24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

11/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:1913:2616:0018:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

3.65

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | العدل والإحسان: كيف لراعي الرذيلة أن يحمي الفضيلة؟!

العدل والإحسان: كيف لراعي الرذيلة أن يحمي الفضيلة؟!

العدل والإحسان: كيف لراعي الرذيلة أن يحمي الفضيلة؟!

(في الصورة: هند زروق مع زوجها بعد الافراج عنها)

في أول رد فعل لجماعة العدل والإحسان على قرار وكيل الملك بابتدائية فاس، يوم الجمعة 15 يونيو، عدم متابعة هند زروق، منسقة معتقلي جماعة العدل والإحسان السبعة، وحفظ الملف لكونه "فارغ من الناحية القانونية"، اعتبرت الجماعة أن ما حدث "ورطة مخزنية جديدة سرعان ما انقلب سحرها على من طبخ هذا الملف الجديد ضد نساء ورجال جماعة العدل والإحسان".

وشنت الجماعة في موقعها الرسمي على الانترنت هجوما حادا على الدولة بالقول: " كيف للذئب الذي يرعى الرذيلة والمسخ ويحمي أوكار الفساد ومواخير الدعارة، حتى أصبحت صورة البلاد لصيقة بهذه الصورة التي صنعها المخزن على عينه، كيف له أن يحمي العرض والشرف، ويتهم الشرفاء والشريفات بتهمة "الخيانة الزوجية؟".

وأفاد المصدر ذاته بأنه عندما "حصحص الحق صباح اليوم لم يكن للباطل إلا التخفي والتواري، فلما رفض الزوج عبد الله بلة التنازل عن القضية وأصر على براءة زوجته من التهمة الملفقة إليها وعلى الطابع السياسي للملف، لم يكن من خيار من الناحية القانونية إلا المتابعة بتهمة "الخيانة الزوجية"، لكن وكيل الملك قرر عدم المتابعة وحفظ الملف لأنه فارغ من الناحية القانونية".

وتساءلت جماعة الشيخ ياسين عن الحيثيات التي أوردها بلاغ أمن فاس من "حالة التلبس" و"وشاية السكان" و"الطرف الثاني المتورط في الجنحة"، قبل أن تؤكد بأنها "حقيقة الكذبة المخزنية الجديدة حين تنكشف، وحين ينفضح أصحابها، المغرقين في الدسيسة والتلفيق، على رؤوس الأشهاد"، وفق تعبير التنظيم الإسلامي ذاته.

وكانت قضية اعتقال هند زروق الأربعاء الماضي قد أثارت تبادلا للاتهامات بين الدولة وجماعة العدل والإحسان، فالأولى اتهمت زروق بالفساد والخيانة الزوجية لضبطها مع رجل تعليم ينتمي إلى الطريقة البودشيشية، فيما اتهمت الجماعةُ السلطات باختطاف الناشطة الحقوقية وفبركة ملف الخيانة الزوجية لضرب الجماعة وإشغال المغاربة عن قضاياهم الحقيقية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (42)

