24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. اتهام لسيارات الدولة باستباحة المال العام في وزان (5.00)

  2. الدغرني والاختراق الأمازيغي (5.00)

  3. الحوثيون يوقفون استهداف السعوديّين بالصواريخ (5.00)

  4. عنصر من الوقاية المدنية يغامر بركوب "جيتسكي" لإنقاذ ثلاثة صيادين (5.00)

  5. هل ينجح الكراوي في إخراج مجلس المنافسة من "حالة الجمود"؟ (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | ملصقات "بانيني" .. "ألبوم" صُور رافَق المغارِبة في كؤوس العالم

ملصقات "بانيني" .. "ألبوم" صُور رافَق المغارِبة في كؤوس العالم

ملصقات "بانيني" .. "ألبوم" صُور رافَق المغارِبة في كؤوس العالم

تَغيب إيطاليا كرويا عن "المونديال" لأوّل مرّة منذ 1958، إلا أن بصمة موطن بوفون على العرس "العالمي" ستكون حاضرة، لا محالة، من خلال ملصقات دار النشر الشهيرة "PANINI" التي انطلقت صفحاتها منذ نهائيات كأس العالم 1970، واستمرت لتغزو الأسواق العالمية مع تزايد إقبال عشاق كرة القدم على ملء "ألبوماتها"، كما هو الشأن بالنسبة إلى الشارع المغربي، حيث تعاقبت أجيال على هذا الموروث "الكروي"، من خلال مشاركات "الأسود" الأربع في النهائيات.

وإن كانت أولى مشاركات المنتخب الوطني في نهائيات كأس العالم سنة 1970، شكّلت مناسبة للشركة الإيطالية في إصدار أوّل "ألبوم" ملصقات اللاعبين خاص بكأس العالم، فقد حظي "الأسود" بنصيبهم من الصفحات التسعة والثلاثين، في جيل من 11 لاعبا، يتقدّمهم الحارس علال قصو، محمد عبد الله (الجيش الملكي)، بوجمعة بنخريف (النادي القنيطري)، مولاي ادريس العلوي (المغرب الفاسي) قاسم السليماني (نهضة سطات)، محمد المعروفي (الدفاع الجديدي)، سعيد غاندي (الرجاء البيضاوي)، محمد الفيلالي (مولودية وجدة)، أحمد فرس (شباب المحمدية)، إدريس باموس (الجيش الملكي) ومحجوب غزواني (الجيش الملكي).

الصفحة الأخيرة لـ"ألبوم" ملصقات نهائيات 1986، لم تكن آخر ذكرى يحتفظ بها المتتبّع المغربي عن تألّق المنتخب "العالمي"، إذ يسجّل التاريخ بمداد من الفخر ما بصم عليه جيل "مكسيكو"، الذي تمكّن من بلوغ الدور الثاني من النهائيات، بعد تصدّره للمجموعة السادسة، أمام كل من إنجلترا، بولندا والبرتغال، قبل أن ينتهي المسار عبر محطّة الدور الثاني أمام المنتخب الألماني، حينها كانت قيمة "الألبوم" ثلاثة دراهم، إلا أن رمزيته اليوم تبقى أغلى في تاريخ كرة القدم المغربية.

انتشرت ملصقات " PANIN" مع البث التلفزيوني للمباريات، فلم تقتصر دار النشر "الرائدة" في المجال على حدث كأس العالم كل أربع سنوات، حيث أضحى في إمكان عشاق المستديرة اقتناء ملصقات خاصّة بالدوريات الأوروبية الكبرى وتداول صور لاعبيهم المفضّلين الذين ينشطون فيها، مما أغنى من الثقافة الكروية في المجتمعات التي أصبح فيها جمع الملصقات تقليدا وعادة، خاصّة لدى شريحة الأطفال، في إطار من التنافس حول ملء "ألبوم" الصور.

أضحى ترقّب صدور ألبوم الصور "الرسمي" يسود قبل أي "مونديال"، كما كان الشأن بالنسبة إلى نهائيات 1994 التي احتضنتها الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بالإضافة إلى تخصيص صفحتين لكل منتخب مشارك، شمل "الألبوم" معلومات حول البطولة، الملاعب والبرنامج الكامل، ووجد نجوم المنتخب آنذاك، مكانا لههم ضمن صور اللاعبين، ليتعرّف العالم على عناصر جلّها كانت تمارس في الدوري المحلي.

وقوع المنتخب المغربي في المجموعة الأولى خلال نهائيات كأس العالم 1998، جعل المجموعة المغربية تحظى بمكان لها في "ألبوم PANINI" الخاص بالبطولة، من خلال تقديم أربعة عشر عنصرا الذين كانوا أقرب من تكرار إنجاز "مونديال 1986" وبلوغ الدور الثاني، لولا "مؤامرة" المباراة الأخيرة بين المنتخبين النرويجي والبرازيلي، وهي آخر ذكرى عن مشاركة "الأسود" في الحدث الكروي الأكثر متابعة عالميا.

