24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. استياء طلبة التعليم العتيق (5.00)

  2. مجلس البيضاء يواجه اتهامات خرق قانون التعمير (5.00)

  3. حقوقيون يدقون ناقوس الخطر حول خطر تلوث مياه نهر "أمّ الربيع" (5.00)

  4. بنيس: الأسرة مكانُ التربية الجنسية .. وإصلاحات التعليم تغفل القيم (5.00)

  5. المغرب يرأس مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية‎ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | رياضة | ضعف التكوين يسم "تقنية الفار" بالبطولة الوطنية

ضعف التكوين يسم "تقنية الفار" بالبطولة الوطنية

ضعف التكوين يسم "تقنية الفار" بالبطولة الوطنية

استبشرت مختلف مكونات الكرة الوطنية خيرا بعد قرار اعتماد تقنية "حكم الفيديو المساعد" في منافسات البطولة الوطنية مع بداية مباريات الشطر الثاني من الموسم الكروي الجاري، غير أن ذلك سرعان ما تحول إلى نقمة على مجموعة من الفرق الوطنية التي ظلمت تحكيميا رغم اعتماد هذه التقنية الحديثة.

وخلفت العديد من المباريات المؤجلة التي أجريت خلال الأيام الماضية مشاهد فاضحة، أسقطت "فار البطولة" في المحظور، وأكدت بالملموس عدم الجاهزية من كل الجوانب لاعتماد هذه التقنية في منافسات البطولة، خصوصا بتلك السرعة المعتمدة في تكوين الحكام و"التأشير" على جاهزية الملاعب تقنيا.

