24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | عصبة حقوقية تطالب بفاتح السنة الأمازيغية عيداً

عصبة حقوقية تطالب بفاتح السنة الأمازيغية عيداً

عصبة حقوقية تطالب بفاتح السنة الأمازيغية عيداً

طالبت العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان "الدولة المغربية بإقرار يوم بداية السنة الأمازيغية عيداً وطنياً، أسوة بالسنة الميلادية والهجرية المحتفى بهما"، وفق ما ذكره بلاغ صادر اليوم الجمعة عن المكتب التنفيذي لهذه المنظمة الحقوقية الأمازيغية التي يوجد مقرها في بويزكارن.

واستنكرت العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان، من خلال البيان الذي تتوفر هسبريس على نسخة منه، ما وصفته بــ "تعطيل الحكومة للقانون التنظيمي الخاص بتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، لاسيما أن وضعية الأمازيغية في تراجع مهول يوماً بعد يوم في كل مناحي الحياة العامة وصل حتى التمييز في قطاع الرياضة".

وطالب البيان ذاته الفرق البرلمانية بمجلسي النواب والمستشارين بـ "تخصيص جلسة خاصة لمساءلة رئيس الحكومة حول التدابير الحكومية المتخذة لتسريع التنزيل الدستوري للطابع الرسمي للأمازيغية"، مثمنا "قرار الحكومة الجزائرية بإقرار رأس السنة الأمازيغية عيداً رسمياً وعطلة مؤدى عنها"، داعيا جميع أنظمة شمال إفريقيا إلى "الاعتراف برأس السنة الأمازيغية عيداً في كل هذه البلدان الأمازيغية".

وهنأت العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان الملك محمدا السادس والشعب المغربي بحلول السنة الميلادية الجديدة والسنة الامازيغية الجديدة 2968.

وقال بوبكر أنغير، رئيس العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان، في تصريح لهسبريس، "نتوسم خيراً أولاً من جلالة الملك، الذي أكد في أكثر من خطاب على ضرورة إنصاف الأمازيغية"، وأضاف أن "عدداً كبيراً من وزراء حكومة سعد الدين العثماني، وهو شخصياً، متفقون مع مطالبنا وتنقصهم فقط الجرأة وروح المبادرة في هذا الاتجاه".

ولفت أنغير إلى أن "المغرب مطالب حالياً بتدارك هذه القضية، بعد إقرار الجارة الجزائر لفاتح السنة الأمازيغية عطلة رسمية"، مشيراً إلى أن "المغرب أولى بالسبق في هذا الأمر بعد عدة مكاسب منها دستور 2011".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (47)

1 - عابرون السبت 06 يناير 2018 - 08:28
فرعتو لينا مخنا بالتفاهات .. واش البلاد لور لور (غلاء فساد اجتماعي و اخلاقي نهب الثروات قتل اغتصابات تعليم و صحة ميؤوس منهم... ) و نتي يا القرعة اش خاصك ؟ خاصني مشطة. لا حول و لا قوة الا بالله هذا مطلب تمييزي عنصري احنا مغاربة مسلمين كيف ما كانت لهجتنا لوننا او وضعيتنا..
2 - الوطنية السبت 06 يناير 2018 - 08:32
يا اخواني عندنا مطالب اخرى اجتماعية صحية تعليمية واقتصادية لم تتحقق بعد بل نحن سائرون من السئ الى الاسوء وتطالبون بعيد امزيغي الذي لا يوافقكم عليه كل المغاربة اطلبوا الاهم لم تعودوا صالحين لاي شئ فقط خلق البلبلة
3 - Me again السبت 06 يناير 2018 - 08:33
اسكاس اماينو امازيغن ايت تمازيرت!

