرة الفتاة هي المسؤول الأول في وفاتها, بسبب أنهم لم ينظروا لحال الفتاة و فكروا في حالهم ( ستروا راسهوم أو عدبو بنتهم)
6 - rachida الخميس 15 مارس 2012 - 13:23
المادة 475 من قانون العقوبات تمتنع عن اعتبار الاغتصاب جريمة؟ واي قانون هذا ذاك الذي لا يجرم الإغتصاب؟
7 - حمدى بن الفقى الخميس 15 مارس 2012 - 13:28
الأغتصاب حرام شرعاً ، فكيف يكون سبباً مباشرأً للزواج الذى هو حلال شرعاً ، بل لو كان هو الدافع لعوقب بحرمانة ، لأنه من استعجل شيئاً قبل أوانه عوقب بحرمانه . لذا يجب تعديل التشريعات الوضعية والعودة الى التشريع الربانى الذى لا يؤدى إلى الأنتحار أو الى الأغتصاب أصلاً . وربنا يسلم ويستر نا فى الدنيا والآخرة .
8 - amal الخميس 15 مارس 2012 - 13:29
كيف يعقل اين هو القضاء المغربي................اين هي حقوق المراة في بلد يدعي الديمقراطية................. اين هي كرامة المراة .............. اين هي التغييرات في القوانين .....................اين هو التغيير في الدستور الجديد............... اين هي حرية المراة......................................................
9 - AHLAM الخميس 15 مارس 2012 - 13:34
c'est terrible; l'histoire de cette jeune fille et l'une des histoires de plusieurs femmes dans notre société ;la loi la famille ,la société ,les tois sont les responsables de la situation malheureuse de la femme marocaine, on juge la femme(fille) comme c'est elle la responsable de son viol,on n'interesse pas a son humainité.il faut changer cette loi et donner plus de droits à la femme ; la lutte contre ces conneries qui veulent rendre un violeur mari de future au lieu de le condamner a mort.
10 - Mayas الخميس 15 مارس 2012 - 13:40
on l'oblige de se parier avec sa victime, comme si ce marriage est une punition. Quel honte d'avoir une loi pareille. SI c'est ma fille, ce criminel sera la derniere personne sur cette planete qui se mariera avec elle. Ces familles n'aiment pas leurs enfants autant qu'elles aiment leur image dans la societe...quelle honte!
11 - siham الخميس 15 مارس 2012 - 13:51
اذا لم يعاقب هنا فالاكيد انه سيعاقب هناك. حسبنا الله و نعم الوكيل

يمهل ولا يهمل
12 - مغربية الخميس 15 مارس 2012 - 14:16
تزويج الفتاة من مغتصبها يروم غسل العار الذي لحق بالاسرة، فقط، لكنه يعمق جراح الضحية اكثر و اكثر،

بالاساس، لمن له القليل من المعرفة في علم النفس فمعلوم ان المعتدى عليه لا يتمنى ابدا اقتراب المعتدي منه ثانية او رؤيته ثانية، و بالاحرى ان يملكه بصك موثق و يكون تحت رحمته و اسيره لوقت لا يعلمه الا الله !!

يا بلدا يتبجح بالديموقراطية ردو للنساء حقوقها، كفى فقد سئمنا من هذه الاعراف و القوانين المجحفة، متى ياتي اليوم الذي يمكن للفتاة ان تشفي غليلها في من ضيع حياتها و غير مجراها، البنت تكون تدرس و تحلم ان تصبح شيءا مهما فتصير بفعل فاعل فردا مهينا في المجتمع ينفر منها حتى اقرب الاقربون و هم والديها بان يقبلو بيعها برخص التراب لمن اعتدى عليها،
لو لا قدر الله حصل لي ما حصل لهذه الفتاة و حكمت المحكمة بتزويجي من مجرم سوف اطلق صرخة عالية قائلة ........ وما ذنبي انا!!!
---------------------
رحم الله هذه الفتاة و عوضها خيرا في الجنة انشاء الله باحد الرجال الحور العين جزاء لها على الظلم الذي لقيته في حياتها.
