24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مساطر إدارية تعيق تفعيل صندوق التعويضات لضحايا مافيا العقارات (5.00)

  2. جبهة تطرح خمسة سيناريوهات لإنقاذ "سامير" وتطالب بجبر الضرر (5.00)

  3. ويفشل الكتاب المدرسي.. (5.00)

  4. الهند تقترب من تجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث" (5.00)

  5. النقاش اللغوي حالة شرود وانفلات عاطفي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | من يستحق اللعب في وسط ميدان المنتخب المغربي أمام مالاوي؟

من يستحق اللعب في وسط ميدان المنتخب المغربي أمام مالاوي؟

من يستحق اللعب في وسط ميدان المنتخب المغربي أمام مالاوي؟

وجّه الناخب الوطني هرفي رونار الدعوة إلى 25 لاعبا للدخول في تربص إعدادي تأهبا لمواجهة منتخب مالاوي، اليوم السبت، ضمن الإقصائيات المؤهلة لكأس أفريقيا 2019.

وشهدت قائمة الأسود استدعاء ثمانية لاعبين في خط الوسط، وسيتم التطرق في هذا التقرير لعدد الدقائق التي خاضها كل لاعب في بداية هذا الموسم، ومدى جاهزيته بدنيا لخوض اللقاء، علما أن المدرب فضّل الاحتفاظ بثوابت المنتخب واستدعاء بعضهم حتى وهم يخوضون تجربة احترافية بالدوريات الخليجية، وسبق لرونار أن صرح بعدم توجيه الدعوة إلى أي لاعب تكون وجهته الاحتراف في الخليج.

مبارك بوصوفة (34 سنة)

يعدّ من الركائز الأساسية في خطط هيرفي رونار، ويعتمد عليه المدرب لقيادة الفريق من داخل أرضية الميدان. القيدوم بوصوفة من أكثر اللاعبين خبرة في قائمة المدرب التي ستواجه مالاوي.

وتعود آخر مباراة خاضها اللاعب إلى أكثر من شهرين. وبالرغم من أنه بدون فريق حاليا عقب نهاية عقده مع الجزيرة الإماراتي، قرر المدرب توجيه الدعوة إليه. ومن المنتظر أن يكون أساسيا أمام منتخب مالاوي، بالرغم من افتقاره للتنافسية وأجواء المباريات.

لقي استدعاء مبارك بوصوفة إلى القائمة التي ستواجه مالاوي الكثير من الجدل بين معترض على استدعاء اللاعب، بالرغم من كل ما قدمه للأسود وبين من مدافع عنه بحجة أنه قادر على اللعب وقيادة وسط الأسود وتقديم كل ما في جعبته، سواء داخل رقعة الملعب أو في غرفة تبديل الملابس.

قال هيرفي رونار، سابقا، إنه لن يعتمد على لاعبي الخليج ومن يحترفون هناك. وكان بوصوفة الاستثناء سابقا، وتم ضمه إلى الأسود، وأسهم في تأهلهم إلى المونديال. بات صانع ألعاب الأسود بدون فريق، فتم توجيه الدعوة إليه من جديد ليخوض مباراة إقصائية مؤهلة لكأس إفريقيا 2019.

عندما يمنح المدرب الفرصة لبوصوفة، فإنه يستغلها ولا يدع مجالا لأحد للتشكيك في إمكاناته ومدى قدرته وتأثيره فوق الملعب. بوصوفة صانع ألعاب خبير جدا، ويجيد التحكم في نسق المباراة، كما أن قراءته للملعب جيدة، يبني اللعب ويصنع الفرص لزملائه، ويخلق الفراغات من أجل استلام الكرة.

يطبق اللاعب كل ما يطلبه منه المدرب تكتيكيا، هو القلب النابض للأسود ومن يربط بين الخط الخلفي والهجومي، هذه المرونة التكتيكية التي يتسم بها هي من جعلت المدرب ينادي عليه بالرغم من أنه بدون فريق.

