24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2213:2716:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | عاطيف: خطاب المظلومية مرفوض .. وعقدة "الأمازيغي العربي" متجاوزة

عاطيف: خطاب المظلومية مرفوض .. وعقدة "الأمازيغي العربي" متجاوزة

عاطيف: خطاب المظلومية مرفوض .. وعقدة "الأمازيغي العربي" متجاوزة

تفتح هسبريس هذه الزّاوية خلال شهر رمضان لمجموعة من الفنانين الأمازيغ، خاصة الممثلون الذين أفنوا أعمارهم في التمثيل، ليتحدثوا عن تجربتهم الإنسانية، بداياتهم، طفولتهم، وقصة ولوجهم إلى المجال الفني. فنانون يعرفهم الصغير والكبير، من خلال أعمالهم التي اشتهروا بها منذ ما يزيد عن عقدين، بعضهم ما زال يتسلق جبلَ النجاح، وبعضهم "اعتزل" وطرق أبواب الضيعات والمعامل بحثا عن لقمة العيش، وآخرون يعانون في صمت دون أن يجدوا أذنا صاغية، بعد أن تنكر لهم الجميع، وهم الذين أفنوا زهرة شبابهم في إمتاع الجُمهور وإضحاكه.. يتحدثون بكل عفوية، ولا نغير شيئا من كلامهم سوى ترجمته من الأمازيغية إلى العربية.

عبد اللطيف عاطيف (من مواليد 1961 بأيت ملول)

وُلدتُ بدوار العرب بأيت ملول. قضيت طفولتي بالمسدورة والجرف بإنزكان. درست بمدرسة المرابطين وبثانوية عبد الله ابن ياسين.

بدأت العمل المسرحي سنة 1976، بدأت على شكل ثنائي رفقة لحسن جبروني ومحمد أوراق، ثم أنشأنا فرقة سميناها أمل سوس، نؤدي سكيتشات وألعاب سحرية، نشارك في المناسبات والحفلات وغيرها.

بعد سنة 1977، التحقت بجمعية الشعلة الثقافية بإنزكان، كان رئيسها آنذاك الأستاذ لحسن بيزكارن، أنجزنا بعض الأعمال رفقة يوسف الغرب، أحمد بادوج، بايني، الحسين بارداوز، وغيرهم. اشتغلنا على مسرحية بعنوان "خلّيونا نمثلوا".

بعد ذلك اشتغلنا في مجموعة اسمها "أمنار"، رفقة أحمد بادوج، محمد العسري، محمد الشنافي، المرحوم عبد القادر مروان، أحمد عوينتي، أحمد نصيح وغيرهم. أدّينا مسرحيات مثل "بيهي د العمية"، "أمعكاز"، ومنها أعمال أذيعت وقتها في الإذاعة. وأول عمل فيديو أشارك فيه وتم تسجيله مسرحية بعنوان "ميتين مليون" سنة 1987.

تَامغارت نْ وورْغ

أختار الأعمال التي أشتغل عليها، لذلك لم أندم أبدا على عمل أدّيته، لأنني لا أمثل في أي عمل أُقتُرحَ علي. أفتخر بكل الأعمال الجيدة التي أُنجزت، سواء شاركت فيها أم لا، لكن عمل " تامغارتْ ن وُورغ" بقي دائما منقوشا في ذاكرتي، فهذا العمل هو فاتحة الفيلم الناطق بالأمازيغية، لذلك لي الشرف الكبير أنني اشتغلت فيه، وهو الذي أعطى الانطلاقة لهذا المشروع، مشروع الفيلم الناطق بالأمازيغية الذي بلغ الآن هذه الدرجة.

الفنان

الفن واحد، لا أحبذ الحديث عن فن أمازيغي وآخر غير أمازيغي، فنحن جميعا مغاربة، وأغلب المغاربة أصولهم أمازيغ.