13 - أحمد الخميس 15 مارس 2012 - 14:19
الان فهمت كثرة حوادث الاغتصاب في المغرب خاصة في صفوف القاصرات دون خوف ولا رادع كالذي يردع الجرمين في كل دول المعمور، وكأن الحكومة تقوم بإعلان عرض خاص تقول فيه أخي المواطن إذا إشتهيت فتاة قاصر فما عليك سوى القيام باغتصابها والحكومة تتكفل لك بتزويجها على سنة الله ورسوله
14 - un etre humain الخميس 15 مارس 2012 - 14:25
مع الاسف هذا هو الرجل العربي يظن ان رجولته في مدى قدراته الجنسية لماذا يغتصب فتاة قاصرا وهو رجل راشد الظاهر انها لا ترده لذلك فضلت الموت على البقاء معه سيقول البعض انها اغوت المسكين ولم يستطع التحكم في نفسه بتبرجها لو كانت كذلك فاسدة الاخلاق لخرجت الى الشارع لما انتحرت لدعاة تزويج الصغيرة هذه الطفلة انتحرت لان عقلها الصغير لم يستطع ان يفهم ما يجري لها اتقوا الله يا ذكور اما الرجولة فهي مواقف سامية اتقوا الله في القاصرات اتقوا الله في اطفالنا اشتغلوا تزوجوا حصنوا انفسكم و حصنوا زوجاتكم ذنب هذه الطفلة في رقبة الذكور بدءا بابيها الى مغتصبها
15 - quelle difference الخميس 15 مارس 2012 - 14:38
اوردت احدى القنوات الايطالية خلال هذا الاسبوع ان ذكرين مغربيين اعتقلا بفيرونا لانهما اعترضا طريق طفلتان مغربيتان 13و11سنة احدهما مس ثديي الطفلة13سنة على الفور اتصلتا بالشرطة التي حضرت على الفورهذا التصرف الطفلتان تعلمتاه بالمدرسة فشتان بين قوانين تحترم انسانية الانسان واخرى تتعامل معه كسلعة ايها المغاربة الرجال اليس في تفكيركم سوى الجنس اهذا ما تجيدون فعله الرجال لتشتغل تبتكر تسعى الى الرزق الحلال لا ينقصنا نساء تزوجوا اتقوا الله ذنب امينة في رقبة عائلتها التي لم تحميها من الذئاب و في رقبة مغتصبها الذي سيعيد فعلته مع اخرى فالذي لايخاف الله انتظر منه اي شيء
16 - Marocain aux Etats-Unis الخميس 15 مارس 2012 - 14:42
According to BBC news site,the rapist and at the same time her husband, drugged her by her hair from their home down the street where they reside ...this was when he found out that she'd swallowed rat poison!!!!this animal should be hanged...instead of calling for help he helped finishing her up....the judge who married them should be jailed also....she was a minor why force her to marry her rapist....اللهم ان هذا منكر...رحمها الله ورزق أهلها الصبر والسلوان...امين...
17 - bahha الخميس 15 مارس 2012 - 14:45
منقول من مقال الشرطي الايطالي الموقوف

هكدا كان تعليق أحد القراء
لو وقع ذلك الحادث في المغرب لعوقب ذلك الشرطي بتزويجه الضحية على سنة الله ورسوله أما إذا كان متزوجا فالقانون المغربي المستمد من الشريعة الاسلامية يعطي الحق للرجل التزوج بأربع نساء قد لا يعجب ذلك التعليق بعض الاشخاص ولكنها واقع تعيشه أعداد كثيرة من الضحايا كل يوم
18 - الحاج الخميس 15 مارس 2012 - 14:48
لا حول ولا قوة إلا بالله. . سبحان الله دائما تقع المشاكل والمصائب عندما تبتعد اعين الاسر عن رعاياها وتبتعد الاسر بدورها عن الدين! !