وسجلت البطولة الوطنية مشاهد فاضحة كان أبطالها حكام "الفار"، إذ ظهر الحكم نور الدين الجعفري بضعف كبير في مباراة الدفاع الجديدي ونهضة بركان، إذ عمد إلى توقيف المباراة خلال شوطها الأول لعدة مرات، وفي حالات تحكيمية يمكن الحسم فيها في ثوان. كما تأثرت كذلك مباراة نهضة بركان والوداد بعجز ياسين بوسليم عن حسم حالات تحكيمية بسرعة، إذ احتاج إلى ثلاث أو أربع دقائق في كل حالة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - faddwa السبت 08 غشت 2020 - 10:27
للاسف لي داروها الاوروبيين كنقلوها مافيها باس ولكن نتعلمو ثقتياتها ونعرفو حيثياتها ماشي غير نديروها وحنا ماعندنا دراية بها وهذشي لوقع فهذ المبارة الكروية خير دليل من باب البسط ملي ثقنية الفار ضعيفة ديرو ثقنية القط او المش افظل هههههههه
2 - العربي السبت 08 غشت 2020 - 10:28
ضعف التكوين يسم للأسف جل القطاعات.
3 - برحمة السبت 08 غشت 2020 - 10:43
و الوداد وملودية وجدة فضيحة اكثر من الفضاءح الاخرى كل شيء كان متعمد وحتى المذيع كان منحاز وخرج عن للياقة ولا من يعاقب الكل يوريد الوداد تفوز احشوما عتم الى العهد القديم ما ينفع معكم لا فار ولا الفيفا
4 - موغرابي السبت 08 غشت 2020 - 10:46
لنكون واقعيين مراقبي الفار ظلموا النهضة البركانية سواء في مبارة الجديدة و مبارة الوداد.
5 - علال كبور السبت 08 غشت 2020 - 10:48
لا علاقة بالفار بما يقدم في هذه البطولة فقط لقطات تلفزية غير حاسمة واصبح الفار المغربي اكبر كذبة المهم هو التهام الاموال كعادة جامعة التبذير والفشل !!
المنتوج الفضيحة المقدم من طرف بركان والوداد في مستوى ما تم تبذيره من ملايير على الفريقين فقد كانت مقابلة بءيسة رجعت بِنَا الى العهد الحجري رغم التطبيل والتهليل والنفخ في رييس الجوقة وانجازاته الوهمية !!
لقد وصلنا الى الحضيض في كل المستويات
6 - montasser السبت 08 غشت 2020 - 10:50
جيء بالفار للتغطية على التحيز ومزاج الحكام واضفاء مشروعية لتضليل المتفرج...طريقة اخرى لانصاف هذا وظلم اخر...مبارة المغرب والبرتغال مونديال2018.....اما الفار عندنا فحدث عن البحر ولا حرج...
7 - سعيد الألفة السبت 08 غشت 2020 - 10:58
إضافة إلى ضعف حكام الVAR..نسجل ضعفا صارخا و فاضحا في طريقة النقل التلفزي المباراة ويكفي فقط الرجوع إلى طريقة نقل المباراة الرائعة بين الرجاء و الوداد لحساب كأس العرب للأندية البطولة التي تحمل في نسختها الحالية اسم ملكنا المفدى صاحب الجلالة محمد السادس..فطريقة نقل المباراة التاريخية كان ناجحا بكل المقاييس وهنأ تسقط حجة من يقول الملعب يلعب دورا في طريقة النقل فنرد عليه أن المكان نفس المكان..ملعب مركب محمد السادس فلماذا لم نشاهد قط نقلا مشابها لما رأينا في المقابلة ؟
ثانيا : فمع وجود كاميرات نقل على شكل درونات فهذه الطريقة تجعل كل شبر من الملعب قابل للتصوير بسهولة و بوضوح و كل الزوايا مكشوفة و ممكنة للتصوير لإعطاء المشاهد جميع المشاهدات الممكنة..
أقول اننا نشاهد نقلا "هاويا" في عهد "الاحتراف "..كم أشعر بالضيق و الغيرة حينما أشاهد طريقة نقل البطولات الأجنبية و فجأة اصطدم واصدم حينما أرى طريقة نقل بطولات..
نرجو ،وكلنا امل ، ان يصحح السيد لقجع و المسؤولون عن النقل التلفزي ،هذا الخلل العويص..
8 - زائر السبت 08 غشت 2020 - 11:52