1 - مغربي الجمعة 15 يونيو 2012 - 18:32
السؤال المطروح الآن : هل سترفع المعنية بالأمر و زوجها و كذلك الشخص الذي ضبطت معه دعوى قضائية أمام المحكمة لجبر الضرر و التعويض عن الأضرار النفسية التي تسببت فيها حادثة الإعتقال (أو الإختطاف)، أم أن الأطراف المعنية ستلتزم الصمت حفاظا على ما تبقى من ماء الوجه؟
2 - عارف اللي كاين الجمعة 15 يونيو 2012 - 18:35
ا لجماعة ايضا ترعى الرديلة يا سيد،انتم تدافعون عن الزناة و تتسترون عليهم، و المعروف في الجماعة شيوع الاختلاط و خصوصا بين المتزوجين،الان صارت الجماعة فوق القانون،لان اي عضو فيها يرتكب جريمة او مخالفة سيوصف بانه مضلوم و مخطوف و ملفه مفبرك، و الجماعة لم تتحدت هكدا عن صور نادية ياسين في الخارج،وضحوا لنا كما تفعلون الان هل تلك الصور نفبركة و كيف،المخزن قد يخطا لكن خطاه لا يعني صوابكم ،المغاربة يعرفونكم فلا داعي لاستغلال حدت تافه لكسب صكوك الطهر و الملائكية.
3 - أسد الصحراء المغربية(()) الجمعة 15 يونيو 2012 - 18:46
عجبا لهذه الجماعة التي تحسب كل صيحة عليها ، كأن الشعب ينتظر طبخ ملفات لينفر منها ، الشعب نافر من جماعة الأحلام والبهتان منذ زمان الا من مازال في عقله خلل ما. باختصار ، الشعب لا تهمه الجماعة سواء شاعت الفاحشة بين صفوقها أم لا .
4 - younes الجمعة 15 يونيو 2012 - 19:11
في الحقيقة هند زروق هي من كشفت كذب وعبث المخزن الجبان الذي لم يستصغ بسالتها وموقفها الرجولي في الدفاع عن قضايا المستضعفين لتفضح المخزن أمام كل المغاربة وتكمم أفواه كل الذين طبلوا لمغرب الدستور الجديد
أنشري ياهسبريس
5 - سلام الجمعة 15 يونيو 2012 - 19:22
كأننا نحن المغاربة أغبياء، لا ندري ما يقع، نحن نرى بأعيننا اليومية ما تفعله نساء الجماعة، داخل الأحياء الجامعية وفي الحارات. والمغاربة لا تنطوي عليهم هذه الهجمة لأعوان الجماعة ، ما وقع حقيقي لا مرد له. من أراد مجابهة النظام عليه ان يكون نظيفا ومستعدا لكل الإحتمالات، فأما أن تدخل سيدة متزوجة بيت رجل آخر ثم الإنقلاب على النظام فهذا من لعب الصغار. حينما تم لسع نادية بالصور ها هي تدخل عقر بيتها وتنطوي...النظام له أدواته، كما هو الحال لكل نظام. أتعتقدون أن الناس نيام. زعماء كان يضرب لهم الف حساب تورطوا في خيانات زوجية... إمسكوا الأرض جيدا فإن التحليق صعب عليكم.
6 - mohamedi الجمعة 15 يونيو 2012 - 19:23
دولة المخزن تعيش وكأنها في العصر الحجري كل ما يقع في المغرب من فساد و مناكر يتم غض الطرف عنها شأنها شأن مايقع في سوريا يا لها من أنضمة غبية أما قذف المحصنات بهذه الطريقة لأسباب سياسية فهو غباء المخزن المتعفن الشعب عايق بكم
7 - nabil4 الجمعة 15 يونيو 2012 - 19:25
حسن عوان المخزن مع العدل والإحسان، كل مرة كيفبرك ش ملف جديد باش يورطهم كيتورط هو وكتخرج هاذ الجماعة منتصرة مرفوعة الرأس ، ما استافدوش من نفس المسرحية لي داروها لرشيد غلام وما جناو منها غير الخسارة والشوهة وبان مخزننا مسكين عاجز أمام ناس كيعرفهم العادي والبادي بسمو الخلق والثبات على المبادئ
8 - أشفيع محمد الجمعة 15 يونيو 2012 - 19:29
المتهم بريئ حتى تتبث ادانته \ اتعاطف مع الاخت واساندها بكل حياد
9 - yassir الجمعة 15 يونيو 2012 - 19:33
je trouve très intélligent de la part du marie d'avoir refuser de disister sur l'affaire, ce qui a bloqué les sénario de al makhzen.

