24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | النصيري يستعيد حسّ التهديف قبل مواجهة موريتانيا

النصيري يستعيد حسّ التهديف قبل مواجهة موريتانيا

النصيري يستعيد حسّ التهديف قبل مواجهة موريتانيا

يرى الدولي المغربي يوسف النصيري أن الوضعية الحرجة التي يمر بها ناديه، عقب احتلاله المركز الأخير في جدول الترتيب بالدوري الإسباني، لا تستوجب منه الاحتفال بالأهداف التي يسجلها في شباك المنافسين.

تعقيب المهاجم المغربي الشاب جاء في معرض جوابه عن سؤال صحافي عقب نهاية المباراة التي جمعت ناديه بمضيفه ريال سوسيداد، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله وشهدت تسجيل النصيري لهدف التعادل في الدقيقة الـ78، بعدما دخل كبديل مكان زميله خوسي أرناييز، مع بداية الشوط الثاني.

وقال اللاعب لصحيفة "أس" الإسبانية: "لا يوجد أي سبب يجعلني أحتفل بالأهداف التي أسجلها مع ليغانيس وفريقي يحتل المركز الأخير في جدول الترتيب بلاليغا، إنه من غير الاحترام أن نفرح بشكل مبالغ فيه وفريقنا يعاني".

وأضاف: "سنفرح جميعا عندما نتمكن من إنقاذ الفريق من الهبوط؛ وهو ما تحقق، بالفعل، في الموسم الماضي"، يؤكد الدولي المغربي تعقيبا على عدم احتفاله بالهدف الذي سجله في شباك ريال سوسيداد في المواجهة التي جرت على ملعب "أنويتا" ضمن الأسبوع الـ13.

وبعد صيامه عن التهديف لإحدى عشرة مباراة، تمكن النصيري أخيرا من استعادة حاسته التهديفية خلال آخر مواجهتين لناديه أمام إيبار، ضمن الأسبوع الثاني عشر بعدما سجل في الدقيقة السادسة؛ لكن النتيجة النهائية آلت إلى الفريق الزائر بهدفين لهدف واحد قبل أن يعود إلى زيارة الشباك للمرة الثانية على التوالي، بعدما قاد ناديه إلى تحقيق التعادل والظفر بنقطة خلال أول مباراة يقودها المدرب المكسيكي الخبير خافيير أغييري على رأس الطاقم التقني أمام الفريق الباسكي.

وسيواجه الدولي المغربي رفقة فريقه موسما صعبا وحارقا بغية البقاء في الدوري الإسباني الممتاز بالدرجة الأولى عقب البداية السيئة والمحبطة للمجموعة، إذ بعد مرور 13 جولة يقبع ليغانيس في المركز الأخير برصيد 6 نقاط فقط، جاءت من فوز يتيم مقابل 3 تعادلات وتسع هزائم، سجل فيها هجوم الفريق سبعة أهداف بينما استقبلت شباكه 22 هدفا.

يذكر أن يوسف النصيري يعد من بين الأسماء التي وجّه لها الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش الدعوة ضمن قائمته النهائية المكونة من 24 لاعبا والمستدعاة لمواجهة المنتخبين الموريتاني والبوروندي، يومي 15 و19 نونبر الجاري، برسم الجولتين الأولى والثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس إفريقيا للأمم الكاميرون 2021.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - Mohamed السبت 09 نونبر 2019 - 22:49
لاعب راس حربة لا يسجل الا نادرا ماذا تنتظر منه، عدد الاهداف التي سجلها و هو مهاجم يمكن ان يسجلها مدافع او جناح مثل حكيمي، خلاصة القول لاعب دون المستوى، ياجور افضل منه بكثير، و يبقى هذا المركز شاغرا داخل تركيبة المنتخب الوطني. هل يجوز الاستيراد لحل المشكل؟
2 - Mohamed السبت 09 نونبر 2019 - 23:11
هادا اللاعب لا يعرف اين يضع قدميه,وفي فريقه يلزم كرسي الإحتياط,ومدربنا الخبير ينادي عليه ,انه العجب العجاب.
3 - حسن السبت 09 نونبر 2019 - 23:40
حمد الله هو المهاجم الأول للمنتخب ولكن.....
4 - من مغربي الأحد 10 نونبر 2019 - 01:59
إنه خريج أكاديمية محمد السادس لكرة القدم واش باقين مابغيتوش تفهموا؟ الأمر لا علاقة له بموهبة كروية، الأمر له علاقة بدجاجة تبيض الذهب، نعم هو يساوي في سوق الإنتقالات حوالي عشرة ملايين أورو، إذا لم تتم المناداة عليه للمنتخب و هو الفاشل في ناديه، في هذه الحالة الملايين ستتبخر و النسبة المئوية التي تعود للأكاديمية ستتبخر ، و هكذا دواليك ،الخطة التي إخترعتها أكاديمية محمد السادس، خطة جهنمية، لكنها فشلت لحد الآن فشلا ذريعا مع النصيري و مع حمزة منديل..
رأس الحربة الذي تبحثون عليه، ليس هو النصيري، بإعمال القليل من العقل ستكتشوف أن هناك حرباية تتحكم في كل شيء قولو العام الزين، قولوا الولاد..
5 - خبير الأحد 10 نونبر 2019 - 05:10
كالعادة انتقادات للاعبنا المغربي الشاب وتجريح من طرف ابناء جلدته وغاب عنهم ان اقوى أندية اروبا تضع الناصري تحت مجهرها لانه مشروع هداف عالمي لو انتقل الى فريق اقوى من ليغانيس ، الناصري لاعب شاب في الطريق الصحيح والدليل اعتماد ليغانيس عليه في مركز المهاجم وهذا في حد ذاته اضافة للاعب ، فريق برايتون الانجليزي اراد التعاقد معه وسيكرر المحاولة في انطلاق الانتقالات الشتوية ورحيله الى انجلترا سيساعده كثيرا لانه لاعب بدني ويمتاز بضربات الراس القوية وهو نموذج لعب ناجح في انجلترا
شي كيلعب ويبني المستقبل ديالو وشي كيضرب الحسابات مور البيسي، ها شحال غادي تاخد الأكاديمية ها شحال دا هذا وهاداك
والنميمة من الفوق ،،،، الله يهديكم
6 - driss الأحد 10 نونبر 2019 - 08:46
سبحان الله المغاربة لا يجيدون شيئا غير الانتقاد الفارغ . لم لا تحدوا حدو اخواننا المصريين الدين يعترفون بكل ما يقدمه لاعبوهم و ينعتون كل لاعبيهم بالنجوم . باركا من التجريح والانتقادات الجوفاء . فهناك خبراء في الميدان فالنمنحهم الثقة و نكتفي بالتشجيع.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.