24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | الصحافة التونسية تحتفي بتأهل "نسور قرطاج"

الصحافة التونسية تحتفي بتأهل "نسور قرطاج"

الصحافة التونسية تحتفي بتأهل "نسور قرطاج"

احتفت وسائل الإعلام التونسية اليوم الجمعة بفوز المنتخب التونسي على منتخب مدغشقر بثلاثية نظيفة مساء الخميس وتأهله إلى الدور قبل النهائي من بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 لكرة القدم المقامة في مصر حتى 19 يوليوز الجاري.

ويلتقي المنتخب التونسي في مباراته بالدور قبل النهائي نظيره السنغالي بعد غد الأحد على ملعب "الدفاع الجوي"، بأمل التأهل إلى المباراة النهائية والتتويج باللقب للمرة الثانية، بعد تتويجه الأول في عام 2004 في النسخة التي أقيمت بتونس.

وذكرت صحيفة "الشروق" أن المنتخب التونسي يتقدم خطوة بعد خطوة إلى النهائي، مشيرة إلى أن المنتخب نجح في تحقيق الفوز وفك عقدة عدم تخطي دور الثمانية التي رافقته طوال الدورات الخمس الماضية.

وتجدر الإشارة إلى أن التأهل للدور قبل النهائي بالبطولة الأفريقية هو الأول للمنتخب التونسي منذ نسخة عام 2004.

وذكرت صحيفة "الصباح" في عنوان بصفحتها الأولى "المنتخب من النهائي يقترب"، مضيفة في تقرير لها أن المنتخب التونسي وبفوزه المستحق على مدغشقر بثلاثية نظيفة، يجدد العهد مع الدور قبل النهائي بعد 15 عاما ويؤكد أن مكانه مع الكبار.

وطالبت الصحيفة من اللاعبين "الإبقاء على تركيزهم في مواجهة السنغال من أجل تحقيق إنجاز جديد يسعد التونسيين".

وكتبت صحيفة "لابريس" الناطقة بالفرنسية في عنوان كبير "إلى التالي.." في إشارة إلى المواجهة المرتقبة ضد السنغال.

وعلقت الصحيفة بأن منتخب مدغشقر استعرض إصرارا كبيرا في مباراة الأمس، لكن في ظل المردود الكبير للمنتخب التونسي فإن موازين القوى لعبت لمصلحته بشكل منطقي.

وكتبت إذاعة تونس الدولية الناطقة بالفرنسية بموقعها أن المنتخب نجح في الحفاظ على سجله خاليا من الهزائم للمباراة السابعة على التوالي من بينها أربعة تعادلات متتالية وفرض سيطرة ميدانية أمام منافس استطاع أن يسد كل الفجوات لكن المنتخب ومع مرور الدقائق تمكن تدريجيا من خلخلة الخط الخلفي للمنافس.

