24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مقبرة باب أغمات تستفيد من حملة تنظيف بمراكش (5.00)

  2. عبد النباوي: تهديد الحق في الخصوصية يرافق التطور التكنولوجي (5.00)

  3. الصحافي محمد صديق معنينو يصدر "خديم الملك"‎ (5.00)

  4. جامعة محمد الخامس تحضر في تصنيف دولي (5.00)

  5. لقاء دولي يناقش بمراكش موضوع "اليهود المغاربة" (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | في ذكرى الفنان الأمازيغي امبارك أولعربي .. صوت الهامش المنسي

في ذكرى الفنان الأمازيغي امبارك أولعربي .. صوت الهامش المنسي

في ذكرى الفنان الأمازيغي امبارك أولعربي .. صوت الهامش المنسي

بحلول التاسع من يناير تكون سبع سنوات قد مرت على رحيل الفنان الأمازيغي الكبير امبارك أولعربي، قائد كتيبة "صاغرو باند"، الذي كان أستاذا - بكل ما للكلمة من معنى - في صفوف الحركة الأمازيغية. تحل ذكرى رحيله لنستحضر بكل تأثر وحسرة فقدان فنّان الشعب، الذي حطّم جدار الخوف، ودشّن الخطاب الصريح، وعبّر بدون تحفّظ عن معاناة إنسان الهامش بكلمات قوية ومزلزلة، فنان ظهرت بفضله العديد من "الكتائب الناشئة "على طول الجنوب الشرقي بالخصوص، لتعلن ميلاد لون موسيقي "متمرد" في كل شيء.

امبارك أولعربي، ذلك الهرم الذي سيظل منقوشا في ذاكرة كل الأحرار على طول "تامازغا"، كرّس حياته لخدمة قضايا المواطن في الجانب المنسي من الوطن، فغنى على إيقاع الحزن ولكنة القلق، وقال كفى من التهميش والتفقير والتزوير، ونادى بالحرية والتحرر، وعزف على حبل العزيمة والتحدي غير آبه بشوك الطريق الذي اختاره.

امبارك أولعربي أو "نبا"، كما يفضل معجبوه أن ينادوه، فنّان عرف كيف يصقل موهبته ويجعل لنفسه -رغم صغر سنه- مكانا في سماء الأغنية الأمازيغية الملتزمة، إلى جانب أسماء كبرى وصلت إلى العالمية من قبيل يدير، ومعتوب لونيس، والوليد ميمون، وغيرهم، فنان أسر قلوب المنسيين، كيف لا وهو الذي جعل من قضايا وهموم هؤلاء محور إبداعاته.

ولد "نبا" ذات يوم من سنة 1982 بقرية "ملعب" بإقليم الرشيدية. بهذه القرية دشّن مشواره الدراسي إلى أن حصل على الباكلوريا، ثم انتقل إلى مدينة مكناس وولج كلية العلوم القانونية، حيث حصل على الإجازة في العلوم السياسية سنة 2006، وعاد مرة أخرى إلى الجنوب الشرقي، حيث حط الرحال بالكلية متعددة التخصصات بالرشيدية، حيث انتزع إجازة ثانية في تخصص الدراسات الفرنسية سنة 2009. وقد بدأ الراحل التحضير للماستر، إلا أن يد المنون اختطفته، واختطفت معه طموح الحصول على شهادة الماستر.

تعددت مواهب امبارك أولعربي، فكان يجيد العزف- إلى جانب القيثارة- على آلة الساكسفون والناي والعود، وكان عزفه لا يقل مهنية واحترافية عن كبار الموسيقيين. ولم تتوقف موهبة "نبا" عند الموسيقى، بل كان الفقيد فنانا تشكيليا يلاعب الألوان، وشاعرا يداعب الكلمات وبكل اللغات، وقد اهتدى إلى تأسيس مجموعة غنائية سمّاها "صاغرو باند"، تيمّنا برمزية وتاريخ هذا الجبل، الذي يعتبر مرآة أنفة وعزة نفس وصمود ساكنة الجنوب الشرقي.

