24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1206:4413:3117:0720:0921:29
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. قيادات في "البام" تستنكر "الحسابات الانتهازية الضيقة" داخل الحزب (5.00)

  2. الشباك الرقمي لـ"رخص الاقتصاد" يصل العاصمة (5.00)

  3. نداء "مسيرة الحسيمة" يلقى ترحيبا أمازيغيا ويساريا (5.00)

  4. أمزازي يتهم "الأساتذة المتعاقدين" بالإخلال بالتزام العودة إلى الأقسام (5.00)

  5. أخنوش يطالب بوانو بتنمية مكناس ويرفضُ "مغالطات" مناظرة الفلاحة (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | باحث: المختار السوسي أسهم في إشعاع الأمازيغية

باحث: المختار السوسي أسهم في إشعاع الأمازيغية

باحث: المختار السوسي أسهم في إشعاع الأمازيغية

قال عبد الله بوشطارت، باحث جامعي وإعلامي، إن "الأمازيغ في حاجة ماسة إلى تغيير نظرتهم بخصوص المختار السوسي، على اعتبار أن الحركة الأمازيغية ينبغي أن تعيد النظر في مجموعة من القضايا ذات الارتباط الوثيق بخطابها السياسي والثقافي بالدرجة الأولى".

وأضاف بوشطارت، خلال ندوة فكرية نظمتها مجلة "أدليس" بدار الخنبوبي في مدينة تزنيت، أن "الحركة الأمازيغية عليها أن تغير موقفها النظري ورؤيتها لكتابات ومؤلفات المختار السوسي"، وهي المنتجات الفكرية التي يطلق عليها تسمية "المشروع الفكري ذي الصبغة الثقافية والسياسية التي يدافع عنها مؤرخ قبائل سوس".

الباحث في تاريخ المغرب المعاصر، الذي كان يتحدث أمام ثلة من الأساتذة والباحثين البارزين في مجالات تخصصهم، خلال الندوة المعنونة بـ"مقاربات جديدة في العلوم الاجتماعية والإنسانية"، نادى بضرورة الفهم الجديد لتاريخ الجنوب، في إشارة إلى قبائل سوس، وأوضح أن "بعض أدبيات الحركة الأمازيغية تنتقد بشدة التجربة الفكرية للمختار السوسي، نتيجة طريقة تدوينه للتاريخ وتعريبه لبعض أسماء الأعلام والأماكن".

وأورد المتحدث أن "النقد البناء يستدعي قراءة جميع كتب مؤلفات المعني بالأمر، ثم ضرورة الاعتناء بالإنتاجات الفكرية التي خلفها وراءه، نظرا للعمل الجبار الذي قام به، إلى جانب الشخصية الاستثنائية التي يتميز بها، والتي لم يجر استيعاب مضمونها إلى حدود الساعة، ما يجعل الأفكار التي تروج حوله مجرد أفكار نمطية وسطحية لا تعكس جوهر شخصيته، لأنه قدم الشيء الكثير للقضية الأمازيغية".

