24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. صغار المنعشين يستنجدون بالتمويل التعاوني لمواجهة الركود العقاري (5.00)

  2. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

  3. الشطرنج يلج المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان (5.00)

  4. دراسة دولية: مراكش بين أرخص المدن السياحية (5.00)

  5. الملك يدعو البلدان الإسلامية إلى تجويد الحياة والتصدي للانفصال (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رياضة | "الأسود" يلملمون جراح موريتانيا ويدُكون شباك بوروندي بثلاثية

"الأسود" يلملمون جراح موريتانيا ويدُكون شباك بوروندي بثلاثية

"الأسود" يلملمون جراح موريتانيا ويدُكون شباك بوروندي بثلاثية

حقّق المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم فوزا ثمينا على حساب مضيفه منتخب بوروندي في ثاني مباريات التصفيات المؤهلة لنهائيات كاس إفريقيا 2021، بعد أن تغلب عليه بثلاثية نظيفة، ليلملم بذلك جراح مباراته أمام موريتانيا.

وسيطر لاعبو المنتخب المغربي على مجريات اللعب منذ البداية، من خلال الاستحواذ على الكرة والضغط بقوة على معترك أصحاب الأرض، إذ أتيحت لهم العديد من الكرات الهجومية السانحة للتهديف؛ غير أن الحظ خان رفاق فيصل فجر خلال دقائق النصف الأول من الجولة الأولى.

وفي حدود الدقيقة الـ27، تمكن اللاعب نصير مزراوي من قيادة الأسود للتقدم في النتيجة وإحرازه أول أهدافه مع المنتخب المغربي، قبل أن ينجح يوسف النصيري في تعزيز النتيجة بهدف ثان في الدقيقة الـ39.

ومع بداية مجريات الجولة الثانية، تحرك الخط الأمامي المنتخب البوروندي شيئا ما؛ غير أن مناوراتهم الهجومية بقيت محتشمة دون خطورة على مرمى ياسين بونو، فيما تراجع الضغط الهجومي من جانب "أسود الأطلس".

وركزت العناصر الوطنية، خلال فترات الجولة الثانية، على تحصين الخط الخلفي للحفاظ على ثنائية الجولة الأولى؛ وهو ما غيّب عنهم فرص التهديف، إذ كانت أبرز فرصة في الشوط الثاني، عبر تسديدة من الرجل اليسرى ليوسف النصيري في الدقيقة الـ62.

وفي حدود الدقيقة الـ82، تمكن اللاعب أشرف حكيمي من هز الشباك محرزا الهدف الثالث للمنتخب المغربي، أنهى الحكم السنغالي على وقعها تفاصيل المباراة بثلاثية نظيفة للأسود.

ورفع المنتخب المغربي رصيده في سبورة ترتيب المجموعة الخامسة بعد هذا الفوز للنقطة الرابعة؛ فيما أبقت الهزيمة رصيد منتخب بوروندي خاليا من النقاط في الصف الأخير.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (64)