أعتقد بأن الفنان، سواء كان ناطقا بالأمازيغية أو بالدارجة، عليه أن تتوفر فيه بعض الشروط الضرورية، أن يكون ناضجا، وأن يكون ذا مستوى ثقافي جيد، وأن يكون راقيا في تعامله وأعماله. يجب أن نتحاور مع أنفسنا، وألا نسجن أنفسنا داخل قوقعة الأمازيغية. هناك مجموعة من الفنانين عندما تطلب منهم الحضور للتدرب على دورهم، يقولون لك، نتحدث الأمازيغية بشكل جيد، فلا داعي للتدرب، فين حين إن لهذه المهنة شروطها وكيفية أداء الدور لا تقتصر على حديثك لغة ما.

وهناك ممثلون يشاركون في أعمال دون قراءة السيناريو، دون وعي ولا إحساس، يستظهر دوره فقط دون أي فهم، أحيانا يستظهر جملا بشكل خاطئ، كما حفظَها، ولو سألته عن معنى ذلك، يقول لك لا أدري لقد طُلب مني أن أقول كذا فقُلتُه.

المظلومية

لا يجب أن نكون عاطفيين، ونرَوّج خطاب إدعاء المظلومية بأن الآخرين أهانونا واحتقرونا، في حين إن الذي يقدم أعمالا جيدة، ويكون هو نفسه في المستوى لا أحد يحتقره، ولا أحد يهينه إلا إذا أهان نفسه.

هناك فنانون يتهربون من الإعلام، يرفضون الحديث للصّحف والإذاعات، يرفضون اللقاءَات التكوينية، في الوقت الذي يجب على الفنان أن يكون واعيا بما يقوم به، وأن يعرّف به إعلاميا، كي لا يكون ما يقوم به مجرد "خضرة فوق الطعام"، كما يقال.

بطاقة الفنان ورخصة السياقة

في مجال التعاضدية، يرفض الكثير من فنانينا أن يقدموا وثائقهم للحصول على بطاقة الفنان، بذريعة أنها دون قيمة، في الوقت الذي يجب على كل فنان التقدم بما يستلزمه الحصول عليها، لما يعني ذلك من اعتراف من السلطات الوصية بحاملها أولا، وقد تكون لها منفعة مستقبلية، تماما كما يتقدم الناس للحصول على رخصة السياقة في انتظار امتلاك السيارة، وهنا لابد أن أشير إلى أن العديد من الناس الذين يزاولون أعمالا أخرى لا علاقة لها بالتمثيل حصلوا على هذه البطاقة، في الوقت التي لم يهتم بها مجموعة من الفنانين المعروفين.

رسالة.. إلى الفنان والمسؤولين

أدعو الفنانين الأمازيغ إلى تجاوز عقدة "العربي/الأمازيغي"، فنحن جميعا مغاربة، وأن نتحد من أجل أن نقدم منتوجا فنيا جيدا للجمهور المغربي، بالدارجة أو بالأمازيغية، وأحثهم كما أحث نفسي على المزيد من الاجتهاد والمثابرة والانضباط، من أجل فن راق، يساهم في بناء المجتمع. الحمد لله نتوفر على فنانين جيدين، علينا أن نقتنع بقدراتنا ونتّحد.

