24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  4. الساعة "الإضافية".. من الجدل إلى الاحتجاج (5.00)

  5. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | فاس وجهة دولية لمناقشة الأمازيغية وصد التطرف‎

فاس وجهة دولية لمناقشة الأمازيغية وصد التطرف‎

فاس وجهة دولية لمناقشة الأمازيغية وصد التطرف‎

تحتضن مدينة فاس فعاليات الدورة الثالثة عشرة من المهرجان الدولي للثقافة الأمازيغية، تحت شعار "الأمازيغية والتنوع الثقافي في مواجهة التطرف"، بمشاركة العديد من النجوم المغاربة والأوروبيين، على رأسهم عبد الحفيظ الدوزي، وابتسام تسكت، وحادة أوعكي، وسعيد الصنهاجي، وعائشة تاشينويت، وحسن البركاني، والفنانة الإيطالية لورا كونتي، بالإضافة إلى نجمة الفلامنكو الإسبانية مونيكا أربال، مع أهازيج أمازيغية ورقصات أحيدوس متنوعة.

وسيكون المنتدى الدولي، من 14 إلى 16 يوليوز الجاري، فرصة سانحة للخبراء والباحثين وفعاليات المجتمع المدني لمناقشة القضايا الراهنة المتعلقة بالسلام والحوار والتنوع الثقافي ودورها في مواجهة كل أشكال التطرف، وفي توطيد الثقافة الديمقراطية والتعايش والتسامح والتضامن.