في سنة 2006، أصدر امبارك أولعربي ألبومه الأول الذي عنونه بـ"موحى"، وتضمن ست أغان مكنته من شهرة وشعبية منقطعة النظير، حيث فتحت أمامه أبواب المشاركة في عدة مهرجانات محلية ووطنية. وفي سنة 2008 أصدر ألبومه الثاني "تيليلّي" (الحرية)، تضمن عشر أغان حول تيمة المساواة والتعايش والحرية، فكانت بداية العالمية في مشوار فنان اختار أن يكون وفيا للقيم الكونية.

بعد ذلك أخرج الفنان امبارك أولعربي ألبومه الثالث سنة 2009، بعنوان "أوس ئ ئ تالا" (ساعدني على البكاء)، وتضمن ثماني أغان، تتقدمها "تابرات ئ ؤباما" (رسالة إلى أوباما)، وهو الإبداع الذي زاد من شعبيته، وضاعف عدد معجبيه ومحبيه داخل وخارج الحدود.

ولم يتأخر امبارك أولعربي في إصدار ألبوم رابع سنة 2010 تحت عنوان إنجليزي No bordelines (لا حدود)، تضمن أغاني باللغتين الأمازيغية والإنجليزية، وهي السنة التي حاز فيها على جائزة أحسن مغنّ أمازيغي.

أصيب مبارك أولعربي بمرض "شيرغ ستروس" في يوليوز 2010، بعد مشاركته في مهرجان دولي بسويسرا، فأدخل المستشفى العسكري بالرباط، لكن صحته ستدخل دوامة من التدهور، ليستيقظ جمهوره على رحيل صادم، وإن لم يكن مفاجئا. كان ذلك يوم 9 يناير 2011. وقد ووري الثرى بمسقط رأسه "ملعب"، وهو ابن الثامنة والعشرين ربيعا، لتنطفئ شمعة أنارت درب العديد من الشباب بالجنوب الشرقي بوجه خاص.

امبارك أولعربي فنان الهوية بامتياز، فنان التحدي والصمود، فنان الهامش المنسي، فنان المحرومين والمقهورين، فنان الموهبة والكلمة القوية بإيقاع التمرد، فنان سنظل نستحضره كلما سمعنا صوتا حرا أو شهادة صريحة أو نضالا صادقا.

فلترقد روحك في سلام يا فقيد الفن الملتزم بصيغة الجمع!!!

*أستاذ وباحث في الثقافة الأمازيغية


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (49)

