24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. بوريس جونسون .. صاحب مواقف مثيرة للجدل رئيسا لوزراء بريطانيا (5.00)

  2. حامات مولاي علي الشريف .. مزار استشفائي يداوي المرضى بالمجان (5.00)

  3. تجار يشرعون في تسويق الأضاحي عبر الإنترنيت بأسعار منخفضة (5.00)

  4. الحاتمي: الدعوة إلى الخلافة وهم يُخفي المصالح المادية لرجال الدين (5.00)

  5. خطاب ديني وسلوك لا أخلاقي .. "سكيزوفرينية" تصيب المجتمع المغربي (5.00)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مجتمع | بنهاشم: السجناء يستفيدون من خدمات صحية لا يحصل عليها الأحرار

بنهاشم: السجناء يستفيدون من خدمات صحية لا يحصل عليها الأحرار

بنهاشم: السجناء يستفيدون من خدمات صحية لا يحصل عليها الأحرار

قال حفيظ بنهاشم، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، إن إدارته تثمن التوصيات الصادرة عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان فيما يتعلق بضرورة تحسين وضعية السجين المغربي، غير أن هذه التوصيات في نظره، تبقى غير مكتملة على اعتبار أنها ركزت على ما يقوله السجناء ولم تأخذ في عين الاعتبار أقوال الموظفين بالمؤسسات السجنية، ما دام السجين المغربي يتشكى دائما حتى ولو كان يتمتع بظروف مريحة، حلى حد قوله.

وزاد المسؤول الأمني، في ندوة "وضعية السجون بالمغرب'" المنظمة من طرف المجلس الوطني لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء، داخل أروقة الدورة التاسعة عشر من المعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء، أن الاعتقال الاحتياطي هو المسؤول الأول عن الاكتظاظ الذي تعاني منه السجون المغربية بنسبة وصلت إلى 46 في المئة، مؤكدا أن عدد السجناء في المغرب تزايد بشكل كبير ووصل إلى حوالي 72 ألف سجين بالمغرب، يستفيدون من خدمات صحية لا يستفيد منها حتى المواطنون الأحرار، رغم أنه طالب بضرورة توفير مزيد من الأطقم الطبية للسجناء المغاربة.

وجوابا على سؤال أحد المتدخلين حول السجون غير النظامية، نفى بنهاشم بشكل قاطع، أن تكون هناك معتقلات سرية بالمغرب، متحدثا عن أن التعذيب لا يوجد سوى في أقوال بعض الناس وعناوين بعض الصحف، فالقائمون على المؤسسة السجنية، حسب تعبيره، هم مواطنون يعرفون جيدا القانون ولا يستطيعون خرقه، مؤكدا أن المندوبية أرسلت الخبرة الطبية لثلاث حالات تم الشك بأنها تعرضت للتعذيب، وإذا ما ثبت الأمر، فستتخذ الإدارة الوصية كافة الوسائل لمنع تكرار مثل هذه الحالات.

