24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5908:2913:4316:2518:4920:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. ولاء الإخوان لأردوغان ضد مصالح الوطن (5.00)

  2. 3 قاصرين يسرقون المارة باستعمال كلب "بيتبول" (5.00)

  3. 3 ملايين زائر يضعون مراكش في صدارة المدن الأكثر جذبا للسياح (5.00)

  4. رصيف الصحافة: القصر الملكي في أكادير يتحوّل إلى منتجع سياحي فخم (5.00)

  5. المغرب ينتقد ألمانيا ويرفض الإقصاء من "مؤتمر برلين" حول ليبيا (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | تمازيغت | نشطاء أمازيغ يدينون الهجوم العسكري التركي على الأكراد في سوريا

نشطاء أمازيغ يدينون الهجوم العسكري التركي على الأكراد في سوريا

نشطاء أمازيغ يدينون الهجوم العسكري التركي على الأكراد في سوريا

مع تواصل الهجوم العسكري الذي تنفذه تركيا ضدّ الأكراد في شمال سوريا، تزداد ردود الفعل الغاضبة من طرف النشطاء الأمازيغ في المغرب، المتضامنين مع الأكراد، إذ ذهب بعضهم إلى وصف الهجوم العسكري التركي الذي انطلق قبل يومين بـ"الإرهابي".

وكتب الناشط الأمازيغي المغربي المعروف حمو الحسناوي تعليقا مرفوقا بصورة طفلة ذات وجه ملطخ بالدماء: "من أكبر إنجازات خليفة المنافقين أردوغان وجيشه الإرهابي قتل وإرهاب أطفال الكرد"، معقّبا بوسْم "الحرية للشعب الكردي".

وذهب أوسي موح لحسن، وهو صحافي، إلى وصف الحملة العسكرية التركية ضدّ الأكراد في شمال سوريا بالجريمة ضد الإنسانية، وكتب معلّقا: "باسم الإسلام، أردوغان تركيا يرتكب جرائم ضد الإنسانية في حق الأكراد..الإرهاب لا دين له".

وكان الجيش التركي بدأ هجوما عسكريا سماه "نبع السلام" ضدّ الأكراد في شمال سوريا، بعد أن سحبت الولايات المتحدة الأمريكية قواتها من المنطقة على الحدود التركية السورية، ما فُسّر بأنه ضوء أخضر من الأبيض لأنقرة لمباشرة هجومها.

ووسط صمْت دولي، أدانت الجامعة العربية، عقب اجتماع وزراء الخارجية العرب، السبت، بالعاصمة المصرية القاهرة، التدخل العسكري التركي في سوريا، دون أن تعلن تضامنا مع الأكراد، بينما تحفظت قطر على البيان المندد بالهجوم العسكري التركي.

وفي فرنسا، خاض عشرات الأمازيغ وقفة احتجاجية تضامنية مع الأكراد المستهدفين بعملية "نبع السلام"، مطالبين الرئيس الفرنسي بالتدخل المباشر من أجل حماية الأكراد من العملية العسكرية التي تنفذها قوات الجيش التركي.

وندد عدد من النشطاء الأمازيغ بما وصفوه بـ"الصمت إزاء الجرائم الوحشية التي يرتكبها أردوغان ضد الأكراد"، إذ علق عبد الله أكسيل على صورة طفلة ذات وجه مخضب بالدماء تروج على مواقع التواصل الاجتماعي بالقول: "لو كانت هذه الطفلة من غزة لخرج كل الملتحين من كل شكل ونوع لاحتلال شوارعنا واستعراض العضلات والتكبير".

في السياق نفسه، ردّ عيد الجيد على المشككين في صحّة الصور التي يرجح أنها للجرحى الأكراد قائلا: "أردوغان يقصف الأكراد بصواريخ وقنابل مصنوعة من الحلوى ولاكريم...لذلك فالصور التي تتابعونها هي فوطشوب لتشويه الخليفة العثماني الذي ملأ خزائن تركيا بالذهب والمال بسبب تطبيقه للزكاة ومحاربة الربا وعدم الانخراط في الاقتصاد الربوي العالمي...ولأنه أنشأ جسرا معلقا يضاء ليلا باسم الله الرحمان الرحيم".

وأجبر الهجوم العسكري على مواقع الأكراد في شمال سوريا 130 شخصا على الفرار من منازلهم، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية عن المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، مشيرا إلى توقع وصول عدد النازحين إلى 400 ألف شخص.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (85)

