24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. القضاء الإداري يحكم لحقوقيين ضد باشوية وزان‬ (5.00)

  2. الموارد المالية والبشرية تكتم بسمة أطفال في وضعيات إعاقة بوزان (5.00)

  3. هكذا تحوّل المغرب إلى وجهة سينمائية لتصوير أبرز الأفلام العالمية (5.00)

  4. تراث "هنتنغتون" .. هل تنهي الهوية أطروحة "صدام الحضارات"؟ (5.00)

  5. ترودو: مخابرات كندا توصلت بـ"تسجيلات خاشقجي" (5.00)

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | الهوية الأمازيغية بتونس .. دوافع الاستعراب وإرهاصات عودة الوعي

الهوية الأمازيغية بتونس .. دوافع الاستعراب وإرهاصات عودة الوعي

الهوية الأمازيغية بتونس .. دوافع الاستعراب وإرهاصات عودة الوعي

مما لا شك فيه أن تونس جزء من بلاد الأمازيغ تاريخيا، أو تامزغا، غير أنها في الوقت الراهن هي أقل الدول المغاربية انشغالا بموضوع الهوية الأمازيغية، لكنها تعد في الوقت نفسه أكثر دولة في شمال إفريقيا إشادة بتاريخ الأمازيغ وأبطالهم.

مكانة تاريخ الأمازيغ في الدولة التونسية

تزخر مكتبات تونس اليوم بعشرات المؤلفات التونسية المتعلقة بسير شخصيات وأبطال أمازيغ قدامى، وهذه المؤلفات تتساوق في جملتها مع ما كان بورقيبة يصف به نضاله من أجل استقلال تونس عن فرنسا، فكان يفخر بأنه "يوغورطا المنتصر"، أو يوغرطن، إشارة إلى كفاح يوغورطا (تـ104 ق م) من أجل الاستقلال عن روما. أما هو فيعتبر نفسه أنه قد انتصر على فرنسا. وكان يؤثث قاعة مكتبه في قصر الجمهورية بقرطاج، بخمسة تماثيل تعبر عن مراحل تاريخ تونس، وهي تماثيل هانيبال، ويوغورطا، وأغيسطينوس، وابن خلدون، وتمثاله هو. ومن المعلوم أن بورقيبة ذهب بنفسه إلى تركيا باحثا عن رفاة هانيبال.

أما نظام الجنرال بن علي، الذي انقلب على رئيسه، فقد ابتكر شعار "مراحل تاريخ تونس"، الممتد، حسبه، من 30 قرنا، وقسمها إلى المرحلة القديمة، الفنيقية والرومانية، والمرحلة الإسلامية، ثم المرحلة المعاصرة. وكل مرحلة بالنسبة إليه تطوي المرحلة السابقة عنها دون أن تمحوها، أو تتقمصها مثل ما يفعل بعض السلفيين. وكثيرا ما تشير الكتابات التونسية المنفتحة على التاريخ، والباحثة عن الشرعية للاستقلال الوطني، إلى عبارة " أسلافنا البربر" قياسا على كتابات الفرنسيين حينما يتحدثون عن أصولهم العرقية بقولهم: " Nos ancêtres les Gaulois".

إرهاصات عودة الوعي بالهوية الأمازيغية

غير أن أصواتا تونسية، ظهرت بعد إطاحة نظام الجنرال بنعلي، بدأت تنادي برد الاعتيار إلى الهوية الأمازيغية التونسية. وتنشر أن تونس ذات الـ10 ملايين نسمة يوجد بها الآن 500 ألف نسمة من الأمازيغ، أي خمسة في المئة من مجموع السكان. ويعيش أغلبهم في الجنوب التونسي بجزيرة جربة ومطماطة، وتطاوين، ثم في ڨفصة، والڨصرين، وتكرونة، والكاف، وسليانة.

وما يمكن الإشارة إليه، أنه بعد ثورة 10 ديسمبر 2010 و 14 يناير 2011 تأسست "الجمعية التونسية للثقافة الأمازيغية" و"جمعية المحافظة على الثّقافة الأمازيغيّة". ويرى أصحاب هاتين الجمعيتين أنه لا يمكن فصل تونس عن محيطها الإقليمي الشمال الإفريقي، أو بلاد تامزغا، الممتدة من جزر الكنارياس بالمحيط الأطلسي إلى واحة سيوة بالصحراء الغربية المصرية.

أسباب استعراب أمازيغ تونس

أما الأسباب والعوامل التي جعلت الأمازيغ أقلية في سكان تونس وحدها دون محيطها الجغرافي، فيرجعها كثيرون، من الذين تناولوا التاريخ الاجتماعي والثقافي والإثني في تونس، إلى أن مسألة إقصاء اللغة والثقافة الأمازيغية في تونس، واستعراب سكانها أكثر من غيرهم في أقطار الشمال الإفريقي، كان بتأثير غزو الأعراب لتونس، فيما يعرف بزحف جحافل أعراب بني هلال ومن معهم من قبائل البدو النجدية والحجازية، في أواسط القرن الخامس الهجري، الحادي عشر الميلادي، التي استباحها لهم الخليفة الفاطمي المستنصر، في حكايات طويلة وغريبة الأطوار، تتعلق بتخلص الخليفة الفاطمي من هؤلاء الأعراب المشهورين بعدم تورعهم في سفك الدماء، الذين كانوا قد انزلوا في صعيد مصر لأسباب أمنية، كما تتعلق بتصفية حسابات سياسية ومذهبية مع حكام تونس الزيريين، ومن المعز بن باديس بخاصة، الذي ارتد عن المذهب الشيعي الإسماعيلي إلى المذهب المالكي السني.

