24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2106:5313:3517:0920:0721:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. "أم الربيع" ينهي حياة تلميذ قاصر نواحي البروج (5.00)

  2. طبيب نفساني: "لعبة القط والفأر" تطبع علاقة المغاربة بالكحول (5.00)

  3. غرق الصحة (5.00)

  4. براهمة: المغرب يقف على حافة "السكتة الدماغية" (5.00)

  5. "حُكم دولة القرون الوسطى" .. عبارة أفقدت اليازغي منصبه السّامي (5.00)

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | هيئات مغربية تنتقد تعامل السطات الجزائرية ضدّ "الرّاية الأمازيغية"

هيئات مغربية تنتقد تعامل السطات الجزائرية ضدّ "الرّاية الأمازيغية"

هيئات مغربية تنتقد تعامل السطات الجزائرية ضدّ "الرّاية الأمازيغية"

لمْ تعُد تحذيرات القايد صالح، رئيس أركان الجيش الجزائري، بخصوص رفع العلم الأمازيغي مقتصرة على تصريحات شفهية، بل تُرجمت إلى أفعال من خلال اعتقال عدد من المتظاهرين الذين حملوا الراية الأمازيغية، وتعدتها إلى مطالبة النيابة العامة بمحكمة عنابة، شرق الجزائر، بالحكم بالسجن عشر سنوات على أحدهم.

وللأسباب ذاتها، جرى توقيف نحو ستين شخصا في مختلف أرجاء العاصمة الجزائر، بتهمة "المساس بالوحدة الوطنية"، يوجدون رهن الحبس المؤقت في انتظار محاكمتهم، فيما تستمرُّ احتجاجات مئات الطلاب والأساتذة على منع السلطات رفع العلم الأمازيغي، والمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين.

ويؤكّد القايد صالح منذ بداية المظاهرات أنّ "للجزائر علَما واحدا استشهد من أجله ملايين الشهداء، وراية واحدة هي الوحيدة التي تمثل رمز سيادة الجزائر واستقلالها ووحدتها الترابية والشعبية"، مُشيرا إلى ضرورة إصدار "أوامر صارمة وتعليمات لقوات الأمن من أجل التطبيق الصارم والدقيق للقوانين سارية المفعول والتصدي لكل من يحاول المساس بمشاعر الجزائريين في هذا المجال الحسّاس".

تلفيق للتهم

لاقت تحرّكات رئيس أركان الجيش الجزائري ضدّ رفع الأعلام الأمازيغية استنكارا ملحوظا من قبل نشطاء الحركة الأمازيغية بالمغرب، الذين اعتبروا أنّها "محاولة من أجل تحوير مطالب الشعب الجزائري وافتعال مشاكل ثانوية عوض حلّ المشاكل الأساسية والخروج من الأزمة عبر الاستجابة لمطالب الشعب الجزائري".

وفي هذا السياق، قال عبد الله صبري، رئيس منظمة "تماينوت"، إنّ "العلم الأمازيغي علم دولي، وتعبير عن انتماء ومجال مُعيّنين، يرمز لثقافة مُهمّشة تعاني من الحيف والتمييز"، مُبرزا أنّ "الحركات الأمازيغية لطالما أوضحت مرارا وتكرارا أنّها لا تمُتّ للانفصال بصلة".

وأضاف المُتحدّث، ضمن تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أنّ "استراتيجية تلفيق التّهم التي يتّبعها حكام الجزائر ما هي إلاّ وسيلة يبحث من خلالها النّظام عن مخرج للأزمة، ويحاول بذلك خلق مشاكل ثانوية من أجل التغطية على المشاكل الأساسية التي تعاني منها الجزائر".

وعن مطالب النيابة العامة بالسجن مُدّة 10 سنوات لأحد المتظاهرين الذين رفعوا الراية الأمازيغية، قال صبري إنّها "أحكام تُجسّد تجاوزات خطيرة على مستوى حقوق الإنسان، في ظلّ غياب أيّة نصوص قانونية تجرّم رفع الرايات الأمازيغية، أو أي علم ذي انتماء ايديولوجي"، وزاد: "إنّ حمل العلم الأمازيغي ليس وليد اللحظة، بل إنه يُباع في الجزائر منذ عقود طويلة".

التفاف على المطالب

من جهته، قال عبد الله بادو، رئيس الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة، إنّ "القرار محاولة بئيسة ومفضوحة للالتفاف على مطالب الحراك الشعبي المنادية بالدمقراطية والحريات وحقوق الإنسان وإرساء عدالة اجتماعية تضمن وتصون كرامة المواطنين والمواطنات".

وأكّد الفاعل الأمازيغي، ضمن تصريح لهسبريس، أن "صرف وتوجيه الأنظار نحو قضايا إشكالية لا تحظى بإجماع كل الفاعلين والتيارات المشاركة في الحراك كالهوية والثقافة والدين، يهدف أساسا إلى زرع الفتنة والخلاف بين مكونات الحراك لتكسير جبهتهم وتشتيتها باستغلال النقط الخلافية التي لا توحدهم".

وسجل المُتحدّث بإيجابية كبيرة، "ردود فعل العديد من الأحزاب السياسية المعارضة والجمعيات المدافعة عن حقوق الإنسان التي انتقدت عمليات توقيف المتظاهرين بسبب رايات أمازيغية رفعوها، وطالبت بالإفراج الفوري عنهم، معتبرة هذه الخطوة غير قانونية في سابقة لم تشهدها الجزائر في تاريخها".

واعتبر بادو أن انتشار الراية الأمازيغية في مسيرات الجزائر "انتصار للعلم الأمازيغي وللحركة الأمازيغية ضدا على كل التيارات والتوجهات الاستئصالية المناهضة للتعدد اللغوي والتنوع الثقافي"، وأضاف أنّها "خطوة مهمة في تعزيز مكانة مكونات الحركة الأمازيغية في دينامية الحرك الشعبي في الجزائر، تعطي لا محالة دفعة قوية للمطالب وسترفع من سقف تطلعات الفاعلين، وتجعل من الأمازيغية رقما صعبا في المعادلات السياسية والأمنية والثقافية للجزائر والمنطقة المغاربية ككل".