19 - may الخميس 15 مارس 2012 - 14:51
il y a quelques annees une pauvre jeune femmvorce etait viole et son violeur s est marie avec elle pour s echaper de la prison bien sur il a devorce un mois apres
20 - sara الخميس 15 مارس 2012 - 15:01
السلام عليكم
تغمد الله روح الفتاة برحمته٠قد يقول البعض أن الرحمة لا تجوز على المنتحر لكني أتق أن الله عادل وأرحم بعباده من أحكام البشر٠٠٠فكيف نلوم فتاة أخذت حياتها أصلا على إنهاء عذابها؟ لازال مجتمعنا الكريم لحد الآن يلوم الفتاة المغتصبة،يشار لها بأصابع الاتهام أو الشفقة،تفقد كل كرامتها وعزة نفسها أمام كل المجتمع حتى أهللها٠فالمغتصبة تعزل في البيت أو تطلق إذا كانت متزوجة٠٠الجميل الآن ما قرأته :تزوج من مغتصبها!!!
عرفت الآن لماذا يقال القانون أعمى!!بالله عليكم كفانا من الحريات نريد القصاص:الاغتصاب قتل وجزاء القتل الاعدام..
المحير أيضا هوأننا نسمع و نقرأ عن تزايد الدعارة و الفساد وأن الجنس أصبح بدون الدرهم بل وأن بعض المغتصبين لديهم زوجات وعائلة٠٠٠لماذا إذن كل هذا الكبت الذي يطال مجتمعنا؟؟
21 - abde الخميس 15 مارس 2012 - 15:14
لا حول و لا قوة الا بالله لا حول و لا قوة الا بالله لا حول و لا قوة الا بالله .
تزويج الفتاة من مغتصبها يروم غسل العار الذي لحق بالاسرة، فقط، لكنه يعمق جراح الضحية اكثر و اكثر، المادة 475 من قانون العقوبات تمتنع عن اعتبار الاغتصاب جريمة؟ واي قانون هذا ذاك الذي لا يجرم الإغتصاب؟
وكأن الحكومة تقوم بإعلان عرض خاص تقول فيه أخي المواطن إذا إشتهيت فتاة قاصر فما عليك سوى القيام باغتصابها والحكومة تتكفل لك بتزويجها على سنث الشيطان و ا تباعه
22 - مهتم الخميس 15 مارس 2012 - 15:38
لم افهم لحد ساعته عن اي قانون تتحدث المنظمة المدكورة فالفصل 486ق ج الدي يثحدث عن جناية الاغتصاب لا يعترف اطلاقا باي صلح اوتنازل للضحية او عائلتها اما مقتضيات الفصل 475ق ج فتتحدث عن التغرير بقاصر والتغرير معناه حمل قاصر الى مكان غير الدي وضعه فيها وليها الشرعي ويعاقب عليه اما كجنحة ادا كان برضا الضحية او كجناية ادا انعدم رضاها غير ان زواجهما ومباركة وليها الشرعي يسقط المتابعة اما بنازلة الحال فالدي يفهم من احالة الملف على وكيل الملك ان الضحية كانت على على علاقة بالمتهم برضاها ولا وجود اصلا لعنصر الافتضاض لان وجوده معناه اننا امام جناية هتك عرض قاصر دون عنف نتج عنه افتضاض و لا اثر لتنازل الضحية او وليها الشرعي على قيام الفعل سواء كان جنحة او جناية انما في الواقع العملي القضاة يميلون الى الصلح ادا ابدى الطرفين رغبتهما في دلك وزواجهما لا يمكن ان يتم الا بعد فغثرة الاستبراء التي يتشدد فيها قضاة الثوثيق وشؤون القاصرين ولا يتصور تزويج القاصر الا بادن من وليها ورغبتها في دلك امام هيئة قضائية جماعية وبعد بحث والادلاء بشهادة طبية تؤكد استعدادها للزواج .الحقيقة العيب ليس في القانون بل في
23 - الحميدى الخميس 15 مارس 2012 - 15:40
هذه الفعلة لحيوان وليس لبشر ماذنب هذه الانسانه من وحش لم يتذكر ان له
ام أو أخت لو تعرضت لهذه الفعلة الشنعاء ألم تتحرك فيه المشاعر الأنسانية .؟
ألم يحسب العواقب بالعقل الذى حباه الله للبشر دون سواه ؟، هنا يجب أعادة النظر فى المساطر القانونية لحماية المراء وتشديد العقوبة لحد الموت لأن هذا الفعل يساوى القتل المتعمد فى تحطيم انسانه لكونها أنثى ظعيفة مهمشة فى المجتمع ، يجب معاقبة كل من تسبب فى جرم كهذا وامام مجتمع الحى الذى يقطنه
نسأل الله الهداية ويتذكر الأنسان أن الله يمهل ولايهمل .
