24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

11/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:1913:2616:0018:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. البرلمان المصري يوصي بتعزيز التعاون مع المغرب (5.00)

  2. فارس: التعذيب ينتقص من حرمة الناس.. ومحاربته واجب أخلاقي (5.00)

  3. النيابة تكشف احترافية "تجنيس الإسرائيليين" وتطالب بعقوبة رادعة (5.00)

  4. شهادات تعترف بقيمة وخدمة الصديق معنينو للإعلام في المملكة (5.00)

  5. رواق المغرب بمعرض سيال (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | مباراة مجنونة .. "مورا" ينهي أحلام أياكس في دوري أبطال أوروبا

مباراة مجنونة .. "مورا" ينهي أحلام أياكس في دوري أبطال أوروبا

مباراة مجنونة .. "مورا" ينهي أحلام أياكس في دوري أبطال أوروبا

أحرز البرازيلي لوكاس مورا ثلاثة أهداف "هاتريك" قاد بها فريقه توتنهام هوتسبير الانجليزي للتأهل إلى نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا بعدما قلب تأخره 0-2 أمام مضيفه أياكس أمستردام الهولندي إلى فوز قاتل 3-2 في إياب الدور قبل النهائي للمسابقة القارية.

وكان لقاء الذهاب الذي جرى بين الفريقين بالعاصمة البريطانية لندن في الأسبوع الماضي انتهى بفوز رفاق المغربي حكيم زياش 1-0، ليستفيد توتنهام من تفوقه بفارق الأهداف المسجلة خارج الأرض التي يتم الاحتكام إليها في حال تعادل الفريقين في مجموع مباراتي الذهاب والعودة وفقا للائحة البطولة.

وافتتح ماتياس دي ليخت التسجيل لأياكس مبكرا في الدقيقة الخامسة عبر ضربة رأس رائعة، مسجلا الهدف رقم 150 في تاريخ الفريق الهولندي في البطولة بنظامها الحديث الذي بدأ عام 1992.

وأضاف النجم المغربي حكيم زياش الهدف الثاني لأياكس في الدقيقة 35 عبر قذيفة متقنة من داخل منطقة الجزاء، محرزا هدفه الثالث خلال 11 مباراة لعبها في النسخة الحالية للبطولة.

وفي الشوط الثاني، عاد توتنهام إلى أجواء المباراة بقوة، بعدما سجل لوكاس مورا هدفين للفريق الانجليزي في الدقيقتين 55 و59، لتشهد الدقائق المتبقية من عمر المباراة إثارة بالغة في ظل رغبة توتنهام في تسجيل هدف التأهل للنهائي.

وجاءت الدقيقة السادسة في الوقت المحتسب بدلا من الضائع لتحمل البشرى لتوتنهام، بعدما سجل مورا الهدف الثالث للضيوف، الذي كان كفيلا بتأهلهم لنهائي البطولة للمرة الأولى في تاريخ الفريق الأبيض.

وضرب توتنهام موعدا في المباراة النهائية، التي ستجرى في الأول من يونيو القادم على ملعب "واندا ميتروبوليتانو" معقل فريق أتلتيكو مدريد الإسباني، مع مواطنه ليفربول الذي اجتاز عقبة برشلونة الإسباني بعدما تغلب عليه 4-3 في مجموع المباراتين بمواجهة الدور قبل النهائي الأخرى.

ويعد هذا أول نهائي انجليزي خالص في دوري الأبطال منذ عام 2008، حينما توج مانشستر يونايتد باللقب على حساب تشيلسي بركلات الترجيح في العاصمة الروسية موسكو.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (53)