1 - هدهد 66 الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:11
اقول لهؤلاء النشطاء لا تتدخلوا فيما لا يعنيكم.....الاكراد هم قادرين على حل مشاكلهم مع غيرهم....انتهى الكلام
2 - saaid الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:15
هو هجوم على فصيل كردي و ليس على كل الاكراد.
فصيل تدعمه أمريكا و اسرائيل و الغرب الامبريالي بكل ما أوتي من قوة. لولا التدخل التركي لصارت لدينا اسرائيل جديدة.
ماذا تنتظر كن مرتقة و بيادق تحضى بدعم اسرائيل و الغرب و محور الشر العربي الديكتاتوري؟
3 - مغربي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:20
ما تقوم به تركيا في حق الشعب الكردي غير مفهوم، خاصة انها تهاجمهم في اراضي دولة أخرى ... ومحاولة جعل الامر متعلقا بأمازيغ المغرب فقط، خطأ كبير، الموضوع ذو طبيعة انسانية صرفة ..
4 - حسن الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:26
لا يهمني راي الامازيغ بقدر ما يهمني راي الاسلاميين او المغاربة اتباع اردوغان
5 - أبريد يوعا الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:28
الاكراد إثنية تتوزع بين إيران و العراق و سوريا و تركيا .. اكراد العراق لهم حكم ذاتي و على علاقة جيدة بالكيان الصهيوني .. لذلك تتوجس منهم كل الدول التي يتواجدون فيها .. خشية الانفصال .. اكراد سوريا وضعوا كل آمالهم في امريكا .. هي من سلحتهم و دربتهم .. لذلك ازداد توجس باقي دول الجوار .. لذلك نجد و كأن هناك اتفاق سري لتقليم أظافر اكراد سوريا .. فالنظام السوري ليس من مصلحته تواجد مفيصل مسلح انفصالي .. و ايران و تركيا ايضا .. لذلك عملية نبع السلام ستكون لتقليص نفوذ و قوة اكراد سوريا .
6 - حسب رأيي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:31
* حسب رأيي إختلاف الرأي ظاهرة صحية محمودة ، والرأي الآخريحترم .
* طبيعي جدا أن نختلف ، ولكن ، مثل الدول المتحضرة ، علينا أن نبقى
في العمق ،متضامنين من أجل المصلحة العليا لوطننا العزيز.
* أما من جهتي ، أنا ضد العرقية والعنصرية . الأكراد لهم الحق المطالبة
بكامل حقوقهم كباقي البشر ، وبأي طريقة للحصول عليها ، ولكن لا للإنفصال
ولا للتآمرعلى الوطن .
*كنت أتوقع أن أمريكا ستخدلهم ، لأن الأكراد عليهم أن يعلموا أن أمريكا
لا تضحي بتركيا الحليف الإقليمي والعضو في الناتو.
* ولا بد من التأكيد على إختلاف الرأي يجب أن يكون ، لا علينا أن نكون
جميعاً مع هذا الطرف أو ذاك ، فمثلاً لو كنا جميعاً مع تركيا ستبتلعنا ولن
يبقى لدينا شيئاً نفاوض به معها ، وإن كنا ضدها جميعاً ، ربما سنفقد عدة
مصالح معها ـ العلاقات مصالح والحق عند الله . دعونا من العواطف .
7 - Kamal الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:32
الديكتاتور اردوغان يحفر قبره بنفسه، هذا الهجوم هو اخر مسمار في نعشه
8 - تركيا التحدي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:41
ولمادا لم يدينوا القصف الدولي لاطفال سوريا والعراق وأفغانستان بكل الأسلحة المحرمة دوليا ، هل كانوا نائمين كاهل الكهف.
9 - younes l anesthesiste الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:43
تتمة..لماذا شمال سوريا وليس كردستان او اكراد تركيا ال 14 مليونا؟ لان امراد سوريا تم تسليحم مباشرة من امريكا قصد محاربة ما يسمى داعش وتقوت شوكتهم بفضل ذاك الدعم وهناك اليوم نحو 70 الف معتقل مدني سوري فيهم نساء واطفال في معتقلات الكرد شمال سوريا..بعد ماقيل انه القضاء على داعش انسحبت امريكا تدريجيا وتركت المجال للاكراد وقد وعد اردوغان بإنشاء منطقة امنة شمال سوريا بمباركة البي الابيض لاحتواء المهاجرين وتأمين الحدود من كافة الاخطار سواء من داعش او حزب اللات او حزب العمال المسلح طبعا هل يلام رئيس دولة على تأمين حدوده ضد منطقة تعج بالمخاطر؟اجيبوني ايها العقلاء الجهال..الا يعلم الكراكيز ان المعارضة التركية نفسها تؤاخذ اردوغان بسبب تراخيه في التعامل مع الاكراد المسلحين واستعملت ضده في الانتخابات ..اقرؤا تاريخ حزب العمال الكردستاني او ال PKK كما يعرف به وتاريخه عملياته الارهابية بالذاخل التركي هل بعد ذلك يلوم بطاريق الخليج تركيا على تأمين حدودها ضد اعدائها ..الا تلاحظون ايها الامازيغ وانا امازيغي ان من تتهمونهم باحتلالكم وهم العرب يقفون في صفكم ضد اردوغان اليس هذا تناقضا..يتبع
10 - ملاحظ الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:45
بغيت غير نعرف هاذ الامازيغ اشدخلهم فالشان ديال الاكراد ولماذا لا يدينون قتل اطفال غزة يوميا ويزورون اسرائيل ويفتخرون بمنجزاتها كانهم منها
11 - الأمل الابيض الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:49
اتسائل هل أمريكا لم تقوم بعمليات عسكرية في سوريا ككل و ليس فقط في شمالها؟ هل روسيا لم تتدخل هيا الأخرى كذالك في سوريا؟ رغم الفرق الشاسع جغرافيا بين هاتين القوى و البلد السوري، اما تركي فوجودها الجغرافي وحدودها مع سوريا التي تفككت اوصالها يجعلها تفكر الف مرة عن خوفها من شمال سوريا وما قد يطالها منه و بالتالي فهي تحمي نفسها
12 - بيع السلام الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:50
يجب وقف الحروب الصغيرة لأن ذلك يرجع بالربح الوفير على نادي الكبار وانتهى القول .
13 - خالد الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:59
هي ايلا المغرب شن حرب على بوليزاريو نعارضوه تاهو؟
14 - NeoSimo الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:08
هناك بعد انساني في أي عملية عسكرية... ما لفت نظري في هذا الموضوع هو شيء آخر... وهو إنقسام المغاربة لدعم قضايا خارجية بشكل غير عقلاني فالأمازيغي يهمه الأكراد و إسرائيل و الإخواني يهمه أردوغان و باقي الجماعات الإخوانية في المنطقة سواء في مصر او قطر او غيرها و المفرنسون يهمهم قضايا فرنسا المصيرية...

