24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2918:5320:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | "سهرة ليلية" تفاقم معاناة اللاعب المغربي حارث

"سهرة ليلية" تفاقم معاناة اللاعب المغربي حارث

"سهرة ليلية" تفاقم معاناة اللاعب المغربي حارث

تفاقمت أزمة الدولي المغربي، أمين حارث، لاعب "شالكه" الألماني، بشكل كبير، مع إدارة فريقه، حيث بات خارج اهتماماته بسبب سوء تصرفه وعدم اكتراثه بنتيجة فريقه بعد الخسارة أمام "بورتو" في دور مجموعات دوري أبطال أوربا في الجولة الخامسة، وسهره مع بعض اللاعبين عقب المباراة في إحدى العلب الليلية.

وأوردت "سكاي سبور" الألمانية، أن إدارة الفريق الألماني تبحث عن حل لبيع حارث بعدما رافقته مشاكل عديدة منذ التعاقد معه، وآخرها سهره مع حمزة منديل وبعض اللاعبين عقب الخسارة في الجولة الخامسة من دوري الأبطال، وهو التصرف الذي جعل إدارة فريقه تبعده عن معسكر إسبانيا للتحضير للشطر الثاني من بطولة "البوندسليغا".

وقال المصدر ذاته، إن "شالكه" حدد سعر بيع حارث في 25 مليون دولار، حيث تبحث العارضة الفنية للتخلص منه، مبرزة بأن "ليون" الفرنسي عبر عن استعداده للتفاوض حول اللاعب، خاصة وأنه سبق وأن لعب في فرنسا وجاور فريق "نانت" قبل التوقيع للفريق الألماني.

وكانت صحيفة "90mn" الألمانية، قد أكدت أن فريق شالكه الألماني يُحضِّر خطة ثانية للاعب المغربي أمين حارث، في حال فشل في إيجاد فريق يرغب في شراء عقده خلال "الميركاتو" المقبل، وذلك رغبة من الإدارة في تقليص حجم المصاريف خصوصا وأن لاعب المنتخب المغربي لم يتمكن من إقناع المدرب، كما أن إبعاده شهر يناير سيكون أمرا مؤكدا سواء توصل بعرض للرحيل أو بقي في الفريق.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الدولي المغربي أمين حارث، قد أصبح مهددا بإبعاده عن الفريق الأول وإحالته على U23 بداية الشهر المقبل، مع تخفيض راتبه الشهري، في حال لم تتوصل الإدارة بعرض رسمي من أجل تسريحه، وهو ما يثير التساؤلات حول مستقبل اللاعب الذي انتقل حديثا إلى الدوري الألماني.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيّين زوروا Hesport.Com