فلما رفض الزوج عبد الله بلة التنازل عن القضية وأصر على براءة زوجته من التهمة الملفقة إليها وعلى الطابع السياسي للملف، لم يكن من خيار من الناحية القانونية إلا المتابعة بتهمة "الخيانة الزوجية"، لكن وكيل الملك قرر عدم المتابعة وحفظ الملف لأنه فارغ من الناحية القانونية".
10 - Hind الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:02
حسبنا الله ونعم الوكيل ...حسبنا الله ونعم الوكيل
11 - الجماعة و الفاحشة و المخزن الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:13
تآزر أعضاء الجماعة مع المتهم بالزنا هو ما سيشجعهم على الفاحشة.
فكلما ضبط رجل و إمرأة من الجماعة في حالة تلبس بجريمة الزنا نادوا بعضهم بعضا بالمآزة و الدفاع عنهما بالكلمات المعروفة:
الاختطاف،
الملف مفبرك،
التضييق على الجماعة،
المخزن الظالم.

و بهذه الطريقة يتحول المتهم بطلا و عوض أن يعاقب المذنب يلام المخزن.
فهل هذا هو المنهاج الذي تنادي بتطبيقه الجماعة في المغرب؟؟؟؟؟؟؟
12 - شخمان الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:42
الجماعة في اضعف ايامها،لقد اصبح دورها استغلال جنازات الموتى و حوادت جنائية لا قيمة لها،هدا اقصى ما تقوم به، اصدار بيان بين الفينة و الاخرى تردد فيه المعزوفة الخالدة،فساد و استبداد،تنفس به عن اتباع لا يعرفون ما هدفهم و مادا يريدون،المخزن ليس غبيا ليقدم لهم طبقا متل هدا،بل الدليل على انها متورطة هو اطلاق سراحها،المخزن يعرف كيف تفطر الجماعة فعمل على سحب البساط من يديها قبل ان تركب على معاناة هده الاسرة.
13 - نورس الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:44
يجب على رئيس الحكومة المسؤول الاول عن تصرفات الاجهزة الرسمية أن يقوم بتنوير الرأي العام حول هذا الموضوع الخطير وتبرير هذه التصرفات اذا كنا فعلا في دولة الحق والقانون لان هذه القضية لها عدة أبعاد سياسية وقضائية وأخلاقية وقضية أعراض الناس ليست لعبة
14 - mkhzan alar الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:53
دويلات ورقية لاتعتمد على خدمة المواطن كهدف لكي تنال شرعيتها و رضى المواطن .ليبيا=المغرب=سوريا...فقط المخزن يدثتر لاتهمني الجماعة فانا اعرفهم عن قرب و لكن الحق دائما مع الشعوب
15 - زكرياء الصنهاجي الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:06
الأمراض و الخبائث التي يعيشها المخزن الفاسد المفسد من أعلى هرمه إلى أرذل عبيده يحاول هذا المخزن لغباءه المتجذر أن يسقطها على أشرف و أطهر المغاربة الأحرار.
16 - ياسر أسامة الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:11
عيب وعار أن يبقى هذا في القرن الواحد والعشرين ، لفقت للجماعة أكاديب وردائل كثيرة لكن بعون الله استطاعت أن تنهض منها أكثر قوة ، وما المسيرات المليونية التي تقوم بها إلا دليل على قوتها.
الكل يعرف أن خصوم الجماعة كثر ، بعضها أديولوجي وبعضها نفاقا لأن المخزن يكرها فهم يكرهونها ، أنا أتساءل كيف هذا المخزن يراقب أفراد الجماعة ويغض الطرف عن اوكار الفساد ، البارات ، الكزيهونات ... أقول لهذه الخلية المخابراتية كيف يخلد أفرادها للراحة والنوم وهم يعلمون أنهم يلفقون تهما لناس شرفاء ، اتقياء.
17 - سعيد مسكر الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:19
تاريخ الجماعة تاريخ فضائح،هم يعتبرون الفضائح انجازات و لهدا فهم يفتخرون بها،فبعد فضيحة القومة و فضيحة غلام و فضيحتا نادية و فضيحة احداث تازة هاهي فضيحة اخرى تنقدهم من لا جدواهم و تعيدهم الى الحياة،لم يعودو قادرين على انجاز شيئ غير فضائحي،و لهدا نقول لهم هنيئا و في انتضار فضيحة اخرى عمتم مساء.
18 - عماد مغربي الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:29
من العيب في زمن الادعاء والضحك على الذقون أن تختطف امرأة لا حول ولا قوة لها. انه الغباء عندما يتحكم في كل شيء ، لا يفرق بين رجل وامرأة ، بين طفل وشيخ ، إنها جريمة مع سبق الإصرار والترصد أن تنتهك حرمة امرأة ، وتختطف في واضحة النهار وأمام الملأ دون مبرر قانوني . إنه الإرهاب في أبشع صوره أن تتعرض الأستاذة هند زروق منسقة عائلات مختطفي العدل والإحسان السبعة بفاس للاختطاف بعد أن تم اقتحام بيتها ليلا سنة 2010 واختطاف زوجها وترويع أبنائها وإتلاف ممتلكاتها .انه إرهاب الدولة الذي يمارس على المواطن في كرامته وعرضه وخصوصيته .
أقول "لبوخنشة" : لستم في حاجة إلى أن تضيفوا انجازات جديدة لرصيدكم المخزني . فلقد أخذتم أكثر الألقاب وأعلى الرتب في انتهاك حقوق الإنسان والفضل كل الفضل لغبائكم .
19 - عبدو الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:42
المخزن المطور و العايق بزاف يصح فيه قول الشاعر:


