24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. احتجاج ضد محل لبيع الخمور (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. الحكومة تلتزم بضمان التعليم الأولي لأبناء الفقراء (5.00)

  5. الجزائر تنفي توقيف الغاز عن المغرب بسبب الأزمة بين البلدين (4.50)

قيم هذا المقال

2.75

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على | "عبد الله قش" .. زقاق البغاء التونسي الذي جعل "العاهرة" موظفة

"عبد الله قش" .. زقاق البغاء التونسي الذي جعل "العاهرة" موظفة

"عبد الله قش" .. زقاق البغاء التونسي الذي جعل "العاهرة" موظفة

ليست عوالم السياسة هي الوحيدة التي بوّأت تونس سمعة في المنطقة المغاربية والعربية بعد تنظيمها انتخابات حرّة وصياغتها دستورًا ديمقراطيًا وتجاوزها مرحلة إسقاط النظام بأقلّ الأضرار الممكنة، وليست عوالم السياحة من منحت لوحدها تونس شهرة فريدة في المنطقة بفضل جوّها الصحو وتنوّع مناظرها، بل بنت تونس مثالها المتفرّد بين جيرانها وهي ترّخص للدعارة وتمنح ممتهناتها ألقاب: بائعات هوى.

في الكثير من أقطار المنطقة، يمَارس البغاء في الخفاء بتستر السلطات التي تعلم أنّ نسبة كبيرة من قاصدي بلدانها لا يبحثون عن شواطئها أو صحاريها أو جبالها، بقدر ما يبحثون في تضاريس بناتها عمّا يشبع مكبوتاتهم الجنسية، هي بلدان تلبس رداء العفة والشرف جهرًا بينما تعقد الصلح مع الرذيلة سرًا.. أما تونس، أكثر البلدان العربية تبنيًا للعلمانية إلى جانب لبنان، فيمكن لأيّ كان، ممارسة "حق" النكاح، بمجرّد أن يخرج بأمتار قليلة من شارع الحبيب بورقيبة، أشهر أحياء العاصمة.

بعد الغوص في منعرجات المدينة القديمة التي تحتضن سوقًا يجلب الآلاف من الزوار، تبدأ المحلّات التجارية في التقلّص، إلى أن تصل إلى باب مصبوغ بالأزرق يفضي بك إلى نهج عبد الله قش، أشهر أزقة الدعارة في العاصمة. المشهد لا يختلف كثيرًا عن أزقة الدعارة التي كانت تنتشر في مدن مغربية متعددة.. نساء في عقودهن الثانية أو الثالثة أو حتى الرابعة، بملابس قصيرة تبرز مؤهلاتهن الطبيعية، يضعن غرامات من الماكياج بطريقة اعتباطية على ملامحهنّ الباهتة، لا يبدو أنهنّ على استعداد لاهتمام أكبر بزينتهن، ما دام الزبون لا يبحث عن أحمر الشفاه أو كحل العين بقدر ما يبحث عن أشياء أخرى.

روائح أعواد الند تزكم المكان، تختلط بروائح قذرة منبعثة من بالوعات الصرف الصحي، أغاني راي رديئة تحتل الأجواء، وشباب وشيب يتجوّلون بحثًا عن تلك التي تمنحهم جرعة من المتعة. الزقاق ضيق بالكاد تستطيع المرور فيه دون أن تحتك مع القادم من الجهة الأخرى، وكثيرًا ما تستفيد بائعات الهوى من ضيقه فلا يجد زبون محتمل ما الفرصة ليهرب من لمساتهن. الشقق أكثر ضيقًا إذ لا تتجاوز أوسعهنّ 50 مترًا مربعاً، تقسّم إلى أربعة غرف، لكل واحدة ملكتها الخاصة. كما أن الزقاق يحتضن شققًا عبارة عن غرف واحدة، تقسم بعناية إلى سرير ومرحاض ومرآة وكرسي للتجميل، ومساحة صغيرة لخلع وارتداء الملابس.

لا يعني أن توجد امرأة ثلاثينية أو أربعينية عند الباب، غيابًا مطلقًا داخل الشقة لمن لا تزال في عقد العشرينيات، إذ تضطلع تلك الواقفة في الزقاق بمهمة جلب الزبون وإقناعه بوجود من يصغرنها سنًا في الداخل. إلّا أن هذه الحالة لا تهمّ كل شقق الزقاق، بل هناك شابات في مقتبل العمر يقفن في الواجهة بحثًا عن جلب الأعين واقتناص الأفئدة، كما أن هناك من الزبائن من لا يجد غضاضة من انتظار انتهاء "بريئة" ما من مهمتها، دون أن يعبأ بمغازلات جاراتها اللائي يغبطنها على حظها الكبير.

