24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3006:5912:1815:0217:2618:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

من المسؤول عن تنامي الاعتداءات ضد الأساتذة؟
  1. "ستيام" تراهن على حجز التذاكر عبر الهواتف الذكية (5.00)

  2. الكهرباء تغضب ناظوريين (5.00)

  3. الفقر يهدد المتقاعدين فوق 75 عاما في ألمانيا (5.00)

  4. المغرب ينضم إلى مبادرة "الحزام والطريق" الصينية (5.00)

  5. علماء فرنسيون يكتشفون "دنانير مغربية" من القرن الثاني عشر (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | انتِشار الكرة المغربية عَربيا .. أزمة تسويق أم ضُعف المنتوج؟

انتِشار الكرة المغربية عَربيا .. أزمة تسويق أم ضُعف المنتوج؟

انتِشار الكرة المغربية عَربيا .. أزمة تسويق أم ضُعف المنتوج؟

يبدو أن موسم دوري الدرجة الأولى المغربي "اتصالات المغرب" الذي أعطيت انطلاقته الأسبوع الماضي، لن يتم نقله تلفزيا على أي من القنوات العربية المتخصّصة في الرياضة، على الأقل حاليا، على الرّغم من إعلان شبكة قنوات "بي إن سبورت" القطرية رغبتها في الاستمرار بنقل مباريات الدوري المغربي، إلى جانب قنوات الدوري والكأس القطرية وقنوات أبو ظبي الإماراتية.

وكان نقل بعض مباريات الدوري المغربي، أسبوعيا، خلال السنوات القليلة الماضية، من قبل شبكة BEIN، قد قابله الشارع الكروي المغربي بنوع من الارتياح، بالنظر إلى نقل الصورة بتقنية HD، إضافة إلى تخصيص معلقين واستوديوهات تحليلية وبرامج مرتبطة بالبطولة، تتيح للمشاهد المغربي الاطلاع على دوريه المحلي من جوانب مختلفة بلمسة عربية خالصة.

ومن بين الإيجابيات التي كان يتيحها نقل البطولة الوطنية في القنوات العربية، هو الترويج للمنتوج الكروي المحلي، وإبراز مدى تطور كرة القدم في المغرب مقارنة مع مدارس عربية أخرى ثم إظهار التقدّم الذي طال البنية التحتية من خلال تجديد أو إنشاء ملاعب كروية جديدة، دون إغفال الدور الكبير الذي كانت تقدّمه الجماهير المغربية، في خلق جو رائع من التشجيع، عبر أهازيجها أو "تيفوهاتها"، قبل أن يطال قرار المنع الأولتراس المغربي.

تواصل "هسبورت" مع جامعة كرة القدم المغربية من أجل معرفة رأي الجهاز المشرف على الكرة في المغرب، في الموضوع، أفضى إلى نقلنا بشكل مباشر إلى الاتصال بمسؤولي الشركة المغربية للإذاعة والتلفزة، بحيث أن الأخيرة باتت هي المتصرف الوحيد والحصري في حقوق الدوري المغربي، كما تملك كامل السلطة في التفاوض حول منح حقوق نقل مباريات الدوري لقنوات أخرى أجنبية، بوصفها المنتج الأول والمساهم سنويا بقيمة مالية تضخ في خزينة الـ FRMFنظير نقلها لجميع المباريات.

مسؤول بارز في الشركة المغربية للإذاعة والتلفزة، طلب عدم ذكر، اسمه، أوضح لـ"هسبورت" أن المفاوضات حول تجديد العقد الذي كان يربطها بالقناة القطرية، لن تتم، مرجعا ذلك إلى الشركة الإنجليزية، المسؤولة عن شراء وبيع حقوق النقل الخاصة بالقناة، والتي لم تبد رغبتها في نقل مباريات الدوري المغربي، مشيرا في الآن ذاته إلى مشاكل سابقة كانت قد اعترت مفاوضات الشركة المغربية مع نظيرتها الإنجليزية حول نقل أطوار نهائيات "الكان"، بعد أن اشترطت الأخيرة مبلغ 10 ملايير سنتيما، والذي اعتبر حينها تعجيزيا لنقل بعض مباريات كأس أمم إفريقيا 2015، التي جرت في الغابون.

وأرجع محمد بادريس، خبير التسيير والتدبير الاحترافي وقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم، مقيم في ألمانيا، في حديث لـ"هسبورت" عدم انتشار مباريات الدوري المغربي على الأقل في المحيط العربي، إلى تدني المستوى الكروي العام الذي تقدّمه الأندية الوطنية، وسقوط أغلبها في أزمات مادية خانقة، إضافة إلى عجزها عن تكوين شباب كروي واعد، واكتفاء جامعة الكرة بوضع قوانين تقنّن عمل الأندية، دون فرضها بشكل كامل ومواكبتها بشكل تدريجي ومستمر.

الخبير المغربي أشار إلى وجود خلل في نظام التراخيص، الذي يخوّل للأندية المزاولة القانونية في المسابقات المحلية والدولية، والذي تضعه جامعة الكرة، ملخّصا حديثه عن نظام الرخص في المعايير المالية والإدارية والقانونية إلى جانب البنية التحتية والتكوين، مضيفا في الآن ذاته أن ظاهرة الشغب تطورت بسبب غياب لجن إدارية تابعة للأندية تقوم بتأطير وتنظيم وتوعية الجمهور.

وأكد محمد بادريس أن التقصير في تطبيق نظام التراخيص الذي يعطي للأندية صفة النادي المحترف، كما هو معمول به دوليا، وعدم إرفاق المنح التي ترصدها الجامعة للأندية بكل الشروط المذكورة سيزيد من تقهقر الفرق الوطنية ويجعل من تطور مستوى البطولة، وتسهيل عملية تسويقه، على الأقل عربيا، أمرا جد صعب.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - Fouad الخميس 14 شتنبر 2017 - 09:25
و هل كأن للدوري المغربي صيت اصلا من قبل؟؟؟ لا إقليميا و لا دوليا؟؟؟ "
2 - mounir الخميس 14 شتنبر 2017 - 09:28
هو ضعف المنتوج لإن اللاعبين تخصصوا في طلب مبالغ مالية مبالغ فيها دون تقديم منتوج في الموستوى ، و الشئ الثاني هو تعامل و تسرع الجامعة في إتخاد قرارات طفولية فيما يخص الشغب لإنها تتخد كل مرة الحل السهل و هو معاقبة الفرق باللعب دون جمهور و الجمهور هو المهم في الحلقة ،وهؤلاء الدين تخلوا عن البطولة الوطنية لإنهم ليسوا في حاجة إلى مباريات جنائزية
3 - الميموني الخميس 14 شتنبر 2017 - 13:46
كان للUltras نتاءج كالمكياج حين تم ازالته اصبحت البطولة تضهر كالعجوز الشمطاء
4 - morad الخميس 14 شتنبر 2017 - 16:36
normal, ceux qui diffusent le championnat veulent des matchs avec le public qui est l'élément le plus important dans un match de foot et les respoecnsables n'arrivent pas à comprendre que ceux qui créent l'anarchie dans les stades sont des drogués et voleurs qui n'ont rien avoir avec le public de l'équipe qu'on sanctions , chercher plutôt comment interdire les stades à ces malfrats au lieu de pénaliser les équipes et dénuder le foot qui est un spectacle de son charme, ça sert à quoi de présenter un spectacle dans une salle vide sans spectateurs
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.