1 - الصياد الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:07
مقابلة لا بأس بها للعناصر الوطنية .. التغييرات كانت ناجحة خصوصا تغيير مكان لعب أشرف حكيمي .. دائما غياب النجاعة للمهاجم الصريح .. العليوي لم يسجل .. دور مهم لسفيان أمرابط
2 - ع.الحميد الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:08
هرمنا من اجل هذه اللحظة. كل التوفيق في باقي المقابلات.
3 - Mohamed الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:09
البوروندي فريق ضعيف جدا,والفريق الوطني ليس مغربي فهو اروبي.
4 - عادل مشرع بلقصيري الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:11
فرق شاسع في المستوى و الأداء القادم أصعب يجب إعادة النظر في المدرب.
5 - Sam.. italy الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:12
هنيئا للمدرب الجديد ومسيرة موفقة ان شاء الله بعد فضيحة المبارة الأولى
6 - توفيق الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:13
هنيئا للمنتخب المغربي بهذا الفوز المستحق،ونتمنى له مزيدا من الجهد والعطاء في المباريات القادمة
7 - Optimistic الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:14
Job well done. Good luck on future games
8 - Hassan الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:15
مبروك وخا بحال إلى لاعبو مع شي حومى واش حتى بروندي نقلو لعبنا مزيان
9 - يونس قنيطرة الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:15
ولله الحمد وأخيرا إستطاع لاعبو المنتخب الوطني الفوز على منتخب بوروندي بثلاثية نظيفة في عقر داره ضمن تصفيات أمم أفريقيا، وذلك بالرغم من المحاولات الضائعة للمنتخب الأول.
أتمنى للمنتخب المزيد من التدريبات إستعداد للقادم إنشاء الله.
والقادم أجمل.
يونس من القنيطرة.
10 - عابر سبيل الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:15
على سلامتكم أرى خصاص في مركز بوصوفة الذي أعتقد بأنه لديه مزيد من العطاء للمنتخب أتمنى أن يعدل عن قرار إعتزاله
11 - كوايري الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:17
فوز مقنع واداء جيد رغم ان الخصم ليس بمعيار لكن لا ننسى ان جل الفرق الافريقية تطورت .الجزائر فازت بصعوبة على بوتسوانا ومصر تعادلت مع جزر القمر .يجب الصبر على المدرب يمكنه بناء فريق تنافسي جيد فهو لا يزال يبحت عن التوليفة المناسبة.لا ننسى ان هدا المدرب قدم مع الجزائر مقابلات مهمة في كاس العالم واهلهم للدور التاني وخسرو مع المانيا بطلة العالم بصعوبة انداك .لدلك ان فشلنا فالعيب ليس في المدرب بل فينا.
12 - zineb الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:17
كم كنت اتمنى الهزيمة لأن الكرة تخدير الشعب عن همومنا الاساسية في الصحة و العمل و المشاكل الاجتماعية ة تفشي الفساد والريع.
13 - Ex Joueur du 11 الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:18
Les gent qui ont doute l'equipe nationale doivent se taire maintenant. L'equipe est entrain de se reconstruire et il faut leur donner du temps . Il n'est jamais facile de jouer contre les equipes qui font bloc bas. Les statistics de l'equipe nationales font s'ameliorer. Il faut juste croire a ses jeunes qui veulent vraiment mouier le maillot de leur terre ancestrale.