24 - christy الخميس 15 مارس 2012 - 15:40
الله فوق الجميع و انه يمهل و لا يهمل ذنب امينة في رقبة مغتصبها والحكومة
25 - مغربي الخميس 15 مارس 2012 - 15:41
للأسف هده هي القوانين الوضعية القاصرة. كيف ينظر الى الجاني ولا يلتفت الى المجني عليه. يقول تعالى في كتابه الحكيم: إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ.
حسبنا الله ونعم الوكيل.
تدكروا يامن ضيعتم الحقوق.
تدكروا يوم العرض أمام بارئ السماوات والأرض.
تدكروا يوم لاتظلم نفس شيئا.
تدكروا يوم يقتص من الظالم للمظلوم.
26 - مهتم الخميس 15 مارس 2012 - 15:48
نعم العيب ليس في القانون بل فيما يسوق له وجعل علاقة الفتاة والفتى شيء عاد وانعدام اي تربية جنسية داخل الاسر وعدم تحميل الشباب مسؤولية كل نقص هم فيه بحضهم على العمل لتكوين اسر قوية والابتعاد عن مناقشة حق المراة بمقابلته بجبروت الرجل نعم هده الجمعيات مدعوة للنزول الى ارض الواقع وليس لبس جبة المغرق وتوزيع الاتهام جزافا وان كان على السجون فهي غارقة بشباب جرمهم انهم مكبوثون ومند ان فتحوا اعينهم اصبح همهم كيفية تحقيق الشهوة باي ثمن ولا يستثنى من دلك الشاب والشابة فان كنا فعلا نؤمن بخير هدا البلد الوقت وقت بناء وعمل اما البحث عن المجرم وعن العقاب وعن السوط فلن نصل قيد انملة الى اي شيء .....
27 - وفاء الخميس 15 مارس 2012 - 16:00
حسبي الله ونعم الوكيل لا حول ولاقوة إلا بالله أين هي الرجولة أين هي الغيرة على بنات المسلمين أين هو الشرف حسبي الله ونعم الوكيل
28 - فاطمة الغول الخميس 15 مارس 2012 - 16:16
العقوبة المناسبة لمثل هؤلاء المجرمين هي الاعدام، حتى يتحقق العدل. لأن المرأة أو الفتاة القاصر في حالة الاغتصاب لا حياة لها خاصة في مجتمعنا والموت يكون أهون بكثييير........ رحمها الله
29 - kinta الخميس 15 مارس 2012 - 16:22
هذا الانتحار هل هو سبب الزواج من مغتصبها ام قصص مفبركة والبنت مريضة نفسيا او اسباب اخرى الله اعلم لكن مثل هذه القصص تدهب الحقيقة مع المنتحرة ونطلب من الدولة والعلماء ان يعلموا الناس دينهم مثل بر الوالدين وعقوبته والانتحار وعقوبته عند الله لاننا في الصغر كانت عندنا الامهات مقدسة لا يمكن بأي حال من الاحوال التطاول عليهن اما الان فهن يأكلن العصى ووو . نعم الدولة والتعليم والمسجد كل يجب ان يجند ليربي هذا النشأ المنكوس
30 - امة العدل والطهر الخميس 15 مارس 2012 - 16:31
ا لمشكلة بالنسبة لمن يعتقد بان هذه الفتاة المجني عليها ظلما و قسرا ستاخذ حقها من المجرم المسؤول عن ماساتها هو انها ماتت بطريقة يعاقب عليها الاسلام,بينما الاخ المجرم تكفيه الشهادة ليدخل الجنة و يخرج لسانه للفتاة.وفوق ذلك سيتمتع ب72حورية من الحور العين.منتهى العدل...