بأثمنة تتراوح ما بين سبعة دينارات و15 دينارًا (35-75 درهما)، تمارس بائعات الهوى مهنة يشرّعها القانون التونسي منذ بدايات عهد بنعلي، إذ لم يتسبّب وصول حركة النهضة الإسلامية إلى السلطة استمرار هذا العمل، فتقنين الدعارة ليس صفة للنظام القديم، بل "مكتسبًا" لهؤلاء النسوة اللائي يرفضن وصف "عاهرات"، مبرزات أنهن عاملات جنس.. فإن كان الواحد منا يعمل بدماغه والثاني بيده والثالث بقدمه، فهنّ يعملن بمناطقهن الحساسة.. المهم أنه عمل وكفى!

بيدَ أن الغريب في هذا الزقاق، هو احتواؤه كذلك للمثليين، فإن كانت هذه الممارسة غير مشروعة في القانون التونسي، فإن ذلك لم يمنع البعض منهم من التجوال في الزقاق، بحثًا عن زبائن معيّنين يرافقوهم بعيدًا عن أنظار الشرطة التي تحرس المكان، أو حتى إلى داخل شقة معيّنة في لحظة مسروقة من الزمن. تكتشف وجود هؤلاء بالأقراص التي تزيّن حواجبهم، أو حتى غمزهم لك إذا وقعت عيناك صدفة على وجوههم، أو بالروائح النسائية التي تبلّل ملابسهم.

لا حظ لك لالتقاط صورة، فأيّ حركة مشبوهة قد تجعلك فريسة لحراس الزقاق، رجال شداد غلاظ يكتريهم الباطرون أو الباطرونة حماية للعاهرات، أو تؤدي بك إلى اعتقال ومساءلة من الشرطة. نادرًا ما التُقطت صُوّر داخل هذا المكان، وحتى تلك الفيديوهات القليلة التي التقطها صحفيون ومهتمون، تعود إلى كاميرات خفية مدسوسة بإتقان وسط الملابس، فـ"عبد الله قش" لا يريد لأجواء الحنان داخله أن تشيع في العالم، إنما يريد الحفاظ عليها ككتاب مغلق لا يقرأه إلّا من تجشم عناء زيارة جدرانه.

تقتات العاهرات هنا مع العمال البسطاء أو شباب المناطق الفقيرة أو أولئك القادمين من نواحي العاصمة، فعدم تجريم القانون التونسي للعلاقات الجنسية خارج إطار الزواج، وتسامح المجتمع التونسي مع العلاقات الحميمية بين الشباب والشابات، أمران أساسيان يجعلان مهنة "بائعة الهوى" غير مربحة كثيرًا هنا خلافًا لما عليه الأمر في مناطق أخرى من العالم، ورّبما أنه لولا زيارات الأجانب للمكان، خاصة القادمين من ليبيا، لكسدت تجارة الجسد هنا، وانخفضت إلى ما تحت السبعة دنانير.

في هذا الزقاق المملوك للدولة التونسية التي تكتري شققه لرجال ونساء "البيزنيز الجنسي"، تجبر المرّشحة للعمل على القيام بكشوفات صحية، وبعدها تمرّ على وزارة الداخلية كي تستصدر ترخيصًا بمزاولة المهنة، كما تستفيد من دورات للمتابعة النفسية وحملات الرعاية الاجتماعية. وأكثر من ذلك، لديها الحق في العطلة الأسبوعية والسنوية.. فكي تحافظ السلطة على الرمزية الدينية ليوم الجمعة ولشهر رمضان، مكّنت العاهرات من حق الراحة وربما حتى حق التعبّد..فالله أعلم إن كنّ من المحافظات على حضور صلاة الجمعة أو صوم الشهر الفضيل!