أصبحنا نهتم لكل قضايا العالم إلا قضايانا نحن الداخلية...
15 - Hafid الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:19
انا امازيغي سوسي وهؤلاء لا يمثلونني، اردوغان عنده الحق في محاربة هؤلاء . لما نزل المقاومون لمحاصرة دمشق، هب هؤلاء الإرهابيين واستولوا على أراضيهم لإنشاء دويلة الأكراد بمساعدة فرنسا وامريكا وإسرائيل. هؤلاء الخونة يجب سجنهم.
16 - younes l anesthesiste الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:25
الا يكفي كل ضمير حي كيفما كان انتماؤه ان اسرائيل اكبر دولة ارهابية دموية في العالم اليوم ينددون بعملية اردوغان؟؟؟؟ اليس هذا انتحارا للمنطق
صدق من قال اذا اختلط عليك الحق بالباطل فانظر الى اي جهة تقف اسرائيل..ثم لا حظوا قوة تركيا المتزايدة ومناوشاتها مع امريكا واوروبا ومحاولات اضعافها من بطاريق الخليج باضعاف الليرة ثم محاولات الانقلاب الفاشلة وغيرها تأتي امريكا لتسلح الاكراد شمال سوريا ضد داعش وبعد انتهاء داعش انسحبت امريكا لتترك السلاح في يد الاكراد هل هذا امر بريء ام تركوهم ليهاجموا الذاخل التركي ليسهل الانقضاض عليه من القوى العضمى التي تخاف من انبثاق تركيا من انتهاء معاهدة لوزان..اما اخواني الامازيغ دافعو عن قضيتكم بنبل ولا تركبوا الاحداث العالمية عن جهل فكل قضية ولها اصولها وحيثياتها ومساعيها...لا استغرب لماذا لم تخرجوا لدعم البوليزاريو ايضا الا يعتبرون اقلية في المنظور السطحي؟ام انكم تاكلون مع الذئب وتبكون مع الراعي..الغباء لا دين له..حزب العمال المسلح مثل البوليزاريو لهم اهداف سياسية واجندات اكبر من مجرد قومية مزيفة لذلك ليست كل اقلية على حق دائما والفاهم يفهم
17 - Safko الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:38
يقول المثل المغري : اللي شاف شي حاجة يقول الله يستر..ويقول المثل المغربي ايضا : اللي تلف يشد الارض..ويقول المثل العربي : عاش من عرف قدره وجلس دونه...
18 - Yuba الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:45
130 شخص أو 130 ألف شخص؟؟ تحيا أرض كوردستان
19 - Djokovic's الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:48
بما أن المناطقيين المتمزغين لهم مقاعد مهمة في السياسة وأخذ القرار ينبغي إذن للمنسجمين مع دساتير البلد (إلاّ 2011) أن تكون لهم هيئة في اتخاذ القرار لعدم الاقتراب من العربية اللغة الرسمية والحضارية والتاريخية لبلدنا وعدم بلبلة المجال اللساني.
20 - safko الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:49
المتبربرون يشتغلون و يناضلون و يملأون الساحة..اما مناضلو العربية فقليلون.. .حاربو التمزيغ ، رجاءا..التمزيغ هو الطاعون..واضح
21 - لما بدى يتثنى الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:50
ولماذا لم يقوموا الأمازيغ بمظاهرات مساندة للحوثيين في اليمن .اليمنيون والأكراد تعرضوا لنفس الهجوم ونفس الدمار ونفس الألام أطفالا ونساء. .التضامن والأنسانية وحدة لا تتجزأ غير هذا الأمور تصبح لعبة سياسية تخضع للأيديولوجية وتصفية الحسابات. الأمازيغ: الكيل بمكيالين
22 - Karim الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 01:52
احسن موقف هو موقف الخارجية المغربية لا ضد تركيا و لا معها ، الخلاف بين الاكراد و الترك ليس شأننا من الناحية السياسية ، اما الاعتداء على المدنيين و ارتكاب جرائم في حقهم فهو طبعا مدان سواء قام به الأكراد أو الترك . و بالنسبة لموقف بعض الجمعيات المهتمة بالشؤون الثقافية الامازيغية فهذا رأيها الخاص لا غير ، اما رأي الامازيغ فهو متنوع كما يمكن ان نرى من خلال التعليقات في هسبريس
23 - NASSIH CASAWI الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 02:05
السلام عليكم. إبتعدو من تركيا وسوريا وأنظرو لمصائب بلدنا. هناك مليلية وسبتة تنتظر منكم وقفات او جلسات او أصمتو واستحيو. بلدكم محتاج للنظافة والتعليم والسكن والشغل وانتم تبحثون عن ما ليس بيدكم عليه حل. بالله عليكم لا تملكون صناعة الاسلحة وتنددون وانتم في بلد توزع فيه في شهر الرحمان الحريرة وبيض مصلوق وتريدون الوقوف بحانب دول بعيدة حتى على الجوار. نددو على شبابكم الذي يتوفى في البحار والأساتذة باجر يستحي على التصرف فيها. عودو إلى ضمائركم.
24 - Filali الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 02:06
كردستان مزقعتها بريطانيا و فرنسا عند تقاسمهم الشرق الأوسط، بريطانيا كانت عراب القومية العربية ، و فرنسا كانت عراب القومية الامازيغية ، للأسف و لغبائنا نستقوي بنفس الدول التي كانت سببا في مشاكلنا في استعداء بعضنا البعض.
25 - ملاحظ مغربي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 02:15
حتى القيادة الاسراءيلية عندما يرتكبون مجازر في حق الفلسطينيين، يبررون جراءمهم كونهم يحاربون الاٍرهاب،،
نفس الاسطوانة اصبح بستعملها اردوغان وبعض من خرفانه في تبرير هجوم تركيا على شعب الكردي المسلم ؟!!
26 - ملاحظ الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 02:15
ليس فقط نشطاء الامازيع ...كل شريف و انسان حر و يتمتع بالادمية و له دراية بالقانون الدولي و اصوله سيدين هذه الحملة و الهجمة العسكرية التي يقودها اردوكان في حق المدنيين ....تركيا ارادت تغيير التركيبة السكانية في المنطقة الحدودية و طمس الهوية الكردية اليس هذا خرقا لقواعد القانون الدولي و مبادى ميثاق الامم المتحدة الا يعد استخدام و اللجوء الى القوة في العلاقات الدولية ...يا مطبلين لسياسة اردوغان ....حقوق الاقلية مضمونة بقوة القانون الدولي ......انسيتم يا بني عرب سياسة التتريك التي نهجتها العثمانيين ضدكم ابان الاحتلال العثماني لكم ....؟ تركيا ليست صديقة العرب لا بالامس و لا اليوم و لا حتى بالغد ....واسفاه حتى اعدائكم لا تعرفونهم ....
27 - عمر كندا الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 02:27
استغرب لمن يبرر قتل الضحايا ..استغرب لمن يدافع عمن يقتل الناس ..استغرب لمن لا يحن قلبه لاطفال يبكون اهاليهم...الاكراد لهم حق العيش على اراضيهم ...لا تعطو صبغة قانونية لقتل الابرياء فانتم تفعلو تماما ما تفعله امريكا باعطاء الضوء الاخضر لاسرائيل بقتل الفلسطينين بدعوى الدفاع عن النفس...استغرب دفاع البعض عن اردوغان كانه نبي الله غ يارضه..اردوغان لو مصلحته في مهاجمة المغرب لما تردد لحظة و لا عمل لا بدين و لا علاقة..متله كا يفائد مصلحة بلده....و صدقوني من يوم ما صار لي صار فالعراق و سوريا كنت متاكد ان تركيا ستقوم بالهجوم يوما ما على الاكراد سواء لي فسوريا او لي فالعراق....الم تعطي تركيا يوما ما اراضيها لامريكا لتقاتل صدام بدعوى انه يقتل الاكراد بالغازات .....لا يجب ان تقتل الصراعات الايديولوجية انسانيتنا و ان نمجد لشخص ...القران يحرم قتل النفس