سنة سعيدة للامازيغ أهل البلاد!
4 - Salim de paris السبت 06 يناير 2018 - 08:35
Salam à tous
Encore deux couleurs et votre drapeau devient le drapeau des homosexuels...Merci de publier.
5 - احبك وطني السبت 06 يناير 2018 - 08:41
الاحتفال بالاعياد لا يحتاج الى اذن مكتوب او اعتراف من اطراف اخرى هي سنتكم الامازيغية وتستطيعون الاحتفال بها على طريقتكم من يمنعكم من ذلك مادام القصد هو الاحتفال . اما طلب الاذن والترسيم فهذا هو الامر الذي يخفي وراءه ما يخفيه
لعلمكم كثيرا من شعوب العالم التي تعيش في كنف دول وانظمة كبرى ديموقراطية في العالم لها طقوس واعياد ورموز خاصة بها وتعتبرها جزءا من هويتها وثقافتها ، هذه الشعوب تمارس تلك الطقوس وتحتفي باعيادها دونما حاجة الى طلب اذن من الدول والانظمة التي تحكمها لانها وبكل بساطة تعتبر ان ذلك حقها وملكا لها فمن الغباء استئذان الغير في الاحتفاء بها
احتفلوا وغنوا وارقصوا واذبحوا الذبائح فلا داعي للاذن ولا الترسيم لن يفيدكم ذلك في شيء
6 - TAGADAT السبت 06 يناير 2018 - 08:41
Bien sûr le pp amazighre doit fêter la fin de l année amazighre et dans sa terre amazighre et on demande sada9a de personne.
7 - الناظوري النايم السبت 06 يناير 2018 - 08:47
الجزائر وضعت المغرب في مأزق كبير لذلك يجب على المغرب تجنب الفتنة والابتعاد عن الأمازيغ وتركهم في جبالهم هربوا إلى الجبال وتركوا العرب يدافعون عن الأرض وعندما ذهب المستعمر استوطنوا درب عمر وفي السنين القادمة سيطلب الصحراويين بسنتهم والمزابين تم الريفيين ثم هاد السود جنوب الصحراء سيصبح المغرب غارق سنوات وهمية
8 - نور الهدى السبت 06 يناير 2018 - 09:04
تريدون أن ترجعوا للبربرية و الوثنية بالاحتفال بشيشنغ و تريدون صنع حضارة من لا شيء كما صنعتم لغة في المختبرات و تحاولون فرضها على المغاربة.

