24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2613:4416:3018:5420:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | هل ثبت رسمياً ضُلوع المغرب في قضيّة "رشاوَى المونديال"؟‎

هل ثبت رسمياً ضُلوع المغرب في قضيّة "رشاوَى المونديال"؟‎

هل ثبت رسمياً ضُلوع المغرب في قضيّة "رشاوَى المونديال"؟‎

يبدو أن الهزات التي تلقاها عالم كرة القدم في الأيام الأخيرة لن تتوقف دون أن تضرب الكثير من الاتحادات القارية والمسؤولين عن اللعبة في الاتحادات الكروية عبر العالم، وهذه المرة المغرب. بعد أن تم توجيه اتّهامات إليه بتقديم رشاوى إلى عدد من المسؤولين بـ"الكونكاكاف"، كونفدرالية كرة القدم في أمريكا الشمالية والكراييب، من أجل كسب أصوات تتيح له نيل شرف تنظيم كأس العالم 1998 التي أجريت بفرنسا، و2010 التي أقيمت بجنوب إفريقيا.

وفي الوقت الذي كان يُنظر إلى المغرب كضحية بعد فقدانه شرف تنظيم كأس العالم 2010 لصالح جنوب إفريقيا بسبب رشاوى، ورد اسم المملكة في تقرير المدعي العام الأمريكي كمتورط في محاولة تقديم رشوة للحصول على أصوات تدعم ملف ترشيحه لاحتضان التظاهرة العالمية.

بليزر ورشوة مُونديال 1998

اتّهامات خطيرة تلك التي وجهها الأمريكي شاك بليزر، الكاتب العام السابق للكونكاكاف، للمغرب بزعمه أن هذه الأخيرة قد حاولت سنة 1992، موعد التصويت على البلد الذي سينال شرف تنظيم كأس العالم 1998، تقديم رشوة لجاك وارنر، رئيس الاتحاد حينها، وعرضت عليه الحضور إلى المغرب من أجل مناقشة بعض التفاصيل في الموضوع وتغيير وجهة بعض الأصوات لصالح المملكة.

المسؤول الأمريكي السابق، والعنصر الأهم لدى القضاء الأمريكي في تسريب مجموعة من المعلومات والحقائق التي قد تطيح بمجموعة من الشخصيات الرياضية الكبيرة، في حال ثبتت صحة المعطيات التي قدمها، أكد أن المغرب كان يحاول استعمال الرشوة من أجل كسب الأصوات، غير أن الملف الفرنسي فاز حينها بـ12 صوتا مقابل 7 فقط للمغرب.

سعيد بلخياط، أحد الأعضاء المشرفين على الملف المغربي، نفى في تصريح لـ"هسبورت" مزاعم الأمريكي بليزر، مؤكدا أن المغرب لم يُقدّم ولو فِلساً واحدا لأي عضو مسؤول كيفما كان نوعه بأي من الاتحادات العالمية، قصد دفعه للتصويت على الملف المغربي، مشيرا في الآن ذاته أن كل ما في الأمر هو أن بعض الشخصيات في اتحاد الكونكاكاف كانت تحاول بطريقة أو بأخرى استمالة بعض الأسماء المغربية المشرفة على الملف من أجل منحهم رشوة.

مليون دولار لاحتِضان كأس العالم 2010

اتّهامات المسؤول السابق بالـ Concacaf لو تتوقف فقط في سنة 92، بل بلغت الملف المغربي لاحتضان كأس العالم 2010، بعدما أكد مرة أخرى أنه حل بالمغرب سنة 2004 إلى جانب رئيس اتحاد الكونكاكاف، بطلب من المسؤولين المغاربة، "الذين عرضوا مبلغ ملون دولار عليهما من أجل التصويت لصالح الملف المغربي بدل الجنوب إفريقي، قبل أن يغيرا الوجهة أخيرا صوب جنوب إفريقيا التي قدمت 10 ملايين دولار لنفس السبب".