31 - JUSTICE الخميس 15 مارس 2012 - 16:37
أمام انعدام العدالة كان من المفروض بعد إصدار الحكم الغير اللائق أن يقوم أهل الفتاة المغتصبة بقتل المغتصب و جعل حد لحياته إذ لا حق له في الحياة اصلا. فو كنت أعرفه شخصيا لقتلته بيدي إذ كيف يمكن لمجرم تسبب في مأساة للفتاة باغتصابها و في انتحارها ، كيف له أن يستمر في العيش حرا طليقا دون أن ينال ما ستحقه من الجزاء و القصاص. "ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب " للاسف المجتمع خال من أولي الألباب فلو كانوا لما ساد الإجرام بكل أنواعه و لما عم الفساد بكل اصنافه. قتله أفضل لأنه حتى و إن بقي في السجن فإنه سيطلق سراحه رغم أنف الصحية و أهلها (عن ظطريق التدخلات أو ما يسمى بالعفو)
32 - اغصب وتزوج الخميس 15 مارس 2012 - 16:40
هذا هو الاجرام بذاته كيف يعقل ان تجبر فتاة ان تقضي الباقي من حياتها بين احضان بائس ومجرم في ان واحد عوض ان يجلي القضاء من وجه هذا الزاني الا يحق في حقه القصاص برجمه حتى الموة ام لانه تجرء على تشويه هذه الفتاة الضحية ودفع عائلتها الى ما يسمونه بالعار والفضيحة.الايجوز اولا ان يحكم على الفاسق والمتحدي على شريعة الله بسجنه وتاذيبه الى ان يصلح نفسه ويستغفر ربه ثم اذا وافقت الضحية من ذون ترغيم او تهديد من والديها وعشيرتها,ان ذاك فليتزوجا.امر غريب و الله والابشع من هذا بعد الاغتصاب اضطرت الى الانتحار لان اهلها وهذا المجرم تسببوا لها ان تترك الحياة.ولاشك ان الله غفور رحيم الذي لم يكن لها حل اخر واتمنى للفتياة الا يلتجئن الى مثل هذا القرار المرفوض من طرف شريعة الله والله يهذي من يشاء.
33 - شمالي الخميس 15 مارس 2012 - 16:43
لاحول ولاقوةالا بالله.....هذامايسمى بالظلم المرخص له من طرف القانون .....فالمغتصب يجب أن يعاقب باقصى وأشقى العقوبات وفي بعض الحالات يجب ان يعدم شنقا .....إذا كان قطع الطريق والنهب والسلب تحكم عليه الشريعة الاسلاميةبالقتل اوالصلب او تقطع ايديهم وارجلهم من خلاف او ينفو من الوطن....فكيف للقانون المغربي الظالم للمرأة ان يزوج المغتصب بمن تكره وتفضل الموت بدلا من العيش مع من سلبها حقها وكرامتها ......لاتنسوا أن لكم- أيها المغتصبون ومن شارككم ومن ايدكم ومن ساهم ولوبكتم شهادة-خزي في الدنيا وفي الآخرةعذاب عظيم....اللهم ان هذا منكر
34 - brahim abounoh الخميس 15 مارس 2012 - 16:44
ما أثار حفيدتي ظهور زوجها في القناة الثانية بوجهو حمر كأن شيئا لم يقع هذا القانون يجب أن يعاد فيه النظر والمسؤلية الكبيرة تقع على الأسرة. فتبا لمجتمع إنحطت فيه الأخلاق وأصبحت قيمنا فيه في خطر وكما قال الشاعر إن الأمم أخلاقهم ما بقيت فإنهموا ذهبت أخلاقهم ذهبوا
35 - insana الخميس 15 مارس 2012 - 16:47
لو طبق ما في القر آن العالم كله يكون في سلام
36 - صالح الخميس 15 مارس 2012 - 17:02
لا حولا و لاقوة الى بالله على هدا المجرم السفاح . و على هده الاسرة اللعينة التي ضحت بالفتاة مخافة الناس . وعلى هدا القانون "المادة 475 من قانون العقوبات تمتنع عن اعتبار الاغتصاب جريمة" يتحدثون عن الدستور......و اي دستور هدا؟؟؟؟؟
الحمد لله نحن امييون لانبالي بقراءة بنود القانون.لو اجتهدنا قليلا في قراءته و معرفة ما جاء في كل بند ( 475 ان الاغتصاب ليس جريمة) لو اصبحنا كلنا مجرمين
عدرا لم اكن اعلم ان القانون يعاقب الضحايا وليس المجرمين.
