24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0113:4616:5219:2220:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  2. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  3. الأمازيغية في كتاب: "من أجل ثورة ثقافية بالمغرب" (5.00)

  4. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

  5. ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام (5.00)

قيم هذا المقال

2.86

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | أهواء | تسجيل يجمع الحسن الثاني بـ"الشُّورْتْ" مع بنبركة وأوفقير

تسجيل يجمع الحسن الثاني بـ"الشُّورْتْ" مع بنبركة وأوفقير

تسجيل يجمع الحسن الثاني بـ"الشُّورْتْ" مع بنبركة وأوفقير

في فيديو جديد ونادر، تم بثه أخيرا على موقع يوتوب، يظهر الملك الراحل الحسن الثاني عندما كان وليا للعهد، بمعية والده السلطان الراحل محمد الخامس، وهو يرتدي سروالا قصيرا "شورت"، وذلك في ورش بناء طريق الوحدة في صيف سنة 1957.

وبدا الراحل الحسن الثاني، وفق تسجيل بثه منتدى القوات المسلحة الملكية في قناته بموقع يوتوب، متأهبا ومتحمسا بلباسه الصيفي، وهو يجوب ورشا لتدشين طريق الوحدة، الذي أعلن عنه الملك الراحل محمد الخامس، في 15 يونيو 1957 بمراكش، وأشرف على تنفيذه ولي العهد آنذاك الحسن الثاني.

وتظهر أهمية وخصوصية الفيديو أنه جمع وجوها سياسية بارزة في تلك الفترة من تاريخ المغرب، حيث بدا في ذات الورش التنموي المعارض اليساري في حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، المهدي بنبركة، المختطف والمغتال في أكتوبر 1965 بفرنسا، وأيضا وزير الداخلية في عهد الحسن الثاني، الجنرال محمد أوفقير.

وبدا بنبركة وهو يتحدث لبعض الصحافيين في نفس المكان الذي حضر إليه الملكان الراحلان محمد الخامس والحسن الثاني، من أجل إعطاء الانطلاقة الرسمية لبناء طريق الوحدة، قبل أن يُشاهد مرة أخرى ضمن الوفد الذي كان يتبع خطوات الحسن الثاني قبل مغادرته المكان.

وتعود قصة طريق الوحدة إلى سنة 1957، سنتان فقط بعد نيل الاستقلال، عندما وجه الملك الراحل محمد الخامس نداء توجيهيا للشباب المغربي، من أجل التطوع في إنجاز مشروع وطني كبير يهدف إلى ربط شمال المملكة بجنوبها.

وكان في مقدمة المشاريع المبرمجة إنشاء طريق بشمال المملكة تربط بين تاونات ومركز كتامة على طول 80 كيلومتر، أطلق عليها اسم طريق الوحدة، دلالة على الربط بين منطقتي الشمال والجنوب وتجميع الشباب المتطوعين لبنائها من مختلف جهات المغرب.

