24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4208:1313:2215:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | المغرب التطواني يفوز على الدفاع الحسني الجديدي

المغرب التطواني يفوز على الدفاع الحسني الجديدي

المغرب التطواني يفوز على الدفاع الحسني الجديدي

فاز فريق المغرب التطواني على ضيفه الدفاع الحسني الجديدي بهدفين لواحد، في المباراة التي جمعت بينهما اليوم السبت، على أرضية ملعب "سانية الرمل" بتطوان، برسم منافسات الدورة العاشرة، للبطولة الوطنية الاحترافية، لأندية القسم الأول في كرة القدم.

وسجل هدفي المغرب التطواني أيوب لكحل في الدقيقتين 11 من ضربة جزاء و61، فيما وقع هدف الدفاع الحسني الجديدي المهدي قرناص في الدقيقة 34 من ضربة جزاء.

وارتقى المغرب التطواني بعد هذا الفوز مؤقتا للمركز الثاني برصيد 18 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن المتصدر الوداد البيضاوي الذي يلتقي غدا غريمه التقليدي الرجاء البيضاوي في مباراة الديربي، فيما تراجع الفريق الجديدي للمركز الرابع وتوقف رصيده عند 15 نقطة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - سعيد الألفة السبت 21 دجنبر 2019 - 19:57
انتصار تطوان عادي جدا و وضع كل واحد في المكان الذي و جب ان يكون فيه .
مع مرور الدورات " vont se filtrer ..الفرق التي اعتادت الفوز بالبطولة و سبق لها ان ذاقت حلاوة التتويج و عادي جدا ان تتسابق على تكرار انجاز سالف خلد فيه مدربوها اسماءهم كفائزين بالبطولة..
اما من اعتاد بيع الوهم تراه ..مزاحم .. مستغلا عدم اجراء كافة المباريات المؤجلة فهو فقط يلعب دور ...أرنب سباق ..في الدورات الاولى و ما إن يرتفع الإيقاع حتى يشعر بعسر التنفس..حتى الاختناق و تتتاقل ارجلهم و يدب اليأس في ارواحهم و يستفيقون من حلم ..البوديوم ..وينقلب عند اول ضوء الصباح الى كابوس مرعب يوضح لهم ان كل ما فعلوه ..كان هباء منثورا..وان الاموال التي صرفت قصد ..حلم وردي كانت ..لحظات اضغاث احلام..و من باع لهم الوهم لن يخسر شيئا سوى جمع حقيبته و .."ضريبها بسلة"..و في احسن الاحوال يبعث لهم شهادة طبية !!.. و ما تم خسرانه..عليه العوض و منو العوض !!
هل تدكرون سباقات البطل العالمي..سعيد عويطة !؟..هل فاز يوم ..أرنب سباق بوجود البطل العالمي ؟..شحال من دورة كايجيب عليهم في نهاية كل سباق..ليدخل ..بتحياته الخالدة .؟
2 - شقي العدوانية السبت 21 دجنبر 2019 - 21:09
"الإنشاء" المكتوب أعلاه تحت عنوان (سعيد الألفة)- ويصلح كمثال على انعدام الروح الرياضية على العدوانية التي تسيطر على العديد ممن يحشرون أنوفهم فيما ليس لهم به علم... فيقال عن كلامهم الطويل الثقيل بأنه جعجعة ولا طحين.
3 - سعيد الالفة السبت 21 دجنبر 2019 - 22:03
من لم يعجبه الانشاء فهو فقط يفضح نفسه بان يحاول ان يلمح لنا انه اما تلميذ كسول لا يجيد القراءة او اما له ذاكرة ضعيفة نسي معها كيفية انتصارات البطل سعيد عويطة وكيف كانت ارانب السباق تظهر في الدورات الاولى تجري وهي فرحانة ( ببلادة مضحكة ) موهمة نفسها انها فازت بالسباق في الحلم قبل ان تستفيق على رنين جرس الدورة الاخيرة وتعرف ان البطل قد دخل في الصف الاول وان الجماهير تصفق للبطل الذي اعتاد على الفوز بالبطولة