*صحافية متدربة


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (74)

1 - أيمن التازي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:17
الحرية والديمقراطية ليست في العري والدعارة كما أنها ليست في رفع رايات النزعة الإنفصالية ممن تحركها فرنسا خلف الكواليس وتنطلي على مجموعة من المراهقين والسذج.
الجزائر في الطريق الصحيح ومتمنياتي لكم بالخير.
2 - تمنيت الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:21
اعجبني قايد صالح لما اعتقل وزراء لصوص ورجال اعمال اغتنو بالريع على حساب الشعب وتمنيت ان يعتقل الشفارة الكبار عندنا في المغرب.لكن ان يعتقل اشخاصا لرفعهم علما يعتبرونه رمزا لهم ففكرة غبية
3 - ⴰⵎⴴⴰⵔ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:23
إختلاق الأعذار للهجوم على المتظاهرين ، وتحويل الأنظار إلى الراية الأمازيغية وكأنها هي سبب كل المشاكل، المشكل الحقيقي للجزائر هو صالح ورباعتو.
4 - Tounsi الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:23
تصرف قايد صالح مثال للامازيغ الذي يكرهون جلدتهم. هذا شاوي امازيغي من باتنة ونراه يحارب الامازيغية ويتستر خلف الراية الوطنية. قبله امازيغ اخرون بومدين, زروال واويحي لم يفعلوا كثيرا لثقافتهم. اويحي على الاقل كان يجيب في بعض المؤتمرات الصحفية بالامازيغية. بومدين كان يبحث عن وهم العروبة خلف نا صر. رحمه الله على كل حال.
5 - ⵉⵎⴰⵥⵉⴳⵀⴰ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:25
The same as Moroccan politics !!! That's what happen to our rif
6 - نور الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:29
السلطات المغربية مطالبة بالسماح للريفيين برفع علم جمهوريتهم الصحراويين ايضا؛ما دامت تسمح للسوسيين وانصار الاكاديمية البربرية برفع رايتهم؛ انه العبث
المغاربة سواسية ينبغي الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه تهديد الوحدة الوطنية؛فالسوسيون ينبغي ردعهم ليكونوا عبرة لزمرة الانفصال
7 - مغربي معروف الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:29
ما يحدث في الجزائر شان يخص الشعب الجزائري نحن لدينا ايضا مشاكلنا و اهتماماتنا بالأمس كنا ننادي بالعروبة و اليوم تفرقنا شيعا هذا امازيغي و هذا عربي و هذا و ذاك......سنمحو كل هذه الانتماءات الضيقة و ننسبها الى الوطن تحت علم واحد يجمعنا هذه التقسيمات استعمارية فرنسية هدفها اضعافنا و بث التفرقة بيننا ليسهل استغلالنا و السيطرة علينا
8 - Sam.. italy الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:31
كانت سابقا امم عن شكل مجموعة قرى تنتظر طول السنة لرؤية ربها كما تعتقد وهو قوس قزع..كلنا من الشعب والشعوب لها اعلامها الموحدة لا اكثر يا دعات العنصرية والبحث عن اثارة الفتن والحروب العرقية
9 - ايت الحسين ادار الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:36
علم الوطن هو رمز يجب احترامه ولانغير ه ان كنافعلا نحب الوطن ودفاع عنه ام اعلام التي يرفعه بعض ضدا في دوله او ضد اشخاص او أديان يسمى افتزاز او في طياثهم اشياء مخالفه لثولبت الوطن مثل لمطالبه بلنفصال عن وطن او دوله كيف ماكان موقعه لجغرافي في العالم
10 - دار الباطل: الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:37
لماذا هده الكراهية للاأمازيغية والهوية الأمازيغية علما ان معضم سكان شمال افريقيا أمازيغ وحتى عربهم لا تخلو ديمائهم من الا مازيغية كيف ترسخت في دهن البعض التعصب ضد الأمازيغية غريب هدا الوضع غريب جدا !!!!
11 - عبدو لهلال الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:38
الفقيه العلامة المختار السوسي دعا رحمه الله الى عدم التفريط في اللغة العربية والحفاظ عليها والتي استمات المغاربة كلهم عربهم وبربرهم في جعلهاهي اللغة الوحيدة في البلاد وزاد جلالة الملك محمد السادس فقنن الامازيغية الى جانبها فماذا يريد هؤلاء من عند الآخرين ، شانهم ذلك .
12 - اكرد المصطفى الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:39
منذ صغرنا كنا نرى في الاسواق رايات تعبر عن الزوايا او الفرق الرياضية اوغيرها. رفعها لا يعني المساس بالعلم الرسمي. منع رفع الراية الامازيغية عنوان الاستبداد والديكتاتورية والشمولية. في الوقت الذي رسمت الامازيغية بالجزاءر وفي الوقت الذي رسم راس السنة الامازيغية بالججزاءر ها هو كبير العسكر يمنع الشعار العالمي للامازيغ وربما غدا سيتراجع عن المكتسبات. يا كبير العسكر الشعب الجزاءر يريد الحرية الكاملة ونهاية الاستبداد والتصالح مع المغرب وطرد البوليزاريو الانفصالي وفتح الحدود مع المغرب. اما الباقي فكله ضياع لامكانيات الشعب االجزاءري.
13 - ولد علي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:39
ان للأمازيغ يدافعون عن حقوقهم
نعم لحقوق الأمازيغ في الجزائر وبلاد تمازغا ككل
ان الأمازيغ يكرهون كل من هو ضد حقوقهم
في بلدهم نعم لحقوق الأمازيغ
الى الأمام والكفاح مستمر
14 - طال الصبر الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:40