الحضارة لها آثار من معالم أثرية و فنية. في مصر هناك الأهرامات أين أهراماتكم؟

حضارتي العربية الاسلامية تركت المعمار و الأدب و الفن و العلوم و الرياضيات و الطب....فماذا ترك شيشنغ؟
لو كانت لكم حضارة لكنت أول من تعلم لغتكم و لكن مع الأسف لاشيء سوى كراهية الآخر.
9 - م المصطفى السبت 06 يناير 2018 - 09:14
أمر في منتهى البساطة، وغالبا - إن آجلا أو عاجلا - ستتم الموافقة عليه من طرف الدولة، خصوصا وأن اللغة الرسمية الثانية للبلاد هي الأمازيغية، وأن المغرب كان سباقا لهذه المبادرة ....
لكن ما نخشاه نحن العرب ( السود منا والبيض ) أن يكون هذا الطلب تغطية مدسوسة أو نية مبيتة لطلبات مستقبلية أخرى لا قدر الله، لا تسير في الخط الصحيح للتماسك بين جميع المواطنين...
10 - ازناسني من فاس السبت 06 يناير 2018 - 09:17
الوهم كالضباب لا يمكن ٲن يستمر، لٲن شمس العروبة سوف تجعله ينقشع و يزول. نعم العروبة شمس الوجود، فٲول سد، في العالم (مٲرب) عربي، و ٲول من استدل على الاتجاه في البحر باستعمال النجوم هم العرب القدامى حسب المؤرخ الاغريقي العظيم هيرودوت، ومخترعوا الرياضيات و الارقام العربية هم العرب، و هلم جرا. فيما يخص التقويم فالعرب كان لها تقويمان، خما ٲشهر العرب العاربة و ٲشهر العرب المستعربة، و هذه الٲخيرة هي التي يطلق عليها خطٲ السنة الهجرية، فشهر رمضان مثلا مهناه شدة الحر لٲنه كان يقع في فترة شديدة الحر في السنة. كما ٲن العرب كانوا يزيدون الشهر الثالث عشر كل ثلاث سنوات للحفاظ على استقرار الٲشهر لٲن التقويم كان قمريا كما نعلم و يسمى هذا الشهر بالنسيء وهذا و ان دل على شيء فانما يدل على دهاء العرب. ٲما ٲشهر العرب العارية فهي الٲشهر التي كانت تستعمل في الزمان الغابرة، وكل موثق سواء في الكراجع لليونانية القديمة ٲو العربية. ايتونا بما يفيد وجود ما زعمتم، تضحكون على ذقوننا. لا وجود لالتقويم ٲمازيغي.سكان شمال افرفيا كانوا دائما تابعين للاقوام التي استعمرتهم حتى حتى حررهم بني عمومتهم العرب. المجد للعروبة
11 - التصدي السبت 06 يناير 2018 - 09:22
اياكم والتفرقة. اياكم والتفرقة . على كل المسوولين التصدي لرؤوس الجمعيات والعصب ومحاكمتهم لانهم يسعون لتفرقة الشعب المغربي .
12 - Zeggo Amlal السبت 06 يناير 2018 - 09:23
Un gouvernement des PJD ne répondra jamais à ce droit légitime du peuple marocain. Un parti soutenu par les wahhabites du golf qui ne cessent de s'infiltrer au sein de la société marocaine à cause de sa pauvreté et de son analphabetisme, n'acceptera jamais de faire ainsi. Lrs arabes considèrent tjrs l'amazirité comme un grand ennemi qui ne différe en rien chez eux du sionisme et cela dépasse toutes sortes de racisme et d'apartheid.
13 - اسولي السبت 06 يناير 2018 - 09:24
الحرية اذا منحت لغير اهلها. لا يعرفون بدايتها ولا نهاذتها .تصبح فوضى عارمة لاحدود لها. نحن الشعب المغربي نتكون من عدة اطياف واعراق وانساب و اجناس اختلطنا فيما بينها بالزواج و المصاهرة. .واصبحنا مكونا واحدا. (اسمه (مغاربة). وخلقت طحاليب بقدرة قادر من اجل البلبلة ليس الا. .تطالب بما يفرق المغاربة. الي هذا بربري هذا عربي هذا مورسكي هذا يهودي هذا جبلي هذا صحراوي و.... فاذا طالبت كل هاذة الاجناس باعيادها وعاداتها ففي كل يوم عيد فتصبح كل ايامنا عطلا و اعيادا. هناك اياد خفية تحرك هاذه الكراكيز.
14 - باب المغاربة السبت 06 يناير 2018 - 09:34
الحقيقة و  الواقع :
لا سنة أمازيغية و لا هجرية و لا هم يحزنون !!!
   بل السنة الميلادية  التي يحتفل بها في وطننا  ؛ حبذا لو  احتفل بها  على طريقة خاصة للمغاربة بعيدا كل البعد عن  تقليد هوية  الغرب من شرب الكحول و تبدير المال ...و
إن عضماء  المغاربة من اصل أمازيغي  في عهد النهضة الإسلامية في الأندلس  كانوا يحتفلون بما يحتفل به المسلمون على أساس التوحيد و حبهم للدين الإسلامي الحنيف.
المشكل ليس في تسريع الطابع الرسمي  لللغة الأمازيغية و  إقرار  يوم بداية السنة الأمازيغية  عيدا  وطنيا ،  بل كيف تجعل من اللغة الأمازيغية تراث مشتركا بين كل المغاربة يغني اللغة العربية كما تغنيه بدورها. و كذلك كيف يمكن للمغاربة أن يحتفلوا   جلهم بهذه الاعياد .
هل  العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان لها مشروع و تخطيط  لجمع شمل المغاربة و  ومحصنة  ضد التيارات الخارجية التي تتربص  بالجميع لفرق  ببن أبناء الوطن الواحد. هل في وسعها أن تصلح بين المغرب و الجزائر على أساس كلنا امازغيون  و مسلمون !!
 