لا أحد يعرف بالضبط كيف تحوّل اسم ولي صالح شهير بالعاصمة إلى مرادف لأشهر زقاق للبغاء فيها.. تقع الثورة أو لا تقع، الزقاق مستمر في تقديم خدماته دون اكتراث بتبدّل أحوال السياسة ودون خوف من تونس جديدة كثرت فيها الحركات المتشدّدة. كما لو كنّ موظفات في القطاع العام، تبدأ عاهرات "عبد الله قش" العمل مع الساعة التاسعة صباحًا وتنهينه في الساعة الرابعة بعد الزوال. بل هنّ موظفات عند الدولة، هنّ جزء من مواردها البشرية، وربما حتى كفاءاتها.. وُجودهن تحصيل حاصل عند شعب يفكّر في تدبير أفضل لهزات ثورة الياسمين الارتدادية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (45)

1 - haytam الأربعاء 01 أبريل 2015 - 16:28
كثيرا ما لاحظ علماء الأنثربولوجيا أن هناك علاقة دائما بين المقدس والمدنس، إذ قد يطلق اسم ولي صالح على مكان الدعارة، كعبد الله قش إذا تحدثنا عن تونس، أو ك "الزاوية" التي كانت تطلق على أحد أحياء الدعارة في أولاد تايمة، والتي تحيل إلى زاوية سيدي الطيب المجاورة للحي..
2 - rafik talao الأربعاء 01 أبريل 2015 - 16:34
اقول كلمة لا اقل ولا اكتر اين الرسول(ص)لكي يرا حلنا وحل امة مسليمن اقل مني مسؤل علي هدا البغاء يتوري!!!
3 - ABDOU الأربعاء 01 أبريل 2015 - 16:38
الله يلطف بنا ; " كثر الفساد في البر والبحر"
4 - كريم الأربعاء 01 أبريل 2015 - 16:44
واحسرتاه واكرباه وافضيحتاه
انما الامم الا خلاق ما بقيت اذا هم دهبت
اخﻻقهم ذهبوا
5 - حسيمي من روطردام الأربعاء 01 أبريل 2015 - 16:49
يحكى أنه فيما مضى من غابر الأزمنة
شاهد جمل جملا آخر في صحراء ما
و ضحك ضحكا شديدا عند رؤيته لسنم
ذلك الجمل. ما لم يستطع هذا الجمل أن
يفهمه هو أنه بدوره يحمل سنما كالذي
أضحكه عند الجمل الآخر.
يا ربي السلامة، يا ربي تسترنا او تستر
ولدتنا حتى يسترنا تراب.
6 - مسلم الأربعاء 01 أبريل 2015 - 16:54
اللهم إهد المسلمين إلى صراط المستقيم
7 - مروكي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 17:02
هذه الوساخة النتنة تركتها فرانسا الاستعمارية في المنطقة، وهي سبب كل المصائب،
8 - رشيد منار الأربعاء 01 أبريل 2015 - 17:12
الدعارة والزنا أمران متلازمان و ليس بينهما عموم وخصوص،إذ لاولن توجد عاهرة بدون زاني. ...ولن يغير الصفة،والتحريم،إلا تغيير العلة،وذلك بالتوبة النصوح إلى الله عز وجل...
9 - رشدي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 17:36
كجزاءري أقول للشخص الدي تهجم علينا في التعليق السالف الجزاءريون شرفاء والمغاربة شرفاء ونساؤنا ونساؤكم كريمات والمغرب بلدنا والجزاءر بلدكم
10 - ESPERANZA الأربعاء 01 أبريل 2015 - 17:48
La prostitution qui est l'un des plus vieux métiers du monde est présente partout dans le monde à des degrés au moins élevés .la Tunisie d'apres son histoire,la présence turque en particulier et celle française après ont eu leurs influences non sur la prostitution ,mais plutôt sur l'évolution dans son ensemble .bourguiba très influencé par ATATURK à contribue à l'émancipation de la femme tunisienne qui avec celle libanaise ont précédées leurs homologues arabes au progrès dans les principaux domaines.