14 - حكيمي الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:21
هاهما غادي إتنفخو عوتاني ونساو باللي ربحو منتخب مصنف 178 في ترتيب الفيفا
15 - abdo agadir الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:22
كما هو منتظر حقق المنتخب الوطني فوز هام سيعطيه التقة الكاملة في المقابﻻت المقبلة إن شاء الله .ومع كامل التوفيق
16 - jilali noujdi الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:22
l'équipe du Burundi très très faible par raport au maroc
17 - bartouti الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:23
نفس طريقة اللعب بجب ان تعطى حرية اكثر لزياش وتعزيز الجهة اليسرى.
18 - Ghirdayz الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:23
فين كاينة بورندي عفاكم وشحال فيها ديال الناس.
19 - mostafa الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:23
تغير المدرب ومساعديه والفريق الذي معه في أقرب وقت ممكن وتعيين مدرب وطني مثل الركراكي وشكرا على تفهكم
20 - med الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:27
صراحة لعبو مزيان هد هو المنتخب لي بغينا تغيير مكان حكيمي عطا الاكل ديالو نتمنى يزيدون بهاد الطريقة
21 - Mohamed الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:29
هنيءا للمدرب على الأجرة السمينة 120 مليون.الآن يمكنك ان تدهب وترتاح واجرك مضمون حتى شهر غشت 2020,ادهب وتمتع باموالنا الساءبة.المقابلة القادمة ستكون في غشت 2020 ادهب وتمتع ولا تبالي.
22 - سميرة الكفيفة وأفتخر الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:30
حتى لو فزتم بمئة هدف والله من تيق
ah نسيت أين موقع بوروندي جغرافيا
23 - hatim الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:31
الرابح في هذه المباراة هو هذا المدرب وطاقم الذي سيستمر إلى غاية شهر شتنبر 2020 حيث كان مهددا بالاقالة بعد هذه المقابلة
24 - يوسف الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:36
صراحة تمنيت يخسرو باش يمشي حتى حجي ..ؤيجبو مدرب مغريييبي ..حتى لخسرنا والله مايبق فيا الحال
25 - Yahya biladi الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:37
منتخب مغربي جميع لاعبيه مستوردين من الخارج!!!
اين هم لاعبين البطولة.والله هدا الوضع غير مقبول وعندنا لاعبين جيدين جدا .لمادا الاقصاء يا جامعة القجع.
...لمادا الحكرة.
26 - khalid الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:39
مستوى ردئ .نطالب باللعب المحلي.لا نريد اجانب .بالنسبة للمدرب .مغربي .نريد زكي
27 - نبيل الجزائرى الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:41
مبرك للاخوة المغاربة ما ان هذه النتيجة تعلمكم ات تصبروا على الفريق وان لا تتاثروا باول مباراة لانى كنت متاكد بان الفريق سيحسن لا وحيد حاليلوزتش منضبط تكتيكيا بالتوفيق لكم ولكل الفرق العربية.
28 - LM الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:42
On a joué avec des joueurs pas purement marocains. A mon avis, ils doivent jouer en faveur des pays qui les a éduqués.
29 - Marocains الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:43
هي غير الرجاء البيضاوي