تتحدث عن ذلك الغزو كتب الإخباريين والتاريخ الوسيط بإسهاب مروع، وما كان من سفك الدماء بلا أي وازع، إلا أخلاق الترويع والانتقام الغريزي من الخصوم والأبرياء معا، وإشاعة الخراب في المدائن والعمران البشري. وقد وصفهم ابن خلدون بأنهم يتميزن بـطبيعة التوحش ولانتهاب، قبل أن يضيف قوله: "إن العرب إذا تغلبوا على أوطان أسرع إليها الخراب".

وزاد الخطر الدموي على أمازيغ تونس بعد سقوط الدولة الحفصية ذات الأصول الأمازيغية، التي حكمت تونس بين 627- 982هـ، 1228 – 1573م. فقد كثر اضطهاد الأمازيغ من قبل الأعراب.

وخلاصة القول: إن الجماعات والأشخاص الذين تضرروا أكثر من غيرهم من غزو الأعراب في نظرنا، هم أمازيغ تونس، بسبب الوجود القوي لهؤلاء الأعراب على أرض تونس، وبسبب قلة الجبال كملاجئ طبيعية في تلك الأرض. ما أدى إلى إخفاء الأشخاص الأمازيغ لأصولهم ولغتهم، وعاشوا في وضع مشابه لوضع المورسكيين في أسبانيا، حين كان هؤلاء الأخيرون مضطرين تحت محاكم التفتيش المسيحية الإسبانية إلى إخفاء إسلامهم، إذا أرادوا الحفاظ على حياتهم، فجاء أحفادهم متنصرين بفعل الاندماج المفروض عليهم، وكذلك حدث لمعظم أمازيغ تونس في موضوع الاستعراب عنوة. فلا غرو، إذن، أن يعدّوا من المستعربين. في حين احتفظ معظم سكان منطقة الشاوية في شرق الجزائر،- المجاورة لتونس بأمازيغيتهم بسبب وعورة مسالكها.

هوية تونس في المواثيق الرسمية المعاصرة

وفي الزمن المعاصر كانت تونس أول قطر من أقطار شمال إفريقيا الذي وضع دستورا مكتوبا سنة 1861، أي قبل احتلالها بـ20 سنة كاملة. وعند استقلالها سنة 1956، وبعد إلغاء الملكية من قبل الزعيم لحبيب بورقيبة، تم وضع دستور جديد سنة 1959. وجاء التعبير عن الهوية التونسية في الفصل الأول كما يلي: " تونس دولة حرة، مستقلة، ذات سيادة، الإسلام دينها، والعربية لغتها". وأكد الفصل 2 أن "الجمهورية التونسية جزء من المغرب العربي الكبير، تعمل لوحدته في نطاق المصلحة المشتركة".

ولم يتغير الأمر في دستور 2014، الذي يعد أول دستور مغاربي ينبثق عن مجلس تأسيسي تعددي في تونس، انتخب أعضاؤه ديمقراطيا، بعد الثورة على نظام الحزب الواحد والرأي الوحيد، الذي أسسه الحبيب بورقيبة، منذ سيطرته على السلطة سنة 1957، واستمر فعليا في عهد الجنرال زين العابدين بنعلي، الذي كان قد انقلب على رئيسه بورقيبة سنة 1987.

وعلى إثر الثورة الشعبية، 17 ديسمبر 2010 – 14 فبراير 2011، على نظام الجنرال، توجه التونسيون مباشرة إلى انتخاب مجلس تأسيسي مهمته الأساسية إعداد دستور جديد لتونس، واعتماده رسميا من قبل نواب الشعب، الممثلين لتيارات وأحزاب متعددة. فكان دستور 2014.

ومن بين ما تم التركيز عليه في توطئة هذا الدستور ما نصه: "تعبيرا عن تمسك شعبنا بتعاليم الإسلام ومقاصده المتّسمة بالتفتّح والاعتدال، وبالقيم الإنسانية ومبادئ حقوق الإنسان الكونية السامية، واستلهاما من رصيدنا الحضاري على تعاقب أحقاب تاريخنا، ومن حركاتنا الإصلاحية المستنيرة المستندة إلى مقوّمات هويتنا العربية الإسلامية وإلى الكسب الحضاري الإنساني، وتمسّكا بما حقّقه شعبنا من المكاسب الوطنية."

وأكد الفصل الأول أن تونس دولة حرّة، مستقلّة، ذات سيادة، الإسلام دينها، والعربية لغتها، في حين أكد الفصل الثاني أن تونس دولة مدنية، تقوم على المواطنة، وعلوية القانون. دون أن يكون في الإمكان تعديل الفصلين الأول والثاني المتضمنين لهذا الانتماء ولهذا الاختيار في المستقبل. مما يفيد الحسم في مسألة الهوية بصفة نهائية لا رجعة فيها، طبقا لدستور 2014.