بلخياط، قيدوم المسيرين المغاربة والعارف بخبايا الكونفدرالية الإفريقية والاتحاد الدولي للعبة وعضو اللجنة المشرفة على ملف الترشيح المغربي في مجموعة من المناسبات، أشار إلى أن زيارة جاك وارنر، رئيس الكونكاكاف، أتت على هامش مباراة ودية جمعت المنتخب الوطني ومنتخب ترينيداد وتوباغو، التي ينتمي إليها وارنر، وليس لشيء آخر.

المتحدث نفسه أكد لـ"هسبورت" أن الملف المغربي كان قويا جدا بالمقارنة مع ملف جنوب إفريقيا، مشيرا في الآن ذاته إلى أن سعيد الكتاني، المشرف على الملف المغربي حينها، كان قد أعطى تعليماته بتفادي تقديم أي مبالغ مالية لأي عضو بالاتحاد الدولي "وذلك ما تم بالفعل"، يضيف مستشار جامعة الكرة.

بلخياط أوضح أن الكتاني، المكلف بالقارة الأوروبية، قد نجح في ضمان 4 أصوات من أوروبا وهم، إسبانيا، تركيا، فرنسا وبلجيكا، كما تمكن بلخياط شخصيا من كسب 4 أصوات أخرى عن المنطقة الإفريقية خاصة بمالي، الكاميرون، تونس وبوتسوانا، ثم صوتين عن آسيا، الأول لمحمد بنهمام من قطر والثاني لكوريا الجنوبية، بينما تم إسناد مهمة عرض الملف المغربي على القارة الأمريكية لألان روزنبيرغ، دون أي تدخل من أي مسؤول مغربي آخر.

عضو اللجنة المشرفة على الملف المغربي قال إن المسؤولين المغاربة كانوا متأكدين من فوز بلدهم بشرف تنظيم كأس العالم 2010 بعد ضمانهم لعدد أكبر من الأصوات، مردفا: "قبل يوم التصويت كانت هناك مجموعة من التحركات المشبوهة، وحينها كنا متأكدين أن أعضاء من الاتحاد الدولي قد غيروا قناعتهم لأسباب معينة، بل حتى بلاتر صوت لجنوب إفريقيا".

* لمزيد من أخبار الرياضة زوروا Hesport.Com


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - C'est fini l'espoir الأربعاء 03 يونيو 2015 - 04:47
كــــــل شيئ ممكن
يجب على اليابان صناعة مليار كاميرا ذكية لتركب فوق رؤوس 36.000.000 نسمة لمراقبة ومحاربة الرشوة .

مع إمكانية توظيف 10.000.000 نسمة للتبليغ عن الرشاوي

عصفورين بحجر واحد .
ما رأيكم بهذا الحل مادام العرب يكرهون الشريعة ويحبون حقوق الإنسان .