وموازاة مع ذلك سينظم المهرجان ورشات للقصة القصيرة والكتابة والرسم، وكذا قراءات شعرية، ومعارض فنية، ومعرضا للكتب ومعرضا للزربية الأمازيغية. بينما وسيشهد حفل افتتاح المهرجان تكريم محمد القباج، الرئيس المؤسس لجمعية فاس سايس ولمؤسسة روح فاس، والعلامة أحمد الخمليشي مدير دار الحديث الحسنية، والكاتب المغربي البلجيكي البارز عيسى آيت بليز، عرفانا لما أسدوه للتنمية الاجتماعية والثقافية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - بيضاوي الجمعة 14 يوليوز 2017 - 11:29
كان بالأحرى عليكم مناقشة اللهجات البربرية أيام الحسن الثاني و البصري. .... وا آسفاه على الزمن الجميل.
2 - عرب سايس الجمعة 14 يوليوز 2017 - 12:01
فاس عربية وهوية سكانها يتنفسون ويعيشون عروبتهم وهويتهم العربية
ولن تنجحو في التحول الجنسي من عرب الى امازيغ
3 - amnay الجمعة 14 يوليوز 2017 - 12:32
فاس مدينة امازيغية بامتياز بناها أمازيغ قبائل زناتة قبل مجئ ادريس التاني اليها و اتخاذها عاصمة لدولته (للتذكير فادريس الثاني ليس ابن ادريس الاول بل ابن رشيد الاوربي الامازيغي لانه ولد بعد. 11 شهرا من وفاة ادريس الاول كما تذكر ذلك جميع المصادر.)
4 - simohamed fes الجمعة 14 يوليوز 2017 - 12:42
سكان مدينة فاس خليط من جميع السنوريات هناك إفتراس قوي للضعيف سواء التعليم أو الصحة أو السكن أو العمل.سوف تكون ضعيفا ولو كنت من أصل بريطاني وليس لك مال
5 - wood الجمعة 14 يوليوز 2017 - 12:46
فهي مناسبة ليدلي كل بدلوه و يلغي بلغاه فالهدف من ذلك تهريب النقاش الى اشياء تافهة كالعروبة و الامازغية و التطرف و تغيب الموضوع الاساسي المتعلق بالمواطنة و حقوق الانسان ، و تغييب البحت في كيفية الخروج من الدولة الاستبدادية و السادية الى دولة المؤسسات.فهي مناسبة ايضا للاكل و الشرب و الزرود و صرف اموال دافعي الضرائب على تنقل و مبيت المدعووين .فسياسة المخزن قديما كانت تعتمد على التجويع الذي يليه اقامات المأدبات لاطعام الجياع و تكريم ازلامه و وشاته !!!
6 - harrokki الجمعة 14 يوليوز 2017 - 12:47
Ou il est le lien entre l'extrémisme et tamazight ???? Le communautarisme de certains nous mène droit au mur
7 - مغربية الجمعة 14 يوليوز 2017 - 13:01
بيضاوي الشعب كي اخلص دكشي لي خلا الحسن التاني البصري...وشكرا
8 - تلميذة الجمعة 14 يوليوز 2017 - 13:15
أحمد الخمليشي مدير دار الحديث الحسنية وتكريمه من طرف ناشطين "أمازيغ" والله مغرب العجائب والغرائب. السيد الخمليشي أستاذ كبير وله رصيد ثقافي مهم لكن موقفه معادي للأمازيغية. وأي إنسان في المنظمة المغربية لحقوق الإنسان يعرف دلك لتصريحاته المعارضة للثقافة الأمازيغية وحتى بعد خطبة أجدير. فأذا أسندت الأمور لغير أهلها فانتظر الساعة
9 - كلمة حق الجمعة 14 يوليوز 2017 - 13:30
كان بالاحرى ان تنظم هذه التظاهرة في أكادير عاصة سوس و تشلحيت او في خنيفرة قلب الامازيغ او الناضور الريفية او طنجة عروس جبالة كاعتراف بغنى المغرب بثقافته هويته الواحدة. و لا افهم تعويض كلمة بربر و اختزالها في الامازيغية. أ لان الامازيغ هم اغلب جنرالات و كوادر العسكر؟؟؟ هذا تنبيه حطير ارجوا من الملك ان لا يهمله.
10 - بودواهي الجمعة 14 يوليوز 2017 - 13:42
الأمازيغية تحتضر و تموت ساعة عبد ساعة بسبب السياسة المخزنية الممنهجة اتجاهها ....فكل التخريجات ستؤدي إلى فناءها ادا لم يتم اقتحام المنفد السياسي فهو الوحيد الكفيل بإعادة إحيائها ....
11 - عبدالله الجمعة 14 يوليوز 2017 - 13:55