أمّا عن المشاريع المستقبلية من أجل تطوير المؤسسة السجنية فقد أكد بنهاشم أن هناك مشروعا يقضي ببناء 14 بناية سجنية جديدة، زيادة على تحسين ظروف العاملين بتغيير في السلاليم وإعطاء تعويضات عن العمل الليلي وعن السكن، رغم أن هذا المشروع، من شأنه أن يتعرض للتوقيف، بعد أن قام رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، حسب أقوال بنهاشم، بتقليص ميزانية الاستثمار بحوالي 66 في المئة، وذلك في عدد من المجالات من بينها ما يتعلق بالمؤسسات السجنية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - kadour الأربعاء 03 أبريل 2013 - 12:19
منهم السجناء و من هم الأحرار!!؟؟،حسب إحساسي و ما أعيشه فكلنا المغاربة سجناء،سواء داخل الجدران أو خارجها،و الخدمة الصحية يرثى لها كباقي الخدمات.أما الحرية في المغرب فتقتصر على فئة معينة فئة تعيش و تتمتع بكل الحقوق و الخدمات من أعلى و أفخر ما يكون.. و لو كانت الخدمات داخل هذا السجن العملاق في المستوى،لما رمى العديد من المواطنين بأنفسهم في البحر و مخاطره،للوصول إلى الضفة الأخرى و الهروب من السجن.
2 - مصطفى محمد عبد الواحد الأربعاء 03 أبريل 2013 - 12:20
لهذا السجون ابوابها مفتوحة و ثمة هناك اكتظاظ . نتفهمكم ايها المجرمون و الجناة فالامر يتعلق بصحتكم و سلامة بدنكم و خدمات صحية لا نحصل عليها نحن الاحرار , انتظروني فانا قادم اليكم ايها المجرمون لعلي استفيد من الخدمات الصحية التي تحظون بها دون سائر الاحرار
3 - igjiosidjogi الأربعاء 03 أبريل 2013 - 12:21
En effet il y a lieu de dire qu'il faut que les prisonniers travaillent ou recoivent une formation
Ainsi ceux qui magent doivent travailler ou recevoir une formation
Ca fait partie de la dignité des êtres humains
Et de la contibution de chacun au
PIB Produit Intéieur Brut
4 - ali الأربعاء 03 أبريل 2013 - 12:22
فهادي أسي بنهاشم والله ماكدب ليس التطبيب فقط بل الإدماج والشغل وكل شيئ شاغب تعرف وتحترم أظن أن المغاربة كلهم يتمنون الدخول إلئ السجن ليتداووا ويشتغلوا ويحترموا
5 - ;mohaton الأربعاء 03 أبريل 2013 - 12:28
السجناء يستفيدون من خدمات صحية لا يحصل عليها الأحرار ... الله يجعلني نتيق.

تصريحات شهر أبريل :)
6 - هدهد سليمان الأربعاء 03 أبريل 2013 - 12:56
هناك السجناء والأسرى، والمعتقلون، والطلقاء. ثم العبيد والأقنان، والأحرار. لكن أين نتموقع نحن الجماهير المغربية العريضة الضائعة من الشعب المغربي يا ترى!؟
فالجسون و المعتقلات المخزنية بالمغرب أصبحت مراكز لترويج وبيع المخدرات والخمور وسوقا لها. و لعل هذا نعيم مابعده من نعيم عند كل المستفيدين منها بيعا و إستهلاكا و تربية و تسكينا لغضب السجناء.