انا أرى كمغاربة أن نستخلص الدروس من حراك الريف الذي سجن فيه شباب من أجل كرامة جميع المغاربة ورفعت الإعلام الأمازيغية واستنكر بعض المغاربة ما يفعله الريفيين ليس لانهم يطالبون بالعيش الكريم وإنما العلم الامازيغي الذي يذكر النظام على اننا جزء من الهوية المغربية العريقة والتي يريد البعض طمسها لغاية في نفس يعقوب.دعوا الجزاءر في شأنهم لانهم لا يريدوا من الاخر دعمهم لانهم بدؤوا الحراك ونجحوا فيه بينما نحن اخرصنا حراكنا ولفقنا التهم لشباب الريف حتى لا يتكلم الباقي.
15 - مواطن الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:40
طبعا تحية لحكام الجزاءر على هذا التصرف المعقول جدا، ااااش من راية امازيغية ولا بيزنطية؟؟؟؟ ان كل من يحمل راية غير الراية الرسمية الوطنية للبلاد فهو اقل ما يمكن ان يقال عنه انفصالي وخاءن لبلده ويستحق العقوبة سواء كان ذلك في الجزاءر او المغرب او اية دولة اخرى.
16 - حسن الحر الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:41
موقف السلطات الجزائرية موقف مشرف ومحترم ولا يقبل الطعن. البلد واحد والعلم واحد ولا مزايدة على الوطن الواحد والشعب الواحد. ارجوا ان تلجأ السلطات المغربية لهكذا اجراءات. اعتقد ان الفكرة وصلت
17 - العربي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:44
الشابة الأمازيغية راية جميلة بألوانها الزاهية وحرف الزاي الذي يتوسطها يزيدها رونقا وهي راية تعبر عن ثقافة الشعب الأمازيغي وتوجيه ليس في شمال إفريقيا فحسب وإنما في العالم بأسره والجيش الجزائري يريد الالتفاف على مطالب الشعب بتوجيه إنظاره إلى قضايا بعيدة لخلق الانقسام داخل المحتجين لكن ذلك لن يحصل مادام الجزائريون معظمهم امازيغ متمسكون لمطالبهم المشروعة وعلى رأسها رحيل العسكر من السلطة
18 - م المصطفى الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:45
هذا درس للقايد صالح لمعرفة المعنى الحقيقي للمس بالوحدة الترابية، وليعي بالملموس التجاوزات التي تقوم بها السلطات الجزائرية ظلما وعدوانا في حق الصحراء المغربية.
أما علم البلاد فهو خط أحمر سواء للمغرب أو للجزائر ، وكل علم إلى جانبة يعد تشويشا على سيادة الدولة ووحدتها.
19 - مغربي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:46
انما يريد شعل نار الفتنة بين الامازيغ و العرب
ليتسنى له ان ينقض على الحكم هذه سمات بعض اشباه العرب .
اما نحن في المغرب فلم نسمع عن مسؤول
يعارض رفع علم الامازيغية لانه شعار الامازيغ اينما كانوا في العالم و ليس لا بعلم امازيغ الجزاءر و لابعلم
امازيغ المغرب و علم المغرب معروف وعلم الجزاءر
معروف .
فمن يعطي تاويلات في غير محلها فهو عنصري
و ابليس الفتن .
فبالمغرب الملك حسم في امر الامازيغية
فمن كان ضد ارادت جلالته الحكيمة فهو اتم و خاءن و ابليس الفتن .
20 - ملاحظ غيور الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:49
لا دخل لنا فى غيرنا كما انه من احترام السيادة احترام العلم الوطني وعلوه على كل الرموز والاثواب الاخرى خاصة عندما تكون من صنع صهيوني كجاك بينيت وهدا الامر اي حضر راية العنصريين والصهاينة هو ما يجب العمل به فى المغرب وكفى ميوعة وفوضى انا ضد رفع شرموطة السواد
21 - mais encore الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:50
جنرالات الجزائر ابناء فرنسا ضد علم الشعب, طبعا دورهم هم الدفاع على رايات ديكول الفرنسية التي قسمت بلاد الامازيغ الى خمس دويلات لاجل احكام السيطرة و يهدفون الى انشاء دولة سادسة و هي البوليساريو.
بريطانيا و فرنسا و الانظمة العربية الخائنة صرفوا ملايين الدولات على مشروع المغرب العربي و صنعوا لمغربهم العربي علما خاصا به لكن لا احد في شمال افريقيا يحمله حتى ان اغلبية الاجيال المعاصرة لا تعرف ما هي الوان هدا العلم و هناك من لم يسبق له ان رأه ( انظر علم المغرب العربي في جوجل) لا احد يحمله في شوارع شمال افريقيا, و لا وجود له امام اكتساح علم الشعب علم الوحدة الامازيغية . بعض الشياطين من اتباع البعثية المشرقية العروبية يدعون انه علم انفصالي و في نفس الوقت يدافعون عن 5 اعلام انفصالية صنعها ديكول لتقسيم ارضنا, و يقولون ان فرنسا هي من صنعته و التاريخ يشهد ان من رسمه امازيغي و ليس ديكول
22 - مواطن.مغربي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:51
جنيرالات الجزائر كانوا اذكى من أولئك الامازيغ الذي ارادوا الركوب على الأحداث كما فعل الاكراد في العراق.. لكن خاب سعيهم... وأتمنى أن يكون نفس العقوبة الزجرية عندنا لمن سولت له نفسه حمل تلك الراية المجهولة
23 - شمس اكتوبر الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:51
الرايةالامازغية لم تظهر في كل الملاعب المصرية التي اجراها المنتخب الجزائري حتى بلوغ النهاية.كانت كل الجماهير الجرائرية الغفيرة الحاضرة في كاس افريقيا الاخير تحمل الراية الوطنية باخضرها وابيضها ولم يظهر اي جزائري في الملاعب المصرية يحمل العلم الامازغي ولو واحد.من يقول عكس ذلك فلانه لم يتابع مباريات المنتخب الجزائري.السؤال لماذا لم يرفع هذا العلم؟
24 - agraw الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:55
قمة التناقض و الاإنسانية والإنحياز الأعمى لطرف دون أخر
الراية الأمازيغية حرام
اما الراية الفلسطنية والبوليزاريوا حلال ...