أوجه نداءً إلى المسؤولين عن الشأن الثقافي لأن يساووا في دعمهم بين إنتاجات الدارجة وإنتاجات الأمازيغية، وأن يكون هناك إنصاف، وأن يقتنعوا بأن المغرب بلد غني بثقافاته المتعددة ولغاته، لذلك أطالبهم بألا يفاضلوا بين هذا الإنتاج وذاك على أي أساس لغوي أو جهوي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - جحا الأحد 19 يونيو 2016 - 06:17
اعتقد ان مسألة أمازيغ ،عرب،عرب،أمازيغ هي التي يحاول أعداء الله استغلالها لتمزيق النسيج الاجتماعي المغربي لهذا يجب على كل المنابر الإعلامية ان تتعامل مع هذا الموضوع بكل حذر وان تعمل على لمِّ الشمل لان الجهل يضرب أطنابه في المجتمع المغربي كله...
اللهم اجمع شمل المسلمين.
2 - ازركي الأحد 19 يونيو 2016 - 06:43
ما احوجنا اليك ايها الفنان المقتدر.لقد اعطيت الكثير للفن المغربي ها انت اليوم كشفت للجمهور المغربي وبعض الاشخاص الذين يدعون الفن وانهم فنانون وما اكثرهم في الوقت الراهن بل هم بعيدون كل البعد عن اسم الفن وما باله عن الفن."من الحلقة الى الافلام اي من الحمارة ال الطيارة " لا مردودية لا معالجة لا هدف ما عدا تبخيس الفن .وفي الاخير نتمنى التوفيق للفنان عاطف عاطف
3 - rabi3i الأحد 19 يونيو 2016 - 06:59
أجمل كلام خطاب المظلومية مرفوض.
4 - أمود والخنش الأحد 19 يونيو 2016 - 07:13
أحيي السي عبد اللطيف في إسهاماته في بروز الفيلم الأمازيغي و تفانيه في أدواره و حسه الفني!
5 - Ashlhi الأحد 19 يونيو 2016 - 07:33
عاطف ممثل و فنان بارع منذ فرقة تفاوين.
لكنك تقول ان هناك لا عنصرية اتجاه الفن الامازيغي.
اذن لماذا ليس هناك اعمال فنية من اخراج ااقنوات العمومية الوطنبة خاصة 2M ou tvm med؟؟؟؟
6 - اكودار الأحد 19 يونيو 2016 - 08:27
تحية وتقدير للفنان الكبير عاطيف: الذي يتقن التمثيل حتى باللغة العربية الفصحى . إنسان متواضع مهدب خلوق عكس الأدوار التي يجسد فيها الشرير...
7 - WARZAZAT الأحد 19 يونيو 2016 - 08:28
كفاش متجاوز و الدولة تصرف الملايير على الفنانين و الأنشطة الثقافية الفرنسية و الاسبانية و المسلسلات المصرية و السورية و المدبلجة التركية و المكسسكية على حساب الفنانين و الثقافات الوطنية الاصيلة؟؟!!.