28 - محمد الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 02:32
وما ذخل الامازيغ بالاكراد؟ لماذا لا يدينون بالتذخل في اليمن والعراق وفلسطين وبورما...
29 - AMIR الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 04:59
من يأيد قتل المدنيين العزل وخاصه الاطفال منهم وتهجيرهم كما نشاهد عبر شاشات التليفزيون العالميه فهو الاخر مشارك في الجريمه الارظوغانيه.
هذه ليست مسأله الامازيغ وغير الامازيغ وانما مسأله الانسانيه. يجب ادانه العدوان وقتل المدنيين العزل أينما سمعنا عنه.
لكن ماذا سوف ننتظر من الذين ايدو عمليه رش وإبداع صدام حسين المشنوق لقرى الاكراد با لكيماوي في شمال العراق بالامس القريب.
30 - البعث العربي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 05:00
الخونة يدافعون بعضهم عن بعض ولهم نفس العلاقات القوية مع الكيان الصهيوني في زيارات متتالية لتلقي التعليمات و الاوامر لتفكيك منظومة الامة العربية المفككة اصلا وفي مقابل اشغالهم لا يحصلون على شيء من احلامهم الوردية
تحية خالصة للجيش التركي و للجيش العربي السوري في القضاء على الفصيل الصهيوني الفاشي
31 - خبير استراتيجي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 05:11
عشاق الاحتجاج من اجل الاحتجاج وبعض المغاربة عزيز عليهم يدخلو في شؤون بعيدة عليهم ، فالصراع بين الأكراد وتركيا هو صراع أزلي وكمغاربة لا ناقة ولا جمال عندنا في صراعهم الابدي
المنظمات الكردية كانت وراء تفجيرات واغتيالات وارهاب تاريخي داخل الاراضي التركية والقضية معقدة مما جعل امريكا تهرب من هذا المستنقع المشرقي ، في حين شي ناس عزيز عليهم يدخلو في اشياء قد تجلب لنا كمغاربة المشاكل وحريق الراس .
اهتموا بشوونكم يا اخوان جزاكم الله خيرا ، ونحن مغاربة ماكينش هادو امازيغ وهادو من الفضاء ، هذه التفرقة التي ترعرعت في المشرق هي سبب حروبهم وفتنهم ونتوما بسبب الانترنيت باغين تنشرو ثقافة التفرقة والعنصرية والفتنة داخل بلادنا الامنة .
كلنا مغاربة تحت راية المملكة المغربية الشريفة .
32 - كادر الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 05:19
انه الاجرام العثماني..بحق الكورد ابناء الشمس والنار..انه الخدلان من امريكا التي تدعي الحرية وتتشدق بالدفاع عنها بعدما استغلت الكورد في محاربة داعش وقتل منهم ازيد من 11 الف شاب وشابة ...تتركهم امريكا لللاجرام العثماني ..ليفتك بهم مقولة قديمة تقول انه ليس للكورد من اصدقاء سوى الجبال...على الاخوة الامازيغ وكل متضامن مع الحرية ان يقاطعوا البضائع التركية وما اكثرها في شمال افريقيا..اي فلس تدفعونه لشراء بضاعة وسلع تركية فاعلموا انكم تدعمون به الاجرام ااعثماني وتقتلون به الاطفال الكورد..الامازيغ .العاملون في شركات تركيا المعدنية انسحبوا منها .فلتحيا كوردستان
33 - Simsim الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 05:41
الشعب المغربي يساند تركيا ولا مكان للمرتزقة بالمغرب
ماتسمىونهم الأكراد ليسوا إلا خونة ومرتزقة مثلكم وهم الآن يؤدون ثمرة خيانتهم لأوطانهم
يدفعون بسوريا والعراق وتركيا للبلقنة لصالح إسرائيل
الفاشل لا يساند إلا الفاشل
وستبدي لكم الأيام كيف ستصبح المنطقة في جنوب سوريا
هذه الجماعة المرتزقة تحتل جنوب سوريا وتظن أنها ستبني دولة على حساب مشاكل السرق الأوسط
لكن هناك أيضا الجيش السوري الذي لابد وأن يتدخل لتحرير جنوب البلاد من الهمج
الشعب المغربي حكومة وشعبا مع تركيا
في حربها ضد الخونة والمرتزقة
34 - يادين موسى الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 05:50
ههههه الوجوه لي في الصورة ماشي امازيغ انهم اكراد والى كانوا الامازيغ اصلهم اكراد انشيو لفين مستقرين الاكراد احاربو معهم وديو تيفينار ديالهم معهم هههههه
35 - Agadir الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 05:52
تلك هي إبادة عرقية واضحة من طرف ديكتاتور .الأمازيغ يدافعون عن الاكراد كما يدافعون على الفلسطينيين لأن لذيهم ماض ومصير شبيه ومشترك مع تلك الشعوب المضطهدة. أما الذين تجري في دمهم النزعة العروبية رغم أنهم اصلا ليسوا عربا، فهم ينحازون إلى القوي بالسلطة و يشجعون الغزو والاستعمار العربي لالامازيغ والاكراد و الأقباط. هؤلاء ليست لذيهم شرعية ولا إنسانية. يتبجحون بالوحدة ناسين انهم يصادرون أرض شعوب عريقة في التاريخ بارضها و حقها في هويتها ولغتها. لايمكن ابدا ان تكون هناك وحدة تحت الاستعمار والقمع والتذويب والتهديد. حينما يسمع الأمازيغي والكردي بالعالم العربي التي تصادر فيه أراضيه و يغيب اسمه في الشعارات يشعر بنفس الإحساس الذي يشعر به الفلسطيني و أكثر حين يسمع بالقدس عاصمة إسرائيل. من يساند الظلم فهو ظالم.
36 - مارتيلي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 06:09
أنا أمازيغي ولا يهمني سوى وطني بالدرجة الاولى. انقدونا ايها المهتمون بالبيئة وصحة المواطنين من الوادي للمياه الآسنة بتجزئة التنمية بمارتيل تطوان. اننا نموت من الامراض والروائح الكريهة والحشرات موتا بطيئا ولا من منقد منذ سنين ولا من يرحم موتنا البطيئ. حسبنا الله ونعم الوكيل
37 - لاهاي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 06:30
فين كانت هذه الفرقة الهزلية لما كانت روسيا والسورية تدك في هذا الشعب من قبل هل كان على اعينهم غشاوت اوكانوا في سبات عميق ،
38 - مغربي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 06:54
الأمازيغ يدافعون عن اخوتهم من أصلهم الاكراذ لماذا لاتذهبون لمسانذتهم في الحرب؟
39 - Hassan الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 07:28
لم نفهم ما دخل امازغ المغرب في الاكراد نحن ضد التدخل العسكري في سوريا لاكن السوريين سواسية اللذيين شردهم بشار ليسوا ببني آدم لماذا تتحدثون الا على الاكراد نحن مغاربة خليونا من ديك امزيغي عربي ليس هناك أحد مميز عن الآخر عنصرية مقيتة
40 - محمد أيوب الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 07:39
لماذا؟
