24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع سقوط الحكومة قبل انتخابات 2021؟
  1. شبكة تنتقد "تأخر" تقرير وفيات الخُدّج .. ومسؤول يحتمي بالقضاء (5.00)

  2. جماهير الرجاء تجذب العائلات بـ"شجّع فرقتك ومَا تخسّرش هضْرتك" (5.00)

  3. شكايات في ملفّيْن تجرّ "مول الكاسكيطة" للسجن (5.00)

  4. إقصائيات كأس إفريقيا .. "أسود الأطلس" يتعادلون في جزر القمر (5.00)

  5. دماء شباب مغاربة تتضامن مع جرحى قطار بوقنادل (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | الأولمبي المغربي يهزم نظيره التونسي في الطريق إلى "ريو 2016"

الأولمبي المغربي يهزم نظيره التونسي في الطريق إلى "ريو 2016"

الأولمبي المغربي يهزم نظيره التونسي في الطريق إلى "ريو 2016"

فاز المنتحب الوطني المغربي الأولمبي لكرة القدم على نظيره التونسي بهدف دون رد في المباراة، التي جمعت بينهما مساء اليوم الأحد على أرضية ملعب الأمير مولاي الحسن بالرباط، برسم ذهاب الدور الثالث الأخير من تصفيات كأس إفريقيا للأمم لأقل من 23 سنة المقررة نهائياتها بالسنيغال 2015 والمؤهلة بدورها للألعاب الأولمبية التي ستقام بريو دي جانيرو صيف 2016.

وسجل اللاعب أشرف بن الشرقي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 45 عن طريق ضربة جزاء.

وجاءت مجمل أطوار الشوط الأول هذا اللقاء، الذي أداره طاقم تحكيم من غينيا بيساو بقيادة فيديل غوميز أمام أنظار جمهور متوسط، في صالح النخبة المغربية التي فرضت سيطرتها على مجريات اللعب وخلقت العديد من الفرص لكن دون النجاح في تحويلها إلى أهداف إما بسبب قلة التركيز أو التسرع خاصة بواسطة المهاجمين بنشرقي وآدم النفاتي.

وانتظر أشبال الإطار الوطني حسن بنعبيشة، الذين وجدوا صعوبات كبيرة في إيجاد ممرات واختراق الدفاع التونسي المتكتل والذي تمتاز عناصره بلياقة بدنية عالية، حتى الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول (د 45) ليحصلوا على ضربة جزاء أعلن عنها الحكم غوميز بعد إسقاط أيمن الحسوني داخل مربع العمليات من طرف حارس مرمى المنتخب التونسي صبري بن احسن، انبرى لها مهاجم فريق المغرب الفاسي بنجاح موقعا هدف التقدم.

وعلى الرغم من التغييرات، التي أقدم عليها بنعبيشة، لم يختلف الوضع كثيرا في الشوط الثاني حيث اصطدم اللاعبون المغاربة، الذي غابت عنهم النجاعة الهجومية، بالأسلوب الدفاعي المحض الذي اعتمده ماهر الكنزاري، مدرب المنتخب التونسي، على امتداد شوطي اللقاء ليكتفوا بانتصار صغير سيكونون مطالبين بالدفاع عنه في مباراة الإياب المقررة في الثاني من غشت المقبل على أرضية ملعب رادس بالعاصمة التونسية.

يذكر أن المنتخب الأولمبي المغربي كان قد أعفي من خوض الدور الإقصائي الثاني، في حين واجه المنتخب التونسي خلاله منتخب السودان وفاز عليه ذهابا وإيابا بتونس 1-0 وبالخرطوم 2-0.

وتتأهل المنتخبات المحتلة للمراكز الثلاثة الأولى في النهائيات مباشرة إلى مسابقة كرة اقدم ضمن دورة ريو دي جانيرو 2016 بينما يخوض المنتخب صاحب المركز الرابع مباراة فاصلة مع رابع تصفيات قارة أسيا.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب المغربي سبق له أن مثل القارة السمراء في الألعاب الأولمبية سبع مرات في دورات طوكيو 1964 وميونيخ 1972 ولوس أنجلوس 1984 وبرشلونة 1992 وسيدني 2000 وأثينا 2004 ولندن 2012، كما أنه تأهل لدورة مكسيكو 1968 لكنه قاطعها بعدما أوقعته القرعة مع الفريق الإسرائيلي في مجموعة واحدة.

* لمزيد من اخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (28)

1 - youssef الأحد 19 يوليوز 2015 - 20:55
لو بقي بيفربيك لكان منتخبنا الألمبي أحسن منتخب في العالم
2 - nabil 3asskary الأحد 19 يوليوز 2015 - 20:57
صراحة فريق جيد جدا لاعبين ممتازين لكن يلزم قليل من العمل فالهجوم
3 - النزاهة الأحد 19 يوليوز 2015 - 21:06
هنيئا للفريق الوطني الأولمبي بهذا الفوز رغم صعوبته ولكن في ظل الأجواء التي تسود غالبا مباريات المنتخبين الشقيقين المغربي والتونسي والتنافس الشرس بينهما أعتبره فوزا مهما وعندنا الثقة في الناخب الوطني بنعبيشة ومجموعته للظفر بورقة التأهل للدور النهائي ومن ثم إلى ريوديجانيرو إن شاء الله
4 - أحمد الأحد 19 يوليوز 2015 - 21:18
لن يتأهلوا و على ضمانتي الشخصية. منتخب بدون هوية, فنيات فقط, لم يحاولوا الوصول الى المرمى رغم ضعف الخط الدفاعي التونسي اليوم, انانية مفرطة و تراخي غريب يقابله تماسك قوي و سوء حظ للمنتخب التونسي في الشوط الثاني. لا اقول هذا تشفيا, بالعكس لا يوجب مغربي يكره منتخب بلاده, لكن لا حول و لا قوة الا بالله. اخفاق فاخفاق فاخفاق الى متى؟ الله اعلم.
5 - مجاهد الأحد 19 يوليوز 2015 - 21:40
كرة القدم لم تعرف لها اي تطور في المغرب منذ 1986 السنة الممتازة التي اشتهر فيها وطننا الحبيب و منذ تلك الاونة و الكرة اندترت و لحدود الساعة
6 - غيور الأحد 19 يوليوز 2015 - 21:49
شاهدت المبارة لا توجد فرجة كروية كل من تحوز الكرة يهرول بها و تغيب الروح الجماعية كان لمسة المدرب غير موجودة فالكرة لعبة جماعية اضاعوا الفوز باكثر من اربعة اهداف كانت ستخول لهم اللعب باريحية في الاياب فعقول الاعبين المغاربة واحدة الانانية
7 - said الأحد 19 يوليوز 2015 - 22:21
هدف وحيد كفرق لا يعتبر فعلا نتيحة ايجابية خاصة وات التوانسة خبراء في اسقاط المنتخبات و الاندية المغربية لانه في تونس توقعوا منتخب اخر وللاسف نتيجة اخرى
8 - amine الأحد 19 يوليوز 2015 - 22:43
المدرب غير مؤهل لتدريب النخبة الوطنية. بدليل السداجة التي خسر بها دورة تولون و الهزيمة أمام نيجيريا ب 4-3 بعد أن كان المنتخب متقدما ب 3-0 في الشوط الاول. الهولندي فيربيك الذي لا ينصاع لبعض المسؤولين الفاشلين كان الاجدر لقيادة الفريق. لكن للاسف.
9 - observer الأحد 19 يوليوز 2015 - 22:52
C'est pas facile de gagner des Tunisiens aussi forts tactiquement que physiquement, il ne faut pas minimiser cette victoire qui aura du être plus large en comptant les occasions ratés par nos joueurs, un grand salut à Mr Benaabicha pour ses efforts, inchallah on se qualifiera au match retour..
10 - السلام الأحد 19 يوليوز 2015 - 22:56
السلام
لا وجود ابدا للمست المدرب رغم الفرديات التي يمكن ان تعطي الكثير.
تلزم الروح القتالية والتنافسية والعمل الجماعي وهذا دور المدرب.
11 - oussama uar05 الأحد 19 يوليوز 2015 - 23:08
كانت بعض الاخطاء في المبارات رغم ذلك ٱستطاع المنتخب الفوز.
هنيئا له
12 - newhorizon الأحد 19 يوليوز 2015 - 23:13
كل من يلمس الكرة يريد المراوغة عوض تمرير الكرة الى زميله الذي يوجد في وضعية جيدة للتمرير. فريق يلعب بالفرديات وتغيب عنه الروح الجماعية, وهذا يعني غياب لمسة المدرب على الفريق.

مشكل اللاعب المغربي هو غياب الرؤية الشمولية للملعب عند لمسه للكرة, مما لا يسمح له بتحديد تموقع زملائه في الملعب, والسبب في ذلك هو ان اللاعب المغربي عندما ي يتحرك بالكرة لايرفع راسه لمشاهدة تموقع زملائه ,ولهذا كان المرحوم المدرب السابق "بليندا" يجبر لاعبيه اثناء التداريب على حمل واقي العنق ليجبر اللاعبين على رفع رؤوسهم اثناء اللعب.
13 - احمد الأحد 19 يوليوز 2015 - 23:36
منتخب ضعيف بدون روح. لاعبون مفرطون في الانانية وحب الظهور. مدرب دون المستوى. الاياب سيكون عسيرا عليهم. الملايين تصرف على هذا شبه فريق دون نتيجة تذكر.
14 - ismail hayani الأحد 19 يوليوز 2015 - 23:50
لقد شاهدت هذه المبراة لقد أعجبتني بفوز المنتخب الوطني المغربي على المنتخب التنوسي هدف رائع بضربت جزاء :-)
15 - مشاهد الاثنين 20 يوليوز 2015 - 00:09
الملاحظ هو غياب دور المدرب في قيادة المجموعة وانظباطها لأن في كثير من مراحل المبارة كان بعض اللاعبين جد انفراديين في حين كانت هناك حلول افضل مع زملائهم مما أضاع على الفريق فرص حقيقية للتهديف
16 - متفائل الاثنين 20 يوليوز 2015 - 00:24
نتيجة ملغومة وغير محفزة لعطاء أفضل في مقابلة العودة، هدف واحد غير كافي، أنا شخصيا أعتبرها هزيمة أمام منتخب تونسي دائما ما يكون قويا خصوصا في ميدانه، بنعبيشة مدرب متواضع ولن يقدم أي إضافة للمنتخب.
عزائنا واحد في كرتنا الهاوية.
17 - خ.مصطفى الاثنين 20 يوليوز 2015 - 00:43
هنيئا للمنتخب الوطني بهذا الفوز. نتائج مبارياتنا مع اشقائنا التونسيين دائما ما تنتهي متقاربة .لكن انا مع ملاحظات بعض التعاليق كون السيد حسن بنعبيشة اخذ من الوقت والامكانيات ما يكفي لخلق فريق يتكلم كرة واحدة رغم ما يتوفر عليه من طاقات بشرية هائلة ورائعة.
ننتظر منك الجواب السيد بنعبيشة ولا تخيبنا الظن فيك وانا من المدافعين عن الاطار الطني
18 - othman الاثنين 20 يوليوز 2015 - 00:53
عندما ترسخ عقيدة الفريق الموحد،اللعب الجماعي،وعندما تغيب سمة النجوم والانا وتحل محلها عبارة نحن نفوز ونحن خسرنا.....آنذاك سنصل على منتخب.
أما كثرة الثرثرة في الإعلام وربط المنتخب بالأسماء وسنفعل وسنقوم وسنتاهل. .....لا يفيد في شيء.
أقولها صراحة....مادام المنتخب يكتفي بنتيجة التعادل والفوز بواحد ل صفر....لن يكون هناك منتخب..
العبوا للفوز بأكثر من ثلاثة أهداف. ...واستمتعوا بالكرة.
19 - jawaw الاثنين 20 يوليوز 2015 - 00:54
غلب طابع الفردية عل مجريات اللعب هناك اسماء ء يضيعون الفرص وسط الملعب وليس لديهم مكان بالمنتخب الروح الجماعبة غائبة رغم ان المنتخب التونسي يلعب بقوة بدنية وليست لديه نفس التقنية الموجودة عند لاعبينا والمدرب غائب كليا وليس هناك لمسة تاكتيكية ابدا لابد من بنعبيشة ان يغير الخطة في الاياب وبالتوفيق لهم رغم ان التونسيون مكيتعاتقوش ف بلادهم
20 - Said-Casablanca الاثنين 20 يوليوز 2015 - 01:04
une equipe sans condition physique et sans travail collectif est une equipe nul et morte deja. Quoi? un but durant tout le match et en plus detout cela ca vient d'un penalte!!!, c'est rigolo....soit que notre equipe gagne avec des scores de plus de 2 buts oubien qu''elle quitte les competetions et retourne au cafe de chicha...on a besoin du budget qu'on va gaspiller sur ces petits poussin dans des projets socio-economique
21 - anas الاثنين 20 يوليوز 2015 - 01:35
لعب جميل و تفاهم مع شبه فراغ في الهجوم
22 - nada الاثنين 20 يوليوز 2015 - 01:39
غياب المواهب يصعب اختراق الخصم فكثير من المقومات غائبة لدى اللاعبين كاحتواء الكرة لبضع ثوان مع النضج و الصرامة عند التمرير فهدامثلا شبه مفقود كدلك الانضباط التكتيكي للفريق نسبيا لاباس به الا عند الاستحواد ايضا فالمدرب يفتقد لبعض الصرامة اتجاه الاعب فبديهي ان يضيع كل المجهود التقني برمته بدل استثماره من خلال المحاولات المتعددة في المربع وهي احدى ملاحظاتي السلبية على بنعبيشة الدي قضى مع الفريق فترة ليست باليسيرة ورغم كل هدا ظل المستوى التقني العام للفريق يتراوح بين المتوسط و فوق المتوسط فما السبب ؟ اعتقد ان هده المعطيات تترجم مدى العجز الدي يلاقيه بنعبيشة ولاعبيه . ففريقنا الشاب تشم فيه روح الفوز ومع دلك يعجز لان كل الصداعات تظل هجومية صرفة . فعدم اقحام الوادي اللاعب الموهوب كان الزج به مند البداية عوض سجنه في الاحتياط وهده ابشع عيوب بن عبيشة . الوادي شاهدناه يصنع العجب مع الكبار فمابالك بفئة الشباب صراحة سؤال يحير . باختصار لنزع التاهل فالمدرب عليه استغلال المرتدات السريعة خلال العودة لان التوانسة سينهجون خطة هجومية ستجبرهم على ترك المساحات .
23 - Aida الاثنين 20 يوليوز 2015 - 03:48
A l'instar de l'équipe À, ces jeunes sont nuls et n'iront pas loin; a peines de petits imbéciles narcissiques qui se regardent dans les photos . Ça se joue dans la maturité et tout comme de bons marocains ils ne savent que frimer . Tozzz!!
24 - أبو إلياس مغربي حقيقي الاثنين 20 يوليوز 2015 - 05:43
الإيطار المغربي بن عبيشة لعب الكرة وكان فنان خلوق. مستوى كروي عالمي من لايعرف بن عبيشة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ المرجوا التشجيع. المنتخب المغربي لكرة القدم فاز الحمد الله نتيجة إيجابية إن شاء الله سنتأهل الى البرازيل لا داعي للقلق الله مع الصابرين لنا. كامل الثقة بالمدرب الفنان السيد بن عبيشة الله يوفق الجميع . شكرًا. هيسبريس
25 - benabicha الاثنين 20 يوليوز 2015 - 11:07
المدرب غير مؤهل لتدريب النخبة الوطنية. بدليل السداجة التي خسر بها دورة تولون و الهزيمة أمام نيجيريا ب 4-3 بعد أن كان المنتخب متقدما ب 3-0 في الشوط الاول. الهولندي فيربيك الذي لا ينصاع لبعض المسؤولين الفاشلين كان الاجدر لقيادة الفريق. لكن للاسف
on peu dire d avance félicitation la qualification au tunisiens
vous allez voir comment ils vont nous bouffer ces tunisiens chez eux
liya9a badaniya 3aliya + nafssa 3alya ce sont les caracteristiques des tunisiens et egyptiens
26 - بنت الريش الاثنين 20 يوليوز 2015 - 11:27
الواقع ان المدرب لا يرقى الى المستوى المطلوب ;ضعيف ;سبق ولعب مقابلة انتصر في شوطها الاول وفي الشوط التاني خسر المقابلة ب4_3هذا ينم على ضعف كبير وهزيل ولا نعلم من وراء التشبث به وفرضه على المغاربة رغم وجود مدربين اكفاء ذوي خبرة وشخصية قوية ويستحقون ادارة المنتخب.لاعبين بلياقة بدنية ضعيفة كراكيز حشومة شوهة ومما زاد الطين بلة ان في شوط المدربين الشوط الثاني لا توجد اية بصمة للمدرب تغييرات غير فعالة وفي وقت غير مناسب .المهم بهذا المدرب النتيجة واضحة باينة لا تعقدوا امالا كثيرة على هؤلاء المشكل والسؤال الذي يطرح نفسه بشدة من المسؤول عن تعيين مثل كذا مدرب?رغم وجود مدربين ديال الصح بكفاءة وجودة عالية.
27 - موح ولد زا الاثنين 20 يوليوز 2015 - 12:17
يقولون الشوط الثاني شوط المدربين و المنتخب المغربي ظهر في الشوط الثاني ضعيفا متهالكا لعب عشوائي فالمدرب مع كامل الأسف ليس بالمستوى و لا يمكنه أن يأهل هذا المنتخب للألعاب الأولمبية هناك ضعف كبير في الدفاع لم يتمكن من اصلاحه كما أن اللاعبين يضيعون كرات عديدة بسهولة كبيرة مما يعني أننا سنكون لقمة سائغة في تونس ,
28 - mourad الاثنين 20 يوليوز 2015 - 14:52
le matche retour maroc contre la lybie se joura en egypte car l algerie a refuse de le jouer en algerie
المجموع: 28 | عرض: 1 - 28

التعليقات مغلقة على هذا المقال