 
15 - ayoub السبت 06 يناير 2018 - 09:38
رغم أن دولتنا المغربية اعترافات بالامزيغية لغة وطنية ورسمية إلا انها لم تعترف برمزيتها إلى أن نكتشف بعدها ان ماهو الا حبر على ورق
16 - تنغغغغير السبت 06 يناير 2018 - 09:59
بالتوفيق انشاء الله ولم لا كسائر الاعياد.
17 - ملاحظ للامازيغية السبت 06 يناير 2018 - 10:23
اعتراف الجزاءر بهده المناسبة الملفقة ليست الا من باب احراج المغرب وتهدءة خواطر لاغراض سياسية والمغرب لن يعترف بهد ه المناسبة الان وغدا امره عند الله وفى كل الاحوال البربر يبحتون عن شيء يتعلقون به ولو كان وهما ليشعروا بان لهم وجود الة جانب غيرهم لكن الحقيقة ان هده المناسبة لا تمت لتاريخ البربر بشيء وهى عادة وثنية فلاحية غامضة لا اساس لها الا كعادة فلاحية ويقال لها حاكوزا وهى اقرب ماتكون لعادة يهودية ليس الا لكن الهبال البربري لم يعد له اليوم من حدود خاصة ادا توفرت له ضروف مشجعة
18 - مغربي يلاحظ السبت 06 يناير 2018 - 10:34
هده المناسبة هى اقرب منها لمناسبة يهودية اكثر منها مغربية وتسمى حاكوزا وهى تسمية يهودية ترتبط بالعادات الفلاحية لكن البرابرة يريدون التمسك بها كما يريدون التمسك بتافيناغ الفنيقية ولو انهم لازالوا يجملونها وينعشوها فى الحاضنة حتى يكون لهم وجود مميز الى جانب العرب وهده فى الواقع كلها مضاهر مفتعلة ومصطنعة ولو ضلوا يهللون لاقدميتها وهى هبل من هبال البربر التى لم يعد لها من حدود اخترعوا العلم والشعار وتافيناغ والعنصرية والسنة وتامزغا وووو وهى كلها اشياء مبتدعة لا عراقة لها بقدر ما ترمى للاختلاف والقول نحن هنا وبعد؟
19 - TAGADAT السبت 06 يناير 2018 - 10:41
Le maroc et l ensemble du nord d afrique sont amazighre et nous sommes pas contre les arabes,mais nous sommes contre que ces arabes nous disent ce qu' on doit faire dans notre pays sous le prétexte de la religion et çi cette religion appartient au Dieu qu' elle soit la bienvenue et çi elle appartient seulement aux arabes qu' elle degage,donc viver tranquille ou ramasser votre bagage et ne parler pas d une civilisation arabe qu' elle n a jamais existé comme celui qu' a parler de la civilisation des farines qui ne sont pas des arabes,n importe quoi bon a rien
20 - ماسين السبت 06 يناير 2018 - 10:45
رقم 4 salim De paris
اتعجب من شخص كمثلك يعيش في باريس ارض الحريات وبافكار داعشيه بامتياز.
العيش على المساعدات الاجتماعية اي التسول مرفوق بالتطرف. تبارك الله عليك.
شكرا هسبرس على النشر
21 - مغرد مغربي السبت 06 يناير 2018 - 10:46
العلم البربري واسم اماسيخ وتافيناغ وتامزغا وحاكوزا اي هده المناسبة وو والاسماء الوثنية او اليهودية كلها اشياء مغترعة ولا عراقة لها فى المجتمع البربري ولكن التعلق بها ليس الا للتاكيد على اننا هنا واننا لسنا عربا ولتاكيد وجود مغا ير للعرب صحيح هناك لهجات بربرية اما هده الرموز فليست الا من قبيل خلق الاختلاف عن العرب والتميز ليس الا اما فى الحقيقة فلا اصل لها