تعطى إلى بوروندي 6-0


أما شباب زحليكة تربح بوروندي 2-0

تفتخرون بالإنتصار على بوروندي ههههههه

لا أحد من المغاربة يعرفها في الخريطة .


ملي مورطانيا زيرتكم راكم والوا
رغم الإنتصار على بوروندي ب 10 لصفر .

( حكيمي العطاء ديالوا كبير في دورتموند و زياش العطاء ديالوا كبير في أجاكس
لكن المدرب الجديد البوزني و حاجي لا يعرفون إستغلال مقدوراتهم .)
30 - معلق بلا حدود الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:47
مبروك للمنتخب الوطني غير بدلو القميص بالاخضر ها النتيجة غير بقا تلعبو بالاخضر والبيض اما الاحمر كيجيب النحس
31 - إسلام الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:51
إوى حتى بوروندي فريق، لاتغتروا، قارنوا المنتخب المغربي مع المنتخب الجزائري، التونسي المصري، ساحل العج، السنغال، الكامرون، يقول المثل، شحال تعطيوني نغلب عائشة اختي، المهم لعماش ولا لعمى هنيئا على الفوز البئيس
32 - Akram الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:52
النصيري وحمزة منديل رسميين لانه خريجي أكاديمية محمد السادس...أموال كبيرة على لاشيء....فجر ليس الاعب المطلوب ...لا لياقة بدنية لا والو كتشوفو غير مزاحم زياش....الجهة اليمنى كانت قوية والدليل تسجيل هدفين من طرف مزراوي وحكيمي...منديل لا هو مدافع ولا هو ظهير ايسر ....النصيري خاص تقشر ليه كرة باش يماركي كيفما اليوم او نهار بنين....على العموم نتمنى التاهل ...
33 - عبد القادر dz الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:53
أسود الاطلس يستعيدون ثقتهم اليوم .... مبروك لخوتنا لمغاربة وبالتوفيق في المستقبل على الأقل قطعوا الطريق أمام التعليقات السلبية والمحبطة .... دعه يعمل دعه يمر
34 - مواطن اليوم الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:55
غريب امر بعض المعلقين يلا خسر الفريق مصيبة ويلا ربح مصيبتين واش ما يكونوش من هادوك٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
35 - amagous الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 16:58
Les joueurs marocains sont capricieux et arrogants à cause des erreurs des responsables.Les memeserreurs produisent les memes degats.La premiere des erreurs c'est de changer d'entraineur à chaque fois.LA DEUXIEME c'est d'offrir des agrements de transport au joueurs et autres sportifs.Cela n'existe dans aucun pays au monde.
36 - ملاحظ رقم 10 الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:03
مبروك لهدا الفريق ونتمنى أن يخرج منتخبنا الوطني المغربي للوجود ونتابعه ونشجعه وبأي نتيجة كانت سلبية او ايجابية لأنه سيمثلنا وكدلك مدرب مغربي
37 - Walid الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:07
دبا كيفاش واش راكم تلعبوا مزيان منين تبغيو تلعبوا او خص حتى تعصبونا عاد تلعبوا نيشان. كونوا رجال بحال هكا كيما ليوما وحسن عاد من هاد شي راه ديك القميص راه ماشي ساهل او رخيص كاين لي يتمنى غي يلبسو وماقدرش وخا راه كايلعب مزيان.... Bon continuation
38 - الفيلسوف الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:11
منتخب البوروندي لا يمكن أن نعتمده كمرجع فهو منتخب ضعيف...
فقط اتمنى من الجامعة برمجة لقائات ضد فرق قوية دفاعيا وهجوميا من أجل الدخول في اختبار حقيقي..
مردي ان نكتشف شخصية المنتخب من خلال لقاءات قوية وليس مع فرق متواضعة كفانا نفس الأخطاء في كل مناسبة...
المبارة الثالثة سوف تجرى في اوت 2020 تسعة أشهر تقريبا لتهبيئ المنتخب اكثر.
39 - من إفراااااااان الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:11
على المدرب أن يكون صارم مع المنتخب الوطني ليعطي الأفضل وألف مبروك للمنتخب المغربي فوز مستحق وإن شاءالله المزيد من التألق.....
40 - Yao الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:22
Optimistic
Good luck in, not on.
41 - وعزيز الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:23
من الان سيبدأ التزمير....



و سيمجد من يمجد


و يخضرم من يخضرم



و سينفخ في البالونات..... لتعلو في سماء الوهم..... حتى إذا ما بقي للحسم نقطة....


ستتوقف الأنفاس..


لكي لا تحسب على هذه الضفة او تلك..



اتركوهم على الأرض....

لا تنفخوا فيهم حتى يطيروا... لان الوزن كلما خف... طار...


ابتعدوا عنهم....

