24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4608:1713:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. بنكيران يتبرأ من حكومة العثماني ويدافع عن مراحيض الوسط المدرسي (5.00)

  2. كمْ مِن مَساق للفَسادِ بِفِكرِنا (5.00)

  3. أمن سطات ينهي نشاط عصابة مختصة في السرقة (5.00)

  4. "أبْريد الخير".. تقليد جماعي يغرس قيم التطوع في الجنوب الشرقي (3.00)

  5. قناة إسرائيلية: ملك المغرب ألغى اللقاء مع بومبيو بسبب نتنياهو (3.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | أهواء | " كازانيغرا " يفوز بجائزتين في مهرجان دمشق السينمائي

" كازانيغرا " يفوز بجائزتين في مهرجان دمشق السينمائي

فاز الفيلم المغربي " كازانيغرا" للمخرج نور الدين الخماري، مساء أول أمس السبت، بالجائزة البرونزية في فئة مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، وبالجائزة الخاصة للجنة التحكيم في فئة مسابقة الأفلام العربية الطويلة في إطار مهرجان دمشق السينمائي الدولي السابع عشر.

واعتبرت لجنة تحكيم جائزة الأفلام الروائية الطويلة، في كلمة مقتضبة لرئيسها المخرج الفرنسي ريجيس فارنيي قبل بدء توزيع الجوائز، أن شريط (كازانيغرا) هو "فيلم قوي، يحتوي على الأبيض والأسود، على الجمال والقبح، على الحب والكراهية، الصداقة والخيانة، على الحياة والموت ".

وقد شارك 20 فيلماً عربياً وأجنبيا في المسابقة الرسمية لهذا المهرجان، الذي انطلقت فعالياته في 31 اكتوبر الماضي والذي نظم تحت شعار " دمشق.. سينما ومكان"، وتم خلاله عرض أزيد من 270 فيلما طويلا وقصيرا من 52 دولة عربية وأجنبية.

وعادت جائزة أفضل فيلم عربي للفيلم السوري " مرة أخرى" للمخرج جود سعيد، في حين منحت الجائزة الثانية الخاصة بلجنة تحكيم الفيلم الروائي العربي للفيلم المصري " واحد - صفر" للمخرجة كاملة بو ذكري (لجنة التحكيم خصصت خلال هذه الدورة جائزتين خاصتين للفيلم العربي)

وبخصوص جوائز مسابقة الأفلام الطويلة، فقد فاز بالجائزة الذهبية الفيلم الكوري الجنوبي " جبل عار من الأشجار" للمخرجة سو يونغ كيم، وبالجائزة الفضية الفيلم الايراني "عشرون" للمخرج عبد الرضا كاهاني، في حين منحت جائزة المخرج الراحل مصطفى العقاد لأحسن إخراج للفيلم البرازيلي-الايطالي "مراقبو الطيور" لماركو بيتشيس.

وفاز الفيلم السوري " مرة أخرى" بجائزة لجنة التحكيم الخاصة، ومنحت جائزة أفضل ممثل مناصفة لبطلي الفيلم الروسي " العنبر رقم 6" للمخرج كارين شاخنازاروف، وهما فلاديمير ايلين واليكسي فيرتكوف. أما جائزة أفضل ممثلة، فعادت للايطالية ميشيلا سيسون عن دورها في فيلم "الانتصار" للمخرج ماركو بللوتشيو.

وفيما يتعلق بالأفلام القصيرة، فقد فاز بالجائزة الذهبية الفيلم الألماني "واجاه" ، وبالجائزة الفضية الفيلم الصيني " وداعا"، وبالجائزة البرونزية الفيلم السوري " أفكار صامتة".