22 - nawfal السبت 06 يناير 2018 - 10:49
لمادا سنحتفل بهده السنة الوهمية الدي لم نسمع عنها إلا السنين القليلة الأخيرة ولمادا هده الضجة المغرب محتاج إلى مخترعين و عباقرة الدين سيساهمون في رفع مستوى عيش المغاربة و الأمازيغ لا يتوفرون على هدا إدا كان هم أنفسهم يعيشون في الحوانت و في حالة مزرية ، التقدم لا يأتي بحرمان النفس و جمع الأموال
23 - الساعون للتفرقة . السبت 06 يناير 2018 - 10:50
هناك ايدي خفية تحرك هاولاء . انهم يسعون الى عدم الاستقرا والامن في هدا البلد الامين . فاحدروهم . فاحدروهم . فاحدروهم . كلنا مغاربة بمختلف اطيافنا ولهجاتنا فلادعي للتفرقة .
24 - sami السبت 06 يناير 2018 - 11:27
باختصار ماقل ودل الاعتراف بالسنة الامازيغية عيدا وطنيا هو في حد داته الاعتراف بدولة داخل دولة.
25 - بىبري أصيل السبت 06 يناير 2018 - 11:35
أستنكر هذه الطقوس الدخيلة على مجتمعنا والتي يدعي أصحابها كذبا أن البربر القدامى كانوا يمارسونها. بكل صراحة هؤلاء حفدة منضر الظهير البربري الماريشال ليوطي وهذه الأعلام التي يلوحون بها هي أعلام اللواطيين الشواذ والمثليين وهم لا يشعرون.
26 - حسن السبت 06 يناير 2018 - 11:43
العيد في الإسلام عيدين عيد الأضحى وعيد الفطر ولا ثالث لهما .وإدا طلبتم أطلبوا أشياء تستفدون منها وأسركم .أطبوا المدارس، المستشفيات، الطرق ،العلم النافع ،الطرق، المياه. كفان أعيادا وحفلات ومهرجنات ومسرحيات ومواسم الأمة غارقة في مشاكل ومعانات .
27 - Raddad rimini sud السبت 06 يناير 2018 - 11:50
وامرضتنا بهده الثفاهات ماكين لا امازيغية ولا والوا العربية لعاجبو الحال مرحبا ولمبغاش يسكت لن نقبل بالامازيغية لغة رسمية الدسارة هده بقيتو لنا غانتوما أمتا. درستو وفهمتوا رجعو للجبال
28 - Molina السبت 06 يناير 2018 - 12:18
كنو هانيين امازيغن غدي احتفل اغدي انتصر انشاء الله ass guas ighoudan
29 - بوتقموت السبت 06 يناير 2018 - 12:31
اعتقد انه لو تم تعربب وتمزيغ المغاربة بعد الاستقلال لما راينا العنصرية والتوتر الذي نراه اليوم،حيث ان تعريب المغاربة فقط جعل نسبة من المغاربة تعتقد ان اصلها عربي وهذا غلط كبير اضافة الئ احساس الامازيغ بالتمييز والعنصرية وهذا صحيح اذ كيف لامك التي لاتعرف اللغة العربية ان تدافع عن نفسها امام قاضي او....اذن لو تم تمزيغ وتعريب المغاربة لكان لنا هوية واحدة.المخزن يحاول في السنوات الاخيرة اصلاح العطب الكبير ونتمنئ ان ينجح.للاشارة المغرب 30%امازيغ قح 50% امازيغ معربون 10% اندلسيون وهم خليط بين العرب والامازيغ و الاندلسيين،7% عرب قح( في فاس متلا) 3% اعراق اخرئ
30 - خالف تعرف.. السبت 06 يناير 2018 - 13:08
انا شخصيا لا أعرف التقويم الأمازيغي .ومن ثمة لا أعرف بداية السنة وعدد أشهرها وايضا عدد ايام كل شهر .وإذن كيف يمكن تحديد ومعرفة بداية السنة ؟ والتي تكون عادة تؤرخ لظاهرة طبيعية او اجتماعية (.اعتقد ان الأمر ليس إلا من قبيل خالف تعرف .)
31 - جواد الداودي السبت 06 يناير 2018 - 14:03
19 – تاكادات