اما من لم يذق طعم الفوز بالبطولة قط فقد اعتاد الانسحاب من السباق قبل نهايته
ومن لم يعجبه الانشاء فساعطيه شيئا من الرياضيات
Résoudre l'équation suivante
0= (14e x M )+ (25xn )
بالدارجة
25 سنة اي ربع قرن ب 0 بطولة مع 14 فرقة
حلل ولا تناقش
بغيتي الجغرافية
في كل ستتة اشهر تراه مع فرقة
تريد العلوم الطبيعية
يمرض فقط فجاة بعد الهزائم ويبعث شهادة طبية ثم يظهر بعدها معافى
فباي وباء يشكو و ما هو المصل المناسب لاكتساب (النجاعة) عفوا المناعة المفقودة
4 - فدواششش الجديدي السبت 21 دجنبر 2019 - 22:48
كلنا نحب فريق الدفاع الجديدي كدكالة.. الفريق لا يلعب للبطولة ،بل على الابتعاد من السقوط إلى القسم الثاني ... الاخ متشنج من الفريق وهو يعلم علم اليقين أن البطولة تبقى من نصيب الفرق الكبيرة التي لها رصيد مالي كبير ومن لاعبين مرموقين ..الدفاع الجديدي يحتاج إلى مهاجمين قناصة .. وإلى مدافعين بخبرة كبيرة ..وإلى وسط الميدان خفيف .. وبعبارة أدق إلى فريق شاب متجانس ومتكامل ..وهذه أمور تتطلب أموالا طائلة لاستقطاب لاعبين مرموقين في البطولة وغير البطولة ...يجب إعطاء الحلول... الانتقاظ سهل وبدون فاءذة ..على مسؤولي الفريق الاحتفاظ بلاعبي الفريق دوو الخبرة والنجاعة...
5 - سعيد الألفة الأحد 22 دجنبر 2019 - 13:48
يريد البعض تكميم فمي و إرغامي على كتابة ما يعجبهم و تجنب كل ما يزعج بطلهم الورقي او المس بالهالة التي صنعها له المهووسون ..فمثلا لا يريدون اطلاقا ان اتساءل : كيف لمدرب لم يفز قط ولو ببطولة واحدة على مدى اكثر من ربع قرن من التدريب ان يعد ب..البطولة؟..بالله عليكم الا يستحق الامر سؤالا و وقفة ؟..بل يصبون جام غضبهم علي و كأنني انا من منعته او كنت سببا في بقاء سجله خاليا من اية ..بطولة ..
يريدون ان اقول انه ..افضل واحد في العالم..افضل مدرب..( بصفر بطولة.. حتى ولو طارت معزة )..
من يؤاخدني ما عليه الا ان يرجع الى ارشيف هسبريس فقد قلت انه لن يمكث طويلا مع فارس البوغاز فثارت ثائرة المطبلين لكن بعد ثمان دورات جاءت الاقالة و حدث ما قلت لهم..مع مولودية وهران قلت لهم نفس الشيء و كان نفس الرد بل اعنف و لم يكن المصير خيرا من سابقه..حيث ترك " الحمراوة " ..وبعث لها بشهادتين طبيتن..انها الحقيقة ولم اقل شيئا من عندي..و اتحدى من يقول العكس ان ياتي بعكس ذلك او يفند اقوالي..
كم مرة قال المطبلين هل تتنبأ بالمستقبل ؟..فضحكت ..واجبتهم : لست ب..Nostradamus ..!!
6 - سعيد الألفة الأحد 22 دجنبر 2019 - 14:05
بديهي ان يكون عدد التعليقات ضئيل لان "زوزو لم يسطد سمكة "..و أصيب بصدمة اخرى.
بديهي ان يختفي المطبلون بعد كل هزيمة .
بديهي ان يدخل " ......" في دائرة الشك و يبدأ من الاسبوع المقبل يلعب تحت الضغط الرهيب ..
بديهي ان تكون اخر الاوراق آخذة في الاحتراق.
بديهي ان يطلب الذهاب بسرعة الى..الميركاطو لانقاذ ما يمكن انقاذه..( وهنا بداية اول خطوة نحو المستنقع )..او ترك ..الجمل بما حمل .
بديهي ان يشعر المطبلون بالضيق مما اكتب رغم انه الحقيقة المرة التي تؤزهم أزا..
ولان ذاكرتهم ضيقة فاني أذكرهم ( واكررها فارشيف هسبريس موجود ولله الحمد )..اذكرهم فقط انهم قالوا لي :
سترى..الايام بيننا.
فها هي الايام..وها انا ارى و اسمع .!!