الحكم الكزاز بطل مبارة بركان والوداد ولولا الفار لحدثت مجزرة تحكيمية أخرى بعد تلك التي ارتكبها من قبل وتاريخه يشهد بذلك على الرغم من عملية الدفع به دون غيره من الحكام , لقد أعلن عن ضربة جزاء لفائدة بركان بعدما انزلق كمارا ورجليه في اتجاه المرمى بعيد عن المهاجم ويعدل عن قراره تم يرفض إصابة مشروعة بداعي الله أعلم ويعدل عن قراره من جديد ويحتسب الهدف ,أعلن عن ضربة جزاء لفائدة بركان ومن خلال الإعادة تبين أن رجل المهاجم كانت شيىا متقدمة مما يدل عن خطا لفائدة الوداد , السؤال المطروح مارأي لجنة التحكيم? المرجو عدم تدخل الكزاز الحكم السابق والفاهم يفهم .
9 - oussama السبت 08 غشت 2020 - 11:52
ليس هناك ضعف تكوين بل أن الفساد الكروي هو ما يجعل الحكام في موقف صعب وخير دليل الكزاز الذي كان بين مطرقة الناصيري وسندان القجع في مباراة بركان مع الوداد.
ولن ننسى أن الدوري المغربي لا يتوفر على كاميرات لمشاهدة الدوري بشكل جيد فما بالك بالفار
10 - خطأ السبت 08 غشت 2020 - 12:09
ماكان على الجامعة إستئناف البطولة الوطنية نظرا للظرف الصحي الخطير اللدي تمر منه البلاد وشاهدنا اصابة عدة لاعبيين بكورونا نظرا للتصرع في اتخاد القرار وتحكم لوبيات لصالح الرجاء في إستئناف الدوري
11 - ودادي السبت 08 غشت 2020 - 12:14
يجب على الغيورين على مكونات الفريق العريق النزيه الوداد البيضاوي التحرك لصد لوييات الفساد في البطولة الوطنية ودلك للتحيز لفريق رجاء الحليب ودلك من خلال مباراة الجديدة وكدلك إستئناف البطولة اللتي لها عواقب على صحة اللاعبيين وعلى الناصري التحرك وفضح المتلاعبيين قبل فوات الأوان
12 - Ayred السبت 08 غشت 2020 - 12:30
الفار يخدم فريقي البيضاء الوداد و الرجاء على حساب الفرق الأخرى، و لقد شاهدنا تحيز الحكم الجزار لصالح الوداد أمام النهضة التي حُرمت من ضربة جزاء حقيقية دون التطرق للأخطاء الأخرى. كما أن الحكم حرم النهضة من ضربة جزاء صحيحة ضد الجديدة لكي يفرمل تسلق النهضة نحوالمقدمة
13 - متتبع مغربي السبت 08 غشت 2020 - 12:42
دون ان ننسى هدف المولودية الوجدية الثاني في شباك الوداد البيضاوي وتم رفضه انا شخصيا لم اقتنع بمسالة الرفض وما لاحظته كذلك في المقابلة هو صوت المذيع الرياضي الذي استعجل ادخال الكرة في شباك المولودية.وانا كنت امني النفس ان ينتصر فريق المولودية لانه منذ سنين لم ينتصر على الوداد
14 - [email protected] السبت 08 غشت 2020 - 13:02
كان بإمكان الجامعة اهداء البطولة لي بركان دون اكمال الدورات المتقية وانتهت المسرحية .
15 - aymane السبت 08 غشت 2020 - 13:38
تقنية الفار مبادرة جيدة غير ان استعمالها لازال ضعيفا في البطولة ، فقبل كل شيء وجب التنويه بكل المجهود الدي يبدله السيد فوزي لقجع ، غير انه لازم عليه يختار حكام الفار اصحاب تكوين جيد فمن غير المعقول انتظار دقائق طويلة لاتخاد قرار بسيط فاظن في فصل الشتاء على اللاعبين ان يبدلوا تسخينات كثيرة كلما اعتمد الحكم او لجا الى تقنية الفار والا اعتماد 120 دقيقة في كل مقابلة عوض 90 دقيقة
16 - سعيد السبت 08 غشت 2020 - 14:12
اسف لكن في نضري ليس هناك نقص في التكوين...هناك باك صاحبي و المتسلطين على كرة القدم و عصابات ومافيات... الرجل الغير مناسب في المكان والزمان المناسب. اتدكر يوما دهبت إلى إدارة لطلب وثيقة لكن وجدت أن الموضف في عطلة وهناك شخص آخر في مكانه فأراد استخراجها و لم يستطع و بعد عدة محاولات تبين أنه ليس كفء وغير قادر على استعمال الحاسوب ...فأخذت مكانه و استطعت إخراج الورقة و دهبت.
17 - محمد السبت 08 غشت 2020 - 14:14