رد الاعتبار و ترسيم الأمازيغية لا يتم بالشعارات الفارغة و الحبر على ورق. يجب الصرف عليها و منحها حقها من ميزانيات التعليم و الثقافة التي تقطعها الدولة من ارزاق المواطنين لا أن نعلف بها البراني و تنومنا جياع .
8 - حيران الأحد 19 يونيو 2016 - 08:54
الإنصاف و العدل عند الله في الدار ألآخرة،أما في الدنيا فلك الله يا فنان و لا تأمل خيرا في إنسان يُهمش لغة أجداده ألأمازيغ و يستميت في الدفاع عن اللغة العربية المُحتضنة و هو في ألأصل لا يُتقنها بل كان لزاما عليه أن يفتخر بلغته ألأصلية حتى لا تضيع عليه هويته فنحن سكان شمال إفريقيا أما زيغ أحب من أحب و كره من كره و لا يمكن لنا التنكر تحت أي ذريعة كانت لتاريخنا و لا لأصلنا.
مُفارقة غريبة أليس كذلك؟
9 - أمغربي الأحد 19 يونيو 2016 - 08:59
تحية الى فناننا الكبير، رغم ما قلته من كلام منمق فالتمييز يظهر بوضوح بين الفنان الناطق بالأمازيغية و الفنان الناطق بالعربية.
أنظر فقط الى الأموال التي تعطى للبرامج العربية ( مئات الملايين) و تلك التي تعطى للبرامج الأمازيغية.
7 قنوات بالعربية ( 24/24 في اليوم) ، و قناة واحدة فقط بالأمازيغية 12 ساعة في اليوم.
أليس هذا تمييزا؟؟
10 - le vieux corbeau الأحد 19 يونيو 2016 - 09:26
هده هي الحقيقة ولكن ايت الادن التي ستستمع اليك وتطبق الواقع والحقيقة- انها ادن صماء
11 - Aghilas الأحد 19 يونيو 2016 - 10:17
لا يجب أن نكون عاطفيين، ونرَوّج خطاب إدعاء المظلومية بأن الآخرين أهانونا واحتقرونا،
أوجه نداءً إلى المسؤولين عن الشأن الثقافي لأن يساووا في دعمهم بين إنتاجات الدارجة وإنتاجات الأمازيغية،
حلل و ناقش اقوال الفنان.
12 - مول السيبير الأحد 19 يونيو 2016 - 10:39
أوجه نداءً إلى المسؤولين عن الشأن الثقافي لأن يساووا في دعمهم بين إنتاجات الدارجة وإنتاجات الأمازيغية، وأن يكون هناك إنصاف، وأن يقتنعوا بأن المغرب بلد غني بثقافاته المتعددة ولغاته، لذلك أطالبهم بألا يفاضلوا بين هذا الإنتاج وذاك على أي أساس لغوي أو جهوي.
13 - تحية الأحد 19 يونيو 2016 - 11:34
تحية للمغاربة عرب وأمازيغ في هذا الشهر الكريم، ويحيا المغرب متحدا قويا بعيدا عن الطائفية، في ظل سياسة اجتماعية تكفل الفقير واليتيم، وترفض التمييز بين أفراد المجتمع ، وتتعامل بصرامة مع الظواهر الاجتماعية الشادة داخل بلادنا الحبيبة.
14 - jilai الأحد 19 يونيو 2016 - 11:37
أنت أحسن ممثل عرفه السوسيون بكل صدق و كبرت في احدى كبريات مدن المملكة و درست مافيه الكفاية و لكن لماذا يتم حصرك في الافلام الأمازيغية فقط و لا نشاهذك في أفلام الدارجة الوطنية أو حتى الدينية بالفصحى ؟
هذا هو التمييز و التحقير الذي تحذث عنه زميلك في احدى هاته الاستضافات الهسبريسية النيرة و المشكورة على مساواتها بين الجميع من طنجة الى الغويرة .
شكرا
15 - محمد الأحد 19 يونيو 2016 - 12:07
السلام عليك ايها الفنان المغربي عربي او امازيغي كلنا مغاربة والحمد لله تحيةالى هدى الفنان افكاره وكلامه راقيان
16 - Opop الأحد 19 يونيو 2016 - 12:34
جه نداءً إلى المسؤولين عن الشأن الثقافي لأن يساووا في دعمهم بين إنتاجات الدارجة وإنتاجات الأمازيغية، وأن يكون هناك إنصاف، وأن يقتنعوا بأن المغرب بلد غني بثقافاته المتعددة ولغاته، لذلك أطالبهم بألا يفاضلوا بين هذا الإنتاج وذاك على أي أساس لغوي أو جهوي.
17 - محمد الادريسي الأحد 19 يونيو 2016 - 13:22