En comparaison avec le Maroc ,qui sur le domaine de la prostitution est beaucoup plus "développé "ou l'on trouve de quoi assouvir ses fantasmes les plus ignobles et ses désirs les pervers partout dans les confins les plus reculés ou parfois cela constitue le seul gagne pain des autochtones .
الجمل مكيشوفش حدبتو
الدعارة موجودة في جميع أنحاء المملكة الاسلامية ا على عينك يا بن عدي
منشوفوكش االغزول
11 - مغربية بصح نيت الأربعاء 01 أبريل 2015 - 17:58
أردوغان لولا أصوات العاهرات ما كان فاز في الإنتخابات
والدعارة شرعية في تركيا بفضل الحزب الإسلامي هناك
بركات الأحزاب والجماعات الإسلامية لا تنتهي سبحان الله
12 - meriem الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:16
monsieur ismaiel azam je croit que tu a passe un bon temps a abdelah guech,tu a meme les details de l interieur des chambre comme si tu est un clien quolitien.
tu ec est que les maisons de sex legal mieux que les notres ou tu trouvra les maladies sexuale et aussi les problemes sans protections de loi pour les femmes de sex,
et de plus c est mieux que le viole ou qu elle qu un qui a fait le sex avec sa mere par force comme ds le cas de nador,ou abuse les enfants
abdelah guech c est un lieu qui protege nos enfant et aussi nos fielles et femme de predateur.
je suis pour la legalisation de maison de sex sous controle d etat comme celle de cigarette de bar et d hotel de sex
13 - Nasri الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:19
سبحان الله ان لم تذكروا الجزائر بشر لن تكونوا مرتاحين البال،اش دخل الجزائر في هذا الموضوع،الله يعافيكم من هاذه العقدة
14 - وجدي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:27
ومااستفدناه من الموضوع لاشئ ويتكلم على السياح وكان بلدانهم ليس فيها بيوت الدعارة
15 - rifi الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:30
بكل بساطة هدا هو نتاج العولمة و الابتعاد عن الدين.أين هي هده الجمعيات التي تدعي الدفاع عن المرأة.أو تحرك هده الجمعيات يكون فقط عند تقنين الاجهاض.حل المشكل يجب أن يكون من جدورها.
16 - العياشي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:39
البغاء في نظري هو كالتجارة محكوم بالطلب والعرض او بالعرض و الطلب و حتى هو فيه التصدير و الاستيراد الا بعض الحالات المرضية، اريد ان اقول لو لم يكن هناك طلب لما كان هناك باغيات ولو كان هناك باغيات في غياب الطلب لنقرضن، اذا هي مسؤلية المجتمعات ككل وليس الحكومات فقط اي مستوى الوعي و الثقافة والدين لدى المجتمعات.
17 - R&D الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:41
لو جمعت هؤلاء النساء قاطبة وخيرتهم بين ما يعملنه من بغاء أو أي شغل أخر فسيختارون هذا الأخير، لكن العلمانيون أبو إلا أن يفسدوا هئولاء النساء ليخرجونهم من الظلمات إلى النور.