والمغرب، إذا أدخلنا المعايير و المقاييس المعتمد عليها في توضيح معنى الحرية و الأحرار عند غيرنا من الأمم المتحضرة، فإننا سنجد بأن المغرب لا يزيد عن سجن معنوي كبير، يحده طبيعيا بحران شمالا و غربا، و إصطناعيا جنوبا و شرقا تحده صحرءآن.
تمارس على قاطنيه كل أنواع الإهانات، تلك المتجلية في الإستعباد والقهر والإقصاء والتهميش والإحتقار والتخدير والتفقير والتجهيل والتمييع والتعهير والتهجين و التدجين والزج بهم في متاهات الإستيلاب و التغريب..
7 - زكريا الأربعاء 03 أبريل 2013 - 12:57
تبارك الله تبارك الله تبارك الله اللهم لا حسد .
هذه شهادة رسمية بان الخدمات الصحية بالمغرب افقر مايكون لدرجة ان السجان الكبير يتبجح علينا بما يقدمه ......من خدمات .....لفاءدة المسجونين اللهم لا حسد ....
8 - dentist الأربعاء 03 أبريل 2013 - 13:21
صراحة يمكن القول انه لم يكذب وانا لاحطة انه يتم زيارة المركز لطبي لمدينتي من طرف السجناء لكن ل ها بسبب ان الطبيبة التي لها عقد معهم لا تحضر السؤال ما هو لهدف من هذ الاقاويل و ايضا هل يجب على الاحرارالذهاب للسجن للعلاج يجب تحسين القطاع الصحي لكل مواطن و هنا لا يجب التفرقة مع احترام حق العلاج
9 - saïd Djomali الأربعاء 03 أبريل 2013 - 13:32
هذا هو الذي يجعل المجرمين يتهربون من القانون حينما يترك لهم العبث بأوراق العدالة
10 - layla الأربعاء 03 أبريل 2013 - 13:36
les prisons marocains sont devenus comme des hoteles, ce qui m a choque c est voir des videos sur you tube filmees dans les prisons marocains par des prisoniers terroristes , haddouchi le responsable des attentats de casa apres sa liberation il a dit qu il mangeait du fromage dans les petits dejeune , wach a ibad allah lmgharba lkawe l fromage , had lamasate al hariria encouragent les crimes et surtout le terrorisme , les prisons c est pour punir et pas pour passer les vacances, et gaspiller l argent des impots
11 - سعيد الأربعاء 03 أبريل 2013 - 13:53
والله ثم والله اني احترم السيد حفيظ بن هاشم واتمنى له طول العمر وان يعينه العلي القدير على تحمل ومواجهة النقد الهدام وهنيئا لموظفي المؤسسات السجنية بهدا المندوب السامي العظيم الذي يدافع عنهم و يذكر دائما وفي كل المناسبات بالمجهودات التي يبذلونها والمعاناة التي يعانونها خلال ادائهم لواجبهم الصعب واتمنى ان ينعم الله على ادارة الجمارك والامن الوطني بمسؤولين من هذا المستوى حتى يحس موظفو الادارتين بان وراءهم رجالا ينظرون اليهم كبشر وليس عبيدا
12 - abouyassine الأربعاء 03 أبريل 2013 - 13:54
ما هو السر وراء هذه الخرجة, واختيار المكان والشكل للظهور,,,,,,,
13 - عاشق المغرب الأربعاء 03 أبريل 2013 - 14:02
ليس الخدمات الصحية فقط وانما التعليم والتكوين المهني والسكن والتغدية والراحة .
وهدا سبب انتشار الجريمة بالمغرب .