يا أعدل الناس إلا في معاملتي فيك الخصام و أنت الخصم و الحكم
20 - ABDOU الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:59
اليكم انتم اصحا ب التعاليق 2 و3 و6 اقول لكم
حاشى ان تكونوا احرارا انتم لاتمتون للمغاربة بصلة انتم بشر عدمي التفكير .تصوروا لو حصل هذا لاخواتكم لزوجاتكم لامهاتكم ماذا كنتم ستفعلون ?

ثم مند مثى كان الامن يحرص على اعراض المغاربة ?
الم نعلم انتشار الرذيلة نحن المغاربة حتى اصبحنا اضحوكة عند اسوء المجمعات في العالم ?
وسيعلم الظالمون اي منقلب سينقلبون صدق الله العظيم
21 - eddali الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:04
أنتم أقوى من المخزن الجبان!!!!!!!!!!!!!!!!
تحية نضالية
22 - ميمون الوجدي الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:05
اصبح الزنا فيه السياسي و غير السياسي،ادا كنت من محترفي الزنا السياسي ووراءك جماعة تدافع عن الزناة فسيخلى سبيلك،و لكن اياك ان تقترف الزنا العادي فانك ستؤدي الثمن،الجماعة تندد بالدعارة و لكنها تدافع عن الزناة المعارضين،فعارضة النضام تبيح الزنا و كل البلااوي بل و يصبح الزاني مجاهدا و يرفع على الاكتاف.
23 - عبدالاله الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:23
لكم يوم ا خفافيش الظلام وسيعلم الذين ظلمو اي منقلب سينقلبون
تحية للاخت المجاهدة هند زروق
24 - كلمة حق الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:30
السلام عليكم
انا مغربي اقول لكم يا اصحاب ياسين يامن ترون كل شيء في منامكم اتقوا اللهة صحيح ان البلاد تعرف مشاكل كباقي البلدان ولكن انتم مجموعة حاقدة لماضيها فكل واحد منكم ان تامل كيف اقتنع لدخول هده المجموعة وليس الجماعة سوف يجد نفسه يريد ان ينتقم من ماضيه....
وانا اعرف الكتير من افراد مجموعة الانتهازيين و الوصوليين والمنافقين...
اتقوا الله
25 - el hamri الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:31
LA POLICE RAMASSE CHAQUE SOIR UN NOMBRE INCALCULABLE DE PROSTITUEES. LA MAJORITE D ENTRE ELLES SONT RELACHEES LE LENDEMAIN ,QUESTION DE PLACES DANS LES PRISONS QU ON EVITE D ECOMBRER AVEC LES AUTEURS DE DELITS INSIGNIFIANTS COMME C EST LE CAS DE MADAME ZARROUK.
26 - mislim الجمعة 15 يونيو 2012 - 22:48
لا حول و لا قوة إلا بالله،قذف المحصنات هو من الكبائر.لو كان المخزن يملك ذرة واحدة من الأ دلة لما أطلق سراحها.الله يهلك كل ظالم.
