24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4813:3117:0720:0621:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | ندوة تقارب حضور الأمازيغية في الإعلام المغربي

ندوة تقارب حضور الأمازيغية في الإعلام المغربي

ندوة تقارب حضور الأمازيغية في الإعلام المغربي

قال الحسين بويعقوبي، أستاذ جامعي، إن "قناة العيون لا تلتزم بدفتر التحملات بخصوص مسألة الأمازيغية التي أقرها دستور المملكة كأن الأمازيغ لا يوجدون في الصحراء، والشيء نفسه بالنسبة لقناة ميدي آن تيڤي وعدد من الإذاعات والقنوات، وهذا تمييز بين المواطنين على أساس لغوي".

وتساءل المتحدث حول ما إذا كانت "الهاكا" تراقب هذه القنوات التي لا تحترم دفتر التحملات، وما إذا كانت لهذه الهيئة سلطة عليها.

وقال: "لا توجد لغة رسمية بكثرة ولغة رسمية قليلا، فبمجرد ما أقر دستور المملكة رسمية اللغة الأمازيغية، فعلى جميع القطاعات الإلتزام بما جاء في الدستور، من مدرسة وجامعة وإذاعات وقنوات تلفزية وغير ذلك".

بويعقوبي الذي كان يتحدث في ندوة "الأمازيغية في الإعلام المغربي"، التي نظمتها وزارة الثقافة والاتصال وكلية الآداب والعلوم الإنسانية وجهة سوس ماسة اليوم الجمعة بأكادير، استعرض في مداخلته المراحل المهمة التي قطعتها الأمازيغية في الإعلام الرسمي منذ سنة 1938، "حيث كانت الأمازيغية تستفيد وقتها من 10 دقائق كل أسبوع، تتضمن أخبارا بالسوسية وأغنية، مرورا بسنة 1942 حيث خصص للأمازيغية في الإذاعة نصف ساعة يوميا، ثم ساعة يوميا ابتداءً من سنة 1945".

وأضاف الباحث في اللغة والثقافة الأمازيغية أنه في "سنة 1955 تم إدراج لهجة تاريفيت في الإذاعة بغلاف زمني قدره 10 دقائق كل 15 يوما، وستضاف تمازيغت إلى جانب تشلحيت سنة 1958، لتصبح 3 ساعات من البث لكل لهجة منذ سنة 1962 إلى غاية 1974 حيث بدأت الإذاعة الأمازيغية من منتصف النهار إلى منتصف الليل، بمعدل أربع ساعات لكل لهجة".

وبخصوص الجرائد الورقية، أكد بويعقوبي الذي يرأس الجامعة الصيفية أنه "لم يتبق منها سوى ثلاث جرائد هي أدليس، العالم الأمازيغي، ونبض المجتمع، رغم كل الإحصائيات التي تقدمها وزارة الاتصال".

وعرج المتدخل في هذه الندوة على القناة الأمازيغية موضحا أنها "قناة خرجت من رحم النضال، وربما يُنظر إليها على أنها قناة مناضلة، لأن كل من يشتغل في حقل الأمازيغية يُنظر إليه على أنه مناضل، ولم ننتقل بعد لنصل مستوى صحافيين حقيقيين، وحتى باحثين حقيقيين".

وأضاف أنه "من سوء حظها أنها ظهرت سنة 2010 في سياق معولم، يتميز بتنافسية قوية من طرف القنوات الوطنية أولا ثم القنوات الدولية؛ هذا يجعلنا نتساءل متى سيتفرج المشاهد في القناة الأمازيغية في ظل وجود هذه التنافسية بإمكانيات كبيرة جدا".