كيف سنبني وطن يعيش تحت عدالة لغوية ومساواة وكين سنبنى الإنسجام ونحن نقصي مكون من مكونات المجتمع.
25 - anti arabe الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:56
vive amazigh **** arabs vive amazigh **** arabs vive amazigh **** arabs
26 - بيادق الفتنة الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:56
السلطات الجزائرية تدخلت بهذه الطريقة لاجتناب الفتنة وتطور الاحتجاجات إلى قلاقل واضطرابات من طرف بيادق مدسوسة لنسف الحراك. قرار السلطات الجزائرية قرار صائب ولا دخل للجمعيات المغربية فيه لأن هذا يعتبر تدخلا سافرا في شؤون الجزائر.
27 - لا دخل لنا فى غيرنا الثلاثاء 06 غشت 2019 - 22:00
البربر يتظاهرون لابسط الاشياء ضد دولة جارة بسبب حمله لراية جاك بينيت فمابالك بقتل الصهاينة لاهلنا فى فلسطين ومع دالك يتهكمون على مؤيديهم العرب كفاكم عنصرية وتخلفا فراية الوطن اسمى من راية العنصرية والصهيونية الشبيهة براية المثليين
28 - مراقب الثلاثاء 06 غشت 2019 - 22:09
القايد صالح رغم ما يلسق به إن كان ذلك صحيحا أم لا. فعلى اﻻقل لن يتخلى عن مبدئه الراسخ عنده ولدى عامة الشعب الجزائري وهو التشبيه بوحدة الوطن وعدم المساس برمزه الوحيد والذي استشهد من أجله أكثر من مليون ونصف شهيد. وتاتيه على آخر زمانه عصابة مأجورة وممونة من الخونة والمرتزقة والمندسين لتعبث به.
تحياتي للقايد صالح. وهنيئا للجزائر به.
ليتنا نحذوا حذوه بضرب المتربصين بهذا الوطن اﻹبي والعصي على كل شامت حقود. ونتمنى أن يكون عقابهم قريبا حتى يعلم الخونة مكانهم الصحيح.
29 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 22:24
في بلدان شمال افريقيا خصوصا المغرب و تونس و ليبيا شيئ عادي ان يعبر المواطنون الامازيغ عن هويتهم من خلال حملهم لتلك الراية التي ترمز الى هويتهم الامازيغية و هذا لا يعني عدم ولائهم لرايتهم الرسمية التي توحد اوطانهم لكن في الجزائر الامازيغ اعلنوا عن قيام جمهورية القبائل الامازيغية في المنفى و شكلوا حكومة رسمية تحت قيادة فخامة الرئيس فرحات مهني رفض النظام الاعتراف بها لكنه اعترف بدولة البوليساريو الوهمية التي اسسها فوق اراضيه و سكانها اللذين لا يختلفون عن صحراويي البلدان الاخرى من حيث اللغة و التقاليد و لا يساوي عددهم حتى حي من احياء مدينة تيزي وزوا عاصمة جمهورية القبائل او مدينة بجاية و لبليدة لذالك فاذا كانت اعلام البوليساريو المفبركة ذات اهمية بالنسبة للنظام و يشجع عملاءه على حملها و التفاخر بها نكاية في المغرب و استحقت صرف مئات ملايير الدولارات على حساب قوت ابناء جمهورية القبائل و الشعب الجزائري الشقيق فلماذا يمنع الشعب القبائلي من حمل اعلام وطنه كما يفعل مع شعب جمهورية تندوف المتعدد الجنسيات ام ان اعلام البوليساريو حلال و اعلام جمهورية القبائل حرام فلا يحق له منعهم من حمل راية وطنهم
30 - Me again الثلاثاء 06 غشت 2019 - 22:25
العلم الامازيغي ليس بعلم الانفصال، بل هو علم يوحد بلاد تامزغا، كالعلم الأوروبي الذي يوحد دول اوروبا و علم امريكا الذي يوحد الولايات الامريكية و العلم البريطاني الذي يوحد بريطانيا اي دول إنجلترا و سكتلندا و أيرلندا الشمالية و بلاد الغال.
الامازيغ الأحرار يفكرون و يعملون لتوحيد بلاد تمازغا على الأقل ثقافيا و هوياتيا بعلم موحد.هل هناك علم يوحد البلدان العربية في شبه الجزيرة العربية؟ كل ما هنالك هو إعلام عربية متشابهة و مشتتة و منقولة بعضها من البعض، كاعلام الأردن و العمارات العربية المتحدة و فليسطين و السودان الذي فقد جنوب السودان و علم الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية الوهمية الموجود فقط في الجزاءر!انه العبث القومجي العروبي الخبيث!
انتهى عهد النقل و الحفظ و الإعادة و التكرار و الغش و الكذب . و حان عهد العقل و التفكير و المعقول و العمل، على الأقل في المغرب الذي سيجدد الامبراطورية الامازيغية و و لو ثقافيا و هوياتيا و سينشر ألوان الأمل و الحرية و السرور و النشاط و الإيجابية و الطبيعة و الانسان التي يعبر عنها العلم الامازيغي!
31 - hamza الثلاثاء 06 غشت 2019 - 22:27
قال عبد الله صبري، رئيس منظمة "تماينوت"، إنّ "العلم الأمازيغي علم دولي، وتعبير عن انتماء ومجال مُعيّنين، يرمز لثقافة مُهمّشة تعاني من الحيف والتمييز"، مُبرزا أنّ "الحركات الأمازيغية لطالما أوضحت مرارا وتكرارا أنّها لا تمُتّ للانفصال بصلة".
32 - ولد حميدو الثلاثاء 06 غشت 2019 - 22:29
عليها ان تنتقد الجنرال اما السلطات فهي غير شرعية حسب الدستور
33 - مفكر الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:03
الى الرقم 5
هذه ليست الحقيقة التي ذكرنها فنحن امازيغ المغرب احسن حال من كل امازيغ شمال افريقيا نحن نرفع العلم الثقافي الامازيغي ونطبل في الاواني المنزلية ليلا ويسمع صداها ليلا حتا الى وهران ونرفع الراية للمقاومة الريفية ولدينا قناة تلفزيونية وعدد كبير من قنواة الراديو ولدينا سينما ومسرحيات بالامازيغية كما اننا ندرسها في المدارس ونكلمها في الشارع ولدينا انواع كثيرة مز الفرق الموسيقية والفلكلورية وان كل الادارات الحكومية تكتب اوراقها الرسمية بالامازيغية والعربية وكذالك لافتاتها الخارجية وانشاء الله قريبا سترون نقودا مغربية بالامازيغية والعربية ووو اما الريف فليس له علاقة مع العنصر الامازيغي او هويته وانما كان هناك شبان مراهقين دخلو الى المسجد واخرين احرقو مقر الشرطة ارادو منه افساد الحراك