واتمنى ان يستفيد المغرب من التجربة الصينية وغيرها من الدول التي تدمج السجناء في العجلة الانتاجية فمن اسباب تقدم الصين وغزو العالم بالسلع هو اعتمادها على 8 ملايين سجين وبالتالي فالسجناء يستفيدون ويستفيد معهم الاقتصاد .
اما نسخ التجارب السكودينافية والسويسرية وغيرها فهو لا يستقيم لان من شان ذلك تشجيع الجريمة .
14 - سجين سابق الأربعاء 03 أبريل 2013 - 14:49
ما فتئ على انقضاء عقوبتي السجنية
لم يمر شهر على مغادرتي السجن المدني بتطوان
الخلاصة : ( الله يحفض كل واحد من دخول تلك المقبرة أو حي الاموات )
أو السلام
أو لي شاف بعينو كتار من اللي سماع
15 - بوبصلة الأربعاء 03 أبريل 2013 - 15:11
السجين وجب تربيته وإعادة تأهيله وليس تسمينه..البعض من هؤلاء يفضلون البقاء أكبر مدة مما حدد القضاء. كل شئ متوفر وبدون تعب ولا شئ ينقص
16 - مواطن من السجن الأربعاء 03 أبريل 2013 - 16:09
حبة أقراص واحدة صالحة لكل الأمراض
17 - أبو سعد الأربعاء 03 أبريل 2013 - 16:21
إذن إذا أراد المغاربة أن يستفيدوا من خدمات صحية أحسن يجب عليهم ألا يكونوا أحراراً..؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!
18 - الحسن الأربعاء 03 أبريل 2013 - 16:31
دكرني عنوان المقال بجملة قالها عادل امام في احدى مسرحياته، "من أراد أن يعيش سعيدا فليمت"؟؟؟؟؟؟ من أراد أن يعالج جييدا فل يرتكب له جريمة ليسجن؟؟؟؟؟؟
19 - تازي الأربعاء 03 أبريل 2013 - 16:39
في هذه لم يكذب السيد بن هاشم .كنت في مستشفى عمومي وسط زحمة لا يقوى عليها سوى اهل الفتوة و اللصوص يستغلون الوضع لنشل المصطفين فسمعت سجينين واحد يقول للاخر .كنت قائدا في السجن احمل في سيارة رفقة شرطيين ودون انتظار .رد عليه الاخر بان شابا كان به جرح غائر متعفن بركبته و خوفا من بتر ساقه سرق ليدخل السجن فتطبب في الرباط احسن تطبيب ليخرج من مدة سجنه معافى ... اين المواطن الحر وسط الديمقراطية ؟ اذا كان لا خوف من السجن فالسجن الحقيقي هو المواطنة
20 - عابر سبيل الأربعاء 03 أبريل 2013 - 16:41
يجب الاهتمام بالجانب الاجتماعي للموظفين والافراج عن التعويضات عن السكن والاهتمام بالموظف فلا يمكن تغييبه من معادلة الاصلاح على اعتباره المحتك المباشر بالسجين، بدل الجلوس في بروج مشيدة واعطاء التعليمات دون فهم الواقع اليومي الذي يعيشه الموظف...
اطلقوا سراح حقوقنا المهضومة...
21 - مومن الأربعاء 03 أبريل 2013 - 17:05
ديو المغاربة كاملين للحبس نتوما السبب فهادشى اللي واقع من غدم امن ضعيف هده الامة من سرقة ومن حكرة الشفار ولا كيتمنى يمشي للحبس ويتمنى يمسى هو قاتل باش تطول المدة ديال الحبس واش باغيين تردوا المغاربة كاملين مجرمين نتمنى من الله يوصلكم هادشي فاش عايشين المساكين ديك الساعة تعطيوا المحابسية الزرواطة والخبز والملحة او خايفين من مماكوم مريكان وفرنسا تغضب عليكم
22 - AZIZ ABDOU الأربعاء 03 أبريل 2013 - 17:19
Une chose est certaine, le soit disant Mr BENHACHEM, n'a jamais passé une nuit au sein d'un de ses établissements penitenciers, c'est pour cette raison qu'il dit ce qui lui plait.Mr la derniére chose que je te demande c'est d'arreter de mentir. une fois dis la vérité au moins une fois dans votre vie. la prison marocaine est devenue une ACADEMY CRIMINAL. Pour moi, je pense pas qu'il y a ni medecin ni infirmer car pour vous tous les prisonniers ne sont pas des etres humains mais des cafards voire meme moins que des cafards. Un jour la justice Divine gagnera, et pense dés aujourdh'hui que diras tu devant ALLAH LE PLUS PUISSANT.
23 - Mostapha الأربعاء 03 أبريل 2013 - 17:34
Très bien... mais pourkoi presque tous les prisoniers sort avec les maladies de la peau? comme jarba en darija.
24 - driss الأربعاء 03 أبريل 2013 - 18:18