أما الفصل 5 فأعلن أن تونس جزء من المغرب العربي، تعمل على تحقيق وحدته وتتخذ كافة التدابير لتجسيمها.

وهكذا نلاحظ على مستوى النصوص الدستورية، أن تونس انحازت إلى الهوية العربية الإسلامية دون غيرها، وإلى رسمية اللغة العربية وحدها، إلا أنها اختارت أن تكون دولة المواطنة، فهل يمكن أن يحقق مبدأ المواطنة تجاوز الاحتقان الثقافي والخصام الهوياتي، على غرار ما جرى ويجري في الدول التي يتمتع فيها جميع ساكنتها بحقوقهم في المواطنة؟

*أستاذ فلسفة التاريخ ودبلوماسي سابق


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (43)

1 - Aziz الاثنين 15 يناير 2018 - 04:52
عجبا لنا...الناس تتحد و تتجمع و نحن نتفرق
2 - صبري الاثنين 15 يناير 2018 - 04:53
ترى ماذا سيستفيدالمواطن المغاربي من هذا النقاش البيزنطي حول الامازيغية. المرجو من الصحافة ان لا تعطي الاهمية لهذه القضية فانها ببساطة لا تستحقها. كم من لهجة و لغة انقرضت لانها لم تستطيع الصمو د امام لغات اخرى. الامازيغية في احتضار شأنا ام ابينا.
3 - Ighoud Mountain الاثنين 15 يناير 2018 - 04:54
Is not too late for Tunisian to reconcile with theirs Imazighan identity because one blood test will destroy all fake and lie; being Arab a phone for a long time doesn't mean anything since the Imazighan blood steal running in Tunisian arteries
so proud to be Imazighan
4 - اساركا الاثنين 15 يناير 2018 - 05:19
منذ ان حكم تنظيم دولة الخلافة وربما قبل ذلك بزمن طويل حاول من يسمون بالعرب شرعنة وجودهم، وقوننة ذاك التيار الهمجي الحربجي العدواني التوسعي الغزووي النهبوي، الذي أضفوا عليه صفات القداسة، وأعطوه بعداً روحياً، إلى ذلك قال ابن خلدون: " إن العرب لا يحصل لهم الملك إلا بصيغة دينية، أو ولاية، أو أثر عظيم من الدين، بسبب خُلق التوحش المتأصل فيهم، وهم أصعب الأمم انقياداً بعضهم لبعض، للغلظة و الأنفة و بعد الهمـّة، و المنافسة في الرياسة، فقلما تجتمع أهواؤهم."الرسالة الوحيدة التي حملها ويحملها العرب عبر التاريخ هو تزييف ومحاولة تجميل وتبرير وجودهم الطفيلي علىى مسرح الحياة والتاريخ، وتبرير إجرامهم وجهلهم وجهالتهم وتخلفهم الأبدي، وهذا ليس من عندنا، بل لمفكر عظيم، هو ابن خلدون، عاني وقاسى وكابد، واكتشف مبكراً كذب وزيف ودجل هؤلاء البدو الأعراب، وخواء وبطلان رسالتهم الجوفاء.
5 - Abdel الاثنين 15 يناير 2018 - 05:26
الكونغرس العالمي الأمازيغي وليد حاجة ملحة. وليس إملاء من جهة خارجية أو داخلية صديقة أو مناوئة. إنه فكرة مثقفين وجمعويين وحقوقيين أمازيغ، من المغرب والجزائر وتونس وليبيا ومالي والنيجر وجزر الكناري والمهجر، وكل هذه المناطق هي بلاد الأمازيع المسماة "تامازغا". وتتلخص هذه الحاجة الملحة في محاولتهم الانعتاق من التبعية العروبية والتحرر من استبداد أنظمة تنفيهم باستمرار، ثم لرغبتهم في التعبير عن كينونتهم بأنفسهم والجهر أمام أسماع العالم بأن الأمازيغ هم سكان شمال أفريقيا، ولن يكونوا شيئا آخر غير الأمازيغ.
6 - أشاون الاثنين 15 يناير 2018 - 05:50
تطاوين في تونس التي تعني العيون بقيت على أصلها الأمازيغي ، وتطاوين في شمال المروك تم تحويلها بعد سنة 1956 إلى تطوان التي لا معنى لها ، فلماذا قام الدولة بهذا التزوير إذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
7 - youssef الاثنين 15 يناير 2018 - 07:52
نفور الامازيغ من الأعراب و المستعربين أمر جد مبرر، يشهد له التاريخ من سبي و قتل و نهب و تفقير و تدليس و تحقير و انتقاص و تهديد و تصفية دامت الف و اربع مئة سنة، فلماذا يشتكي الأعراب و المستعربون من الأمازيغ، لا أذكر أبدا أية حملة تطهيرية ابادية عرقية وجهت نحو العرب. الامازيغ دائما كانوا في وضعية دفاع. يجب أن يرجع الكل الى صوابه. يجب أن تصان كرامة الأمازيغية و كرامتنا نحن المغاربة ككل، اما الفقر فلا يزيد إلا الطين بلة، فلقد بين التاريخ ان سياسة التفقير لا تجدي نفعا. كما الحال في الأطلس و الريف، هما عايشين عايشين و ماغاديش ينساو، اللهم تهلا فيهم الدولة و يحبوك و يوقروك كثر ملي تخيل.
8 - إبن آدم الاثنين 15 يناير 2018 - 07:54
أنا يكفيني فخراً أن أنتمي إلى أمّة وقوم سيّد خلق الله محمّد صلّى الله عليه وسلم العربي الأمين ويُشرفني كذلك أن أتكلّم لسانه الكريم ولا يهمٌني في شيء ميكروسكوب نوع صبغيات جيناتي أو من أين جاء جدّ جدّ أجدادي فكلّنا من آدم وآدم من تراب والسلام على من آتبع الهدى.
9 - أمازيغ الاثنين 15 يناير 2018 - 08:01
الأمازيغية واقع في شمال أفريقيا فقط المتطرفين العرب من يرفضها...و الأجيال القادمة من الأمازيغ ستقبل من يقبلها و ترفض من يرفضها
10 - الجيش الاسود الاثنين 15 يناير 2018 - 08:07
انتم تسمونه تعريب ونحن نسميه تمزيغ
تاريخيا لا وجود لشيء إسمه امازيغ
شمال افريقيا عاشت فيه شعوب عديدة
ام شعب البربر المدكور عند المؤرخين هدا الشعب المسمى البربر لم يكونو يعيشون سوى في جزء بسيط من ارض شمال افريقيا الممتدة في مناطق قمم الجبال
تونس عربية
كفى من التمزيغ والكدب