يلاحظ أن بوصوفة في المباريات الأخيرة كان يعاني بدنيا في الربع ساعة الأخيرة، ولا يقوى على مسايرة اللقاء بنفس النسق والقوة، إذ يفقد طراوته البدنية انطلاقا من الدقيقة الـ70، ويبقى للعمر أحكامه، وأضف إليها اللاعب الآن يفتقد للتنافسية وسيكون منافسه الأكبر هو الجاهزية البدنية وقدرته على الركض كثيرا. إمكانات بوصوفة معروفة؛ ولكن العامل البدني هو السؤال الذي يحير عشاق الأسود، وهل سيقدم المأمول منه بدنيا أما تقنيا وفنيا فهو جاهز.

هل سيلعب بوصوفة أساسيا أمام مالاوي؟ هذا هو الخيار الأقرب، لا سيما أن رونار يضع فيه ثقته كثيرا ويعول عليه؛ ولكن من الواضح أنه لن يكمل الدقائق التسعين، وسيقدم المدرب على تبديله في الشوط الثاني إن اعتمد عليه.

حكيم زياش (25 سنة)

يستمر المايسترو المغربي حكيم زياش، نجم أجاكس أمستردام الهولندي، في تقديم عروضه القوية منذ المواسم الماضية، وقاده تألقه العام الماضي رفقة ناديه إلى الفوز بالحذاء الذهبي لأفضل لاعب في الدوري الهولندي، ليحتفي به المدرب رونار، وبرفقته رئيس الجامعة فوزي لقجع، في معسكر الأسود وأقاموا حفلا بمناسبة تتويجه بهذا اللقب الشخصي الثمين.

يعتبر زياش، الذي يشغل مركز وسط ميدان هجومي ويتحول إلى الأطراف ويعود إلى الخلف كذلك، من أكثر اللاعبين جاهزية خلال بداية هذا الموسم.

زياش عندما يلعب رونار بخطة 3/3/4 يصبح لاعب جناح وأدواره هجومية أكثر مع الأسود عكس ناديه، حيث يعود إلى الخلف لصناعة اللعب ويتكلف الصربي تاديتش بالأدوار الهجومية رفقة الهولندي هونتلار.

خاض حكيم 523 دقيقة في الأدوار الإقصائية المؤهلة إلى دور المجموعات بمسابقة دوري الأبطال، وتمكن من خوض 180 دقيقة أمام فريق ستورم غراتش ذهابا وإيابا، برسم الدور التمهيدي الثالث في دور الأبطال، وأشركه المدرب لـ73 دقيقة في مباراة الذهاب أمام ستندار دولييج البلجيكي في اللقاء الذي انتهى بالتعادل السلبي (0/0)، وعاد ليلعب التسعين دقيقة أمام الفريق نفسه في لقاء العودة بهولندا والذي عرف فوز أجاكس بثلاثية نظيفة، لينهي الأدوار التمهيدية بخوضه لـ180 دقيقة أمام ديناموكييف بين الذهاب والإياب، وقدم النجم المغربي عروضا راقية خطف بها إعجاب جماهير ناديه وعشاق الكرة الجميلة.

وخاض زياش، صانع ألعاب العملاق الهولندي، 348 دقيقة في الدوري الهولندي. افتتحها بتسعين دقيقة أمام نادي هيركوليس أرميلو، برسم الجولة الأولى بالدوري والتي انتهت بالتعادل الإيجابي (1/1) بملعب يوهان كرويف. وعاد الفنان زياش ليخوض تسعين دقيقة أمام في في في فينلو، في اللقاء الذي عرف فوز ناديه بهدف نظيف برسم الجولة الثانية، ثم أشركه المدرب إريك تين هاج لـ78 دقيقة في اللقاء الذي سحق فيه أجاكس ضيفه إمين بخماسية نظيفة، وكان النجم المغربي السباق إلى التهديف في الدقيقة الـ8.