وأردف في السياق نفسه أن "الإمكانيات المتوفرة للقناة الأمازيغية لا تتيح لها أن تدخل مجال المنافسة، سواء على مستوى البرامج أو الإشعاع، أو على جميع المستويات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - الزغبي الجمعة 01 مارس 2019 - 18:38
هذا الخطاب ألفناه لدى البربريست..انه من الظلم التطبيع مع الفكر العرقي...لقد صار الوهم (الأمازيغية ) شيئا عاديا !! وكما قال أوريد الأمازيغية قنبلة موقوتة! وهي فعلا قنبلة موقوتة لكن ستنفجر في وجه البرابرة !!
2 - الوطن قبل كل قزم الجمعة 01 مارس 2019 - 18:51
ندوة تقارب حضور الأمازيغية في الإعلام

وهل البربرية بعيدة عن الساحة
لا اضن
فالمكون كله من البربر بأكثر من %97
الحكومة
البرلمان
الأحزاب
العمدة
الجهات
الاقتصاد
الكرة
ال ال ال ال
لم يظهر إي غياب

المغرب فسيفساء من التقافات
منفرد بها في العالم
الحسانية العربية البربرية والتقافات الوافدة على المغرب
الحمد لله

كفى من البكاء على الاطلال
3 - مغربي غير قبلي الجمعة 01 مارس 2019 - 18:54
لحد الان ليست لنا قنوات تلفزية ا و اداعية في المستوى انما هيا دكاكين تبت ما تبت لا يسمن ولا يغني من جوع من أخبار ومسلسلات وبرامج تقافية وفنية .لما القلق إخواني الأمازيغ. أو العرب كذلك. ماذا ستستفيدون من هاد الإعلام الهابط الرديء لا شئ. إذن عدم احترام دفتر التحملات هذا مشكل جاري على كل ما يبث .من الافضل أن تطالبوا إخواني الأمازيغ بإنشاء قنوات خاصة .لشركات أو أشخاص يديرونها وينتهي المشكل.اما القنوات العربية فهي كثيرة .منها مستوى عال يتم التقاطها بالأطباق وانتهى الامر
4 - مواطن مغربي الجمعة 01 مارس 2019 - 22:29
أموال طائلة تهدر والنتيجة لغة مخبرية مركبة لم يتحدث بها احد من قبل وحروف غريبة تم استرادها من كهوف النيجر و سنة امازيغية وليست هناك شهور امازيغية .
5 - سوس ماسة درعة السبت 02 مارس 2019 - 04:33
اللغة الأمازيغية قبل أن تكون لغة فهي هوية و رمز الوجود لا يمكن أن نعوضها بلغة قوم آخر مهما كبر شأنه أو أحاطها أصحابها بالبريق والقداسة كما هو الحال بالنسبة للغة العرب بشمال إفريقيا التي أصبحت اليوم لغة سياسية اديولوجية بامتياز . فالامازيغية قبل أي لغة أخرى لها شرعية قوية وثابتة في هذه الأرض. فمن تنكر لهذه اللغة فهو بعيد عن الشرعية الكونية و الطبيعية و لذيه مركب نقص يسيطر على فكره و مشاعره و هو جاهل بمعرفة التاريخ والأصل.لايكفي أن تسمع وتردد.كل العلماء المسلمين الذين نسبهم العرب لقوميتهم هم اتراك،فرس،أمازيغ، اكراد،أو من آسيا الوسطى ابدعوا بلغة أجنبية هي العربية نظرا لتواجدهم الجغرافي .مثل:الخوارزمي،عباس إبن فرناس، ابن بطوطة و الكثيرين .فإن لم يشترك المغاربة في الأمازيغية التي هي نبتة هذه الأرض لا يمكن أن يشتركوا في هويات مستوردة أو دخيلة أو أتت عن طريق القوة بعد آلاف السنين من تواجد الأمازيغية.ثم تبقى اللغة الانجليزية هي لغة التكوين الانفع لأطفالنا تمشيا مع العصر و إسوة بالدول المتقدمة.