قد يفعلوا شيئا..
42 - haron الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:33
ليس هناك فرق كبير بين بورندي و موريتانيا الاثنين ضعيفان ولو لعبت موريتانيا ككل الفرق المحترمة لهزمناها بسهولة حليلوزيتش مدرب ذو خبرة كبيرة ولكن لن يصل الى مستوي هرفي رونار
43 - محفوظ الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:35
مبروك لمنتخبنا الوطني نتمنى له المزيد من التألق غي المباريات القادمة
44 - Abderrazak الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:38
تحسن ملموس ولكن مازااااال العمل الكبير ينتظر المدرب البوسني حتى نطمئن على المستوى المطلوب.
45 - سعيد الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:44
الرابح في هذه المقابلة هو المدرب و مول القهوة
46 - Doukkali الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:52
Le Burundy est classe 131 dans le classsement FIFA. Comment jubiler pour ce petit gain quand on a joue contre une toute petite equipe de football. Ils n'ont meme pas un stade et terrain dignes de ces noms. C'etait comme si on jouait dans terrain de quartier au Maroc.
Waheed devrait presenter d'abord ses excuse sinceres aux joueurs marocains pour avoir declarer qu'il n'a pas un Messi!!!! c'est une insulte grave a tous ces joueurs professionels. Il devarat aussi s'excuser aux joueurs locaux.....qu'il n'oublie pas que la seule euipe nationale qui avait ganger la coupe d'afrique des nations etait faite de joueurs purement de la Botola au Maroc. Qu'il n'oublie pas les coupes d'afriques gangnees par nos equipes marocaines faites majoritairement de joueurs marocains locaux tel le KACM, les FAR, Le Wydad, ;e MAS, Le Raja et le FUS. Alors qu'il ait du respect envers les marocains....
47 - عبدو الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:54
كمحب للفريق الوطني وكملاحظ لابد من الاشارة الى النقط التالية:
زياش لايستحق اللعب للمنتخب الوطني
نحتاج لمهاجم مقاتل وليس بهاوي
ضياع كرة بشكل غريب امام المرمى.
اتضح للجميع دور القاتل بوسوفة.
وبكل صراحة واحلف لكم ان هدا المنتخب سيصيب المزيد بمراض السكري و.....
40 مليون فيها منتخبات وليس منتخب عقيم
الله يهدي المسؤولين ويفكر فينا ماشي في جيوبهم.
48 - Hor الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 17:58
Au numéro 3 tout marocain né au Maroc ou né sur elmerikh reste marocain et arrêter votre racisme envers vos frères et surtout que les marocains du monde aiment leurs pays et tout les marocains qu’ils soient n’importe où affichez hespress merci
49 - لمهيولي الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 18:05
لانقول عندنا منتخب في المستوى حتى ننتصر على منتخبات من غرب إفريقيا والتي عانينا حتى مع أضعف وأصغر دولها.
50 - Omar الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 18:17
يظهر ان غياب امرابط قد نفع الهحوم المغربي . امرابط يلعب جيدا لكن ليس بالمهاجم الهداف و ايضا يكثر من ارتكاب الاخطاء اثناء بناء ااهجمة من يكسر او يحرم الفريق من عدة هجمات يمكن ان تاتي بهدف لهدا بعد امىابط يحب التفكير ايصا في التصيري الدي هو ايصا مضيع من الدرجة ١ لهدا اما اعادة تأهيل هداوالاعب امام المرمى واما البحث عن مهاحم اهر هده هي نقط ضعف اامنتهب و التي اقصثته في كأس افريقيا و ايضلا المنضيال في الكورة ليس هناك عاطفة و لي بغا يىبي الكبدة يمسي يتفرج في حاجة اخرى
51 - شريد الليل الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 18:28
فريق ضعيف استقوى على أضعف منه .اللاعبون الدين يتكون منهم الفريق الوطني كلهم اجانب رغم جنسيتهم المغربية زاءد مدرب أجنبي ومساعده حجي عثرة أمام تكوين فريق وطني كامل من البطولة الاحترافية الوطنية .
