24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3807:0412:4615:5018:1919:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تتوقع إكمال حكومة العثماني ولايتها الحالية؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | الرميد: "خطة حقوق الإنسان" متوفرة بالأمازيغية

الرميد: "خطة حقوق الإنسان" متوفرة بالأمازيغية

الرميد: "خطة حقوق الإنسان" متوفرة بالأمازيغية

كشف مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، أنَّ الخطة الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان ستكون متوفّرة باللغتين الرسميتين للدولة، العربية والأمازيغية، إضافة إلى ترجمتها إلى اللغتين الإنجليزية والفرنسية.

وقال الرميد، في منتدى وكالة المغرب العربي للأنباء: "تلقينا تنبيهات بضرورة توفير نصّ الخطة الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان باللغة الأمازيغية، وهذا أمر ضروري ومعقول".

من جهة ثانية قالَ الرميد إنَّ الخطة ستسند ملف ترشيح المغرب لاحتضان كأس العالم 2026، "إذ تأخذ "الفيفا" بعين الاعتبار مدى احترام حقوق الإنسان، خاصة في المقاولات، في البلد المرشح لتنظيم المونديال".

وبخصوص مضامين التقارير التي تصدرها المنظمات الحقوقية الدولية، قالَ الرميد: "نعم مازالت لدينا اختلالات، ولكنَّ ما يرد في هذه التقارير ليس كله صحيحا، ونحن مستعدّون للردّ عليها نقطة بنقطة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - said الأربعاء 14 فبراير 2018 - 09:41
حقوق الانسان فقط على الورق اما في الواقع ليس هناك اي شيئ. بالله عليكم عن اي حقوق تتكلمون سلبتم منا الكرامة واهنتم الشعب ونهبتم جيوب الفقراء.؟ كل ما فعلتم انكم زدتم هده الوزارة على حساب الشعب لا غير
2 - محمج الأربعاء 14 فبراير 2018 - 10:04
حقوق الانسان في المغرب ما زال لم يرقى الى المستوى المنشود "وهذا ما تؤكده التقارير الدولية المعنية بتصنيف الدول "فمثلا على مستوى التعليم حجث ولا حرج ،البنية التحتية مازالت تعاني من مشاكل ،الصحة اغلب المستشفيات تعانيمن الخصاص في الادوية والتجهيزات الاساسية والطواقم الطبية ؛السكن ؛التجمعات السكنية الصفيحية ما زالت في المدن الكبرى فبرنامج المدن بدون صفيح ما زال متاخرا هو الاخر ؛اما في نا يتعلق بالهشاشة والبطالة يزداد يوما بعد يوما وحتى الدين يشتغلون اغلبهم يشتغل خارج نطاق مدونة الشغل وخصوصًا في القطاع الخاص الغير المهيكل كقطاع البناء وقطاع الحراسة الخاصة التي أصبحت تجلب يد عاملة لا بأس بها لكنها تعمل خارج قانون الشغل ،وهذه الفئة من العمال تصرخ يومبا وتنادي باعلى صوتها الى الحهات المعنية لكن لا ضمير لمن تنادي ؛12ساعة من العمل يوميا مقابل 2000درهم ،لا عطلة اسبوعية لا تامين ......علما ان الشركات على اجور لاباس بها خصوصا في الابناك و مؤسسات كبرى ،قانون الشغل على الاوراق فقط وفي الةاقع اشياء اخرى وكيف يمكن للمغرب ان ينظم كاس العالم اما هده الإشكاليات التي يعرفها الجميع.
3 - المواطنة الأربعاء 14 فبراير 2018 - 11:50
حقوق.الانسان.يجب.ان.يشعر.بها.الانسان.في.قوت.يمومه.في.
استشفاءه.في.مدرسته.وتعليم.ابناءه.وكرماته.وفي.شغله.كلنا.مغاربة
اكنا.امزيغ.اوعرب.او.يهود.كلنا.نتمنى.حقوق.حقيقية.ليس.الكلام.على.
الوراق.كان.على.هاده.الوزارة.ان.لاتكون.اصلا.باي.حق.تقولن.انكم.
تحققون.حقوق.الانسان.لبعضكم.بعض.الوزراء.والمديرن.العامون.
والولات.والعمال.والبرلمانيون.لكم.حقوق.الانسان.اما.الشعب.
فله.مقدم.يبت.في.مصيره.وورقت.الراميد.يستهزؤن.به.منها.اين.
مقدمها.اخروه.اي.حق.تتكلمن.عليه.
4 - لا مشكل الخميس 15 فبراير 2018 - 19:44
حقوق الإنسان
التعليم
السكن
التطبيب
وقد صلينا عليهم صلاة الغائب من زمان
أما غير ذلك فكلام فاضي
حسبنا الله ونعم الوكيل
ثم
يا ابن عمي ما هي القيمة المضافة


ابنوا لنا مستشفى متواضع نتداوى فيه
وليس مسجدا مزخرف يصلى علينا فيه
5 - Agharass الجمعة 16 فبراير 2018 - 08:18
شكرا استادنا الكريم،هدا احسن ما قدمته وبشرت به
الامازيغ ضدا على حكومة الاخوان(المسلمون) التي
اعطت لنفسها اسضار قوانين تفعيل دسترة الامازيغية على مزاج كاتبها الاول السابق دو ن تشاور
مع من يهمهم الراي. وبكونكم قلتم في ندوتكم ،:
تلقينا تنبيهات بضرورة توفير الخطة باللغة
الامازيغية ،فحبدا لو كان حزب الاخوان استشاروا
اهل الجمعيات الامازيغية والمتقفون الامازيغ
قبل بدا مناقشة تفعيل دسترة الامازيغية في
البرلمان الدي طال امده.ذلك بسبب تعنت من لا حق
لهم في فرض امرهم كونهم بعيدين كل البعد
عن هذه اللغة.اما الاءك الامازيغيون الاخوانيون
فلى ضمير لهم والله سيحاسبهم على ذلك
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.