اوغيتسطين >>>>روماني دكر دلك في كتابه
يوغرطا >>روماني ايضا
ابن خلدون >عربي دكر اصله في كتابع
حن عبل >>قرطاحي فينيقي عربي
11 - النكوري الاثنين 15 يناير 2018 - 08:33
اظن ان الاعراب قد ساهموا في تعريب تونس و خاصة محيط القيروان كما ذكر العلامة ابن خلدون لكن التعريب استمر حتى في عهد الموحدين و الحفصين و الجدير بالذكر هؤلاء الاعراب لم يؤسسوا دولة .التعريب في مجمله انتشر بسياسة الدول المتعاقبة على شمال افريقيا التي كان يتحكم فيها الفقهاء و حتى في جبال الريف معقل الاستاذ لازالت خطب الجمعة الى اليوم تقام باللغة العربية و ليس بالامازيغية و لما كنت طفلا اذكر ان المصلين عندما يخرجون يسأل بعضهم بعضا عن محتوى الخطبة كنوع من التباهي و كان الكيس فيهم من فهم احسن من غيره و هو السي فلان الذي يشار اليه بالبنان بين الفلاحين الأبرياء
الامازيغ هم المسؤولون عما آلت اليه لغتهم و لو كان الاعراب ذو شأن لكان حكام تونس اليوم يفتخرون بأبي زيد الهلالي و ابن ذياب كما يفتخرون بهنيبال و يغورطن و طارق و ابن خلدون الخ
و الدليل على ان العربية انتشرت بالإسلام المالكي هو بقاء مناطق الاباضية التي ذكرها الاستاذ على الامازيغية و كذلك الشأن في ليبيا و الجزائر رغم ان الاباضية في غرداية تجاور الاعراب حيث الصحراء موطنهم
12 - تامزغا الاثنين 15 يناير 2018 - 08:52
ها هو الفيروس الأمازيغي في تمدد.
Abdel 5
أنت على الأقل صريح في أقوالك فالأمازيغ يريدون تحقيق انتصارهم التاريخي على العرب على الأقل معنويا بإعلان المغرب أمازيغيا في إقصاء تام للمكونات الأخرى. هذا الإقصاء الذي يزعمون أنهم يعانون منه.
و النتيجة هو التشويش على عقول الأطفال بتعلم 3 لغات ب 3 أحرف مختلفة و يكذبون علينا أن الطفل يمكنه أن يتعلم 5 لغات. هاته 5 لغات هي بحرف واحد و غالبا ترجع أصلها للاتينية يعني مصدر واحد. الهدف أكبر بكثير من إثراء الثقافة الأمازيغية فالهدف هو إقصاء الآخر المختلف. الهدف هو تامزغا الكبرى.
أهذا ما كان يريد الدستور الجديد؟
13 - رشيد1 الاثنين 15 يناير 2018 - 08:56
اخواني الامازيغ اخواني العرب تاخو و تحابوا على كلمة لا إله إلا الله محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم فلا خير في الفرقة و لا مصلحة إلا لليهود هم المحرضون و هم المستفيدون حكمو عقولكم و تروو قبل فوات الاوان فكلنا إخوة و الفتنة ناءمة لعن الله من ايقظها
14 - وليد الاثنين 15 يناير 2018 - 09:02
الى الاخ 6
ليس تطاطوين او بالاحرى ثطاون وحدها التي تم تعريب اسمها فعلى سبيل المثال اشاون نفسها وسموها شفشاون والائحه طويلة.
فمحاوله طمس الهويه الامازيغيه للمغرب بدأت منذ القدم وهي مستمره الى حد الان في مشاهد يندى له الجبين. لكن اظن ان العد العكسي قد بدأ لاعاده الحاله الى ما كانت عليه وذالك بعدما بدأ الامازيغ يستفيقون من سباتهم العميق ووعيهم الكامل بان الامور لا يمكن ان تستمر على هذا النحو وان الهدف هو القظاء عليهم نهائيا كشعب واهل البلاد
AZUL asagas damimoun
15 - تونس والاستعراب الاثنين 15 يناير 2018 - 09:02
تونس ستعود الى هويتها الامازيغية رغم الغائها في الدستور الذي كتبه القومجيون الاسلاميون والذين لا يطيقون التعدد الثقافي واللغوي في كل بلد تمكنوا من السيطرة عليه وينسون ان من خلق العرب هو من خلق الامازيغ وان تعدد الالسن هو اية من اياته . على العرب ان يدركوا ان تماديهم في انكار وطمس هوية اصحاب الارض لن يزيد الامازيغ الا اصرارا وتمسكا بهويتهم وثقافتهم .
16 - BIHI الاثنين 15 يناير 2018 - 09:11
أعداء العرب: اليهود ، الفرس, الأكراد , الامازيغ و استعباد السود. فقط الشعوب التي عاشرتهم. اليهود و الفرس الى جهنم. الكراد و الامازيغ الدين يدافعون على حقوقهم عملاء الصهيونية. اما المشركين ك البوذيون، الهندوس الى اخره لا كلام عليهم.
17 - sohail الاثنين 15 يناير 2018 - 09:24
جاء الاعراب الى شمال افريقيا وقالوا لاجدادنا تعلموا العربية كي تفهموا القرآن الكريم جيدا ولما تعلموها قالوا لهم مبروك عليكم انتم الان دولة عربية .وفي قنوات الاعراب عدائون ولاعبون امازيغ تألقوا في مختلف التظاهرات ولا تسمع الا كلمات يا فخر العرب من قال لكم انه عربي يا سبحان الله
18 - Marocains الاثنين 15 يناير 2018 - 09:30
أنثم تحاولون تسويق أن
كل التونسيين مستعربون
ونزلت عليهم العروبة من السماء