لو سألنا أهل البرلمان من نساهم إلى رجالهم هل يرضوه في في عائلاتهم لقالوا لا.

فلماذا يرضونه للأخرين ؟
18 - Ajjaji الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:50
العاهرت او ما يسمى بمحلات الدعارة في تونس,الجزائر او في المغرب وجه واحد.سببه الفقر والجهل.لكن الفرق بين تونس والمغرب هو تقنينه في تونس لانها ترى فيه رواج تجاري مهم. المغرب فيه الدعارة والحشيش لماذا لا يريد لحد الان تقنينهما? لا ادري لماذا? هو منافق لحد الساعة?في هولندا حيث انا اعيش كله مباح ما دام يدر دخلا للمواطن وللدولة,وتونس في ا لعرب كمثال. لماذا لا نكونوا صرحاء مع انفسنا/ تقنينه ربما يرى فيه المواطن سبيله ومكانه,بدل ان يخضع فيه للمسائلة والابتزاز من طرف المخزن والبوليس وتؤديه للسجن او دفع الرشوة للخلاص وكئن البلد ما يوجد فيه رذيلة,كفانا نفاقا.ما يوجد في النهر لا يوجد في البحر. اخيرا تقبلوا تحياتي. احمد امستردام.
19 - souf الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:56
درست في تونس العاصمة وقد زرت هذا الزقاق العجيب من دون قضاء أي حاجة فيه. في القيروان هناك زقاق مثيل يطلقون عليه تادبا دار الثقافة..
20 - zaki الأربعاء 01 أبريل 2015 - 19:12
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اذا كان بيتك من زجاج فلا تحدف الناس بالحجر
يكفيك ان تتسكع في طنجة او مراكش او الدارالبيضاء او او او .... لتعرف مدى تفشي هذه المهنة ( بائعات الهوى) في المغرب و ما خفي كان اعظم على مرآى و مسمع حمات الوطن و بتسهيل منهم مقابل بعض الدريهمات هنا نتكلم فقط على السياحة الداخلية اما السياحة الخارجية فحدث و لاحرج
اعود بالذاكرة قليلا و اتذكر تلك المصرية التي وصفت المغرب بابذل الاوصاف و قالت ان اقتصاده يعتمد بالاساس على السياحة الجنسية فقامت الدنيا و قعدت
لذلك اقولها لا تخض و لا تتكلم في عيوب غيرك انظر الى نفسك اولا كما لو انك ملاك او دولة من الملائكة لا عيب يشوبها
اغاية الدين ان تحفوا الشوارب. يا امة ضحكت من جهلها الامم
21 - ADIL الأربعاء 01 أبريل 2015 - 19:18
يجب اصدار قانون في المغرب يعترف بهذه المهنة فهي موجودة بكثرة فلمادا النفاق
22 - hamid الأربعاء 01 أبريل 2015 - 19:25
ان تونس بلد مسلم فيه الصالحون والفاسدون.والاجدر بنا الا يفضح بعضنا البعض حتى ولو كانت تونس كذاك يتوجب على اامغربي والجزائري وكل مسلم ان يكون ساترا لاخيه اامسلم فلايحق للمسلم ان يتكلم في عرض اخيه .وعلينا ان ندعو لهم بالمعافاة من هذه الرذيلة ونسأل الله ان يولي عيهم من يعيدهم الى رشدهم.
23 - نبيل الأربعاء 01 أبريل 2015 - 19:48
السلام عليكم الإخوان و الأخوات القراء تاع جريدة هسبريس المتميزة راه غير كانتفلاو على راسنا لا جولنا الدعارة عيب الدعارة قليلة الدعارة كينة غير في الدول الأوروبية .... مخاصناش نافقو ريوسنا دعارة راه كاينة في كل ربوع المملكة المغربية و الشعب على علم و إطلاع بالأماكن دياولها و الأغلبية الساحقة سواء موضفين أو بطالين أو غيرهم يمارسون البغاء أغلبيتهم عازبين و الباقي الله أعلم و اش مزوجين أو لا ههه على أي انا أرى أنه يجب تقنين الدعارة ولو عن طريق حسي مسي تم نشر التوعية بأضرارها و ما تحره على الفرد من أمراض ... دون أن ننسى أنه الأغلبية الساحقة تمارس الإستمناء مما ينتج عنه كبت يؤدي للإغتصاب ة غيره لدى اللهم الدعارة بكيفية سرية " استعينوا على قضاء حوائجكم بالكتمان " و الله أعلم
إنشري يا هسبريس "مواطن في حالة سكر"
24 - محمد أكرم الأربعاء 01 أبريل 2015 - 20:18
مؤسف جدا ما يحدث في بلداننا العربية و الإسلامية من تفسخ أخلاقي و دعوات صريحة للفجور لدرجة أصبح فيها الأتقياء الأنقياء على ندرتهم ينعتون بالرجعيين و معقدين نفسيا، نسأل السلامة و العافية
25 - Brahim الأربعاء 01 أبريل 2015 - 21:07
لو قلتم كيف ننقذ تلك الفتات المسكين من الخبث لكانت أفضل تعبير وأما البغا موجود في العالم أين يجد بني أدم يوجد الزن الله يستر الجميع
26 - ismailcan الأربعاء 01 أبريل 2015 - 21:45
الى الاخ رشدي انت إنسان دو قلب طيب واخلاق اخي الكريم. في الغربة صادقنا جزائريين والله اكون قصرت اذا قلت فيهم رب اخ لم تلده لك امك. اما بخصوص هذا المقال فالدعارة ليست لها جنسية.
27 - mo7amed الأربعاء 01 أبريل 2015 - 22:14
