24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0806:4313:3717:1520:2221:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | صحف عالمية: وفاة الأسطورة "براينت" خسارة فادحة

صحف عالمية: وفاة الأسطورة "براينت" خسارة فادحة

صحف عالمية: وفاة الأسطورة "براينت" خسارة فادحة

اهتمت وسائل الإعلام في الولايات المتحدة الأمريكية والعالم أجمع بوفاة كوبي براينت، نجم كرة السلة الأمريكية السابق، عن عمر يناهز 41 عاما، في حادث تحطم طائرة مروحية.

وظهرت مجلة "سبورتس الاستريتد" الأمريكية بغلاف يحمل صورة براينت بالأبيض والأسود، وعنونت: " كوبي براينت 1978 -2019". ونشرت روابط لكل الأغلفة التي ظهر عليها براينت طوال مسيرته.

وكتب كريس بالاراد، مراسل المجلة قائلا: "الأمر كله (يقصد الحادث) كان مروعا". وأضاف: "الأمر كذلك لا يبدو أنه حقيقي، لأنه جاء بدون مقدمات أو تحذيرات أو حتى مبررات، وأيضا لأنه متعلق ببراينت، عدد قليل من الرياضيين يبدو وكأنهم لا يقهرون أو يهزمون".

وفي لوس أنجلوس، حيث توج براينت بخمسة ألقاب للدوري الأمريكي للمحترفين مع فريق لوس أنجلوس ليكرز، كتبت بيل بلاشكي، مراسلة صحيفة "لوس أنجلوس تايمز": "كيف يحدث ذلك؟ كوبي أقوى من أي طائرة مروحية".

وأضافت: "لم يكن بحاجة إلى طائرة مروحية، لقد طار إلى العظمة طوال 20 عاما، بينما كان يحمل معه أمال مدينة لا تنتهي".

وكتب جيسون جراي من صحيفة "وول ستريت جورنال" أن كوبي براينت "يمثل تجسيدا لمعيار الرياضة الحديثة".

وكتبت صحيفة "نيو يورك تايمز" أن براينت كان أكثر بكثير من عملاق في كرة السلة. وأضافت: "كان من بين الرياضيين الأكثر شهرة في العالم، على نفس طراز تايجر وودز ومايكل جوردان، أحبته الجماهير سواء كان في بكين أو بيفرلي هيلز، لم يكن شيئا غريبا أن تسمع الناس وهم يهتفون باسمه".

وفي بريطانيا، كتبت صحيفة "جارديان": "الوفاة المأساوية للنجم الأيقونة هي خسارة فادحة بعد مساهماته في رفع مكانة الرياضة العالمية". وأضافت: "في اللعبة، سيذكر التاريخ أن براينت كان واحدا من أشرس المنافسين في كرة السلة، كان يعمل بشكل دؤوب ويساعد زملاءه في الفريق".

وفي إيطاليا، حيث قضى براينت جزءا من طفولته أثناء فترة ممارسة والده لكرة السلة كمحترف، ذكرت صحيفة "لاجازيتا ديلو سبورت": "مع وفاة براينت، يموت كنز ثقافي للجميع، إنه رمز وأيقونة عالمية، مثل مايكل جوردان وميسي وأوسن بولت، إنه شخصية محبوبة في كل مكان وليس فقط في كرة السلة".

وذكرت صحيفة "لا ريببليكا" أن "براينت لم يكن مجرد بطل للدوري الأمريكي للمحترفين، كان أيضا هو الرجل الذي أحيى الحلم الأمريكي بعد اعتزال مايكل جوردان".

وقالت صحيفة "فرانكفورتر ألجماينه تسايتونج" الألمانية إن براينت "كان رجلا يتمتع بكاريزما وشعبية تخطت حدود بلاده منذ البداية، ولهذا السبب أصبح أشهر سفير للدوري الأمريكي للمحترفين في السنوات التي تلت اعتزال مايكل جوردان".