المغرب الله يستر يتجه الا طريق غاذي تخرجو في الحيط حتى يضرو راسو، العنصريين الكبار هم الأمازيغ عندهم مرض ديال الضعف ونقص في الشخصية مساكن ، المغرب كاين عايش بخير في السنوات الماضية حتى التسعينات كولشي كان عايش كمغربي بلا مشكل مول الحانوتة عايش مع العروبي بحال الخوت ، الشلح دخل للمدينة وفِي ظرف سنة جاب خوه والتانية جاب عاءلته او ولدو الاولاد مشاو المدرسة او شبعو خبز او دارو لاباس من العروبي او بغاو دابا يسيرو البلاد ، هاذ الفيروس الى ما حديتوهش دابا غاذي تكون حرب أهلية في المغرب بحال الأكراد مع العراقيين ، الحل الوحيد وهو خص المغاربة يقاطعو مول الحانوتة باش يحبسو عاذ الضصارات لي غادي يندمو عليها طول حياتهم.
يا أمازيغ مادا تريدون شوفو الحكومة شحال فيها من أمازيغي ، شكون لي حبسكوم تكلمو لغتكم ؟ ما بقيت نفهم والو اشنو بغيتو او علاش تا تقلبو .
12 - امة الجمعة 14 يوليوز 2017 - 14:03
لمن يقول لماذا فاس فاس اغلبية اسماء احيائها باللغة امازيغية حتى اسم فاس اسم امازيغي و فيها امازيغ بكثرة الحمد الله معدناش مشكل ديال امازيغي او عربي في فاس بتاتا عدنا مشكل واحد هو نتاع مشرملين لمعندهم تا اصل
13 - abdou74 الجمعة 14 يوليوز 2017 - 14:05
ما العلاقة بين الأمازيغية والتطرف؟ على الأمازيغ أن يتعقلوا ويعلموا أن الأمازيغية ليست بلغة بل وسيلة للتواصل ليس إلا فأنا أمازيغي ولكن لست متطرفا فالعربية لغة القرأن وهي مقدمة على كل اللغات أحب من أحب وكره من كره. أتركوا هذا التعصب المقيث الذي يخدم فئة صغيرة وأجندات أجنبية تسعى إلى الفرقة والفتنة والصراعات الفارغة. أما مصطلح التطرف فيمكن إسقاطه على تطرف المدنية والحداثة التي عرت نساء المسلمين وأفسدت أخلاق الشباب. الله المستعان.
14 - احبك يا وطني الجمعة 14 يوليوز 2017 - 14:06
لست أمازيغيا بالأصل لكنني أؤمن بالأمازيغية لغة من لغات البلاد وحبذا لو أني كنت أتقن التحدث بها لذلك أقول ان الاحتفاء بالأمازيغية حينما يكون فكرا وعلما وتنظيرا أتساءل ما موقع ابتسام تسكت من الاعراب هنا وما موقع الصنهاجي وغيرهم من الفنانين ؟ أبحضور هؤلاء نكون قد احتفينا بالامازيغية وبرهنا انها لغة من لغات البلاد ؟ ام ان الامازيغية في نظر هؤلاء هي لغة الغناء والرقص والاهازيج فقط وانها ليست لها علاقة بالتثقيف والفكر والتنوير ؟ لماذا لا نجعل المهرجان مهرجان فكر ونظر وتأمل ومناظرة حول الامازيغية وآفاقها الآنية والمستقبلية ؟ لماذا نخلط دائما في مهرجاناتنا الفكرية بين ماهو علمي وماهو من شغل ( البندير ) اما ياترى القصد هو ان نتوه الناس في عالم الرقص والاهازيج ونترك الاصل وهو التأصيل والتنظير ؟
ام ان المنظمين لا يطيب لهم خاطر الا اذا امتزج الفكر والعلم عندهم بالرقص والهز والفز ؟ صحيح امة تجهل تدبير شأنها واذا علمته أفسدته
15 - ABDELHAK الجمعة 14 يوليوز 2017 - 15:08
لاشك أنهم بوضعهم الامازيغية في مقابل التطرف فهم يقصدون بدالك الاملزيغية في مواجهة مع الهوية الاسلاميةوبالضرورة مع اللغة العربية فلا غرابة ان نجد في هدا الزمان أن كل من هب ودب من المتربصين بالهوية الاسلامية لهدا اليلد العزيز الا وأتيحت الفرصة للمس بهويتنا الاسلاميةومحاولةنفث سمه في الجسم المغربي الدي لاشك انه محصن ضد تلك المحاوالات اليائسة والتي تنتهي بهم دائما للفشل الدريع وينبغي الاشارة ان هؤولا وامثالهم وصلت بهم الوقاحة الى محاولة الطعن في نصوص القرآن والمتواتر والتابت من السنة النبوية أما في مل يخص التطرف فيكفينا على ىسبيل المثال الاية32 من سورة المائدة جيث يقول الله تعالى(من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في ارض فكأنكما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا...)وهي كافية لنشر المحبة والاحترام ليس بين أبناء الوطن الواحد بل بين جميع بني الانسان في هدا العالم وهي تنفي عن الاسلام التطرف كما يدعي البعض....
16 - قبيلة اشجع العربية فاس الجمعة 14 يوليوز 2017 - 16:55
انتم ياجمعيات الامازيغ المدعومة بالالاف الجمعيات والدعم الدولي
تقصدون مواجعة التطرف بمواجهة الهوية العربية الاسلامية للمغرب واحلال محلها هوية البربر المصنوعة في المختبرات ...