la viande 3 fois par semaine , les jus de fruits fel7a9i9a , la nourriture wa3ra et gratuit , beaucoup des prisoniers qui etait avec moi m ont dit qu ils ne veulent pas sortir , la3icha brra ghalia , douche une fois par semaine avec l eau chaud , la television , le sport , la bibliotheque le maroc a beaucoup change
25 - موحى اطلس الأربعاء 03 أبريل 2013 - 18:52
هي كلنــــــــــــــــــــــــــــــا نمشيو للحبس ؟؟؟؟؟؟؟؟
26 - موظف كاعي الأربعاء 03 أبريل 2013 - 20:05
ان العناية التي اصبحت توليها الدولة للسجين اصبحنا نحن الموظفين نغير منها فكيف يعقل ان السجين حين يمرض يهرع المدير الى احالته على الطبيب في حين عندما يمرض الموظف يتم الانتقام منه بحرمانه من التعويضات عن الساعات الاضافية اوالتنقيل من مدينة لاخرى دون المراعاة لوضعيته العائلية ,كما ان السجين عندما يحتج لاتفه الاسباب يجد الجمعيات الحقوقية تسانده بينما الموظف يجد الاستفسار كيتسناه عند رئيس المعقل دون ان ننسى مطرقة المدير بالاضافة الى سندان الادارة التي تاخد باقوال المدير وشهود الزور دون ان تكلف نفسها عناء التحقيق في الامر, زد على ذلك الوضعية المادية والنفسية المزرية التي يعيشها جميع اصناف الموظفين وفي الاخير فان تحسين وضعية السجون ونجاح عملية الادماج هي رهينة بتحسين وضعية الموظفين ورفع الحيف الدي يطالهم جراء نزاهتهم وعدم تملقهم لاي مسؤول سواء كان داخل السجن او داخل الادارة وتحية للموظفين الشرفاء.
27 - zezo الأربعاء 03 أبريل 2013 - 20:22
صحيح ما قالم بنهاشم
كل هذا على ضهر الممرض والمساعدين بدون ادنى تعويض عن الاخطار
28 - معاناة موظف السجن. الأربعاء 03 أبريل 2013 - 21:08
انه لشيء يثير الاستغراب ويزيد معاناة الموظفين على معاناة,الصحافة وبالحمولة التاريخية الموروثة عن كل ما له علاقة بالسجن,والادارة المركزية للمندوبية العامة للسجون وتعسفاتها على الموظفين سواء في التنقيلات التعسفية او العقوبات التاديبية المبنية على تقارير مفبركة من مدراء الابتزاز والنهب بالسجون,وغياب التعويضات عن السكن,وغياب وسائل النقل للموظفين مع العلم ان معظم السجون تتموقع خارج المدن,وعدم استفادة الموظفين من تعويضات التنقل الى مؤسسات قصد تقديم الدعم او للقيام بحملات التفتيش,وطول ساعات العمل التي تفوق 12 ساعة يوميا وقد تطول بسبب اي طارئ وهذا الاخير يتعدد ويتنوع يوميا لطبيعة العمل بالسجن.
فموظف السجن هو الانسان الوحيد الذي يعاني العنف النفسي والمعنوي واللفظي كل ساعة وكل ثانية بل كلما تنفس شهيقا ونفيرا سواء من رؤسائه او من النزلاء المحترفين وما اكثرهم,وما يزيدنا احتراقا نفسيا تلكؤ المدراء وتماطل رؤساء المعاقل في تطبيق القانون وحمايتهم لبعض الاباطرة والنصابين عبرتجميد العقوبات التاديبية المنصوص عليها في القانون المنظم للسجون23/98 وهذا طبعا بمقابل مادي وعيني وعلى حساب الموظف النزيه.
يتبع..
29 - معاناة موظف السجن. الأربعاء 03 أبريل 2013 - 22:00
تتمة:
فرغم مجهودات السيد المندوب بنهاشم الا أنه مطالب بمغادرة كرسيه والقيام بزيارات مفاجئة لمختلف السجون وأن يستمع للموظف ويعرف مشاكله ومعاناته وأن لا يصدق كل التقارير المرفوعة من المدراء عن الموظفين فقد أصبح الموظف النزيه عدوا لتماسيح وعفاريت الفساد بالمؤسسات السجنية,كما انه مطالب بعدم الثقة في بعض مساعديه وأعوانه بالادارة المركزية خصوصا عدو الله بقسم الموظفين وبادة والمفسد الاكبر العزرية وغيرهم من اللوبي الراعي للفساد بمختلف المؤسسات والحامي لخفافيش الظلام من المدراء المتلاعبين بالمواد الغذائية:لحم,دجاج,خضر,بيض,خبز......,مع المحترفين للنصب من الممونين ,والمتسلطين على الشرفاء بهذا القطاع.
كما على بنهاشم تطبيق المساواة بين جميع الموظفين إذ كيف يعقل ان يدمج موظف في السلم 10 بإجازته بينما يحرم زميله المجازمن الإدماج في نفس السلم؟
الى جانب ما مضى يجب العناية بالصحة النفسية للموظفين الذين يعانون صراعات يومية مع الرؤساء والنزلاء مما يجعلهم عرضة للهزات النفسية والهستيرية التي من شأنها تفجير الأوضاع داخل المؤسسات السجنية وحصول كوارث إجتماعية على غرار ما حصل لرجال الأمن مؤخرا.