1 - العربي الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:13
الفنان البربري اولعربي لا يعرفه احد
الراحل رويشة هو من يستحق التقدير والاحترام لان قلبه كان لا يعرف الحقد ولا الكراهية
2 - محمد طه الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:21
كفانا اسلوب التجييش والمصطلحات العسكرية تدهب لكرة القدم تسمع مصطلحات الحرب والمواجهة والصراع يؤجج الجماهير وتعتقد اننا في حرب هنا الصحفي نزل بكل الكلمات الحربية من قائد كتيبة جبل صاغرو ..الكتائب الناشئة ..التمرد .الكفاح !!! اين نحن ؟! فهل هدا هو الاسلوب الصحفي في موضوع فني وكدا دكرى وفات فنان الله يرحمةا ويوسع عليه كفانا تجييش كفانا خلق الفتن بين افراد المجتمع
3 - عبدالله الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:24
دائما تعودنا بتهميش الامازيغية والامازيغ على حد سواء. هدا يستحق وسام دولة لكن وصلنا الى زمن الانحطاط في شتى المجالات. فقط الاوسمة لمن لا يستحق. نحن قدرنا الظروف لاننا في دولة متخلفة المغرب فقط من طنجة الى مراكش والباقي فهي مجالات إقطاعية تابعة للدولة.
4 - youssef الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:25
الصراحة معارفش باش كايحسو الإخوان الغير المنتمين للثقافة الامازيغية. ولكن انا مين كنسمع هاد الفن كنحس بشي نوستالجيا ديال شي حاجة واخا ماعشتهاش لكن كنتفكرها. صعيب الاخوان المناهضين للثقافة الاصلية الاصيلة للمغرب يفهمو هد احساس. حيتاش ماضايعينش. يكفي الواحد يغرق ف ويكيبيديا و يعرف ان الامازيع حتى قبل الاسلام ساهموا فتحديد المصير ديال البحر المتوسط و اوروبا عبر الحروب البونيقية، الوصول الى السلطة و صنع القرار في روما الوثنية و المسيحية ... الخ
5 - موحا الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:26
فنان الشعب مبارك العربي جوهرة الجنوب الشرقي العزف والحنجرة الدهبية ..فلترقد روحك بسلام ..
6 - Attou الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:27
أيقونة أمازيغية نادرة
نبا رحل لكن أفكاره و أغانيه الحماسية حية لا تموت.
نجدد الدعاء و الرحمة على الفنان الرسام الكاتب المناضل، تعددت المواهب و الإسم واحد"نبا صاغرو"
وإنا لله وإنا إليه راجعون.
7 - نبا الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:27
مبارك لم يمت في قلوبنا ولازال يعيش في ارواحنا لابد
8 - المغرب دولة عربية الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:34
و الللله لاني مستغرب من كمية التضخيم و المبالغة في اعطاء هذا الشخص الذي لا يغرفه احد هذه المواصفات
9 - مواطن الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:34
انا لله وانا اليه راجعون,حقا كلمة الاستاذ في ذكرى رحيل هذا المثقف-الفنان هي جائزة في حقه وبكل جرئة واستحقاق,لقد رحل عن هذا العالم وهو في اوج فترة في عطائه للفن والثقافة معا,لكن المرض لم يشفع له ويمهل مشواره الذي انطلق ببريق لامع..رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته..آمين.....
10 - Wislani الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:35
قال تعالى #وعلم آدم الاسماء كلها#صدق الله العظيم...فجميع اللغات المتداولة..في العالم ..ربما هي الاسماء التي علمها الله لابي البشر...آدم عليه السلام..
11 - Marocaine pure الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:41
