24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3806:2413:3817:1820:4422:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. صناعات السيارات في المغرب .. مشاريع ضخمة وآثار اقتصادية ضئيلة (5.00)

  2. اجتماع قريب يحسم في مصير الفرنسي رونار مع المنتخب المغربي (5.00)

  3. 19 عاما سجنا لإسباني قتل مهاجرا مغربيا ببندقية (5.00)

  4. افتتاح متحف ومركز إبداع نجيب محفوظ في مصر (5.00)

  5. المغرب يعتزم شراء غواصات حربية برتغالية لتعزيز أسطوله البحري‬ (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | بريق ثالث كأس إفريقيّة للأمم يلمع في عيون مدرب "أسود الأطلس"

بريق ثالث كأس إفريقيّة للأمم يلمع في عيون مدرب "أسود الأطلس"

بريق ثالث كأس إفريقيّة للأمم يلمع في عيون مدرب "أسود الأطلس"

ما زال الفرنسي هيرفي رونار، مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم، مصنفا كأول مدرب في تاريخ كرة القدم الأفريقية يفوز بلقب بطولة الأمم مرتين مع منتخبين مختلفين. ويتمنى رونار أن يحقق لقبه الثالث مع منتخب جديد.

وتوج رونار بلقب بطولة أمم أفريقيا مع منتخب زامبيا في نسخة 2012، كما فاز مع منتخب الكوت ديفوار بلقب البطولة في نسخة 2015.

وفي مقابلة نشرها الموقع الرسمي للاتحاد الأفريقي لكرة القدم على الإنترنت، قال رونار: "نحن في مجموعة صعبة للغاية، ونحتاج للوصول إلى مصر أن نكون في كامل تركيزنا. يجب أن نكون جاهزين منذ المباراة الأولى، وأن نحقق نتيجة جيدة لتعطينا ثقة كبيرة في المباريات المقبلة".

ويلعب المنتخب الوطني المغربي في المجموعة الثالثة مع منتخبات الكوت ديفوار وجنوب أفريقيا وناميبيا.

وبسؤاله عما إن كان بإمكانه أن يقود منتخب "أسود الأطلس" للتويج باللقب الغائب منذ 43 عاما، قال رونار: "لا أعلم، كل شيء ممكن في كرة القدم، ولكن في البداية يجب أن ننظر إلى مباراتنا الأولى، فهي أهم مباراة، وبعد ذلك ننظر خطوة بخطوة. نلعب في مجموعة صعبة، وسنحضر إلى مصر مع طموح واحترام لجميع منافسينا".

وسيعتمد رونار على الخبرة التي اكتسبها لاعبوه من المشاركة في بطولة كأس العام 2018 بروسيا، فرغم الخروج من دور المجموعات، فإن المنتخب المغربي قدم مستويات متميزة.

وقال رونار: "هذه التجربة ستكون مهمة للغاية، لأننا لعبنا كرة قدم جيدة، ورغم ذلك لم نحقق النتائج المطلوبة. كل المغاربة كانوا فخورين بأداء الفريق. والآن، يجب أن نجعلهم سعداء مرة أخرى في مصر".

وأضاف الناخب الوطني: "سنحضر إلى مصر بطموح، وإذا جئت بطموح يجب أن تهزم الجميع. لدينا فريق جيد للغاية، ويجب أن نؤمن بأنفسنا".

ويعتقد رونار أن الوصول إلى المباراة النهائية سيكون أصعب هذه المرة، خاصة بعد زيادة عدد المنتخبات المشاركة في البطولة إلى 24 فريقا.

وقال الإطار نفسه: "زيادة عدد المنتخبات يجعل الأمور أصعب لأنه سيكون هناك دور إضافي سنخوضه، وستكون لدى كل المنتخبات طموحات، ولكننا نتمنى الوصول إلى أبعد دور ممكن في هذه البطولة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (120)