ولعب تسعين دقيقة أمام فيتيسه أرنهيم، في المباراة التي انتهت بفوز أجاكس برباعية نظيفة، ضمن مجريات الجولة الرابعة، وعرفت المباراة تسجيل حكيم لهدف في الدقيقة الـ3 في اللقاء الذي احتضنه ملعب جيلريدوم.

وبلغ مجموعة المباريات التي خاضها اللاعب بداية هذا الموسم 10 لقاءات بين الدوري الهولندي والأدوار الإقصائية بدور الأبطال، تمكن زياش من تسجيل 4 أهداف؛ منها هدفان في الدوري ومثلهما أوروبيا. كما أعطى 4 تمريرات لزملائه، وحصل على بطاقتين صفراويين، وبلغ مجموع الدقائق التي خاضها إلى الآن 871 دقيقة.

وجود اللاعب في التشكيلة الرسمية أمام مالاوي مسألة وقت فقط، لا سيما أنه محرك الخط الهجومي ومن يربط الوسط بالهجوم ولديه تمريرات دقيقة جدا سواء الطويلة أو القصيرة. لاعب يصنع الأهداف بتمريراته البينية أو الساقطة خلف ظهر المدافعين، كما أنه يعود إلى الخلف لمساندة الدفاع عندما تكون الكرة بحوزة الخصم، ويعتبر لاعبا حرا في خطط المدرب ويمتعه بالحرية فوق أرضية الملعب.

حكيم لاعب بموصفات عالمية وللحديث عن كل مميزاته وطريقة لعبه وتحكمه في نسق المباراة وكيفية مداعبته للساحرة المستديرة ستحتاج إلى الكثير من الوقت.

كريم الأحمدي (33 سنة)

انتقل اللاعب كريم الأحمدي لخوض تجربة احترافية جديدة بالدوري السعودي عندما عزز صفوف فريق الاتحاد قادما من فاينورد الهولندي، يعتبر من الركائز الأساسية التي يعتمد عليها رونار في خططه لما يتسم به من قوة في افتكاك الكرة وذكاء في استخلاصها من الخصوم بدون أخطاء وللأدوار التكتيكية التي يبصم عليها فوق أرضية الميدان.

أشاد جمهور الاتحاد السعودي كثيرا بمستوى وإمكانية اللاعب الأحمدي، وأبهرهم أداؤه وجهده المبذول فوق أرضية الميدان، لا يتوانى في بذل الجهد والعطاء والالتزام بتعليمات مدربيه. خاض الأحمدي في مسابقة الدوري 84 دقيقة أمام نادي الشباب في اللقاء الذي عرف هزيمة ناديه بهدف نظيف سجله اللاعب ناصر الشمراني في المواجهة التي احتضنها ملعب الأمير فيصل بن فهد (الملز)، وعاد لاعب الارتكاز بالمنتخب المغربي ليخوض تسعين دقيقة أمام نادي الهلال في كأس السوبر السعودي في اللقاء الذي عرف هزيمة ناديه بهدفين لهدف.

وسجل الأحمدي هدف التعادل لفريقه أمام الوصل الإماراتي في المباراة التي جمعت بينهما ضمن مجريات البطولة العربية للأندية بدور 32 واحتضن اللقاء مدينة الملك عبد الله الرياضية (الجوهرة المشعة) وانتهى بالتعادل (1/1).

يعتبر الأحمدي من الثوابت التي يعتمد عليها رونار. ومن خلال مردود البدني والتقني والفني الذي قدمه اللاعب رفقة ناديه الجديد، فاللاعب لا يزال قادرا على العطاء والقتال فوق أرضية الميدان، وكان بإمكانه خوض تجربة احترافية بالدوريات الأوروبية لأن مستواه يشفع له، لكنه فضل الانتقال إلى الدوري السعودي. وبالرغم من ذلك فقد وجه إليه المدرب الدعوة للحضور إلى التربص الإعدادي، وسيكون حتما من بين الأوراق التكتيكية التي سيشركها أساسيا أمام منتخب مالاوي.

