24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3806:2313:3817:1820:4422:15
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | الموريتاني "ولد يحيى" يقر بعدم انسحاب الوداد

الموريتاني "ولد يحيى" يقر بعدم انسحاب الوداد

الموريتاني "ولد يحيى" يقر بعدم انسحاب الوداد

أكد الموريتاني أحمد ولد يحيى، مراقب مباراة الوداد الرياضي والترجي التونسي، في إياب نهائي النسخة الماضية من مسابقة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، خلال شهادته اليوم في الجلسة الأخيرة لمحكمة التحكيم الرياضي "طاس"، أن "الفريق الأحمر" لم ينسحب من تلك المباراة التي باتت تعرف بـ"فضيحة رادس".

وقال ولد يحيى خلال شهادته أمام محكمة التحكيم الدولية: "الوداد الرياضي لم ينسحب بسبب تقنية حكم الفيديو المساعد، وأحمد أحمد، رئيس الكونفدرالية الإفريقية، طلب مني أن أبلغ حكم اللقاء باكاري غاساما بإنهاء المواجهة، وأنا من أنهيتها".

وكان أحمد ولد يحيى رفع تقريره لـ"الكاف"، ضمنه العديد من المعطيات التي تخص الأحداث التي رافقت هذا النهائي، الذي عرف تجاوزات كبيرة من الفريق التونسي، وحكم اللقاء الذي رفض هدفا شرعيا للوداد سجله اللاعب وليد الكرتي، إلى جانب تعطل تقنية "الفيديو" المساعد "الفار"، التي طالب لاعبو "الفريق الأحمر" بالعودة إليها لاحتساب الهدف المسجل.

وأدلى أحمد أحمد، رئيس "الكاف"، بدوره بشهادته في الموضوع، حيث كشف الستار بشكل رسمي عما سبق ونُشر عبر "هسبورت" في اليوم ذاته، وهو تعرضه لتهديدات كثيرة من مسؤولي الترجي التونسي من أجل حسم إجراءات التتويج بشكل رسمي وإقصاء الوداد، بذريعة تعطيل عودة اللقاء، وأن ثورة ستندلع في الملعب من قبل الجماهير الحاضرة، وهو ما قد يُرجح ملف "الفريق الأحمر" في القضية.

وعقدت محكمة التحكيم الرياضي "الطاس"، اليوم الجمعة، اجتماعها الأخير عبر تقنية "الفيديو"، ودام قرابة ثماني ساعات، للبت في الطعن الذي تقدم به الوداد الرياضي ضد الترجي التونسي وقرار لجنة التأديب والاستئناف التابعة للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، حيث يُواصل "الفريق الأحمر" تشبثه بحقه المسلوب في نهائي النسخة الماضية من دوري أبطال إفريقيا.

