24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

04/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3006:1813:3717:1720:4722:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | ‪الأخطاء التحكيمية ضد الوداد وبركان تسائل نجاعة "تقنية الفار"

‪الأخطاء التحكيمية ضد الوداد وبركان تسائل نجاعة "تقنية الفار"

‪الأخطاء التحكيمية ضد الوداد وبركان تسائل نجاعة "تقنية الفار"

باتت أندية كرة القدم المغربية تشتكي من الأخطاء التحكيمية المتعددة التي تقع ضحيتها برسم بعض المسابقات الإفريقية، بالموازاة مع غضب الجماهير المغربية التي عبّرت عن استيائها أكثر من مرة منها، خاصة أن حدتها تزايدت في مباراة الذهاب التي جمعت الوداد البيضاوي بالترجي التونسي، وكذلك خلال نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية الذي توج فيه الزمالك المصري على حساب نهضة بركان.

هل تقع فرق المغرب لوحدها ضحية للأخطاء التحكيمية؟ سؤال طرحناه على منصف اليازغي، الباحث في السياسات الرياضية، ليجيب بالقول إن "الفرق المغربية ليست وحدها ضحية تلك الأخطاء، التي تتفاوت حدتها بين فريق وآخر"، وزاد: "يجب أن نعرف في الأصل أن متعة الكرة تكمن في ارتكاب الأخطاء التي تقع بين الفينة والأخرى"، مشيرا إلى "الحالات التي تشهدها مباريات كأس العالم من قبل الحكام عن غير قصد أحيانا".

وأضاف اليازغي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "الحكم يبقى بشرًا في نهاية المطاف، وبحكم المكان الذي يوجد فيه قد لا يلمح ضربة خطأ أو جزاء"، معتبرا أن الأخطاء "جار بها العمل في ميدان كرة القدم"، لكنه أكد أن "حدتها ارتفعت في الآونة الأخيرة، نتيجة سوء تطبيق قواعد اللعبة بشكل فاضح".

وشدد المحلل الرياضي على أن المفارقة تكمن في كون تلك الحالات تتعلق بـ"حكام دوليين جرى انتقاؤهم لإدارة المباريات النهائية أو نصف النهائية، وهي العملية التي لا تتم إلا حينما يتوفر الحكم على مستوى عال جدا، ومن ثمة غير مسموح له ارتكاب أخطاء معينة"، مستدلا على ذلك بمباراة الذهاب الذي جمعت فريق الوداد الرياضي بالترجي التونسي، ومستطردا: "عوض أن ينصف "الفار" (VAR) الفريق صار يخدم مصالح معينة".

وبخصوص الخطوات التي ينبغي تنفيذها في المستقبل لتفادي مثل هذه "الأخطاء التحكيمية"، حسب الجمهور المغربي الغاضب، أردف المتحدث بأن "الجامعة يجب أن تقوم بالأدوار المنوطة بها، خصوصا ما يتعلق بالضغط، عبر الاحتجاج في كل مرة، الأمر الذي يرخي بظلاله على أعضاء "الكاف"، لأنهم يمنحون الاهتمام للجهة التي تحتج بشكل مستمر".

وتابع اليازغي: "نضرب المثال بالبلاغ الأخير للجامعة المغربية، حيث نلمس الاحترافية والمستوى العالي؛ لأنها حددت نقطتين أساسيتين تطرقت إليهما، هما ضربة الجزاء والهدف الملغى، بينما غابت الاحترافية في بلاغ فريق الوداد البيضاوي"، مبرزا أن "الجامعة من المفروض أن تحمي أنديتها من خلال استغلال سلطتها داخل "الكاف"، الذي لا يتكون من الملائكة، على اعتبار أن كل عضو يدافع عن مصالحه بكل بساطة".