1 - Azdoo الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:13
اللي ماشافش هاد الماتش راه ماشاف والو. مباراة عالمية
2 - مستغرب الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:13
اسفون يا أوروبا اننا نتطاول ونقول اننا نلعب كرة قدم
3 - Amine الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:13
صراحة من يريد الحفاظ على صحته يجب ان لا يتابع كرة القدم او اني يشجع فريق بتعصب
كرة القدم علم مجهول ماحدت بالامس واليوم شيء لا يصدق بالمرة
4 - شكون نتوما? الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:14
للاسف كنا نتمنى مشاهدة زياش و المزراوي في النهائي,لكن يبدو ان اياكس لم يتعود مواجهة اندية تلعب بهذا الضغط والسرعة في الاداء,
5 - Driss الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:14
ملي تاتزكل تاتصيد فاللخر ، كان باين فالشوط الثاني ان توتنهام ذاخلين يربحو . شي لاعبين ديالا اجاكس وقفو فاللخر دالماتش. نحيي زياش دار ماتش زوين وكان كايساعد فاستخلاص الكرة، اما مزراوي رآه كان ناقص، دفاع شوارع
6 - محمد الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:15
في 10 تواني أجاكس تضيع التأهل ولا كن هذه هي كرة القدم اذا ضيعت الفرص حثما سيسجل عليك،ولو في اخر ثانية
7 - رشيد من أكدز الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:16
أياكس أمستردام يستحق التأهل، عامل التجربة حاضر بقوة. تحياتي لك حكيم زياش كنت رائعا.
8 - top الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:19
الاندية الانجليزية top هاد العام,تمتعنا لبارح وليوم بماتشات و buts وتقنيات وخطط نساتنا غلاء وترمضين بنادم
9 - حسيسان الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:19
مبارة الضغط والأعصاب الريمونتادا أصبحت إختصاص إنجليزي نهاية كادت تكون بنكهة مغربية..
10 - محب لكرة القدم الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:20
هارد لا للاعبنا الكبير زياش، هذه هي كرة القدم، اتمنى انتقاله لفريق كبير بحجك اللاعب المغربي، ومبروك توتنهام وليفر، وانشاء الله الوداد في كأس العالم ولم لا الفوز به في غياب العمالقة (للاشارة انا رجاوي لكننا اليوم كلنا والوداد)
11 - علال الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:20
التجربة تلعب دورها أجاكس بدفاع غير منظم ونائبه
المسؤولية يتحملها المدرب التغيرات ليست في محلها
والحكم الذي أضاف 5 دقائق كثيرة عوض 3 دقائق
على كل حال
Bravo zayach ramadan moubarak
12 - وجدة الوطنية الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:22
المتعة الكروية الاوروبية... اما الاعلام التونسي و المصري فيحولون كرة القدم الافريقية الى تفرقة الشعوب .. حقد و غل
13 - عابياع الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:23
هذه عي لعبة كرة القدم لا تدري لمن هي تدور وتبقى أفيون الشعوب كالعادة
هنيئا لمن قام الليل وصام النهار
14 - واحد من الرعية الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:23
