24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4508:1613:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. "أوبر" تكشف عن 6 آلاف اعتداء جنسي في عامين (5.00)

  2. سكري الحمل يعرّض المواليد لأمراض القلب المبكرة (5.00)

  3. محاربة الفساد (5.00)

  4. "تل الورد" (5.00)

  5. درك أولاد سعيد يفكك عصابة لترويج الممنوعات (5.00)

قيم هذا المقال

2.14

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | أهواء | فكاهة بنكيران..قناة روتانا زمان، وأفلام إسماعيل ياسين !

فكاهة بنكيران..قناة روتانا زمان، وأفلام إسماعيل ياسين !

فكاهة بنكيران..قناة روتانا زمان، وأفلام إسماعيل ياسين !

قد لا يختلف اثنان حول شخصية عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة الحالية، بكونها تميل إلى نوع من المرح المشفوع بقفشات ونكات تكون أحيانا وليدة اللحظة، أو يوظفها الرجل في سياق خطاباته السياسية، الأمر الذي أكسبه العديد من النقاط، لكن الاختلاف قد يكمن في السؤال عن هذه الفكاهة "البنكيرانية" هل ستنفع البلاد والعباد، أم أنه يجلب بها فقط الأضواء لشخصه، ويلطف من خلالها الأجواء بينه وبين خصومه.

فكاهة رئيس الحكومة لا تخطئها العين ولا الأذن بالرغم من ملامح محياه التي قد تبدو ـ لمن يجهل الرجل ـ صارمة إلى حد نوع من الصدامية والاستعداد للمواجهة، دون أن يحسب أحيانا عواقبها وتداعياتها، وفق أحمد أوترغيت الباحث في علم النفس الاجتماعي في تصريحات لهسبريس.

وأوضح الباحث بأن المشكلة ليست في نكات بنكيران، التي وصفها هو نفسه ذات مرة بالحامضة، فتلك من السمات التي تميز شخصيته التفاعلية مع محيطه، سواء من الذين يعرفهم أو لا يعرفهم؛ فروحه المرحة هي أحد المفاتيح التي يستعملها لفك شفرات الأشخاص الذين يواجههم.

واستدرك المتحدث بأن بين الجد والهزل خيط رفيع، والمشكلة عند بنكيران أنه قد يختلط لديه أحيانا الجد بالهزل، والنكتة بالمعلومة، خاصة أن منصب المسؤولية الحكومية الذي يتقلده يفرض عليه انضباطا أكبر، حتى لا ينزلق لسانه في ما لا تحمد عقباه، حيث إن كل كلمة تحسب على المسؤول والشخصية الرسمية..

وخلص الباحث إلى أن نكات بنكيران مهما كانت صادقة وذات خلفية سليمة وبريئة، فإنها لن تجدي شيئا، ولن تشفع له لدى المغاربة إذا لم يروا تعليما جيدا، وسكنا لائقا، وشغلا متوفرا، وباختصار إذا لم يلمسوا تغييرا حقيقيا في حياتهم المعيشية واليومية.

ومن جهته، أفاد صحفي كان يشتغل في جريدة التجديد خلال فترة إدارتها من طرف بنكيران، بأن مرح بنكيران كان يلازمه حتى قبل ترأسه للحكومة، وقد يعاني بعض مقربيه من نكته وتعليقاته الساخرة واللاذعة أحيانا، والتي تلتصق بالشخص طيلة سنوات.

وتذكر المصدر، في تصريح لهسبريس، أن بنكيران لم يكن يُخْفي حينئذ أمام طاقم تحرير الصحيفة بأنه خلال أوقات فراغه يشاهد قناة "روتانا زمان" المتخصصة في بث الأفلام السينمائية المصرية القديمة، ويحرص تحديدا على متابعة الأفلام التي يلعب فيها الكوميدي المصري الراحل إسماعيل ياسين دور البطولة، حيث كان يثير ضحك بنكيران من الأعماق، بما يقوم به من مواقف تمثيلية هزلية وعفوية..


