24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2818:5220:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | الوداد يدك شباك الأسيك بخماسية في "العصبة"

الوداد يدك شباك الأسيك بخماسية في "العصبة"

الوداد يدك شباك الأسيك بخماسية في "العصبة"

افتتح فريق الوداد الرياضي البيضاوي لكرة القدم، مباريات دور المجموعات من مسابقة عصبة الأبطال الإفريقية، بالفوز على حساب ضيفه أسيك ميموزا الإيفواري، بنتيجة ( 5 - 2 )، في أولى مباريات هذا الدور، التي جمعتهما، اليوم الجمعة، على أرضية مركب مولاي عبد الله بالرباط.

العناصر الودادية بدأت ضغطها على مرمى الفريق الخصم مبكرا، إذ كان إسماعيل الحداد، قريبا من افتتاح النتيجة في حدود الدقيقة الثانية، بعد غلطة من حارس الأسيك، قبل أن يتواصل المد الهجومي للفريق المغربي، طيلة دقائق الثلث الأول من الجولة الأولى.

وفي حدود الدقيقة 16، تمكن إسماعيل الحداد، من هز الشباك الإيفوارية بتسديدة قوية، مانحا بذلك هدف التقدم للوداد، فيما لم يحسن وليد الكرتي، التعامل مع كرة داخل معترك العمليات في حدود الدقيقة 25، إذ كانت سانحة لإضافة الهدف الثاني للفريق المغربي.

وعاد مجددا وليد الكرتي، في الدقيقة 34، ليضيع على رفاقه فرصة ثانية سانحة للتهديف، في المقابل جاء أول تهديد لمرمى الحارس "الودادي" من جانب عناصر أسيك ميموزا، من كرة ثابتة على مشارف معترك العمليات، في الدقيقة 38.

وتحرك الخط الأمامي للفريق الإيفواري نسبيا في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، إذ أتيحت لهم محاولة سانحة للتهديف في الدقيقة 42، بعد هفوة دفاعية من المدافع الأيمن عبد اللطيف نوصير، قبل أن يتمكن المدافع ونلو كوليبالي، بعد ذلك بدقيقة واحدة، من هزم رضا التكناوتي، بتسديدة قوية ومركزة من خارج معترك العمليات، معلنا عن هدف التعادل.

ومع بداية مجريات الجولة الثانية، عاد الوداد للتقدم في النتيجة، بعد أن تمكن بابا توندي، من إحراز الهدف الثاني في الدقيقة 48، فيما استغل البديل زهير المترجي، مباشرة بعد دخوله بدقائق، هفوة دفاعية فادحة من جانب الفريق الإيفواري، ليعزز النتيجة بهدف ثالث، في الدقيقة 56.

وتواصلت هجمات العناصر الودادية، في باقي الدقائق، أثمرت إحداها إحراز وليد الكرتي، الهدف الرابع، في الدقيقة 69، ليبسط بعد ذلك، أبناء المدرب فوزي البنزرتي، سيطرتهم على مجريات المباراة في باقي الدقائق.

وعلى غرار ما فعله المترجي، تمكن بديع أووك، بدوره من هز الشباك بعد دقائق قليلة من دخوله بديلا لبابا توندي، وذلك في الدقيقة 80، ليرفع الحصيلة التهديفية للوداد إلى خمسة أهداف، فيما تمكن أسيك ميموزا، من تقليص النتيجة في الدقيقة 84، عن طريق اللاعب ساليف باكاط، بعد تهاون دفاعي كبير من المدافع أشرف داري، الشيء الذي أغضب كثيرا فوزي البنزرتي، رغم الخماسية.

وبدأ الفريق المغربي، مشواره في دور المجموعات، بحصد أولى النقاط الثلاث، ليتصدر المجموعة الأولى، بجانب فريق لوبي ستارز النيجيري، الذي تغلب بدوره اليوم، على نظيره صن داونز الجنوب إفريقي، بنتيجة هدفين لواحد.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيّين زوروا Hesport.Com