1 - حسن الأحد 16 يونيو 2019 - 11:09
اتمنى ان يسعدنا رونار وقمة سعادتنا ان يقصى هدا الحزب من الدور الأول.
2 - amilou الأحد 16 يونيو 2019 - 11:13
مع التشكيلة التي اختارها والمشاكل التي تحدث داخل المنتخب ومشكل حمد الله.سيفوز بثلاث هزائم متتالية .ويغادر من الدور الاول .
3 - ام سلمى الأحد 16 يونيو 2019 - 11:16
وما نـيل الـمـطـالب بالتمنـي***ولـكـن تــؤخـذ الـدنـيا غلابـا
4 - Marokkii الأحد 16 يونيو 2019 - 11:17
اللي كنتمناه هو نوصلو للنصف النهائي عاد يمكن نحلمو بالكاس هدا اخر بطولة افريقية بالنسبة للثعلب مع المنتخب حض موفق للمنتخب حتى النصف اللي نتمناوه
5 - العنكبوت الأحد 16 يونيو 2019 - 11:19
بدون مهاجم وهداف كيجور أو حمد الله لا اظن ان نذهب بعيدا
6 - امازيغ سوسي الأحد 16 يونيو 2019 - 11:20
سؤال بسيط : هل يمكن مقارنة هدا المنتخب بمنتخب زامبيا الدي فاز معه بهده الكاس وهم كلهم لاعبون محليون و الدي كانت عيونهم تجحظ بمجرد سماع نشيدهم الوطني وترى قلوبهم تشتد خفقانا وترى العرق على قمصاننهم كان المقابلة تجري تحت الامطار . وكدلك منتخب ساحل العاج . لا يمكن لمنتخب فرنسا المحتقر لكل موهبة خارج اوروبا ان يفوز بكاس افريقيا خاصة وان اغلبهم على مشارف التقاعد ولا يمكن ان يجاروا لاعبي افريقبا المتفوقين عليهم بدنيا وفنيا باستثناء 3او 4 لاعبين . يعلبون 90 دقيقة ولا اثر للعرق لا على بدلهم ولا على وجوههم . رونار اخد الاموال وينتظر فرصة المغادرة كالسابقين . الفوضى واللوبيات والتكتلات التي يعرفها هدا المنتخب ظاهرة للعيان . فلاتنتظروا شيءا .
7 - جون الأحد 16 يونيو 2019 - 11:21
موحال طفروه الخوت مع كامل الأسف لن أشجع منتخب يحتقر لاعبوه لاعبا آخر لمع إسمه وحمد الله بزاف عليكم كنهدر عليك يا لي كتلعب في دوزيام ديفيزيون فريق كان في فرنسا مستواك هزيل مقارنة بحمد الله فيصل فجر كول لينا الإنجازات ديولك
8 - تكساس الأحد 16 يونيو 2019 - 11:21
كيف يعقل اسي رونار باغي تفوز وتناقش كل مباراة على حدة وانت مفرط في مهاجم معترف به دوليا هو السي حمد الله عبد الرزاق الا لكانت عندك البركة..تحية طيبة لجميع العاملين في هسبريس والقراء.
9 - مار من هنا الأحد 16 يونيو 2019 - 11:25
اتمني ان يفوز الفريق الوطني بهذه الكاس ويسعد المغاربة.وعلي الجميع تشجيع الاعبين والكف عن الدوينات الرعناء التي تءثر علي معنوياثهم .وحتي اذا لم يظفروا بها.فاتمني ان تنتصر الروح الرياضية والاداء الجيد والنظيف.والخروج براس مرفوع.
10 - mouss الأحد 16 يونيو 2019 - 11:25
بالامس وغير بعيد قال رونار المهم هو المشاركة وقطع الشك باليقين بعدم الفوز بالكاس والان اصبح كلام اخر .كفانا من الغرور لان هناك فرق قوية وهناك جمهور مكروه وهناك حكام او مايسنى بالتحكيم وقد عشنا وشفنا ما حصل مع الحسنية وبركان والوداد .
11 - خالد الأحد 16 يونيو 2019 - 11:26
مدرب طموح و منتخب عاجز، اولاه لدتوه غير كتصضعنا.
12 - salime الأحد 16 يونيو 2019 - 11:29
بارك من الأوهام جميع الدلائل تشير إلى أن المنتخب سوف يعود إلى أرض الوطن في الدور الثاني كأبعد تقدير .اما الكاس فتلك اضغات احلام
13 - mouhssine الأحد 16 يونيو 2019 - 11:33
فيما يخص هدا المنتخب .أنا في نظري .لن يمر الى الدور التاني .
لان حمد الله انا اعتبره مهاجم ممتاز وخصوصا والمغرب لايتوفر على رأس حربة ولا صانع العاب لهدا .وأقولها للمرة التانية .المنتخب .هده المرة ظعيف جدا .وستواه لم يعجبني بل تراجع
وابعت رسالة الى فجر .واقول له .أرنا مع عندك هده المرة .وحمد الله .بطل عليك بغيت ولا اكرهت .
14 - عادل المسفيوي الجراري الأحد 16 يونيو 2019 - 11:34
للأسف أصبحت أكره أشياء عديدة في هذا الوطن :(
15 - med الأحد 16 يونيو 2019 - 11:35
هدا في الأوراق ولكن الواقع العكس
الاوضاع الحالية للمنتخب المغربي لاتبشير بالخير دلك من خلال المقابلة الأخيرة ومن خلال الجو السائد ربما الغير ملائم والدي يتجلى من خلال مغادرة اللعب حمد الله عن المعسكر
16 - Elhassane Amri الأحد 16 يونيو 2019 - 11:36
Le renard n'ira pas loin avec des joueurs périmés surtout ceux qui exercent au golf. l'équipe devrait être rajeunie. On a de bons éléments au botola, pourquoi ne pas leur donner une chance?
Qui vivra verra.
17 - حمد الله الأحد 16 يونيو 2019 - 11:39
لواه الزعتر ماشي البريق. مع هادوك الشياشة لجابو غير نقطة ما يعودها حد الحد
18 - سفيان الأحد 16 يونيو 2019 - 11:41
انا في نضري ان رونار سييحقق اول خروج من الدور الاول و اختلاق المشاكل هي من صالح المدرب لكي لا تنزل قيمته الثسويقيه فهو ان فشل فلديه المبررات منها التشويش على المنتخب ووووو ِِِِِ......
19 - منير الأحد 16 يونيو 2019 - 11:44
ما وقع لحمد الله و ما فعله اللوبي الفرنسي فيه أفسد شغفنا لمشاهدة منتخبنا يتألق في الكان
على العموم نتمنى حظ طيب لمنتخبنا
20 - وجدي الأحد 16 يونيو 2019 - 11:44
لن يتجاوز المنتخب المغربي الدور الاول ، نظرا لوجود لاعبين دون المستوى بكثير مثل : فجر ؤبلهندة والاحمدي وبنعطية وبوطيب وبوصوفة ، لا احد يريد ان يعترف ان مستواهم صار في الحضيض
21 - aziz الأحد 16 يونيو 2019 - 11:44
حمد الله طفل مغرور بنفسه.اتركوا المدرب يعمل بهدوء وكفى من الإنتقادات الفارغة.
22 - المهاجر الأحد 16 يونيو 2019 - 11:45