جدير بالذكر أن اللقاء الفكري الذي نظم بمدينة تزنيت يأتي في إطار الاحتفاء بالذكرى العاشرة لتأسيس مجلة "أدليس"، وهي دورية تعنى بالعلوم السياسية والاجتماعية والإنسانية، يشرف على إصدارها الباحث السياسي أحمد الخنبوبي، من أجل تسليط الضوء على مجموعة من القضايا العابرة للتخصصات، بعيدا عن التركيز الإعلامي الذي ينصب على محور الرباط- الدار البيضاء فقط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - موظف الاثنين 04 فبراير 2019 - 05:37
الناس يتكلمون عن العلوم الحية و التقدم التكنولوجي و ما و صلت إليه الشعوب الأخرى من ازدهار و بحبوحة العيش، أما نحن نكثر اللهط و اللغط على الأمازيغية و العرببة، و الفقه و الجن و السحر.
2 - مرتن بري دو كيس الاثنين 04 فبراير 2019 - 06:32
ابحثوا عن اشياء أكثر أهمية للمغرب والمغاربة..هذا المغرب الذي نراه يضيع بين أيدينا وبايدينا نحن المغاربة...المغرب محتاج إلى وعي..الى علوم إلى تقنيات جيدة في كل الميادين..محتاج لاناس أكفاء يقومون بإصلاح شأنه العام.. المغرب محتاج للبحث عن سبل جديدة تظمن للشباب العيش الكريم والعمل المحترم. عمل مهيكل اذا مردودية على الشاب والوطن...المغرب محتاج إلى حكومة بكوادرها ..ووزراءها .ونوابها تكون لهم غيرة على هذا المغرب الحبيب الذي آوى أسلافنا الذين جعلوا منه أرضا طيبة محسن اليوم بافعال حكومات توالت عليه .تنهب خيراته لتغني اكثر ابناكا في أوروبا.. وأمريكا اللاتينية...وغيرهم..
اتركوا الجزئيات للآخر..ماذا فعل العرب المعاصرين بالعربية.وهي لغة القرآن ولغة الغد للعالم ...سمحوا فيها واتخذوا لغات أجنبية محلها..فكيف للامازيغية. اللهجة التي...يتكلم بها فءة قليلة من الناس في بعض البلدان بالخصوص شمال إفريقيا...فماذا عسانا نعمل بها وهي لا تملك لنفسها حتى ابسط ما تملكه لغات العالم فحتى من حروفها خليط من الرسومات ليس إلا....فانظروا إلى ما هو اسمى وفيه خير للبلاد والعباد ، من لهجة لا تغني ولا تسمن من جوع..
3 - وماذا بعد الاثنين 04 فبراير 2019 - 08:36
أموال طائلة تهدر والنتيجة لغة مخبرية مركبة طبخت في مختبر بوكوس وحروف غريبة تم استرادها من كهوف النيجر و سنة امازيغية وليست هناك شهور امازيغية
4 - الوطنية الاثنين 04 فبراير 2019 - 09:53
المختار السوسي كتب باللغة العربية ولعل كتابه المعسول وسوس العالمية خير مثال على ذلك يا ودي يلا كانت الامازيغية تخدمنا في شي حاجة ما كاين مشكل يلا كنتم تبحثون في العنصرية والتفرقة والتطاحن العرقي لهلا يوصل حتى واحد لمراده
5 - مواطن مغربي الاثنين 04 فبراير 2019 - 10:05
لو كان في الامازيغية خير لما تنكر لها انبغ الامازيغ واعقلهم من الفيلسوف محمد عابد الجابري وعبد الحميد بن باديس الصنهاجي وغيرهم.
حتى الممالك البربرية، اتخدت اللغة العربية كلغة رسمية في التدوين والمراسلات والتدريس.
6 - اللغة الامازيغية؟؟؟؟،؟ الاثنين 04 فبراير 2019 - 11:16
اللغة الامازيغية أين هي هاته اللغة عشرين لهجة ايت سغروشن ام الزناتية الفيكيكية ام الريفية ام لهجة صنهاجة سراير بالشمال ام بلهجة ايت يوسا في الصحراء ولهجة وزمور وزايان ام القبايلية ام التوارغية ام الزناكية ام الازوادية ام الزوارية الليبية ام السيوية
7 - ولد الشلحة رحمها الله الاثنين 04 فبراير 2019 - 12:04
في حقبة السيد العلامة أرگاز المختار السوسي رحمة الله عليه لم يكن المغرب يعرف MODA إسمها الأمازيغية .بل كان العلامة رحمه الله يتحذث الى محيطه الخاص بالتشلحيت ملقمة بالعربية الصرفة وإلى باقي مناطق المغرب باللغة العربية .
8 - abd 1 الاثنين 04 فبراير 2019 - 13:55
I like tagrtilt, l like the modesty, I like all about tamazight, but I hate the haters, I hate the ignorants, I am Amazigh, I am Moroccan.
9 - مغربي الاثنين 04 فبراير 2019 - 15:38
المختار السوسي قال في احد كتبه:
عندما كنا نريد ان نرتقي عن الرعاة والغوغاء تكلمنا اللغة العربية......
الامازيغية جزء من الترات والتاريخ المغربي لاكن يجب استتمارها في ما يعود بالنفع
10 - عمر الثلاثاء 05 فبراير 2019 - 19:12
العلامة المختار السوسي كان نعم العالم الديني و يعتبر من أعلام هدا الوطن .لقد دخل التاريخ بفكره و تسامحه و اخلاقه العالية .تكلم بلسانه الامازيغي و اتقن العربية و سمى بنفسه.انسان يحترمه كل المغاربة رحمه الله.
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.