24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. السيول تجرف جزءا من طريق ضواحي زاكورة (5.00)

  2. محكمة فرنسية تعتقل سعد لمجرد وتودعه السجن بتهمة الاغتصاب (5.00)

  3. "مُقَاطَعَةُ الْبَرِيدِ" فِي التَّصْعِيدِ الْجَدِيدِ لِهَيْئَةِ الْإِدَارَةِ التَّرْبَوِيَّةِ! (5.00)

  4. رابطة تستنكر "همجية" جرائم التعمير في طنجة (5.00)

  5. هاجس تطوير نظام "راميد" يطغى على مجلس وكالة التأمين الصحي (5.00)

قيم هذا المقال

3.14

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | "ذهب" ملكة جمال الأمازيغ يُزين طالبة من "عاصمة الفضة"

"ذهب" ملكة جمال الأمازيغ يُزين طالبة من "عاصمة الفضة"

"ذهب" ملكة جمال الأمازيغ يُزين طالبة من "عاصمة الفضة"

من بين عشر متنافسات من أصول أمازيغية، توجت حنان أوبلا، ابنة المدينة الفضية تزنيت، بلقب "ميس أمازيغ" في نسختها الرابعة؛ وذلك احتفالا بحلول السنة الأمازيغية 2967.

ملكة جمال الأمازيغ ذات العشرين ربيعا، أبرزت، في تصريح لهسبريس، أن الهدف من مشاركتها في هذه المسابقة هو التعريف بالثقافة الأمازيغية على المستوى العالمي من جهة، وإثبات أن المرأة الأمازيغية رغم انتمائها لعائلات محافظة، فهي امرأة مثقفة استطاعت أن تثبت نفسها في مجالات عدة، سواء تعلق الأمر بالمجال الاجتماعي أو الثقافي أو الحقوقي.

بعد حصولها على شهادة البكالوريا، انتقلت حنان من مدينة تزنيت إلى أكادير لمتابعة دراستها الجامعية، واختارت أن تدرس ترميم الأسنان بمدرسة خاصة، بالموازاة مع دراسة الاقتصاد بجامعة ابن زهر، كما تهوى المطالعة وكتابة الخواطر، بالإضافة إلى المسرح.

واختيرت كوصيفة أولى مريم أبهاني، من مواليد 1995 بتاركنتوشكا بأكادير، وهي فاعلة جمعوية، فيما اختيرت حياة حي، وصيفة ثانية، من مواليد 1993 من تيمولاي بكلميم، طالبة بشعبة القانون.

وفي هذا الصدد، قالت خديجة أروهال، رئيسة لجنة التحكيم، إن المشاركات "قمن بثورة على العادات والتقاليد التي تضع المرأة بين أربع جدران، وحصر أدوارها في الاهتمام بالزوج ورعاية الأبناء"، مضيفة أن المسابقة اشترطت أن تكون المرشحات ناطقات بالأمازيغية، ويتميزن بنسبة من الجمال، مبرزة أنهم "خضعن لاختبار مرتبط بالثقافة العامة وضرورة حملهن لمشروع ثقافي أو جمعوي".

من جهته، قال موحا بلبيضاء، عضو لجنة تنظيم المسابقة، إن "ميس أمازيغ تهدف إلى التعريف بالثقافة الأمازيغية التي تختزن موروثا ثقافيا مهما في علاقته بالمرأة الأمازيغية، وأيضا ابتكار شيء جديد في إطار الاحتفالات برأس السنة الأمازيغية 2967، أو ما يعرف بـ إيضْ إينّاير".

وتميزت المتنافسات العشر بمستويات تعليمية متقدمة؛ حيث حازت أقلهن على شهادة البكالوريا (الثانوية العامة)، وأعلاهن تدرس في السنة الخامسة من التعليم العالي (جامعي/ ماجستير)، فيما تختلف التخصصات العلمية التي يتابعنها بين القانون، والتدبير الفندقي، والتمريض، والإنتاج السنيمائي، والفيزياء.

