24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3106:1913:3717:1720:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. سكان الدار البيضاء يرفضون عودة مظاهر فوضى الباعة الجائلين (5.00)

  2. اختطاف وتنكيل بجسد "تلميذة في الباكالوريا" بتروال (5.00)

  3. غياب التدابير الوقائية يدفع السلطات إلى حملة إغلاق المقاهي والمطاعم (5.00)

  4. مؤلف يرصد علاقة "المهاجرين السوسيين الأوائل" في مدن المملكة (5.00)

  5. بؤرة معمل لتصبير السمك تُغرق آسفي في "بحر فيروس كورونا" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | إدارة اتحاد طنجة تصرف رواتب اللاعبين العالقة

إدارة اتحاد طنجة تصرف رواتب اللاعبين العالقة

إدارة اتحاد طنجة تصرف رواتب اللاعبين العالقة

أفرج مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، عن المنحة السنوية المخصصة لاتحاد طنجة، والمقدرة بـ400 مليون سنتيم، بعد ضائقة مالية عانى منها "فارس البوغاز"، جراء توقف أنشطة الدوري المغربي بسبب تفشي وباء "كورونا".

وحسب معطيات تحصلت عليها جريدة "هسبورت" من مصادر مطلعة، فقد قررت إدارة "فارس البوغاز" صرف مستحقات اللاعبين العالقة في غضون الساعات القليلة المقبلة، إذ تقرر صرف راتب فبراير كاملا، فيما سيتم تحويل نصف أجور شهري مارس وأبريل.

ويعيش الفريق "الطنجي" على وقع أزمة مالية خانقة أرخت بظلالها على المستوى التقني للفريق، في ظل تراكم بعض الديون وأحكام لجنة النزاعات التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

ويعد "فارس البوغاز" أحد المرشحين بقوة لمغادرة القسم الوطني الممتاز، بعدما أمضى على واحد من أسوأ المواسم الكروية، إذ يتموقع في المركز ما قبل الأخير برصيد 15 نقطة حصدها من 20 مباراة، إذ لم يقو على تحقيق الانتصار سوى في ثلاث مباريات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.