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - القلعة الحمراء الجمعة 11 يناير 2019 - 22:43
مبروك لوداد الأمة و المقاومة و التاريخ
أداء راقي و جمهور حضاري
كان بالامكان تسجيل 8 أهداف
حظ موفق في إحراز النجمة التالتة إفريقيا و النجمة الثانية وطنيا
2 - حميدوش الجمعة 11 يناير 2019 - 22:55
مبروك الف مبروك للوداد ونتمنى التالق لجميع الفرق الوطنية
3 - Casa nova الجمعة 11 يناير 2019 - 23:09
Bravo pour tout les widadi. Les spectateurs. Inchalah que du bien. Bon courage pour le raja demain et Tanger et berkane et hassania. On est tous des marocains. Des musulmans. Arabes et amazigh. Vive wac. Vive le peuple.
4 - Simohamed الجمعة 11 يناير 2019 - 23:09
Ça fait longtemps qu’on pas assisté à un jeux aussi formidable que ce d’aujourd’hui
Bravo les champions
Wydad, est nul par ailleurs
5 - Bozar الجمعة 11 يناير 2019 - 23:47
للاسف لاعب واحد هو من يخلق الفارق في الوداد وهو اوناجم ...من دونه لا يوجد شيء....انصحه ان يبحث عن نفسه ومستقبله في الخليج ولا يضيع وقته مع الناصيري .....نوصير لا مكان له في فرق البيضاء وكدلك الناهيري لاعب لا نعرف اي مركز يلعب مجرد شخص يجري في الملعب لا مراوغات ولا اي شيء .....السعيدي هو قلب الاسد في الوداد والنقاش هو المحراث و التكناوتي هو الجدار .....لا افهم مادا يفعل داك اللاعب الذي يحمل رقم 2 في الوداد ......ااااه موصي عليه بنعبيشة ......بصحتووووو
6 - ودادي19 الجمعة 11 يناير 2019 - 23:53
مبروك للوداد الذي ادى مباراة كبيرة وكادت النتيجة تكون اكبر لولا التسرع ،على اَي تلات نقط مهمة والقادم احسن ان شاء الله .عمل كبير لفوزي البنزرتي الذي لا يهاب اَي فريق كيف ما كانت قوته وعمل اكبر لنابي مناف المعد البدني الذي ظهرت بصمته على اداء اللاعبين الذين ادوا مقابلة كبيرة تقنيا وتكتيكيا ،ومرة أخرى تحية كبيرة لملوك المدرجات الحاضرين والمتميزين والمتألقين في كل الأوقات ....
7 - رشيد الفتحي السبت 12 يناير 2019 - 00:08
شكرا فريق الوداد لقد افرحتنا بهذا الانجاز .ولكن لابد ان الفت انظار المهاجمين الوداديين الى ان الحصة كانت ستبقى ثقيلة اكثر لو ان بعض افراد الهجوم الودادي ابتعدوا عن اننيتهم و لعبوا لعبا جماعيا .
كيف ما كان الحال هي بداية طيبة لكثير من الانتصارات ان شاء الله.
8 - كازاوي السبت 12 يناير 2019 - 00:21
شكرا لجميع عناصر النادي على الأداء الرائع..
مقابلة لم تكن سهلة ..
شكرا للوينرز
تحية لطاقم الوداد
9 - ودادي وراسي عالي السبت 12 يناير 2019 - 01:00
مبروك للوداد... والعصبة تنادي ،
الوداد الذي ينتصر في كل مدن المغرب...
الوينرز ملوك المدرجات..
10 - رياضي السبت 12 يناير 2019 - 03:00
شكرا لمدينة الرباط التي اصبحت فأل خير على فريق الوداد فحتى أرضية الملعب الجميلة ساهمت في تسهيل الفوز..نتمنى مسيرة موفقة لكل الفرق الوطنية المشاركة قاريا
11 - المحلل المعلم السبت 12 يناير 2019 - 08:05
للجواب فقط على bozar اوا سيدي الناس اللي كاي فهمو فكورة غاي قولو ليك بأن أضعف لاعب في الوداد هو أوناجم.. بنية جسمانية ضعيفة وطريقة ديال الدريبل تامن مرتي عاقت بيه قالت ليا ها هو غاي كروشي.. مستوى ديال كاضي والله العضيم امشي بحالو المترجي و اوك حسن منو بزاف...
12 - ابوايمن السبت 12 يناير 2019 - 08:11
العقبة لصن داونز ،بشي سباعية
13 - omar السبت 12 يناير 2019 - 11:50
كون دخل جبور كرا الوداد ربحات ب 10 هههههه
14 - abdou السبت 12 يناير 2019 - 12:47
Bravo au suportaires widadi.qui sont a la hauteur.et pas comme les suportaires droguès ivrent qui ne savent que dèmolire.en fin Ounajem est un tres simple joueur qui ne joue que le foot de la plage des dribles stupides et aucune condition phisique.
15 - الصقرديوس السبت 12 يناير 2019 - 12:52
رغم مشكلة قلب الهجوم، يجد الوداد الحلول من اجل الفوز، المشكلة الحقيقية في الدفاع. سيء جدا أن يسجل عليك هدفان في ميدانك. أتمنى أن يجد المكتب حلا حقيقيا لهذا الأمر. بالتوفيق .