وعقب تحقيق الفوز على مدغشقر أمس الخميس، اجتاحت احتفالات صاخبة المدن التونسية والساحات العامة التي نصبت فيها شاشات عملاقة لمتابعة اللقاء، واستمرت الاحتفالات حتى وقت متأخر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - محمد الجمعة 12 يوليوز 2019 - 16:24
المعلق التونسي رؤوف خليف اثناء المبارة قال ان تونس تأهلت رغم كيد الكائدين والمحسادين دابا هذا علاممن كيمعني
2 - اليوسفي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 16:34
كمتتبع لكرة القدم من البطولات الافريقية او كاس العالم من 82 باسبانيا . الى اليوم .لاحظ ان الفرق التي تاتي من الخلف . بمعنى الفرق التي تتاهل بصعوبة في دور المجموعات تكون ترمم دفاعاتها والهجوم وتقوى مبارة بعد مبارة تكون في الادوار النهاية وهناك منتخبات تتاهل بسهولة . وتنتشي بانتصاراتها تقصى في الادوار المقبلة .خير دليل ايطاليا . اما المنتخب التونسي اليوم اصبح مرشح بقوة هوا والنجيري . المنتخب الحزاءري لعب اول مرة مباراة قوية وفي وقت الحرارة وهناك ارهاق واعطاب . سيؤثر في المباراة المقبلة . المنتخب النيجيري والسينغالي والتونسي اكبر المرشحين . ( اما نحن عندنا مشكل في الهجوم ولم يعرف المدرب الحل مند مبارات ايران سيطرنا ولم تنفعنا السيطرة طيلة المبارات ركنية انقلبت ضدنا . والسلام .
3 - FARHAT الجمعة 12 يوليوز 2019 - 16:49
كنتم محظوظون ولا داعي للفرح لا تستحقون كل هذا
4 - Meryem الجمعة 12 يوليوز 2019 - 17:02
رغم تأهل المنتخب التونسي إلا أن أدائه يبقى ضعيفا.أتمنى التتويج للمنتخب الجزائري
5 - ماكاين هير الجمعة 12 يوليوز 2019 - 17:10
غدين نحسدوكم الا اسبقتونا فالاقتصاد..والرقي الاجتماعي..اما الكرة لنفرض هاديك حالة اديال الكرة .بلاش منها..شوف مشاركتكم فالمونديال فين كاينة الكرة...ماكاين الا الخمسة(بلجيكا)..شفتي السبوعة..اذا اراد المغرب ان يتحسن اكثر فاكثر ..فعليه مغادرة هذاالحمام البلدي..افريقيا والعرب...نعرف كرهكم لنا..لان لكم احساس بالدونية..اتجاهنا.ولهذا فانتمواشباهكم كثيروا المقارنة بنا.
6 - فرحات الجمعة 12 يوليوز 2019 - 17:48
تأهلكم مجرد صدفة ولا تستحقونه فالمعروف عنكم انكم تتماوتون في الملاعب قصد ربح الوقت و انانيون
7 - بدر الجمعة 12 يوليوز 2019 - 17:50
أول عدو للاخوة التوانسة هم التوانسة ما تيحبوش الخير لخوتهم بقا يحبو العرب تونس شيء آخر أكبر الكائدين في العالم هم التوانسة أقول لرؤوف خليف خليك غير مع البلية
8 - nawras الجمعة 12 يوليوز 2019 - 18:04
كان الحظ بجانبهم فقط ليس الا ، اما مواجهة السنيغال ديك السعة هدرا اخرى .غانا لعبت احسن منهم ولمتتاهل كما وقع للمغرب امام البنين
9 - MAHHERE الجمعة 12 يوليوز 2019 - 18:11
سبب إقصاء مدغشقر سوء الحظ لأن الدفاع ارتبك مرتين مما أدى إلى تدهور المنتخب ككل الشيء الذي ساعد التونسيين في تسجيل أهداف سهلة اهلتهم إلى الدور الموالي رغم ضعفهم.
10 - Sadiki الجمعة 12 يوليوز 2019 - 18:11
de tunisie est comme cet élève racheté au bac avec une moyenne de 9,5 est qui est maintenant médecin ou ingénieur
11 - الواقعي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 18:15
كرة القدم ليست لعب و فن و جماعية فقط.بل ايضا حظ .و تونس كانت اكبر محظوظة في هذه الكأس.تأهلت بثلاث تعادلات في مجموعة سهلة و بضربات جزاء مع غانا المنتهية و التقت مع مدغشقر الضعيفة .لكن الامتحان الحقيقي هو مع السنغال بعدها سأصفق لتونس اذا مرت