وأنثم لستم ممزغون
لا يسيدي
الحركة البربرية تكذب
أنتم كذلك ممزغين إذا سوقتم الآخرين مستعربون

حتى الدين يعتقدون أننا لسنا عربا أي مستعربين ( حسب تسويقك الكاذب)
هم كذلك منحدرين من ممزغين فقط

لا أحد منكم يتوفر على دليل عرقي أنه ينتمي لشيء إسمه البربر أو بيربير أو أمازغ
أين ذهب أحفاد :

المور الأفارقة الأصليون
الإغريق
الفنيقيون
والقرطاجنيون
الرومان
الوندال
البيزنط

أنثم خليط بقايا ممزغون فقط
وتسوقون أن الآخرين مستعربون


في الواقع الحقيقي أنثم أكثر المختلطين والممزغين


غريب أمركم

كل من يضن أنه ينتمي لشيء إسمه أمازغ
يسوق أن الآخر هو أمازغ مستعرب

لمادا لا

العكس هو الصحيح هو أنك أنت ممزغ من بقايا خليط سلسلة من الأجناس
والآخر عربي قح.

تسمون نفسكم أمازغ مع العلم أن هذا العرق هو خليط
( الطوارقي أسمر داقن والقبائلي أشقر أبيض والسوسي أسيوي الشكل و الريفي شامي متوسطي الشكل)

وتتهمون الآخر مستعرب

العروبة هي عروبة اللسان والثقافة فقط وليست عرق أو حمض نووي يابربر
19 - fati الاثنين 15 يناير 2018 - 09:39
أساركا 4
هناك الكثير ما يقال في العرب و هناك الكثير الكثير ما يقال في أجدادك البربر القابعين في قمم الجبال لقرون و قرون.
أنتم الرفاق بقايا الفكر الماركسي ها أنتم تتحلون بحلة جديدة اسمها الأمازيغية. فاعلموا أنكم أقلية في هذا البلد ولستم أغلبية. الأغلبية هي حزب في رئاسة الحكومة.
و ما من أحد يتكلم بسوء عن العرب إلا و اعرف أن هدفه هو الدين. و كما قال الشيخ الشعراوي"إنما يحتفظون بالإسلام أخيرا فقط لأنهم تلقوا الأوامر من أسيادهم أنه لم يحن الأوان بعد لنهاجم الإسلام"
'كان غيرك أشطر' كما يقال باللهجة المصرية.
20 - مراكشي الاثنين 15 يناير 2018 - 09:39
رغم قلة عددهم أعراب بنو هلال استفادوا من تستر أنظمة حاكمة وتم منحهم نفوذا رغم بدويتهم حيث مزجوا بين أعمال قطع الطرق ونفوذ سياسي.مما أدى إلى تعريب مناطق أمام لامبالاة أسر حاكمة منها الموحدين.بسبب إصرار البرغواطيين على إعادة شمل دولتهم حيث أنها لم تسقط نهائيا إلا في هذا العهد على الرغم من هذا صمد الشعب البرغواتي الأمازيغي في السهول الأطلسية تامسنا ودكالة هذا الصمود جعل الموحدين يستعينون بقلة من عصابات من قطاع الطرق يلجؤون إلى الغدر حتى مع من أكرمهم وقد أشار بن خلدون إلى جرائمهم التي تمت بتستر وتواطئ من الموحدين الذي جلبوهم للمنطقة وأعطوهم نفوذا قويا أصبحوا بمثابة ولاة للموحدين على المنطقة رغم قلة عددهم وأيضا لامبالاة الموحدين لأن العوامل السياسية غلبت عليهم رغم أن الخليفة الموحدي يعقوب المنصور ندم أثناء احتضاره على جلب هؤلاء الأعراب إلى المنطقة رغم أنهم بقوا أقلية قليلة خصوصا بعد ترحيل بعضهم إلى الصحراء حيث الغالبية أمازيغية تعربت و أقلية أعرابية تأثرت بتقاليد وعادات أمازيغية
21 - مغربي الاثنين 15 يناير 2018 - 10:11
في تونس و حتى ليبيا و مصر بورقيبة في تونس عربا الأمازيغ و داب نصفهم في المجتمع ولا احد منهم يتكلم الأمازيغية نفس الشئ في ليبيا القذافي كان يخاف منهم في مصر موجودن في واحات سيوا شرق مصر و لا تعترف بهم الدولة كا كيان له لغة عربهم عبظ الناصر بقى انهم استيقظو في ليبيا بعد سقوط القذافي و في تونس عائدون
22 - salsabil الاثنين 15 يناير 2018 - 10:14
بلاد العرب أوطاني **** من الشام لتطوان
تونس بلاد العروبة الحقيقية
ليس غدا لترسم فيها اللهجة البربرية
تونس بلاد الشرف وبلاد الثورة العربية
تونس بلاد العزيزي العربي الشهيد الذي ضحى بالغالي والنفيس من أجل الحرية
حرية لا تباع ولا تساوم
تونس بها رجال ونساء عاهدوا الله على أن تبقى
غير ملوثة أو مدنسة كما هو حال المغرب والجزائر
تونس بلاد أبو القاسم الشابي
تونس الشرارة التي ستأتي على كل من هب ودب من المواليين للصهاينة