يُشار إلى أن الوداد الرياضي تقدم بدفوعات قوية خلال جلسة اليوم، تؤكد أنه لم ينسحب من المباراة. كما أن الشهادة التي أدلى بها رئيس "الكاف" ومندوب المباراة أربكت حسابات هيئة دفاع الفريق التونسي، في وقت ينتظر الجميع القرار الحاسم الذي ستخرج به "الطاس" خلال الساعات المقبلة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - القنيطري الجمعة 29 ماي 2020 - 20:40
ارجو ان يتم إنصاف الفريق الاحمر المغربي الذي ظلم في وقت تم توظيف التقنية لم الاعتبار المظلوم
2 - mahboub الجمعة 29 ماي 2020 - 20:40
الوداد بطل عن جدارة واستحقاق والترشي تونسي كل القابه بالغش والارتشاء والعالم شاهد على تلك المبارة واضحة وضوح الشمس في النهار .ادا كان التونسين وطاس تشهد بالحق كما شهد نبيل معلول فاللقب للوداد وتجريدهم من اللقب .وفضيحة تلو الاخرى .
3 - عبدالحليم الجمعة 29 ماي 2020 - 20:42
الله يسهل في الكاس من اجل انعاش الخزينة في هذه الظروف الصعبة محتاجين الدولار٠٠٠٠٠٠
4 - رشيد كازا الجمعة 29 ماي 2020 - 20:43
الشهادة بالحق تعيد الحقوق لأصحابها عانت الكرة المغربية الكثير من الحيف والظلم في عدة مناسبات ان الاوان اليوم لتنصف الوداد
5 - Zak de casa الجمعة 29 ماي 2020 - 20:44
قل إن جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا.
ديما وداد.
6 - طنجاوي رجاوي الجمعة 29 ماي 2020 - 20:44
لا تنال المطالب بالتمني ولكن الدنيا تؤخذ غلابا، برافو الوداد، نتمنى أن تنصف الوداد، وأن تنال حقها المشروع.
7 - Abdel الجمعة 29 ماي 2020 - 20:44
مهما كان الحكم الصادر عن المحكمة الرياضية ما يمكن أن يستنتج بعد الشد الذي عرفته نهاية رادس
*اولا انعدام الروح الرياضية والطرف المعني هنا هو من تلاعب بالفار وكانت نية مبيتة للعب بالنتيجة. اضافة الى ترهيب القائمين على الكرة في افريقيا.
*اختزال حراك الشعوب وثورتهم في مسائل تافهة كمقارنة ثورة البوعزيزي بثورة قد تندلع بسبب خسارة نهائي في كرة القدم.
* خلق مشاكل سياسية قد تؤدي إلى مالا تحمد عقباه(ما معنى اقحام قضية الصحراء المغربية من طرف مشجعي الترجي في الموضوع).
*كثيرا ما تعرض المغاربة للظلم التحكيمية نهائي2004. ومع ذالك التزم المغاربة الصمت.
الرياضة هي قبل كل شيء ثقافة وثانيا مبادئ..اما اللهفة وراء نتيجة لا استحقها فهذا العبث بعينه.
نتمنى ان يكون ما وقع في رادس بداية لانطلاقة حقيقية للكرة الإفريقية.
8 - خالد الجمعة 29 ماي 2020 - 20:46
يجب أن يعلم الودادين أنه عندما يعترف أحمد أحمد بأنه تعرض للتهديد فهو لايدافع عن الوداد بل يدافع عن نفسه، لأنه أقر في وقت سابق بإعادة المباراة قبل أن تتدخل الفيفا لتقر فريق الترجي بطلا، وبالتالي فإن هذه المحاكمة ليست بين الترجي والوداد، بل بين رئيس الكاف والفيفا، لأنه هو من أصولها للطاس، بطبيعة الحال عن طريق رئيس الوداد " لي غير مكدم " مسكين.
9 - مغربي من فلادلفيا الجمعة 29 ماي 2020 - 20:55
أن تنصفنا الطاس أو لن فستبقى الوداد شوكة في حلق الترجي إلى الأبد.
10 - زوهير الجمعة 29 ماي 2020 - 21:02
الله لا يضيع حق المضلوم ولو بعد حين فالوداد البيضاوي هو من كان يستحق البطولة بجدارة واستحقاق نتمنى من المحكمة ان تنصف الوداد باللقب.
11 - Marroquino الجمعة 29 ماي 2020 - 21:10
بدأت ملامح الحق تظهر للعيان
ومن الآن فصاعدا على المسؤولين المغاربة في كرة القدم وبالتعاون مع الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أن يستعدوا لتنظيف الكرة الإفريقية من المحسوبية والظلم الذي عانت منه الكرة المغربية والإفريقية منذ زمان.
لأم أنس أبدا ضربة جزاء الخيالية للمنتخب الأولمبي التونسي ضد المنتخب المغربي
ظلم ما رأينا مثله في كرة القدم الإفريقية
12 - Mouh الجمعة 29 ماي 2020 - 21:20
أقول للعالم الان حصحص الحق على غرار قول زليخة للملك
فالحقيقة واضحة و اللقب ودادي اما وقد اختلس فهاد ليس مشكلة الوداد فقط إنما هاته مشكلة المغاربة أجمعين بل افريقيا و العالم باسره
13 - لا عزاء للحاقدين الجمعة 29 ماي 2020 - 21:28
مهما كان قرار الطاس

سنؤرخ لأولادنا و الأجيال القادمة حدث #سرقة_القرن

31 ماي ستبقى وصمة عار على كرة القدم الإفريقية
14 - الراس الجمعة 29 ماي 2020 - 21:32
أنا أتساءل لماذا لم يتم اخد أقوال البنزرتي الذي كان انذاك مدربا للوداد وهو ابن الدار واكيد لديه الكثير ليقوله خصوصاً وان العالم بأسره شاهد كيف تشابك مع أعضاء إدارة الترجي بالملعب بعد الحادثة...
15 - مهاجر الجمعة 29 ماي 2020 - 22:01
كل هذه الشهادات، لرئيس الكونفدرالية الأفريقية و الحكام، ولكن و للأسف الشديد الكأس سيبقى في خزينة الترشي
16 - ولد ميلودة الجمعة 29 ماي 2020 - 22:10
الفريق صاحب الشخصية هو من يكمل اللقاء و لا يتحجج باعذار واهية الترجي فاز بالكاس و الوزاز سيعاقب بعدم اللعب لموسمين إضافة إلى غرامة مالية ثقيلة
17 - رشيد الجمعة 29 ماي 2020 - 22:15
نتمنى إعادة الكأس المسلوبة من وداد الامة لإنصافنا اولا واسكات الأبواق ثانيا والتي كانت تساند الترشي .كذلك يجب إيقاف الاتحاد التونسي من كل التظاهرات الدولية لتهديدهم رئيس الكاف وتعريض لاعبي الوداد للخطر من طرف التوانسة لاعبين وجمهور إلى أجل مسمى مع دفع الترشي غرامة ثقيلة حتى يعرفوا ان الله حق.
18 - Mohamed الجمعة 29 ماي 2020 - 23:06
الوداد البيضاوي بطل النسخة الماضية من عصابة الأبطال الأفريقية 2019
19 - عبد الله الجمعة 29 ماي 2020 - 23:16
من هذه الواقعة التي تنالمن سمعة الكرة الأفريقية التي تعاني دائما من الخلل اكثر من الفرق والتونسية يريدون الكؤوس بالقوة و اتمنى للكاس ان ينصف الوداد لالا يتكرر مثل هذه الاشياء في الملاعب الأفريقية واجعل لعبة هذه المرة نظيفة في القارة الافريقية
20 - مواطن الجمعة 29 ماي 2020 - 23:28
الوداد هو البطل.
لكن ما أريد قوله هو أنني أتمنى أن تكون هذه المعطيات صحيحة فعلا و أن هذا ما صرح به فعلا الشاهدان و أن لا تبيعوننا الوهم ؛ ففي المرات السابقة كان يدور نفس الكلام و نقتنع أن الحكم للوداد هو مسألة وقت فقط و في النهاية نتفاجئ .
21 - شاهد على العصر الجمعة 29 ماي 2020 - 23:47
اول لقب الوداد سنة 1970 كان على حساب نهضة سطات بالملعب الشرفي بالبيضاء ..وهي أيضا كانت استعملت (الخبث الكروي ) حيث استفز المدافع عبد العزيز من صفوف الوداد خصمه النجم الكبير (قاسم السليماني )وذلك بمحاولة خلع سرواله من الخلف ..الشيء الذي جعل السليماني يثور في وجه عبد العزيز ويوجه له لكمة ..مما دفع بالحكم اشهارقرار الطرد في وجه عريس اللقاء.
وبهذه الحيلة تمكنت الوداد من هزم سطات بإصابة لصفر مستغلة النقص العددي .مستفيدة من دهاءها وخبتها الكروي وغياب تقنية (var) ..ودارت الايام وذاقت الوداد من نفس الكاس أمام الترجي التونسي.
.
22 - كريم فرنسا السبت 30 ماي 2020 - 00:01
بكل روح رياضية وكرجاوي عاشق لكرة القدم أتمنى أن يُنصف الطاس غريمنا الوداد الذي ظُلم وسرقت منه الكأس .
يجب أن تأتي هذه الكأس إلى الدار البيضاء.
كتخمين شخصي أظن أن المباراة ستُعاد...
23 - رشيد من نيوجرسي السبت 30 ماي 2020 - 00:49
ما يثلج الصدر ان هناك بعض الرجاويين مع الحق ويقرون باستحقاق الوداد باللقب كما ان هناك بعض الجماهير لا صلة لها بالروح الرياضية لا تهنى الا عندما تعادي الآخرين تنطق بالباطل لا اعرف كيف سيكون حالها إذا حكمت الطاس لصالح الوداد
24 - Nomade السبت 30 ماي 2020 - 01:11
..."الوداد هو البطل..."، "وداد الأمة..."... كأن الوداد حررت فلسطين! يتسابق عباد الكرة في مدح الكرة ومن يجري وراءها، ويتباهون ببسط معلوماتهم الدقيقة وثقافتهم الاستثنائية في ميدان...كرة القدم!! يا لها من ثقافة!!! ويا لها من معرفة!!! بقدر ما يغتني اللاعبون ومن معهم بممارسة تافهة، بقدر ما يتنامى الجهل والاندفاع والتسابق إلى التفاهة. لاعب يجمع الملايين فقط باللعب، وجمهور تائه يقتل وقته ويبذر ثمن خبزه لتشجيع لاعب أناني وتافه، لا ينتج إلا الفوضى والعنف، ويتقاضى على ذلك أموالا طائلة...الغباء بعينه!!! لا وداد، لا رجاء، لا منتخب وطني ولا كرة للبالغين. ما لا يفيد في الحياة اليومية لا يستحق التشجيع... ومن يهوى الكرة، الله يحشرو معاها...
25 - halma39oul السبت 30 ماي 2020 - 01:40
الوداد بطل عصبة الابطال للسنة الماضية.
26 - حسين السبت 30 ماي 2020 - 10:03
حتى إذا لم يعطوا للوداد اللقب فإنه شرف الكرة المغربية أحسن تشريفا
27 - khalil السبت 30 ماي 2020 - 11:06
نتمنى أن يكون هناك إنصاف لفريق الوداد لأنه هو البطل الحقيقي لهذه النصخة ، وترجي التونسي قام بتجاوزات خطيرة كانت ستأدي إلى وقوع كارثة لولا لطف الله
28 - ahmed الأحد 31 ماي 2020 - 00:29
لوداد بطل عن جدارة واستحقاق والترشي تونسي كل القابه بالغش والارتشاء والعالم شاهد على تلك المبارة واضحة وضوح الشمس في النهار .ادا كان التونسين وطاس تشهد بالحق كما شهد نبيل معلول فاللقب للوداد وتجريدهم من اللقب .وفضيحة تلو الاخرى .
29 - حمزة الأحد 31 ماي 2020 - 10:07
على الطاس محاسبة كل أعضاء الكاف المتورطين في اللعبة ضد الوداد اولا ثانيا على الطاس نز اللقب من الترشي ومنحه للوداد دون اعادة المباراة ثالتا توقيف الترشي لسنتين وأداء تكاليف القضية من اولها الى ٱخرها وكذلك جميع المستحقات ابتداءا من منحة الكاف وكذلك منحة الفيفا في بطولة العالم للاندية واعادة مقابلة السوبر الافريقية او ارجاع مسوحقاتها للوداد رابعا اعتذار رسمي للترشي امام الوداد ولجمهور الوداد نظرا لسوء الاستقبال والضرر النفسي لجمهور الوداد
30 - تونسي و أفتخر الأحد 31 ماي 2020 - 12:15
طول الحياة و طول البطولات لم نرى رئيس إتحاد من إتحادات العالم ينزل إلى أرض الملعب ليتجاوز العميل الملغاشمغربي كل الأعراف و القوانين الرياضية و يلغي دور مراقب و حكم المقابلة في سبيل تطويع مجريات المقابلة لأصهاره وأولياء نعمته ونائبه و كاتبه العام وهو ما ألزم رئيس الترجي التدخل وإرباكه ليراجع حساباته و لن يخرج إلا مقبورا مع زبالته ولتونس رجال تواجه العصابة أرجو أن تخرج الترجي و تفضح ممارسات العصابة وترد على الأبواق التي لم تدخر جهدا في قلب الحقيقة و لعب دور الضحية و إرشاء و تغيير أقاويل الشهود كفى سكوت فلن ينفع السكوت ولم نعد نحتمل هذه السلبية
31 - حمزة الأحد 31 ماي 2020 - 16:03
تونسي من حقك تفتخر لكن لو كانت لديك ذرة من العدل لن تحكم بالعاطفة لانه ليس من المعقول أن يتدخل أعضاء مكتب الترشي لايهام ان هناك فوضى ستقع ان لم يصفر الحكم نهاية المباراة واتطاء اللقب لفريقه فيلم كوميدي فان سكت اعضاء الكنقدرالية فاعضاء الطاس لن يسكتو عن المهزلة لذلك اقتناعا منا فالكرة المغربية عانت الامرين بتظلم الحكام عندما تواجه نظيرتها التونسية وما مشكلة الرجاء ببعيد باحتءار ضربة جزاء وطرد لاعب الرجاء وكذلك المنتخب الاولمبي حين امتسب الحكظ ضربة جزاء خيالية حين كان خطأ بدوره خيالي وخارج مربع العمليات وكذا ذهاب واياب المباراة بين الوداد والترشي اذن فمز حقك الافتخار بكونك تونسي ولكن نعرف ان التونسيين لن يقبلوا بكأس لم يؤخذ عن جدارة واستحقاق كن واقي
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.