عرفت رويشة لان الاعلام اعطاه اكثر من وقته كما يفعل مع تحيحيت وتاشنويت و راوراوة والستاتي ومغيث و حجيب .... هل هؤلاء هم الفنانين المغاربة الوحيدين في المغرب ... ؟؟؟!!
12 - ازناسني من فاس الأربعاء 10 يناير 2018 - 12:48
العلم الذي يلتحفه الشاب رحمه الله ظهر ٲول مرة في الاكاديمية البربرية في بدايات السبعينيات والتي مقرها في باريس، وتم ترسيمه في خلال الجمع العام للكنغريس الٲمازيغي بمدينة طريفة الاسبانية سنة ١٩٩٨ ، كما ٲن عراب الٲكاديمية البربرية هو "جاك بيني" اليهودي الذي كان مكلفا بتتبع النازيين الهاربين الى الجزائر. و الذي ساعد محمد ٲعراب بسعود (المتوفي في ٲنجلترا) للترويج لفكرة الٲمازيغية، ومن بين ٲعضائها المهمين هناك محند السعيد حنوز "المتوفي في باريس" و يوسف عاشور المتوفى ٲيضا بفرنسا. اذا لماذا يقعاب على العلم المغربي على ٲنه فرنسي(رغم ٲنه مغربي قح) لٲن اللون الٲحمر هو لون علم العلويين، ٲما نجمة سليمان الخماسية فهي تعني خمسة ٲركان الاسلام و الٲخضر هو لون الاسلام الذي هو ديانة ٲغلب المغاربة. السؤال هو لماذا هذا الحب اتجاه فرنسا و الغرب من قبل متزعمي ما يسمى بالٲمازيغية؟ المجد للعروبة.
13 - أبو أديب الأربعاء 10 يناير 2018 - 13:06
أنا أشبه هذا الفنان بابو قاسم الشابي الذي أبدع ومات صغيرا. أنا عربي لكن اقم احتراما لهذا الشاب المتعدد المواهب الله يرحمو
14 - Essousi الأربعاء 10 يناير 2018 - 13:15
عاش غريبا ومات غريبا فطوبى للغرباء
15 - ياسين الأربعاء 10 يناير 2018 - 13:28
اتاسف لكثير من المغاربة و لكن لا الومهم لان جلهم لايعرف اللغة الامازيغية فما بالك بان يفهم الاغاني و المعاني و الرسائل و الثقافة . انا افهم العربية و افهم الدارجة و هذه كلمة حق ليس لاني امازيغي من سوس و لاكن عندما استمع الى الاغاني باللغة العربية او الدارجة اغلبها تدور حول الحب و الغزل وقليل ماتجد قصص او احداث تاريخية او معاني فيها عكس الاغاني الامازيغية و خاصة اغاني الروايس من الحاج بلعيد وبوبكر انشاد ووووو ومن اكراو الذي تغنيه النساء انا شخصيا اعتز بمغربيتي من خلال هذه الثقافة التي اعطتني مفهوما و معرفة كبيرة للحياة .
16 - ezzidi khalil الأربعاء 10 يناير 2018 - 13:29
je demande des applications informatiques a base d'amazigh pour l'epanouissement .
17 - اساركا الأربعاء 10 يناير 2018 - 13:38
المغرب من أكثر بلدان العالم احتقارا لفنانيه ومبدعيه وأكثر بلدان العالم تكريما لفناني العالم ودعوتهم لمهرجاناته التافهة والدفع لهم بالعملة الصعبة ويعتم ويضرب الحصار على رجالاته الكبار الحقيقيين كالمهدي المنجرة وعبد الله العروي في الفكر وأحمد السنوسي في السخرية والزاكي وعويطة في الرياضة... ويفتح الباب للمتملقين والمهرجين في الفكر والفن والرياضة ليحتكروا شاشات وإذاعات الوطن ويملئوها "تكليخا" وتفاهة!
18 - الهاوب الأربعاء 10 يناير 2018 - 14:03
لا اعرفه لكن احترم كل ابداع فليرحمه الله
19 - Aghzouz الأربعاء 10 يناير 2018 - 14:30
اظن انه من الاجدر بعد ذكر مسيرة ومناقب الفنان المرحوم ان ندعو له بالمغفرة و الرحمة ولو في جملة واحدة بدلا من "repose en paix" .وهو الابن البار والاخ الودود . اللهم تقبله في فردوسك الاعلى و اشمله بعفوك.
20 - aziz kich الأربعاء 10 يناير 2018 - 14:36
مبارك لم يمت في قلوبنا ولازال يعيش في ارواحنا لابد
21 - sindibadi الأربعاء 10 يناير 2018 - 14:36
يقول صاحب المقال
أن الراحل قان قائد كتيبة
فكم من قتلى وجريح ترك ورائه؟
لو كان حيا ماأظنه كان يوافق على هذا الافتراء

