24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الإمارات تراهن على إنشاء فريق رواد فضاء وطني (5.00)

  2. خبراء مغاربة يناقشون تطوير الذكاء الاقتصادي‎ (5.00)

  3. رحّال: الأعيان لا يدافعون عن الصحراء.. وتقارير كاذبة تصل الملك (5.00)

  4. رصيف الصحافة: الأمن يوقف المتورطين في تصوير فيديو السكيرج (5.00)

  5. الثابت والمتغير في فكر الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | بوكوس يدعم فنانين تشكيليين في تقريب الأمازيغية من ثقافات العالم

بوكوس يدعم فنانين تشكيليين في تقريب الأمازيغية من ثقافات العالم

بوكوس يدعم فنانين تشكيليين في تقريب الأمازيغية من ثقافات العالم

في إطار القيام بدوره في النهوض بالثقافة الأمازيغية، في مختلف مناحيها، نظم المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية إقامة فنية لمجموعة من الفنانين التشكيليين، دامت أسبوعا داخل مقر المعهد في العاصمة الرباط.

وأسدل الستار على الإقامة الفنية بتنظيم معرض عُرضت فيه اللوحات والجداريات التي أبدعتها أنامل الفنانين التشكيليين المشاركين، الذين أبرزوا من خلال لوحاتهم غنى الثقافة الأمازيغية، وانفتاحها على باقي الثقافات.

في هذا الإطار قال أحمد بوكوس، عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغي، في كلمة بالمناسبة، إن أي ثقافة محلية في حاجة دائمة إلى أن تعزز بقيم جديدة، وأن تنفتح على مختلف الثقافات العالمية، مشيرا إلى أن الفن التشكيلي يمكن أن يلعب دورا كبيرا لتحقيق هذه الغاية.

وأكد بوكوس، في تصريح لهسبريس، أن المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بصفته مؤسسة مكلفة بالنهوض بالأمازيغية، بمساهمة مؤسسات أخرى، يتميز باهتمامه بالتعبيرات التقليدية المتعددة للثقافة الأمازيغية، كالأدب الشفهي والشعر والحكاية، لكنه يسعى إلى تجديد هذه الثقافة وإغنائها.

"المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية يحاول أن يجدد الثقافة الأمازيغية، وذلك بتشجيع منتجي التعبيرات الحديثة، وعلى رأسها الفن التشكيلي الذي هو حديث العهد في الثقافة الأمازيغية"، يقول بوكوس، مشددا على ضرورة مساعدة الشباب المبدعين في هذا المجال.

عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية أبرز أن الشباب الذين ولجوا ميدان الفن التشكيلي "دخلوا في مغامرة، لغياب ضمانات وجود متلقين ومهتمين وكذلك مشجعين يمكن أن يقتنوا اللوحات التي يبدعونها".

وأضاف: "لا بد من دعم المبدعين المشتغلين في هذا المجال، فإذا لم يتم دعمهم فإن الفنان التشكيلي سيدور في حلقة مفرغة ويسقط في الهشاشة، والثقافة الأمازيغية لا يمكن أن تستمر وتطور نفسها وتساير الأنماط الجديدة للثقافة إذا لم يتم دعم الإبداع الأمازيغي".

وأكد بوكوس أن المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية يحاول، حسب إمكانياته، أن يساهم ما أمكن في تكوين الفنانين التشكيليين الأمازيغ، داعيا الفنانين الذين فرضوا أنفسهم في الساحة إلى أن يقتسموا مع المبدعين الشباب المعارف التي راكموها.

كما دعا عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية المؤسسات المعنية، وعلى رأسها وزارة الثقافة، والمؤسسات التي تتوفر على فضاءات للعروض، وكذا المجالس الجماعية والمجالس الجهوية، إلى دعم الفنانين التشكيليين الشباب، وتسخير ما لديها من إمكانيات لتشجيعهم.