شمال افريقيا ماشي امازيغية
باش تكون امازيغية – لازم يكنوا سكانها كاملين امازيغ او الثقافة السائدة فيها امازيغية او اللغة السائدة فيها هي الامازيغية – وسكانها ماشي امازيغ كاملين – والثقافة السائدة هي الثقافة العربية – واللغة السائدة هي اللغة العربية
كتقول الامازيغ ماشي ضدّ العرب – ولكن الحقيقة هي ان الامازيغ ضدّ العرب مية ف لمية – يعني ما كيكرهو ف العالم الا العرب
اذكر حاجة وحدة ما متعلقاش بينا وتدخّلنا فيها؟
مني بديتوا كتصنعوا ف لغة امازيغية ما تدخلناش
مني قررتو تكتبوها بتيفيناغ ما تدخلناش
مني دارت ليكم الدولة قناة خاصة بيكم ما تدخلناش
مني صنعتوا راية خاصة بيكم ما تدخلناش
مني بغيتوا تبداو كتسميو اولادكم باسماء امازيغية ما تدخلناش
احنا كنتدخلوا مني كتفوتوا الحدود
تدخلنا ف السنة الفلاحية حيث ديالنا – ماشي ديالكم
والتدخل ديالنا في التعليم – حيث بغيتوا تفرضوا علينا لغة ما عندنا ما نديروا بيها
اذكر حاجة وحدة منعناكم منها بسبب الدين؟
احنا ما مسوقينش ليكم
من شاء فليومن ومن شاء فليكفر
اشكون انت؟ - اللي تقول لينا سيرو فحالكم من هنا – وتشدنا الرعدة – ونهربوا؟
va faire dodo
32 - fati السبت 06 يناير 2018 - 15:22
إذا كان لا بد من يوم للأمازيغ يحتفلون به فهو ذكرى خطاب أجدير و ذلك ليتخلص الجميع من عقدة النقص التي لديهم.
أما الاحتفال بشيشنغ فلا تحلموا يوما أنه سيتحقق. تحياتي.
33 - العربي العوني السبت 06 يناير 2018 - 15:24
ما هي القيمة المضافة للبشرية بالبربربة
إلا العنصرية القبلية البربرية وكره الانسان العربي ولغة القران
34 - شرف السبت 06 يناير 2018 - 16:19
اراد المستعمر الفرنسي ان يحدث الانشقاق بين المغاربة فتصدى المغاربة جميعا للظهير البربري سنة ١٩٣٠. باعتبار المغرب بلد مسلم يضم قباىل مختلفة في بعض التقاليد والعادات واللهجات ولكن يوحدها الانتماء لهذا الوطن والعروبة والاسلام.
هذه النعرات العصبية التي بدات تطفوا مؤخرا على السطح والتي تحركها جهات معادية لهذا البلد الضارب في الحضارة لن تجد صداها ومبتغاها.
35 - شاوي السبت 06 يناير 2018 - 16:53
انه التعصب بام عينيه وهو يخفي بما لا يدعو للشك نوايا خبيثة. عودو للتاريخ اذا كنتم صادقين. استفيدوا من المقال الذي نشر على صفحة هيسبرس الالكترونية لرشيد الإدريسي، أستاذ بجامعة الحسن الثاني/ كلية الآداب بنمسيك/ الدارالبيضاء،
تحت عنوان: السنة الأمازيغية "أكذوبة" .. تاريخ مزور وتسمية سياسية. بتاريخ : الجمعة 05 يناير 2018.
36 - علي مص بري السبت 06 يناير 2018 - 17:13
ٱلى عابرون،غريب أمركم،لا تظهر لكم المشاكل التي يتخبط فيها المغرب إلا عندما يتم الحديث عن الأمازيغية،كأنها هي سبب ذلك أو كأنها هي سبب ما يحدث في البلدان ااعربية من تناحر
37 - Malika السبت 06 يناير 2018 - 18:09
بحلول الثالث عشر من يناير في التقويم الميلادي، يخلد سكان شمال إفريقيا حدثا متجذرا في التاريخ، إنه حدث رأس السنة الأمازيغية التي يحتفل بها العديد منا دون إدراك ولا إحاطة بدلالاته الرمزية والتاريخية، فهم هذا الحدث الذي يعد مفخرة سكان تامازغا بدون استثناء أصبح ضرورة ملحة في ظل تصاعد الوعي الهوياتي لدى الأمازيغ(*)، ثم في ظل التجاهل الرسمي للحدث والمحاولات اليائسة لبعض الأصوات النشاز في التشكيك في تاريخانية ومرجعية الاحتفال.ass guass ighoudan
38 - Citoyen de centre السبت 06 يناير 2018 - 18:11