وختم الدكتور اليازغي تصريحه بالقول: "الإعلام المغربي طبعه الاتزان بشكل دائم، لكن في الآونة الأخيرة انجرفت بعض المواقع الإلكترونية مع التيار المصري والتونسي المعروف. والمؤسف أن القنوات الإعلامية الرسمية في تونس تُمارس هذه الأمور، لكن الإعلام الرسمي المغربي لم ينجر أبدا وراءها، لأن النقاش يجب أن ينصب حول القوانين عوض الهيجان".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - Free Man الخميس 30 ماي 2019 - 04:50
الفار يصلح فقط لدوريات الدول المتقدمة. ولا يصلح لإفريقيا نهائيا لسبب بسيط لأن الاخراج و زوايا التصوير دون المستوى.
2 - بوحاطي الخميس 30 ماي 2019 - 04:53
باركا علينا من هاد الكرة فيها غير وجع الراس و في الاخير تبقى مملوءة بالهواء و نحن نتصارع
3 - مستغرب الخميس 30 ماي 2019 - 04:53
حكايتنا مع VAR ابتدأت منذ كاس العالم بروسيا ولازالت متواصلة لكن هذا لايجب ان ينسينا تقصير بعض اللاعبين مباراة بركان اضاع اللاعبون سيلا من الأهداف في لقاء الذهاب اما مباراة الاياب فلازالت لااصدق كيف اضاع العشير تلك الفرصة امام مرمى فارغ مباراة الوداد الشوط الاول كان الوداد غائب تماما وحين بدأ الانتفاض يأتي اكثر اللاعبين تجربة وأكثرهم تهورا ليخرج بورقة حمراء مايحز في النفس هو الغباء الذي نسير به مبارياتنا الحاسمة خصوصا امام تراجع مستوى الفرق التونسية والمصرية
4 - عبد الله. الخميس 30 ماي 2019 - 05:17
ليس المشكل في ال var فانه حكم نزيه ولا يعرف الغش, لكن المشكل في ادمغة بعض الحكام الذين لم يستوعبوا بعد ان تقنية ال var قد عرتهم ووضعتهم امام الامر الواقع اما ان يغيروا عقليتهم ويرتقوا بمستواهم واما ان ينسحبوا ويفسحوا المجال لمن يتوفر على الخبرة والنزاهة والضمير المهني.
5 - AbouMeryem الخميس 30 ماي 2019 - 05:18
الحلال بين و الحرام بين.
الحكم لم يقم بخطء واحد عندها يمكن أن نقول"الخطء وارد".....الحكم غريشة قام بأخطاء و طيلة المقابلة.
السلام عليكم.
6 - عبداللطيف الخميس 30 ماي 2019 - 05:26
عند النقل التلفزي للمباريات يجب ذكر أسماء حكام الفار وليس فقط الحكام الرسميين لأنهم هم اللذين أصبحوا يتحكمون و يعطون مبررات لتغيير نتائج المباريات و كأننا نشاهد مباريات البلايستيشن.
7 - محمد الخميس 30 ماي 2019 - 05:35
لوكان مكانش الڤار لوكان بركان والوداد راهوم رابحين، لقجع بدا يقزقز حتى جاب الڤار لوكان غي سكت
8 - الرجاوي الخميس 30 ماي 2019 - 05:50
علاش هادشي ماقلتوش نهار تقصات الرجاء ضد بركان بمباركة من القجع و على أعين الملأ..
2 ضربات جزاء باينين للعمى ما تحسبوش.. (اللقطة فاش تحيد القميص ديال بنون بأكمله.. تسوجب بطاقة حمراء و ضربة جزاء).
+ الهدف الملغي بدون تسلل بدون خطأ.. بدون تقديم مبرر..
هادشي كتغمضو عليه عينيكم حيث الرجاء العالمي و الوحيد اللي كيشرف الكرة الوطنية واحل ليكم شوكة في حلقكم..
و لكن الأيام كدور و كتشربو من نفس الكاس اللي شربات منو الرجاء :)
9 - مروان الخميس 30 ماي 2019 - 06:01
كفا التكلم عن حسن الضيافة وكأننا شعب ضعيف يريد داءما إرضاء الآخرين يجب علا الجامعة ان تحتج بقوة كما يفعل المصريين و التونسين.
10 - مغربي قح الخميس 30 ماي 2019 - 07:40