أماالصورة فهي من وحي فوطوشب
كما هو حال الكثير من الصور في هذا المجال التي تُدمج للوهم

الأدارسة يستيقضون باكرا
23 - الأرض هي إفريقية الاثنين 15 يناير 2018 - 11:24
تونس لم تكن أبد تنتمي لشيء إسمه أمازغ

هم يعرفون جيدا من هم
التونسيون ليسوا بلداء يا حركيين


لا داي لتعريفهم بأنهم أمازغ من طرف الممزغين الجدد
مازلثم تصنعون الكذب سبع نجوم
ثم تصدقونه

ثم تسوقوه


ومن لم يقبل كذوبكم تتهمونه بضدكم
وتسمون أنفسكم السكان الأصليين
وتسمون أنفسكم عرق بشري
وتسمون أنفسكم حضارة
وتسمون أنفسكم لغة وسنة وعرق

البربر تعني المتخلفين والمتوحشين
أمازغ تعني :
الرجل الحر
الرجل الأبيض
الرجل النبيل

ابن خلدون قال حرفيا

البربر من نسل كنعان أي كنعانيين وليسوا أصليين

أنثم تسوقون أن ابن خلدون بربري
وتنشرون مقولاته أي أنكم تصدقونه

هل تصدقون أنكم رحل من المشرق؟


الأرض هي إفريقية
الأصليون هم الأفارقة السود
البربر هم من نسل كنعان حسب ابن خلدون

الإغريق
الفنيق
القرطاج
الرومان
الوندال
البيزنط

هل هذ ا الخليط إسمه أمازغ ؟؟؟


السنة "الأمازيغية" أكذوبة كبرى .













التونسيون ليسوا بلداء لتقولول لهم :
السنة الأمازيغية
و اللغة الأمازيغية والعرق الأمازيغي
= كذب سبع نجوم
لا يصدقكم إلا الأميين والرعاة يابربر
24 - مراكشي الاثنين 15 يناير 2018 - 11:44
إلى salsabil 22 إذا كنت الصورة فوتوشوب في نظرك فما عليك سوى الإستعانة بيوتوب واكتب أمازيغ تونس لترى الصحوة الأمازيغية التونسية التي زلزلت مشاعرك.وكفاك مراوغة.
25 - العربي الاثنين 15 يناير 2018 - 12:27
يكفي فخرا للعرب انهم بعث فيهم خير البشر وخاثم النبيئين والقران الكريم بلغتهم ولغتهم هي لغة اهل الجنة وانهم اذكى المخلوقات واقواها واجلدها ومن لم يعجبه الحال فلخبط راسه بالحائط
26 - َali berkane الاثنين 15 يناير 2018 - 12:48
الذين يدعون الى الاتحاد وما الجدوى من الامازيغية . هم لا يشعرون بالغبن حينما يكون الانسان بدون هوية او غير معترف بها . الامازيغ لا يدعون الى الانفصال بل فقط للاعتراف بخصوصيتهم وان يعيشوا بكامل شخصيتهم وبكرامة في اؤطانهم
27 - المراكشي رقم 24 الاثنين 15 يناير 2018 - 13:08
المراكشي رقم 24


إذا كنت تصدق وجود عرق إسمه أمازغ
إذا كنت تصدق وجود سنة إسمها أمازغ
إذا كنت تصدق وجود لغة إسمها أمازغ
إذا كنت تصدق وجود حضارة إسمها أمازغ