وأشار المتحدث ذاته إلى أن الثقافة اللامادية أضحت تشكل رأسمالا كبيرا، يفوق مردوده مردود بعض القطاعات، مضيفا: "لهذا من واجبنا الوقوف بجانب الشباب، لأن استمرارية الثقافة الأمازيغية والمغربية ككل متوقفة على التجدد والتجديد والتطور، والشباب هو الذي يحمل عبء تطور المجتمع والتطور الثقافي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - Mido السبت 14 يوليوز 2018 - 01:35
انا بالنسبة لي المغاربة كلهم بكل اطيافهم مبدعون، لا فرق بين ابداع هذا او هذا، اهم شيء ان لا تزرع التفرقة، نحن أمة وجدنا احوالنا هكذا، سنكمل الطريق بالمطالبة على حقوق الشعب المغربي التي ضاعت التي لا تستثني احدا، لأننا في نفس الباخرة فقراء و أغنياء. أعداء المغرب و لأهدافهم يحاولون ان يفرقوا بين مكونات الشعب المغربي ولا يعرفون اننا اخوة من شجرة المغرب التي تؤتي أكلها كل حين. لا شجرتهم الخبيثة.
2 - بوشتة ايت عراب السبت 14 يوليوز 2018 - 01:46
الابداع و الاختراع لا يكون عنصريا ابذا و الا فالانحطاط و الانغلاق و التكرار و هيمنة الايديولوجيا على الفن و الاسلوب و السقوط في الفلكلور البليد جدا.... هذه نوعة قومية عنصرية يجب محاربتها - يمكن الكلام عن فن مغربي فقط كيفما كان و الا فلك منطقة لغتها و لهجتها و تقاليدها الخ الخ
3 - moha o'trente السبت 14 يوليوز 2018 - 02:08
La théorie du choc des civilisations de "Samuel Huntington" et d'autres penseurs occidentaux ils désignent ma civilisation " arabo-musulmane " donc je suis quelqu'un de civilisé MOI et la civilisation judéo-chrétienne.......j'ai une civilisation je suis civilisé et ce n'est pas donné à n'importe qui M. Fekousse ou Ferkouss
4 - Akra السبت 14 يوليوز 2018 - 02:18
الثقافة اللغة الامازيغية...السنة الميلادية 23778899...فازو في الحرب على الفراعنة... نقطة عودة للسطر ....الأمازيغ جاؤو من المشرق بقرون هدا صحيح ...اختلاف اللغة لأنهم اختلطو مع الافارقة وهنا نجد أهازيج أمازيغ الجنوب بلكنة أفريقية ...أمازيغ الشمال او عرب المشرق اختلطو مع أوروبا البرتغال وإسبانيا لهدا لهجتهم مختلفة ...مجمل القول الأمازيغ اصلهم عرب فقط جاؤو قبلا....
5 - المجيب السبت 14 يوليوز 2018 - 05:25
أود أن أغمز لهؤلاء الفنانين الأمازيغ كي أثير انتباههم، حسب رأيي واعتقادي، الى ان المرحلة التي تمر فيها الثقافة الأمازيغية، بعد أن طالها الاهمال ولاعتمادها لفترة طويلة على الشفاهي، هي مرحلة للتوثيق بامتياز بوسائل الفنون المرئية كالرسم والصورة والنحت. وفي هذا الاطار أقترح تسخير التشكيل اعتمادا على ثلاث مدارس اظن انها تلائم الوضع وهي : الدادائية، والسوريالية و الرمزية. فالدادائية ستمكن من تسليط الضوء و توظيف كل ما أهمل في حياة الامازيغ عن قصد او عن غير قصد، لأجل استحضاره وشرحه لابراز أهميته والمحافظة عليه. والسريالية ستتيح تجسيد الاحلام والأفكار لاستعادة ما في الذاكرة. والرمزية ستمكن من التنقيب على مفردات الرموز التي انتجها المخيال الامازيغي بهدف توظيفها بفهم أصيل ومتجدد ولحمايتها من الضياع.
6 - Anir السبت 14 يوليوز 2018 - 07:58
عندما نتحدث عن الحضاره العربيه. الثقافه العربيه التراث العربي. الأمجاد العربيه. الوطن العربي. الجامعه العربيه. المغرب العربي الطرب العربي.الخ........لا يبدو لكم انه هناك شيئ من التفرقه بين المغاربه لكن ما ان يذكر شيئ يتحدث عن الامازيغ والامازيغيه الا وبدأنا نتحدث باننا كلنا مغاربه ولا داعي الى ذكر ما يفرق المغاربه.