6 - الامازيغية؟؟؟؟ السبت 02 مارس 2019 - 04:35
كل ندواتهم ومحاضراتهم واصداراتهم مؤلفاتهم واطروحاتهم، برامجهم وحواراتهم بالعربية .حتى بينهم.
لهجات متباينة مختلفة لا يفهم الواحد الاخر وعاجزة عن خلق التواصل ولا وجود للغة اسمها الامازيغية،
7 - امغريبي السبت 02 مارس 2019 - 09:10
اميين سقطوا في لعبة أبواق الجزيرة والاعلام العروبي و خدعة التعريبيين.كل مرة يجردون أسماء علماء غير عرب و يسندونهم لعروبتهم العرقية.لهذا يدافعون عن اللغة العربية لدورها الرئيسي في سرقة علماء عجم فقط لأنهم مسلمون.فل نأخذ مثل العلماء الذين يتبجح بهم عروبيين بسطاء يجهلون التاريخ والسياسية.
ابن سيناء: فارسي ولد بازباكستان.
عباس ابن فرناس: أمازيغي ولد بغرناطة.
الخوارزمي : تركي ولد بازباكستان .
ابن خلدون : أمازيغي ولد بتونس وأشهر قولته : اذا عربت خربت.
ابن بطوطة : أمازيغي ولد بطنجة.
الفارابي : تركي ولد بفاراب في كازاخستان.
ابن منظور : أمازيغي ولد بطرابلس.
ابن البيطار ؛
ابن حزم : فارسي ولد بقرطبة .
ابن رشد أو Averroes: أمازيغي ولد بقرطبة وتوفي بموراكش.
يقول ابن خلدون: (من الغريب الواقع أن حملة العلم في الملة الإسلامية أكثرهم العجم وليس في العرب حملة علم لا في العلوم الشرعية ولا في العلوم العقلية إلا في القليل النادر. وإن كان منهم العربي في نسبه فهو أعجمي في لغته ومرباه ومشيخته مع أن الملة عربية وصاحب شريعتها عربي). 
8 - اكبداني ناريف السبت 02 مارس 2019 - 11:48
أثرياء الشلوح يتهافتون عن المعاهد الدولية العليا ومدارس البعثات الأجنبية بالمملكة حيث اللغات الحية والثقانة والبحث العلمي وبعدها عمل مضمون وبأعلى راتب وابناء الشعب اخترعوا لهم امازيغية مركبة مخترعة حديثا في مختبرات الايركام.
وأتساءل ككبداني ريفي ،ما الذي سنستفيده من هاته اللغة ،ولماذا ساثقل جاهل أبنائي بعلم لاينفع
أليس من الاولى كما افعل الان تشجيعهم على الانجليزية
9 - مواطن B السبت 02 مارس 2019 - 11:51
اثار انتباهي ان في في اواخر سنة 2018
بدات البرامج بالعربية تستحود على المدة الزمنية لبرامج القناة الامازيغية تقريبا كل يوم و مع بداية
الارسال يطل علينا برنامج محو الامية بالعربية دون الامازيغية .
اما البرامج الدينية السادة الفقهاء لا يبدلون اي جهد
في تفسير المعاني بكلمات امازيغية و يتفنون في
الحفاظ على الكلمات بالفصحى لايقدر على فهمها
حتى الذين يثقنون الدارجة في غير الامازيغ.
اما كتابة اسم البرنامج فيكتب بالعربية و بحروف غليظة و تحته يكتب بالامازيغية بحروف رقيقة ارق من
ارجل الدباب.
فلماذا كل هذه الحقرة .ايها المسؤول عن القناة .
10 - Marocains السبت 02 مارس 2019 - 12:39
هذه المسماة بالأمازيغية " لا وجود لها "