هذا المسمى أمازغ
لم يذكر أبذا في كتب التاريخ العالمية


يجب علينا إمتحان ذكائك
لأنك وقعت ضحية الحركة البربرية الكذابة
28 - Ali Berkane الاثنين 15 يناير 2018 - 13:20
إلى salsabil 22. العرب الذين يرفضون الهوية الامازيغية للامازيغ هم تحت تأثير النزعة العروبية التي كان ينادي بها جمال عبد الناصر من الخليج الى المحيط. وقد بين الزمن أنها بدون جدوى ولا يمكن طمس الهوية الامازيغية تحت غطاء الاسلام أو العروبة . لا بد من اعطاء كل حق حقه . كل فرد له الحق أن يتكلم بلغته دون مضايقة أحد في الجتمع أو الادارة . البربر لا يرفضون العربية ولا الاسلام وانما يريدون أن يعترف الاخرون بخصوصيتهم الامازيغية . هذا حقهم كاناس. في بلجيكا 3 لغات تتعايش. في سويسرا 4 لغات .الامازيغ اناس احرار سيصلون الى هدفهم شاء من شاء وكره من كره.
29 - ازداحماض الاثنين 15 يناير 2018 - 15:50
كل مرة تخرج لنا حكاية عن تامزغا وتامرغا وووو هذه الأرض كان يحكمها البيزنطيون وانتصر عليهم المسلمون في معارك عدة فالأرض اليوم هي أرض المسلمين والعرب أما التامزغيون فكانوا قبائل رحل ولم يعرفوا الاستقرار ابدا والا فأين هي معالم بناياتهم كل البنايات تشير إلى البناء البدوي العربي لم يتعلم البربر الاستقرار إلا بعد مجيئ المسلمين وبناء المساجد والمدارس والحصون والقلاع .... ومع ذلك لم يستقر البربر لطبيعة نشاطهم الرعوي ولأنهم يحبون الحرية.
30 - fati الاثنين 15 يناير 2018 - 16:30
Ali berkane 28
من منعكم أن تتحدثوا لغتكم ؟ تحدثوا من الآن و اتركوا العربية و لكن احترموا اختيارنا بعدم التكلم بلغتكم. حلال عليكم حرام علينا.
الدول التي بها 3 أو 4 لغات كبلجيكا و سويسرا لها حدود مع 3 أو 4 دول و لذلك فكل منطقة لها لغة بحسب قربها من دولة ما و المغرب ليس في نفس الحالة. فلا تأخذوا واقع بلدان أخرى و تسقطوه على المغرب. ثم تلك اللغات حية و ليست ميتة و نقوم بإحيائها داخل المختبرات كما هو حال الأمازيغية.
هذا هو المشكل و عير ذلك ليس لنا مع الامازيغ أي مشكل كمكون من مكونات مجتمعنا الغني بتنوعه.
31 - مراكشي الاثنين 15 يناير 2018 - 17:18
إلى fati.30 مشكلتكم أنتم أنكم كتدعيو بأنكم كتدافعوا على اللهجة المغربية فقط عندما يتعلق الأمر بالأمازيغية.لكن تتنكرون لهذه اللهجة أي المغربية عندما يتعلق الأمر بلهجات المشرق خصوصا الخليج. تبداو تحتاقروها امام الخليجيين رغم دفاعكم عنها أمام الأمازيغية وتبداو تعوجو فمكم بهضرتهوم وبالتالي فاللهجة المغربية مجرد مطية لكي تهاجموا الأمازيغية اللغة الأصلية للمغرب .أما بانسبة لسويسرا فإلى جانب اللغة الألمانية والفرنسية والإيطالية لديها لغة رابعة وهي لغة قديمة جدا هي الرومانتشية وهي رسمية رغم قلة عدد المتكلمين بها لأن السويسريون لايفكرون مثلك إنهم شعب واعي.لايتنكر لثقافته الأصلية.
32 - لطفي الاثنين 15 يناير 2018 - 17:25
الناس كيتقدمو و احنا نقلبو على لي يزيد يضعفنا لا فرق بين عربي و عجمي الا بالتقوى احنا كلنا اخوان و مغاربة انا عربية و جل صديقاتي امازيغيات احترمهن و يحترمنني
فكرو كيف نقدمو بلادنا
33 - امينة الاثنين 15 يناير 2018 - 17:36
اوا قولها رسكوم العنصرين باش نكون امة احدة قبل امازيغية كما حنا معندناش مشكل مع لغة العرلية ولا مع الفرنسية ولا شنوية ..وشكرا
34 - houmad mansour الاثنين 15 يناير 2018 - 19:42
Les premiers venus en Afrique du nord sont les amazighs, ensuite leurs frères arabes d'après mes profondes études historiques .Mais ni les uns, ni les autres ne sont les premiers habitants de l'Afrique du Snord, d'après les dernières Découverte.
35 - قرامطة الاثنين 15 يناير 2018 - 19:45
صدقت يا اخي فاكبر كارثة حلت بشمال افريقيا هو غزو اعراب بني هلال و بني معقل لها و ارجاعها قرون للوراء و تعريب سكانها. الاسلام لم يعرب احدا اذ ان الامازيغ اعتنقوه منذ لاربعة قرون منذ الفتج و لم يستعرب احد حتى قدم هؤلاء الاعراب بهدف السلب و النهب و قطع الطرق هذا باجماع كل المؤرخين : ابن خلدون، حسن الوزاني، مارمول كاربخال...
36 - Zoghbi الاثنين 15 يناير 2018 - 19:51
أكبر أكذوبة عرفها المغرب في الخمسة قرون الماضية :
هي ما يسمى بهتانا وظلما المسألة الأمازيغية.
وقد كان المرحوم عابد الجابري صادقا وعبقريا في نفي وجود مسألة أمازيغية! !
من يقول بلغة أمازيغية
او سنة أمازيغية
او رقعة تمازغا او مازوغا
فهو واهم .. واهم ..واهم ...يلزمه مستشفى الأمراض العقلية !
37 - محمد مىسي الاثنين 15 يناير 2018 - 20:07
ها هي العنصرية المازيغاوية تظهر، بدأت بدعوة ثقافية وصارت تفريغا لأحقاد. الخوت، المغرب فيه عبدة والسراغنة وزعير والشاوية وبني مكيل ورديغة والرحامنة وبني مسكين. ....إيلا بغيتوها ليكم بوحدكم رآه الدم يوصل للركابي. خليونا من اللعب بالنار
38 - الزبير ابن العوام الاثنين 15 يناير 2018 - 20:07
الافضل ان تكون اللغة الامازيغة و الفرنسية لغتنا رسميتان و اللغة العربية لغة وطنية فقط
المهم ان ال 100 سنة القادمة سيرجع فيها المغرب و الجزائر امازيغ 100/100 لاننا مستعدون لها بكل ما تحمله الكلمة من معنى
لأن عدد العرب في نقصان زد ان الفاسيون لن يقاتلوا لاجل العروبة و كذالك الأندلسيون و لم يستطيع بنو هلال مقاومة الريف من الشمال و الجنوب و الشرق.
39 - fati الاثنين 15 يناير 2018 - 20:41
31 مراكشي.
يبدو أن لديك فكرة سيئة على بنات بلدك. و لم تتعرف على المغربيات الحرات. را كاينين غ ما زال ما شفتيهم.