52 - balli_mohamed maroc الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 18:32
اداسمح المنبراضع كلمة قصيرة فالحديث عن كرة القدم كاكل طويل وقد لااتوقف والمغربية باالأخص فالكرة المغربية كانت عالية الرأس ايام كان الاعب يلعب من اجل الكرة المغربية ويكره ان يلعب مع فرقة اجنبية فهو يحب بلده وبيته الدي ولد فيه وممكن ان يكون في المستقبل فريق وطني مغربي رياضي بطل يمثل البلد احسن تمثيل في كل الأعراس الرياضية الدولية فاهنيئابهداالفوزفالكرة مرة عندي ومرة عندك ولاعلاقة بالحماقة هي بريئة تدخل في التسلية وليست سنة مؤكدة.
53 - محمد الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 18:37
منتخب مفكك الصفوف وضهر ضعيفا أمام فريق ضعيف كرات كثيرة للخصم أداء غير مقنع خلاصة القول بهذا الأداء الهزيل المنتخب لا يذهب بعيدا
54 - مهاجر الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 19:03
منتخب جد ضعيف والجزائر هي الأقوى أفريقيا
55 - maroki الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 19:07
*نتيجة لاباس بها حبذا لو تم تغيير المدرب بمدرب اخر اكثر خبرة وحنكة للدفع بالمنتخب المغربي الى الامام كما كان عليه سابقا*
56 - ولد الشعب الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 19:31
لا نعرف سبب اصرار قنوات بين سبور على تعيين معلق مطبل بوق تافه لا علاقة له بالتعليق!!!!!!!!!!!!!? بوروندي بمنتخب هش ضعيف جدا جدا ورغم ذلك وصل وهدد منتخب وحيد خليلوفيتش !!? ولا نعلم سبب ذهاب كل من سجل لعناق المدرب ?هل يلعبون للمدرب ?ام للمغرب ?الايام ستكشف وتعري المستور هي مسالة وقت لا اكثر ........ومن اراد ان يفرح بالانتصار على بوروندي فله ذلك ومن حقه ..................هذا المنتخب ومدربه لا يبشران بخير والايام بيننا!
57 - معاد الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 19:47
لخضر كايهضر فال لخير إنشاء الله على المنتخب المغربي لعز.هنيئا لنا♡.
58 - لاعب قديم الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 20:00
لاعبين ذوي مستوى وازن ضد فريق خجول لا يحسن التمركز في الميدان. لعب الفريق الوطني بأريحية فوق العادة لأنه لم يجد منافسا صلبا بل فريق بورندي كان ضعيفا جدا.هذه مقابلة تدريبيةلفريقنا الوطني ونتمنى له الفوز ضد المنتخبات القوية.إذن لا داعي للحكم عن هذه المباراة وشكرا للجميع
59 - الكامون! الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 20:45
الكامون يتحك ويعطي الريحة! وهذا ما ينفع مع المنتخب لكي يلعب بالعزيمة للانتصار
60 - valderama الثلاثاء 19 نونبر 2019 - 22:16
نعم لكي يفوز المنتخب لابد من حمد الله وبلهندة والكعبي وبوصفة برافو كوايرية بل حتى بوحدوز
61 - Mohamed الأربعاء 20 نونبر 2019 - 01:25
هنيءا للمدرب على الأجرة السمينة 120 مليون.الآن يمكنك ان تدهب وترتاح واجرك مضمون حتى شهر غشت 2020,ادهب وتمتع باموالنا الساءبة.المقابلة القادمة ستكون في غشت 2020 ادهب وتمتع ولا تبالي.
62 - وطني الأربعاء 20 نونبر 2019 - 01:51
لقد افقد المذيع و المعلق الرياضي على مباراة المغرب بوروندي بزعيقه بتعبيراته الجوفاء طعم النظر و تتبع المبارة. و على فكرة فإنه يحاول تغيير نبرة صوته لتقليد المعلق التونسي الشوالي في تغطيته للمباريات. لكن الفرق شاسع بين الاثنين فالشوالي مدرسة بحق في التعليق شأنه في ذلك شأن الكابتن المصري المرحوم لطيف او معلقينا الرياضيين من طينة زدوق و قيدومهم الحياني. فتعليقاتهم تنبعث من حنجراتهم بانسياب و لاتمل من سماعها. اتمنى من الجامعة ان تغنينا عن سماع أشباه المعلقين الذين يبعثون بزعيقهم على الغثيان
63 - بنت البلاد الأربعاء 20 نونبر 2019 - 10:02
أول مرة اسمع بهدا البلد بوروندي
64 - استراليا الأربعاء 20 نونبر 2019 - 10:46
ههههه بوروندي..لاعبو المنتخب ضعيفون جسمانيا..اللياقة و القوة العضلية هي أساس هذه اللعبة...و لهذا بعدو من الدواز او ليقامة
المجموع: 64 | عرض: 1 - 64

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.