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - سؤال في علم الإجتماع الأربعاء 22 فبراير 2012 - 02:17
هذا النوع من الرجال لن يصيب من عاشره بالسكري أو الضغط الدموي ، لأنه ليس من فئة الرجال المعقدين . على كل فإنه لا يغير جلده بين عشية وضحاها.وهذا يحسب له كميزة . أعرف من يظهر اليوم بروح مرحة وعفوية جذابة وما إن يحصل على منصب أرقى إلا و يتحول فيزيولوجيا وسيكولوجيا ، فلا كلامه يبقى كما هو ولا ملامحه تبقى كما هي و لا بشاشته ..كل شيئ يتغير لدرجة تدعولطرح السؤال " هل النفس البشرية جبلت على العبودية لحياة الرفاهية المادية ، وهل الرفاهية المادية تؤثر على مبادئ البشر ؟ " . على كل نتمنى من بنكيران أن يكون من طينة أخرى ويبقى محافظا على طبعه المرح والعفوي .
2 - Mohammed الأربعاء 22 فبراير 2012 - 02:59
لم نرى من الرجل سوى ما يسر ، لذا فله منا كل الاحترام و التقدير متمنين له التوفيق في ما فيه خير البلاد. أما الأحكام المسبقة و النعوت الملفقة المفتقرة إلى الدلائل فلا مرحبا بها.
3 - Marocain d'Australie الأربعاء 22 فبراير 2012 - 03:11
Où es le problème ou le mal?? Si quelqu’un est souriant, a de l’humour et aime la vie, tout en accomplissant un bon travail. C’est parfait

Je trouve que Mr Benkirane personnifie des qualités de leadeurship par excellence, il a au moins a une personnalité forte et charismatique, en comparaison avec l’ancien ministre Abibis al fachi

Mr Benkirane, en plus de sa personnalité’ pétillante, joyeuse et approchable, l’homme est honnête et bosseur, il est plus intéressé a’ l’intérêt général de tous les citoyens, au lieu de l’intérêt de son parti ou de sa famille de proximité, comme est le cas de la doctrine du parti al Istiqlal et de ses membres

Mr Benkirane communique bien en dialecte marocain et autres langues.
Il sait très bien comment répondre aux questions d’une façon précise, rapide et au point. Il mérite des encouragements

