24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/10/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0607:3213:1816:2418:5420:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تؤيد عودة التجنيد الإجباري بالمغرب؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | زويتة ينتقد أوضاع المنتخب المغربي للسلة

زويتة ينتقد أوضاع المنتخب المغربي للسلة

زويتة ينتقد أوضاع المنتخب المغربي للسلة

نبّه عبد الحكيم زويتة، نجم المنتخب الوطني لكرة السلة ولاعب الجمعية الرياضية السلاوية، إلى بعض المشاكل التي تعاني منها العناصر الوطنية في تحضيراتها للاستحقاقات القارية، ودق ناقوس الخطر المحيط بالنخبة المغربية.

وكتب زويتة بحسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تدوينة أورد فيها: "أود أن أخبر عشاق كرة السلة أنني غير فخور بتمثيل منتخب بلدي بهذا المستوى؛ لأننا لا نقوم بأي تحضيرات"، مردفا: "لم نملك سوى يومين للاستعداد للمشاركة في البطولة العربية، وستة أيام فقط من أجل التحضير لتصفيات بطولة أمم إفريقيا".

وعبّر زويتة عن حسرته على الوضع القائم داخل المنتخب المغربي لـ"الكرة البرتقالية"، في تصريح لجريدة "هسبورت"، دق من خلاله ناقوس الخطر مبكرا لتجاوز ما يمكن تجاوزه مستقبلا؛ وذلك بالرغم من أن المنتخب الوطني يبصم على ظهور مميز خلال مشاركاته الأخيرة، التي توجها أخيرا بتحقيق وصافة البطولة العربية التي أقيمت في العاصمة المصرية القاهرة، شهر يناير الماضي.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيّين زوروا Hesport.Com


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - massinissa الاثنين 20 مارس 2017 - 10:15
عندو الحق مكاين لا تحضيرات لا تربصات لا والو المنتخب غادي غير بالنفس اللي عند اللاعبين
و كونهم اصدقاء و كيتنقلو من فريق لاخر سهل مأمورية تاقلمهم
هاد المنتخب غادي يوقع ليه بحال منخب كرة اليد و غادي نضيعو فيه حتا هو
2 - Abderrazak Valencia الاثنين 20 مارس 2017 - 17:12
الله معاكم لرفع الراية الوطنية. الى الامام اخي زويتة خدمو طاقة كلها بنفسكم واخا تخسرو نشجعوكم....... فقير. غ-ا-د-م
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.