لكنهم لا يريدون ان اتكلم ...وهدا هو الغير..بديهي .
7 - سعيد الألفة الأحد 22 دجنبر 2019 - 14:17
مهنة التدريب أموال وأضواء وجشع ..هكذا هو الإنسانُ
حقيبة و أسفار : نادته "لبريجة" بعدما رفضته هرانُ
لاهثا وراء غنيمته..حتى لو نادته الصين او إيرانُ !قبل التعاقد وعود..وحين يشتد التنافس يظهر البرهانُ
حينها يبدأ الجد ..فإما بارع مجتهد و إما خذل.. كسلانُ
أما الحظ فلامكان له !عند الامتحان يعز المرء او يهانُ
إما هو مدرب على الاكتاف محمول و يطلق له العنانُ
إما مفصول مطرود و بملايين الدراهم فرح نشوانُ
مستبشرا ضاحكا حتى تظهر منه الاضراس والأسنانُ
كيف و لم لا ! ? وهو في كلتا الحالتين رابح كسبانُ
مهنة التدريب ظاهرها رسالة..وباطنها اموال وإدمانُ
وكاس جذابة عذبة .. لا يظمأ مِن شُربها السكرانُ
مهنة كلها شد و جذب ..فلا حاد عنك سعد ولا عثمانُ
وجبال اموال يتصارعون عنها ..كما تتصارع الثيرانُ
لعبة شك و حذر دائمين .. كما تفعل القطط و الفئرانُ 
فمن تقاعس لحظة وغفا عن موضعه..اكلته النيرانُ
من المدربين قبطان مبدع ..و آخر متربص قرصانُ
حياته حين الفوز تصفيق .. وحين الخسران استهجانُ
إن انا مدحته فهو فرح و إن عارضته .. ثار علي بركانُ
مهنة التدريب كلها خداع و طمع..إلا من رحم الرحمانُ
8 - سعيد الألفة الأحد 22 دجنبر 2019 - 14:39
من الاشياء التي تضحكني عند المطبلين ( وهي كثيرة ) من بينها انك تراهم في كل مرة يدافعون عن فريق لا لشيء سوى ان " جميمهم " اصبح يدرب هذا الفريق و بلغ احدهم ذروة الهيستيريا حينما بدأ ينشد شيئا اعطاه اسم قصيدة ..يتغنى فيها عن " وهران " (حينما كان صحيبو يدرب الحمراوة )..فقال :..وهران قرة أعيني..!!...الخ من تملق و تقلب على بلده ..
وبعد الاقالة..اختفى..الشعر و ..الشاعر .
ولم يبق الا..الشعير و اختفت البعير .
يمدحون فريقا و مكتبه..وحينما يقيل " مهووسهم " يمطرون نفس المكتب بوابل من الشتائم !!..ياله من منطق المطبلين !
رأينا كيف كان انجاز المدرب الشاب الهاديء ..ادريس امرابط الذي لم يشترط مالا ولم يطلب وقتا ولم يحدث ضجة و لم يبع لهم الوهم..حتى فاز بالبطولة التي كانت تنقص فريق..هرقل و معى جملة : فريق صفر بطولة .
اما الاخر..فبقي ..بصفر بطولة وهذه هي اكبر..عقدة !
9 - سعيد الالفة الثلاثاء 24 دجنبر 2019 - 17:32
من الاشياء التي تضحكني عند المطبلين ( وهي كثيرة ) من بينها انك تراهم في كل مرة يدافعون عن فريق لا لشيء سوى ان " جميمهم " اصبح يدرب هذا الفريق و بلغ احدهم ذروة الهيستيريا حينما بدأ ينشد شيئا اعطاه اسم قصيدة ..يتغنى فيها عن " وهران " (حينما كان صحيبو يدرب الحمراوة )..فقال :..وهران قرة أعيني..!!...الخ من تملق و تقلب على بلده ..
وبعد الاقالة..اختفى..الشعر و ..الشاعر .
ولم يبق الا..الشعير و اختفت البعير .
يمدحون فريقا و مكتبه..وحينما يقيل " مهووسهم " يمطرون نفس المكتب بوابل من الشتائم !!..ياله من منطق المطبلين !
رأينا كيف كان انجاز المدرب الشاب الهاديء ..ادريس امرابط الذي لم يشترط مالا ولم يطلب وقتا ولم يحدث ضجة و لم يبع لهم الوهم..حتى فاز بالبطولة التي كانت تنقص فريق..هرقل و معى جملة : فريق صفر بطولة .
اما الاخر..فبقي ..بصفر بطولة وهذه هي اكبر..عقدة !
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.