مع تطوّر "التكنولوجيا" وتسارع الأحداث، تحوّل "الألبوم" إلى "الأونلاين" بأهداف تجارية أخرى، وذلك خلال نهائيات كأس أمم أوروبا الأخيرة في فرنسا، لكن ذلك لم يحد من تهافت البعض على البحث عن الملصقات الملموسة عند أقرب بائع، والإسراع نحو ملء "الألبوم" الخاص بالحدث الكروي، في إطار الحفاظ على موروث كروي، تعاقبت عليه الأجيال ولم يفقد "حلاوته" مع مرور الزمن.. فهل يعود المغاربة إلى التهافت على ملصقات "الأسود" مع عودة المنتخب إلى "المونديال" بعد غياب لعشرين سنة؟!

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - Mohamed الخميس 30 نونبر 2017 - 12:14
شكرا على هذه الذكرى، عمري الآن 42 سنة، مازلت أحتفظ بهذا الملصق، تمكنت من ملإ أغلب خاناته، كنا نشتري مجموعة الصور من عند "مول الزريعة" الله يدكره بخير، الرائع أن تجد صورة لاعب تكون نادرة، أما الصور المكررة كنا نتبادلها مع الأصدقاء.
2 - Abdesselam الخميس 30 نونبر 2017 - 12:17
هههه أيام الشعار roberto bagio و المدابزة على التصاور
3 - محمد الصخيرات الخميس 30 نونبر 2017 - 12:23
أيام رائعة كنا نشتريها من عند البقال بدرهم كنا عند الرجوع نلعب بها
وكنا نتبدال الصور
بالفعل السعادة
4 - usa 94 et france 98 حنين الخميس 30 نونبر 2017 - 12:34
أتذكر انداك كنا في الصغر نشتري المسكة ب عشرة دريال لمب تملأ خانات الاعبين المشاركين في المونديال وكنا نادرا ما نجد لاعب او لاعبين في المنتخب لدلك نتبادل الصور بيننا في المدرسة لا زلت اتذكر انني فزت بكرة القدم عند ملء الكتاب.
5 - اين البهجة؟ الخميس 30 نونبر 2017 - 12:42
اين البهجة صانع التالق سنة 1994 بامريكا؟ اين هي الروح الرياضية؟ لهذا السبب تهاوت اللعبة من ذلك الحين. يجب الاعتراف باللي عندو عندو.
6 - منير الخميس 30 نونبر 2017 - 12:45
يبدو ادريس باموس وبادو الزاكي الاكثر اناقة لكن لاعبون هذا المونديال سيكونون اكثر فعالية منهم خالد بوطيب امين حارث,بنعطية ,زياش بنشرقي الحمداوي، العربي، بوصفة.،سايس، داكوستا..
7 - منصف الخميس 30 نونبر 2017 - 12:54
انا من مواليد 1980 , يعني عندي 37 سنت , يا سبحان الله , هذا المقال ذكرنا بالأيام الجميلة عندما كنا نشتري الملصقة عند مول الزريعة الله يدركو بالخير , و كنا نجمع صور اللاعبين وعند الصور المكررة كنا نقوم بالتبادل , أو باللعب عليها بنجمة ولا نمرة هههههه من أجل تكملة الملصق . فعلا و انا جد متأكد ان شباب جيل الالفية التانية , لم و لن يعرف قيمة داك الوقت الجميل و كيف كانت حلاوة اللعب .
8 - sinyas الخميس 30 نونبر 2017 - 12:59
كانت تصويراالديال مارادونا كتساوي 20 تصويرا في 1986 او غير واريها هيا وبلاتيني ورومنيغي اه يزمان
9 - Kamal. France الخميس 30 نونبر 2017 - 13:21
عندي فالدار د الوالدة ف ففاس البوم ديال 1994 كأس العالم امريكا. و 1996 انجلترا كأس أوربا .عطاوني فيهم فلوس ما بغيتش نبيعهوم.
10 - مغربي الخميس 30 نونبر 2017 - 14:26
كنا أيضا نشتري صور لاعبي البطولة الاسبانية (موسم 78-79) عندما كان كرويف ونسكانس لاعبين في البارصا
بالنسبة لنتخب 1970 نلاحظ وجود اللاعبين المحليين فقط ودون محترفين
ورغم ذلك كان ذالك الفربق من أحسن ما عاشته الكمرة المغربيةالجيش الملكي كان أيضا يشكل العمود الفقري بأربعة لاعبين: انها فعلا كتيبة المهمات الصعبة.
في تلك الأيام كانت الوداد غائبة والرجاء محتشمة
11 - Babadr الخميس 30 نونبر 2017 - 14:41
The best part is opening the package. Bakiya. Chhal pilantiyat Kora ala tsawer.
12 - مهاجر في ارض الله الخميس 30 نونبر 2017 - 16:08
صور والبومات تذكرني بذكريات جميلة
كنا نشتريها من عند با عروب فدرب السلطان-درب ليهودي- وكنت لا ارتاح حتى املئ الالبوم كله وكانت فرحتي اكبر حينما اجد صورة زيكو وايدير وسقراط لاني كنت من عشاق منتخب برازيل 1982 ولا زلت اذكر بكيت بالدموع حينما انهزمو امام ايطاليا ولازال حتى تعليق المعلق باذني وهو يقول جدار وحائط ازرق امام المنتخب البرازيلي ,وكان يعني به دفاع ايطاليا
حقا من كان يقول ان حياة البساطة لا طعم لها
13 - rachid الخميس 30 نونبر 2017 - 17:13
azmi a vendu le match au saoudien et il est parti aux usa
14 - يوسف الخميس 30 نونبر 2017 - 18:25
سلام لكاتب المقال، سي عمر الشرايبي،
فكرتينا في ايام زمان، الايام الجميلة، و الله اتذكرها بسعادة كيف كنا كنضاربو باش نعمرو الالبوم بالصور، و صورة Roberto Bagio و نافكرو انو كان لاعب كبير و لكن معندو مع pelanty.
هههه ايام جميلة، الله يسعد قلوبكم بكل خير و خمير.
15 - Fad الخميس 30 نونبر 2017 - 19:02
شكرا على هذه الذكرى، عمري الآن ٢٩ سنة، مازلت أحتفظ بهذا الملصق، تمكنت من ملإ أغلب خاناته، كنا نشتري مجموعة الصور من عند "مول الزريعة" الله يدكره بخير، الرائع أن تجد صورة لاعب تكون نادرة، أما الصور المكررة كنا نتبادلها مع الأصدقاء
16 - Football Lover الخميس 30 نونبر 2017 - 20:20
باقي نعقل كان رونالدو لبرازيلي غااابر ... واحد نهار مشيت عند مول الزريعة شريت 10 لباكيات ديال الصاور " 10 دريال للباكية" باش نلقاه ؤنكمل الطابلو ... وفعلا لقيتو ؤمشيت كانجري الدرب فرحان ... ولاد الدرب عطاوني فيه 100 تصويرة .. ؤمبغيش نتبادل .. ها ها ها