Samir.B
2 - سمير الأربعاء 03 يونيو 2015 - 04:48
المغرب بلد المصداقية لانوجد رشوة في بلدنا .اتهام خطير
3 - Observateur الأربعاء 03 يونيو 2015 - 04:55
Rien de nouveau car "responsable du gouvernement marocain" et corruption son presque synonymes.
4 - Mohamed USA الأربعاء 03 يونيو 2015 - 05:21
وا تعياااو ما تحاولو تخبيو هادي راه ال ف. ب. اي. يا ولدي، ما قالت المغرب عاطي الرشوة حتى كان عندها شي دليل. السؤال الان هو هل سيُقدم احد الى العدالة و هل سنعرف حقيقة هذه القصة بكل التفاصيل و هل هاد المليون دولار جائت من اموال الشعب؟
5 - أحمد الربابطي الأربعاء 03 يونيو 2015 - 07:04
لقد سقط بلاتر وحوارييه تباعا لأن حبل الكدب قصير
ومسؤولينا اطرافا في القضية ويمثلون دور الضحية
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
كفاكم بنا استهزاءا!
6 - نورا الأربعاء 03 يونيو 2015 - 08:16
هذاك المليون دولار راه غير قهيوة ما خفي كان أعظم، أحد اصحافيين الفرنسيين قال بأن للمغرب طرق عجيبة في الإرشاء، هذا الصحفي كان ضد وحدتنا الترابية ففي سنة 94 دخل المغرب وكانت المخابرات على علم فما إن وصل حتى توجهو به إلى إغلى فندق بمراكش رغم ٱنه لم يطلب هذا وأكدوا له بأن كل شيئ مجانا حتى البنات، أي كل شيئ على حساب البعير المهم عاش الملك
7 - khalil الأربعاء 03 يونيو 2015 - 08:30
si c'est la réalité des choses , il faut que le Maroc avec
ces leaders sportifs se manifestent pour protéger le Maroc de ces soupçons et demander justice à la non attribution de la coupe du monde 2010
8 - AZBANE الأربعاء 03 يونيو 2015 - 09:19
JE ME REPPELLE QU'IL Y'A UNE DIZAINE D'ANNEES, DES JOURNAUX MAROCAINS ONT PARLE D'UN CERTAIN ROSENBERG, EX PRESIDENT DU COMITE D'ORGANISATION DU MONDIALE 94, A FAIT PASSER UNE SOMME DE 1 MILLIONS DE DOLLARS EN LIQUIDE, VIA L'AEROPORTS MED V, ET QUE QUELQUES REPONSBLES A L'AEROPORT ONT ETE SUSPENDUS. AUPARAVANT , UN CHEQUE CERTIFIE DE LA CITY BANK LUI A ETE REMIS PAR LES RESPONSABLES DU DOSSIER DE CANDIDATURE DU MAROC A L'ORGANISATION DU MONDIAL 2010, AFIN DE CONVAINCRE JUSTEMENT LE PRESIDENT DE LA CONCACAV. L'OPERATION AYANT ECHOUE, IL EST ENTRE PLUS TARD AU MAROC, INCOGNITO, POUR RECUPERER L'ARGENT, QU'IL FERA PASSER PAR L'AEROPORT AVEC L'AIDE DE CERTAINS RESPONSABLES .
9 - مواطن بسيط الأربعاء 03 يونيو 2015 - 10:37
ما يعجبني قي معلقينا انهم يعتبرون كلام إقباي قرآن منزل فما دامت جهاز المخابرات الأميركي قد قال هناك رشوة ادن هناك رشوة السؤال المطروح هو اين كان هدا الجهاز لمدة 23 سنة ولماذا أثير الموضوع الآن؟
وهل مجرد صدفة أن يخزج هدا الموضوع إلى العلن قبل أيام قليلة على وضع ملفات الترشيح لاحتضان بطولة العالم لسنة 2026 والتي يتنافس فيها المغرب والولايات المتحدة على وجه الخصوص؟
أليس من غريب الصدف أن يركز التقرير على على المغرب دون غيره ثم إن التهمة هي في التقرير ليست هي إعطاء الرشوة بل هي محاولة إعطاء رشوة والفرق كبير.
أليس غريبا أن يستقيل بلاتر بعد أربعة أيام بعد انتخابه وهو الدي أكد على أنه في إطار تفعيل مبدأ التناوب فيجب أن تقام منافسات كأس العالم 2026 في أفريقيا وهو ما يعني ضمنيا أنها يجب أن تقام في المغرب؟
الله يهديكم يا المغاربة كونوا أكثر رحمة بها الوطن العزيز
10 - midou الأربعاء 03 يونيو 2015 - 11:42