27 - ASMAR الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:05
اشم رائحة المخزن تزكم الانوف بهسبرس بعد انهزامه لم يبق لك الا الانسحاب واحد لصفر لصالح العدل والاحسان الى جولة وطبخة اخرى مع المخيبر المغربي و شهية طيبة وموتوا بغيضكم
28 - مغربي متحرر الجمعة 15 يونيو 2012 - 23:25
كيف لأنسان عاقل أن يتبع شيخا معتوها وينزله منزلة الأنبياء والمرسلين وينزهه عن الخطأ ؟ اللهم اذا كان كبشا يبعبع وراء صاحبه .
29 - المغربي السبت 16 يونيو 2012 - 00:47
الكرة الان في ملعب وزير العدل والحريات للكشف عن ملابسات ما جرى وما يجري .وهو المقصود مما جرى لانه كان قد قطع وعدا على نفسه بان اي اختطاف اوفبركة لملف ما قد يدفعه للاستقالة .اننا نطمح فعلا لمغرب الحريات القانونية ونبد هدا الشكل من السلوكات التي تجاوزها العصروبالنسبة للمتحاملين على هده السيدة اقول مدا لو كانت امكم ام زوجتكم ام اختكم اكنتم ستصمتون ؟
يجب العمل على صون كرامة المواطن حتى في ظل الاختلاف لان الزمن يتغير ومراكز القوى هي الاخرى تتغير .لكن الثابت الوحيد الدى يجب على الكل احترامه ،هو كرامة الانسان كيفما كان انتمائه ومهما اختلفنا معه .
30 - hak marrakech السبت 16 يونيو 2012 - 01:00
انتبهوا يامعشر المسلمين الله وحده اعلم ماوقع ولكن لاتنسوا عقاب الله (ان قذف المحصنة ليس بالامر الهين)اللهم اني قد بلغت
31 - مغربي عارف اللي كاين السبت 16 يونيو 2012 - 04:23
تآزر أعضاء الجماعة مع المتهم بالزنا هو ما سيشجعهم على الفاحشة.
فكلما ضبط رجل و إمرأة من الجماعة في حالة تلبس بجريمة الزنا نادوا بعضهم بعضا بالمآزة و الدفاع عنهما بالكلمات المعروفة:
الاختطاف،
الملف مفبرك،
التضييق على الجماعة،
المخزن الظالم.
كأننا نحن المغاربة أغبياء، لا ندري ما يقع، نحن نرى بأعيننا اليومية ما تفعله نساء الجماعة، داخل الأحياء الجامعية وفي الحارات. والمغاربة لا تنطوي عليهم هذه الهجمة لأعوان الجماعة ، ما وقع حقيقي لا مرد له. من أراد مجابهة النظام عليه ان يكون نظيفا ومستعدا لكل الإحتمالات، فأما أن تدخل سيدة متزوجة بيت رجل آخر ثم الإنقلاب على النظام فهذا من لعب الصغار. حينما تم لسع نادية بالصور ها هي تدخل عقر بيتها وتنطوي...النظام له أدواته، كما هو الحال لكل نظام. أتعتقدون أن الناس نيام. زعماء كان يضرب لهم الف حساب تورطوا في خيانات زوجية... إمسكوا الأرض جيدا فإن التحليق صعب عليكم.
و بهذه الطريقة يتحول المتهم بطلا و عوض أن يعاقب المذنب يلام المخزن.
فهل هذا هو المنهاج الذي تنادي بتطبيقه الجماعة في المغرب؟؟؟؟؟؟؟
32 - ملاحظ السبت 16 يونيو 2012 - 07:11
اقول لكل من يعبث بكلامه امورا بعيدة عليه ويقذف هذا وذاك اقول له اتقي الله يا هذا.و ما يضيرك انت ؟ من اعطاك الحق حتى تدخل في اعراضهم ؟ اتقي الله !!
ان فعلوا شيئا فالله محاسبهم وانت من تظن نفسك ؟ اصلح نفسك اولا وقبل كل شيئ. يامن تجلس امام الحاسوب وحدك هل نسيت ان الله معك ويعلم سرك وعلانيتك
33 - عزام السبت 16 يونيو 2012 - 11:11
أولا احترموا آداب الحديث أوجه ملاحظتي لبعض المتدخلين الأشرارالمختبئين كالفئران وراء الشاشة.ثانيا الأستاذ عبدالسلام ياسين مثقف وكاتب وشجاع واجه الملوك بصراحته.ثالثا الأستاذة نادية ياسين لفقوا لها تهمة دنيئة مازالت متأثرة منها هي وزوجها الأستاذ عبدالله الشيباني..أنا لست من جماعة العدل والإحسان لكن أنا معهم عندما يتم التهجم على مناضليه وأعضائه من تشميع المنازل وسجن ومحاصرة رئيسهم عبدالسلام ياسين وتشويه شرف الأستاذة نادية ياسين والمطرب غلام والسيدة من فاس هند زروق..هل أصبح لقاء بين سيدة متزوجة ورجل متزوج أو أعزب ولو في بيت أحدهما سببا في خلق تهمة الزنا..عمل خبيث دنيئ صبياني وحتى من سن قانون الخيانة الزوجية أو الزنا لابد وأنه كان أفسد الناس خلقا..الدين أكبر من كل هذا..أدعو جماعة العدل والإحسان التفكير في تحرك ونشاط جديدين عوض ترك الساحة للجبناء..أنا أولا أقترح جريدة ومجلة للجماعة,ثانيا تنصيب زعيم روحي جديد نظرا لكبر سن الستاذ ياسين أطال الله عمره ـثالثا اقترح السيدة نادية ياسين ليس لكونها إبنة عبدالسلام لكن نظرا لكفاءاتها المعرفية والسياسية وكارزمتها الطبيعية,رابعا تأطير أعضاء الجماعة إلخ
34 - medman السبت 16 يونيو 2012 - 12:27
إستنفدت الدولة كل أوراقها من أجل كبح جماح العدل والإحسان ولم يتبقى لها إلا أساليب دنيئة تعبر عن مستواها المتدني وأخلاقها المنحطة
35 - ابنادم السبت 16 يونيو 2012 - 13:59
بما ان القضاء قال كلمته هل تعتبرونه نزيها وان هناك تغيير فعلي ام انكم تتركون الايجابي وتشدو في المخزن كعادتكم كونوا رجالا وتكلموا ان هناك تغيير فعلي فالخائن عبد العزيز قالها فلما انتم لا تستطيعون ام ان لابد ان تتهموا المخزن دوما وانتم بريؤون زعما راه هادي هي السياسة في كل بقاع العالم لابد ان يورط كل من يدخل لها ولا نعتقد انكم ملائكة
36 - وجدي السبت 16 يونيو 2012 - 14:10
..{ بسم الله الرحمن الرحيم }..