34 - احمد الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:09
لماذا راية أخرى؟ لماذا نعطي الفرصة للزعيم يطحن الاخضر واليابس؟
رفع راية أخرى من غير راية الوطن هو انفصال في حد ذاته!! لهذا من المطلوب من الجزاءريين أن يتشبتوا برايتهم راية الوطن كي لا تنهار قوتهم سيما في التظاهرات المصيرية.
وأضن أن من يحمل راية أخرى فهو ينتمي للحكام اراد بذلك أن يبعتر المطالب.
35 - توناروز الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:09
الراية الامازيغية راية تقافية و ليست سياسية
الجزاءر كالمغرب دولة امازيغية فيها الشاوية بني مزاب التوارق القباءل لكن تعرضت للتعريب لكن حافضت على الهجات الامازيغية رغم التعريب الممنهج و العادات و التقاليد
ان خلقناكم شعوب و قباءل لتعارفو كلام الله
والرسول لم يطلب من سلمان الفارسي ان يتعرب
اللهم اهديهم للطريق الصواب
ولله الحمد المستعربون قصرا يعودون لامازيغيتهم لان مابني على باطل فهو باطل
نعم للاختلاف الاختلاف سنة الله في الكون
لو اراد لخلقنا ملة واحدة وجنس واحد و لون واحد لاكن خلق كل جنس في مكان بلون وجينات مختلفة
نتمنى اطلاق صراحه لان دلك ظلم كفى ظلم للامازيغ ايها النظام الجزاءري
36 - المهدي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:10
اللهم وحد صفوفنا على كلمة سواء ، قال الحق سبحانه( ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم )
راية واحدة تجمعنا لماذا نختلف عليها، والخلاف شر
37 - السلمية ثم السلمية الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:22
المرحلة التي تمر بها الجزائر مرحلة حساسه تتطلب الحذار من الاعداء الدخلين من ابناء جلدتنه والذين يستغلون الراية الامازغية بقيادة الانفصالي امهاني كما ان اعداء الجزائر كثر فلمرحلة تتطلب من كل غيور علي هاذا الوطن الالتفاف بعلم الجزائر حامل النجمة والهلال امه العلم الامزيغي يرمزالي هويتنا واصلنا المتجذر في هاذا الوطن الذي حرره الشاوي والقبايلي والعربي والتركي والمزابي وكل اطياف هاذا الوطن الحبيب تحية الامازيق في المغرب الكبير
38 - عادل الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:24
أؤيد تصرف القايد صالح و المدة التي تم الحكم بها على من رفع العلم الامازيغي، و اتمنى ان يحدو المغرب حدو القايد صالح, إذ ان للبلد راية و علم معروف به امام العالم أجمع حسب الحدود الجغرافية لكل بلد، اما صار لكل عرق و ايديولوجية علم منتميها في كل لحظة و حين، و في اي تجمع وطني هناك من يحمل علم البلد الجغرافي و هناك من يحمل العلم الامازيغي و يصنع العرب ايضا علمهم و يحملونه ايضا فذلك هو العبث بنفسه . قول "شلاظة و صافي" ما بقى لا علم موحد و لا والو
39 - maghribi qohhh الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:27
تلك الراية التي يعتبرها البعض انفصالية هي راية ورمز للثقافة الأمازيغية وليست راية تعبر عن النزعة الانفصالية كما يعتقد بعض الاسلامويين اوالقومجيين ..الأمازيغية ثقافة الجميع كما العربية ..إنها موروث مشترك بين سكان شمال افريقيا الحاليين ..كفى من التصنيفات العنصرية ...
40 - علامة تعجب الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:46
وأين كانت هذه الجمعيات عندما أعتقلو شباب حراك الريف لنفس الأسباب
41 - ريفي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:54
القول بأن رفع العلم الأمازيغي هو دعوة إلى الانفصال فيها تهديد للوحدة الوطنية، فهذا منتهى الغباء والجهل. الراية الأمازيغية هي رمز الهوية الأمازيغية، ليس للجزائر فقط، بل لكل بلدان وشعوب شمال إفريقيا.ولهذا فهي حاضرة في الجزائر وتونس وليبيا ومصر (منطقة سيوا) وموريتانيا ومالي والنيجر وجزر الكناري. وعليه فهي ليست راية انفصال، بل هي راية جامعة وموحّدة لجميع بلدان وشعوب شمال إفريقيا
42 - عبد الله الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:58
وهل يكون حكم العسكر ديمقراطيا الجزائر لا زالت بعيدة عن الديمقراطية بمسافة بعيدة حكم عسكر دكتاتوري لا يعطي حقوق الشعوب
43 - Douibi الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:05
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اريد ان اعرف ما هو السبب في رفع شعار الأمازيغية هل هو مطلب ام فعل استفزازي !!!ا وأن القرار الذي اتخذته الحكومة الجزائرية لاجتناب الميز والقبلية
44 - هواجس النهاية الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:22
الراية ظهرت في الجزائر فهي مادة وصناعة جزائرية محضة وليست مغربية والجنرالات الجزائريين يعرفون الكثير عنها وعن خرافات تاريخ بعض مصمميها من النشطاء المحليين . لقد إنتهى دورها بالنسبة لهم وتٱكلت أيديولوجيتها في عقر دارها . فلماذا يتباكى بعض المغاربة من المنع وهم يدركون جيدا انها صناعة دخيلة على ثقافتهم ؟
45 - كبير الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:41
