24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3206:1913:3717:1720:4622:18
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مجتمع | مركز توجيه جامعة محمد الخامس يقترح برنامجا للتكوين المهني

مركز توجيه جامعة محمد الخامس يقترح برنامجا للتكوين المهني

مركز توجيه جامعة محمد الخامس يقترح برنامجا للتكوين المهني

قالت حفيظة المدرسي، المسؤولة عن مركز الاستقبال والإعلام والتوجيه والتتبع التابع لجامعة محمد الخامس السويسي، إن المركز سيتقدم باقتراح خلال الدخول الجامعي الحالي يقضي بتمكين الطلبة من الاستفادة من تكوين مهني يساعدهم على الولوج إلى سوق الشغل.

وأوضحت المدرسي، وهي أستاذة لمادة التواصل بالجامعة ذاتها، أن جامعة محمد الخامس السويسي وقعت بروتوكولا مع مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل يمكن الطالب من تعزيز شهادته الجامعية بتكوين في إحدى المهن مما يقوي حظوظه في الحصول على منصب شغل.

وأبرزت أن المركز، الذي أحدث سنة 2005 ، اتسعت أدواره بحيث أنه بالإضافة إلى وظيفة توجيه التلاميذ الحاصلين على الباكالوريا نحو الجامعات والمعاهد التابعة للجامعة بمختلف تخصصاتها، أصبح يضطلع بمهمة تتبع الطالب بعد تخرجه ومساعدته من أجل القيام بتداريب مهنية في القطاعين العام والخاص.

وأشارت في هذا الصدد إلى أن مركز الاستقبال والإعلام والتوجيه والتتبع تربطه علاقات شراكة مع مجموعة من الهيئات من بينها الوكالة الوطنية للتشغيل ودعم الكفاءات، ووكالة التعاون التقني الألماني، وهي الهيئات التي تساعد الطلبة على الاندماج في سوق الشغل.

كما ينظم المركز، تضيف المدرسي، مجموعة من التظاهرات تروم تقريب الطالب من سوق الشغل كمنتدى التشغيل الذي يشكل فرصة للقاء بين الخريجين وأرباب المقاولات.

وبخصوص مهمة المركز في توجيه الطلبة الوافدين على الجامعة، أوضحت حفيظة المدرسي أن عملية التوجيه تبدأ قبل وبعد الحصول على شهادة الباكالوريا، مشيرة إلى أن المركز يتنقل عبر حوالي خمسة وستين ثانوية لمد الطلبة بالمعلومات المتعلقة بالتكوينات التي توفرها الجامعة، بالإضافة إلى استقبالهم في منتدى الطالب والأبواب المفتوحة التي تنظمهما الجامعة كل سنة.

وقالت إن هناك مجموعة من المحددات تتحكم في اختيار الطالب لوجهته الجامعية، حيث لاحظت ، انطلاقا من تجربتها، أن أغلب الطلبة يكون توجيههم إرضاء لأسرهم ، أو أن يكون نابعا من القلق من إمكانية الحصول على شغل، مضيفة أن المركز يتوفر على موجهين تربويين يحاولون مساعدة الطلبة على الاختيار الصحيح.

من جهة أخرى، أكدت المدرسي أن مركز الاستقبال والإعلام والتوجيه والتتبع يقوم بعدد من الأنشطة الموازية من بينها تنظيم ورشات طيلة السنة تهم تقوية اللغات الحية لدى الطلبة، ودروس في المحاسبة، وذلك بهدف التقليص من ظاهرة الهدر الجامعي.

كما يتوفر المركز على ورشة للمسرح تساعد عددا كبيرا من الطلبة على الاندماج في الحياة الجامعية، بالإضافة إلى الجامعة الصيفية التي تعرف مشاركة أساتذة مغاربة وأجانب.

وحول المشاكل التي يعاني منها قطاع التعليم، قالت المدرسي إن سبب فشل المخطط الاستعجالي يكمن في أنه " لم يكن هناك تتبع خلال تنفيذه مما أدى إلى فشله عل الرغم من الأموال الباهظة التي أنفقت في سبيله".

وأكدت أن الخطاب الذي وجهه الملك محمد السادس إلى الأمة في 20 غشت الماضي من شأنه إعطاء نفس جديد للمنظومة التعليمية، معتبرة أن مشاكل القطاع يمكن تجاوزها شريطة أن ينخرط الجميع في هذا الورش الكبير وربط المسؤولية بالمحاسبة.