يونس بلهندة (28 سنة)

استقبل يونس بلهندة، صانع ألعاب المنتخب المغربي، قرارا يقضي بإيقافه لثلاث مباريات بالدوري التركي عقب حصوله على البطاقة الحمراء في مباراة ناديه الأخيرة أمام طرابزون سبورت، بسبب تدخله الخشن في حق لاعب من الفريق الخصم.

يعتبر يونس بلهندة من الركائز التي يمنحها رونار ثقته ويشركه أساسيا في أغلب المباريات رفقة الأحمدي وبوصوفة، لقيادة خط المنتصف، خاض اللاعب 4 مباريات في الدوري التركي وصنع هدفين وحصل على بطاقة صفراء وأخرى حمراء في الجولة الرابعة.

لعب بلهندة تسع دقائق فقط أمام فريق أنقرة غوجو، في اللقاء الذي احتضنه ملعب 19 ماي ستديوم، وأنتهى بفوز غلطة سراي بثلاثة أهداف لهدف. ثم عاد فاتح تريم، مدرب الفريق، إلى الاعتماد عليه لمدة تسعين دقيقة أمام فريق جوزتيبي، في اللقاء الذي عرف انتصار أصحاب الأرض بهدف نظيف ضمن مجريات الجولة الثانية بالدوري؛ وهو الفوز الثاني على التوالي لزملاء بلهندة.

وشارك بلهندة لمدة تسعين دقيقة في اللقاء الذي عرف فوز ناديه الساحق بسداسية نظيفة أمام ضيفهم ألانياسبور، برسم الجولة الثالثة بالدوري، وخاض اللاعب 30 دقيقة أمام طرابزون سبور بسبب حصوله على البطاقة الحمراء ربع ساعة قبل نهاية الشوط الأول في اللقاء الذي شهد أول هزيمة لناديه هذا الموسم بأربعة أهداف نظيفة، بعد ثلاثة انتصارات متتالية.

وخاض بلهندة 59 دقيقة في كأس السوبر التركي أمام فريق بلدية آكهيسار سبور، ليبلغ مجموع المباريات التي خاضها اللاعب بداية هذا الموسم 5 مباريات، صنع خلالها هدفين، وحصل على بطاقة صفراء وبطاقة حمراء ولعب ما مجموعه 278 دقيقة هذا الموسم.

يتوقع أن يشركه رونار أساسيا في لقاء مالاوي، على غرار المواجهات السابقة. يطبق اللاعب تعليمات المدرب، ويسهم في بناء اللعب وافتكاك الكرة ومساندة الجناح الأيمن وكذلك الظهير، يتحرك كثيرا فوق أرضية الميدان بالكرة وبدونها أحيانا تشعر بأنه الغائب الحاضر؛ ولكن عندما يغيب عن الأسود يظهر ذلك جليا في طريقة اللعب.

فيصل فجر (30 سنة)

انتقل بالميركاتو الصيفي إلى فريق كان الفرنسي قادما من نادي خيتافي الإسباني، يقدم أداء متميزا رفقة ناديه القديم الجديد بمسابقة الليغ وان. ويعتبر فيصل فجر من الركائز الأساسية، وبات تأثيره واضحا على خطط المدرب وأداء المجموعة، كل ذلك لاحظه جمهور الفريق وتم اختياره كأفضل لاعب في صفوف ناديه لشهر غشت.

خاض فيصل فجر 4 مباريات في مسابقة الدوري الفرنسي، وهي عدد الجولات التي تم إجراؤها إلى حد الآن. شارك اللاعب بشكل أساسي في كل المباريات وخاض 360 دقيقة، إذ أشركه المدرب لمدة تسعين دقيقة أمام باريس سان جيرمان في المواجهة التي انهزم فيها ناديه بثلاثية نظيفة، برسم الجولة الأولى في اللقاء الذي احتضنه ملعب حديقة الأمراء. وبالرغم من الهزيمة، فإن جمهور ناديه أشاد بالمستوى الذي بصم عليه خلال المباراة.