واضح انكم قوم غير صالحين للتعايش مع من يختلف معكم لا ديينيا ولا ثقافيا ولا عرقيا. وما يدور فى شبه الجزيرة العربية وما جاورها لخير دليل على ذالك.
ازول امقران لاحرار المغرب.
7 - مواطن السبت 14 يوليوز 2018 - 10:50
احسست وانا استمع الى كلمة السيد عميد المعهد
الملكي للثقافة الامازيغية احسست بنبرة في كلمة السيد العميد عن عدم الرضى والخوف على مستقبل
الامازيغية ثقافليا وحضاريا وهو يناشد وزارة الثقافة
والتعليم والمجالس البلدية والجهوية والعمالات
والاعلام السمعي البصري و المجالس الوطنية المكلفة بالثقافة والتعليم.
وقد يشعر الامازيغ في جميع انحاء المغرب بالتراجع
عن مكتسبات الامازيغية وهذا دليل على ان الدولة
العميقة ما زالت لم تساير ما جاء به دستور 2011
و ما زالت تعيش على خطى الحركة الوطنية التي جاءتنا بهوية مستعارة من سوريا والعراق و مصر
والتي تبنت العروبة ضدا على قيمنا وهويتنا الامازيغية
8 - مغربي قح بالأصل السبت 14 يوليوز 2018 - 11:28
حتى الثقافة الأمازيغية لم تسلم من الحقيدين لأنها تذكرهم و دائما بأن المغاربة الحقيقين هم من تدعوهم بالبرابرة و الكرابز...... و اشتموا وسبوا
الأصل هو الأصل ... والأمازيغية خالدة لأن الله سبحانه هو خالقها ....في بلاد المغرب .
9 - مغربي السبت 14 يوليوز 2018 - 13:08
يجب أن يقربها من المغاربة أولا.هي ثقافة المغاربة كلهم منذ الأزل.
10 - كفى عنصرية السبت 14 يوليوز 2018 - 14:20
الثقافة واحدة،فلماذا هذا التقسيم العرقي.
11 - محمد السبت 14 يوليوز 2018 - 14:49
العروبة خنقتنا، لوت أعناقنا، لكن المشكل، كل المشكل، في أن ذلك تم باسم الإسلام.
العرب هم أكبر من أساء إلى الإسلام، وضعوه سلما يتسلقون به أشجار شمال إفريقيا، ويشربون من مائها ويأكلون ثرواتها.
علاوة على هذا كله، إنهم يجندون كل طاقاتهم السياسية والفكرية والثقافية للنيل من المطالب الأمازيغية لتشويه صورة الأمازيغ. فتارة هم أبالسة يتشيطنون مع الاستعمار، وتارة أخرى يطبعون علاقاتهم بإسرائيل، وكان الأمازيغ في آخر الأمر ضحية كل هذه المؤامرات العربية العروبية.
لقد تآمر العرب مع الاستعمار لإسكات الصوت الأمازيغي، ويطبعون مع إسرائيل علاقاتهم الاقتصادية.
كيف يتهم الأمازيغ بالتطبيع مع إسرائيل، رغم أنهم لا يملكون دولة تمثلهم. وإذا كان الأمر واقعا، فإن الأمازيغ شعب حر، منفصل عن العرب لأنه ليس شعبا عربيا، أما أن يتخذ الإسلام مطية فإن مسيحيي فلسطين يشكلون عددا لا يستهان به. أسطورة العروبة والإسلام، إذن، لا يمكنها أن تربط الأمازيغ بالقضية الفلسطينية، ويبقى الجانب الإنساني حاضرا وبقوة في هذه القضية.
إن الأمازيغ يقولون: لا للعنف، وتبقى المفاوضات هي السبيل الأوحد لإضفاء جذوة هذا الحريق،
12 - معلق السبت 14 يوليوز 2018 - 18:31
الحر= amazigh
الأحرار= imazighn
المغرب = منبت الأحرار .والكلمة هنا تشير إلى أنهم لم يأتوا لا من الشرق ولا من الغرب .هنا نبتوا .
منبت الأحرار=asmghi n imazighn
13 - EFFET NOIR السبت 14 يوليوز 2018 - 23:48
هي ثقافة مغربية اسي العميد ولا توجد ثقافة امزيغية خالصة ثقافة *أهل* ورزازات ليست هي ثقافة *ٱل *اموزار الكندر .
14 - مغربي الاثنين 16 يوليوز 2018 - 01:44
رد على 13 EFFEt NOIR
ولا توجد ثقافة عربية ولا حضارة عربية خالصة
انما حضارة وثقافة اسلامية كونهما الامسلمون غير
العرب اي المسلمون العجم منهم الامازيغ يا سي effet noir او عقل nolr.
واللبناية ليست كالخليجية والسورية ليست
كالمصرية حتى التونسية ليست كالمغربية
والفاسية لبست كالمراكشية ادادا الفاهيم.
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.