* و.م.ع


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - MEDKOURI الخميس 19 شتنبر 2013 - 09:06
EXCELLENTE IDEE ,mais pour réussir tout ça il faut annuler l'arabisation des matières scientifiques sinon aucune initiative ne sera réussie................A BON ENTENDEUR..................
2 - CHERRADI الخميس 19 شتنبر 2013 - 09:31
L'idée est très bonne, l'articulation entre formation universitaire et formation professionnelle est très pertinente, cependant, cela signifie et prouve l'échec des universités à mettre en place de véritables Masters ou Licences PRO. J’ai travaillé avec les deux institutions, je peux vous garantir que ce sera le mariage entre deux corps handicapés et deux systèmes malades qui vont produire des lauréats avec des compétences au mieux insuffisantes au pire inadaptées. L'OFPPT doit sortir de la politique du chiffre et de l'affichage et l'Université doit retrouver ses titres de noblesses avec une éthique, une déontologie et des missions bien précises. Malheureusement l'Éducation et la Formation sont politisées là elles doivent être une CAUSE NATIONALE
3 - حووورية الخميس 19 شتنبر 2013 - 10:24
سيبقى التكوين المهني على ما هو عليه مادام المسؤولين عنه يعتمدون لغة الارقام خصوصا فيما يخص المنخرطين ولا يبالون بالادماج والتتبع .
4 - Adam Stranger الخميس 19 شتنبر 2013 - 11:21
لم اعد قادرا على استيعاب هذا المنطق الغريب، فالمتخرجون من المعاهد المتخصصة ليس لهم حق الولوج للجامعة بل الطامة الكبرى هي المذكرة الوزارية التي تمنعهم ولوج المعاهد و الجامعات الحرة أيضا، و لآن يطالبون ادماج خريجيهم بالتكوين المهني، صراحة هذه مهزلة تربوية بإمتياز.
5 - fafado الخميس 19 شتنبر 2013 - 11:53
اولادكم امشيو الميريكان ... اولا د نا الى التكوين المهني ;;;;
6 - une maman الخميس 19 شتنبر 2013 - 12:46
Tout tout marchera avec l'annulation de l'arabisation des matières scientifiques.
7 - mohamed from USA الخميس 19 شتنبر 2013 - 12:48
الى صاحب التعليق رقم 5: ماشي كل الي كايمشي للمريكان مرفح. فينا الذي تكرفص و قرى و زيد عليها بلا منحة.
8 - retz الخميس 19 شتنبر 2013 - 12:52
لا لا نحن نرفض هذا الاقتراح فجامعة محمد الخامس اذا دخلت الى موقعها على الانترنت سوف تجد يمنع تسجيل خريجي ista في الاجازات المهنية هل خريجي ista فيهم الجربة مثلا او ماذا لهذا يجب المعاملة بالمثل و انا متؤكد ان طلبة هذه الجامعة لو التحقو بالتكوين سوف يندهشون لمستوى و صرامة التكوين المهني فهو شبه عسكري حتى اليهود يسمحون للفلسطينين بالدراسة في جامعتهم
9 - خالد الخميس 19 شتنبر 2013 - 13:16
شيء جيد لأنه ما ينقصنا نحن طلبة الجامعة هو تكوين تطبيقي فيما ندرسه.وهدا هو حال التعليم العالي في دول أخرى.المرجوا أن تعمم على كافة الجامعات.
هادوا هما الاقتراحات أسي الداودي و كدلك المعارضة ماشي غير الغوات و الخوا الخاوي في البرلمان.
10 - حد لبلاجكة الخميس 19 شتنبر 2013 - 13:51
من خلال الصورة يضهر لي ان حواسيب الجامعة لازالت تعمل بنضام فيستا وهو نضام متجاوز خاصة عندما يتعلق الامر بجامعة هي الكبرئ في المملكة
11 - INTERROGATION الخميس 19 شتنبر 2013 - 14:28
Peut etre qu ils preparent cette formation pour former les clandestins subsahariens et les ajouter au marché emploi !
12 - كريم الخميس 19 شتنبر 2013 - 15:31
سلام عليكم