جميع دول العالم تعرف الفساد، هؤلاء موظفون ساميون وعالميون يشرفون على اهم واكبر مؤسسة دولية محبوبة لدى الصغير والكبير، الغني والفقير، حتى لا يتبجح احد من الدول الغربية ليتهم الدول الفقيرة بالفساد، وما خفي اعظم.
11 - OujdaGo الأربعاء 03 يونيو 2015 - 12:45
أيها العرب يجب ان تعرفوا ان ما يجري الان في الفيفا ليس الا ابعاد الامير الأردني من رئاسة الفيفا وكدا المغرب من التنظيم المنديال بعد ان الغي التناوب القاري وهذا لصالح وم الامريكية اما الرئيس المقبل بدون شك هو بلاتير
12 - Abdelmoula الأربعاء 03 يونيو 2015 - 13:10
S'il faut dénoncer les corruptions des cadres de la FIFA pour faciliter le vote au profit de certains pays, il faut commencer par les américains en premier qui excellent en matière de corruption et qui sont loin d'être des agneaux et des saints comme ils veulent le faire comprendre. Et cessons de nous accuser en acceptant de facto les dénonciations "encore non fondées", retournons plutôt l'accusation aux américains. De plus ce n'est qu'une stratégie pour amener le monde du football à changer son choix pour l’organisation du mondial 2026 au profit des américains, qui devait se dérouler en Afrique selon le principe de l'alternance des continents. Contre vents et marée je suis pour mon pays.
13 - AZBANE الأربعاء 03 يونيو 2015 - 13:10
COMMENT CA SE FAIT QUE LES ANGLOSAXONS (USA ET GB) ONT TOUJOURS ADHERE AU SYSTEME FIFA D'ATTRIBUTION DE L'ORGANISATION DE SES COMPETITIONS , TOUT EN FERMANT L'OEIL SUR DES TRANSACTIONS DOUTEUSES, QU'ILS DEFENDAIENT AVANT COMME ETANT DU "LOBYING", ET QU'ILS CONDAMNENT AUJOURD'HUI A COMME ETANT DE LA CORRUPTION ?
14 - Faisal الأربعاء 03 يونيو 2015 - 13:15
اتسآل لماذا لم يقدم المدعي العام اتهامه لبلاده في قضية الرشوة كذلك لكسب مونديال 1994 على حساب المغرب. اظن انها مؤامرة جديدة ضد المغرب لنزع تنظيم مونديال2026 و اعطائه لامريكا. فلا تستغربو فمونديال 2026 لصالح امريكا. هذه فقط خطة للفوز بشرف التنظيم ولا غير.
15 - barchi الأربعاء 03 يونيو 2015 - 16:11
المغرب سينضم كاس العالم سواءا في2026 او 2030 المهم ستقام في بلدي.اذن فلما العجلة.
16 - Mhamed ELayadi الأربعاء 03 يونيو 2015 - 16:19
الفيفا طلبت في المزاد السري أكثر من عشرة ملايين دولار للمغرب ، إذا كنت راغبا في تنظيم اللعبة على حساب إفريقيا الجنوبية صاحبة أكبر عرض ثمن أي عشرة ملايين دولار
17 - محمد سعدوني الأربعاء 03 يونيو 2015 - 17:32
النظام الجزائري أنفق 200 مليون دولار لدول أمركية من أجل التصويت لصالح جنوب أفريقيا 2010. مليون دولار مقابل 200 مليون دولارْ لمن الغلبة
18 - Sniper الخميس 04 يونيو 2015 - 06:02
Il est fort probable que le Maroc soit impliqué lui aussi vu que les investigations du FBI sont justifiés cependant n'ayez aucune craintes les marocains vu que votre montant est dérisoire comparé à d autre pays et le FBI Vise le gros gibier et vous vous n êtes que des parasites . Nous avons confiance dans l enquête américaine et juste le fait d être mentionné déjà est une bonne chose
19 - khalil الجمعة 05 يونيو 2015 - 20:44
هل الجزائر متورطة في هذه الرشاوي كي لايحصل المغرب على تنظيم المنديال وهل ساندت جنوب افريقيا في الرشاوي ضد المغرب هذا مجرد سؤال؟
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

التعليقات مغلقة على هذا المقال