الراية الأمازيغية هو شهار فقط لي جميع الأمازيغ والمغرب ليس عنده مشكل مع الراية الأمازيغية وأقول لي جينرالات الدين إغتصبوا الجزائر مند الإستقلال ومادا عن رياية التي سنعتموها للبوليزاريو وفوق أرضكم وهاهو الشعب الجزائري فاق من السحر الدي عان منه طوال حياته
46 - مفكر الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:45
الى 45
غالبا لا ارغب ان اجيب عرب الجزاءر الذين احتالو على امازيغ الجزاءر ليحتلو تلك البلاد ناهيك انهم يدعون ان قبيلة هلالية عربية لها الحق في الصحراء المغربية الامازيغية لكب الزيت على الميز والقبيلة.رجوعا الى سؤالك : إن السلطة الجزاءرية نفضت يديها من الأمازيغية بعد دسترتها مباشرة بدليل غياب الإرادة السياسية التي تجلت في ثلاثة مؤشرات أولا شغور منصب رئيس المحافظة السامية للأمازيغية منذ عام 2004 ثانيا عدم تشكيل الأكاديمية الأمازيغية التي نص عليها الدستور المعدل عام 2016، وثالثا الحاجة الماسة إلى توفير وظائف من أجل تدريس الأمازيغية على المستوى الوطني.فهذه النقائص سبب خروج مظاهرات سلمية من أجل المطالبة بتعميم تعليم الأمازيغية في المدارس، واستعمالها في المؤسسات والهيئات الحكومية كما نص على ذلك الدستور. "الذي يتغذى من الاستبداد وغياب الحريات الديمقراطية والحقوق السياسية والثقافية".في المقابل ارى أن الدولة تعمل على تحقيق مطالب المتظاهرين بخصوص الأمازيغية.لكن امازيغ الحزاءر يقرون في الوقت نفسه بالنقص بخصوص الترقية الأكاديمية للغة الأمازيغية بتشكيل الأكاديمية العليا الأمازيغية،
47 - الحقيقة الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:52
لمادا هاد الحقد والحسد تصفية حسابات مع الامازيغ القايد صالح منع الراية الامازيغية تصفية حسابات مع القباىل الشجعان الدين يطالبون بالاستقلال مند الاستقلال مع فرنسا تصفية حسابات
48 - واقعي الأربعاء 07 غشت 2019 - 01:04
إلى tounsi تشخيص سليم أتفق معك.
49 - مواطن2 الأربعاء 07 غشت 2019 - 01:21
الى حد الآن يظهر ان الجزائر تسير في الاتجاه الصحيح...ومحاكمة من رفع راية الامازيع منطقية بحكم الحفاظ على وحدة البلاد.وكل من حمل راية مخالفة للراية الوطنية وجبت محاكمته سواء في الجزائر او المغرب ا و في اية دولة اخرى.حمل راية مخالفة يعني المطالبة بالانفصال .قد تبدو المسالة بسيطة لكنها في الحقيقة غير ذلك...وخطورة حملها واردة.السلطات المغربية تساهلت كثيرا في هذا الشان ربما كدليل على الحرية التي يتمتع بها المغاربة..لكن هناك النوايا السيئة التي تستغل الظروف لنشر الفتنة والتفرقة.والصواب هو منع حمل تلك الراية..وبكل الصرامة المطلوبة.
50 - Sindibadi الأربعاء 07 غشت 2019 - 01:37
في الوقت الذي يدافع فيه الخونة عن إهانة العلم الوطني واستفزاز شعور المغاربة
هناك رجالا الجيش المغربي البواسل بالصحراء المغربية اللذين ضحوا بالغالي والنفيس من أجل هذا العلم الوطني وهم الآن يذوقون أشد العذاب على يد مرتزقة البوليزاريو
هذا العلم الذي سقط على إثره عديد من الشهداء حتى يعيش المغرب بلدا حرا ومستقلا
كان أولى أن يرفعه كل مواطن مغربي اعترافا بما قدمه الشهداء وما يقوم به الجيش المغربي من أجل الوحدة الوطنية
مع كامل الأسف الخونة بيننا يهينون هذا العلم بحمل شرويطة المثاليين
والطامة الكبرى أن المسؤولين السياسيين المغاربة ولا واخد منهم دافع عن العلم الوطني مما يؤكد تواطئ هذه الفئة مع الخونة والإمفصاليين
عشر سنين حبسا لمن يهين ويدنس العلم الوطني ليست بعقوبة بل هي تساهل مع الخونة والإنفصاليين وجب جلدهم أمام الملأ حتى الموت دون رحمة او شفقة
فهل ستتساهل الحكومة المغربية والأحزاب السياسية مع الريفيين إن حملوا علم الجمهورية الريفية وهل ستتساهل مع الصحراويين إن رفعوا علم الإنفصال والمغاربة العرب إن رفعوا هم أيضا علمهم وهو موجود؟
بطبيعة إخوان الخونة في الملة والدين سيستنكرون وينددون
51 - مفكر الأربعاء 07 غشت 2019 - 01:54
الى 51
لايسيدي الفاضل عرب المغرب لايمكن مقارنتهم مع عرب الجزاءر الذين هم خليط من العثمانيين والزيانيين والحماديين فعرب المغرب اناس واعيين درسو في الاندلس واسسو اول جامعة في العالم جامعة القرويين ويعترفون بفضل الامازيغ عليهم عندما سكنوهم وسترو عورتهم وهم ايضا يقاومون بجانب الامازيغ منذ اربعين سنة على الصحراء المغربية ويحافضون على ارضهم وهويتهم وثقافتهم الامازيغية لان عرب المغرب ازدادو في المغرب الامازيغي انفصلو منذ 14 قرنا عن وطنهم في المشرق ولا احد عاد يزو احدا وليس لديهم اسر وابناء هناك ولا منازل عكس ماتدعي شرذمة البوليساريو .
52 - Simo الأربعاء 07 غشت 2019 - 02:16
عندهم الحق كيف بلد واحد برايتين ايعقل هذا اروني بلد في العالم له رايتين اتقوا الله
53 - Khokom ana الأربعاء 07 غشت 2019 - 03:20
يشهد الله ان اكبر رجال الدين في شمال أفريقيا أمازيغ ومن دافع عن الإسلام أمازيغ ، هذا كي لا يركب البعض على موج الدين و العروبة.
مرارا وتكرارا قلنا إن هذا العلم يرمز إلى الثقافة ولا علاقة له بالانفصال.
في بلدان الحقوق حتى المثليون لهم رايتهم و يرفعونها من غير مشكل جمعيات الرفق بالحيوان لها رايتها الأندية الرياضية لها رايتها الفرنكوفونية لها رايتها .
لكن في بلدان الظلم بدل إيجاد الحلول للمشاكل يصرفون الإنتباه بالشبه مشاكل عن المشاكل الكبرى.