تجدر الإشارة إلى أن لبنى الشماق قد حازت على لقب الدورة الماضية (2016 ميلادية/2966 بحسب التقويم الأمازيغي)، فيما عاد لقب أول دورة إلى الطالبة الجامعية أسماء سارح عام 2964 الموافق لـ2014 ميلادية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - ورزازات الأحد 22 يناير 2017 - 16:19
الحمد لله على نعمة الجمال والأناقة والموضة اللي عطانا مولانا الله اخفظك اويزيد فجمالك
2 - عبد الله الأحد 22 يناير 2017 - 17:03
إن كان التعريف بالتقافة الأمازيغية عبر الملابس التقليدية و الإحتفال بإيض ن إنير فهل لقب ملكة الجمال من التعريف بالهوية الأمازيغية ؟؟؟؟؟
3 - أحبك يا وطني الأحد 22 يناير 2017 - 17:48
بقدر ما أحب الأمازيغية و أعتز بانتمائي الأمازيغي ، بقدر ما أخاف على بلدي الحبيب من تطرف و مخططات كثير من أولأئك الذين ينصبون أنفسهم زعماء و مدافعين عن الأمازيغية، و الحقيقة أنهن ليسوا سوى أدوات في أيدي المستعمر القديم-المتجدد يحاول أن يمزق بها وحدة بلدنا.
4 - Amir الأحد 22 يناير 2017 - 18:06
الاناقه والجمال کاین او باین علی هذا الدریات
والزی التقلیدی الامازیغی یزید لهن اکثر جمالا وروعه .ونحن بدورنا لا یسعن الا نحییهن.ونتمنی لهن مزیدا من التوفیق والنجاح فی اعمالهن بالنهوظ بالتراث الامازیغی المغریبی العریق. شکرا
5 - محمد اكادير الأحد 22 يناير 2017 - 18:21
المشكل يتتبعون الغرب فى امور تافهه ولا ينظرون الا للمرأه والعمل على
افسادها
منذ متى وهؤلاء لديهم مناسبه كهذه ؟
ويظنون ان الجمال هو الشكل والشكل بعد سنوات يصبح تجاعيد على الوجه
والاخلاق هى التى تنمو وتزداد وتجدها رصيد فى الاخره
اللهم احفظ هؤلاء البنات من هؤلاء الجهله وان كتبت لهم هدايه فهى من عندك
والا يعودو لعرض بنات الناس والتغرير بهن
6 - عبدالله الأحد 22 يناير 2017 - 18:25
الأمازيغ المغاربة الحمدلله فيهم الاغلبية لي ما متافقينش مع هاذ الاحتفال ديال السنة الامازيغية ومنهم أمي الله يطول ليها العمر،الله يهديكم على راسكم راه الاتحاد من الإيمان ولكن مع الأسف فيه اعداء الداخل لي تا يحبو الفتنة. ولكن غادي نقوليكم واحد الحاجة او ما تقولوها لأحد ،راه بدأت تا دور لي في الخوا تعيدي غاذي نجي للبلاد او نضربها بشي تزويجة بشي شلحة تبارك الله الزين يا ولدي او نولد شي وليدات زوينين شلحين او غادي انشاء الله ربيهم على حب الوطن وحب علمهم المغربي الاحمر او فيه نجمة خضراء.
واعنداكو تفضحوني الله يرحم الوالدين. ههههه
7 - غريب في وطنه الأحد 22 يناير 2017 - 18:26
و هل هناك جمال غير الأمازيغي ؟؟؟
8 - ايمان الأحد 22 يناير 2017 - 18:40
فيما اختيرت حياة حي، وصيفة ثانية، من مواليد 1973 من تيمولاي بكلميم، طالبة بشعبة القانون.؟؟؟؟؟؟؟انا مولودة بهذا التاريخ وحصلت على الاجازة الان اكثر من خمسة عشرة سنة،لم ارى في المرة الفايتة امرة من المتباريات تبلغ من العمر 43سنة بل لا يحق لها المشاركة بتاتا.هل هذه المعلومة صحيحة؟
9 - simple opinion الأحد 22 يناير 2017 - 18:44
a pres dire tout le Monde est libre de faire ce qu il veut l important c est que notre esprie soit a l aise et comme ce proverbe dit: ( chaqun de nous sait tres bien ce qu il faut ou monque a sa Maison ) et comme un autre proverbe dit aussi:(qoi qu en soit beau ou moche chaq un de nous et dans son cerceuille)
10 - houmad mansour الأحد 22 يناير 2017 - 18:49
Je n'accepte pas que notre misse marocaine d'origine amazighes soit la misse d'amazighes seules ,non c'est une misse marocaine et musulmane, malgré les salafistes.Soyez humains et revenez à Allah qui nous unifie.Ne soyez pas des satanes !
11 - قريشية رباطية الأحد 22 يناير 2017 - 18:55
تحية كبيرة لعرب اولاد جرار اكبر منتجي الفضة في تزنيت ....وللجمال العربي
12 - اومحند الحسين الأحد 22 يناير 2017 - 19:45
بدأ الأمازيغ يفتحون على المغاربة ابواب،،سيصعب عليهم إقفالها مستقبلا.