16 - ودادي السبت 12 يناير 2019 - 13:28
مبروك للوداد انتصار مهم ;لكن هناك هفوات كارثية بدفاع الوداد ,واللعب الفردي انانية بعض اللاعبين ,ووسط الميدان متفكك ,نتمنى ان يستطيع البنزرتي اصلاح هذه الاخطاء لانها كارثية ,وامام فريق قوي سيعاني الوداد,مع الخصومات بين اللاعبين على من ينفذ ضربات الخطا التي تكون قريبة من مرمى الخصم,بالتوفيق للوداد في مسيرته الوطنية والقارية.
17 - سعيد الالفة السبت 12 يناير 2019 - 16:34
و لا زال السؤال المحير..و اللغز..و السر المدفون في قمقم : ما هو المعيار الدي اعتمدت عليه الوداد لمنح الناهيري فرصة ..او شرف حمل قميص الوداد ؟.. اسئلة اخرى تنتظر الجواب : هل يلعب ظهير ايسر..ام وسط ميدان متأخر ؟ ام وسط ميدان متقدم ؟..ام جناح ايسر ؟ ..ام قلب هجوم ؟..ام ماذا ؟..يريد ان يلعب كل شيء ولا يتقن اي شيء ..
تراه وراه كل ركنية..وراء كل ضربة حرة..وراء كل كرة من الشرط..و الدي يجنني ..انه حتى ضربة خطأ التي ارتكبها الحارس على خط منطقة 16..دهب اليها و وقف " صحة و صنطيحة " ليقذفها !! ..و فعلا " غوفل " عليهم و قدفها بشكل بشع و اضاع على فريقه فرصة هدف شبه محقق..واهمس في ادنه..مثل هاته الكرات تتطلب واحد..تقني..فينيسور..معلم ..يبروسيها غير بلعقل..لكن معامن..الكلاخ اللي دار الفيديو ..اش تنتظر منو ؟..
18 - ابوايمن السبت 12 يناير 2019 - 17:57
ياخ سعيد ،الناهيري ، لاعب جوكر ،مايسترو ، الدور الذي يوديه في المقابلة ،المدرب هو المسؤول عليها ، لانه يكلفه بمهمة ، وعليه ان يوديها ،،على اي الناهيري يبقى لاعب كبير ، رغم الهفوات ،وهذه تجدها في كل اللاعبين ، لكن المشكل الأكبر الذي يعانيه الوداد ورأيناه في هذه المقابلة هو الدفاع ،والأخطاء الفادحة ، كذلك الحارس يتحمل المسؤولية في كلا الهدفين ،لان تموضعه لم يكن في المكان المناسب ، ثم تدخله المتاحر في متابعة الكرة في كلا الهدفين ،وايضا سوء التغطية الدفاعية في الهدف الاول ، اما الهدف الثاني كان خطا فردي من المدافع المتأخر الذي لم يبعد الكرة ، واستغل المهاجم تلك الكرة وسجل بها الهدف الثاني
19 - سعيد الالفة السبت 12 يناير 2019 - 21:24
الى 18.
اعد مشاهدة الهدف الاول خاصة وسترى بالواضح ان من تقول عنه " لاعب كبير " يتحمل القسط الاكبر من الخطأ الدفاعي لانه لم يتدخل لازالة الكرة و كدا تأخره في تغطية المهاجم و مزاحمته كي لا يقدف الكرة بل كان تائها كعادته..و ليست المرة الاولى ليظهر فيها ضعفه الدفاعي وهل تتدكر الهدف التاني الدي دخل شباك الوداد امام فريق جاراف السينيغالي في مباراة الاياب التي كادت ان تسكت قلوبنا..و هل تتدكر مباراته امام وفاق سطيف التي "شبعو فيه بيض..داروه طريق..بقاوو يكلبو فيه حتى شبعو..شوهوه..ولازلت اتدكر ان قناة القطرية bein بي إن الرياضية كانت تعمل وصلة اشهارية عن بطولة كاس افريقيا للفرق البطلة و كانت من بين اللقطات الرئيسية لقطة يظهر فيها مهاجم سطيف وهو " يبيض " الناهيري..بيضة كبيرة قد ديال الديناصور...وتأتي انت وتقول لاعب كبير ؟؟..اوو منين ؟؟ ..لاعب بطيء..لاعب اناني..لاعب تجده وراء كل ضربة خطأ و حينما يقدفها...يقدفها بطريقة " الريكبي "..بارك غير على التفزاع..و فرران الكرات.. و السيوانات..والاخطاء ..التهراس..لاعبعن طريقة : ماكينة حصاد و دراس .
20 - ابوايمن الأحد 13 يناير 2019 - 10:18
ياسعيد الالفة انا تحدثت إليك بأدب ،ولا داعي للانفعال ،من ترددك ،انت انت انت !!! ثم انا لم اشاهد المقابلة كلها فقط بعض اللقطات لمدة عشرة دقايق ، لم تنقل فضائيا ،نظرا بوجودي خارج المغرب ثم قلت في تدخلي بما انهلاعب كبير ، فلابد لأي لاعب كبير له إيضا من الهفوات كبيرة ايضا ، أظن ان هذا كاف ومقنع حول هذا اللاعب ، رايي فيه مبني ، لما كان مع الفتح الرباطي ، ثم الان دور المدرب بتوظيف هذا اللاعب في غير مكانه ،ركز على هذه النقطة ،المدرب وتوظيفه للاعب في الميدان !!! وقلت كانت هناك هفوات في دفاع الوداد لم يتضح من كان السبب ، عد الى تدخلي وتأكد أني لم أعارضك في شيء ، اختلاف في الرأي ممكن ، دائماً اقرأ تدخلاتك وأوافقك عليها ،
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.