24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4408:1513:2316:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. جمعيات تحمّل المؤسسات الحكومية مسؤولية "ضعف التبرع بالدم" (5.00)

  2. العثماني: محاربة الفساد مستمرة .. ووطنية موظفي الإدارة عالية (5.00)

  3. أكبر عملية نصب عقارية بالمغرب تجرّ موثق "باب دارنا" إلى التحقيق (5.00)

  4. الشامي يرسم معالم النموذج التنموي المغربي الجديد (5.00)

  5. وكالة الأنباء الفرنسية تكيل المديح للطرح الانفصالي (3.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | البيضاء والمحمدية تبتهجان ببلوغ "روسيا 2018"

البيضاء والمحمدية تبتهجان ببلوغ "روسيا 2018"

البيضاء والمحمدية تبتهجان ببلوغ "روسيا 2018"

تمكن أسود الأطلس من كتابة صفحة جديدة وناصعة من تاريخ كرة القدم الوطنية ، بفوزهم المستحق على فيلة الكوت ديفوار بإصابتن لصفر، وهو ما ألهب الفرح والسعادة في وجدان ساكنة الدار البيضاء والمحمدية.

فهذا الانتصار الهام الذي ضمن حضور المنتخب الوطني في منافسات كأس العالم بروسيا، فجر فرحة عفوية عارمة في بيوت الحاضرة الاقتصادية للمملكة والمحمدية وشوارعها بمجرد انتهاء النزال الكروي بين الأسود والفيلة بالكوت ديغوار .

فالعاصمة الاقتصادية والمحمدية، التي احتفلت الأسبوع الماضي بفرحة مماثلة حملت توقيع الوداد ، شهدت بمجرد انتهاء المباراة ، عرسا جماهيريا استثنائيا وفرحة هستيرية تفجرت شرارتها الأولى وسط المقاهي تم امتدت لمختلف الشرايين والفضاءات ..

ولم تستثن هذه الفرحة العارمة أي حي أو زقاق ، حيث تدفقت الجماهير من مختلف الأعمار ذكورا وإناثا وأطفالا ، فخرجوا فرادى وجماعات للتعبير عن فرحة لا توصف ، وهم يحملون الأعلام الوطنية ، منتشين بالانجاز التاريخي الذي حققه أشبال المدرب الفرنسي هيرفي رونار، الذي عرف كيف يدير هذا المباراة المصيرية.

فعلى طول شرايين الدار البيضاء والمحمدية، أطلق السائقون العنان لمنبهات سياراتهم ودراجاتهم النارية التي شكلت مواكب متواصلة على طول شوارع الحسن الثاني والجيش الملكي و الروداني وساحة الأمم المتحدة وساحة الجامعة العربية ومن هناك الى كورنيش عين الدياب ، وكذلك الشأن بالنسبة لمختلف الأحياء بالمحمدية ، عازفين سمفونية النصر الرائعة ،شبيهة بتلك التي عزفها على المستطيل الأخضر أصدقاء المخضرم الرائع بوصوفة .

وكانت حناجر الجماهير البيضاوية الغفيرة وجماهير المحمدية تحيي أبطال المنتخب الوطني مرددة شعارات تمجد مسيرتهم الموفقة مع الإطار الفرنسي رونار، في وقت تعالت زغاريد النساء اللواتي عبرن عن فرحة عمت جميع الأفئدة، فارتسمت على محياهن لحظة حبور خالدة ستبقى راسخة في أذهانهن.

وتميزت هذه الفرحة العفوية بترديد الجماهير المحتفية بهذا الانجاز التاريخي ،الذي طال انتظار، أغاني وأناشيد تمجد قتالية وذكاء وانضباط الأسود بالكوت ديفوار .

لاعبو المنتخب الوطني بصموا على مباراة تاريخية تربط حاضر الأسود بماضيهم التليد، خاصة أنهم واجهوا فريقا مجربا صعب المراس، إلا أن العزيمة ورباطة الجأش التي تحلى بها لاعبو المنتخب الوطني المؤازرين بجمهورهم الرائع على المستوى الوطني وبالكوت ديفوار، مكنتهم من إسقاط خصمهم و انتزاع التأهيل عن جدارة واستحقاق .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - البهجة الأحد 12 نونبر 2017 - 01:19
هدا هو المهم نحن اخوة من طنجة الى الكويرة كيف تشعرون الان
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.