12 - مغربي من الريف الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:08
تأهل تونس على حساب فريق ضعيف افريقيا لو لعبت معه المغرب او الجزائر لربحتها باكثر من خمس لصفر
تونس تاهلت بصعوبة وبمساعدة الحكام.
سنراكم مع السينغال فان ربحتم سنصفق لكم .انا شخصيا اشجع اخواننا السنغاليين لانهم يلعبون كرة القدم عصرية
ان شاء الله سينتصر الجزائرالذي شجعناه .الجزائر ،المغرب خواة خواة وتكون النهايةالجزائر والسنغال والكأس لاخواننا الجزائريين ان شاء الله وسنحتفل معهم في الحدود قرب السعيدية.
13 - Gad الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:23
الان اصبح ممكننا ان نشاهد نهاءي امازيغي امازيغي بين الجزاءر و تونس ...
14 - Ribati الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:39
القول بأن تونس محظوظ هو غباء. هذا البلد الصغير بطل إفريقيا في كرة اليد وكرة السلة والكرة الطائرة ، والآن هم في الدور نصف النهائي من بطولة كأس إفريقيا للأمم لكرة القدم. يجب الاعتراف بأن السياسة الرياضية لهذا البلد ناجحة ويجب أن تكون مصدر إلهام بدلاً من النقد.
15 - Observateur الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:46
أما انا أتمنى الفوز بالكأس للاشقاء الجزائريون ..ليس كيدا و لا حسدا لتونس كما يدعي البغضاء منهم !! ولكن للبقاء على العهد " خاوة خاوة" و بالتالي بجدارة استحقاقهم لهدا الفوز ...اما عن مبارة تونس ضد السينغال فبنتيجتها سيعرف المنتخب التونسي قدره حين تغزو شباكه الكرات السبع التي لم تدخل مرماه مند بدء البطولة !؟ و حينها لن يبقى الإحتفاء صحافتهم صيت يدكر.. و تحقق العكس فستكون معجزة القرن!!
16 - lamia الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:57
اتمنى تاخذ الكأس دولة عربية بحال تونس بحال الجزائر .المهم دولة عربية .بالتوفيق .المغرب ماعرفت اش وقع ليه من 86 العجب .....
17 - سمير الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:20
إذا كنا هنا نتكلم عن دولة مدغشقر فهي دولة جد فقيرة متخلفة السواد الأعظم من شعبها يعاني الفقر والتخلف والأمراض والأوبئة والإنقلابات العسكرية والصراعات السياسية حتى أنه في السنة الماضية سجلت حالات وباء الطاعون في بعض المناطق وخاصة أن أخر ظهور للوباء كان في أوروبا فترة العصور الوسطى، يجب أن نتحلى ببعض من الواقعية الفوز الحقيقي الذي يستحق أن يسمى فوزا هو حين يكون على الكامرون أو السيغال وليس الكوت الديفوار والغابون وجزر القمر
18 - maroc السبت 13 يوليوز 2019 - 04:40
كفاكم حقدا يا مرضى،أصغر معدل الأعمار في الكان هو منتخب تونس عكس المغرب،جرايتين لرونار هي ميزانية جامعة البنين،كم سجلتم من هدف وهل نسيتم هدف ناميبيا من سجله،إن كان الحظ كما تقولون رشّح تونس و نسيتم كيف سجل المدافع والحارس في مرمانا بالخطأ فإن الغرور قد قتلكم ولقجع نفخ فيكم وزمرته الملغاشية بالفارغ،نحب المغرب نحب أبو شروان و البدراوي وكماتشو و بيضوضان،لا تترجموا الإنسحاب إلى كره فلا ذنب لنا في ذلك،نحن ١٢ مليون أبطال إفريقيا في اليد السلّة و الطائرة بالخداع والخبث!!!!!نتمنى أن تلعبوا بأبناء البلد و المحليين مثلناوليس تكديس الأموال وصرف الأموال الطائلة هوالحل نضفوا قلوبكم أتمنى لكم كل الخيرو بآلتنافس نتطور ليس بالعداء و الضغينة
19 - عبدو السبت 13 يوليوز 2019 - 19:15
تونس لم تقنع احد اداء دون المستوى اما منتخب الجزاءير منتخب قوي اداء اكثر من راءع انشاء الله الكاءس للخضر
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.