وعاد فيصل فجر ليلعب أساسيا طيلة اللقاء أمام نيس، برسم الجولة الثانية، في اللقاء الذي احتضنه ملعب ميشال دورنانو وانتهى بالتعادل الإيجابي هدف لمثله. وسجل هدف الفريق المضيف اللاعب المغربي ياسين بامو في الدقيقة الـ52 من ضربة جزاء. ونال الدقائق نفسها أمام فريق نانت برسم الجولة الثالثة في المواجهة التي انتهت بالتعادل الإيجابي هدف لمثله. وقاد ناديه إلى الفوز أمام ديحون بهدفين نظيفين، في اللقاء الذي جرى فوق أرضية ملعب غاستون جيرارد، برسم الجولة الرابعة بالليغ وان.

ويعتمد الناخب الوطني رونار على اللاعب فيصل فجر كورقة بديلة في أغلب المباريات، ويشركه في الشوط الثاني لإضفاء دماء جديدة على خطوط المنتخب، لا سيما الجهة اليمنى التي يتم توظيفه فيها كثيرا مع الأسود.

ويلعب فيصل فجر كصانع ألعاب، ولاعب ارتكاز، ويجيد اللعب على الأطراف وخلف المهاجمين، يعطي العديد من الحلول التكتيكية للمدرب، وأداؤه بداية هذا الموسم في الليغ وان جيد جدا وبدنيا جاهز لخوض مباراة مالاوي، قد يشركه المدرب أساسيا في وسط الملعب وقد يحتفظ به كورقة رابحة للشوط الثاني.

إن قرر المدرب توظيف اللاعب الأكثر جاهزية بدنيا وذهنيا ونفسيا، فإن فيصل فجر يستحق مكانه في التشكيلة الرسمية.

يوسف أيت بناصر (22سنة)

هتف جمهور موناكو الفرنسي باسمه كثيرا، وأشاد به وبمستواه عبر مواقع التواصل الاجتماعي عقب المباراة التي خاضها أمام أولمبيك مارسيا برسم الجولة الرابعة بالدوري الفرنسي، في اللقاء الذي عرف خطف فريق الجنوب الفرنسي للنقاط الثلاث في آخر ثواني اللقاء الذي انتهى ( 3/2)، وقدم خلاله اللاعب المغربي أداء رائعا قوبل بالتصفيق من قبل أنصار ناديه رغم التعثر.

لعب أيت بناصر هذا الموسم 90 دقيقة فقط بقميص موناكو، وكان حبيس الدكة في الجولة الثانية أمام ليل وانتهى اللقاء بالتعادل السلبي؛ بينما غاب عن قائمة فريقه في المباراة الأولى التي جمعتهم بفريق نانت وانتهت بفوز موناكو (3/1)، وفي المباراة الثالثة أمام بوردو قرر المدرب الاحتفاظ بخدماته ولم يخض أي دقيقة.

سيكون أيت بناصر منافس اللاعب كريم الأحمدي على حجز المركز الأساسي في مركز متوسط الميدان الدفاعي بالمنتخب. وبحكم الأداء والمستوى الذي ظهر به اللاعب أمام مارسليا، فإنه جاهز لخوض مباراة مالاوي، وأغلب التوقعات تصب في خانة كريم الأحمدي لاعب الخبرة.

سفيان أمرابط (22 سنة)

انتقل اللاعب سفيان أمرابط إلى الدوري البلجيكي ليلعب بقميص نادي بروج، قادما من فاينورد الهولندي، خاض 3 مباريات بين مسابقة الدوري البلجيكي، كما خاض 28 دقيقة في مباراة كأس السوبر الهولندية أو ما يعرف بدرع يوهان كرويف رفقة فاينورد روتردام بداية هذا الموسم.