(وأضاف اليازغي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "الحكم يبقى بشرًا في نهاية المطاف، وبحكم المكان الذي يوجد فيه قد لا يلمح ضربة خطأ أو جزاء")
طبعا الحكم يبقى بشرا و من البشر عقلانيون و شفارة مرتشين و خصوصا في كرة القدم عند بعض الدول المعروفة، و شوف غير واحد الفرقة إفريقية شحال دات كأس إفريقيا في السنين اللي فاتت و عاودو شوفو مباريات كؤوس إفريقيا عبر التاريخ غاديين تشوفو لعجب و خصوصا الجيل الحالي اللي ما شافهومش. مكرهناش شي سلسلة برنامج رياضي لصحفيي الرياضة المختصين في هسبريس لوضع كؤوس إفريقيا كلها اللي فازت بها مصر تحت المجهر و العودة خصوصا للمباريات اللي كان فيها جدال و عندكم لاعبي كرة القدم المغاربة لقدام من تيمومي و بودربالة و من لعبو قبلهم قبل 1986 لعمل لقاءات صحفية معاهم و فضح اللي كيحلو فمهوم و نعدكم أيضا بنشر كل ذلك على السوشل ميديا. إيلا بقيتي ناعس هاد الزمان كلاوك لكلاب و في التاريخ كلشي غادي يتفكر مثلا غير أن الزمالك فازت على نهضة بركان و لن يذكرو أنه بهتان، لذلك علينا نبقاو نهاجمو الخصم و نضعه صحفيا تحت الضغط قبل مبارياتنا معه عوض فقط الدفاع عن حقوقنا بعد المباريات...
11 - Bouthirit الخميس 30 ماي 2019 - 07:47
صراحة تقنية الفار ناجحة لاكن كان هناك تلاعب الحكام فتم فضحهم. كما ان بعض الدول او الحكام لا يريدون إنجاح التقنية ولهدا ارادو قبرها قبل نجاحها . لانها ستوضح وتفضح تلاعبتهم وتلاعبات الحكام الدين يستفيدون من سفقات المبارات النهائية والمهمة .
12 - Aissam الخميس 30 ماي 2019 - 08:11
ماكاين لا أخطاء تحكيمية لا عمي الشريف ! الكرة المغربية مستهدفة.
13 - ملاحظ الخميس 30 ماي 2019 - 09:20
الفيفا اعطت المثال في كاس العالم لقد ظهر واضحا ان الفار آلية غش، لا بد من بديل آخر اذا ارادوا ان يرقوا النزاهة في كرة القدم. اذا وقع غش في كاس العالم فسيقع في الأندية و كان هذا الفار اصبح بلاء متسلط لتقهقر كرة القدم و انعدام الثقة فيها محليا و عالميا. هذه البداية و من المحتمل ان لم يعالج الامر بجدية فستظهر فضائح مدوية عالميا في المستقبل.
14 - Var is fine الخميس 30 ماي 2019 - 09:37
Le VAR est un system tres excellent dans les mains des gens competants, civilizes et propres
...
Mais dans les mains des incompetents et tricheurs, il ne fait que les exposer a tout le monde
...
, le VAR va eventuellement reduire drastiquement ces choses car maintenant on peut l'utilzer contre les incompetants et les tricheurs
15 - عينك ميزانك الخميس 30 ماي 2019 - 10:06
لا يعقل أن مبارة كرة القدم تجنى منها الملايين و تخصص مبالغ مهمة للاعبين و الاطر التقنية و يعطى الفتاة للحكام ادا سبكون من السهل إغرائهم لترجيح كفة هدا على داك هنا بيت القصيد.
16 - ABO SALIM الخميس 30 ماي 2019 - 10:07
وما ادرانا ان الحكم عندما يكون خطء ما او هذف مشكوك فيه انه يتكلم مع لجنة الفار ربما يتكلم مع لجنة المراهنات التي اصبحت تتحكم في نتيجة المباريات
17 - متتبع الخميس 30 ماي 2019 - 10:18