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - kader الجمعة 11 يناير 2019 - 09:22
إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا
2 - محمد الجمعة 11 يناير 2019 - 09:27
جل الاعبين المغاربة غير ملتزمين. لم يتعلم شيئا من حادثة السير المميتة. مستقبله بين ايديه هو من يتحمل تبعات سداجته
3 - ملاحظ الجمعة 11 يناير 2019 - 09:29
كيقولوا الرياضة تهذب الاخلاق لكن الاخير ابان عن سوء اخلاقه فيجب ابعاده لانه متهور
4 - مغربي.... الجمعة 11 يناير 2019 - 09:33
هدا هو الطيران والاستهتار .... رونها في المغرب وماحشمش كيتسحاب ليه فحال قانون المغرب فحال قانون المانيا......الناس منعرف فين وصلو وتلقاهم متواضعين ويتقاتلو على الفرقة...... انت مامسوقش لهاد الفرقة... اوا ها النتيجة غادي تولي تتفرج في المقابلات من التريبين..... ماششي حاسدك لكن بغيتك تتبت وتشد الارض وتخلي عليك التبرهيش.... دبا حتى المنتخب المغربي مابقا عندو مايدير بك....والشعب كرهك لتصرفاتك الصبيانية...
5 - yael الجمعة 11 يناير 2019 - 09:34
ما اخافه ان يصير مصيره كما تاعرابت
لاعب كبير بعقلية صغيرة.
ولنتفهم الان لماذا ابعده Hervé Renard .
وهل ممكن للجامعة والاسرة ان تتدخل من اجل مساعدته على الرجوع عن غيه ..
كل لاعبي منتخب فرنسا صغار لكن لديه أطر طبية (طبيب نفساني و coch) لمساعدتهم..
اتمنى ذلك
6 - chetouani F الجمعة 11 يناير 2019 - 09:35
الموهبة عندما يتم وأدها مبكرا !!!
للأسف منخرط جديد في نادي تعرابت ، ان لم تتدارك اسرته الموقف لانه صغير السن.
7 - discipline الجمعة 11 يناير 2019 - 09:37
انا لاافهم ماذا يتعلم هؤلاء في اقسام الفئات الصغرى. اهم شئ في الكرة بعد المهارة هي discipline. في المانيا لن تذخل ناديا اوسيجرون عليك الى كان راسك قاسح وخا تكون كطير.
8 - سعيد الجمعة 11 يناير 2019 - 09:46
لازال لم يشرب عقله...له قدرات لكن ... وقت المراهقة المتأخرة..الدنيا غرور... صعب فعلا ولازم ان يمر... لأنه ادا لم يتعلم في هده الفترة العسيرة من الحياة سوف يتخونج ويتوهب...المشكل أن البعض يسكنون في المراهقة !
9 - Dave الجمعة 11 يناير 2019 - 09:50
La Discipline, cette denrée rare au Maroc
10 - سليم الجمعة 11 يناير 2019 - 09:56
كرة القدم أخلاق وإنظباط والنجاح والإستمرار يحتاج إلا الجد والعمل والإبتعاد عن يشوه صورة الاعب وخير قدوة كرستيانو رونالدو رغم ماوصل إليه لا يمل من العمل الجاد
11 - شكرا رونار أستاد الأدب الجمعة 11 يناير 2019 - 09:57
لا تعاطف ولاهم يحزنون مع من يبعده مدرب منتخب الوطني من التشكلة لأنه هو الأقرب منهم ويعرف تصروفاهم الصبيانية الماضية والجديدة منها المؤسفة والمحزنة.
شكرا كدلك لميسي الرياضي الكبير أخلاقا ولعبا وتمتعا وتسامحا.
12 - ethique الجمعة 11 يناير 2019 - 10:02
الأخلاق
الفن والأخلاق. الرياضة والأخلاق.
وإلا الفشل الذريع
وتشويه الصورة
13 - كوايري سابق الجمعة 11 يناير 2019 - 10:02
عقلية الهواة التي تطبع الاعب المغربي، أمثال كثيرة سبقت هذا الاعب، مدربون كبار شهدوا بالموهبة الكروية الكبيرة للاعبين المغاربة ولكن في نفس الوقت انتقدوهم في غياب الاحترافية والجدية عندهم.
14 - القابض على الجمر الجمعة 11 يناير 2019 - 10:22
اذا كنت في نعمة فرعاها فان الذنوب تزيل النعم
15 - Abou oumaima الجمعة 11 يناير 2019 - 10:23
هذا هو اللاعب الافريقي عامة والمغربي خاصة السهر والشيشا والقمار وبنات الهوى !!! هدا هو السبب ديال المنتخب اعلاش عمرو ماطفرو من ايام جيل السبعينات لما كانوا الرجال
16 - Rachid slaoui الجمعة 11 يناير 2019 - 10:26
لاعب صغير في السن و متهور سينطفئ نجمه عما قريب
17 - ستيتو حمو الجمعة 11 يناير 2019 - 10:35
بدون مجاملة ولا لغة الخشب هناك فقط أربعة او خمس لاعبين من الذين نشأوا وتكونوا في أوروبا يستحقون اللعب في المنتخب الوطني اما الآخرون فهم ياتون عبر صفقات بين الناخب واعوانه والمدير التقني ووكلاء هولاء اللاعبين !!
18 - ,في بلادي ضلموني الجمعة 11 يناير 2019 - 10:38
السلام عليكم. اجي فرانكفورت . اولدي.. عليك بالدعاء والاستغفار والصلاه . ان الصلاة تنها عني فحشاء والمنكر...