Je trouve l’article écrit sur lui est très négatif et non objectif
4 - فجر الصباح الأربعاء 22 فبراير 2012 - 09:37
الضحك يداوي كثيرا من الامراض النفسية والعضوية.الله يخلينا ضاحكين. ..دائما ناشطين... للاخبار الزينة سامعين... للعمل مشمرين... بالمغرب نايضين... للامام زايدين... والراية هازين... عدة اوطان سابقين... والمغاربة كلهم فرحانين .وفقنا الله واياك يا رئيس لما فيه خير للبلاد والعباد.
5 - شريف حبيب الأربعاء 22 فبراير 2012 - 10:24
على العموم احنا عندنا فى مصر برضه السياسيين بتوعنا فى وقت الجد مسخرة برضه وأنصح الاخوة المغاربة يتفرجوا على قناة صوت الشعب المصرية وهى بتنقل جلسات مجلس الشعب هتضحكوا ضحك للركب مع تحياتى واعزازى لأبناء بلد ابن بطوطة
6 - تفاذي العامية - NADA الأربعاء 22 فبراير 2012 - 11:05
اطالب بن كيران بتفاذي العامية مستقبلا حتى يكون قدوة لجيل الشباب للاقبال على اللغة العربية الفصحى. لان معضلتنا اننا قمنا بترقية لغة الكلام على حساب لغة العلم وكل خطابات امير الامة باللغة الفصحى . وبرلمان تونس كلهم يتحدثون بطلاقة باللغة الفصحى..لقد حان الوقت لرد الاعتبار للغة العربية وبفرضها في البرلمان. فبناء المغرب الكبير يحتم العودة الى اللغة العربية الفصحى. ان لم يكن أصحاب اللغة واصحاب القرار انفسهم ملتزمون حيالها فمن ينقدها؟ ولغتنا العربية كان لها حضورا بارزا في تاريخنا ، وإن دفاعنا عنها هوبمثابة دفاعا عن هويتنا وخصوصيتنا التي تميزنا عن غيرنا من الشعوب.
7 - المتقف الملتزم الأربعاء 22 فبراير 2012 - 11:41
عبد الإله بنكيران شخصيته تلائم المجتمع المغربي , لانه استطاع بخبرته وضميره المهني , ان يفكك بنية السلطة في حقولها المتخنة بالواقع المرير ويتمرد عليها باسلوبه الساخر والثوري , هكذا استطاع دخول بيوت المغاربة قبل ان يلج القصر.
8 - اللهم الضحك واللي ليها ليها الأربعاء 22 فبراير 2012 - 12:36
اللهم الضحك باش نخفف من هم العمل.كان الله في عونك يا بنكيران نحبك والله.لم تترك لك الحكومة السابقة اي شيء مستوي اعانكم الله
9 - karim الأربعاء 22 فبراير 2012 - 12:40
benkiran sait bien pourquoi les marocains ont lui choisie donc dieu comme il dit (wakhalakna al inssana toma hadaynaho annajdyne) si ben kirane a lui de jouer et juje lui meme soit la route du islam soit ouvrire les portes pour les koufare et sera un grand perdant et son hizbe sera efface pour toujour
10 - nizar الأربعاء 22 فبراير 2012 - 14:16
في الدول المتقدمة التي تحترم نفسها وتفهم معنى النقد بمفهومه السليم..يتم انتقاد المسؤولين بناء على أدائهم داخل الحكومة وكيفية تسييرهم للشأن العام..وفي دول أخرى كالمغرب..يظهر علينا بعض المهرجين وهم ينتقدون المسؤولين الجدد من زاوية أنهم خفيفي الظل ويأكلون الطعام ويمشون في الأسواق وووو...هاديك حياتهم أعباد الله خليوهوم عليكوم فالتيقار !!!
يا أمة ضحكت من جهلها الأمم !!!
11 - سعيد الأربعاء 22 فبراير 2012 - 15:51
إلى الآخ بن كيران
أرجو منك أخي أن تكون في حياتك تتسم بالجد بدل الهزل، وأن تبتعد عن النكث ومشاهدة الافلام فهذا لا يليق بأخ ملتزم ومسؤول، وفي خطاباتك حاول تبتعد عن أمك كونها أحسن من عشرة رجال، لأن هذا المديح لا يجدي نفعا، ولا يسمن ولا يغني من جوع، وحاول أن تختار الكلمات التي تنطق بها مثلما قلت لأصحاب الإتحاد الإشتراكي سابقا أريدكم أن تسخنوا أكتافي، لأن إعتقادك يجب أن يكون في الله، فهو النافع وهو الضار وهو على كل شيئ قدير سبحانه وتعالى.