والفاهم يفهم
30 - Boghaba الأربعاء 03 أبريل 2013 - 22:08
لايمكن بتاتا الإتيان على ذكر السجون إلا ومعه ٱستحضار مايعانيه الموظف من قهر وتنكيل وهضم لأبسط حقوقه كإنسان وكمواطن في خرق سافر لقانون الوظيفة العمومية حيث يشتغل بلا وقت ولا نظام ناهيك عن الإحتقار من المسؤول والنقل التعسفي والإستفسارات المجانية والتقارير المحبوكة ....ثم ماذا عن الموظفين حملة الإجازة غير المدمجين في السلم 10 وماذا عن التعويض عن السكن وماذا عن الإقتطاع اللاقانوني من التعويض عن الساعات الإضافية بسبب المرض.....يا مندوب أنت رجل حر يعرف الحق والعدل فأنصف موظفيك الضعفاء وٱشعر بمعاناتهم ولا تزدهم قهرا فوق قهر الزمان أنت رجل كريم فأكرمهم بالإدماج والسكن وأمر المدراء بٱلتزام حدودهم والخوف من الله وفقك الله يا مندوب.
31 - موظف ساخط الأربعاء 03 أبريل 2013 - 23:57
لا يعقل في ٢٠١٣ موظفين حاصلين على الإجازة خدامين بالسلم 6 علاش ميدمجوش للسلم 10 بحال الموظفين ديال قطاعات الاخرى هذا هو الاستغلال و الحكرة
32 - Oussama الخميس 04 أبريل 2013 - 04:31
J'étais en prison, et j'avais un petit cafard dans l'oreille, quand j'ai consulté un docteur la-bas, il n'a rien fait ni controle ni rien, seulement il m'a prescrit un medicament Otipax qui ne dépasse pas 25 dh, et c'est apres une semaine que je l'ai reçu.
Heureusement que j'ai sorti de la prison apres 3 mois de ce problème, et j'ai consulté un docteur qui m'a confirmé qu'il y a un insecte bien installé dans mon oreille, alors je suis allé a l'hôpital IBN SINA (ORL) pour le faire sortir.
Pour moi, j'avais pas de dégâts hamdollah, mais si mon cas arrivait à des prisonniers qui vont encore passer une longue durée en prison !!!!
Lah Ykoun f 3awnhom o Lah Ytla9 Sra7hom :)
33 - سجين الخميس 04 أبريل 2013 - 09:16
سبحان الله بنهاشم كيتبورد بالكذوب وجميلة السيوري تنصت باحترام ؟؟ يحيى مجهود الدولة في تدجين المجتمع المدني ؟؟ هذه السيوري التي جعلوا لها نجما يسطع في غفلة من المناضلين ودخلت المجلس الوطني لحقوق الانسان وكونت جمعية عدالة وفي فمها ملعقة ذهب هاهي تظهر على حقيقتها وتصبح مخزنية فوق العادة
34 - محمد الخميس 04 أبريل 2013 - 09:59
لو كان هدا الشخص الدي يسمى مندوبا عاما لادارة السجون وزورا وكدبا باعادة الادماج يحس بقليل من الحياء لما اطلق العنان للسانه لقصف الناس بالكلام المعسول الدي لا يمت لواقع السجون المزري باية صلة <فالخدمات الصحية> التي يدعي حفيظ بنهاشم ان السجناء يستفيدون منها هي في الواقع لا توجد الا في مخيلته باعتباره قائما على السجون المغربية فكيف يستقيم ان يشهد شخص ضد نفسه الا في حالات نادرة فحالة السجون في البلاد العربية والمغرب ضمنها غير خافية على احد فما يدور داخلها يشيب له الولدان وتضع كل دات حمل حملها وهده ليست مبالغة او تجني على احد بقدر ما هي الحقيقة المرة التي اراد حفيظ بنهاشم اخفاءها بالغربال فالظلم والمعاملة السيئة جدا من طرف موظفي السجون هي السمة السائدة بالاضافة الى ما يعرفه القاصي والداني حول انتشار البيع والشراء في المخدرات والاقراص المهلوسة والتبغ مقابل رشاوى للموظفين لغض الطرف عنها اما حديث السيد حفيظ بنهاشم عن تمتع السجين بظروف مريحة فهده قمة
التزييف.خلاصة القول ان المندوب العام لادارة السجون لسوء حظه ان هده الندوة نظمت في شهر ابريل وهو شهر الاكاديب فلا يمكن ان يكون كلامه الا ضمنها.
35 - نانا السبت 06 أبريل 2013 - 01:51
الله يحفظك يا مندوب يا عظيم دائما تدافع عن موظفي المندوبية العامة لإدارة السجون حينما توليت تسييرها الموظفين أصبحوا يعيشون مطمئنين ورافعين رؤوسهم أنا من عندي الله يخليك لينا ويحفظك ويكثر من مثالك يا عظيم.
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

التعليقات مغلقة على هذا المقال