37 - lhou الخميس 15 مارس 2012 - 17:18
la premiere chose si est ce que cette fille violer dans une relation sexuel ou il ete obliger a faire le sexe?????
38 - hodaoui الخميس 15 مارس 2012 - 18:22
البند 475 اذا يجيز الاغتصاب لكل شخص تقدم لخطبة فتاة فقوبل طلبه من قبلها بالرفض لاحولة ولا قوة الا بالله
39 - amazigh الخميس 15 مارس 2012 - 20:25
إذا كانت المادة 475 لا تجرم الاغتصاب فلماذا يتم اعتمادها؟
ماذا أعد الله للذين يحبون أن تشيع الفاحشة في عباده المومنين؟
أليس في تطبيق شرع الله خلاص للأمة؟
أين هي الشريعة يا علال الفاسي التي طالما ادعيت أنك تدافع عنها، وإذا بك تحديت العدالة الإلهية فأخرجت إلى الوجود مودونتك.
بما أننا في دولة مسلمة أو اسلامية فلماذا لا نحكم شرع الله الحق العدل الذي لا يظلم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
40 - قدور الخميس 15 مارس 2012 - 20:48
طفلة بريئة تسقط بين مخالب هذا الوحش الم تتذكر ايها الوحش ان ابوها وامها خاصة بدلا الغالي والنفيس والليالي تلو الليالي والايام تلوالايام في تربيتها وكانا دائما يتمنا للابنتهم حياة سعيدة مع رجل صالح كما تتمنى كل اسرة لكن لي اليقين اذا فررت من محكمة الارض فانه ستلاحقك محكمة السماء حتى تلقى جزائك ولاحول ولاقوة الا بالله .
41 - AGHIRAS الخميس 15 مارس 2012 - 21:56
أقدمت فتاة مغربية في الـ16 من عمرها على الانتحار بشرب سمّ للفئران بعدما أجبرت على الزواج من رجل اغتصبها لينجو من السجن بفضل تفسير لقانون العقوبات في المغرب.

وقالت رئيسة الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة المغربية فوزية عسولي لوكالة "فرانس برس" إن "أمينة الفيلالي اغتصبت وانتحرت الأسبوع الماضي في العرائش وهي بلدة قريبة من مدينة طنجة (شمال المغرب) للاحتجاج على زواجها من الرجل الذي اغتصبها".
42 - tangerino الخميس 15 مارس 2012 - 22:43
lah yerehma meskina . mais je vois que cette histoire n'est pas tres claire. au debut on dit que ce monsieur a rencontré la fille ds la rue et il l'a viiolée.... c'est la 1 ere des choses.. et la fille est restée un certain nombre de temps avant de l'avouer a sa maman ... soyons resonables un peu. nous savon qu'une fille violée ne peut pas continuer sa vie comme si rien n'a passé... c'est illogique!! et on plus le juge ne demande le mariage qu'en cas de relation hors mariage. je ne defond personne mais je crois que l'histoire est male racontée...
43 - عبد الحميد الخميس 15 مارس 2012 - 22:49
لن ازيد علئ ما قالهوه ا خواني في تعليقا تهم ءالا بسؤال ءالئ السادة القضاة
هل ترضون ان تزوجوا بناتكم لمغتصبيهم.