يجب ان تكون النتائج هي معيار العلاوات و المكافىات حتى لا تهدر أمور الشعب الفقير دون نتيجة . لم يبق بريق أمل في مدرب يتغاضى عن العنصرية في فريقه حان الوقت ليغادر هو و المراهق فجر وبلهندة الفريق ليس للاغتناء. الفريق لكل المغاربة عن جدارة واستحقاق شانه شان الجيش ماوقع مع حمد الله وغيره دليل على انعدام الروحً اارياضية ونكران آلذات . تنميرت للأحرار كن هذازالشعب
23 - جمال الأحد 16 يونيو 2019 - 11:46
السؤال هل حورب رونار او غيره من المدربين في الدول التي فاز معها بالكأس كما يحارب هو وتشكيلته هنا عندنا في المغرب فهم مطالبون بالفوز على من يحاربونهم هنا في المغرب كما وقع مع الزاكي ايام تكلم عن أعداء النجاح وبالتالي الفوز على المنتخبات الإفريقية للضفر بالكأس طريق معبد يبدأ هنا في المغرب واظن ان رونار ستكون تجربته الأولى من هذا النوع فان خسرنا هذه الكان تكونو على يقين اننا خسرناها هنا وليس في مصر وسبب الإخفاق سيكون نحن لا رونار وتشكيلته
24 - hassan الأحد 16 يونيو 2019 - 11:46
انا كمغربي وبكل روح رياضية اتمنى للمنتخب الهزيمة في المباريات الثلاث باش نرتاحو من طبيخ الراس
25 - عادل الأحد 16 يونيو 2019 - 11:46
مهما فعل رونار فان المنتخب المغربي لن يفوز بكاس افريقيا لان مشكلته مازالت قائمة وبانت في كأس افريقيا 2017 وكأس العالم 2018 وهوعدم وجود صاحب اللمسة الاخيرة لتسجيل الهدف . ولما قلنا الحمد لله أخيرا جاء الفرج وجاء من يحل لنا هذا المشكل وهو الاعب المتميز المتالق عبد الرزاق حمد الله تامروا عليه وضيقوا عليه فطفش .يبدوا لي أن رونار لم يستفد شيئا من كاس افريقيا 2017 فهو مازال يحتقر لاعبي البطولات المحلية رغم أن الذي أبطل مخططاته وأقصاه في 2017 ماهو الا لاعب محلي في البطولة المصرية وهو كهربا لاعب الزمالك . كان من المفروض على رونار ان يتعض ويفهم الدرس لما اقصي المغرب من طرف مصر. ولكن غروره أعمى أعينه ولازال يرتكب نفس الأخطاء .
26 - عبد المنعم الأحد 16 يونيو 2019 - 11:46
محال نجاوزو الدور الاول بهاد الجو المشحون بين اللعبا
27 - م المصطفى الأحد 16 يونيو 2019 - 11:47
c'est notre droit d'en rêver à condition de croire aux compétences de nos joueurs et de les décourager, d'arrêter les critiques inutiles, de bénécier d'un arbitrage juste et équitable, d'arrêter de rabaisser les joueurs et enfin de laisser le selectionneur faire son travail...
28 - موح الأحد 16 يونيو 2019 - 11:47
العلامات البارزة لخروج منتخب المغرب من الدور الاول وربما بثلاث هزائم.......
اول هذه العلامات شيخوخة ما يسمى بعمود المنتخب على راسهم بنعطية ..بوصوفة ....داكوستا ...بلهندا...الاحمدي وعدم تنافسية درار وبوطيب وكل هؤلاء يلعبون في مراكز مهمة
ثاني علامة عقلية هؤلاء اللاعبين الهاوية وصبيانيتهم ومحدودية مردوديتهم مع المنتخب فكل هؤلاء لم يتطور ادءهم رغم السنوات التي قضوها بالمنتخب
ثالث معطى عدم التركيز على البطولة والالتهاء بمناوشات اقل ما يقال عنها صبيانية
رابع علامة انعدام الروح لذى هؤلاء ومباراة زمبيةخير دليل لم يبدل هؤلاء اي جهد لتعديل النيجة رغم انهملعبو فقط45دققة
خامس علامة المدرب فقد الحماس ولم يعد بتلك الصرامة التي قدمها في الاول بل اصبح يحابي بعض اللاعبين التي اتتهت مدة صلاحيتهم واسماؤهم معروفة بوصوفة بلهندة .......
سادس وجود تكتلات في المنتخب
29 - بوفالج الأحد 16 يونيو 2019 - 11:47
يستحمرون شعب في كل شيء حتى في رياضة
واش هاد فريق تعول عليه .
30 - تايكة غرماد الأحد 16 يونيو 2019 - 11:47
كل التطبيل والتهليل لتبرير التبذير الرهيب ألذي يطال اموال الميزانية بدون حساب ولا مساءلة لجوقة الجامعة وخصوصا كبيرهم الذي يبدو ان له حصانة ليس لها مثيل يفعل ما يشاء ويقرر ما يشاء المهم هو الهاء المزيد من الشباب اما النتيجة فتبقى عادية ودون مستوى الاموال الطاءلة التي تصرف على الكرة خصوصا وان اغلب اعضاء الفريق يتم استدعاءهم من خارج المغرب دون ان تنتج البطولة الوطنية فريق قوي !!
كل الإشارات تدل على ان تجربة استيراد الفريق قد فشلت والخطير هو إهمال الكفاءات الوطنية !!
31 - rachid الأحد 16 يونيو 2019 - 11:48
مدرب فاشل بدون شخصية ومنتخب عجوز تنخره الشيشة والمحسوبية
32 - hamidou الأحد 16 يونيو 2019 - 11:50
سبب هاته المشاكل هم من اصروا على الاحتفاظ برونار عندما اراد الرحيل بعد المونديال ها هو الان ينتقم من من الجامعة ومن الشعب قاطبة
اما حمد الله فلا يمكن ان نقيس مستواه بالدوري السعودي وقد فطن ان النتائج ستكون كارثية ففضل الخروج بدون خسائر انه قافز لكنه عمل جبان
33 - Fouad agadir الأحد 16 يونيو 2019 - 11:50
أتحسر على المدرب كيروش كان على الجامعة التعاقد معه مدرب متواضع و عالمي أما رونار أوراقه كشفت في إفريقيا، المهم أتمنى التوفيق لأسودنا
34 - مواطن الأحد 16 يونيو 2019 - 11:50
اتمني ان يفوز المنتخب الوطني بهذه الكاس.ويجب عدم التاثير علي معنويات اللا عبين بهذه الحملة الشرسة علي الفيسبوك واليوتوب.اتركوا المتخب يذهب الي ابعد الحدود في هذه المسابقة بمعنويات مرتفعة.اتمني ان ينتصر الاداء الجيد والنظيف في الميدان.
35 - مغربي الأحد 16 يونيو 2019 - 11:50
اخر 3 مقابلات برنار مع المنتخب المغربي لأن اختياراته ليست في محلها من جهة و من جهة ثانية ررنار دائما يلعب بدافع يكون هو المبادر بالتهديد وهده نقطة ضعف رناراصبح يعرفها الجميع فيلعبون مع باهجمات المضادة و النتيجة دائما الهزائم
36 - مصطفى الأحد 16 يونيو 2019 - 11:50