لقد مات بومدين ومات أويحي ومات بوتفليقة وسيموت القاود صالح ولا زالت الأمازيغية تلد رجالا يرفعون علم ثقافتهم ولا يخافونفي ذلك ظلمة سجونكم.
ومن يتزايد على الموضوع بان الأمازيغ أعداء العربية والإسلام فليبحث عن من يتقن العربية سيجدهم أمازيغ من كتاب و نقاد و شعراء وإذا سألت عن اكبر عدد حفظة القرآن تجدهم ابناء الأمازيغ .
قبل التعقيب، المرجو منك ان تبحث في الموضوع .
54 - مغرب مقهور الأربعاء 07 غشت 2019 - 04:13
عجبني قايد صالح لما اعتقل وزراء لصوص ورجال اعمال اغتنو بالريع على حساب الشعب وتمنيت ان يعتقل الشفارة الكبار عندنا في المغرب
55 - كمال الأربعاء 07 غشت 2019 - 06:22
جنرال من أصل قرامطي الذين تم نفيهم بشمل جماعي من شبه الجزيرة العربية ال مصر نظرا لمزاولتهم " مهنه" قطاع الطريق والذين تم طردهم لاحقا من مصر من قبل الفاطميين لنفس السبب الى المغرب الكبير وخاصه الى المغرب.
56 - nordine الأربعاء 07 غشت 2019 - 06:46
اذا كان الأمازيغ حق في رفع الشيفونه تاعهم فكذلك للبوليزاريو الحق في رفع العلم الصحراوي وهم يستحقونه
ام تريدون حلال علينا و حرام عليكم انشري يا هسبريس
57 - بوزيان الأربعاء 07 غشت 2019 - 07:49
السلطات الجزائرية حريصة على احترام مقدًساتها ورمزها ألوطنى لهذا قامت بمعاقبة من يحمل المنديل الملون في هذه الانتفاضة
فإذا كنّا نعتزً بوطننا المغرب فيجب ان نحترم ونفدًس شعاره ورمزه ورايته
امًا ان نخرج الى الشوارع ونحمل منديلا ملونا ونطالب بالحقوق ونبث الفوضى والعصيان فليس من المواطنة ولا من احترام كيان ورمز الدولة
ومن هذا المنبر أحيي السلطات الجزائرية الحريصة على احترام شعار الدولة ومعاقبة كل من سولت له نفسه حمل شعار اخرغير شعار الدولة
وأتمنى ان تحدو سلطاتنا حدو السلطات الحزاءرية وتعاقب كل من يحمل شعارا جهاراً ولا يحترم شعار الدولة ورمزها
وكفى من التساهل في مثل هذه الفوضى وهذاالانحلال الذي ستكون عواقبه وخيمة في المستقبل
58 - ألوان قماش تُغضب! الأربعاء 07 غشت 2019 - 08:20
إلاهنا واحد جعلنا شعوبا وقبائل وفرقنا الإستعمار ليحكم ويسود ، لكن المستعمر في بلاده يحترم شعبه له راية وطنية واحدة ولكل جهة وقبيلة رايتها الهوياتية ترفعها مع العلم الوطني وليست موضوع تفرقة أو شقاق أو إنفصال.
59 - عمر الأربعاء 07 غشت 2019 - 08:28
الرتبة الأمازيغية صنعت سنة 1961 بفرنسا من طرف يهودي فرنسي و حركي جزائري. قلبرعليها ف كوكل.
60 - réseaux الأربعاء 07 غشت 2019 - 08:48
يلاحظ استيراد المغرب لأزمات الجزائر
مال هاد بوبريص عاود ثاني
مال هاد لفرشيطة
61 - مغربي اصيل الأربعاء 07 غشت 2019 - 09:13
,24 _ ( مواطن مغرلي )
لكان في اديك شي حاجة لاحرقت الامازيغ و شعارهم
الذي تسميه انت و البعض بالراية او بالعلم .
و نصرتك لجنرالات الجزاءر او لمعارضي الاكراد في العراق انما نفسك تقول انك داعشي .
الحمد لله بلدنا يحرصه امنييون في قمة اليقظة
و كم اسقطوا من داعش قبل ان يعمل فعلته الشنيعة
المحرمة دينيا و خلقيا و دوليا .
فلا تحلم بما لا يهوى المغرب و المغاربة.
فموحد البلاد وارادته العادلة في حق الامازيغية
و الامازيغ اكبر من جنرالاتك و بمن تستقوي بهم
على الاكراد .
62 - الفيلسوف الأربعاء 07 غشت 2019 - 09:31
القايد صالح شاوي حر و مجاهد قح فمن حقه أن يطالب برفع العلم الدي أستشهد من أجله 1.5 مليون شهيد ليس علم المثليين العلم المعترف به عالميا و الدي يجعنا كأمازيغ و عرب و طوارق ......الخ لا الدي يفرقنا يضعف شوكتنا فالينالوا عقابهم حتى لا يتجرء آخرون على المنادات بتقسيم بلدي الحبيب.
63 - مغربي الأربعاء 07 غشت 2019 - 10:04
64 _ الفيلسوف.
و ليس من حقه ان يعارض شعار الامازيغ.
الذي سميته بعلم استحيي ان اكتب هذه الكلمة
فاي فلسفة هذه فلسفة القدح و تشبيه رجالات الجزاءر بما لا يرضي الله.
صحح كلامك فستحاسب عليه امام الله .
فلن ينفعك هناك لا جنرالك و لا عروبتك.
64 - aghilas الأربعاء 07 غشت 2019 - 11:39
مصلحة الوطن تقتضي المكوث في المنازل وترك الحكام يقومون بعملهم والاهتمام بتطوير الاقتصاد بناء الطرق السكك الحديدية بناء السدود ايصال الماء الى المناطق النائية لتطوير الفلاحة الاهتمام بالتعليم خاصة اللغة العربية لان اللغة العربية لغة التقدم والازدهار والحرية.
65 - DAAANFOUL الأربعاء 07 غشت 2019 - 11:53
لماذا لم يرفع هذا العلم في الملاعب المصرية سؤال جيد من الرقم 25 شمس اْكتوبر __اْولا الحراك شعبي في كل الجزائر الكلمة تكون لعلم الشهداء فقط وهدا يعني وضع قواعد لمسيرات والمظاهرات وكل اْنواع الحراك لكل اْجيال الجزائر لكل العصور بمعنى اْخر تنظيم سلوكيات علي مبادئ المجتمع __اْما هؤلاء الذين رفعوا الراية الاْمازيغية بكل تحدي (وتخشان الراس ) الهدف منه الوصول الي الفتنة واراقة الدماء وبالتدقيق يدفعون الي الصدام بين الشعب والجيش وهم يطلقون حملات التضليل والشائعات ويضربون في الشخصيات وفي الحوار يعني وقعوا في الفخ ويبدوا هؤلاء المنسلخين من شعبهم يقضون عطل ممتعة في المغرب علي حساب هذه الهيئات المغربية التي تنتقد السلطات المغربية