لعب سفيان أمرابط لمدة 16 دقيقة أمام أندرلخت في اللقاء الذي حقق فيه ناديه الفوز 2/1 بالدوري، وعاد ليلعب 19 دقيقة أمام زولت وارجم في اللقاء الذي عرف فوز ناديه بخمسة أهداف لهدفين ضمن مجريات الجولة السادسة بالدوري.

يعدّ من المواهب الشابة التي سيعول عليها المنتخب في المستقبل القريب، لا سيما بعد اعتزال الركائز الأساسية، وسيكون اللاعب خير معوض لرحيل كريم الأحمدي. يتسم سفيان أمرابط بالاندفاع البدني القوي وحسمه للنزالات الثنائية بفضل بنيته الجسمانية القوية، يلعب بقتالية فوق أرضية الميدان ويمتاز بافتكاك الكرات وتخريب هجمات المنافسين، نقطة ضعفه تتجلى في بعض التدخلات القوية التي تجبر الحكام على إشهار البطاقات الصفراء في وجهه.

يرتقب أن يكون بديلا أمام منتخب مالاوي، كما أنه يملك حظوظه في اللعب بشكل أساسي إن كان للمدرب رأي آخر وفضل الاعتماد عليه.

أمين حارث (21 سنة)

يعتبر من المواهب الكبيرة ضمن قائمة المنتخب المغربي، لاعب مهاري بمستقبل كبير، قرر المدرب الاعتماد عليه بشكل رسمي أمام المنتخب الإيراني بدور المجموعات بكأس العالم بروسيا 2018، وتم اختياره كأفضل لاعب في اللقاء؛ لكن الغريب هو أن رونار لم يمنحه أي دقيقة من بعدها، سواء أمام المنتخب البرتغالي أو الإسباني.

خاض أمين حارث، هذا الموسم، ثلاث مباريات رفقة ناديه شالكة 04، وأشركه المدرب لمدة 58 دقيقة أمام فولسبورغ، برسم الجولة الأولى بالبوندسليغا؛ وهو اللقاء الذي عرف سقوط ناديه بهدفين لهدف، وعاد ليلعب 17 دقيقة أمام هيرتا برلين في المواجهة التي شهدت هزيمة شالكة بشكل مفاجئ بهدفين دون رد ضمن مجريات الجولة الثانية بالدوري.

ولعب حارث بشكل أساسي ولتسعين دقيقة في مباراة الكأس أمام شفاينفورث، وفاز شالكة بهدفين دون رد وأعطى حارث تمريرة في اللقاء.

وخاض اللاعب 165 دقيقة هذا الموسم رفقة ناديه، ويعتبر من الأسماء المنتظر خوضها لقاء مالاوي بشكل رسمي؛ بالرغم من أن هيرفي رونار يبدو أنه غير مقتنع كليا بطريقة لعبه التي تتسم بالمغالاة في الاحتفاظ بالكرة والمراوغة عوض اعتماد السهل الممتنع والتمرير إلى زميله غير المراقب في الوقت المناسب. وبالرغم من فوزه بجائزة أفضل لاعب أمام إيران في المونديال، لم يلعب أي دقيقة من بعدها، والسبب واضح وجلي وله علاقة بعدم التزام اللاعب تكتيكيا واستعراضه فوق أرضية الميدان؛ لكنها جزئيات تبقى قابلة للتطور، وكلما تقدم اللاعب في العمر سيصبح أكثر نضجا.

خط الوسط الأحق بالمشاركة

يعتبر خط الوسط من بين الخطوط الأكثر تأثيرا في مسار المباريات، وأي منتخب استطاع السيطرة على وسط الملعب وفرض طريقة لعبه وأسلوبه يكون الأفضل طيلة مجريات اللقاء.