أتوجه لهؤلاء النشطاء بالسؤال التالي:لماذا تحتجون على تركيا وتنددون بما تقوم به بينما تريدون دولة بني صهيون ضد الفسطينيين؟هل لان هؤلاء عرب والاكراد غير عرب؟لماذا ترفعون شعار:(تازة قبل غزة) حينما يتعلق الأمر بتنظيم مظاهرة الاحتجاج ضد الصهاينة؟لماذا تصبحون بأن قضية فلسطين لا تتمكن بينما تسارعون الخطى للتنديد بتصرف تركيا ضد جيوب الأكراد الذين تعتبر هم انفصاليين ويشكلون خطرا على وحدتها الترابية؟لماذا تصمتون على مجازر بني صهيون وحليفتيها امريكا وروسيا وباقي دول الغرب؟لماذا لم نسمع صوت التنديد منكم ضد الصين التي تبيد مسلمي الويغور؟لماذا التزمتم الصمت ضد تهجير وإبادة دولة بورما لمسلمي الروهينغا؟لماذا تأخذكم (الحمية)على وضع الأكراد وهم يعيدون عنكم أكثر من بعد الفلسطينيين؟هل لان صورة(العماري)مع(زعيم) الأكراد تثير اعجابكم خاصة مع بروز راية(الأمازيغ) بينهما؟من حقكم اعلان تضامنكم مع من تشاؤون.تلك حريتكم التي لا يصادرها أحد.فقط اريد تبريرا منطقيا لمواقفكم.هل هي العنصرية ضد كل ما هو عربي وربما حتى اسلامي تدفعكم الإرتخاء في احضان بني صهيون والاكراد؟هل بلغ بكم الحقد على العرب إلى هذه الدرجة؟
41 - Mohamzd الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:02
انا سألت التركيين في بلجيكا .هم ينددون ما فعل اردكان في الاكراد
42 - عبدالله الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:02
ما شاء الله, الامازيغ حسنوا احوالنا المعيشية في الجبال والارياف, فحولوا الاقاليم التي نعيش فيها الى واحة للمشاريع التنموية, فبنوا لنا المستوصفات والمدارس وشقوا الطرق ووضعوا الجسور وفكوا العزلة عن الساكنة المحاصرة بدون ماء ولا كهرباء ولا حياة كريمة, فطاروا الى سوريا ليدافعوا عن ارهابيي بكك والذين هجروا اخواننا العرب ليقيموا فيها دولتهم المزعومة كما فعلت اسرائيل, وغردوا خارج الموقف الرسمي للدولة.
43 - AMAZIGHI الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:06
أمازيغي حتى النخاع واقول بأن الهجوم التركي على سوريا سببه الاول الاكراد الذين يريدون الانفصال عن وطنهم الام ومن هنا يجب أن تاخد العبرة ونقول للجمعية الامازغية بأن تنديداتهم تخص فقط جمعيتهم ولن تتجاوز باب مقر الجمعية.اما نحن الامازيغ فموقفنا هو مع الموقف الرسمي.
44 - maghribi qohhh الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:13
إلى حسن رقم التعليق رقم 4 أقول : لا تقل الإسلاميين بل الإسلامويين الإرهابيين ..فمن الوجهة الإنسانية أن تقولوا للأتراك كفى من القتل ..وكفاكم من التبريرات الفارغة فأردوغان كم من مرة صافح الصهاينة وتعامل معهم .. إنكم أيها الاسلامويين تكرهون باقي القوميات كأنكم أنتم ملائكة ...عليكم قأنتم بعيدون عن الإسلام ..
45 - Ousman الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:13
بعد أن أفشلت المقاومة الكردية مشروع الإخوان المسلمين الإرهابي في سوريا بقيادة إردوكان وأموال قطر هاهي تركيا التي تحن إلى الخلافة أي باللغة الحديثة أمبرياليتها,تنتقم من الأكراد وتقوم بإطلاق سراح دواعشها اللذين اعتقلتهم القوات الكردية في عز محاربة الدواعش اللذين ادخلتهم تركيا الى سوريا.
46 - مهاجر الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:17
ان كانو هؤلاء نشطاء مند زمان روسية تقتل في سورين وهاجرة ملايين وحتى إسرائيل وشيعة تهاجمني انهم منفقون
47 - البعث العربي الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:48
يجب على السلطات المغربية التحرك فورا للقضاء على هاته الفصائل و التنظيمات المتمزغة قبل فوات الاوان لن يفوتوا الفرصة لو اتيحت لهم لخلق الفتن و البلابل كما عادناهم في التاريخ ما يطلق عليهم اسم الشعوبيون ...
تركيا اصبحت قوية بفضل تلاحم امتها و احزابها و قواها السياسية ضد الارهابيين الكرد فلهدا فشل ترامب في خلخلة الموقف التركي لانه موقف كل الاتراك وهو اصلا صراع ازلي لن ينتهي ابدا
الكيان الوحيد الدي اعلن عن دعمه المطلق للارهابيين الانفصاليين بالسلاح و العتاد هي اسرائيل اللعينة ...
48 - رضوان الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 08:56
الخلافة الاسلامية العثمانية تعود من جديد بكل ما تحمله من عدل و إنسانية.
49 - مغربي حرررر الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:08
لاأحد يكره العرب والاسلام وأنما نكره الظلم وإبادة الآخرين باسم العروبة والاسلام .. ما الفرق بين ما يعمله البوديين ضد مسلمي البورما وما يفعله الأتراك ضد الأكراد ..أيها القوميين والاسلامويين استحيوا من انفسكم وانبدوا العنف والقتل..فكلنا سنحاسب أمام الخالق الرحمان .
50 - Samir الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:11
التأييد للعدوان الاردوغاني الوحشي لا يمكن ان يأتي إلا من الدواعش او من مأييدهم الذين نكلو أشد تنكيل بالامس القريب بالاكراد اليازديين وارتكبو في حقهم اكبر اباده عرفتها المنطقه في التاريخ المعاصر
المغرب في خطر .
51 - رlotf الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:14
بغيت نعرف اشدخال المغرب في أكراد ولا غير هذه الجريدة هي لكدير لبغات تعطينى انها هذه ماشي اكدوبة راه تركيا خصها تحمي رسها لأن امريكى جهزات الاكراد بالاسلاحة باش استولاو على المناطق السورية والتركية كنتمى الجيش السوري والجيش التركي ان يكون إتفاق بينهم على هجوم على اكراد واخيرا ايها المغربة دخلوا سوق رسكم وقلبوا على لسلب الثراوات والخيرات من البلاد المغرب هذاك هو لشخص الحاسب
52 - اكرد المصطفى الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:16
قالوا ان الدول المغاربية حاربت طوارق مالي لتخويف امازيغ المغارب. الجزاءر حاصرت طوارق الدول المجاورة لاسكات امزيغها. اردوكان ذهب بعيدا باقحام جيشه لقتل اكراد سوريا لارهاب اكراده وتهديد اكراد العراق. يا حكام المسلين هذا عصر الحريات، انتهى عصر الغزوات. يا حكام المسلمين هذا عصر الهويات التي ستهوي بكم الى الهاويات. لن تستطيعوا ارجاع عقارب التاريخ الى الوىاء ولكن عقار استبدادكم هو الذي سيتكسر.
53 - Amazigh amkran الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:30
Au no 1
Puis-je te dire la même chose quand tu défends les droits des palestiniens qui en réalité ne te concernent pas? Vous ne défendez le mal que quand vos arabo-islamistes sont concerné. L'humanité ne compte pas pour vous
54 - ماسين الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:39
إلى هدهد 66
فلسطين تتظاهرون بالٱلاف مساندة لهم والكورد تتجاهلونهم. تدافعوت على ما هو عربي فقط. نفاق سياسي
55 - mourchd mouad الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:41
على الدولة المغربية اتباع نهج وخطة الزعيم التركي في القضاء على المنضمات الانفصاليية وللارهابية وعلى راسها جبهة البوليزاريو في الحدود بلادنا الجنوبية الغربية
56 - WARZAZAT الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 09:47
ما فعله و يفعله و سيفعله الترك بالعرب لم و لا و لن يفعله بهم أحد. قمعوهم من عهد العباسيين و ارتكبوا في حقهم من أكبر جرائم التاريخ بتجفيفهم انهار الرافدين و سلطوا عليهم الدواعش من كل العالم.