سيتأهل في الدور الأول،لكن سيقصى في الدور الثاني.
37 - محمد سالم الأحد 16 يونيو 2019 - 11:52
المنتخب سيقصى في الدور الاول واحنا اصلا معندناش منتخب وطني بل عندنا منتخب اوربي
من فرنسا هولندا اسبان البرتغال وممكن واحد من المانيا
ونتمنى فجر وبلهندة ينسحبوا
38 - abdo الأحد 16 يونيو 2019 - 11:54
لا أعتقد لان الكأس لن تخرج من مصر
39 - بوشعيب الأحد 16 يونيو 2019 - 11:55
ولاد فرنسا اللعبو ، او المغاربة امشو التجنيد الاجباري ، زوينة هادي ، تحية لكم من هولاندا او هاد الشي رآه مشي معقول ، لاعبو الناس المحليين ياك خاسرين خاسرين، تحية لكم من هولاندا ولا الحكرة respect
40 - الحقيقة الصائغة الأحد 16 يونيو 2019 - 11:59
سوف يحقق لقبه الثالث مع منتخب الجزائر عندما يكون مشرفا على قائمته العام المقبل او اي منتخب ماعدا المنتخب الغربي
41 - Rim الأحد 16 يونيو 2019 - 12:00
بعد الاقصاء ستعود حليمة الى عادتها القديمة .
ويبدء الكلام عن تكوين منتخب شاب قادر على المنافسة مع كل الاسف ضاعة الملايين الدولارات في ألا شئ.
إذا اسند الامر الى غير اهله فانتظر الساعة.
42 - Ziryab الأحد 16 يونيو 2019 - 12:01
بريق الأجرة السمينة و العلاوات التي يتقاضاها من الجامعة هي التي تلمع في عيون رونار.
43 - france الأحد 16 يونيو 2019 - 12:01
لن يمروا الى الدور التانى نفس اللعبين نفس المدرب نفس الطبيب نفس الاسطوانة نفس الصحافة نفس الحكام نفس الكاف ماعد بمصر تحية الى الزاكى
44 - ميموتن الأحد 16 يونيو 2019 - 12:02
ايها المغاربة المحترمون يجب ان لاتفرحوا كثيرا بالفوز بكأس الامم الافريقية الفوز انشاء الله مع استقلال الشعب الفلسطيني اما ثروات المغرب تذهب هبأ مثورا لسنوات عديدة مع كل مدرب سنقرأ الفاتحة على ثرواتنا ومنتخبنا.هذا ابيض والاخر اسود بدون نتيجة.
45 - كبور بناني سميرسي الأحد 16 يونيو 2019 - 12:04
بالنسبة للذين يدافعون عن حمد الله اقول لكم الاخلاق واحترام الغير اولا
المدرب هو من يكلف الذي يسدد ضربات الجزاء في المباريات
اول مبارة رسمية لحمد الله ويريد التكفل بضربة جزاء هذا غباء، المدرب كلف زباش اولا بعده فجر اذن مابكم ايها العاطفيون.
46 - محمد طنجة الأحد 16 يونيو 2019 - 12:09
نتمنى ذلك...!!!..لكن ما حدث مع حمد آلله رغم محاولة رءيس الجامعة تلطيف الأجواء هو أمر مخز ومشين.وكان على المسؤولين معاقبة مرتكبي هذا الفعل والذي قد يرقى الى الإجرام...!!!فان يغادر الرجل المنتخب بعد تلبية النداء شيء غير مقبول...!!!اللهم إذا كان اللوبي الذي واجههه اقوى حتى من الكبار فانذاك لايمكن ان نتحدث عن أي مستقبل للمنتخب...!!!..وبغض النضر عن حمد آلله فإن العالم البسيط بلعبة كرة القدم يتساءل كيف تتم المناداة على لاعبين مثل بلهندة بوطيب و بوصوفة...!!!!؟؟..بينما يتم تجاهل لاعبين آخرين رغم قيمتهم الكروية الهائلة....بصراحة انا جد متشائم وأتمنى أن لايتحقق تشاؤمي...!!!
47 - بومياوي ay الأحد 16 يونيو 2019 - 12:12
لعنة حمد الله ستتبعكم ولن تفعلوا شيئا سوى الفشل و الاقصاء من الدور الاول.
اتمنى الفوز بالكاس للمنتخب الجزائري الشقيق
48 - مهاجر الأحد 16 يونيو 2019 - 12:13
نداء إلى الجمهور الذي سيحضر مقابلة المغرب ضد زامبا بالهتاف كلنا حمد الله و فجر برة
49 - Amine الأحد 16 يونيو 2019 - 12:13
فريق جيد باش من صفة ابانو بصفة النقابة لدرتوا على الأسطورة حمد الله ولا بصفة مول الكرة "بوصوفة" مول الاخطاء "فجر" خوية لاور "بن عطية" . كاس افريقيا غدين اجيبوها غير ولاد البلاد ماشي بشياخ ديال فرنسا و اروبا
50 - Driss الأحد 16 يونيو 2019 - 12:15
بدون حمد الله نقصت قيمة المنتخب و اهتمامنا
به بنحو 50%.
51 - احمد160 الأحد 16 يونيو 2019 - 12:16
بريق الملايير التي سيجنيها بعد كأس الامم الافريقية هو من يلمع في عيني رونار.واهم من يظن ان رونار تهمه الالقاب،رونار تجاوز هذه المرحلة،وأصبح يتمتع بشهرة كبيرة،ما يهم رونار الآن هو جني الثمار (العاقة)وبالتالي سيلجأ الى كل الحيل للوصول الى هذفه.السيناريو المتوقع خسارة مبارات بطريقة ذكية بعد مرحلة المجموعات وبالتالي الخروج ،الجامعة بعد الخروج لن تتردد في فسخ عقده وستكون ملزمة بأداء الشرط الجزائي بالملايير وهذا ما يبحث عنه.وبعد ذلك دراسة العروض المقدمة له من دول الخليج والمؤكد انه سيجني من خلالهافي المستقبل اضعاف مضاعفة مقابل ما يجتيه في المغرب........
52 - عبدالرحيم الأحد 16 يونيو 2019 - 12:19
يقول المتل المغربي "لما قفلتي ما تفور"والشيء نفسه يسري على المنتخب اشك في انه يفوز ولو في مقابلة واحدة .لا يشرفنا ان تفوز سوء الاخلاق .
بغينا نكونو بحال الاخرين لكن سنظل نتمنى حتى يدي مول الامانة امانتو.
شكرا.
53 - الغربي الأحد 16 يونيو 2019 - 12:20
الغربي ماشي اللفب الثالث. لأن الفريق يتكون من فصائل ولوبيات و لا يمتلك روح الفرىق الوطني الذي سيموت من أخل القميص.
54 - ait ourir الأحد 16 يونيو 2019 - 12:26
مع كامل احتراماتي لكل التعليقات ، التي تحدد مصير المنتخب المغربي بحمد الله وان عدم وجوده مع التشكيلة الرسمية لن تستطيع التسجيل و لن تقوم بتجاوز الادوار الاولى في البطولة.، لوكان هذا اللاعب صحيح يحترم نفسه ويحترم الجمهور المغربي لما غادر المعسكر بتلك الطريقة مهما كانت الاسباب والدوافع حفاظا على استقرار الجو العام للمنتخب ،فالمغرب مديال حتى واحد والكرامة التي يتحدث عنها فالانسان يدود عن بلده بشتى الوسائل ويضحي بحياته من اجلها ومهما كان المشكل في المعسكر فدائما هناك أشخاص مسؤولين يجب التحدث معهم اذا تفاقمت الامور،!!!!!!!!! ماشي هز الصاك الله يعاون ،الانانية والتكبر ) انا وبعدي الطوفان( ؟؟؟؟؟؟؟