وجدير بالذكر أن المغرب يخلد يوم الجمعة الذكرى السادسة عشر لوفاة الملك الراحل الحسن الثاني، حيث من المقرر أن يترأس الملك محمد السادس بهذه المناسبة حفلا دينيا، كعادته كل سنة منذ اعتلائه عرش البلاد، وذلك في ضريح محمد الخامس بحي حسان بالرباط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - محمد بوعناية الخميس 29 يناير 2015 - 19:11
هيهات لونعرف من يعتذر من الآخر عند ربكم تختصمون اياكم والغرووووووووووور
2 - يوسف بن تاشفين الخميس 29 يناير 2015 - 19:14
فيديو رائع. لماذا لا يتم توظيف هذه الفيديوهات في برامج تاريخية واعادة شرح ما حدث للاجيال الحالية. التلوين تم بشكل محترف. اين باقي الارشيف؟
3 - aris الخميس 29 يناير 2015 - 19:21
الله يرحمهم جميعا لما بدلوه من تضحيه في سبيل هدا الوطن العزيز
4 - Elouafi-Venezia الخميس 29 يناير 2015 - 19:22
ملوك ملكوا قلوبنا اللهم آرحمهم وآرحم جميع أموات آلمسلمين
5 - مغربي الخميس 29 يناير 2015 - 19:24
الفيديوهات التي تم بثها مؤخرا مؤشر على بداية للتصالح مع التاريخ المرئي للمغرب خاصة و تاريخه السياسي عامة ....
6 - عثمان الدكالي الخميس 29 يناير 2015 - 19:29
السلام عليكم و رحمة الله تعالي و بركاته،،
حقبة زمنية مجيدة في تاريخ المملكة المغربية،
حقبة يتذكرها و يشتاق لها جيلها بكل فخر،
حقبة لن تعاد في هذا الزمن الذي أصبحنا نرى فيه تطاول الألسنة على الوحدة الترابة،
حقبة كان فيها ثنائي يهابه الحساد الغيورين [ المغفور لهما محمد الخامس و حسن الثاني رحمهما الله ]،
7 - سمير الخميس 29 يناير 2015 - 19:30
فيديو رائع بكل المقاييس وزادته اﻻغنية الوطنية جمالية فما أحوجنا اليوم الى بناء طرق أخرى للوحدة والتقدم واﻻزدهار لكل ربوع وطننا الحبيب.
8 - بنحمو الخميس 29 يناير 2015 - 19:37
اه اين هو شباب الوحدة و حماس شباب الوحدة و عظمة حب الوطن من خلال المشاركة في بناء طريق تجمع شمال المغرب بجنوبه...؟؟؟
اليوم لم يعد لشبابنا الا النقد و نقد كل شيء حتى السروال القصير لولي العهد انداك و قد يدعون انه غير محتشم و لا يعرفون ان ولي العهد من المشاركين في بناء تلك الطريق بالفس و البالة، و قد كان دلك لباس كل المشاركين !!! رحم الله الاموات و تطال الله في عمر من لا زال على قيد الحياة.
9 - مواطن الخميس 29 يناير 2015 - 19:38
مشروع طريق الوحد فكرة للمهدي بنبركة وليس لمحمد الخامس والمهندس الحقيقي للمشروع هو المهدي بنبركة أما إشراف الملك محمد الخامس و ولي عهده فكان فقط بروتوكوليا وإحتراما للتقاليد فقط.
10 - المنصري سعيد الخميس 29 يناير 2015 - 19:43
رحم الله ملوك المغرب واسكنهم فسيح جناته وأطال عمر محمد السادس وبارك فيه وادامه فخرا للامة وحفظ الله الأسرة الملكية جميعا