19 - بونبيل ميونيخ الجمعة 11 يناير 2019 - 10:48
هاذ هو سباب أكتر اللعيبين المغاربة الشباب اللذين لايحتريمو الرياضة وخاصتا في ألمانيا ويحطمو أنفسهم كثرت المال انضرو الي اللعيبين الألمان شغل شغل والفراغ فراغ ياسفاه يضيعون الفارس selber schuld
20 - المغرب المغرب الجمعة 11 يناير 2019 - 10:59
ولهم في محمد صلاح المثال للاعب النجم المتواضع المثابر والمنضبط داخل الملعب وخارجه بالاضافة الى امكانياته الفنية ولذلك هو نجم كبير ويستحق ما يحصل عليه من اموال والغريب ان محمد صلاح قبل ان يسطع نجمه كان فقيرا ولكن المال لم يغير فيه شيء بل زاده تواضعا
21 - مرض الطغيان الجمعة 11 يناير 2019 - 11:01
بعض المغاربة بصيبهم مرض الطغيان فيدمرون مستقبلهم بأيديهم مثله مثل المجرد...
22 - tarik الجمعة 11 يناير 2019 - 11:04
من عاشر قوما أربعين ليلة أصبح منهم، حارث ماتعلم السهر في العلب حتى جى يلعب مع المغرب و وروه الخوت مغانم مراكش والبقية راكم عارفينها.هل كان هكذا قبل اللعب للمغرب حلل و ناقش
23 - naser الجمعة 11 يناير 2019 - 11:07
Le sport :c'est la discipline, le fair-play, le savoir-faire, le savoir-vivre et le savoir devenir. Sans ces valeurs tu un gonflé et un bon à rien. Tu te retrouveras avec taarabt côte à côte.
24 - mohamed الجمعة 11 يناير 2019 - 11:10
il faut pas oublier que la justice marocaine a laisser partir de la prison cette individu qui a tue une personne innocente
25 - salah الجمعة 11 يناير 2019 - 11:17
Why do I have a feeling that this is another Adel Taarabt in the making all over again???? It’s a case of “déjà vu” and what’s a shame!!!!!!!!!!
26 - ملاحظ الجمعة 11 يناير 2019 - 11:17
كثير من لاعبي أمريكا اللاتينية يمارسون الرياضة مع نفس الإستهثار. فرق كبير ما بين كثير من لاعبي الدول المتقدمة الذين يمارسون الرياضة عن قناعة لما لها من فوائد صحية و كذلك للأرباح المالية الهائلة التي تذرها عليهم و لاعبي الدول غير المتقدمة الذين لا هم لهم في الرياضة سوى بلوغ المال. لكم أن تنظروا إلى الرياضيين الأوربيين الذين أنهم مسارهم الرياضي و تجدهم بعد 20 سنة من الإعتزال في صحة جيدة محافظا على بنية رياضية أمثال بيكانباور، بلاتيني، زيدان ... و القائمة تطول، و العكس صحيح مثلا مارادونا، جورج ويا، حسن نظير .....إلخ.
27 - ,في بلادي ضلموني الجمعة 11 يناير 2019 - 11:55
وا الاخوة. هدا ولد باقي صغير . وبعيد على عاؤلتو..... . واباركة من افتزاز. خصو النصائح فقط . الله يرضى عليك. يا حارت شرفت المغرب في المانيا... انت واخوتك. في للمنتخب الوطني.
28 - sara الجمعة 11 يناير 2019 - 11:56
جاتو فرصة لكنه ضيعها و داب يندم عليها حيث لا ينفع الندم
29 - loukili الجمعة 11 يناير 2019 - 12:13
Il finira comme taarabte il trouvera pas preneur franchement c’est du gâchis pourquoi que les marocains qui ne sont pas desipliné je crois que c’est l’éducation
30 - سعيد الجمعة 11 يناير 2019 - 12:27
هدا هو مشكل بعض الرياضيين خاصة في كرة القدم إنعدام الأخلاق والغرور رغم أن غالبيتهم تكون في بداية مشوارهم والأمثلة عديدة عندنا في المغرب نجد على رأس اللائحة الاعب بانون
31 - بوعبيد الجمعة 11 يناير 2019 - 12:39
اه صح وزيدون كما نقول (الرياضة شريفة) ان لم تكن عندكا اخلاق فسوف تتهوى يوما ما ..
32 - هشام usa الجمعة 11 يناير 2019 - 18:04
ندمت بزاف علاش مانضميتش لفريق الرجاء ولا الوداد فالصغر... مايبانش لي هد الكتكوت... ولكن ربي كبير ولطيف بعباده. راني الحمد لله فهد البلاد ..راني نجمع اءماهم....الحمد لله على نعمه التى لا تحصى والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
33 - عزيز الجمعة 11 يناير 2019 - 19:14
اوا كنتوا تتلوموا رونارد وتتقولو معدي عليه احيانا المدرب تيشوف امور انت ما تتشوفهاش. السيد تيقلب على لاعب منضبط وسلوك ماشي لعب على هاد الاسباب لا يعتمد عليه لان هذه مسؤولية كبيرةى وخص اللاعب يكون جدي.
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.