وأريد أن أقول لوزراء وبرلمانيي العدالة والتنمية بالخصوص، فليكن الرسول صللى الله عليه قدوتكم، فمثلا قد فرض قيام الليل في بداية الأمر على الصحابة والرسول في سنة كاملة، وبعد ذلك أصبح مفروضا على نبينا صلى الله عليه وسلم، لماذا لأن قيام الليل أعظم مدرسة في التربية والتوفيق وتحمل المسؤولية، إنكم في معركة كبيرة وشاقة فاستعينوا بها على قيام الليل عسى الله أن يعينكم ويحقق لكم ما تصبون لتحقيقه لهذا الشعب. ربنا اجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه.
12 - مسلمة من أكادير الأربعاء 22 فبراير 2012 - 16:33
واش صافي وصلتوه للطبيب النفسي، هل كل من انبسط وانشرح ومازح الشعب، يعتبر مجنونا لابد أن نعرض شخصيته على أطباء نفسيين.
اذهبوا واعملوا وقدموا نفعا للبلاد والعباد وكفاكم بحثا وتنقيبا عن أسرار الناس وخصوصياتهم كيفما كانوا سلطة أو شعبا
13 - مهاجر مغربي الأربعاء 22 فبراير 2012 - 17:17
من المعروف على المغاربة انهم اصحاب النكتة والفكاهة هذا يعني انهم ليسوا في حاجة لذلك ولايشفي غليلهم سوى الوعود التي وعدوا بها ولى شئ غير الوعود
14 - ابعمران الأربعاء 22 فبراير 2012 - 18:48
المهم هو بعدا كيضحكنا اما شي وخدين هجروه لنا ختى كهرنا التلف ...زة ديال المغرب .
دبا ولينا كنعرفو امتا كتكون الاخبار فالتلفازات ديالنااو بعد ولانا كنتبعو الاخبار ديال البلاد لعل وعسى نسمعو شي نكتة حامضة
15 - nafissa mohamadi الأربعاء 22 فبراير 2012 - 22:08
الشخصية المرحة تحبب اليها الاشخاص الذينن يحيطون بها
كما يقول الشاعر
لحمل تهامة و جبال احد وماء البحرينقل بالزبيل
ونقل الصخرفوق الظهر عريا لاهون من مجالسة الثقيل
16 - أمبن الأربعاء 22 فبراير 2012 - 22:16
يمكن القول أنه الوزير "الاول" الذي أضحك الملك "ضحكة عريضة" لم نراها من قبل لكن لا يجب أن يتمادى في الامرخشية العواقب كون هذا المنصب يجب أن يتسم بالجدية و الوفاء بالعهود فمهما أضحك فلن يستطيع أن ينسي برفع الياء و كسر السين
17 - Moroccan Girl الخميس 23 فبراير 2012 - 08:44
تفاذي العامية - NADA
إلى صاحبة التعليق
إذا لم تفهمي تداعيات التحدث بالعامية فليس خطأ السيد بن كيران
إذا لم تستوعبي أن السيد يخاطب شعبا سواده الأعظم أمي فذاك ليس خطأه
إذا لم تستوعبي أن من شروط التواصل الناجح ضبط و تكييف الخطاب بحسب حاجيات ومستويات الإدراك لدى الأشخاص فهذا ليس خطأ السيد بن كيران بل هو خطأ من يصدرون الأحكام دون مراعاة تداعيات ومسببات الموقف أنا هنا لا أهاجمك إطلاقا بالعكس فأنا أحيي فيك غيرتك على العربية وتشبتك بها
إلا أنني أعيب عليك مقارنتنا بأية دولة أخرى وخصوصا تونس ليس تحيزا أو عنصرية وإنما تدقيقا و تحليلا ولو أنك ذكرت مصرا أو أية دولة من دول المشرق لتفهمت مناظرتك حيث أن غالبية شعوبها تتقن اللغة العربية ولهجتا العامية قريبة إلى حد التشابه مع الفصحى عكسنا نحن دول المغرب وأخيرا أتمنى أن تعليقك لم يكن مجرد تحامل غلى الرجل وأن ردي عليك ليس حكما مسبقا أو إدانة لغوية
شكرا هيسبريس على النشر
18 - badi الخميس 23 فبراير 2012 - 12:12
راه عندو الصح لأن المغرب الكثير منهم أمي، وكيستعمل كلمات كيفهموها غير المغاربة، هو طبعو شعبي، عادي
19 - badi الخميس 23 فبراير 2012 - 12:57
طبعو شعبي، ويتكلم لغة المغاربة، ولأن بعض المغاربة أميين يا الله إفهموا الكلام الذي يقال.
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

التعليقات مغلقة على هذا المقال