أما صحيفة "نيوي زويرشر تسايتونج" السويسرية فقالت: "كان كوبي مرادفا للأناقة، والعمل الشاق يؤتي ثماره، هو (كوبي) يعتبر دليلا على إمكانية تحقيق كل شيء في الحياة من خلال العمل الجاد، أصبح رمزا للنجاح غير المحدود وتحقيق الحلم الأمريكي".

وذكرت صحيفة "إل موندو" الإسبانية أن "أي صدمة في عالم الرياضة لا يمكن أن تكون أعظم، لم تكن مثل هذه الصدمة موجودة قبل صدمة وفاة براينت".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - محمد الاثنين 27 يناير 2020 - 19:45
ليست خسارة فادحة يجب القول إنا لله و إنا إليه لراجعون. من قال أن الموت خسارة. هو فقدان إنسان عزيز لكن خسارة الشي لها بعد سلبي ما عدا بخسارة الوزن فهو بعد إيجابي. و شكرا
2 - baghi_ti9ar الاثنين 27 يناير 2020 - 19:48
كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ . يخبر تعالى إخبارا عاما يعم جميع الخليقة بأن كل نفس ذائقة الموت ، كقوله : ( كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام ) فهو تعالى وحده هو الحي الذي لا يموت والإنس والجن يموتون ، وكذلك الملائكة وحملة العرش ، وينفرد الواحد الأحد القهار بالديمومة والبقاء ، فيكون آخرا كما كان أولا .
3 - موت عادي الاثنين 27 يناير 2020 - 19:53
والله العجب يموت الاطفال والنساء والشيوخ الأبرياء في سوريا وغزة والعراق واليمن ولا احد يتاسف عليهم بل يزيدون الطين بلة لبيع اسلحتهم الفتاكة تم يأتون ليقولوا لنا ان وفاة شخص يلعب كرة السلة يتعبر خسارة لمن ؟ هل سمع احد انه تبرع بملاينه للفقراء والمحتاجين في بلاده؟ هو خسارة لشركات الاشهار والتلفرة وشركات الصناعة الرياظية لا غير ، اما بالنسبة لباقي الناس لاتهمهم حياته ولا موته.
4 - Boumalen الثلاثاء 28 يناير 2020 - 08:22
Je vois le problème s il est mort c est pas nouveau un accident, pourquoi on donne bcp d importance la ou il faut pas il faut regarder ceux qui se font tuer pas ceux qui mort normal.
5 - ابو علي الثلاثاء 28 يناير 2020 - 10:28
رقم 1 انا لله و انا اليه راجعون .... ليس لراجعون
6 - Boubker usa الثلاثاء 28 يناير 2020 - 18:21
السلام عليكم
يتكلمون عن موت لاعب لوس انجلوس الأمريكي لكرة السلة .وعن الخصارة الفادحة لموته. لا حول ولا قوة الا بالله.ماذا تفقد البشرية عند موته وماذا ترك من بعده .
الله وحده .الذي يعلم .
فالإنسان اذا قالها واحد جاهل .فبالعذر .ولكن واحد يدعي الاسلام والإيمان. ويتحسر على فقدان لاعب او مغني اوممثل .ويتجاهل العلماء ورجال الدين
اللهم اهدينا واغفر لنا وجنبنا النار ممن قرب اليها من قول وعمل.وادخلنا الجنة ممن قرب اليها من فول وعمل.امين و ص لى الله وسلم على نبينا محمد واله وصحبه وانصر اللهم ملكنا واحفظ وطننا
7 - ادم الأربعاء 29 يناير 2020 - 16:04
إلى كل المعلقين الذين يمارسون خطاب الكراهية و ثقافة القومجية الضيقة اقول انتم لا تعرفون شيءا عن هدا الانسان ذو الأخلاق النبيلة بغض النظر عن ديانته و ملته لقد كان يساعد المحتاجين و الفقراء هنا بامريكا ماذا عنكم انتم ماذا فعلتم في حياتكم غير سب الناس و شتمهم؟؟؟
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.