24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3305:1712:2916:0919:3321:03
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  2. مقترح قانون ينقل تدبير الخدمات الصحية إلى الجماعات الترابية (5.00)

  3. "جائحة كورونا" تطرق مسمارا في "نعش" صناعة الكتاب بالمغرب (5.00)

  4. العلوي: لهذا اخترت المحاماة .. والكرة منعتني من قيادة هيئة مراكش (5.00)

  5. حلاّقان ينقلان "كورونا" إلى العشرات في أمريكا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | تمازيغت | تيزنيت تحتضن ملتقى أفولاي للمسرح الأمازيغي

تيزنيت تحتضن ملتقى أفولاي للمسرح الأمازيغي

تيزنيت تحتضن ملتقى أفولاي للمسرح الأمازيغي

ستنظم وزارة الثقافة والاتصال-قطاع الثقافة الدورة الثانية لملتقى "أفولاي للمسرح الأمازيغي"، ما بين 10 و16 أكتوبر الجاري بالمركز الثقافي محمد خير الدين بتيزنيت، تحت شعار "المسرح الأمازيغي: رهانات تثمين التعدد الثقافي والتأسيس الجمالي".

ويهدف هذا الملتقى السنوي، الذي ينظم بتعاون مع عمالة تيزنيت والمجلس الجماعي والمجلس الإقليمي لتيزنيت، "إلى تثمين الإبداع والمبدعين المسرحيين المغاربة في مجال المسرح الأمازيغيي، حيث سيعرف مشاركة العديد من الفرق المسرحية من مختلف جهات المملكة، وتنظيم ورشات موضوعاتية، وندوات علمية ذات صلة بالمسرح، بالإضافة إلى توقيع إصدارات أدبية، وتكريم عدد من رواد الحقل المسرحي الأمازيغي"، وفق بلاغ للوزارة المعنية.

وأشار البلاغ إلى أن هذا الملتقى يأتي "تنزيلا لأحكام الدستور، لاسيما الفصل الخامس منه، وتعزيزا للمجهودات المبذولة لإعطاء الأمازيغية المكانة التي تستحقها في المشهد الثقافي والإبداعي والفني".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.