"الفن واحد، لا أحبذ الحديث عن فن أمازيغي وآخر غير أمازيغي، فنحن جميعا مغاربة، وأغلب المغاربة أصولهم أمازيغ. "
هذه هي الحقيقة.
18 - يوسف الأحد 19 يونيو 2016 - 14:06
لا يمكن إلا أن نكون سعداء حينما نسمع كلاما مسؤولا ونقف على مواقف وطنية عالية لهدا الفنان الوطني والمواطن. الفن في خدمة الوطن والانسان مهما كانت لغة التواصل.
19 - Sous الأحد 19 يونيو 2016 - 14:07
أقدر تصريحات الفان عبد اللطيف عاطيف لاكن بعكس ما يقول ،(خطاب إدعاء المظلومية بأن الآخرين أهانونا واحتقرونا...) إذا همش فن لأنه من عرق لأمازيغ الذي يخيف المخزن وأصحاب السلطة ذوي التوجه العروبي الشوفيني فلا مجهود فني ولا ثقافي قد يعطي لوحده نتيجة إن لم يصاحبه نضال سياسي حقوقي شرس.لا يمكن لمهندسي التعريب محاصرة الهوية الأمازيغية بمنع حتى الأسماء الشخصية ومنع كل ماهو أمازيغي عن لإعلام أن ينصف فقط الفن المسرحي الأمازيغي وهو وسيلة راقية لتوعية المواطن بحقوقه المادية و المعنوية.
20 - Adam abdo الأحد 19 يونيو 2016 - 14:23
الفنانين اﻷمزيغ يوعانون بتهميش في اﻹعلام المغرب أين الديمقراطية ومساواة في المغرب
21 - sai الأحد 19 يونيو 2016 - 14:28
القى نضرة اخرى الى الصورة و سوف تتسائل ما الشيء الذي يطير فوق الجبل
شيء مخيف .......!
22 - مغربي حر الأحد 19 يونيو 2016 - 14:37
والله العظيم لم كان الخير في العربية لجعلها الله لغة حية ويتحدث بها الجميع ... ولكن هي مجرد شكل من اشكال الزينة فقط... لا يتحدث بها الا الاعلام في الاخبار والمسلسلات المدبلجة وفي الكتب المدرسية. .. لا وجود لها في الواقع ... حتى اصحابها لا يتحدثون بها... و الأمازيغية كذلك... ادن ما تبرزتونا بهاد الاسماء الامازيغ والعرب ... حنا كنعرفو غي شلح و عروبي ماشي امازيغي وعربي ...
23 - hassan ayour الأحد 19 يونيو 2016 - 14:43
تحية وتقدير للفنان الامازيغي الحر السيد عاطف اني اقدرك واحترمك لانك فنان تقدر المشاهد الامازيغي كل الافلام التي شهدتها لك كانت بالمستوى المطلوب والرفيع فعلا ياأخي القنوات المغربية تتعامل بالحكرة والامتيازات و لاتهتم بالافلام الامازيغية لانها اغلبها محافطة وهذه القنوات لاتريد ذالك ومن بينها القناة الوطنية 2M لان هذه القناة لاتريد الا افلام العري ولا أخلاقية ٠٠٠٠٠٠ومرة اخرى احييك بألف تحية وزد في ابداعك انت والفنانين الاخرين احييكم كلكم٠
24 - عمر بفرنسا الأحد 19 يونيو 2016 - 15:03
اولا بالمناسبة ابلغ سلامي الحار الي الخ الفنان الكبير عطيف اما ندات لسيد عطيف كلها صحيح فأنا من الذي يعشق عطيف ومتابع لكل أعماله من البدائية وان تعليق السيد لمغربي صحيحة 100/100وفي الاخير اتمني لسيد عطيف كل الخير والصحة انه سميع مجيب
25 - يوس ن تمازيرت الأحد 19 يونيو 2016 - 16:25
كلام موضوعي ، السيد عاطف ممثل موهوب و متمكن من كل ما يجعل التمثيل فنا
مثل ادوارا رائعة في غاية الاتقان
و نطلب منه و رفاقه ان يعيدوا تجربة فنية ترقى إلى مستوى فيلم زرايفا الرائع جدا ، فلم هادف ، يحكي عن دور الإشاعة في إيهام الناس و جعلهم يصدقون اساطير و خرافات و يجعلونها واقعا حقيقيا .
عاطف هنا في دور " حجوب " عارض شيخ القرية و أعوانه و رفض فكرة عيشة قنديشة ، لكنه سقط ضحية تهوره ليعلم من بعد انه لا يختلف بشيء عن الاخرين، لكنه واصل معارضته و لم يستسلم
تانميرت ماس عاطف
26 - Achelhi from LIVERPOOL الأحد 19 يونيو 2016 - 17:14
Tanmirtnnk agma Atif , you are the best