عربها منعت عليهم لغتهم إلى حد أن الجد لا يفهم أحفاده...أمر لم تفعله حتى إسرائيل....arap يحشرون عندهم مع الحيوانات. حتى العثمانيين منعوا عليهم الجيش و الوظيفة التي كانوا يقبلون فيها النصارى و اليهود...لكن كما يقول المثل:'' القط لا يحب إلا من يشنقه''.

رغم غوغاء اردوغان تبقى تركيا الدولة الاسلامية الوحيدة ذات سفارات متبادلة مع اسرائيل...كونها دولة عظيمة تخيف العالم هراء للاستهلاك الخوانجي...فعلا هي متقدمة علينا...كذا أوغندا و زامبيا!!

رفاهها يعود إلى الفساد السياحي و تهريب المخدرات و الماركات المغشوشة. ما لم تحصده الرأسمالية الغربية أو تجنيه النمور الأسيوية تأتي عليه المافيات التركية...من يدلني عن سيارة، هاتف أو حتى دراجة صنعوها الترك؟!...ثقلها في ميزان الأشياء أقل من دول ككينيا، باكستان أو اثيوبيا...كعضو في الناتو هي محمية أمريكية التي لولاها لقسمها الروس و الاروبيين بين القبائل.
57 - انسان الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 10:00
لم يتضامن مع اكراد سوريا الا الجبال الكردية والامازيغ والإسرائيليين واخوانهم الكورد في كوردستان ايران يتضامنون.
سقطت الشعارات العربية المؤلوفة من "الوحدة الترابية" و"الهجوم الغاشي" و"التدخل الأجنبي" زغيرها من الشعارات.
58 - Djokovic's الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 10:09
لهذا نصرح نحن الاقلية ان التمزيغ خطر على مستقبل المغرب..و هي أداة استراتيجية لخدمة فرنسا على حسابنا....فرنسا لها ما يكفي من العملاء بيننا....مدسوسين في كل المواقع....لحد ان الراي العام لا يرى اي خطر في التمزيغ و فرنسا...و يكاد يعلن لها الولاء...
نعيش مرحلة حرجة جدا....و الحركة التمزيغية هي قوة ضاربة مساعدة لعملاء الفرنكفونية في إثارة الفوضى..و هي في طريق فكر إرهابي واضح.....
.
59 - عادل الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 10:47
أين كان العالم كله عندما تدخلت إيران أولا ولم تفلح فتدخلت روسيا بكل أساطيلها البحرية و الجوية و الغواصات المحملة بالصواريخ الموجهة عبر القارات و التكنولوجيا الأقمار الاصطناعية و البراميل المتفجرة و القنابل العنقودية والأسلحة المحرمة . انا لست مع اردوغان و لاغيره . انا مع الحق الله حرم القتل مجموعة كردية مسلحة على حدود دولة عظمى ماذا ينتظرون .
60 - لوسيور الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 10:52
اليست تركيا يا اعراب عضو في الناتو
اليست في تركيا قاعدة انجيرليك الاميريكية التي فيها اسلحة نووية لماحربة الاتحاد السوفياتي وروسيا الان
ايست تركيا اكبر داعم للارهابيين في العالم حيث انثال عليها الارهابيون من كل مكان
اليست سماء تركيا سابقا ميدانا لتدريب الطيارين الاسرائيليين
من باع فلسطين غير الحكام العثمانيين الذين سمحوا بشراء الاراضي من الفلسطينيين بثمن قليل
اليست تركيا حليفا لقطر الداعمة الاولى للارهاب في العالم
اليست تركيا متهمة بمجزرة الارمين 120الف قتيل مسيحي
تركيا اخطر من اسرائيل ومن دول الفكر الوهابي.