Le nommé jouais Daodi est très sensible à tamazighte ;chaque fois qu'il entend le mot Tamazighte ou Amazighe ;Il réagit d'une manière anormale; il est provoqué et ne sait comment réagir; peut être il a de mauvais souvenirs avec les amazighes;Il m'apparait comme Boutflika qui est allergique aux marocains , je le conseil d'aller se soigner vite .
39 - Aigle marocain السبت 06 يناير 2018 - 18:44
Pour jouad eddaoudi
واش حثى انت كتقول ان لغة اهل الجنة هي لغة هبل او لغة ابو جهل وابو لهب؟
علاش كتخفو من تمازيغت وتزعجكم؟
وترتعشون كلما سمعتم كلمة تامازيغت او امازيغ؟
من فضلك اعطيني معلومة عن منطقتك وسادلك اين ستجد جدورك و وجود الامازيغ في منطقتك. وارجو منك ان لا تتعصب كثيرا واحتفظ بهدوءك، وسنتفاهم على كثير من الامور فيما يخص الامازيغية التي تزعجك كثيرا و شكرا لك.
40 - marocain السبت 06 يناير 2018 - 19:30
qu est ce que ça change pour le citoyen cette année que vous voulez s approprier par force tout comme d imposer a la population marocaine une langue qui n a de prés ni de loin des preneurs chez même les berbères je ^pense qu il y a bien d autres raisons derrière les marocain s en fiche royalement de ces revendications hostiles a son avenir et qui l empêche d avancer en toute quiétude. le marocain veut vivre une vie décente( les soins ;le travail ;construire son )pays dans l intérêt de tous
41 - النكوري السبت 06 يناير 2018 - 20:01
الى الاخ الشاوي
الإدريسي لا يمكن له ان يزور التاريخ
المؤرخون يجمعون على ان المغرب بلاد الامازيغ يقول العلامة ابن خلدون ( لإن العرب لم يكن المغرب في الأيام السابقة بوطن لهم و انما انتقل اليه في المائة الخامسة افاريق من بني هلال و سليم و اختلطوا في الدول هناك و كانت أخبارهم من أخبارها و لذلك استوعبناها ) الجزأ 6 ص 6
نستفيد ان العرب دخلوا في المائة الخامسة و كان لهم تأثير على الأوضاع السياسية و الاجتماعية و لذلك تحدث عنهم ابن خلدون
نستفيد ان المغرب بلاد الامازيغ و العرب اقلية وافدون في المائة الخامسة الهجرية اي القرن الثاني عشر ميلادي
اذا كان عندك نصوص للمؤرخين تثبت ان المغرب بلاد العرب آتي بها
الثقافة الامازيغية و لغتهم يجب ان تكون هي الاولى في الدستور
42 - نور الهدى السبت 06 يناير 2018 - 20:45
Aigle marocain.
لا نجد أي فكرة تستحق القراءة فيما تكتبه فقط الرغبة في تكميم الأفواه بكلام حفظتموه عن ظهر قلب.
كلام السيد الداودي واضح و منطقي و كتابته تدل على شخص متزن و بعيد جدا عن العصبية خلافا لما أنت عليه أنت و رفاقك.
الخلاصة المنطقية التي قالها و يعيدها لكم الداودي أنه حتى إن كنتم أغلبية عرقية فالعرب أغلبية ثقافية و لسانية.
و لا أحس بأحد يرتعد خوفا منكم وراء الحاسوب. بل العكس أنتم معروفون تاريخيا بالخوف و الاحتماء بالجبال و ما هو إلا الخوف الذي يولد الحقد الذي تشتكون منه الآن.
43 - التاريخ السبت 06 يناير 2018 - 21:52