11 - Hassan الخميس 29 يناير 2015 - 19:47
J ai regarder la version plusieurs foi j ai eu les larmes aux yeux , à voir que ses hommes ils êtes determiner a construire de payer avec peux de moyenne alors que nous aujourd'hui on atend que l'état fasse tout pour nous mais personne ne se pose la question quesque je fair pour le Maroc
12 - rachid الخميس 29 يناير 2015 - 19:50
رحم الله الملك الحسن الثاني و جميع الشهداء و أمواتنا امين يارب العالمين
13 - khiwani bruxelles الخميس 29 يناير 2015 - 19:52
فديو رائع جدا اجيال ضحت في سبيل الوطن ,عبرة للمفسدين الحاليين ,الوطن ليس له ثمن .اللهم ارحمهم بوا سع رحمتك.
14 - nezha de rabat الخميس 29 يناير 2015 - 19:53
اليوم عاد الخميس غدا الجمعة....وجمعة مباركة للجميع..
15 - أوفقير الخميس 29 يناير 2015 - 19:55
هذا الفيديو له دلالة واحدة
حين إتفق الحسن الثاني و الجنرال أوفقير و المهدي بن بركة تم التشيد و البناء و حين إختلوا ضيعوا على المغرب و المغاربة 40 سنة لو استمرو بنفس نفس طريق الوحدة لكان المغرب في حال أحسن بكثير
و الله أعلم
16 - عبد ربه الخميس 29 يناير 2015 - 20:00
السلام عليكم،
لماذا لا يتم نفس الشيء بالنسبة للطريق المرعبة تيشكا؟
يكفي أن تتبنى الفكرة أحد المؤسسات الوطنية أو الوزارات ،أو حتى الوزراء.
لأني أكيد أن الشعب سيلبي النداء كل على قدر استطاعته...
والله الموفق.
17 - السياسي الخميس 29 يناير 2015 - 20:04
في حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، المهدي بنبركة، المختطف والمغتال في أكتوبر 1965 بفرنسا، قتل وهو عضو في الإتحاد الوطني أما الإشتراكي فتأسس سنة 1974 لداوجب التنويه
18 - chahid الخميس 29 يناير 2015 - 20:13
أين انت يامهدي ابن بركة، كم نشتاق إلى مغاربة من أمثالك ،من اجل طريقا يوحد المغاربة، رحمك الله ومعك الملك الحسن ومحمد الخامس. أمثال هذه الشرائط هو ما يوقظ فينا حس المواطنة، الملك يتواضع وينزل إلى الشارع من اجل بناية مغرب الغد. رائع
19 - الرامي الخميس 29 يناير 2015 - 20:27
مؤخراً عدنا نرى مجموعة من الفيديوهات للقوات المسلحة الملكية (farMaroc) مع العلم ان هذه الادارة في المغرب ليست لها اي علاقة مع المدنيين ، لا نعرف عنها اي شيء لا ميزانية ولا نوعية العتاد ولا عدد الجنود او الضباط اوضباط الصف وووو مع العلم ان في الدول الاخرى هذه المعلومات متاحة لجميع المواطنين .
فهل هي سياسة جديدة للقوات ام هذه الفيديوهات لغاية في نفس يعقوب?
20 - nasser الخميس 29 يناير 2015 - 20:33
Moi ce que j'ai remarqué ds cet enregistrement ce sont les tailles sveltes de ts ns compatriotes même les officiels, dont notres défunts feu Mohamed V et Hassan II