الى الرقم 12

لاغرابة في دلك فاهدافكم من انشاء مهرجانتكم الامازيغية في مدن العرب
دو الهوية متل فاس هو التمزيغ
ولكن تصدمون بهوية فاس العربية
فسكانها يتحدتون بعربية اقرب للفصحى

اما فاس فهي مدينة عربية منظ العصر الاموي وسكانها كلهم عرب حتى احوازها ومناكق المجاورة تسكنها فقط العرب

واللشعب العربي الفاسي موجود هم في فاس وتازة وصفرو ومكناس ...هده المدن والمناطق عربية ياسوسي ياشلخ
واغلب السياسين العرب من فاس وعلال الفاسي وحزب الاستقلال الحزب القومي العربي والحركة الوطنية التي يخونها الامازيغ البربر ويدعون انها اخدت منهم السلطة كلها من فاس
17 - مغربي الجمعة 14 يوليوز 2017 - 17:15
كل المدن الكبرى عربية أصيلة. الأمازيغية في البوادي و الجبال فقط. هذا هو الواقع
18 - الاسيس الجمعة 14 يوليوز 2017 - 17:17
بعض الامازيغ يستدل ببعض الاسماء الممزغة للغتهم الاعجمية

باللغة الامازيغية نعم قد يكون بعض اللسماء دات مطلح أمازيغي صرف كما ان دار السلام عاصمة تانزانيا وبلد الوليد وغرناطة اسماء عربية صرفة لمدن بناهى العرب لكن ساكنيها اليوم مجريط وملقا ليسوا عربا كما ان العرب المغاربة اليوم ساكنتها عرب اقحاح رغم بعض عجمية التسمية

فاس هو اسم عربي ويعني الفأس ونحن احفاد العربية فاطمة الفهرية
والملك ادريس وباقي ملوك العرب اغلب سكان فاس من الازد والقيرونين العرب والاندلسين
19 - التطرف أم الهيمنة ؟ السبت 15 يوليوز 2017 - 01:20
هل يمكن لكل هؤلاء الذين يتحذثون عن التطرف ان ينعتوا السادة توني بلير و جورج w بوش ودونالد رامسفلد وغيرهم من زعماء الليبيرالية الجديدة بالمتطرفين ؟؟
20 - شيماء الأربعاء 26 يوليوز 2017 - 12:11
ماذا اقول بعد كل ما قيل فاس الحبيبة ولات امازيغية بالله عليكم ... ان كنتم تطلبون منا احترام تقافتكم فاحترموا ثفافتنا. اتعلمون ان العائلة الفاسية والعائلة الامازيغية كالزيت والماء لن يختلطا ابدا وان تجاورا ومن كذبني فل يجرب العيش وسط عائلة فاسية وسيعلم الفرق.
21 - من قبيلة اولاد احمر الأحد 29 أكتوبر 2017 - 18:20
بالله عليكم يا بربر ،نسب طل ما هو عربي لكم يضعكم في موقف مثير للضحك والسخرية،فاس من معالم الثقافية ذات الطابع الشرق اوسطي ،فاس هي توثيق للنخبة المثقفة،حتى لهجة الفاسيين كالشعر يحترمون القافية ويستعملون مصطلحات اللغة الفصيحة ولا علاقة مع لغة البربر وثقافة البربر،اذهبوا للمدبنة العتيقة المليئة بالرياضات ستجدها نسخة عن بيوت دمشق وبغداد ،نحن لن ننسى تاريخنا المسيد بالدماء والتضحيات في بقاع الارض ،ولن انكر اصولي واصزل قبيلتي لارضاء فئة ضعيفة تستقوي على حطامنا في عصر الازمات مثل البربر ،لو كنتم فعلا كما تتدعون لما توارت على ارض المغرب شعوب مختلفة وانتم في سباتكم نائمين
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.