قال تعالى :
(إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُمْ مَا لَيْسَ لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمٌ )
اتقوا الله في أعراض المسلمات العفيفات
37 - جمال السبت 16 يونيو 2012 - 14:10
هذه الاساليب القذرة مورست مع شتى أطياف اليسار وتم تركيع العديد منهم اما في ملفات فساد مالي اداري او اخلاقي لكن الشرفاء استعصى على أزلام الفساد والاستبداد النيل منهم فلجئوا الى أساليب المافيات و الكيستابو المخزني
38 - يسقط النفاق السبت 16 يونيو 2012 - 15:14
لقد نخر الفساد عضم الجماعة،فقادتها يفقدون صوابهم ان تم التلويح بحرمانهم من حياة البدخ و اللهو التي الفوها،لقد الفوا منادمة نساء بعضهم و الخلوة باتت شيئا عاديا في عرفهم،فعنصرهم الملائكي يبرر الخلوة و حتى الزنا،لان الزنا بين الخيرين و الفضلاء جهاد و تطوع في سبيل الله،زناة الجماعة تفوح منهم رائحة المسك بعد الجماع و يسطع النور من وجوههم اثر الاثام،و هدا ديدن المتعاونين في البر و الساعين الى الخير.
39 - غيور على وطنى السبت 16 يونيو 2012 - 16:16
حسبنا الله ونعم الوكيل ربما نحن نعيش غضب الاهي تخيل لثانية انها امك او اختك او زوجك ما انت فاعل شغل دماغك قليلا و ستكتشف انها مؤامرة من اناس لم يسعفهم الحظ ان يكونو من النخبة دكاؤهم منعدم ونالتالى خططهم فاشلة
40 - عبد الرحمان البشيري السبت 16 يونيو 2012 - 16:42
ومادا عن فيديو الدي يظهر اعضاء الجماعة يمارسون الزنا !!! هل هو مفبرك اتقو الله وباراكا من مجالس الفضيحة التي تسمونها النصيحة راه الناس عاقو بيكم
41 - arsad السبت 16 يونيو 2012 - 20:54
نحن المغاربة لن نستغني عن الملكية في بلدنا واغلبية الشعب المطلقة تنادي عاش الملك السؤال هو لمادا هدة الجماعة تقف ضض اراضة الشعب بمعادتها للملك لمادا لاتحدو حدو الجمعات او الاحزاب التي وصلت قناعتها بالعمل من اجل الكل وتخلت عن انانيتها واصبح لها قاعدة جماهرية واسعة ان كان يهمها مصير البلد ان العدل والاحسان لن تجني من معادتها للملكا الا الخزي والعار بل انها ومن يشابهها من يعطون الاستمرارية للحكم المخزني وهدا مالايريدون ان يفهموه المغرب ماض في التحرر فيجب على الجماعة ان تنخرط في هدا الحراك وستغلال الحرية من اجل غد افضل وليس لدفع نحو توقيع الطرف الآخر في الاخطاء
42 - arsad الأحد 17 يونيو 2012 - 02:00
لمدالاتنزع جماعة العدل والاحسان ثوب انانيتها وتنخرط في الحراك الوطني والعمل بمصلحة الوطن بدل من سباحتها في الماء العاكر الشعب المغربي قال كلمته بنسبت 98في المئة يعن لاقاعدة للجماعة المحضورة انما هده الجماعة تعمل على استفزاز المغاربة بتعصبها ولقرارتها وهنا السؤال اداهي لم تستطع الحصول قاعدة جماهرية ولاتريد الانخراط في الحركة السياسية فمالدي تريده غير ان تحفر الحفر ووضع العصاية في العجلة السياسية في المغرب لما لاتأخد العبرة من امتالها الدين فهموا ان السباحة ضض التيار هي مغامرة خطيرة ومكلفة وتستنزف الجهود وتاخر النجات انكان مكتوب لها ان تنجو ....
المجموع: 42 | عرض: 1 - 42

التعليقات مغلقة على هذا المقال