أياكس لعبت ، لكن توتنهام هي من تأهلت . توتنهام آمنت بحظوظها كما فعلت ليفربول بالأمس ، رغم أن الخصم كان في المستوى ، عكس خصم ليفربول الذي كان مجموعة أشباح يحركها مدرب فاشل يدعى فالفيردي . ما أعجبني في نهاية المبارتين الروح الرياضية العالية بين جماهير الفرق الأربعة و لاعبيها ، عكس تتار شمال إفريقيا الذين يحاولون مسح فشلهم في الحكام و الاعتداء عليهم عند نهاية المباريات ، متى نرقى و نتخلص من عقلية العصور الحجرية كلاعبين همج و جماهير بدائية لا تتقن إلا الوحشية و التخريب . مبروك للفائزين و مبروك لجماهير الكرة الراقية . أحب البارصا لكن هذه هي كرة القدم لابد من غالب و لا بد من مغلوب . و لا يمكن أن يدوم حال على حاله .
15 - ابن سوس المغربي الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:23
للأسف اياكس لم يخالفها الحظ كنت اتمنى مرور فريق المغربي زياش، انتصرت البرودة العناد و الصبر الإنكليزي على فريق كله شباب خانتهم اللياقة البدنية في الشوط الثاني توتنهام لم يستسلم هذه هي الكرة و ظل يبحث عن حظوظه إلى آخر ثانية،
16 - جمال.ع الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:28
اجاكس يستحق التاهل بقليل من الحظ وفي التانية الاخيرة تلقى اصدقاء زياش والمزراوي هدف والحظ لعب ضد اجاكس اليوم ....
17 - مزیانة للوداد وبرکان الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:28
کل الاحداث التی تجری حالیا فی جمیع المجالات فی صالح الوداد وبرکان للفوز باللقب القاری حذاری من الرجاءقد تفعلها فی اخر الدورات مبروک الوداد وبرکان الفوز باللقب
18 - عبدالله رحموني ورزازات الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:29
تحصيل حاصل .وقع كما وقع الصفاقسي وبرشلونة من قبله في إصرار المنهزم .الاصرار سبب التفوق.
19 - النورس الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:30
l'excès de zèle de l'l'Ajax tout simplement...a finit par tuer les rêves des amis de ziyyach ...dommage
20 - خالد الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:31
زياش لم يحالفه الحظ ابانو عن روح القتالية
21 - Akram الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:32
عامل الحظ خصوصا الهدف الثاني لو ترك اللاعب الكرة للحارس...اما مزراوي فهو يلعب في الجهة اليمنى اليوم لعب قي اليسرى ماشي بلاصتو...من فوق هاد الشي فاش ضرب زياش العارضة عرفت ان الكرة ملعونة وباغيا ترتنهام...المهم هدا حال الكرة
22 - الحر الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:35
اسف لاجاكس وللمغاربة قاطبة بعد ما كانوا سباقين لاتسجيل،انها الكرة يوم لك ويوم عليك اغلاط كثيرة في دفاع اجاكس وخاصة الهدف الثاني ،اما زياش والمزراوي فقد ادوا واجبهم في مستوى عالي جدا بدون تعليق ،،،،
23 - مراكشي الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:38
الكرة ليس لها منطق ؟
المستديرة مجنونة وكل من يراهن انه فاز قبل صفارة النهاية فانه لايعرف معنى للكرة ؟
هذا اللقاء كان متميزا في كل شيىء .. السبق للتسديد للمرمى .. البحث عن ضعف الاخر للتسجيل ؟
.فاز توتنهام على اجاكس والنهاية ستكون انجليزية 100/. 100 اذن سنتمتع بفقرات كروية رائعة والغلبة للاقوى ... من يثق في كرة القدم فانه احمق ؟؟؟؟؟؟؟
24 - عادل بن علي الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:40
هدا مجرد رأي . من فضلكم لا تتابعوا كاس افريقيا لانكم في حالة مشاهدة المباراة سيقصى المنتخب .
لا افهم لمادا عندما نشجع فريقا ما سيكون هو المهنزم . والله عجيب هدا الامر . هل نحن مناحيس ؟؟؟