تحية كندية لكاع لمغاربة .. وبالتويق للمنتخب الوطني فلموديال
17 - medo الخميس 30 نونبر 2017 - 20:32
je mz souvien que j'ai trouver la photo de roberto bagio au grand paquet de tide j'avais sentir tres heureux sa etait aus 1994 mais en finale il a rater la pelantie j au quelle bon suvenir la bel vie
18 - مهدي الخميس 30 نونبر 2017 - 20:53
هده الدكرى هي دكرى لن أنساه أبدا
19 - ميلود يوسفية الخميس 30 نونبر 2017 - 22:01
شكرًا اوليدي فكرتنا في بزززززاف تاع الحاجات ان من مواليد 1950 تابعت جميع كءوس العالم من إنجلترا 1966 إصابة بيلي في نصف النهاية والنهاية المثيرة للجدل ألمانيا إنجلترا وعندي ألبومات كثيرة مملوءة .شكرا هيسبريس الجريدة الرائعة .
20 - ذكريات الزمن الجميل الجمعة 01 دجنبر 2017 - 19:01
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا زمــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
موضوع فكرني بذكريات الطفولة الجميلة ..و الحزينة

لسوء حظي من قديم الزمان الواليد كان قرزااااااز ههههههه الله يرحمو
و كنت تنطلب من الواليدة مسكينة تدبر لي شي 2 دراهم باش نشري -دفطار هه-
و لكن انا ديما غير محظوظ كنت ديما كانطيح غي فالدوبل ..
ف مكسيكو 86 تنذكر واحد صحايبي كان باه لابااااس عليه كنا تنتصاحبو معاه هه باش يتفوبر علينا ب شي تصويرات ..واحد النهار جاب 100 درهم
واااااااو عرفتو شنو هي 100 درهم ف 1986 بالنسبة لدي فعمرو 10 سنين ههههه
مشينا شرينا تقريبا باكية د تصاور و بدينا نفتخو فيهم لقينا مارادونا زيكو و رومينكي و لكن تعككسسسسس لينا حارس المانيا شوماخير و عزيز بودربالة و التيممومي تفقست ...
غد ليه مشيت لمول المكتبة بقيت ندوووور ندور ماعندي حتى ريال ف جيبي وانا يغرني الشيطان ملي شفت المحل عامر عندو بالبراهش دخلت بالدسة و شفرت شي 10 د لعلب و هربت و قلت واو هميزة هادي ... ههه

آرااااااك آغد ليه بركو بي صحابي شدني عطاني سلخخخة د ركول و لعصا عمري ننساها تعقدت من ديك ساعة من السرقة ههههههههه
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.