44 - alfakssa الخميس 15 مارس 2012 - 23:16
واكواك ا عباد الله....كل من بهرته فتاة عفيفة بجمالها وتعذر عليه النيل منها يقوم باغتصابها ليتزوجها ? اي قانون هذا ? الا تشجع هذه القوانين المكبوتين والمجرمين على القيام بالمزيد من الاغتصابات ? لماذا القانون المغربي لا يجرم الاغتصابات كما هو في باقي دول العالم ?
45 - SAMY Mansour الجمعة 16 مارس 2012 - 00:47
حذاري من هذه الحملة الاعلامية، التي تهدف الى منع العازبات المسلمات من الزواج حتى بلوغ سن الرشد القانوني الذي حدد الان في 18 سنة، وربما يتم رفعه الى 20 سنة او 25 سنة اذا امرت امريكا بذلك، والهدف معروف للجميع تهياة كل الظروف لنشر الدعارة اكثر وتشجيع السياحة الجنسية، ومنع الزواج الذي يصون الاسرة، ليتم بذلك نشر السيدا بين الفتيات وازدياد عدد الاجنة المولودة ورميها في الازبال والمراحيض، هذا ما تسعى اليه الجمعيات النسوية، قد سبقكم زين العابدين ابن علي الى هذا...
عجبا لكم لم لا تنشرون تعليقي
46 - مغربي حر الجمعة 16 مارس 2012 - 02:21
مابقا ما اتقال غير انا لله و انا اليه راجعون و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم

يجب تشديد العقوبات ليس فقط على الاغتصاب بل حتى زنا

انا اعرف حالات تكون زنا و تتهم اسرة الفتاة الرجل بالاغتصاب باش احصلوها فيه حين بوكوا حبا شفت من هادشي بزاف

الله اهدينا و خلاص و الله ارد بينا
47 - mowatina bilkharij الجمعة 16 مارس 2012 - 03:53
والديها و القاضي و المجرم يجب إعدامهم ولكن طبيعي لما الحكومة الجديدة تنصب إمرأة واحدة في البرلمان ويتم نشر أفكار متخلفة مسمومة وإنتهاك حرية الفرد في المجتمع تحت إدعاء نحن دولة مسلمة باقي ماشفتووالو
48 - براهيم الجمعة 16 مارس 2012 - 07:42
بسم الله الرحمان الرحيم غريب هذا المجتمع الذي يلحق العار بالمعتدى عليه
كيف يلحق العار بالمغتصبة ولا يلحق بالمغتصب
إن العار هو انتهاك حدود الله
إن العار هو أن يجرم المجتمع الزانية ولا يجرم الزاني بل يعتبره بطل
إن العار هو أن نحرس إناثنا و لا نحاسب ذكورنا
لو كنت كمان هذه العئلة لفضلت أن يدخل السجن هذا المجرم على أن أهديه فلدة كبدي بعد أن نهشها
49 - abdo el outmani الجمعة 16 مارس 2012 - 09:26
pas possible pas possible .c'est le criminalise.c'est pas vrai................la hawla walla 9owata illa bi lah... 