25 - كفى الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:40
زياش ومزراوي لاعبان هولنديان من مواليد هولندا وكفى من القول انهما مغربيان.
26 - Fouad de berkane الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:43
والله شوفوني هاد الغلابة الشباب دليل أجاكس.
27 - مجرد رأي الأربعاء 08 ماي 2019 - 21:45
كنا نود أن تتأهل الأجاكس لمقابلة النهائي ليس فقط لوجود حكيم زياش و نصير مزراوي و زكريا لبيض في صفوف النادي الهولندي و إنما أيضا للمستوى الباهر الذي ظهر به أجاكس أمستردام منذ انطلاق منافسات عصبة الابطال الأوروبية، إذ هو الذي أقصى حامل اللقب ريال مدريد (رغم كوني من أنصار و مشجعي الأخير )
لكن هذا لن يثنينا عن تقديم التهاني لفريق توتنهام الإنجليزي، فألف ألف مبروك لتوتنهام.
أخيرا الكرة المستديرة تنصف الأندية الانجليزية العملاقة للظفر بالكأس الأغلى في العالم.
نتوق إلى مباراة نهائية شيقة بين الغريمين التقليديين ليفربول و توتنهام على أرض مدريد.
28 - ملاحظ الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:02
شكرا زياش على هذه المقابلة الكبيرة، اليوم أكدت انك لاعب كبير تستحق ناد كبير، أياكس الهولندي اليوم خانته التجربة واللياقة البدنية وغياب اللاعب البرازيلي نريس المهاري الذي يساعد زياش وتاديش أثر بشكل كبير على لاعبي اجاكس... نتمنى لاجاكس الفوز بالبطولة الهولندية ليكسب على الاقل لقبين مستحقين.
29 - Observateur الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:06
اهدي الصفاقص التونسيين! رغما عني و بكثير من التاسف و الحزن على لاعبنا زياش هدا الانتصار للروح الرياضية لعل الصفاقص يستفيد و يعتدر عن شغبه أمام بركان ! لكن هيهات أن ينفع هدا مع العقول المتحجرة لدى العريبان...
30 - عروبي الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:11
تمنيت فوز توتنهام نكاية في اياكس وهولندا.هولندا المعادية دوما للمغرب واستقراره.يساندون الحركات الانفصالية كالبوليزاريو وحراك الحسيمة لضرب وحدة الوطن.رايتم كيف صوتوا لأمريكا وتجاهلوا المغرب على خلاف دولة بلجيكا الصديقة. أعتقد بالنسبة لنا حتى زياش يجب أن يرتاح من ضغط المباريات حتى يكون جاهزا في الحدث الأهم وهو كأس إفريقيا للأمم بمصر
31 - غيور على الوطن الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:13
المبارة امس واليوم شيء لا يصدق يجب فحص اللاعبين الانجليز ربما هناك منشطات لم تكتشف بعد يستعملونها للظرورة
32 - عبدو الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:16
الخبرة تلعب دورا مهما اللقائات الكبيرة
33 - حسن من الري________ش الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:18
ما يهمنا لاعبنا المغربي زياش,لعب مباراة كبيرة ذهابا وايابا,في الذهاب مرر كرة هدف الانتصار,وسجل هدفا رائعا في الاياب وكان نجم اجاكس في الاياب;وليس كمن لعب الذهاب امام برشلونة وسخر منه ميسي ,وانهزم فريقه ب3________________0,وفي الاياب لم يلعب وفاز فريقه بدونه ب4_0 ورغم ذلك الابواق المهترئة المحسوبة على الاعلام والمحرحرين يحاولون جعل منه بطل !!!!!!!!!!!?برافو زياش كنت لامعا كالعادة ,رغم كيدهم ونفاقهم.....لم يكن الحظ الى جانبكم;مبروك لتوتنهام وهاردليك اجاكس.
34 - كوايري الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:19