فكرة ملكة جمال الأمازيغ،،فكرة لم ولن يستأنس بها المغاربة،،وإن غلفت بإسم ملكة الفضة.

إن كان كذلك،،بات لزاما على الدولة القيام بمسابقة ملكة الذهب،،وملكة النحاس،،وملكة القصدير،،، أو زيد، اوزيد،،،

آتقوا الله فينا نحن المغاربة،،ما لنا ومسابقات يرفضها الشعب جملة وتفصيلا.

على الأمازيغ التنبه لمثل هكذا مسابقات،،قد تقتلع الحياء والحشمة من حريمهم،،فالأمازيغ هم أكثر حفاظا على هذا السلوك الجيد،،الحافظ لدينهم،ومغربيتهم.
13 - Lahcen الأحد 22 يناير 2017 - 19:50
المرجو ان تشمل المناطق كلها اكثر من 7 متسابقات من الجنوب
14 - Berbere الأحد 22 يناير 2017 - 19:57
الى 9
الله يهديك واش تيقتي ملكة جمال. حنا لا نعترف بداك شيء كل البنات جميلات اولا كلها وسرها
ثانيا الجميالجميلات تايتخطفوا في 16 سنة ويققلوا عليهم في الدار . والخايبات والحاسة براسها ولي ماراضياش بتمازيرت ولا اويس نتمازيرت كايخليهوم يشوفوا رزقهم .
أدلك لا يهم السن بحال 40 سنة بحال عشرين بحال سنتين بحال سنين عام اش غاتزيدنا غاتلقى فرصتها ونتزوج والوحش داعشي مزال تلبسو حتى في عرسها.
15 - متنور الأحد 22 يناير 2017 - 20:32
قمة العنصرية وخدمة اجندات المستعمر
1.
على اعتبار ان المسابقة بريئة و نظيفة ، لماذا لا تكون ملكة لجمال كل المغاربة؟ ؟؟؟
.2
نريد معرفة أصل هذا التاريخ الذي يسمى أمازيغيا هل يعود لتاريخ ازدياد البقرة التي كانوا يعبدون قبل الاسلام ام اي صنم اخر من اصنام الجاهلية
16 - سوسي الأحد 22 يناير 2017 - 21:01
لاحول ولا قوة الا بالله.اللهم استرنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض

عليك ياسيدي ومولاي. يامن امرتنا بالستر والتستر. وعليكم بسورة النور. اينك

ياسيدي محمد المختارياصاحب سوس العالمة ؟؟ لترى ما وقع فيه الاحفاد جيلكم

الكريم العفيف.ولا اعتقد انها ستنشر كالعادة وليست ادري لماذ؟؟؟
17 - Amazon الأحد 22 يناير 2017 - 21:11
Pour répondre à Mr a algérien je lui dis que la compétition est consacrée aux amazigh du maroc arrêtez de se mêler de tous ce qui est marocain.tes yeux kabyles ne sont pas a100/100 amazigh cest un melange entre algerien et francais e
18 - AHMED HSS. الأحد 22 يناير 2017 - 21:12
ليس الجمال في زينة الوجه والجسد فحسب، لكن الجمال الحقيقي هو جمال الخلق والعلم والتقوى والصلاح...
19 - ALGERIE VIDEO:SDRX-SUFESY الأحد 22 يناير 2017 - 21:13
3 NUMIDIA,كلامك صحيح الجمال موجود فقط في القباءليات
20 - tanjawi الأحد 22 يناير 2017 - 21:31
جميل جدا ان اصبح الشعب المغربي شعبين منفصلين يعني انتم شعب و نحن شعب
21 - mabrouk الأحد 22 يناير 2017 - 22:32
كل بنات المغرب الجميل جميلات وانا اعتز بجمال بنت تيزنيت الفضية .
22 - ذواق للجمال الأحد 22 يناير 2017 - 22:37
و يخلق الله ما يشاء
الأذواق تختلف من انسان الى آخر كماهي حقيقة الألوان وبصورة خاصة الجمال لدى المرأة الأمازيغية كماهو عليه الحال في عالمنا .
و كمتتبع نشيط لعملية اختيار ملكة جمال بعض أمازيغ المغرب أستغربت القواعد التي أستندت عليها لجنة التحكيم و التي كانت بعيدة كل البعد في اختيارها هذا .
لا قوام ولا هندام تتمتع به الفائزة و لا حلو الكلام و الابتسام كماهو معمول به في اوروبا و امريكا
المهم هي محاولة حتى وان كانت فاشلة و الواقع ينبئ بأن الجمال الحقيقي لا يمر أبدا أمام لجنة تحكيم
23 - Fatiii الاثنين 23 يناير 2017 - 00:38
لاش هاد الكلام اخي...غي الجميلات كيخطفوهم فسن 16..علاش اللي بقاو مافيهم مايتشاف...لا علاقة للزواج بالجمال...بل جمال الاخلاق و السلوك...
24 - salsabil الثلاثاء 24 يناير 2017 - 08:26
حنان إسم عربي محظ ولا علاقة له بالبربرية نهائيا
ثم إن هذه الطالبة أكيد أنها تدرس باللغة العربية والفرنسية
أما من جانب الجمال فبينها وبينه مسافات ضوئية
وكأنها أتت من إثيوبيا حيث المجاعة والفقر

زد على ذلك المرشحة التي تحمل إسم حياة
والتي يقول فيها المقال:
فيما اختيرت حياة حي، وصيفة ثانية، من مواليد 1973 من تيمولاي بكلميم، طالبة بشعبة القانون.

أي عمرها 44 سنة ولا زالت طالبة ؟
متى ستتخرج هذه الطالبة ؟

candidate ménopausée
25 - نور الهدى الأحد 29 يناير 2017 - 09:50
أقول لا توجد كلمة أمازيغي في أي معجم من معاجم العالم ؛ لا توجد إلا كلمة بربري.
إن كنت في شك في هذا فابحث
اقول أيضا ، باب المجهول فتح !
26 - Badi الثلاثاء 31 يناير 2017 - 20:41
لا تقل ميس أمازيغ؛ بل قل ميس تزنيت. لأن المسابق لم تجر بين أمازيغيات المغرب ومورتانية والجزائر وتونس وليبيا وتشاد وجميع الأمازيغيات العالم.
ومهما نفخت في الموضوع فما هي إلا من أمازيغيات تزنيت.
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.