24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | أبطَال "الأولمبياد الخاصّ" مُستَاؤون من تجاهُل إنجَازاتهم بدورَة أمريكَا

أبطَال "الأولمبياد الخاصّ" مُستَاؤون من تجاهُل إنجَازاتهم بدورَة أمريكَا

أبطَال "الأولمبياد الخاصّ" مُستَاؤون من تجاهُل إنجَازاتهم بدورَة أمريكَا

عبر أبطال الأولمبياد الخاص المغاربة الذين خاضوا دورة الألعاب العالمية الصيفية بلوس أنجلوس، في الفترة ما بين 25 يوليوز و2 غشت الجاري، عن استيائهم من التجاهل الذي طالهم من قبل المسؤولين عن الرياضة في المغرب، رغم تمكنهم من حصد 41 ميدالية خلال البطولة، منها 15 ذهبية.

كمال الصائغ، والد البطل الأولمبي الخاص محمد الصائغ الذي أحرز ميداليتين، ذهبية وفضية في سباق الدراجات من منافسات دورة الألعاب العالمية الصيفية بلوس أنجلوس، أبدى في حديثه لـ"هسبورت" امتعاضه من عدم إيلاء أية أهمية للأبطال المغاربة الذين شاركوا في هذه الدورة، رغم الأداء الجيد الذي بصموا عليه.

وانتقد المتحدث نفسه تجاهل المسؤولون عن الرياضة إنجاز الأبطال المغاربة، قائلاً إنهم "لم يحظوا بأي اهتمام من الجهات الرسمية المسؤولة عن القطاع في المغرب، إذ لم يكن في استقبالهم عند عودتهم إلى الوطن أي مسؤول، عكس ما تحظى به باقي الرياضات و الفئات التي، حتى ولو لم تقدم أية إنجازات تذكر للرياضة المغربية في مشاركاتها، تلقى اهتماما كبيراً من المسؤولين.

وأضاف كمال الصائغ، نيابةً عن باقي الأبطال الذين تأثروا بالتجاهل الذي طال إنجازاتهم، وعدم تخصيص ولو استقبال رسمي لهم بالمطار، معلقاً: "هكذا يهمل المغرب أبطاله الذين رفعوا رايته في المحافل الدولية، وهكذا يهينهم المسؤولون"، مردفاً أنها ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها رياضيو الأولمبياد الخاص لهذا الموقف، بعدما مرت مشاركتهم في بطولة مماثلة بشنغهاي الصينية قبل ثماني سنوات مرور الكرام على المسؤولين، رغم أنها عادت على المغرب بمجموعة من الميداليات.