iwis n dcheira from LIVERPOOL UK
27 - التعارف الأحد 19 يونيو 2016 - 18:46
يعتبر مشكل العروبية الامازيغية من بين الملفات التي يهتم بها اصحاب القرار باهتمام بالغ لما له من اهمية علي امن واستقرار المغرب حيث تولي لها الجزائر نفس الاهتمام قطعا للطريق امام كل من تسول له نفسه التلاعب بهذا الملف الحيوي والخطير حيث ان هناك احتمالية استعماله كوسيلة لاضعاف المغرب وزجه في صراع داخلي طاحن يؤدي الي تيسير الطريق لتدخل قوي اجنبية في مصير المنطقة وبالتالي فعلي اصحاب القرار اتخاذ كل الاجراءات الاستباقية للتعامل مع متل هذا الملف الخطير والشائك .
28 - امازيغي سوسي الأحد 19 يونيو 2016 - 18:57
ايونزنك اسي عاطيف .نتمنى لك مسيرة موفقة في حياتك الفنية والعائلية.ومزيدا من العطاء في سبيل الفيلم الامازيغي والقضية الامازيغية.هب الحلوف.تنمرت.
29 - marroqui الأحد 19 يونيو 2016 - 23:42
Allah ya3tik assaha. Nous sommes des marocains tout court. Ce n'est pas la peine de faire la distinction entre arabe et amazigh. Nous sommes des marocains musulmans et fiers de nos origines amazighs et arabe musulmanes. La question est de travailler ensemble pour un. avenir meilleur de notre pays où il y'a delà place pour tous.
30 - سعيد البيضاوي الاثنين 20 يونيو 2016 - 01:50
الى صاحب التعليق 28
وهل تعلم ماذا كان اجدادك الامازيغ يقدمون للضيف للدلالة على الكرم؟ طيب...اسمع ما ورد في كتب التاريخ ولك ان تبحث: الابن الأصغر كي ينام معه..خلينا ساكتين راه كاين كثر..وابحث عن كتاب ابن الرقيق للتأكد من المعلومة الاولى التي قدمناها لك اليوم..
31 - مغربي أمازيغي حر الاثنين 20 يونيو 2016 - 04:21
السلام عليكم،
ماذا سننتضر من ضلم وزارة آلثقافة آلمخزي لجل آلمغاربة،
سوأ آلأمازيغ أو آلناطقين بالدريجة،تنفق أموالا طائلة في منتجات أجنبية لا تليق و لا تقرب لثقافة آلمغاربة وعادتهم لا من قريب و لا من بعيد،لا يعقل لقناوتنا آلفاسدة أنتبثها في عصر"آلبرابول"وآلأنترت حيث من إستطاعة آلجميع أن يشاهد أفلام و مسلسلات هندية، ميكسيكية،آلمصرية،فرنسية،تركية......إلخ،في قناوت خاصة لذالك،كأننا عديمي آلأفلام و آلمسلسلات آلوطنية و آلمنتجات آلمحلية،قنواتنا آلحقيرة سوأ 2M ٱو (إ ت م) "إسم على مسمى" تحتقر كلّ ما هو مغربي عامتا و كلّ ماهو أمازغي خصوصا،كفى من تقزيمكم للفنانين آلمغاربة وآلإنتاجات آلمغربية،كفى من تبدير آلمال آلعام في إعلامكم آلزائف،نريد قنوات %100 مغربية وبرامج تجسد جميع مكونات وطننا آلحبيب، بدون منتوجات أجنبية ،صدق عمي موسىى،ذات يوم سئل في إحدى آلإداعات عن مكانة آلأمازيغية في آلإعلام،فأجاب بحصرة متئلما:"مكانتها كمكانة آلدراجة آلهوائية في آلطريق" منذ ذالك آليوم، لم نسمع عنه شيئ،نفي على آلفور
32 - العربي العوني الثلاثاء 21 يونيو 2016 - 00:15
قوة المغرب في تنوعه التقافي
وتلاحم شعبه رجل واحد
من دون عرق ولا قبلية
حول مقدساته
ودفاعه رجل واحد حول
الله
الوطن
الملك
*********
27
كفى من سب العرب

كفى من البكاء على الاطلال واساطير الاولين
أين التميز
أين الإقصاء
أين الحكرة كما تدعون
و
الحكومة
البرلمان
الجهات
العمدات
الاحزاب
التجارة
السفارات
الرياضة
فريق الكرة
و.و.و.و
95% أو يزيد من البربر
فأين الإقصاء
أين التهميش
***********
الحمد لله
مغربنا موحد
شعبنا واحد
ديننا واحد
علمنا واحد
ملكنا واحد
إلا من أبى
فاللهم أدم علينا نعمة الامن والإستقرار
ودمر اللهم أعداء المغرب ووحدته الترابية
ودمر من يدعوا الى العنصرية القبلية المقيتة
عاش المغرب
عاش الملك
*****
ولا للباربارستان
33 - الامازيغية اكبر كذبة الخميس 23 يونيو 2016 - 14:18
ما يسمى بالامازيغية اكبر كذبة في تاريخ المغرب
لم نسمع ب هته الامازيغية و الامازيغ و و و ... الا في ثمانينيات القرن الماضي، كنا فقط نعرف الشلحة
او الشلوح.
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.