ويبقى توقع من سيلعب أساسيا أمام منتخب مالاوي من أصعب التكهنات، سواء إن أخدنا بعين الاعتبار مبدأ التنافسية والجاهزية بدنيا ونفسيا وتقنيا أو لعامل الخبرة والحفاظ على نفس التركيبة البشرية المنسجمة فيما بينها، ويبقى الأمر بين يدي المدرب الذي سيحافظ غالبا على التوليفة التي كان يلعب بها في المونديال الروسي. وقد نشاهد كل من كريم الأحمدي كلاعب ارتكاز، ويونس بلهندة كصانع ألعاب على اليمين ومبارك بوصوفة، بينما سيصبح حكيم زياش اللاعب الحر في تشكيلة المدرب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - sohail السبت 08 شتنبر 2018 - 10:29
الاحمدي و سفيان امرابط في الوسط وزياش على اليمين وحارث على اليسار
2 - زيدان السبت 08 شتنبر 2018 - 10:36
هاد الاعبين كاملين يستحقوا يمثلو المنتخب في وسط الميدان بدون استثناء .لكن المهم هو ان تكون الروح القتالية والدفاع عن القميص الا مكانتش الروح القتالية وخا تجيب ميسي ولا رونالدو .او بالتوفيق انشاء الله.
3 - فالت السبت 08 شتنبر 2018 - 11:00
بوصوفة و الاحمدي ضروريان في المنتخب. اذا رجعتم الئ المقابلات التي يكون فيها واحد منهما ناقصا تلاحظون ان المنتخب ناقص جدا.
4 - مصطفى البكتيريا السبت 08 شتنبر 2018 - 11:11
يغرق المغرب في ممشاكل إجتماعية لا حصر لها ونحن المداويخ بالخوف والجهل نريد أن يكون لنا السبق في معرفة الأخبار الرياضية. باختصار الرياضة بوطننا شكل من أشكال العفيون Opium والدليل أننا نفتخر بفريق جله من ناشئة الخارج إن المخزن في المنحدر ولكي لا يموت يفضل أن تضخ دماؤه بدم شباب تربى على يد أعداء الوطن حسب تعبير وثيقة الإستقلال.
5 - Libre السبت 08 شتنبر 2018 - 11:27
بوصوفة وصل سن الاعتزال ويجب ان يتم تعويضه بامين حارث زياش يقدم مستوبات راءعة الاحمدي وصل سن الاعتزال يجب تعويضه بسفيان مرابط فيصل فجر يقدم مستويات راءعة ايت بناصر لم بتبت بعد احقيته داخل النخبة الوطنية كما يجب المناداة عاى بولهرود ولحافضي والكرتي واعطاءهم فرصة الاحتكاك الدولي ولمادا لايتم الاعتماد على سايس في وسط الميدان الدفاعي ولمادا لا يتم استدعاء سعدان التشكيلة المتالية هي المحمدي مزراوي اكرد بانون لكرو سايس حاريث زياش مرابط ازارو بوفال
6 - Ahmed السبت 08 شتنبر 2018 - 11:41
Harith ne mérite pas de jouer en équipe nationale c'est a cause de lui qu'on a perdu contre l'iran , il est très égoiste garde trop le ballon et en plus il le perd souvent ca agasse les autres joueurs et perdent la confiance , Carcela a gauche est mile fois mieux que lui , je comprend pas pourquoi ce joueur n'a pas eu bcp a jouer en équipe nationale , sinon l'ossature devrait etre Ziyech bousoufa Amrabat Belhanda Benatia Carcela et le gardien Mohamadi je verrai aussi bien Azaro en attaque de pointe
7 - الصقرديوس السبت 08 شتنبر 2018 - 12:33
المايسترو زياش هههههه هذه الأوصاف هي التي تقوم بتخدير المشجعين الذين لا يفهمون الكرة جيدا. لا ينبغي الاغترار باللعب في أجاكس لنقول أن زياش لاعب كبير. لو كانت أجاكس هي أجاكس لما حلم لاعب مغربي اللعب فيها ولو احتياطيا.