وكان رياضيو الأولمبياد الخاص الذين شاركوا في دورة الألعاب العالمية الصيفية بلوس أنجلوس، ما بين نهاية الشهر الماضي وبداية الشهر الحالي، قد حصدوا 41 ميدالية، هي حصيلة لـ15 ذهبية و18 فضية و8 برونزيات، في ثماني رياضات.. ويتعلق الأمر بكرة الطاولة وسباق الدراجات، وألعاب القوى والفروسية والبادمينتون، والسباحة وكرة المضرب ثم الكرة الحديدية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - adnane الثلاثاء 11 غشت 2015 - 01:53
للاسف كل مايهم هو كرة القدم
نحن نعلم اننا نملك ميداليات اخريات
لكن المهم هي كرة القدم الي معروفة
واش دابا عمركم سمعتوا بالبولينغ كاس العالم؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظظ
2 - ولد حميدو الثلاثاء 11 غشت 2015 - 02:03
على الاقل ربحتم السفر الى امريكا و مصروف الجيب
و انا لا اعتبر هدا اهمالا لان العالم كله يهتم بكرة القدم فقط حتى ان المغرب عنده مدربون لجميع الفئات من الصغار الى الكبار فحتى معمل رونو لا يربح ما نصرفه على الجلدة المنفوخة
3 - صقر المغرب الثلاثاء 11 غشت 2015 - 02:37
ليكم الله ا أبطال المغرب...للأسف المعاقين ديال بصح هما هاد المسؤولين لعدنا، عاطينها غير تخلويض او ولائم ,خدمة او اهتمام بطاقات الشابة الله ايجيب. هاد شي علاش ا إخوان خاصكم تعذرو رياضين لتخليو راية البلاد و مشيو بلادات أخرين...
4 - حمزة الثلاثاء 11 غشت 2015 - 02:40
صراحة عيقتو انا عارف شنو قاصدين بالالتفاتة ديال المسوؤولين كيقصدو يا كريما ولا فلوس ولا عمل . يجب الاشارة ان الرياضي كيمثل الوطن من اجل الراية كيفما كان هاد الرياضي صحيح ولا معاق . حنا غا ليدار شي حاجة خصو يدير لاباس موراها ولا يبدى يفتح فمو . علاش الاوروبيين لي دا شي ميدالية يتخلص عليها منضنش .
5 - محمد بزيز الثلاثاء 11 غشت 2015 - 03:44
سمح لي ابّات البطل الجامعة راهه عندها اداريين ديالها إخبْرُوا الوسائل السمعية البصرية باش إكون داكشي واضح لتحديد المسؤولية ورد الاعتبار لهذا النشء الحاضر .اوا سير واحد 8 سنين عاد نشوفوا شي بركة فشي مقتطفات باق شري ترفّح ٠ رغم قولة عفا الله عما سلف قيلت للحد من التلف و الهبل تم الحمق الا انها لا زالت سسارية المفعول لك الله ياوطني . برافو شامبيون ديما ماروك الممغررررررررررررررررررب ٠
6 - محمد الفرداوسي الثلاثاء 11 غشت 2015 - 05:19
اودالتعريف برياضة الأولمبياد الخاص .هو برنامج لرياضة الأشخاص المعاقين دهنيا اكانت اعاقة عميقة ام متوسطة ام خفيفة.عند تتويج الرياضيين لاترفع الأعلام ولايعزف النشيد الوطني.الأولمياد الخاص المغربي من انشط برامج منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.فالمغرب لم يشارك بثمان رياضات كما جاء في المقال بل بعشرة اصناف دكر صاحب المقال الكرة الحديدية التي لاوجود لها وانما لعبة البوتشي -تنس الطاولة و الكولف.صحيح انهم لم يحضوا باستقبال من طرف المسؤولين لكن الحمد لله حضوا باسقبال رائع من طرف دويهم وعائلاتهم .فمزيدا من المثابرة لحصد المزيد من الميداليات في التضاهرات العالمية وشكرا للمسؤولين بالأولمبياد الخاص المغربي وعلى راسهم الرئيسة للا سمية الوزاني.وتحية خاصة للمربيين والأطر الرياضية العاملة بالجمعيات والمركبات التربوية المهتمة بمجال الأعاقة الدهنية.
7 - هشام ارميلي الثلاثاء 11 غشت 2015 - 05:23