Pas ce qu'on voit de ns jours: ventres dilatées. .gonflées
21 - محمد الخميس 29 يناير 2015 - 20:40
من الغرائب التي لا يعرفها الكثيرون هي أن المهدي بنبركة هو الذي اقترح على السلطان سيدي محمد انشاء منصب ولي العهد واقترح تسمية مولاي الحسن وليا للعهد لأنه قبل هذذ الفترة لم يكن لهذا الاسم وجود الا في الملكيات الغربية.
22 - Jalal Maher الخميس 29 يناير 2015 - 20:57
وكأننا البارحة نودعك إلى مثواك الأخير ياسيدي،فإذا بها ستة عشرة سنة آنسنا فيها وارث سرك محمد السادس بإنسانيته وحنانه وجميل إهتمامه مما جعل ذكراك أطيب من نسيم أجمل الأزمان.
23 - Just question الخميس 29 يناير 2015 - 21:06
لماذا يقال السلطان محمد الخامس و ليس الملك محمد الخامس؟ام ان اول من سمي الملك هو الحسن الثاني؟ مجرد سؤال للمعرفة
24 - ismail الخميس 29 يناير 2015 - 21:14
رحم الله أبي لقد كان من المشاركين في بناء وتشييد طريق الوحدة لكنه لم يستفد لا معنويا ولا ماديا من هذا العمل
25 - محمد الى صاحب التعليق رقم 21 الخميس 29 يناير 2015 - 21:14
اقول لك يا اخي ان الحسن الثاني رجل زمانه فلولاه في داك الزمان لدهب المغرب ادراج الرياح لقد اينعت ان داك رؤوس ولو لم يتم قطفها لكان المغرب في خبر كان رجال ساهموا في التامر على المغرب مع قيادات خارجية كبومدين والقدافي وجمال والاسد ومخابرات امريكية التي ارادت قلب النضام الملكي الى جمهوري ولا ربما لقدر الله حروب اهلية والفتنة اشد من القتل لدا كان من اللازم التصدي لكل متامر وكل خائن لتستمر الحياة في امن ورخاء وتجب الباقية الساحقة الفتنة والمصير المجهول . ادكروا اماتكم بخير فلربما ضرة نافعة كان ما كان وانتهى لهدا لا يجب ان ننحني الراس وننظر دائما الى الاسفل وجوار القدمين لنرفع الراس ولننظر نظرة تفائل الى المستقبل فوارث سره محمد السادس ماض والحمد لله في السكة الصحيحة وهو يكد ويجتهد ولا يكاد يركن في القصور بل هنا وهناك حفظه الله من الجنوب الى الشرق وخا بطا مزارناش في الاقاليم الجنوبية لكن نتابعه باهتمام فمزيد من التالق ان شاء الله
26 - CITOYENNE الخميس 29 يناير 2015 - 21:27
J'aimerais bien voir une vidéo du feu Hassan II et ses extraordinaires inaugurations des barrages à travers le Maroc.
Son génie et sa politique des barrages a sauvé le Maroc des années de sécheresse.
La jeunesse d'aujourd'hui doit voir ces vidéos et doit en tirer des leçons.
27 - الحــاج عبد الله الخميس 29 يناير 2015 - 21:27
كان المغرب في فجر الاستقلال يعيش في جو من الوئام والتوافق، شباب يد في يد مع ملك بدون بروتوكولات، وشعب يصبو الى التقدم والرقي وكان كل شيئ يوحي على أننا سنحقق المعجزات في ظرف وجيز ...

إلا أن ...

اتضح في ما بعد بأن هؤلاء الشباب الذين كانوا يحيطون بالملك (بن بركة، أفقير ..) كان لكل منهم نواياه الخاصة غير التي أرادها المغاربة.
بساطة الملك التي قربتهم إليه، لم يروا فيها حافز مشجع على خدمة الوطن ومساعدته على السير به نحو الأفضل، وإنما ولدت لديهم أطماع سلطوية سرعان ما تحولت الى صراع علني من أجل كل الحكم، واحد من هؤلاء كان يريدها "ثورة" بلشفية وتحويل المغرب الى كولخوز شيوعي، والأخر اهتدى الى سفك الدماء والقيام بانقلابات عسكرية.

سلوك هؤلاء الخونة كان له وقع عظيم على مستقبل المغرب، ونحن نعيش اليوم على نتيجته، حيت دفعنا هؤلاء للاستثمار في الأمن لضمان بقاء واستقراره بدل من الاستثمار في بناء الوطن.

لم اكن أبدا ممن يضنون بان الحسن الثاني كان مخيرا على انتهاج القمع والاستئصال ضد هؤلاء، وإنما كان مجبر على ذالك فتلك هي الحرب إما أن تقتل أو تموت وخصومه ما كانوا ليتركوا له الروح في جسده لو تمكنوا منه.
28 - EL MAKTAFI SI MOHAMED الخميس 29 يناير 2015 - 22:03
le maroc , symbole exemplaire d'une vrais royaume paisible et historique pour le monde arabe et occidentale . notre roi et la personnalité n°1 politique et economique de notre ére.
29 - said12 الخميس 29 يناير 2015 - 22:42
نشيد نداء الوطن الرائع للمرحوم احمد البيضاوي
30 - Amina Rkiza الجمعة 30 يناير 2015 - 00:46
رحم الله الملكين الملك العبقري الحسن الثاني واباه الملك محمد الخامس وأطال في عمر ملك البلاد الملك محمد السادس نصره الله
31 - rachid الجمعة 30 يناير 2015 - 02:37
Mehdi ben barka n'a jamais appartenu a un parti politique du nom de union socialiste des forces populaire pour la simple raison que ce parti ne s'est constitué qu'aprés la
disparition de ben barka
32 - Malek الجمعة 30 يناير 2015 - 07:54
Nous avons besoin d'un autre élan de solidarité sur le terrain comme celui la pour faire participer la majorité de marocains et en particulier les jeunes. J 'espere que sa Majesté Mohammed VI lance un projet de developpement dans les zones rurales et appele les jeune à le rejoindre. Les resultats depasseront les espérances et feront ganer au pays plusieurs années d'attente et ravivera le sentiment de nationalisme en perte de vitesse ces dernierres années.
33 - لمهور الجمعة 30 يناير 2015 - 11:10
يا ليت الزمن يرجع الى الوراء.
34 - Baysari الجمعة 30 يناير 2015 - 11:23
للاسف نعيش مغرب المحسوبية والزبونية والتهميش والاقصاء الاجتماعي وانعدام الوظيفة العمومية اليوم الالاف الاساتذة ممن احيلوا على التقاعد السنة الفارطة والحقلوا بالعمل السنة الحالية قصد تعويض الخصاص الحاصل في المناصب فاليوم لم يتسلموا رواتبهم عن اي مغرب تتحدثون
35 - ali الجمعة 30 يناير 2015 - 12:26
بسم الله لم يفهم الاعداء لمادا أحببناك ولازلنا نحبك شيء لن ولن يفهموه

حتي يرة الله الارض ومن عليها .

ولن ننساك ياملكي الحبيب.............................................
36 - boujema الجمعة 30 يناير 2015 - 12:54
son tres lyendas ,eran una combinación de lo que todo necisitaba un pais para prgresarse en su primeros años de independiencia...un rey culto que dominaba la politica tanto interior como exterior,ben berka era un mente brillante y demostraba un liderazgo idiscutible en el nivel internacónal ,oufkir era el verdadero fundador de las fuerzas armadas marroquies,...si no ocurrieran los golpes de estado de 71-72 ,habrían cambiado muchas cosas en el nivel de la imagen y la potencia de nuestra defensa
37 - خالد الجمعة 30 يناير 2015 - 14:18
تسمية السلطان كانت قبل الاستقلال أما بعده فقد سمي ملك المغرب محمد الخامس
38 - الترجيستي الجمعة 30 يناير 2015 - 14:19
عن اي طريق تتكلمون و عن اي وحدة ابناء المقاومين يعيشون التهميش وابناء البياعة ينعمون بالبنيات التحتية والستشفيات .......خيرات البلاد وعندما يحتاجون الى الدماء لري تراب الوطن يصعدون نحو الجبال مصنع الرجال طوبى لمن مات فداء للوطن و المهانة لمن ركع للمستعمر و همش ابناء الرجال
39 - AJAAFARI RABIAA الجمعة 30 يناير 2015 - 15:15
رحم الله الملك الحسن الثاني و جميع الشهداء و أمواتنا امين يارب العالمين
40 - منكوراحمد الجمعة 30 يناير 2015 - 18:31
كل عام يقام مهرجان للسينما بالمغرب ولا يستطيع احد توضيف هده الفيديوهات التي اختزنتها القوات المسلحة الملكية ،من اجل ءاحياء تاريخ المغرب المعاصر ، باءجابياته وبسلبياته، في شكل أفلام وثائقية قصيرة ،تشكل نقدا داتيا للامة، وتمكن الأجيال الصاعدة من خلالها من الاطلاع وقراءة هدا النقد الداتي لوطنهم حتى يستطيعوامواجهة المستقبل فى منأى من صدمات ورواسب الماضي.
ولعل كثير من دروس التاريخ افادت بان الامم لا ترقى الا بعد ممارستها نقدا داتيا.
مواطن غيور على تاريخ بلده
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

التعليقات مغلقة على هذا المقال