بالتوفيق للمنتخب المغربي بكاس
55 - محمد الأحد 16 يونيو 2019 - 12:27
اين الفكر النقدي؟
في كل مناسبة يقولون سنفوز سنربح الكأس، و يكون مآلهم الخسارة، و آخر الرتب.
ثم يعيدون نفس الأمنيات، و يتصرفون في كبير الميزانيات، صحيح أن تفكيرهم نقدي ( من النقود).
56 - Badr الأحد 16 يونيو 2019 - 12:29
السؤال المطروح هو كالآتي :لماذا تم التراجع عن العقوبة التاديبية في حق الحكم المصري جهاد جريشة وعودته بالتالي للمجموعة التحكيمية التي ستقود نهائيات كأس امم افريقبا بصر 2019. اعتقد ان ما خفي كان أعظم فهذه اللعبة اختلط فيها الحابل بالنابل ولننتظر سيناريوهات تحكيمية على المقاس في خدمة منتخبات على أخرى رغم وجود تقنية الفار اللعين. مجرد وجهة نظر فقط وحظ سعيد لمنتخبنا الجريح بدون تواجد الهداف عبدالرزاق حمد الله فمكانته كبيرة في قلوبنا.
57 - ولاكن الأحد 16 يونيو 2019 - 12:30
ولاكن لماذا لم يحدد قبل المباراة من ينفذ ضربة الجزاء؟؟؟ هذا اضعف الايمان لمدرب معقول. لقد ترك فجر وحمد الله يتقاتلان بسبب رونار الذي لم يحدد قبل المباراة. الم يعد يتحكم في الفريق؟!!!
58 - ماجد الأحد 16 يونيو 2019 - 12:39
سيفوز بأول تدكرة الرجوع الى البلد خالي الوفاض. فيقوا من النعاس بركة من الاحلام المزعة.
59 - م المصطفى الأحد 16 يونيو 2019 - 12:47
من حقنا أن نحلم بالفوز ، وان يعود اسود الأطلس بكاس إفريقيا إلى المغرب، شريطة ما يلي :
- تشجيع اللاعبين والإعتراف بكفاءاتهم.
- تفادي الانتقادات التي لا يرجى منها نفع.
- التحكيم المنصف والعادل من طرف حكام في مستوى الحدث.
- القطع مع تحطيم بعض اللاعبين الذين لهم خبرة ضمن فريق اسود الأطلس.
- ترك الفرصة للناخب الوطني في اختيار اللاعبين الذين يرتاح لعطائهم.
- أن نكون متفائلين بعض الشيء في انتصار فريقنا الوطني ، الذي نرجو له الفوز، بإذن الله.
وما ذلك على الله بعزيز.
60 - Islamyasser الأحد 16 يونيو 2019 - 12:50
إلا تجاوزوا الدور الأول حلال جابوا لنا الكأس الله يسامح
61 - محمد الأحد 16 يونيو 2019 - 12:51
و لو فازو بكأس العالم فلن يكون لذلك لا طعم و لا رائحة ... الطريق التي تدبر بها أمور كرة القدم بهذه البلاد السعيدة تؤكد و بالملموس أن الفساد و الانقسامية و تهميش الكفائات هو السائد في الكرة كما في الرياضة ... لقد خسرنا جميعا هذه اللعبة قبل أن تبدأ الكان لكن موقف حمد الله على قسوتها على الجميع أعادت للاعب المحلي جزءا من كرامته المسلوبة و شكلت صفعة قوية لعجرفة إطار تقني لا يؤمن الا بمن يأتي من فرنسا ... لو كان جادا في البحث عن التتويج لما فضل شبه هداف أعني بوطيب عن كل من ياجور وحمد الله ...
62 - من بلقصيري الأحد 16 يونيو 2019 - 12:58
بالتوفيق ان شاء الله .ونتمنى فرحة للجمهور المغربي
63 - saad الأحد 16 يونيو 2019 - 12:59
كل ما يخيفنا كمغاربة هو الهذاف المنتخب ينقصه هذاف صريح أفرجنا قدوم حمد الله ولم تكتمل أما بو طيب فيمكن أن يكون خسارة للمنتخب بحيث تراه في بعض الأحيان يجول في الملعب بدون وكأنه أحمق أو معتوه حثى أهدافه تأتي بالصدفة كنا نتمتع ياجور أو أحداد أو العربي على بوطيب
64 - stephanie الأحد 16 يونيو 2019 - 13:04
le jour où la selection se composera de plus de 80% des joueurs de la botola, dans ce cas seulement on peut dire que notre équipe va aller plus loin dans la coupe d'afrique, c'est le cas avec la zambie et la cote d'ivoire, car c'est les joueurs qui sont dans le terrain et pas l'entraineur
bonne chance pour la selection marocaine
65 - Lahcen الأحد 16 يونيو 2019 - 13:08
A l'attention de M.Renard,
C'est la 1ér fois que j'ai remarqué que vous n'avez
pas une personnalité forte! vous deviez réagir le jour que M.Hamd Allah a décidé de quitter! Je vous le redis d'avance, A cause de manque d'un trés bon attaquant comme Hamdallah, vous vous ne pas dépasser pas le 1ér tour malheureusement.
Merci
66 - omar الأحد 16 يونيو 2019 - 13:11
السلام الإخوان بغت نفهم واحد القضية حنا كندخلو في التشكيلة دي ال المنتخب علاش جاب هدا وعلاش معيطش لهداك وكنتاقدو المسؤلبن لي كيدخلو في الاختيارات وكل شي مكيحترمش العمل دي ال المدرب وملئ كيتقصا كنحملو له النسؤلية
67 - متأسف الأحد 16 يونيو 2019 - 13:16
فوز المنتخب لا يقدم ولا يؤخر شيئا علينا أن نهتم بأمور أهم كالاقتصاد والصحة والتعليم وما كرة القدم إلا للتسلية والإلهاء وأمامنا مستقبل ينتظر الجهد الجهيد
68 - اااااطلســـــــي الأحد 16 يونيو 2019 - 13:17
تحية لهسبريس وقرائها
لا نخفي كمغاربة تعلقنا بمنتخبنا والرغبة في الذهاب الى ابعد نقطة ممكنة في هذه البطولة.
لكي يتحقق لنا ذلك لابد ان نتكثف جميعا وراءه بجهازه الثقني وندع الحساب الى آخر المشوار.
يحز في النفس ان نرى اخوانا لنا مغاربة يكيلون هذه السيول من الكلام المحطم للمعنويات بشكل استباقي وهو غير مجدي ويخدم من يتربص بقافلة الصحوة التي تشهدها الساحة الكروية بالمغرب.
علينا ان نقف جميعا وراء المنتخب. من تيسر له الحضور لمصر ومن لم يتمكن .
كما عنون الاخ كاتب المقال " بريق كأس ثالثة بعيون رونار " هكذا تحشد الهمم .