اليس صلاح الدين الايوبي الكردي هو من حرر فلسطين

من يدافع عن تركيا التي سهلت لغزو العراق هي وايران يجب ان يراجع قدراته العقلية...
المجد والخلود للامازيغ والاكراد وللاحرار في العالم
تقرير المصير حق مشروق تكفله القوانين الدولية وليس الفكر الوهابي
من يحارب الفكر التنويري هو في الاضعف...الغرب تقدم لانه الغى الفكر الديني
الم يعلن ترامب ان الاكراد رفضوا مساعدة الحلفاء في الحرب العالمية 2
61 - صهيل الخيل الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 11:12
الأمازيغ يشتغلون بتركيا ويقضون عطلتهم في تركيا ويتابعون
مسلسلات تركيا ويستوردون منتوجات تركيا لتجارتهم ويتظاهرون ضد تركيا.no comment
62 - امقران الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 11:27
أنا ما زلت مندهشا ومستغربا لهؤلاء النشطاء باسم الأمازيغ من اللذي وكلهم من الأمازيغ حتى يدافعون عن الأكراد ما هي القرابة التي تجمع بينهم .هل يعرفون المشكلة الحقيقية على الأرض الكردي سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وماديا أم ينعقون وراء كل صيحة .
اخي الناشط عليك معرفة كل التفاصيل الدائرة في الميدان والمساهمات الغربية المادية والمعنوية.في هذا المجال لأن أوروبا لديها عشرة آلاف مقاتل من زمرة داعش في سجون كردستان الديموقراطي السوري ميسمى ب p.k.k لأن كل دولة تنظر إلى مصالحها السياسية إلا أنت أخي الناشط الأمازيغي.
63 - ABOUSALMA الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 11:45
النشطاء ديال الاصل التجاري المربح اللي سميتوالقضية الامازيغية مللي تتحفى ليهوم تيوليوا ايهربو النقاش ديال القضايا الجوهرية لللامازيغ ويتعلقوا في شي شوبوقات الناس اللي في جبال الاطلس ولا حتى الريف ما مسوقين ليها.ايلا بغيتو فعى تناظلوا عطى الله المشاكل ومعيقات التنمية في جبال الاطلس والريف وسوس.زعما داك المسكين اللي ساكن في اعالي جبال سوس مثلا اللي عندو مشكل مع الكلآ للماشية ومياه الشرب زيد عليهوم هجومات الخنزير البري من جهة وجحافل الرعاة الرحل من جهة ثانية،زعما هدا المسكين مسوق لداك الشي اللي واقع برا الدوار ديالو خللي عليك داك الشي اللي تيوقع خارج الحدود
64 - ب.مصطفى الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 11:48
استنكار بعض الامازيغ (حتى لاأظلم كل الامازيغ ) طبيعا لان بعض الامازيغ المحسوبين على الانظمة الابريالية تريد فرض وجودها بالقوة ولقد سمعنا بعض من أعضائها يصرح بعظمة لسانه انه يريد القضاء على العرب وهذا كافي باتهامهم بالعمالة والخيانة العظمى من حق تركيا تدافع عن امن قومها كما من حق المغرب ان يدافع عن وحدة وطنه ونسيج مجتمعه وتركيا لم تخرج عن روح الاتفاق السرية الذي ابرمت بين حافظ الاسد والرئيس السابق لتركيا سنة 1989 م والذي تعرف باتفاقية ارضنة والتي تخول لتركيا متابعة الارهاتبيين الانفصاليين في سوريا هذا شئن سوريا التي لحد الان لم ترفع شكاية للامم المتحدة لأنها تدرك انها ارتكبت خطأ فاضحا في تفاقية ارضنة 1989م قال المثل المغربي :دجاجة تولد وديك يقاقي "
65 - mohamed الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 12:14
les kurdes represente 25% de la turquie, la querre vise le PKK Kurde PRO-ISREAILEN et ne pas les KURDES.
Ardogane casse le nez de natanyahoo en bombardant le PKK

le PKK est une organisation terroriste sous le contrôle d'israeil
le peuple kudre est nos frères
66 - مهاجر الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 12:23
في سابق علمي منذ بضعة سنين بربرية مغربية بلباس اكراد هددت بالقتل في يوتوب الاسلامييين . لماذا يا ترى عندما يضر احدا الاكراد ترى الامازيغ يحركهم شئ خفي !!!!!!!
67 - مراد الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 12:37
هؤلاء المسمون نشطاء لا يمثلون الامازيغ بل يمثلون اسرائيل وكل ما يصب في مصلحة اسرائيل تجدون يقفون بجانبه .عار هؤلاء على الامازيغ .فالامازيغ الاحرار يقفون مع السوريين وحقهم في العودة الى بلدهم حيث تعمل تركيا على تهيئة منطقة امنة وذلك بمحاربة بعض الشلة المارقة من الاكراد والتي لا تمثل بدورها الاكراد الاحرار....لا احد ادان الهجومات الروسية بل الاحتلال الروسي ولا الامريكي ....عجب في هدا الزمن الدي اصبح فيه الكل بالمقلوب .على كل نسال الله تعالى ان يكفنا شر الحروب حتى نتمكن من الاهتمام بالقضية الكبرى للمسلمين والتي هي فلسطين
68 - محمد جام الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 14:13
عجبا لهذه الحركات الامازيغية تهاجم كل ما هو عربي و اسلامي بكل وقاحة و عنصرية و كراهية.