لقد كنت محظوظا بلقائهم عل متن الرحلة القادمة الى نيويورك من الدار البيضاء..كانت تجلس بالمقعد المحاذي لمقعدي بطلة في لعبة التنس إسمها خولة..تحدثت إليها و أجابتني بلطف كبير..داعبتها مازحا: خولة هل بإمكانك ان تعلميني كرة المضرب, أجابت بكل أدب جم:طبعا إذا قدمت الى مدينة مراكش حيث أعيش..جعلت أرقبهم طيلة الرحلة و راعني كيف أن المؤطرين كانوا في غاية الاهتمام بهم لم يفارقوهم للحظة..شرفت بالحديث الى احدى المؤطرات و كان اسمها حفيضة النهاري ,امرأة في غاية الوقار و الاحترام حدثتني عن الاولمبباد و عن عملهم مع ذوي الاحتياجات الخاصة..لم يبدو لي ما هو الحاجة الخاصة التي تفتقدها خولة مثلا, كانت طفلة في غاية الادب و اللطف و الحشمة, شعرت أني انا الذي احتاج الى مثل لطفها و طبعها الجميل..يسرني انهم احرزوا انتصارات..و لست مستاءا أنا أحدا لم يستقبلهم..مثل أولائك الاطفال/الملائكة بصفاء سريرتهم و نقائهم, لا أحب أن أراهم الى جانب الفاسدين و منعدمي الضمير و المتاجرين بقضايا الشعب.
8 - ولد حميدو الثلاثاء 11 غشت 2015 - 05:27
بدون مجاملة
عندما يخرج الشعب للاحتفال في الشوارع بانجازاتكم انداك ستلبى جميع طلباتكم اما الان فلا علم له باجراء عدة بطولات لعدة انواع رياضية
و رغم دلك فعلى الدولة ان تشجعكم سواء ماديا او حتى معنويا
9 - ولد حميدو الثلاثاء 11 غشت 2015 - 05:50
اصلا منظمو هده البطولة لا يهتمون بها لانهم ربما لا يخصصون اي مبلغ مالي للحاصلين على الميداليات كما هو الشان في بطولات عالمية اخرى لالعاب القوى او الالعاب الاولمبية
10 - إسلام الثلاثاء 11 غشت 2015 - 08:58
غير ما ديروش فخاطركم راه المسؤولين دابا مشغووووووولن ومرفوووووووعن في أمور الإنتخابات وملهوفيييييين على الكراسي.
11 - مغربي الثلاثاء 11 غشت 2015 - 11:44
للاسف وليست هذه المرة الاولى فقد سبق للبطلة ايت واهني زينب الفوز بميدالية ذهبية في دورة اللامارات والعديد من الميداليات الذهبية داخل ارض الوطن ولكن للاسف و حتى انها راسلت محمدية بريس لكن للاسف حتى الصحافة في بلادنا لا تقوم بدورها حيث استفادت من ماذونية عن تشريفها المميز لبلادنا لكن بقي كل شيء حبرا على ورق والمشكلة ان هذه الفئة من اللابطال هم من ذوي الاحتياجات الخاصة معنويا وماديا لكن للاسف لا حياة لمن تنادي وللاخ حمزة وتعقيبا على تعليقه انا اعيش خارج ارض الوطن وكل البلدان تولي اهمية قصوى لهذه الفئة فعلى سبيل المثال لا الحصر مغربي من ذوي الاحتياجات الخاصة هنا ببوسطن توفي منذ سنتين وكمبادرة طيبة قامت جريدة محلية بذكر هذا الخبر بين صفحاتها مع العلم انني التقيت بزوج ام هذا الشاب وهو مغربي وحكى لي ان احد الائمة هنا ولتغسيل هذا الشاب طلب مبلغا من المال والحكاية طويلة وانا سردت هذا الجزء فقط لكي ابين ان بعض عديمي الضمير هم من بقيت بسببهم اوطاننا في غيابات الجب الذي نجا منه سيدنا يوسف وعار ان نستغل حاجات غيرنا لتحقيق مكاسب سي حمزة لما لا ياخدو كريمات هم ماشي دون لي خادوهم او لا؟
12 - un vrai marocain الثلاثاء 11 غشت 2015 - 13:29
A Marrokki, j'ai de grandes doutes quant a votre nationalité, je crois que tu es un algérien jaloux. D'ailleurs on ne triche pas aux responsables et dérigeants des jeux paralympiques, il y a des mesures et tests rigoureux sur l'athléte avant de lui autoriser la participation, c'est pas des jeux des enfants dans la rue ne jettes plus des accusations gratuites et non fondées à tort et àtravers..
13 - said الثلاثاء 11 غشت 2015 - 13:51
اش من استقبال بغاو راه تايقلبو على الفلوس اش بغاو مشاو تساراو مع روسهوم و فوجوا وهو الهدف الرءيسي من هاته اامسابقات اما الميداليات ديال بصح واش غار اجي و جيبها زعما دوي الاحتياجات الجاصة فالمغرب يتدربون ويلقون العناية الكافية اكثر من الدول المتقدمة تجعلهم يحصدون الميداليات انوضوا من الكلبة
14 - محمد البقالي الثلاثاء 11 غشت 2015 - 13:53
والي جهة طنجة تطوان السيد محمد اليعقوبي قرر إستقبال بعثة جمعية حنان بتطوان وتكريمهم بعدما حققوا نتائج متميزة واستطاعوا من خلالها تشريف المملكة المغربية في الأولمبياد الخاص العالمية التي أقيمت فعالياتها بولاية لوس أنجلس الأمريكية .