مهما كانت الظروف التي روى عنها حمد الله عبد الرزاق فنداء الوطن اسمى من الركوب على حادث اهدار ضربة جزاء .
حمد الله لم يجد نفسه في التركيبة واحس في قرارة نفسه ان اسهمه كلاعب ستتآكل بالكان لان البطولة التي اتاحت له اعتلاء بوديوم التهديف " ليست هي نهائيات افريقيا .

غرور حمد الله وخوفه من الفشل – الذي توقعه بنفسه – هو من كان وراء حزمه حقيبته .

كلنا مع الفريق الوطني . بالتضحيات تبنى النجاحات .

شكرا هسبريس منبر كل غيور على بلده.
69 - حليمة الأحد 16 يونيو 2019 - 13:19
الكأس لن تخرج من مصر حتى يحقق السيسي ما يريد إلهاء الشعب المصري الذي يعيش أحلك أيام أستبداد أما صديقنا رونار هو متجه فقط للمشاركة ربما سيقبل عرض الأهلي والخاسر الوحيد الشعب المغربي دافعي ضرايب الذي يعاني في صمت في وقت نحتاج لتنمية القطاعات الحيوية التعليم والصحة والسكن لكن الدول العربية تلجأ لأفيون شعوب الجلدة مملؤة بالهواء ولو نحصل على الكأس العالم تعود حليمة لعادتها القديمة
70 - عبد الله الأحد 16 يونيو 2019 - 13:20
فاز بالكأس في 2012 مع زامبيا وفي 2015 مع الكوت ديفوار وان بقي مع المنتخب المغربي إلى عام 2890 فلن يفوز باي شئ
71 - إن كنت ناسي أفكرك الأحد 16 يونيو 2019 - 13:21
منتخب الخردة سوف يغادر كاس افريقيا بتعادل و هزيمتين,و سوف ينهزم اليوم ضد منتخب زامبيا بنتيحة عريضة
72 - مجرد راي الأحد 16 يونيو 2019 - 13:31
مقابلة اليوم ستضهر ما ان كنّا سنتجاوز الدور الاول ام لا ان لم يبينو على مستوى جيد فلى تنتظرو منهم شيئ
73 - AhmedH الأحد 16 يونيو 2019 - 13:34
مشكلة المغرب هي افراد من الشعب لاسيما الشباب الانهزامي والذي يريد كل شئ بدون مجهود كمغربي عليك تشجيع بلدك سواء ربح او انهزم فتلك هي مهمتك كمشجع وليس كمحبط
اتساءل لو نودي لمسيرة خضراء اليوم ان كان في شباب اليوم اي استعداد للتضحية
عاش المغرب
74 - mahdi الأحد 16 يونيو 2019 - 13:36
I wish they loose on first round as moroccan,in that way we can get rid off these people whom all Moroccan know them because everybody get feed up of
corruption on high scales
75 - Nizar الأحد 16 يونيو 2019 - 13:51
انا لست راض على مايحصل داخل الفريق الوطني
76 - Said الأحد 16 يونيو 2019 - 13:54
On a donné à Hamdallah une très grande valeur lui qui joue en Arabie Seoudite dont on connaît bien la qualité inférieure de son foot malgré les milliards. Hamdallah se prend pour un grand joueur si vraiment il l'est il aurait joué dans un club
77 - Marocain حر الأحد 16 يونيو 2019 - 13:55
للاسف بهذه اللوبيات لن نذهب بعيدا خاصة انه منتخب قديم و الدم الجديد والوحيد الذي اضيف له ابعدوه.
78 - كبير الأحد 16 يونيو 2019 - 13:56
كيف ستفوزون بكأس إفريقيا وانتم فريق مكون من العجزة ثقيلي الوزن وأصحاب الشيشة والنرجيلة ولا يوجد بالتشكيلة دفاع في المستوى ولا وسط في المستوى ولا صانع العاب ولا مهاجم هداف باستثناء حمد الله الذي حرمتموه من المشاركة فعلا سترجعون في أول طائرة لان الفرق الأفريقية قوية جدا فكيف سنفوز مع وجود منتخبات السنغال ومصر والكاميرون ونيجيريا ومصر...هاته الكرة المغربية فقط تبذير للميزانية ولاموال الشعب والنتيجة هي هي بدلا من صرفها على التعليم والصحة والتشغيل لو لعبتم للاعبين محليين لامكن الوصول إلى نتيجة طيبة لكن وانتم تلعبون بامثال فجر وبلهندة وبوطيب وتلك التشكيلة العرجاء فسيحدث نفس سيناريو المونديال الكل كان يظن سننتصر على إيران لكن في الاخير العبرة بالخواتيم
79 - مغربي الأحد 16 يونيو 2019 - 13:58
حتى لو فزنا به لن يغير فينا شي ...! تبقى فرنسا هي المستفيد الاول .
80 - abdou الأحد 16 يونيو 2019 - 13:59
السلام عليكم الخوت،
ماتسبقوش الأحداث عفاكم، كل مقابلة والظروف ديالها، أما حمدالله راه مشي هو المنتخب، رب ضارة نافعة، نكونوا متفائلين والله يسر الأمور ويدير المنتخب شي نتيجة مزيانة.
81 - Moustaghreb الأحد 16 يونيو 2019 - 14:04
لنوضح الامور التي لن يفهمها من لا تتجاوز تقافته الكروية زنقته ...
فيصل فجر من اهم ركائز المنتخب ...ادا كنتم ناسيين افكركم فيما فعله في الكان الاخيرة حيت كان نجما من نجوم المنتخب ....
و الاداء الدي قدمه المنتخب في هده الكان هو الدي ساهم في بناء منتخب قوي إستطاع بعدها ان يهزم الغول الكوت ديفوار في عقر داره و التاهل الى المنديال و البصم على مشاركة قوية فيه ...
و من مزايا فيصل فجر هو ان رغم دوره القوي في بناء هدا المنتخب الا انه قبل ان يكون إحتياطيا عندما رجع الغائبون عن هده الكان ....اكتر من دالك هو منشط المجموعة ....و هدا مهم جدا ....
في المقابل من هو حمد الله و ما هو دوره في ما اصبح عليه المنتخب ؟
لا شيئ ....فباي حق يسمح لنفسه بان يقدف ضربات الجزاء التي هي من إختصاص فجر ؟
لانه قام بموسم جيد مع النصر ؟
هدا يسمح له بقدف ضربات الجزاء في النصر و ليس في المنتخب الدي ليومنا هدا لا قيمة له فيه بخلاف فيصل فجر ...
حتى امرابط الدي لعب دورا مهما في تالق حمدالله في النصر و الدي له تاريخ قوي في المنتخب إحترم اسبقية فيصل فجر في ضربات الجزاء و لم يطالب بقدفها رغم انه هو الدي إصطادها ....
82 - ايما التازيري التيتيزة الأحد 16 يونيو 2019 - 14:06
ليكيب نص كيلعب للعرب ميدير تزفته اما حمد الله ليفرعينا بيه الراس لي لماتش كامل
مقدرش يسجل بيت مع gامبيا كيدابز على بينالتي حتى ضاعت فخطرة بحل ليوقع
مع كافاني ونيمار وهاد حمد الله صحبلو راسو نيمار ههههههههه
83 - He is not worth it الأحد 16 يونيو 2019 - 14:18
Hamdallah est egoist, il etait venu croyant qu'il est le leader avant meme de Montrer son merit et gagner le respet de ses coequipiers
Ses actions demontrent son amateurism et immaturite, il a sacrifier le group, poignarder l'equipe national et 40 millions de marocains au dos pour la seule raison qu'il s'est "senti" non 'respecter" ....ca demontre aussi un grand sense d'insecurite et d'inferiorite.....il a abondonner l'equipe national, AUCUNe personne ne lui a demander de quitter l'equipe.....il merite de returner en arabite saudite chez ses Amis labas....son patriotism est en question...
Si il est un vrai grand joueur, on va entendre des offres financieres importantes des grandes equipes anglaises, espagnoles ou italiennes pour lui.....biensure, ca ne va pas arriver...
84 - madkouri الأحد 16 يونيو 2019 - 14:20
فعلى بركات الله يا ثعلب و نتمنى لك التوفيق شرط ان تزيهلles clans داخل الفرقة بفرض وجودك