50 - مصطفى الجمعة 16 مارس 2012 - 10:09
المندبة كبيرة والميت فار ، هذه الفتات انتحرت فرارا من تعنبف الزوج لكن أين المفر من عداب الله الذي حرم الانتحار .أيهما أهون عداب هنا أو عداب الاخرة. الله يلطف بالعباد.+.+.+.+.+.+
51 - ابو عائشة الجمعة 16 مارس 2012 - 10:30
سلام عليكم هذا القاضي هل لو كانت ابنته كان سيزوجها الجواب له والشعب بينك وبينا ادمقراطية كم بين السماء والارض يمن يدفع عن حقوق الانسان مانتم الا مجمعت تجار في اعراض البشر نريد ان يقتل المغتصب ولقاتل عمدا ولكن انتم تسجنه 6اشهر فيخرج ليغتصيب وانتم تجمعون المال وراء ادعئكم فتقو الله نشر هسبريس
52 - hamadad الجمعة 16 مارس 2012 - 10:38
15:43

لاحول ولاقوةالا بالله.....هذامايسمى بالظلم المرخص له من طرف القانون .....فالمغتصب يجب أن يعاقب باقصى وأشقى العقوبات وفي بعض الحالات يجب ان يعدم شنقا .....إذا كان قطع الطريق والنهب والسلب تحكم عليه الشريعة الاسلاميةبالقتل اوالصلب او تقطع ايديهم وارجلهم من خلاف او ينفو من الوطن....فكيف للقانون المغربي الظالم للمرأة ان يزوج المغتصب بمن تكره وتفضل الموت بدلا من العيش مع من سلبها حقها وكرامتها ......لاتنسوا أن لكم- أيها المغتصبون ومن شارككم ومن ايدكم ومن ساهم ولوبكتم شهادة-خزي في الدنيا وفي الآخرةعذاب عظيم....اللهم ان هذا منكر
53 - honte du maroc الجمعة 16 مارس 2012 - 10:44
le monde entier a repris cette affaire qui fait une honte au maroc entier

un violeur au maoc 20 ans de prisons ferme et un dedommagement de la société pour la fille

c'est la seule solution
54 - مهتم الجمعة 16 مارس 2012 - 11:39
الاغتصاب جناية يعاقب عليها القانون الجنائي بالفصل 486و لا علاقة للفصل 475 به ولا علاقة للزواج من عدمه على قيام الجريمة بالدارجة يحضي كل واحد يمشي يتعد على شي وحدة راه القضاة مكيتساهلوش في الاغتصاب وخا يكون التنازل
55 - hindoucha الجمعة 16 مارس 2012 - 11:46
لا حول و لا قوة الا بالله,لا حول و لا قوة الا بالله,لا حول و لا قوة الا بالله,لا حول و لا قوة الا بالله
56 - yassine sociology الجمعة 16 مارس 2012 - 11:50
تزويج الفتاة من مغتصبها يعمق جراح الضحية اكثر
لمن له من المعرفة في علم النفس فمعلوم ان المعتدى عليه لا يتمنى ابدا اقتراب المعتدي منه ثانية او رؤيته ثانية، و بالاحرى ان يملكه .
57 - أبو أمجد المغربي الجمعة 16 مارس 2012 - 12:02
قانون وضعي يقول بتطبيق عقوبة الزواج على المغتصب. هنا نجد أن القانون الوضعي أعمى لأنه مبني على بعض الأعراف، ومنها أيضا أعراف الجاهلية والجهال: عقوبة زواج لكل مغتصب، فهذا إذن تشجيع على الاغتصاب، كل من أراد الزواج ولم يجد يلتجأ إذن للاغتصاب وتكون له من بعد ذلك. أي قانون هذا، أهكذا أمرنا الإسلام؟ من أين جئتم بهذا الحل؟ دم هذه الفتاة يقع على رقبتكم يوم القيامة.
أبو أمجد المغربي
58 - ZANOUBYA الجمعة 16 مارس 2012 - 12:46
هذا القانون ليس في صالح المرأة، اذن كل من افتن او اعجب بفتاة و هي لا تزيده زوجا لها ما عليه إلا ان يغتصبها لكي يتمكن من الزواج بها، لاحول و لا قوة الا بالله.
59 - Marrakchi الجمعة 16 مارس 2012 - 12:55
فقهوا ابنائكم قبل فواة الاوان
60 - مليكة بنعمو الجمعة 16 مارس 2012 - 13:11
يجب ان بعدل النص القانوني الذي يبرئ المتهم في حالة الزواج بالضحية وهو نص يعتبر ثغرة يستغلها البعض تهربا من العقاب في حين وجب تعديله بوجوب موافقة او عدم موافقة الضحية انصافا للحق وتطبيقا للقانون.
61 - نبيل الجمعة 23 مارس 2012 - 00:43
يجب ان نعود الى الشريعة الاسلامية )..( اخوتي الحل في هده القضية هو ستر المفاتن
المجموع: 61 | عرض: 1 - 61

التعليقات مغلقة على هذا المقال