24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الحكومة ترفض خفض الضريبة على الدخل في "مالية سنة 2020" (5.00)

  2. ولعلو ينادي بقطب جديد في "المتوسط" لصد هيمنة الصين وأمريكا (5.00)

  3. احتجاج الانفصاليين يطلق حملة اعتقالات في كتالونيا (5.00)

  4. تأسيس جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي (5.00)

  5. معهد "أماديوس" يناقش تطوير قطاع الطاقة الهيدروجينية بالمغرب (4.50)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | ناشط يُترجم نشرة للأرصاد الجوية إلى الأمازيغية

ناشط يُترجم نشرة للأرصاد الجوية إلى الأمازيغية

ناشط يُترجم نشرة للأرصاد الجوية إلى الأمازيغية

بعد احتفاء سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، بنشرة لمديرية الأرصاد الجوية صدرت باللغة العربية، وما رافق هذا الاحتفاء من سخرية من قبل نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"؛ تفاعل مصطفى أوموش، الفاعل التربوي الناشط الأمازيغي، مع الموضوع، مترجما بدوره النشرة نفسها إلى الأمازيغية، في إشارة إلى أن الخطوة لا تستحق كل هذه الضجة.

وفي هذا الإطار، قال أوموش، في تصريح لهسبريس، إنه فكر في الترجمة بعدما استغرب من تدوينة العثماني على "فيسبوك" التي جاء فيها: "هذه أول مرة في تاريخ الأرصاد الجوية يتم إصدار نشرة جوية إنذارية باللغة العربية"، "لأنه لا أرى أي إنجاز في ترجمة النشرة إلى العربية، إذ لو ترجمت إلى العربية والأمازيغية معا، فكنا سنعد هذا إنجازا".

وأضاف الناشط الأمازيغي، في التصريح عينه، أنه "كمواطن بسيط، لم يستغرق وقت الترجمة إلى الأمازيغية سوى ربع ساعة، والهدف هو تبيان أن ترجمة سطرين إلى العربية ليس إنجازا؛ لأن أي شخص يمكنه ذلك، إذ كان على الحكومة أن تفتخر بإنجاز مهم للمواطنين. أما أن تتباهى بترجمة نشرة جوية من الفرنسية إلى لغة رسمية للمغرب منذ 1956، فهذا لا يستقيم".

تجدر الإشارة إلى أنه بمجرد نشر العثماني لتدوينة على صفحته الفيسبوكية تقاطرت التعليقات الساخرة من الاحتفاء، مستغربة هذه الترجمة التي اعتبرها رئيس الحكومة إنجازا في بلد العربية والأمازيغية هما لغتاه الرسميتان في الدستور.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - Taha الجمعة 13 شتنبر 2019 - 23:44
مع الأسف أصبحت إبداعت مثل هده التقارير بإحدى اللغات الرسمية إنجازا و ما يزيد الطينة بلة هو هدا الهوس للأمازيغية نحن لا عرب ولا أمازيغ نحن مغاربة قبل كل شيء ، وهده اللعنة التي تسمى التعدد اللغوي ستنتهي بتقسيم المغرب أكثر مما هو مقسم . دولة مفصلية حقا
2 - عبدالرحيم السبت 14 شتنبر 2019 - 03:14
هذ دليل على أن فرنسا هي المتحكمة.. والمتحكمة او المتحكمون ذكرها بن كيران بزاف في الندوات ديالو.. ودلائل كثيره بانت منها الساعة الإضافية و زيد و زيد...
3 - قدور السبت 14 شتنبر 2019 - 08:02
الى اية امازيغية يترجمها هذا .؟ المغرب يتحرك الى هاوية اعمق مما هو فيها الان . بهؤلاء الانذال .وجدوا الساحة فارغة و بدءوا يفتحون افواههم .بعدما كانوا لا يفتحونها الا عند صانع الاسنان (لا اقول الطبيب ).انهم ذاهبون بهذا البلد الى الهاوية .بعدما كلخوا المكلخ وجهلوا المجهل .الى اين ستصلون.؟؟!!
4 - ولد البلاد الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 16:41
1 _ Taha
ماذا تعني بتقسم المغرب ؟ و بين من ؟
و تقسيم الشيء يكون بين دوي الحقوق
فالمغرب ارض لا تتجزء و لا يتم تقسيمها
لانها ملك لاهلها الذين عاشوا فيها الاف
السنين قبل الميلاد .
اما عن تعدد الثقافات في المغرب فهذا جميل و حتى بوجود ثقافة دخيلة على الثقافة الام.
هذه الثقافة الدخيلة التي يريد البعض ان يجعلها ثقافة وحيدة دون منازع انما يريد
بها طمس و القضاء على الثقافة الاصيلة
التي تعايشت مند قرون مع اختها الدخيلة
و التي يعتز بها المواطن المغربي الاصيل.
ان بعض العقول المتحجرة المستبدة العنصرية التي تسعى الى فرض ارادتهم
و ايديلوجيتهم المشرقية على المغاربة هم من يسعون الى تقسيم الوطن و جعله لعبة
في ايدي المبتدءين في السياسة .
ولكن في بلدنا الحبيب رجال عاهدوا الله
ان يدافعوا على كرامة البلد و استقراره
و نموه و تقدمه .
فالتحيا الرجال العظام و اليسقط المتملقون
الجبناء .
5 - محمد الخميس 19 شتنبر 2019 - 05:35
حرام النشرة الجوية بالامازيغية. فقط بالعربية نساهم في سقوط الأمطار لأن الله لا يفهم الأمازيغية بل يكرهها.
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.