ليس هناك سنة امزيغية مطلقا لا من حيث الواقع ولا من حيث التاريخ.. هناك فقط السنة الفلاحية لا اقل ولا اكثر ، وهي سنة للعرب وللامازيغ ولليهود ولكل الفلاحين على الاقل بالمغرب ، ويوم الفاتح من يناير او (الناير ) هو يوم 13 من يناير المعروف حاليا..اما الامازيغ المسلمون فكان تاريخهم هجريا والمسيحيون منهم تاريخهم غريغوري او روماني واليهود المغاربة كانوا يؤرخون باحد هذين التاريخين وبالخصوص التاريخ الهجري حيث ان التاريخ المسمى خطا الميلادي لم يدخل المغرب الا في عهد الاستعمار..واذا اسمر المغاربة في هذا التفريق الاختلاقي فانتظروا التاريخ المثلي وبعده التاريخ العلماني غدا ان شاء الله..
44 - لحنين75 الأحد 07 يناير 2018 - 03:24
سوف يطالبون بالرءس سنة الامازغية و أيام و كذالك بالاعياد الأخرى الموجودة في السنة لا ؟؟ نسيتم الشيعة كذالك لسيطالبون بعيدهم لا ؟ لاحظوا معي سوف تممر و تصوت كل هذه الاعياد في في البرلمان !!! " الفيل كان خاصو فيلا " كثير الشكر للمعلق رقم 1 و الله كلامك على صواب و الذي اضحكني !! اتمنى لك كل الخير يااخي ..! الله يجعل ايامنا كلها سلم و سلام و أعياد و محبة و ابتسامة .! نحمده سبحانه و تعالى يوميا على الصحة و السلامة و النعمة و العافية ! ايام الله كلها أعياد ! و السلام عليكم شكرا هسبرس.
45 - النكوري الأحد 07 يناير 2018 - 14:19
الامازيغ أغلبية في كامل في شمال افريقيا و ليس فقط في هولاندا
يقول العلامة ابن خلدون ( فأن امة العرب لم يكن لهم إلمام قط بالمغرب لا في ايام الجاهلية و لا في الاسلام لأن الامم البربرية التي كانوا به يمانعون عليه الامم )
و قال ( العرب لم يكن المغرب لهم بوطن في الأيام السابقة و انما انتقل اليه افاريق من بني هلال و سليم في المائة الخامسة و اختلطوا بالدول هناك )
المغرب قبل بني هلال كان خالياً من العرب
لان الامازيغ حاربوا العرب قرابة 70 سنة ثم اسلموا و انظموا الى الخلافة الاموية من سنة 712 الى سنة 739 و طردوا بعدها العرب نهائيا الى ان أرسل الروافض الفاطميون قبائل البدو ليعيثوا في الارض فسادا و زعزعة استقرار دولته انتقاما منه
اذن المغرب و المقصود به شمال افريقيا لم تكن ارض العرب و انما الذي يعتبرون انفسهم عرب اصولهم امازيغية مستعربين و هناك اقلية من احفاد اعراب هلال و غيرهم
الامازيغية تراث لجميع المغاربة سواء كانوا مستعربين او محافظين على لغتهم و لا خير فيمن يتنكر لأصله
46 - youguerten الأحد 07 يناير 2018 - 15:24
اسكاس امينو لكل شعوب شمال افريقيا ،الارض امازيغية والشعب اغلبيته دماء امزيغية وديانة اسلامية معتدلة متسامحة، يتقن لغة استمراريته ووجوده الامزيغية ويحب العربية بقدر انها اداة لفهم دينه ،ويستعمل الانجليزية والفرنسية لينفتح على العالم والعلوم والعصر، لكن لا ينسلخ عن ذاته وتاريخه وهويته الامزيغية، كفى تضليلا وتحريفا وتزويرا كفى تعميما وتعتيما،
47 - Mhammed الجمعة 12 يناير 2018 - 09:47
رد على 1 عابرون
مكاين اللي فرع لنا روسنا
قد اغنية الحضارة العربية
الاندلسية في المغربية
وكان هدا المغرب. معمر كانت
فيه حضارة قبل مجيء عرب
الشرق وعرب الاندلس(
والندلسيون مشي كلهم عرب)
اما القرع لي كاتهدر عليه
واردوه قرع غير تفاهات
وعنصرية
القومجيين العرب التي اتوا
بها من حزب البعث القومجي
العروبي في سوريا والعراق
وانت تعرف من اسس القومية
العربية الزاءفة المستبدة
التي لا ولن تجد مقاما عندنا
في المغرب .فالتدهب الى
غير رجعة عاش المغرب وعاش
المغاربة.من طنجة الى
الكويرة والحمد لله اننا جميعا
مسلمون
المجموع: 47 | عرض: 1 - 47

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.