ترحم عليه بالتي هي احسن وادعوا له بالرحمة والمغفرة
عوض أن تشحن مثواه بما لايجدي ولا ينفعه حيث هو

حتى أمواتكم تركبون عليهم
22 - Rambo الأربعاء 10 يناير 2018 - 15:30
كاين شي معليقين هنا خايفين من الفتنة بين المجتمع ههههه. مناش خايفين ياك اصلا 80 في الماءة ديال المغاربة عايشين ف الفقر المدقع اشمن فتنة خايفين منها. انا كنضن هادوك المعلقين مايكونو غير برلمانيين معاندهم شغل او كيدخلو لهسبريس باش ينزلو هاد التعاليق حيت خايفين على اجورهم او التقاعد ديالهم. واش ا عباد الله المغربي عايش ب 10 دراهم ف نهار. وفوقاش غادي تفيقو من هاد الكلبة
23 - مغربي الأربعاء 10 يناير 2018 - 15:44
رمز الغناء الأمازيغي هم ازنزارن رويشة والرايس بلعيد وعموري هؤلاء عبروا عن حياة وهم الأمازيغي بشكل عميق
24 - U3tta الأربعاء 10 يناير 2018 - 15:45
نبا رحل باكرا لكنه ضل وسيضل في قلوبنا حتى نرحل جميعا، مستحيل ان يموت فكره ، فنه ، فلسفته... سينصفه التاريخ يوما ..
25 - Amazigh n Arif الأربعاء 10 يناير 2018 - 16:19
أغاني وموسيقى المرحوم " نبا" تخاطب الوجدان تخاطب الهوية تخاطب الأرض . عندما أستمع لأغاني المرحوم تدمع عيني وأحس بنفس الشعور والاحساس عندما أستمع لأغاني وليد ميمون وخالد ازري ونوميديا بالريف .
26 - علي آيت واحي الأربعاء 10 يناير 2018 - 16:28
رحم الله مبارك او العربي " مبا " الفنان الامازيغي المتمرد الذي غنى للشعب و مع الشعب و ضد الاضطهاد و الحرمان و التفقير و التهميش .. أغاني جد ملتزمة تنهض الهمم و تربك " السلطات " و أقول لمنن قال : انه لا يعرفه أنه لا يعرف ما يروج في السباسة المغربية و في كواليس الدولة .
27 - تنغير الأربعاء 10 يناير 2018 - 17:19
ردا على التعليق 1 العربي. يا اخي اصلا من طلب منك التعليق حول هذا الشخص المسمى قيد حياتة مبارك ...لا نريد رأيك نحن كلنا نحب رويشة وجميع الفنانين تانيا فقط اقرأ ما وارد في جريدة هيسبريس ونصرف وكفى من العنصرية ثالثا اذكرو امواتكم بخير انتهى.
28 - الحيش الاسود صفر ستة الأربعاء 10 يناير 2018 - 17:24
الله يرحمو لكنه مغني قبلي ولايقارن مع المغني العربي العربي باطمة او ناس الغيوان وجيل جيلالة والسهام وعبد الوهاب الدكالي الدين غنو لشعبه العربي
29 - mustapha الأربعاء 10 يناير 2018 - 17:30
السيد والرجل المحترم مبارك كل اغنياته تدل على الواقع لو كان سيدي مبارك كما يقول عليه البعض ليس بفنان وليست له شهرة نعم اوافقك الرأي لكن بشرط هل تعلم ان مبارك يفضح المفسدين في الدولة المغربية هل تعلم ان مبارك ليس بعنصري ويدافع عن الامازيغ لذا ارجوكم كفى من التهميش ونعت الامازيغ بالفاظ لا تليق بهم .
30 - Abdelaziz الأربعاء 10 يناير 2018 - 17:46
Salam mes frères amazigh.
Moi je suis un arabe ,ma mère est berbere, mon père est arabe, ma femme est berbere , je respecte beaucoup les berbères et je les adore , pourquou, parcequ'ils sont des gens qui méritent d'être respectés , c'est la vérité ; quand on parle du sérieux , ils sont des champions; quand on parle de l'assiduité , ils sont disciplines et assiduis, je comprend un peu le langage berbere ; c'est pas difficile mais ils faut vivre avec les berbères pour le comprendre. Respect aux berbères et aux arabes.
31 - Souhir الأربعاء 10 يناير 2018 - 19:18
NBA lah irhmou étais mon ami intime toit ce qui es dans le contenu de l article est vrais NBA etais vraiment un grand artistes un grand homme un grand militant.
Repose toi en paix tu étais une étoile dans le monde de la chanson Amazighe et tu restera dans nos cœurs e
32 - fatima الأربعاء 10 يناير 2018 - 19:29
اللهم ارحم موتانا وموتى العرب فقط
وماذا يريد هؤلاء البادو من تسويق هذا الخطاب الناري العدواني الصدامي والاستفزازي؟ ألا يحزنهم موت غيرالبدوي، ولذا لا يطلبون له الرحمة لاعتقادهم بأن مصيره المؤكد، سلفاً، هو جهنم وبئس المصير.
لا نفهم، كما لا يفهم امازيغي الذي يتلقى مثل هذا الخطاب، سر هذا التشفي والسرور بموت الآخرين، وبالحقد عليهم حتى وهم أموات، ولا كيف السبيل لمعالجة هذه الإشكالية المستعصية؟ ألا يجلب أصحاب هذا الخطاب العداء لأنفسهم ......ayuz
33 - كولونيا الأربعاء 10 يناير 2018 - 19:40
تعليق رقم 27 لا افهم لماد انت منزعح الاخ العربي قام بإعطاء رايه .اما هاد الفنان فقد مات مند زمن والكتيرين لم يسمعو عنه في الاخير. الراحل المبارك كان مغني وسيسأل على اعماله في دار الآخرة .من حبه تتردوها قبه .
34 - أمداكل الأربعاء 10 يناير 2018 - 19:55
رحم الله مبارك، كنت من المحظوظين لكوني درست في جامعة ابن زهر في نفس الفترة التي كان يدرس فيها و استمعت لعزفه و غناءه بحديقة قرب حي الداخلة غير ما مرة.. أيام لا تنسى!
35 - مغربي الأربعاء 10 يناير 2018 - 20:07
الى اساركا صاحب التعليق 17
بالعكس الفنانين الحقيقيين لهم مكانتهم بالمغرب وكانوا يحضوا بالتكريم والتشريف والتقدير من طرف الشعب والمسؤولين : عبد الهادي بلخياط الدكالي، رويشة، الصديقي، والطيب لعلج، وبرشيد، الفد،لطيفة رأفت، ناس الغيوان جيل جيلالة، ازنزترن، تريا جبران واللائحة طويلة
فلا تحاولوا الاصطياد في الماء العكر ايها الفاشلون التائهون
36 - مسلم. الأربعاء 10 يناير 2018 - 20:09
هو فنان مغربي .