الفرق بين الاحتراف والقتالية والتواضع لنجوم
ومابين الهواة وتعالي
لخرج علا اجاكس الحارس وتعالي زياش
35 - حنيني الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:27
الخمس دقائق التي زادها الحكم عوض 3 دقائق هي سبب الهزيمة
36 - مروان الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:28
الحظ عاكس زياش في كرة في القائم وكرة بمحادة المرمى ومن يضيع يندم في النهاية وهدا لا ينقص من توتنهام فقذ خلق هو ايضا فرص كتيرة
37 - belami2002 الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:34
مباراة الترتيب بين برشلونة و اجاكس .. دي يونغ ايلع كل شوط مع فرقة
38 - علي الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:42
أجاكس لعب كرة أحسن بكثير.الحظ كان بجانب توتنهام حتى أن مدربهم لم يصدق ما وقع.جمهور أجاكس رائع جدا.على أي حال زياش لعب جيدا.هذه هي الكرة أقصي رولاندو و ميسي.الآن أجاكس...
39 - mounir الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:47
اياكس فريق شاب ويلعب كرة شاملة باداء عال.للاسف ستفتقده ملاعب اوروبا الموسم القادم بعد رحيل العديد من نجومه وبالنظر لتوجه اوروبا لشراء اللاعب الجاهز على اياكس انتظار سنوات اخرى لصنع جيل كهذا
40 - ابن سوس المغربي الأربعاء 08 ماي 2019 - 22:54
للأسف اياكس لم يخالفها الحظ كنت اتمنى مرور فريق المغربي زياش، انتصرت البرودة العناد و الصبر الإنكليزي على فريق كله شباب خانتهم اللياقة البدنية في الشوط الثاني توتنهام لم يستسلم هذه هي الكرة و ظل يبحث عن حظوظه إلى آخر ثانية،
41 - ilias87 الأربعاء 08 ماي 2019 - 23:13
لا تزال الفيفا تهتم بالربح المادي والدلبل اضافة خمس دقاءق رغم ان اللقاء لم يتوقف.
42 - أكاديمي مغربي من ألمانيا الخميس 09 ماي 2019 - 00:47
الحقيقة أن أجاكس لم تخسر.. من هو الخاسر إذن؟
إنهم المهووسون بالفرجة الذين يعرفون عن حياة اللاعبين أكثر من اللاعبين أنفسهم... وفي النهاية تظل جيوبهم فارغة... عقولهم شاردة... الحسرة... أما زياش ورفقاؤه فنقودهم تغطي الدنيا...و مستقبلهم مضمون 100% الله يرد بنا.
43 - متتبع الخميس 09 ماي 2019 - 02:21
ضربة ركنية في الامس عملت الفارق واسوء ركنية بين زياش و تاديش
44 - الجيلالي البيساوي الخميس 09 ماي 2019 - 02:29
كمغربي من مدينة خريبكة اعشق فريق اولمبيك خريبكة و المنتخب الوطني و اكون مشجعا لباقي الفرق الوطنية عندما تلعب ضد اندية اجنبية كلقاء الوداد ضد ماميلودي و بركان ضد الصفاقصي، و بكل صراحة هزيمة و خروج الاجاكس اليوم افقدتني اعصابي، و هو الامر الذي لا يحدث الا ناذرا حتى و لو انهزم فريقي المفضل خريبكة او المنتخب الوطني
45 - محترف الخميس 09 ماي 2019 - 04:38
السلام عليكم
للأسف الشديد لم تصل أجاكس النهائي ،كانت مقابلة الأعصاب ومسك النفس لم أكن طيلة الشوطن التاني مرتاحا للعب أجاكس ،المدرب يتحمل المسؤولية كاملة (خطة الزاكيضد تونس نهائيات كأس إفريقيا كان منتصرا بهذف لصفر ثم بعدها غير الخطة الرجوع إلى الوراء حتى سجل عليهم هدفين وضاع منهم الكأس) تعلمت من مدرب ليفربول ننتضر بتلاتة بصفر ولم يغير من الخطة حتى آخر رمق من القابلة حيث خرج منتصرة، خير خطة لدفاع هي الهجوم ،لم أفهم مدرب أجاكس لماذا الرجوع بكل لاعب إلى الخلف؟ منتصر بهدفين أكمل اللعب بنفس أسلوب الشوط الأول ،للأسف أردنا مشاهدت زياش والمزراوي في النهائيات ونقول لهم حظ موفق في القادم إنشاء الله.