السوسية لهجة وطنية شفوية تنطق في بقعة سوس
الريفية لهجة وطنية شفوية تنطق في بقعة الريف
الأطلسية لهجات وطنية تنطق في بقعة زيان



العربية هي لغة المغاربة
و
الشلحة هي لهجات جهوية مختلفة

لا تصلع لا للدراسة و لا للتعليم و لا للسياسة


هم الناطقون بهذه اللهجات المختلفة

تكلمون أربع كلمات باللشلحة ثم يعربون لتكميل الجملة

ثم يتسرح لهم اللسان بالعربية


لهذا هذه اللهجات ليسوا حتى في مستوى لهجة

ينقصهم الكثير ليصبحوا لهجة أولا .


هذه اللهجات مر عليهم القطار مند قرون

مصيرهم المتاحف فقط.

من المستحيل أن يرجعوا لهجات تعامل يومي

لقد ماتوا مند قرون ومن مات لم يرجع حي
11 - زموري من ايت يكو السبت 02 مارس 2019 - 13:04
مايسمى بالنشطاء الامازيغ ،لايمثلون الا انفسهم ،يسترزقون بالامازيغية على ظهورنا، التلاعب على وثر العصبية والقبلية والعرق واللهجة لاستقطاب الفرقاء لجانبهم ،وللأسف هموم المواطن عامة باختلاف اصولهم مثمتلة في العيش الكريم ومستقبل أبنائهم والتعليم والصحة ومحاربة الجريمة ونهب المال العام وسارقي الثروة،.وليست اشكالية اللغة أو اللهجة أط.
12 - Me again السبت 02 مارس 2019 - 21:41
من قبل السبعينيات من القرن الماضي، اي قبيل أوج الاديولوجية العروبية، لم يكن المسجد في المغرب مكان و وسيلة لتعريب المغاربة. و بغض النظر عن التعريب القسري في المدارس و الإدارات و جل الاحزاب، التي تتبنى العروبة و التعريب سواء كانت يسارية او محافظة، و حركات الانفصاليين الذين يريدون انشاء دولة عربية وهمية في ارض تامزغا و حركات المتحدين الذين يريدون انشاء المغرب العربي المشوءوم في تامزغا و يلحقون تامزغا بالوطن العربي الزائف و الوهمي و محاولة إقامة الجماهيرية العربية الباءدة في جزء من تامزغا، في تلك الحقبة استفاذ القومجيون كثيرا و في ظرف وجيز من بزوغ تكنولوجيا إعلامية جديدة تتجلى في الراديو و التلفزة و الجراءد الورقية و المجلات الكرطونية التي كانت أغلبيتها تاتي من الشرق الاوسط لسبب واحد و هو لتعريب البشر و الشجر و الحجر ! و فجاءة، اتيحت للأمازيغ فرصة الإنترنيت، التي دوخت و قضت على الاديولوجية العروبية في ظرف وجيز لم يستغيه بعد القومجيون الملحدون و المسيحيون و المتاسلمين السدج، فأصبح المغاربة يتصالحون مع هويتهم الحقيقية!
ان الله يمهل و لا يهمل!
13 - وماذا بعد الأحد 03 مارس 2019 - 00:18
لايهمني ان كان جدي التاسع والتسعين بربريا او فينيقيا أو قرطاجيا أو سوماريا فالحديث عن العرق والفخدة والقبيلةوالقومية هراء وقمة التخلف جاهلية عفا عنها الزمن.كما أنني لم اصنف نفسي يوما في خانة العرب أو الامازيغ ،هويتي إسلامية فقط ومن تعرب هذا شأنه ومن تمزغ هذا شأنه.
لكن السؤال ما الذي سيستفيده أبنائي من دراسة الامازيغية وبغض النظر هل هي لهجات ام لغات،اليس من الأحسن تعلم لغة من اللغات الحية ،وهل تظنون أن نصف وزراء الحكومة وهم امازيغ سيضحون بمستقبل أبنائهم ومسارهم التعليمي من أجل الامازيغية
14 - مواطن B الاثنين 04 مارس 2019 - 12:07
و نحن نتكلم عن الاعلام ابت مقدمة الاخبار بالعربية
الا ان تصرح وبكل وقاحة وهي تتكلم عن ذكرى الثلاتين لانطلاق القناة التانية. وتقول يجتمع صحفيي
الاخبار بالعربية بصحفي الاخبار بالرنسية لاعداد سويا
لاخبار المساء التي ستبت على مسامع المغاربة.
وهكذا تشهد الفناة الثانية ان اللغتين السميتين
لللمغرب هما العربية الفصحى و الفرنسية لغة موايير.
اما عن الامازبغية فهي لا يرد لها الاعتبار ولو ان
الدستور يقرها لغة رسمية للمغرب بمساوات مع العربية.
و الغريب عند انتهاء كل نشرة تذكر اسماء صحفيي
النشرات المقبلة عربية كانت او فرنسية
اما اسماء صحغيي مقدمي الاخبار بالامازيغية
لا تنطق بها السن مقدمي الاخبار بالعربية و الفرنسية
فالقناة التانية باعتزازها بالفرنسية انما هو ضعغ ايمان
البعض باستقلال المغرب من مستعمر لهف ثروات
البلاد و العباد.
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.