8 - مومو السبت 08 شتنبر 2018 - 13:03
الى البكتيريا الرياضة في حميع اﻻقطاب هي اخﻻق و ليست افيون كما تزعم كما ان الموضوع يتعلق بالرياضة و ليس السياسة كما ان الموسيقى عند المتأسلمين مخدر الشعوب و الدين عند العلمانيين مخدر الشعوب و لم يسبق ان سمعنا بان الرياضة مخدر كما ان جميع المنتخبات تستدعي محترفيها خارج الوطن و ﻻ يهم مراكز التكوين نبحث عن اﻻفضل ﻻ غير و المحليين فازوا بكاس افريقيا وهدا شرف لهم و للمغرب و يرفع من قيمتهم و ﻻ تنسى ان فريق الوداد بطل افريقيا و هدا يعني ان كرة القدم تسير في اﻻتجاه الصحيح و ﻻ توجد بها باكتريا
9 - مقابلة تكريم السبت 08 شتنبر 2018 - 13:30
فجر بلهندة والاحمدي عميد الفريق
المستقبل في ايت بناصر امرابط وحاريث الذين سيحملون المشعل.
10 - متتبع 01 السبت 08 شتنبر 2018 - 13:32
همنا هو اقتطاعات التقاعد، و لا زال اقتطاع آخر ينتظرنا.
11 - حسين السبت 08 شتنبر 2018 - 13:33
الحراسة :المحمدي
الدفاع:سايس دا كوسطا حاكيمي مزراوي
الوسط:الاحمدي بوصوفة حاريث زياش
الهجوم:الكعبي بوطيب
12 - عمر السبت 08 شتنبر 2018 - 13:49
اظن انه تم اختيار اجود الاعبين على الساحة حاليا
تجدر الاشارة الى انه يجب التفكير في الخلف ولذلك في حال اعتزال هؤلاء اللاعبين يجب اعطاء فرصة لهذا المدرب لتكوين فريق تنافسي جديد الشيء اللذي يمكنه اخذ وقت طويل
13 - soussi السبت 08 شتنبر 2018 - 13:56
Je pense que les joueurs qui ont dépassé trente et un ans ne sont pas à la forme physique alors il faut penser à construire une sélection jeune et forte pour l avenir
14 - لحرش السبت 08 شتنبر 2018 - 14:46
انها مهزله كبيره ان مباره اقصائيه لا تنقل فضائيا ليرها جميع اطياف الشعب المغربي السؤال القناه الرياضيه الفضائيه ادا لم تنقل اقصائيات المنتخب مجانيا فضائيا فلمادا تصلح لسرقه الضرايب فقط
15 - Youssef bomabidi السبت 08 شتنبر 2018 - 15:06
اولا تحية لصديقي اوعنا بلعيد على المقال المفصل الرائع فيما يخص ركائز وسط ميدان المنتخب الوطني ، و الواضح ان هرفي رونار اختار اجود ما يوجد حاليا من لاعبين مغاربة في هذا المركز و جمع بين الخبرة و التجربة و الشباب الطامح لفرض نفسه ، بالتوفيق للمنتخب في مساره الأفريقي.
16 - SAID السبت 08 شتنبر 2018 - 15:09
لماذ هذه الكرة ونحن نعلم ان في كاس العالم الحكام والفار لن ينصفوننا ابدا
17 - Kamal السبت 08 شتنبر 2018 - 16:32
Je sais pas pourquoi vous êtes attaché a Renard qui n'est pas un entraîneur technicien qui va avec le foot marocain. Il a réussi en Afrique car ils jouent bcp sur le physique la agressivité. La coupe du monde a montré ses limites trop de physique et course sans aucun organisation et tactique. Je préfère Sellami et hadjji. Renard Out. Il fera rien avec le maroc
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.