66 - Med-dz الأربعاء 07 غشت 2019 - 12:35
ا لامبراطورية الجزائرية العظمى لا تملك الا راية واحدة اما من تسول له نفسه الخبيثة لزرع الفتنة فاليتعض من الذي حكم عليه بعشرة سنة سجن .
ذلك المنديل الملون (الفرشيطة ) كما يسمى في الجزائر هو صنع فرنسي خبيث .
67 - الوجدي الأربعاء 07 غشت 2019 - 12:41
للأسف تلك الهيئات هي هيئات للفتنة والذل لكونها تعارض قرارا سياديا خاصا بالجزائر حول رفع تلك الراية الذالة على اهانة سيادة الدولة ولو قام المغرب بإصدار نفس العقوبة على حاملي راية البوليزاريو من طرف الانفصاليين الصحراويين لأقامت الحكومة الجزائرية الدنيا للدفاع على حرية الصحراويين فلهاذا يجب على تلك الهيئات والجمعيات الحقوقية ان تدافع على وطنيتها اولا كما يجب على السلطات المغربية ان تصدر نفس العقوبات على حاملي راية البولزاريو في داخل المغرب وخاصة في الصحراء المغربية حيث نجد المؤيدون للإنفصال يحملون راية البوليزاريو وأمام أعين السلطات المحلية تحديا وإهانة لوطنية كافة المغاربة
68 - قول الحق الأربعاء 07 غشت 2019 - 13:23
إذا استمر الامازيغ في حمل علمهم المستفز تحت ذريعة انه مجرد رمز يثبث هويتهم فمن حق العرب ايضا حمل علم يخصهم كرمز لهم و يثبث ايضا هويتهم.
69 - مفكر الأربعاء 07 غشت 2019 - 14:22
من قال لك ان العلم الجزاءري الحالي هو علم الشهداء علم الجزائر الجديد استخدم لأول مرة في 3 يوليو 1962 بصفة رسمية. وكان أول علم لدولة الجزائرية حتى الأمير عبد القادر الجزائري في القرن التاسع عشر، احتوى على اللونين الموجودين الآن (الأبيض والأخضر)، أما الهلال والنجمة فقد كانا موجودين في الأعلام السابقة التي رفعت في الجزائر بين القرنين السادس عشر والتاسع عشر، والذي تكون من هلال ونجمة أبيضان على خلفية حمراء، كعلم الدولة العثمانية .الدول الديموقراطية والمتقدمة حينما تجد ان الشعب ليس راضيا على شكل علمها الوطني يجتمع البرلمان ويشكل علما يتفق عليه عامة الشعب والا فانه يسيتحول الى علم خاص الا بالحزب الحاكم فقط.
70 - حسن الأربعاء 07 غشت 2019 - 19:34
انا كمغربي اقول لاخواننا الجزائريين بكل اطيافهم الرايات الأمازيغية هي صناعة صهيونية لنشر الفتنة بين العرب والامازيغ وان كنتم وطنيين فلا راية تعلا على الراية الجزائرية و المغربية. اما الرايات الفئوية في قنبلة موقوتة يتحكم في الغرب.
والدليل هو ان الكونغرس الامازيغي متواجد بأمريكا و مؤسسي الحركات الأمازيغية اغلبهم يزورون الكيان الصهيوني.
71 - Aminedz الأربعاء 07 غشت 2019 - 20:35
اخي المغربي اختي المغاربة انتم شلوح و لستم أمازيغ أولا الامازيغ في الجزاءر و ليبيا و ملامحهم تختلف عن شلوح المغرب /// ثانيا أمازيغ الجزاءر هم اسياد في بلدهم و حماية الراية ليست لن الجيش ضدها بل ابعد من دالك ..... الأمازيغية لغة وطنية في الجزاءر و اغلب اللافتات في مداخل المدن و في المؤسسات العمومية مكتوبة باللغات الثلاث منها الأمازيغية ....... يعني خليك مع تعليقاتك السخيفة و اتحداك ان تستطيع تسمية ابنك أو بنتك باسم شلحي مثلا ..... فاقد الشىء لا يعطيه .... انشر اخي بليز فقد سءمنا من القطيع وشكر ا جزيلا
72 - جمال دين الأربعاء 07 غشت 2019 - 20:35
جارة شرقية بعد اطاحة لنضام فاسد بوتف تقرر حكومة موقعة بقيادة زعيم كبير قايد صالح واي اسف لا يصلح تطبيق قوانين جمهورية بحرف واحد على جميع عسكري أو مدني يمس رموز دولة جزايربة وراية جزايرية
73 - مغربي اصيل الخميس 08 غشت 2019 - 10:13
6 _ نور
والله ما انت بنور انما انت ظلام في ظلام فوق ظلام
حولك ظلام من فوقك و من تحتك ظلام.
فالسوسيون احرار ما يناضلون الا تحت راية الوطن العلم المغربي .اما الراية التي يحملونها فليست
علما انه شعار الامازيغ في كل العالم .
اما قصدك ليس الرمز الامازيغي انما قصدك القضاء
نهاءيا على الامازيغ حتى لا يوجد لهم اثر .
و انا لا الومك لان نسبك من داعش الوهابية الارهابية
التي الصقت تهمة الارهاب بالاسلام
اف لك ولنواياك الخبية المقية العنصرية الوهابية
الداعشية.
74 - مغاربي الخميس 08 غشت 2019 - 14:35
الجزائر الشقيقة في محنة التمهيد لحقبة جديدة من حياتها تعوضها بإذن الله مرارة العيش القديمة مما يحثم الوحدة الوطنية تحت علم البلاد الرسمي والمعبر عن إستقلال البلاد ولا حاجة الآن بتكسير تلك اللحمة المتماسكة بأمور داخلية وجانبية ليس أوانها الآن حتى تفلت الفرصة من ايدي المتربصين الذين لا ينشدون التغيير .
المجموع: 74 | عرض: 1 - 74

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.