والسلام عليكم
46 - مغترب الخميس 09 ماي 2019 - 04:42
أمسية راءعة والفريقين كلاهما اتحفونا بكرة راءعة.اخواني المغاربة نصيحة تفرجوا في الكرة للمتعة ولا تكن متعصبا لا تخندق نفسك مع فريق .المغاربة جلهم يشجعون يا اما برشلونة ام مدريد.فريقين فقط يشترون احسن الاعبين في العالم .ولاعب يلقبونه بلاعب من كوكب آخر يخاف أن يخرج من برشلونة .احب روح الإنجليز والألمان الذين يلعبون الى اخر ثانية عكس اللاعبين المغاربة.تحية الى اللاعب الأنيق زياش وتحية الى الزاكي الذي كان سببا في لعبه للمغرب
47 - Kim الخميس 09 ماي 2019 - 05:45
البطولة الانجليزية قوية على البطولة الهولندية فعامل اللياقة وسرعة كان عند بريطانيا .اما زياش كان عليه في محاولتين ان يصنع الفارق ولكن ان تكون منقدا يجب ان تكون رونالدوا او ميسي ؟
48 - spotttt الخميس 09 ماي 2019 - 06:49
فريق أجاكس فريق هاوي بدون انياب ظهر ذلك جليا في الشوط الثاني.توتنهام الاجدر بمرافقة ليفربول إلى النهائي.لم يستوعب الدرس من برشلونة
49 - سلام الخميس 09 ماي 2019 - 07:11
بغض النظر عن كرة القدم الذي أعجبني هي الروح الرياضية العالية لا من طرف الجمهور ولا اللاعبين تخيلوا معايا لو لعبت هده المباراة بتونس او مصر وتأهل الفريق المضيف ماذا كان سبحدت كما فعل اخواننا التونسيين عندما اعتدوا على الحكم وكسروا غرفة الملابس. كرة القدم قبل أن تكون لعبة فيها المنتصر والخاسر فهي اخلاق واحترام روح رياضية. صراحة هناك سنوات ضوئية بين كرتهم وكرتنا.
50 - العشير بوخروبة الخميس 09 ماي 2019 - 10:16
مفاجآت غريبة تحدث في الدوريات المنظمة خلال الموسم الحالي لأبطال الكرة المستديرة بين الفرق الإفريقية و الأوربية ، اتسمت بعض مبارياتها بالجنون والثأر ، وزادت حثى من عشق وحب متتبعيها الذين يهيمون في اللعبة كلعب ( الفراجة ) ويحترمون الخصم ويرضون بالنتيجة ، إنها كرة القدم ( الجلدة ) كما تقول العبارة الشعبية عندنا ( منفوخة بالبرد )[email protected]
51 - سعيد الخميس 09 ماي 2019 - 11:04
إنه جلاد فريق أجاكس إنه لوكاس مورا الدي إستغل أخطاء فادحة في دفاع اجاكس الدي إستسلم لهجومات فريق توتنهام الدي بدأ الشوط الثاني بثقة كبيرة عازما على الانتصار وكان على مدرب اجاكس أن ينتبه لدلك ويعطي تعليماته للاعبين لكن هده هي كرة القدم هناك رابح وخاسر على كل برافو زياش أظهرت مرة أخرى انك لاعب كبير
52 - أحوال كرة القدم الخميس 09 ماي 2019 - 14:11
لما شاهدت لاعبي أجاكس ملي خرجو عند نهاية الشوط الأول كامو فرحين و مزهويين و كأنهم وصلوا للنهاية عرفت أنهم سيخسرون و أيضا المدرب لم يكن ذكيا بما فيه الكفاية لعبوا بشكل مفتوح في الشوط التاني المهم هي دروس و الكرة لم تعد منطقية
53 - ملاحظ الخميس 09 ماي 2019 - 15:12
لا ادري كيف تمكنت أجاكس من هزم الريال و اليوڤي؟واليوم عجزت و استسلمت امام السيتي...
ألويفا كانت قد خططت لنهائي ميسي و رونا لدو و مشاهدة مبارة كبيرة ،،لكن حدث ما لم يكن في الحسبان و دردب لحساب .،،
بعدما خرجت اليوڤي بقي الطريق كله معبد لميسي لكن هذا الاخير خرج منها مهزوما مدحورا ...
الكرة لا تخضع للمنطق في هذا الاسبوع حصلت مفاجئات كبيرا ...
المجموع: 53 | عرض: 1 - 53

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.