85 - 3 3SSam الأحد 16 يونيو 2019 - 14:25
To number 30 Mr Bochaib, after peace be upon you, I recommande his exellency Mr Salah Din z Nezouar as minister of foreign affairs. He is for that position. I urge his majesty the king beloved Mohammed VI to appoint his as next minister if our diplomacy. Thank you and God bless the king
86 - رشيد الأحد 16 يونيو 2019 - 14:32
اذا لم يفز رونار للمرة الثالثة معنا فليعلم الجميع ان العيب فينا حنا.
87 - positive_vibe الأحد 16 يونيو 2019 - 14:45
مع كل اسف ان الوعي ناقص عوض ماتشجعو الفريق ديالكم كالسين تتكتبو اشياء سلبية. مايمكش تحكم على شي حاجة ونتوما معرفينش اشنو واقع الناس سمحو في متخبات اوروبية باش يمثلوكوم لهادا كونوو ايجابيين وشجعو المنتخب.
88 - moha الأحد 16 يونيو 2019 - 14:54
أموال دافعي الضرائب هي التي تبرق وستبرق في عيون رونار . الفقر والشجاعة .
89 - ابو معاذ الأحد 16 يونيو 2019 - 14:55
Je crois que le Maroc en cédant à l'Égypte l'organisation de la CAN à sérieusement compromis ses chances de remporter le prestigieux trophée car les égyptiens feront les n ner mains et les pieds pour gag
90 - Emma2000thaziri الأحد 16 يونيو 2019 - 15:04
حمد الله مني جا ليكيب بغا يدير بحال نيمار مني مشى لسنجرمان بغى يكون الملك
مي نيمار جاة عليه حت هو اغلى لاعب واحسن مراوغ فلعالم
اما حمد الله ليكيب واعر بلا بيه وفجر حسن منو
الف درجه
91 - Yassin الأحد 16 يونيو 2019 - 15:19
J'ai regardé le dernier match amical entre l'équipe nationale et l'équipe de la Gambie. Et J'ai suivi la coupe du monde du football féminin en France, franchement il y'a des équipes qui peuvent créer des problèmes à nôtre sélection si jamais il se retrouvent face à face.
92 - hmido الأحد 16 يونيو 2019 - 15:35
اريد منتخبا من مغاربة الداخل ايس الدين ولدو بالمهجر لا يتكلمون حتى لغة البلاد حمد الله مغربي حق
93 - حميد الأحد 16 يونيو 2019 - 15:46
كنت ساشجع المنتخب المغربي
لكن بعد المهزلة التي وقعت مع الهاجم حمد الله اتضح ان هناك زبونية حتى في اختيار اللاعبين .اصبحت اكره هذا المنتخب الهجين الذي لا يمثل المغاربة.
لهذا ساشجع المنتخب الجزائري الشقيق .
94 - Driss الأحد 16 يونيو 2019 - 15:49
مجموعة متجانسة شبان سيكسبون التجربة من المتمرسين ويأخذون المشعل فالنتفائل بمنتخبنا ونشجعه ولنعلم أن أغلبية المنتخبات المشاركة قوية وتمتاز بمدارسها بتكوين لاعبين جيدين منهم من يحترف بالخارج و منهم من تبيع لفرقنا في شمال إفريقيا من المغرب إلى مصر إذ ن فلنشجع وننسى مشكل الملياردير حمد الله
95 - علي الشريف الأحد 16 يونيو 2019 - 16:05
لا للتهييج..حمد الله لم يجد مكانه في المنتخب إنتهى الكلام.السلوك هو أهم شيء داخل الفريق.بلهندة يجب أن يتحلى بالمسؤولية داخل المنتخب نرفزته ستؤدي به إلى الطرد إذا من الأحسن ضبظ النفس و التحكم في الأعصاب.فجر يجب أن يلعب مع الفريق داخل مربع العمليات و ليس هو قذف الكرة ...بوفال كثرة المراوغة لا تفيد المنتخب يجب أن يركز متى يراوغ ومتى يعطي الكرة لزملائه.بنعطية لا أنسى قيمته كمدافع إلا أن الآن يجب على المدرب وضع مدافع أمامه يكون سريع الجري لمساعدته...المدرب يجب أن يستغل جيدا زياش و إمرابط بمهاجم يفهم تحركاتهم.أتمنى أن أرى منتخب قوي في الإقصايات.كل التوفيق
96 - متتبع الأحد 16 يونيو 2019 - 16:28
غريب ما يحدث في الفريق الوطني والجامعة لا تحرك ساكنا.الكل غير مبال بما ينتظر المغرب في كأس أفريقيا للأمم. لماذا لا تنظر الجامعة والمدرب رونار لتحقيق الهدف وهو بلوغ الدور النهائي والفوز بالكأس عوض عوض الخوض في المتآهات والصراعات الحانية التي يمكننا تجاوزها وان وان نركز على الهدف الحقيقي. لماذا المسؤولون لم يحركوا ساكنا أثناء عزل والاعتداء على حمد الله.وهو رأس الحربة الوحيد الدي يمكننا الاعتماد عليه في هذه التظاهرة.باي وجه وبأي ثمن لا يمكننا الاستغناء عنه إذا ما هذه المهزلة.
97 - ولد الشعب الأحد 16 يونيو 2019 - 16:29
الفريق غادي يخرج من الدور الاول مكانش الهداف ليسجل
98 - محمد أيوب الأحد 16 يونيو 2019 - 16:36
اتحدى:
اتحدى من يراهن معي على أن منتخبنا لن يصل الى المباراة النهائية واحرى ان يفوز بالماس... ولين؟على ارض مصر..بالمنطقة والعقل والمقاومة ستجد بأن منتخبنا الحالي عادي جدا..
لو قارناه لمنتخبات اخرى متواجدة في البطولة سنقتنع بأن لاعبينا اغلبهم يحاولون في بطولة ضعيفة أو متوسطة وفي فرق جد عادية الا القليل منهم..ومن هؤلاء القلة هناك زياش والمرزاوي والى حد ما حكيمي..الباقي لا اتوقع منهم شيئا يذكر..هذا التحدي مني ليس تشاؤما بل هو قائم على المقارنة بين منتخبنا والمناسبات المتواجدة هناك..اكثر من ذلك فإن كثيرا من لاعبينا تنقصهم الحماسة والعبرة الوطنية..هاتان الخاصيتان نجدهما عند لاعبي كثير من منتخبات المنافسة حتى بالنسبة للدول التي ليس لها تاريخ طويل في المنافسة.. المنتهب ليس لاعبين او مدرب فقط..بل هو الروح المعنوية والعبرة على حمل القميص الوطني وبذلك الجهد والعرق من اجله وليس من اجل المال فقط..وهذا ما لا يوجد عند اغلب لاعبينا الذين جاء بعضهم للمنتخب بعد ان رفضت هم منتخبات الدول التي ولدوا وترعرعوا واعلموا الكرة فيها..العاطفة لن تصنع منتخبات تنافسية..والدليل هو اننا لم نفز الا بكاس يتيمة واحدة..
99 - said الأحد 16 يونيو 2019 - 16:41
لم يعد يطربني منتخب المغتربين المستورد والمكلف خلافا لمنتخب الثمانينيات والتسعينيات
100 - القدسي الأحد 16 يونيو 2019 - 16:44
يوم المبارة الثالثة في الكان سيطير المدرب ليلا ألى فرنسا وسيقول كان هدفي أن أكون الفريق لكأس العالم المقبلة التي سوف لن يتأهل إليها الفريق الوطني مرة أخرى
101 - مهاجر غيور الأحد 16 يونيو 2019 - 17:08
المنتحب المغربي منتخب راءع. انهزما المنتخب سببها الخوف وعدم القاء الدعم الكافي من الادارة التقنية والمسؤولين. مدرب بشعور وحب وطني وشجاعة في تقليص احترام الفرق الكبرى. يمكن له الوصول الى درجة اعلى
102 - اودي______دو حس_____ن الأحد 16 يونيو 2019 - 17:13
النتيجة واضحة وضوح الشمس,لاعبين عجزة ,حراتك ,منتخب الهوتات ,ههههههه خروج كالعادة بخفي حنين ,هزائم مذلة ومخزية....................طبلوا كيف ما شئتم ونافقوا وزوقوا .......لن يحقق منتخب رينار وحجي وفوهامي وهيفتي اي شيء يذكر ,والايام بيننا ,ها هي الكان على الابواب واللي ما شرى يتفرج.....منتخب السنافر ............!
103 - realité الأحد 16 يونيو 2019 - 17:37