أنسيت ذلك ؟
مغربي ثم مغربي .
37 - مراكشي الأربعاء 10 يناير 2018 - 20:17
هناك أشخاص مريضون بفوبيا الأمازيغية يهاجمون بكل عنصرية لمجرد عنوان المقال يخص موضوع أمازيغي حتى بدون أن يقرأوه.في الحقيقة هؤلاء مرضى نفسيين حالتهم تحتاج لعلاج عميق.الأمازيغية تسير في طريقها الصحيح ولا عزاء للحاقدين.لقد انتهى زمن الأمازيغي الدرويش النية وحان زمن الأمازيغي الثائر.
38 - mustapha الأربعاء 10 يناير 2018 - 20:54
ردا على الرقم 33 kolonia نعم سيسأل امام الله وسنسأل نحن ايضا هذا بلا شك ولكن وهل تعلمين عمن نتحدث وعمن اي نقاش نتكلم نحن في موضوع له اهمية 100 1000 انا افهمكي جيدا حدسكي وبحسب ردكي عن التعليق من هنا رساتكي وصلتت ان مبا يتعذب في قبره ولانه مغني اليس كذالك نعم هل تعلمين الغيب ام اخبرك احد اختاه العبرة في الخواتيم لا تدري نفس ماذا تكسب غذا ومن اي ارض تموت مفهوم وهذا نسميه بالعربية طعطلتي.
39 - النجومية الأربعاء 10 يناير 2018 - 21:55
فقط الانسان الكفيف العقل هو الذي لا يستطيع ان يرى النجوم ، المرحوم نجم بكل المقاييس ،استطاع تحطيم الرقم القياسي للنجومية ، لكن موته تطرح اكثر من سؤال و الله اعلم ، موته تطرح اكثر من علامة استفهام ،
" وسيجزي الله الظالمين..."
40 - العربي الأربعاء 10 يناير 2018 - 22:26
رد على رقم 27 تتغير
الفنان المغربي محمد رويشة مبدع بامتياز قل نظيره . كسب قلب المغاربة وحبهم بموهبته النادرة ، بأغانيه وعزفه وتواضعه الكبير.
محمد رويشة يطرب جميع المغاربة من طنجة إلى لكويرة.
رحمه الله وجعله من أهل الجنة .
أما أولعربي فأنا لا اعرفه ولست الوحيد الذي لا يعرفه . اللهم ارحمه واغفر له .
مع تحياتي.
41 - كولونيا الأربعاء 10 يناير 2018 - 22:28
تعليق رقم 38 انت مضحك ومول الفز تيقفز ماقلته يعلمه الجميع الراحل مهنته موسيقي فنان غير معروف عند كل المغاربه رحل الى دار الآخرة تهنا من كحل الراس بحالك حسابه عندالله وهو الغفور الرحيم وهو شديد العقاب .مجبت تحج من عندي
المشكل موجود عند. العنصريين الدين يستغلون حت الموتا في نشر غزعبلاتهم يستغلون اي شيئ ويقومون بتضخيم وتمجيد والكدب والنفخ الاكيد ان الراحل كان مغني شيئ جميل ممكن انه مشهور عند فاه معينه من المغاربه لانعرف عنه الكتير مادكر في تعليقات ان اغانيه تنتقد الدوله هههه حت big الخاسر ينتقد الدوله
الخاتمه احترمو الموتا وبرك من بيع وشراء. في معانات الناس سيد مات هو شبع موت هونتوما باغين تردوه تشيكيفارا.هادشي علاش لاتقه في تاريخكم المزيف.
42 - azro الأربعاء 10 يناير 2018 - 23:05
mbark oularbi est un grand artiste ,il nous a quitté trot tot,mais les gents de ce genre ne meurent jamais
grace a leurs arts et idees qui sement la liberté et
l,amour et la justice
43 - hassani gilmourian الأربعاء 10 يناير 2018 - 23:27
امازيغي او عربي فين كاين المشكل ؟.ابتعدو عن ثقافة الكراهية ارجوكم.وانشرو مفهوم تمغربيت بينكم الحب والسلام والتسامح والتضامن والكرم ......."نكي كيغ القاضي الظلم اوراتن تراغ"
44 - سوسي حر. الأربعاء 10 يناير 2018 - 23:51
كل التقدير و الاحترام لهدا الهرم..فنان متمرد ناضل ضد الظلم و العنصرية و التهميش الدي طال الامازيغ..و كان رحمه الله يتهيأ للحصول لمستر في العلوم السياسية ..
45 - محمد سعيد الخميس 11 يناير 2018 - 07:16
بسم الله الرحمن الرحيم