يلاحظ ان الفار او الحكام بما فيهم حكام الوسط يتغاضون على العديد من الاخطاء . فاذا راينا مبارة الدفاع الحسني الجديدي و الرجاء البيضاوي فتقنية الفار لم تعطي الصورة الحقيقية للاصابة التي تجاوزت خط المرمى على اثر ضربة جزاء ، و عمدت على الاسراع كي لا تظهر بان الكورة تعدت خط المرمى دون الاعتماد على الصورة الحقيقية التي تبين خط المرمى. و هناك اشياء لا داعي لذكرها ،فعلى سبيل المثال توزيع البطاقات الصفراء وكذا الحمراء في غير موقعها ، و كذا ضربات الاخطاء لهذا الفريق دون الاخر . و غير ذلك من الاخطاء او التغاضي عنها. و هنا اوجه كلمة للحكام فيجب عليهم ان يحكموا بالحق و يعلموا بان هناك عريق اللاعبين التي يجب ان تاخذ بعين الاعتبار. ارجوكم ان لا تعتدوا ، ان الله لا يحب المعتدين
18 - نبيل السبت 08 غشت 2020 - 14:31
اعتقد ان مشكل الفار في القائمين عليه اما بسبب ضعف تكوينهم او بسب عدم وجود امكانيات تقنية متطورة توضح الخطا من عدمه كضبط الصورة ودورانها عبر تقنية 3 D و في غياب التقنية فهم يتحيزون لفريق ما ويشعرون الحكم باللقطة التي يريدون قصد اعلان عن الخطا الذي يريدون كذلك وهذا وقع في العديد من المقابلات منها على الخصوص حين ظلم ن بىكان امام الزمالك حيث اخبر الحكم عن وجود اعتداء على كهرباء في لقطة ردة فعل النمساوي دون لقطة اعتداء كهرباء على النمساوي مسبقا وذلك من اجل طرد النمساوي وقس على ذلك مقابلة ن بركان الوداد مرت في اجواء مشحونة كل طرف كان يريد الانتصار طبعا لان البركانيين الحيط القصير كالعادة في نظر الكزاز وكان له ان يفعل ما يشاء الحمد لله ان الطرح خرج بسلام لو اعلن عن ضربة جزاء لاقاموا الوداديين الدنيا ولم يقعدوها مع العلم ان ضربة جزاء كانت صحيحة رجل المدافع كانت في اتجاء عرقلة المهاجم ولم تكن في اتجاه الكرة ...
19 - سعيد الالفة السبت 08 غشت 2020 - 16:11
النقل التلفزي هزيل فهل رأيتم مرة أن إعادة اللقطة في حالة تسلل تكون من الجانب الموازي مع رسم خط توضيحي لقدم اخر مدافع او اول مهاجم متسلل ؟..هذا نراه في البطولات الاوروبية فلماذا لانراه في بطولتنا ؟ ام انه احتراف في المظهر و هواية في الجوهر ؟
أعيدوا النظر في طريقة النقل التلفزي...منذ الثمانينات من القرن الماضي و نحن نشاهد نفس طريقة النقل التلفزي للمباريات..في بعض الأحيان الصورة "مضببة"..و لمعاينة الكرة وجب عليك استعمال مكبرة..وفي غالب الاحيان الكاميرا في جهة و جزء من اللاعبين في جهة أخرى..
20 - سعيد الألفة السبت 08 غشت 2020 - 18:08
وااا نبيل !!..وااا Ayroud ..!!...وااا برنوخ ،
زعما واخا ربحتو باقي ما عاجبكمش الحال !!..
المضحك المبكي من شدة البلادة:ان انتصر فريقكم قلتم ،"فريقنا واعر " و إن خسر قلتم التحكيم !!
كيف ما دار معاكم الواحد وحلة..
عرفتو انتوما سرركم هو الدوزيام ديفيزيون..
سنرى في ما تبقى من المباريات ماذا ستفعلون و ماذا ستقولون..
عنداكم ملي تبدأ الهزيمة تلو الأخرى تغبرو ..!!
21 - ملاحظ السبت 08 غشت 2020 - 22:07
كل واحد قال رايه ونسيتم ضربتي جزاء لصالح الرجاء ضد الدفاع الجديدي حين لمست الكرة يد احد المدافعين وحولت اتجاهها كان على الحكم ان بيتعين بتقتية الفار لكنه تجاهل الامر رغم الحاح اللاعبين. ثم اناود ان اوضح ان هذه المقابلة كانت متحق الرجاء ان تعاد وصحبكم الناصري جاهل بقنون الكرة مان عليه ان لا يبرمج المقابلة لنا كانت الرجاء بالجزائر لان من حق مل فريق بجري مقابلة خارج الحدود على الاقل تلاتة ايام راحة لمي يجري مقابلة اخري لكن العصبة وعلى رأسها ناصري بغاو الخدمة فب الرجاء لكن طاح في الخطء والرجاء رجعت لقوانين الجامعة وكان القانون بجانبها
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.