اما بعد فواقع التكوين من تجربتي الشخصية هو انك تحصل على الشهادة في اختصاص معين وتجد نفسك تعمل بعيد كل البعد عن اختصاصك زد على دلك ان مدة التكوين تعتمد على الكلام والنسخ بلا بلا بلا بلا اما التطبيقي ففي احلامك وحين التخرج تدهب للمشغل خالي الوفاض كما هناك كثرة التخصصات ونفس التخصص كل عام .تخيلوا 120 متدرب كلهم اخدوا الشهادة 10 منهم يشتغلون فقط في ضروف مزرية وهولاء 8 منهم بالزبونية 2 بمي زهرة .
فبدل ان يبحثوا عن تخصصات جديدة نفس التخصصات كل عام وعام على عام تخصص يتبهدل. وفي الاخير اللهم ولي امورنا خيارنا
13 - فقير في الوطن الخميس 19 شتنبر 2013 - 15:47
هل تم إحداث شعبة أو مسالك للتكوين المهني بالجامعة ؟
أظن أن الأمر لا يعدو أن يكون مجرد حل ترقيعي، يدر الرماد على الفشل في اتخاد موقف للإصلاح الهيكلي للجامعة ضمن منظومة التربية والتكوين. وعلى غرار البرامج المعتمدة سابقا في المخطط الاستعجالي والذي لم يكن بدوره سوى حل للاستمرار في استنزاف المال والوقت على أمل تدارك وتصويب عجلة التربية والتكوين على السكة. إن مسألة التربية والتكوين هي رؤيا وغاية وأهداف ومخططات برامج تدبيرية وتقويمية على مدى متوسط وطويل. صحيح أن التتبع والمحاسبة كانت حلقة مقصية أو تم تجاهلها لتضليل النوايا واغتنام الفرص للانقضاض على الاعتمادات المخولة للإصلاح. والمشكل سيظل دائما في اختيار كيف ومتى وأين ومن، سيقوم بالتتبع والمحاسبة ؟
14 - HMD الخميس 19 شتنبر 2013 - 17:16
je pense que c'est une bon idée mais il faut que les chances de chaque personne que ce soit stagiaire ou étudient doivent être égaux, et bénéficier de la continuité dans son parcoure professionnelle .car pour les techniciens spécialiser ont des defeculter d'avoir une licence professionnelle.
15 - خالد الخميس 19 شتنبر 2013 - 18:11
تعليق 8
كتقراو شيحاجة مكنقراوهاش حنا؟؟؟؟ اللهم التخصصات التقنية هي لمكيناش فالجامعة وهدا هو هدف التكوين المهني.
تحدتي على الصرامة.نتوما عندكم الحضور اجباري أو الطرد ناس ديال الجامعة لبغا اقرى راه كيحضر.فين هي هاد الدهشة و المستوى لكدوي عليه
16 - ادريس الوزاني الخميس 19 شتنبر 2013 - 20:56
لقد اضاع صناع القرار فرصا عديدة لاصلاح اعطاب التعليم ببلادنا ...ان وضع البرامج وحده لايكفي ، رغم ان برامج عديدة اهدرت من خلالها وفيها ميزانيات جد ضخمة ولم تنفذ ...ثمة افكار جريئة و ناجعة يمكن التداول فيها ولكن اين الارادة السياسية الحقيقية لتفعيلها ..على الاقل في ظل هذه الحكومة شبه ملتحية لا اعتقد البثة انه سيكون تطور في هذا المجال ...كان ينبغي انتظار الخطاب الملكي السامي الذي نبه لخطورة اعطاب التعليم حثى يبدا الحديث حول الموضوع من جديد على الرغم ان ملفه ظل على الطاولة منذ زمن بعيد ...ليضيع كل هذا هبء....
17 - أنا الخميس 19 شتنبر 2013 - 22:32
قبل أي كلام اين هي الجامعة!!! اه وألف آه على حالها مجرد آثار وأطلال بجميع كلياتها انظر إلى كلية الطب أي مهندس عبقري صممها وكلية العلوم والآداب وووو وملحقاتها أما الطاقم البشري فلا مثيل له يشتغل بكانتو ابكي ألف مرة على مثل هذه الأكاذيب التي تنهب بها الميزانيات وتملؤ بها الأوراق بدعوى أنهم يعملون والطلبة فيقوووو باقي ماعقتوووو
18 - [email protected] الخميس 19 شتنبر 2013 - 23:04
كلام جميل كلام معقول ولكن يبقي التسويق فقط لمناصبكم اما على ارض الواقع لا يوجد شيئ من هذا
19 - متقاعد التكوين الجمعة 20 شتنبر 2013 - 15:40
وجب اعادة النظر في التكوين المهني.لانه اصبح يستقبل عددا لا يستهان به مما يفرض تماشي التكوين مع ارتفاع العدد واعادة هيكلة بعض الشعب التي لا زالت تملك التكنولوجيا القديمة متلا ميكانيك السيارات.
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

التعليقات مغلقة على هذا المقال