24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | دراج مغربي يربط مكناس بمكة لأداء فريضة الحج

دراج مغربي يربط مكناس بمكة لأداء فريضة الحج

دراج مغربي يربط مكناس بمكة لأداء فريضة الحج

يشكل قطع المسافة الرابطة بين مكناس ومكة المكرمة على متن دراجة هوائية لأداء فريضة الحج، التحدي الذي رفعه، منذ فاتح أبريل الماضي، الدراج المغربي محمد ربوحات.

فبعد مدينة مكناس، نقطة انطلاق هذه الرحلة الفريدة، حط الدراج المغربي يوم الجمعة الماضي في باماكو قادما إليها من موريتانيا، المحطة الأولى في هذه المغامرة.

ويقول ربوحات البالغ من العمر 58 عاما، إن الامر يتعلق برحلة روحية ستمكنه من تحقيق حلم كان يرواده منذ فترة طويلة، وهو زيارة الديار المقدسة وتقفي، على نحو مختلف، آثار رحلات المغاربة الذين كانوا يقطعون آلاف الكيلومترات سيرا على الأقدام أو على ظهور الجمال والخيول .

وأضاف ربوحات، أن الأمر يتعلق أيضا برحلة لنشر وتعزيز القيم النبيلة للسلام والتقارب بين البلدان، في وقت يولي فيه الملك محمد السادس اهتماما كبيرا للتعاون بين البلدان الافريقية ويضاعف فيه زياراته المتعددة لها والتي توجت بإطلاق العديد من المشاريع لفائدة تنمية القارة.

وأشار إلى أن مرحلة موريتانيا مرت في ظروف جيدة ودون صعوبات تذكر، مؤكدا أنه يتخذ جميع التدابير اللازمة لنجاح هذه المغامرة، بما في ذلك الخدمات اللوجستية ذات الصلة بقطع الغيار ومعدات الإصلاح في حالة العطب.

وبمناسبة توقف الرحالة المغربي في مالي، أقام سفير المغرب في باماكو، حسن الناصري حفل استقبال بحضور أعضاء الجالية المغربية المقيمة في مالي وممثلين عن جمعية الصداقة المالية-المغربية .

وواصل ربوحات، أمس رحلته إلى بوركينا فاسو، ليعبر بعدها النيجر وتشاد والسودان والبحر الأحمر قبل الوصول إلى المملكة العربية السعودية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - المنيعي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 08:38
تبارك الله عليك والله يتقبل ولا تنسى الدعاء لمدينة مكناس المحتضرة.
2 - سلمى الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:49
ان شاء الله تصل على الف خير، مبادرة فريدة من نوعها تستحق التشجيع، حجك مقبول ان شاء الله حتى قبل ان تطا قدماك الديار المقدسة، انت سيدي مثال يحتدى به، بالتوفيق و اتمنى لك رحلة جيدة ممتعة مليىءة بالمغامرة، ستذكرك مستقبلا في وجوه بشوشة مضيافة، و اخرى متعجبة متساىءلة عن الكيف و المدة لهذه الرحلة الروحانية، و اماكن تطبع في ذاكرتك التي تلتقط الان اجمل ما تراه العين و ما تسمعه الاذن و ما يتذوقه اللسان و ما يحسه الفؤاد المتشوق لابصار المكان المحبوب لدى كل مسلم دقات قلبه تناجي المولى ان يبقي عليها لحين اللقاء الموعود، و بعدها اذا اسكتت فهي راضية كل الرضا بلقاء المرجو الرسول صل الله عيه و سلم.
3 - سعيد من المحمدية الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:50
حج مبرروووووور و سعي مشكووووووووور
4 - العلم الوطني المغربي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 10:42
اولا تقبل الله يا عم

ثانيا اود الاشارة الى سهو شائع عند عموم المغاربة و هو اظهار العلم المغربي مقلوبا بحيث يصبح راس النجمة الخضراء للاسفل و هذا خطا في حين يجب ان يكون في اتجاه الاعلى و الضلعين الاخرين في الاسفل ليشكلا قاعدة النجمة الخماسية الخضراء.
5 - إبراهيم الجديدة الثلاثاء 08 ماي 2018 - 11:21
آلله ايتقبل أن شاء الله مدينة مكناس الجميلة كنحماق عليها مكرهتش نسكن فيها
6 - رضوان الثلاثاء 08 ماي 2018 - 12:39
بالثوفيق ان شاء الله. و اعادك الباري سالما غانما ان شاء العلي العظيم
7 - tornadoguy الثلاثاء 08 ماي 2018 - 15:45
ولكن المغاربة الذين حلمت ان تتقفى آثار رحلاتهم كما ذكرت امتطوا في رحلاتهم خيولا او جمالا لا دراجات هوائية و قصداً بالغا
8 - بودربالة الثلاثاء 08 ماي 2018 - 17:08
الله اوصلك على خير ويردك على خير اعمي
9 - عبد الله الثلاثاء 08 ماي 2018 - 21:40
يا ريت تكون مبادرة شبابية لحج بيت الله
حج مبرور و أعانكم الله تقبل الله الصيام و رفع به الدرجات

أخوكم في المهجر
10 - محمد التازي الأربعاء 09 ماي 2018 - 08:28
حج مبرور إنشاء الله. تحيه لهدا الرجل
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.