كاي مغربي اتمنى التوفيق لفريقنا الوطني ولكن الا طفروه هوجهي ه ديالهم
104 - مغربي قح الأحد 16 يونيو 2019 - 17:38
لا بريق و لا هم يحزنون ، الظلم ترفضه و تمقته كل الأديان السماوية و كل الشرائع الانسانية ، تابعتم مبارة غامبا ، نفس اللوبي الذي كان سببا في مغادرة حمد الله لمعسكر الفريق هو نفسه من همش حكيم زياش طيلة أطوار المبارة و همشوه ، يروج في كواليس عارفة بشأن الفريق كون جوهرة اسفي و الذي ينتظره عقد مميز بقيمة خمسة ملايين دولار ، قد يكون تعرض لعنف جسدي من طرف احد ركائز اللوبي السالف الذكر هذا اللوبي يتولى الاشراف عليه <ما ندجير> مدير اعمال من أصول غير مغربية و يحمل جنسية أوروبية ، و رحم الله فريد الأطرش بأغنيته المشهورة ، نعم نموت و يحيا الوطن ، نعم كلنا فداء للوطن ، نعم شعارنا الخالد و الابدي السرمدي الله الوطن الملك ، نحب ان نفوز و نعتلي منصات التتويج و نجوب شوارع المملكة الشريفة شرقا و غربا و شمالا و جنوبا و نحن نتغنى و نرقص بالفوز لكن لا فوز بدون احترام الاخر لا فوز بدون سلوك لا فوز بدون تضامن و تحالف قوي بين جميع مكونات الفريق ، أما الشتات و الذي مارسه العديد من ذهبوا لمزبلة التاريخ فعاقبته الخسران و الندم و لن تنفعك كونك محترف بأوربا او قطر او او لان الوطنيه فوق كل اعتبار
105 - Ali الأحد 16 يونيو 2019 - 17:52
ياودي شفو لنا حنا .تكول غير رونار مغربي
106 - DAAANFOUL الأحد 16 يونيو 2019 - 18:12
1 هي مجرد لعبة للتسلية فلاداعي للأنفعال 2 بالدارجة مازالوا ماقالوش بسم الله والحرب قامت عليهم _3 كلما كانت البطولة في مصر كلما زادت التعقيدات والضغوطات عليهم فالمصريون يتميزون بالعنف والتطرف والتكبر والاْنانية ولايعترفون بالاْخر ____الوحيد الذي كان تعليقه بناءا هو الرقم 19 ____كما اْضيف باْن رونار اْوروبيا ضعيف والدليل مونديال روسيا __افريقيا ذكي جدا وقوي لكنه اْصبح مغرورا جدا جدا والغرورهو السقوط الحر نحو الهاوية اذا نجح المغرب في هذه البطولة فبفضل اللاعبيين وليس بالمدرب بالتوفيق للمنتخب المغربي والجزائري ان شاء الله
107 - Youssef الأحد 16 يونيو 2019 - 18:31
Notre équipe nationale est une proie très facile et elle est à la portée de toutes les équipes africaines. Passer le premier tour est deja un vrai exploit.de Renard.
108 - simmo الأحد 16 يونيو 2019 - 18:43
il faut s'attendre à une nouvelle déception
109 - مغربيه الأحد 16 يونيو 2019 - 19:04
بدون حمد الله لا يوجد كأس حاربوا العنصريه اولا وبعدها احلموا بالكأس
110 - Emma2000thaziri الأحد 16 يونيو 2019 - 19:11
حمدان صحبلو رسو نيمار مع كافاني هههههههههههههههه
111 - بوشعيب الأحد 16 يونيو 2019 - 19:47
قلت ليكم خاسرين خاسرين لعبو ولاد لبلاد، او لا ولاد لبلاد تصيفطوهم جيهت الحدود ادافعو على البلاد، اااش صورنا دبا من هد ولدات فرنسا
112 - مغربي ضايع الأحد 16 يونيو 2019 - 19:57
نفس كرة الكرة التي ضيعها حمد الله ضد منتخب غامبيا وجها لوجه لشباك نفيها سجلها مهاجم كلومبيا زاباطا علي منتخب ارجنتين من تفرج نذف اول لمرتنيز الكلومبي سيعرف انا منتخب مغرب لاعلاقة لابالقتالية ولا بالاحتراف ولابالكرة الجميلة الممتعة التي يشهذها شعب في كوباامريكا او دوري ابطال اوربا تفرجت كلومبيا ضد ارجنتين خاميس رودرغز وغوردادو مقاتل لاعب جوفنتس والنمر فالكاو ردميل تياكلو كرة كرة كتاكل العصا مغرب اليوم خسر من زمبيا حبيا ب2/3وزمبيا يتميزون بسرعة وتقنيات وقصر قامة وتشكلة زمبيا يحترفون بطبي مزمبي والبعض اورلانذو براتس جنوب افريقيا وامرابط وحمد الله سعودية وبن عطية قطر احتراف لاعبي منتخب مغرب هو الاضعف بالعالم باسثثناء زياش لاعبين مغاربة لايعترف بهم في دوريات الكبري حيث يتوجد ارجنتنين وبرازلين وارغويانين كسوريز وكفاني ومدافع غوذين لاتنتظرو شي من لاعبين كبار في سن وليقتهم ضعيفة مثل ديرار ثقيل وبوفال يروغ وضيع كرات اليوم ضد زمبيا ثلاثة مبريات ويعود منتخب لن يطفووء،محرك طاءيرة الله اعز يمات تيعينات باجيو وروماريو وفالذيرما وستيشكوف وماطيوس اما منتخب مكنتفوجش فيه فيا سكر ومنتخب غيمرضني بشي مرض،
113 - الجلالي الأحد 16 يونيو 2019 - 21:27
لنا لاعبيع ممتازين ولكن المجموعة لها مشاكل اولا الدفاع لا يقوم بواجبه بعض اللعبين يقمون باعمال فردية وينسوا اللعبة الجماعية اذا هذه هي الاخطاء التي يعيشها المنتخب باختصار الانسجام جماعي مفقود مع اخطاء كثيرة تسبب اهداف فادحة
واخيرا اذا سرنا على هذا المنهج الدور الثاني بعيد جدا مع المجموعة التي نحن فيها
واخيرا التوفيق
114 - عزيز الأحد 16 يونيو 2019 - 22:33
هل منكم من يعطينا تقييما للفترة التي قضاها لقجع ورونار وما كسبنا بهذا المنتخب الهجين الا الصفر في حين جميع الالقاب في هذه الفترة اتى بها اولا منتخب المحليين والفرق الوطنية والمتألقين حمد الله ولمبرابط وزياش ماعدا ذلك صفر صفر
115 - eurik kabassi الاثنين 17 يونيو 2019 - 00:31
الواقع مرير ،ونحن امر منه
116 - M.H الاثنين 17 يونيو 2019 - 02:04
Malheureusement vous allez ratter la coupe après le départ de Hamdallah mr Renard ... soyez sûr et certain... pour moi j'ai pris une décision de ne pas vous supporter... et plus que cela je serai contre vous et votre équipe parce que vous n'avez pas pu bien gérer la situation qui a était totalement à votre responsabilité... je voix comme même que c'est la fin de votre job avec l'équipe nationale.
117 - سيمو الاثنين 17 يونيو 2019 - 08:52
الفاءز في كل هاذ هو رونار سوء في الخسارة او الفوز في ضرف ثلاتة سنوات جمع من المال مايمكن ان يشترى كاءس المجرات
118 - خالد الاثنين 17 يونيو 2019 - 09:08
بصراحة حمد الله لاعب عادي وتقيل البطولة السعودية بطولة مملة ممكن أي لاعب إتفوق فيها ولكم في البهجة خير دليل مكانش كيتدرب وفي الأخير كيلعب ويسجل المنتخب فيه لاعبين جيدين خاص شوية ديال التوفيق وغادي إوصلوا للنهاية بالنسبة للهداف كنظن اأن النصيري لاعب مهمش إعلاميا وبوطيب لاعب تكتيكي من طراز عالمي المشكل هو وسط الميدان حيت البطولة السعودية طيحات نيڤو للأحمدي
119 - said الاثنين 17 يونيو 2019 - 16:51
ملأى السنابل تنحني بتواضع والفارغات رؤوسهن شوامخ
120 - عيد الحميد الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 15:37
كيف لمنتخب ان يفوز بلقب وهو فيه تميز العنصري اللوبي الفرنسي حمدالله ابن الشعب يهمش رغم انجازاتو، لانقبل بمنتخب كهذا ؛ حمدالله لك الله ؛اسم على مسمى
المجموع: 120 | عرض: 1 - 120

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.