وقد حققت بعثة جمعية حنان بتطوان نتائج جد مشرفة، والتي ضمت كل من الحكم الدولي محمد الفردوسي، والمدربة سلوى أخياط، والأبطال المشاركين رشيد الرحيلي وأنس بنعمر، واستطاعت حصد 4 ميداليات، ذهبيتان و فضية ونحاسية، في رياضات كرة الريشة و الدراجات الهوائية .

شكرا للوالي اليعقوبي
15 - HAFID1983 الثلاثاء 11 غشت 2015 - 16:01
عفوا ايها الابطال انتم تستحقون كل التقدير و الاحترام الاعلام المغربي منشغل مع خولود وغيره من الافلام الساقطة التي هى السبب الرئسي في تدمير البيوت المغربية فمزيدا من العمل والكفاح
16 - كمال الصائغ الثلاثاء 11 غشت 2015 - 18:38
احقاقا للحق وإرجاعا للفضل الى اهله اقول بان من يستحق التنويه والحفاوة ليس فقط الابطال المتوجون بل مؤطروهم ومدربوهم في مؤسساتهم ومدارسهم وأطر ومسؤولو الالمبياد الخاص المغربي فهؤلاء هم الذين قادوهم للوصول الى ما وصلوا اليه . فشكرا وتحية لهم جميعا. انما اوجه اللوم الى المسؤولين في قطاع الرياضة والى الاعلام الذين لم يعطوا للانجاز ولمن حققوه وساهموا فيه ما يستحق
17 - الأولمبياد الخاص الثلاثاء 11 غشت 2015 - 19:52
السيدة الحقاوي آخر اهتماماتها هم الأبطال الرياضيين في وضعية إعاقة المتألقين في الأوللمبيادالخاص لانها تعلم علم اليقين ان ورقة الإعاقة ورقة خاسرة بالنسبة إليها
18 - مغربي الأربعاء 12 غشت 2015 - 02:57
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
والسلام لله هذا العبد الضعيف لا جزائري ولا امريكي ولا الماني انا مغربي بحالك والشهادة التي ادليت بها عندي ادلة عليها حيت انا عاينت هاد الشي كامل والادلة والله على مااقول شهيد كاينة لمن كان مهتما بالموضوع وله الصلاحيات لكي يقدم اية مساعدة واحنا كاملين عارفين شنو واقع فبلادنا لي بغينا ليها كل خير ولي كون كانت فيها مساعدة وتوجيه كاعما نتغربو فبلادات الناس و انا لي كانهدار معاك من ضحايا النجاة اللي جا وزير التشغيل انداك الفاسي وف2M وقال بلي العملية صحيحة وفلاخير ولا ردو لينا حتى رزقنا حنا لي الحمد لله بصحتنا عاد اصحاب الاحتياجات الخاصة اللي ما ليهم الا الله عز وجل المهم حسبنا الله ونعم الوكيل ولي ما خدا حقو هنا ياخدو لهيه غير بعد المرات كيحرقك قلبك ملي كتشوف الضلم وخصوصا الى كان المضلوم اضعف مما تتصور را هاد الناس لو تشوف معانات واليديهم اقسم بالله هناك حالات ولو يكون قلب الانسان حجر اقسم بالله حتى يبكي وكفى من اي انسان قال الحق نتاهموه بلي جزائري حاقد او ..... والله المستعان
اخوكم المغربي وافتخر رغم كل شيئ لانك ما تعرف قيمت بلادك الا فبلادات الناس
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال