24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة (5.00)

  2. طريق مداري يغير معالم عاصمة جهة سوس ماسة (5.00)

  3. مسارات حافلة تقود أسمهان الوافي إلى منصب كبيرة علماء "الفاو" (5.00)

  4. المغرب يسجل 2397 إصابة جديدة مؤكدة بـ"كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. هل يتجه نواب "البيجيدي" إلى رفض الترشح لولاية برلمانية رابعة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | التوقيع على "عقد أهداف" للنهوض بالكرة النسوية

التوقيع على "عقد أهداف" للنهوض بالكرة النسوية

التوقيع على "عقد أهداف" للنهوض بالكرة النسوية

جرى التوقيع على عقد أهداف بين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والعصبة الوطنية لكرة القدم النسوية والعصب الجهوية والإدارة التقنية الوطنية، الخميس بالرباط، للنهوض بكرة القدم النسوية.

ووقّع هذه الاتفاقية كل من فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وخديجة إلا، رئيسة العصبة الوطنية لكرة القدم النسوية، وروبرتس واين أوشن، مدير الإدارة التقنية الوطنية، ورؤساء العصب الجهوية.

ويشمل عقد الأهداف، في شقه الرياضي، إطلاق بطولة احترافية بقسميْها الأول والثاني بداية من الموسم الكروي المقبل وإحداث بطولة وطنية لفئة أقل من 17 سنة وبطولات جهوية للفئات الصغرى.

أما الشق المالي للعقد، فيهمّ الرفع من قيمة المنحة السنوية المخصصة لأندية كرة القدم النسوية (120 مليون سنتيم لأندية القسم الوطني الأول، و80 مليون سنتيم لأندية القسم الوطني الثاني) شريطة التزام الأندية التام ببنود الاتفاقية، وتخصيص مبلغ 10 ملايين سنتيم للعصب الجهوية للنهوض بكرة القدم النسوية، مع مواكبة تدبير الأندية إداريا وماليا من طرف الإدارة التقنية الوطنية والمديرية المالية للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

وتنص الاتفاقية في شقها التقني على الرفع من عدد ممارسات كرة القدم النسوية إلى 90 ألف لاعبة في أفق سنة 2024، وتكوين 1000 إطار تقني خاص بأندية كرة القدم النسوية، وتطوير المستوى العام لكرة القدم النسوية بالبطولة الوطنية الاحترافية بقسميها الأول والثاني وبطولة العصب الجهوية وبطولة فئة الشابات.

وأشاد فوزي لقجع، في كلمة له بالمناسبة، بالمجهودات الجبارة التي بذلتها كل الفعاليات الكروية المغربية لتطوير كرة القدم النسوية، مشيرا إلى أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تحرص كل الحرص على الرفع من قيمة هذا النوع الكروي؛ وذلك بإعداد إستراتيجية عمل تشاركية تهدف بالأساس إلى الانخراط الفعلي في ورش الرقي بكرة القدم النسوية الوطنية.

وقال لقجع إن كرة القدم النسوية تعيش منعطفا مهما في مسارها من خلال توقيع عقد أهداف يمتد على أربع سنوات بين كل الأطراف المعنية والمتدخلة في مجال كرة القدم النسوية، مضيفا أن هذا العقد حدد الأهداف التقنية والتنظيمية والمالية وفي مجال الحكامة بشكل دقيق مع تحديد المسؤوليات وتدخلات كل الأطراف سواء تعلق الأمر بالعصبة الوطنية الاحترافية لكرة القدم النسوية أو الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أو الإدارة التقنية الوطنية.

وأشار المتحدث ذاته إلى أن هذه الأهداف ترمي كلها إلى تطوير وتوسيع قاعدة ممارسة كرة القدم النسوية في مختلف ربوع المملكة وخطوة مهمة نحو تمكين الفتاة المغربية من ممارسة رياضة باتت أكثر شعبية اليوم في العالم، في ظروف حسنة، فضلا عن إتاحة الفرصة لها لإبراز مؤهلاتها كما نجحت في إبرازها في كل المجالات الأخرى.

من جانبه، أكد روبرتس واين أوشن، المدير التقني الوطني، على ضرورة الانخراط الفعلي في هذا الورش الذي يعطي دفعة متوازية مع رؤية كل من الاتحاد الدولي لكرة القدم والكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، داعيا الجميع إلى توفير الظروف الملائمة للسماح للفتاة المغربية بممارسة هذه اللعبة.

وفي السياق ذاته أوضحت خديجة إلا، رئيسة العصبة الوطنية لكرة القدم النسوية، أن هذه الاتفاقية تهدف بالأساس إلى تطوير اللعبة بالمغرب، من خلال توسيع قاعدة الممارسة وإعادة هيكلة الفرق الوطنية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - رحيم الجمعة 07 غشت 2020 - 07:58
كرة القدم و كرة الريكبي و الملاكمة رياضات رجالية بامتياز، و حينما تمارسها الفتيات فإنهن يغتصبن أنوثتهن من حيث لا يدرين. و ما يستوجب الاستغراب أكثر هو تشجيع الجهات الرسمية لهذه الحرب ضد الأنوثة. مكان الفتيات الحقيقي نجده في عالم التنس أو الفروسية أو الكرة الطائرة أو كرة السلة أو السباحة أو الغطس بالدرجة الأولى.
2 - عباس فريد الجمعة 07 غشت 2020 - 09:56
المال السائب يعلم التبذير كل يوم يطلعوا علينا بخبر ها جيش من المدربين واشباه المدربين ها عشرات من المرايقية المستشارين والمكلفين بمهمة ها عشرات من اللجان ومئات الصفقات والعقود المهم هو تبذير الاموال من طرف جامعة التبذير والفشل!!
في زمن الازمة راكم عيقتوا والتاريخ لن يرحمكم
3 - مغترب الجمعة 07 غشت 2020 - 14:01
قبل هذا يجب التوقيع على عقد أهداف للنهوض بالتعليم وقطاع الصحة والذي ستظهر نتائجه فوراً اما الكرة فلن نجني منها شيءا الا الانتكاسات التي عهدناها
4 - Le tiers monde السبت 08 غشت 2020 - 00:23
On a perdu des centaines de millions de dirhams sure le football masculin, avec des résultats très mediocres
On parle de moins de 1% du budget total du foot au Maroc pour le football féminin et certains gens sont contre...
C’est la mentalite du 8 em ciecle
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.