ويذكر أن مهرجان دمشق السينمائي الدولي السابع عشر احتفي بالقدس عاصمة للثقافة العربية لعام 2009 عبر تظاهرة "فلسطين بعيون السينما" وندوة المهرجان المركزية التي تناولت القضية الفلسطينية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - عبدالقادر الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:11
لا فض فوك..
لقد قلت ما يدور في خلد كل أو على الأقل معظمم من شاهد هذا الفلم التافه والذي لا يعكس إلا وجهة نظر أصحابه في المغرب ممثلاً في أحياء الدار البيضاء.
شوهو المغرب لعنهم الله.
إنهم بالفعل يستدحشون الأمة.
2 - عبد الله الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:13
لماذا تم تقديم عدة جوائز لفيلم كازا نيكرا،و من وراء ذالك وماهو السبب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ العديد منا قد شاهد هذا الفلم السنيمائي الوضيع، وجل الشعب المغربي قد فاجئه إنحطاط الأخلاق والمستوى والإخراج في هذا الفيلم الدنيئ بستوى أدنى من قمامة الزبالة، أولا قد أخطئ في عنوان الفيلم، الصحيح هو ´´دين أمك`` لأن مضمون قصته قد حدد في إطار القدف في دين الأم من أوله حتى آخره ، من وراء الهدايا والجوائز، بلى تشكيك هم مجموعة من الممولين الصهاينة وعملائهم من يرغبون في أن تشيع الفاحشة بين المسلمين بل هدفهم هو إذخالها إلى بيوتنا لكي تصبح شيء عادي بيد الآباء وأبنائهم، الفيلم لا يعني شيء على الإطلاق الممثلين الذين مثلوا دور أبناء الأحياء الفقير ماتسمى بالأحياء الشعبية، لايعلمون شيء قط مما يدور في ذالك المحيط، من خلال كلامهم وحواراتهم يرى ويستنتج أنهم أبناء ´´بابا جيبلي معاك دانون من سويسرا `` خلاصة الكلام، الفيلم سوف ينسى ويرمى به في قمامة الزبالة، والحساب سوف يكون بإنتظار كل المسؤولين الذين شاركوا في تلك الأعمال، عجبا أن يرى كل هذا المنكر والبغي والإنحطاط الخلقي والفكري.... في دولة يحكمها ملك يسمى بأمير المؤمنين، آه ثم آه أين أنت ياعمر يافاروق الأمة.
3 - Samira USA الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:15
Casanegra est le meilleur film marocain que j'ai jamais vu. Il represente une revolution du cinema marocain. Les acteurs etaient superbe specialement : Ben Brahim, et les deux jeunes (desole j'ai oublie leur nom). Vraiment ces trois la sont les pileirs de ce film, la reussite de ce film revient au producteurs et a ces 3 las. Grand bravo.
4 - rokaya الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:17
احب فلم كازا نكرا و لكن فيه كلمات قليلة ادب
5 - BENTE L BATOIRE الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:19
انا معجبة بالمخرج المسفيوي المغربي النورويجي نور الدين الخماري. أهنأه على هذا الفيلم الجريئ, واتمنى ان نكون واقعيين لان هذا الفيلم يصور حياة المغاربة الحقيقية, اشد على يد هذا المخرج الشجاع و كفانا نفــاقا و عدمية.
6 - walid الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:21
حتى اليهود هم أيضا يتفرجون ويضحكون ليس على الفيلم بل علينا أي إلى ما آلت إليه الأمة الإسلامية.
انما الامم الاخلاق ما بقيت فان هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا، فمتى يا امة الاسلام ننهض ونعي ما نفعل ونعود الى امجاد اجدادنا الاوائل الذين هدروا اموالهم وبذلوا انفسهم في سبيل الاسلام
7 - محمد بن المبارك الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:23
يكفي أن يكون في لجنة تحكيم جائزة معينة أوروبي أو أي غربي، حتى يتم تكريم الوساخة والوضاعة الفنية التي يطبلون لها كل يوم تحت أسماء ودعاوى لا تخلو من الكذب والبهتان.
لقد انقلبت القيم رأسا على عقب، وأصبح ما هو نبيل وضيع، وما هو وضيع نبيل ومحتفى به.
ولقد انساق وراء هذه الموجة الفاجرة مجموعة من الفنانين فباعوا دينهم بالرخيص ... وما سناء عكرود منا ببعيد...
8 - عادل البدوي الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:25
فيلم كازانيكرا هو علامة فارقة في السينما المغربية، هو قوي بكل المقاييس، و ما حصاده للجوائز إلا دليل على ذلك، طبعا ستجد من يهاجم الفيلم حتى لو لم يشاهده، و من ينتقد مستواه الإخراجي رغم انه لا يفقه الألف من الزرواطة في اللغة السينيمائية، إذا كان فيلم الرسالة لم يسلم ممن يظنون انفسهم أوصياء دينيا و خلقياعلى الآخرين، فكيف سيكون حال كازانيكرا؟؟؟
9 - jalal - de casa الاثنين 09 نونبر 2009 - 13:27
السينما المغربية تطورت كثيرا في السنين الأخيرة، وأصبح لها احترام لدى المهتمين السينمائيين سواء في أروبا أوالعالم العربي.
هنيئا لمخرجين السينمائيين المغاربة، على التألق في المهرجانات السينمائية الدولية، ومزيدا من الجوائز لكم.
تبا لكل ظلامي متخلف يكره الفن والأنوار.لايضر النباح في شيء، عند مرور السحاب.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال