24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4207:1013:3617:0519:5321:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | أهواء | الفنانة المغربية سميرة سعيد تغني ضد الإرهاب

الفنانة المغربية سميرة سعيد تغني ضد الإرهاب

الفنانة المغربية سميرة سعيد تغني ضد الإرهاب

تسجل الفنانة المغربية سميرة سعيد حاليا بالقاهرة،أغنية جديدة بعنوان "الإرهاب"،تندد فيها بالعمليات الإرهابية وما تخلفه من دمار.

وقالت سميرة سعيد،في تصريحات صحافية نشرت أمس الأربعاء،"إن الأغنية لم تكن وليدة حادثة تفجيرات كنيسة القديسين التي وقعت بمدينة الإسكندرية" ليلية رأس السنة وخلفت مقتل 23 شخصا،مشيرة إلى أن الأغنية "كانت موجودة من قبل،ولكن تم تحديثها لتكون مناسبة مع الأحداث التي وقعت مؤخرا".

من جهتها ذكرت صحيفة "اليوم السابع" المصرية أن الأغنية التي صورتها سعيد بشكل تجريبي ومؤقت، تستعد لتصويرها مجدداً بعد أن ابتكرت لها سميرة فكرة تصلح لطبيعة الأغنية التي تحكي عن السلام والأمان، ورغم نية سميرة لتصوير فيديو كامل تحقق فيه رؤيتها الإخراجية وعلى نفقتها الخاصة، إلا أن ذلك لم يمنعها من عمل دمج سريع ما بين لقطات لها ولقطات تمس الحدث، لتعرضها تزامناً مع المناسبة الحالية الخاصة بالتفجيرات التي شهدتها كنيسة "القديسين" بالإسكندرية.

يذكر أن آخر ألبوم للمغنية المغربية يعود لصيف سنة 2008 ويحمل عنوان "أيام حياتي".

الأغنية الجديدة لسميرة سعيد تقول كلماتها:

"دي كده مش دنيا..كدة غابة

سما وأرض وحياة .. ملكوت واسع مداه

بشر على كل لون .. حاسين بنفس الآه

لا بقى فيه في الحياة دي أمان ولا سلام

ولا بقى للبراءة مكان كدة حرام

الأسود لو تسود يبقى ع الدنيا السلام

دي كده مش دنيا كدة غابة

دول بني آدمين ولا ديابة؟

الدنيا أمانة متسابة لخلق الله .. توراة .. انجيل .. قرآن

ربنا وصى الإنسان بالحب بيكفّي الأرض .. ويساع كل الأزمان

بشر ونفوسها أمّارة وقلوبها حجر وغدارة

بتآخد فرحنا ياخسارة وفين نلقاه".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - Abdou الأصلي الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:02
تعتبر مصر بقرة حلوبا لهؤلاء المرتزقة المغنواتية الذي سمنوا وأترفوا على حساب المساكين والغلابة ، إنه لعيب ومقت كبيرين أن يصبح هؤلاء أثرياء في بلد يعيش أكثر أهله على الفول والطعمية، ويعيش أكثر من 3 ملايين منهم في المقابر، فيأتي هؤلاء ليمتصوا ما تبقى من دمائهم بحناجرهم، لذلك لا عجب أن نراهم يتملقون لمصر في أية مناسبة ويلحسون لها الكابة فمصر هي كنز لهم، فهي التي مكنتهم من التسلق على أكتاف أبنائها.
2 - نسمة المغرب الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:04
اين كانت سميرة في احدات 2003 16 ماي واحدات حي الفرح ، او اعتقد انها ليست مغرية لانها لم تحرك ساكنا حينها والان اغنية خاصة لاحدات الاسكندرية.
3 - حسناء المغربية الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:06
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركته تريد السيدة الموقرة سميرة بنت سعيد الغناء ضدد الاهارب ظيب الفكرة كلها تبدو من الخارج جيدة ومفضلة ولكن .... هده السيدة لاتترك اى فرصة تمر من امامها دونما تستغلها مرة فيضانات ومرة من اجل الامية ومرة من اجل العرب ومرة من اجل ازمات العرب يعنى بي اختصار لا تترك مناسبة تفتها دون ان تستغلها لصالحها حتى تضيف وتزيد من رصيدها فى البنوك المتضخم ولا يهمها ابدا احساس الناس بل انها لاتجد وقت لى تفكير فى حياتها وتقدمها فى العمر لايهمها فى شئ ولا حتى لى صحوة ضميرها والتفكير فى ان الدنيا فانية زئلة والاخرة امامها ولكن لها كل الوقت لى تفكر كيف تستغل ازمات الناس اتمنى لها الثوبة والعودة لى الرجعو الى ظريق الحق والصواب وشكرا
4 - عبداللطيف الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:08
أتساأل؟ عندما تغني ماذا ستبرز من مفاتنها؟
أين ستصور الفيديو كلب، في أفغنستان ؟
لماذا لم تغني لغزة كما فعل فنانون آخرون
5 - ProNet الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:10
عيد ميلاد سعيد سميرة بنسعيد علماً انها ولدت في 10 يناير 1958
6 - Nabil الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:12
Une chanson contre le terrorisme!!?? Il serait plus judicieux de commencer par éradiquer le terrorisme contre l'art et le bon goût qui manquent cruellement à cette chose qu'on appelle "chanteuse"
Si on pouvait ne plus voir sa gueule,ce serait vraiment un bon service rendu à la nation,et plus...largement à l'humanité!!
7 - abdo الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:14
hi everybody,i don't know why they say moroccan singer,she's not and i don't know why m6 give her a statut for what that's the stupid thing for m6 she's really bit...,plz take it back let's moubarak give it to her and tnx
8 - الدكتور الورياغلي الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:16
في اعتقادي أن التطرف الديني حين يواجهه من هو بعيد عن الالتزام بالدين بعد المشرقين فإن ذلك يحرض على العنف أكثر، ويجعل المتشبعين بالفكر المتطرف أكثر إيغالا فيه من ذي قبل ...
------------
ومن هنا فإن كتابنا الذي سيصدر قريبا ان شاء الله عن دار ابن حزم بعنوان ( الشفافية في معالجة التطرف الديني ) خصصنا فيه فصلا كاملا لهذه المعضلة الحوارية، وايدنا فيه بالبراهين والشواهد أن التطرف الديني هو انحراف عقدي يستند في مجمله إلى متشابهات وشبهات، وهذه الشبهات إنما يقدر على دحضها أهل العلم بالفقه والأصول والسير والتاريخ ومقاصد الشرع، الملتزمين للدين ظاهرا وباطنا، وقلنا هناك إن العلماء الذين توظفهم السلطة في البلدان العربية لمحاربة الفكر الضال لم يؤت أكله في غالب الأحيان لسبب بسيط وهو أن هؤلاء (علماء سلطان) مكربطون ومكرطون لم تظهر عليهم آثار التزام الدين، فلا جرم أن لم يكن لقولهم وقع في نفوس هذه الفئة .
لكن جميع من تاب من هذا الفكر ما فتئوا يؤكدون على أنهم هدوا إلى الطريق المستقيم على يد مشايخ وعلماء ربانيين هم أبعد ما يكونون عن تهمة التزلف وبيع الدين، أناس إذا رايتهم رأيت فيهم علامة الصدق والإخلاص والنصح لله .
-----------
وأقبح من هذا ما تفعله بعض الحكومات العربية من إقامة لمؤتمرات التسامح تدعى لها فنانات ومطربات يغنين في التسامح بصدور عارية وسيقان نحيلة، وأجزم أن ذلك لا يزيد المرهبين إلا إرهابا.
9 - إبن الـشرق الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:18
أظن ان المغنية تتدخل في شيء خارج عن الفن و ليس من عمل الفنانين . الا و هي السياسة و ما يترتب عليهامن مصالح واضرار.
خصوصا و هي مغربية و البلد ليس بلدها فلو مثلا ـ لا قدر الله ـ تهدد من طرف الارهابيين من سيحميها. و امننا العربي كل شيء فيه يباع و يشترى الا من رحم ربي؟؟؟
10 - سارة الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:20
كلماات رائعة تبارك لله عليك سميرة سعيد
11 - عمر البريهي الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:22
أتظنون أن هذه المفتونة سميرة ستغني ضد الإرهاب؟ لا و ألف لا إنها مجرد باحثة من الثروات الهائلة و لو على حساب الضحايا. كيف لامرأة تبيع جسدها المتهالك مقابل حفنة من الدولارات أن ترينا خطر الإرهاب.
إعلمي أن أغانيك أنت من معك من البغيات اللبنانيات خطر لا يقل عن خطر الإرهاب نفسه
12 - morrocan fighter الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:24
كفى إخواني تعصبا ، في رأيي الفن ليس له حدود ،أنا لن أدافع عن هذه الفنانة و إنما سأتحدث إنطلاقا من المنطق ،ليست فقط سميرة مغربية المنشأ ومصرية الإقامة ، من أدارت ظهرها للمغرب ،بل الكثير من الفنانين الذين بحثوا عن الشهرة في بلدان المهجر ،ومنهم من تنكر حتى للغته الأم ،لذلك العيب ليس في هؤلاء بل في بلدانهم التي لم تليهم أية أهمية،زد على ذلك الفن في المغرب لا يسمن ولا يغني من جوع إلى جانب إنعدام الدعم المعنوي والمادي ،أما مسألة غنائها لمصر ربما إمتنانا للوطن المضيف ،ثم نحن في النهاية عرب فلا داعي للنقد اللادع فكم من فنان غنى لبلد آخر لا تربطه به أية صلة وأقل مثال على ذلك الفنانين الذين قدموا وغنوا للمغرب
13 - Jihane.Maroc الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:26
Samira Said est la meilleure ... elle est la Diva Arabe ... elle chante contre le terorisme ... alors chapeau Samira.
14 - rachid de marrakech الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:28
juste pour vous dire que la chonson existait avant les derniers evenements de l'egypte; je l'ai entendu depuis plus de 3 mois. c'une tres belle chanson tres touchante et enfin je dis à tous les marocains que samira est marocaine bghitoo walla krahtoo.
15 - marocain pur الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:30
Attention cher Nabil ce que tu dis la est du terrorisme verbal contre une femme qui ne fait que chanter pour l'amour la liberté et l'humanité,
n'oublies pas mon cher Nabil que chacun a son gout, si toi tu penses que samira est une "chose" appelée chanteuse et bien nous la considerons comme une grande dame de la chanson arabe que nous admirons beaucoup.
si seuelemnt tu pouvais changer tes idées racistes et discriminatoires contre cette grande artiste ce serait vraiment un bon service rendu a l'humanité et aux beaux arts.
je ne defends pas samira mais je respecte en elle sa persévérance et sa continuité
ainsi que son intellegence
16 - GLORIEUX الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:32
qui a dit que samira ben said est marocaine je présume que vous avez mélanger les choses dans une certaine mesure elle est considéré bien entendu marocaine si en se basant sur le critère de sa nationalité d'origine mais en réalité ce n'est qu'une autre chanteuse egyptienne qui comble le vide par sa voix. partant de l'identité elle n'a jamais pu caractériser son parcours artistique par un morceau musical marocain elle a resté confiner a l'orientale ce qui prouve qu'elle a totalement décortiqué de sa culture marocaine
donc ou elle est son identité culturelle
point de vue mais malheureusement coriace
17 - anti-rathela الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:34
هلا عنت صد العهر والمنكر الذي ما يلبث أمثالها في ترويجه ؟
واذا أصيب القوم في اخلاقهم
فأقم عليهم ماثما وعويلا
18 - jebli et fier الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:36
Elle n'est pas marocaine, elle est egyptienne, elle ne nous ressemble plus elle ne veut pas l'être non plus, et on en veut pas non plus
19 - مغربي صحراوي الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:38
يحز في نفسي ان سميرة سعيدة فضلت الغناء عن الارهاب التي تعرضت له مصر مؤخرا ولم تغني عن الارهاب الذي مسنا جميعا في مخيم اكديم ازيك من طرف انفصاليي البوليساريو وجنرالات الجزائر ولم تغني عن ما كان سيقع في المملكة من تفجيرات لولا انهم عثروا على الاسلحة التي كانت مخبئة في امغالا ..... في الاخر غنائها لن ينفعنا بشيئ فكل للوطن فداء تحياتي من العيون المغربية
20 - أمازيغي حر الأربعاء 12 يناير 2011 - 01:40
اينك يا سميرة؟؟؟؟
ستشتاقين للمغرب....
لكن سوف لن تجدي مكانك....
ولن يعترف بك أحدا ...
لأنك أنكرت أصلك...
وواستنجدت بموطن آخر ...
ربما تظنين أنك نجحت فى مصر؛
لكن بالنسبة لنانجاحك لا يهمنا؛ وستبقين دائماغريبة على بلدنا
بلدنا الغالي المغرب الذي نعتز و نفتخر به
انك ميتة بالنسبة لنا
لا نعترف بك
لانك نكرت اصلك
ومن نكر اصله فلا أصل له
الله يهديك على بلادك الغريبة
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

التعليقات مغلقة على هذا المقال