ما الفائدة من ذكر عرق الفنان الراحل ؟

في النهاية جنسيته مغربية فلا يجب أن يطلع على إعلامكم من يصف بلادكم بالعنصرية فهذا يسعد أعداء المغرب

نص من خطبة رسول الله صل الله عليه وسلم في خطبة الوداع يوصي أمته بعدم التفرق ونبذ العنصرية

(فلا ترجعن بعدى كافراً يضرب بعضكم رقاب بعض، فإني قد تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا بعده: كتاب الله وسنة نبيه، ألا هل بلغت ... اللهم فاشهد.

أيها الناس إن ربكم واحد وإن أباكم واحد كلكم لآدم وآدم من تراب أكرمكم عند الله اتقاكم، وليس لعربي على عجمي فضل إلا بالتقوى – ألا هل بلغت....اللهم فاشهد قالوا نعم – قال فليبلغ الشاهد الغائب).
46 - الحقيقة الخميس 11 يناير 2018 - 11:11
رحم الله مبارك العربي . فنان المتمرد الناضل ضد الظلم و العنصرية و التهميش الدي طال الامازيغ . معلومة لم يتم دكرهااااااا انه مااااات مقتولاااااااااااا. مغدورااااااا. من طرف العرب بسبب التسمم العداءي داخل المستشفى .
47 - fao الخميس 11 يناير 2018 - 14:20
رحم الله الكاتب المغربي الكبير عبد الجبار السحيمي، فلقد كتب مقالا في مثل هذه المناسبات، حيث أورد فيه ما مضمونه أنني حين أقرأ الكلمات التأبينية التي تقال في بعض الأشخاص الذين توفوا، أقول مع نفسي، يضيف السحيمي، هل هؤلاء هم الأشخاص الذين كنت أعرفه، أم أن التأبين يقال في آخرين.

مغني بسيط مغمور توفي يرحمه الله، ولأنه بربري، فإن أصحاب النزعة العرقية يريدون أن يجعلوا منهم بوب دايلان أو الشيخ إمام. صدق المثل المغربي القائل: من تايموت الميت تايطوالو رجليه..
48 - un marocain الخميس 11 يناير 2018 - 17:22
Le syndrome de Churg et Strauss peut affecter des sujets d’âges différents, principalement entre 40 et 45 ans. On distingue un ratio hommes-femmes égal à 1. En France, elle apparaît avec une fréquence de 2 à 7 personnes sur 10 millions d’adultes dans la population générale.
Mais cette prévalence semble augmenter à 64⁄100000 chez les patients asthmatiques traités, peu importe les médications utilisées, témoignant du terrain particulier sur lequel cette affection se développe

il est décidé à l'age de 29 ans, il est assassiné d'une manière indirecte .
49 - med الخميس 11 يناير 2018 - 21:21
ادعو له بالمغفرة محثاج الئ دعواتكم
المجموع: 49 | عرض: 1 - 49

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.