الكرة الأفريقية على العموم مقبولة وقريبة من الواقع رغم بعض الهفوات والنواقص.بما فيها الكرة الجزاءرية التي ننوه بها في أغلب ملتقيات مع الفرق أو النخبة المغربية. مقارنة مع الكرة التونسية او المصرية المعروفة بالشغب والاستفزاز و لعب المسرحيات والسينما داخل رقعة الملعب وخارجه.وذلك للفوز مهما كانت الظروف.ثم التظاهر بالفريق المعتدى عليه و تطبيق مقولة : ضربني وبكى و سبقني وشكا. فهذه هي سياسة الكرة لذى مصر وتونس مند زمن طويل .ولا يمكنهم بهذا الأسلوب أن ترتقي كرة القدم عندهم مهما كانت الظروف والحوال انهم استمروا على هذا النهج المقيت والذي لا يمت بكرة القدم بأية صلة.
18 - الضلمي/بودربالة الخميس 30 ماي 2019 - 10:32
بصراحة لن ينسى المغاربة الظلم التحكيمي أو المجزرة التحكيمية في حق الرجاء ضد بركان يومها (صرط ) لقجع وزمرته السنتهم وكان شيءا لم يقع !!!جميع المغاربة على يقين بأن كلا من بركان والوداد ظلموا ظلما كبيرا ،لكن لن ننسى الرجاء ،
19 - نبيل أبو النجا الخميس 30 ماي 2019 - 10:39
وقال الدكتور منصف اليازغي: "الجامعة من المفروض أن تحمي أنديتها من خلال استغلال سلطتها داخل "الكاف"، الذي لا يتكون من الملائكة، على اعتبار أن كل عضو يدافع عن مصالحه بكل بساطة".
هذا هو كلاك الصح...كون سبع وكولني...خاص المغاربة في الكاف يتحزمو...اللي ف الكاف مهمتو الأولى هي البلاد...سدات مدام
20 - نورالدين الفرحاني الخميس 30 ماي 2019 - 11:49
والله ماكتحشمو يالمغاربة ....مازال كتهدرو على الحكام والفار والحلف التونسي-المصري....هاالعار سكتو شوية...باش تربح في الكورة خسك تمركي الأهداف ودافع مزيان بلا أخطاء صبيانية...الوداد كانت ضعيفة امام الترجي والى كانت قوية تجيب الكأس من تونس ...بركان زكلو الأهداف في الذهاب وخسرو الاياب بضربة جزاء صبيانية ديال الهواة والحكم كان جد جد رائع....الحكم طبق القانون لي شافو الفار وهذا هو القانون الجديد....باركا من التباكي وتقبلو الخسارة بكل روح رياضية...جوج فينالات حنا لي خسرنا راسنا ماهزمنا حد....اتقوا الله
21 - ع مصباح الخميس 30 ماي 2019 - 14:37
ما يجب التركيز علية هي العقوبة التي يتعرض الحكام بعد ماذا ؟ بعد ان يكون هذا الحكم قد اخذ رشوة مالية كبيرة وتسبب في اقصاء فريق والفيفا تعرف بهذه الخروقات وتتعمدها احيانا وتغض الطرف احينا اخرى .لذلك ارى انه لا يجب الاكتفاء بعقوبة الحكم بل اعادة المباراة.
22 - benissnassen الخميس 30 ماي 2019 - 16:46
Supportons le wydad demain contre tarraji
23 - يوفانتيس الخميس 30 ماي 2019 - 16:49
لماذا رفض الحكامان في مبارة الوداد الترجي وبركان الزمالك العودة الى الفار بعد احتجاج اللعبين في المبتين ومطالبتهم بضربة جزاء وبالمقابل استجاب للعبي الزمالك ولاعبي الترجي هنا مربط الفرس وهذا ما يجب ان يفمه كل متتبع .
وما فائدة توقيف الحكم اذا لم يتم رد الاعتبار للفرق المتضررة باعادة المبارة او باختساب نقط التميز بقوانين تكون ملزمة
24 - ريم الخميس 30 ماي 2019 - 21:42
ليس السؤال هو هل المغرب دائما ضحية التحكيم بل السؤال من يستفيد من هذا الظلم التحكيمي .اكيد الجواب هو الفرق التونسية والمصرية وشيبوب التونسي أجاب عن السؤال بكل جرأة وكل وقاحة.
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.