أين هو صوت الأمازيغ المسلمين؟
69 - ناصري عبدالله الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 14:22
الاكراد يعملون لصالح اسرائيل والدول التي تخلت عن كل المبادئ لتركن في احضان اميركا والغرب. وكاننا اليوم نفيق على هول الكارثة سبحان الله.الم تدمر العراق بعراقته بالكامل الم يبقى من سوريا الا الاطلال الم تعد اسم اليمن يدكر الى مع الجوع والبؤس والامراض والتشرد، افغانستان قضى عليها الغربان كل هذا حتى ننسى القدس وفلسطين وحتى ننسي ما نكابدة من جهل وتأخر وانانية في دلنا العربية
نقوم اليوم لنصرخ باعلى صوتنا ان تركيا احتلت البلدان وهذا شيئ لم نراه ولم يشاهده العالم في كل الازمان سبحان الله عما يصفون
70 - مهاجر أمازيغي قح الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 14:23
ك إنسان،مسلم أمازيغي قح، ضد الحروب و القتل و الفتنة. أعيش في السويد لمدة طويلة و عاشرت و ناقشت عدد من الأكراد ، اغلبهم و ليس كلهم عنصريون حتى النخاع و لا يقبلون الآخر، يظنون انهم شعب الله المختار و لا اضم صوتي لهم أبدا. ادوغان يقاتلهم لانهم يزعزعون استقرار بلد دو مؤسسات و هبة. اللهم احفظ بلادنا من الفتن.
71 - ABDO الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 14:53
كل ما يضر الصهاينة يقلق بعض الامازيغ للاسف الكبير و كانهم لا يعون ان بيت العنكبوت لايدوم طويلا
72 - Nour الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 15:12
وندد عدد من النشطاء الأمازيغ بما وصفوه بـ"الصمت إزاء الجرائم الوحشية التي يرتكبها أردوغان ضد الأكراد"، إذ علق عبد الله أكسيل على صورة طفلة ذات وجه مخضب بالدماء تروج على مواقع التواصل الاجتماعي بالقول: "لو كانت هذه الطفلة من غزة لخرج كل الملتحين من كل شكل ونوع لاحتلال شوارعنا واستعراض العضلات والتكبير".
73 - Joe الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 15:16
عجيب أمرك هدا الشعب...حلو مشاكلكم الداخلية أولا ..العرب و الأمازيغ عليهم أن يصمطوا ١٠٠ سنة مع العمل الحاد صباح و مساء...و بعد دالك لنا شؤون أخرى.
74 - awsim الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 18:13
غريب ان تجد من يدعم العدوان على بلده واعني بذلك السوريون ... عمل تركيا يجب ان يدان،من طرف كل من يحترم سيادة الدول واستقلالها ... الاكراد اشرف من الجيش الحر الذي يساند تركيا ويستظل بها لغزو بلده ... الاكراد حاربوا من اجل سوريا،ومن حقهم ان يطالبوا بدولة ديمقراطية يتمتعون فيها بحقوقهم في اطار المواطنة ودولة الحق والقانون الذي لايستثني أحدا لاي سبب كيفما كان ... اما الاقصاء والطائفية فلاتخدم مصلحة احد
75 - متتبع الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 18:41
اردوغان يعيش فصام حقيقي ... بخطاباته الشعبوية بين عراب الديمقراطية المزعومة و سياساته القمعية على ارض الواقع ....ضد الاكراد كمكون رئيسي في التركيبة السكانية بتركيا و خارجها عبر الحدود السورية ....و بسالة الاكراد في مقاومة السيطرة التركية و طمس هوية الاكراد خير دليل على المعاناة التي يتكبدها الانسان الكردي لدى النظام التركي المستبد ....ديكتاتورية الاغلبية على الاقلية هو احد مظاهر الانظمة السياسية الفاشلة .....و خير دليل ان الاتحاد الاروبي يرفض انضمام تركيا اليه شرط ان تصل تركيا الى مستوى حقوق الانسان كما هي متعارف عليها دوليا اسوة بباقي اعضاء الاتحاد الاروبي ....حتى الناتو غير مرغوب فيها اطلاقا لولا السياق التاريخي الذي جعلها تنظم الى الحلف ...
76 - simsim الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 19:35
نتمنى أن يأتي دور البرابرة المتطرفين على يد كل المغاربة الشرفاء الغيورين على بلادهم
اللهم عجل بهذا اليوم حتى ينعم المغرب بالرفاهية والرخاء
77 - Berbériste الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 19:54
من أباد مليون ونصف أرمني لن يتوانى عن ذبح الأكراد.عنجهية الخليفة الإخواني الجديد في أبهى تجلياتها.
لاأدري أين أختفى مهندسو المسيرات المليونية الذين يخرجون للتظاهر فقــــــط عندما يموت طفل فلسطيني أو عراقي.
78 - محمد الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 23:19
الاكراد هم إخوة للأتراك يشاركون في الانتخابات لهم مناصب في تركيا ليست لهم مشكلة هناك فصيل كردي سلحته أمريكا و إسرائيل بمعدات متطورة في شمال سوريا على حدود تركيا و أفهم يا الفاهم.....
79 - nomade الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 01:33
أصبحت العصبية والعنصرية مصدر إلهام للمسمى سافكو، المثابر المخلص لكراهية الأمازيغ. فقد أضحى الأخ شاعرا ملهما، يذوب حبا في القومية العربية ظانا أننا نكرهه كما يكرهنا. نحن نحب العربية وشعرها وشعراءها، وندين بالإسلام ونؤمن بما أتى به. لكن شاعرنا يكرهنا فقط لأننا مختلفون.... هل يراجع شاعرنا ما كتب؟ كم من قارئ أعجب برأيه؟؟؟
80 - البعث العربي الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:08
الى  ب.مصطفى
انه يقول ما لا يفعل كما باقي اقرانه المتمزغين فلو اطلعت عليه و ظاهرته بما قال لفر هاربا ..
اما لو تجرأ على ما يقول تالله لياتنهم العرب بجند لا قبل لهم بها اقوى حتى من الجيش الاموي الذي قطف راس قائدهم و ارسل الى دمشق هدية للخليفة هشام بن عبد الملك ...
سقوط اسرائيل اللعينة و ستسقط معهم كل هؤلاء الملاعين انهم بيت من عنكبوت الاسياد يحددون ادوارهم في تل ابيب و يرسلونهم تحت غطاء اليهود المغاربة و الاصل و الاولياء و القرابة تم تبدا الغزوات الالكترونية مقابل لا شيء بالمجان ..
اليهود اصلا في كتابهم المقدس لديهم ان الحاميين اقل قدرا و اهمية و عبد العبيد يسمونهم وان الله لعن جدهم و جعلهم لخدمة و عبيدا الساميين و اليافثيين اترضى يا متمزغ ان تكون عبدا اصلا انتم شرعتم في تطبيق التوراة بهذا التصور الفضيع في تجزيء الامم و الشعوب الى عبيد و اسياد و رضيت لنفسك ان تكون عبدا للصهاينة ...
81 - عدة أوجه الغدر الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 13:45
الصهيونية تحمي الاكراد
والبربرية تدافع عن الاكراد
والاكراد يتاجرون مع الصهيونية
عدة أوجه لعملة واحدة

كره الاخر
82 - امازيغي الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 23:04
ايها النشطاء لا، تحشرونا، في، ما، لا، يعنينا لا، من، قريب، ولا من بعيد،. هل، استطلعت الامازيغ كلهم هل وصلت الى الجبال الى الوديان الى القمم التي، يسكنون فيها الامازيغ كفاكم تهكما على الامازيغي لا، تشترون الرخيصً بالغالي. نداء للامازيغ استنكروا من يتكلم، باسمكم في السياسة الخارجية ونساكم في، قوتكم اليومي ومعاناتكم في، البادية. نستنكر هذا، السلوك الصبياني
83 - امازيغي حر الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 23:11
من اراد، ان يرد على المقال يرد على النشاط وليس الامازيغ عامة هؤلاء، مرتزقة باسم الامازيغية لا، نعرفهم ولسنا، معاهم وغير، متفقين نعاهم اصلا. اخواني المعلقين احترموا الامازيغ، لا، دخل، لهم فيما، يقع، نحن مع، مشاكلنا
84 - مواطن مغربي الخميس 17 أكتوبر 2019 - 19:48
38
وهل ذهبتم الى اليمن لمساندة اخوتكم ضد
طغيان اخوانكم الاماراتيين و السعوديين ؟
85 - ABDESLAM ZAKRITI الخميس 17 أكتوبر 2019 - 20:57
Nadie puede negar los derechos culturales y linguisticos fundamentales de los Kurdos en su tierra natal, que estàn garantizados por convenios internacionales .........
المجموع: 85 | عرض: 1 - 85

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.