هناك عدة تعقيدات في ما يخص الأمازيغية منها أنهم يريدون فرضها قسرا على شعب توحده لغة موجودة هي العربية من خلال تدريسها للأطفال و منها الحروف التي كتبت بها التي تجعل الكبار الذين هم الفئة التي ترغب تعلمها لا تتمكن من ذلك.
فأين يوجد الخلل.؟هل فينا أم فيكم؟ نتمنى أن نصل إلى اقتناع و توافق.
40 - fouad الثلاثاء 16 يناير 2018 - 03:46
إلى رقم 8 والله أنت عبقري خيرالكلام ماقل ودل إني معك في هاذا الكلام الناس يتسابقون إلى القمرويتحدون و نحن نتحارب على الخربيط لاحول ولاقوة إلا بلاه
41 - nouha grine الثلاثاء 16 يناير 2018 - 12:36
اردت التوضيح ان اغلب القبائل المكونة للشعب التونسي امازيغية الاصل ولكن في ضل السياسات التي تعاقبت على الدولة التونسية والتي اقصت الثقافة الامازيغية ودعم القومية العربية وعدم الاعتراف باللغة والهوية الامازيغيتين مع ربط الدين بالعروبة جعل شعبا مستعربا بالتبعية واديولوجيا وبعد الثورة علت اصوات المدافعين عن الهوية الامازيغية من ناطقين وغير ناطقين وتاسست جمعيات تدافع من اجل الهوية الامازيغية وربما الدستور التونسي ما بعد الثورة والذي صاغه الاغلبية المنتخبة انذاك في المجلس التاسيسي والتي كان اغلبها من الاسلاميين تضمن عديد التناقضات ففي طوئة الدستور كما ذكرت هناك اعتراف بالهوية العربية الاسلامية لتونس وفي فصلها الاول الذي لا يمكن تعديله تونس دولة حرة مستقلة لغتها العربية ودينها الاسلام نظامها جمهوري هذا الفصل لا يقر بان تونس دولة عربية كما ان لدينا فصول اخرى اين هناك حرية الضمير والمعتقد والاعتراف بالمكونات الحضارية والحق في الثقافة ودولة العدالة والمساواة والمواطنة وكذلك فصلا اهر وانا شخصيا اعتبره قصلا ضد حقوق الانسا "تعمل الدولة على تجذير الهوية العربية الاسلامية في الناشئة التونسية"
42 - Madame Rafik الخميس 18 يناير 2018 - 15:20
كفانا هراء. عربي أمازيغي ريفي صحراوي كلنا مغاربة. يجمعنا بلد و دين و ملك. الأمازيغ لهم الحق في لغتهم و احتفالاتهم و العرب كذالك. المهم ان نحترم بعضنا البعض.
43 - سوس العالمة السبت 20 يناير 2018 - 02:16
تونس هي جزء من بلاد تمازغا بلاد الامازيغ تونس هي القلب النابظ لتمازغا ويجب الوعي للشعب التونسي بهويته الامازيغية المتجدرة في التاريخ فالتونسيين 96% من عرق اماريغي ولكن اغلبية منهم ميتعربين فقدو لغتهم الاصل وضنو انهم عرب وهذا هو الاجرام الهوياتي في حق الشعوب نتمني النوحيد لتمازغا لتكون قوة بين مكوناتها الحظارية
المجموع: 43 | عرض: 1 - 43

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.