: استيقظ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - من نومه محمرا وجهه ، وهو يقول : لا إله إلا الله ، ويل للعرب من شر قد اقترب ، فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه ، وحلق سفيان بيده ، وعقد عشرة قالت : فقلت : يا رسول الله ، أنهلك ، وفينا الصالحون قال : نعم إذا كثر الخبث .
28 - allal الأربعاء 01 أبريل 2015 - 22:31
يجب اصدار قانون في المغرب يعترف بهذه المهنة فهي موجودة موجودة موجودة ولكل ينافق يجب ان تقنن حتى نحد من الاغتصاب زنا المحارم.......الخ
29 - مغربي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 23:02
جازاك الله بخير اخونا رشدي رقم 13
30 - مجيد الأربعاء 01 أبريل 2015 - 23:21
انا مغربي ولم يعجبني هذا الكلام لانه ينطبق علينا ايضا فغالب المدن تعاني من دور الدعارة .. واذا خرجت بالليل في اي مدينة مغربية سترى كل شيء بام عينك اما الشواطئ والصخور على السواحل فتعج بالعشاق يتبادلون القبل على مرأى ومسمع الجميع بما في ذلك رجال الامن
عندما ننظف مدننا من الدعارة ساعتها فقط يمكننا التكلم على البلدان الاخرى
31 - عبد الكريم الأربعاء 01 أبريل 2015 - 23:24
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
هذا هو الحال الذي صار عليه المسلمين ، التراشق بالألفاض النابية و التنابز بالألقاب و لا يصادفك الا نادرا المعاملة بالحسنى و ستر عورات المسلمين و عدم الجهر بها . على العموم من بحث على الخير وجده و من بحث عن دون ذلك سقط في شراكه. انا شخصيا زرت كل من المغرب الشقيق و تونس الحبيبة و صدقوني أني لم الاحظ كل ما ينشر هنا و هناك قصد التشهير أو التشويه . ما عشته في هذين البلدين من كرم الضيافة و أخوة صادقة نابعة من أصالة الشعبين ، وجدت المساجد عامرة و الخير ظاهر للعيان و بفعل السياسة و المصالح الزائلة أنقلب كل شيئ الى الضد . ابها الاخوة أتقوا الله في المسلمين و حاسبوا انفسكم قبل ات تحاسبوا و أذكروا إخوانكم بالخير و أستروا عوراتهم لعل الله يرحمنا ويفرج عنا كربنا و يؤلف بين قلوبنا .
ماهذه شيم المسلم و لا هذه سلوكاته ، بل ابتلينا بذلك لأبتعادنا على على ما أوصانا به الله و رسوله .
المؤمن للمؤمن كالجسد الواحد اذا اشتكى عضوتداعت له سائر الاعضاء والحمى .....اين نحن من كل هذا اعزائي .
ارجومن الله ان يرفع عنا هذا البلاء انه سميع مجيب الدعوات
و انشروا الخير يرحمكم الله .شكرا
32 - عبد الحليم من المغرب الأربعاء 01 أبريل 2015 - 23:31
المغرب والجزائر وتونس وكل الوطن العربي ،بلاد الرجال وحافظات القران و أولياء الله.....الا انه للأسف ،هناك بعض ضعيفات النفوس لا عذر لهن ،كل همهن هو جني المال السهل ولو كان على حساب شرفهن.الفقر موجود نعم لكنه لم ولن يقبل كمبرر،خاصة وان 90/. من العاهرات تقريبا حسب ما نعاين لا يبحثن عن لقمة العيش ،بل عن الاغتناء السريع و هذا امر قذر ، و شكرًا لجميع المتدخلين و تحية لكل مسلم غيور
33 - السمیمیح الأربعاء 01 أبريل 2015 - 23:40
ردا عن تعلیق من هده التعالیق یلموم فیه الاستعمار الفرنسی وفرنسا انا لاادافع علی فرنسا ولکن عن رایی. الباغیات فی دول المغرب العربی تفوق فرنسا باالاف المرات اصلا فی فرنسا ادا وجدوک مع باغیات فتدفع مخالفت ب €150 اما فی الدول الاسلام یشجعون المسلمین والمسلمات عن الفساد ویدفعون لهم عندی 15 عشر عام فی فرنسا ولم اری فیها الفساد الدی رایته فی بعض الدول المغرب العربی , وتتحدتون عن فرنسا وکانها تغلق علینا ابواب المساجد یاریت ولو کنا کفرنسا ؟
34 - imane الأربعاء 01 أبريل 2015 - 23:43
السياحة ما فيهاش جانب سلبي فيها حثى جانب إيجابي بدليل يوجد سياح محترمون عائلات وأزواج وأصدقاء غرضهم إكتشاف البلد بدليل كثير منهم يدخل أزقة قديمة ويصور حثى الثوابل ويصادقون ناس بسطاء أما الغير محترمون كيشوفهم الغير محترم والسؤال شكون صنع هذه المواد الأولية الغير محترمة ولاش أشنو الإستفادة من سوق بيع البشروإستغلالهم ؟من يريد التعليق على صاحب المقال وأن يستفسر صاحبه لماذا إختار الموضوع ٱما الدعارة بالستر أو التقنين ضررها واحد هذا ما سيفهمه من يناقش الدعارة يمكن أي ربورتاج على أي دولة يضهر المستور ويضهرها بمظهر خبث كل بلد يعرف ما يجري حواليه مع ذلك يشتم غيره لماذا لأنه خبيث والخبيث لا تسترجي منه خير
35 - salah الخميس 02 أبريل 2015 - 00:11
يا إخوتي الكرام ليس في تونس العاصمة فقط بل كل ولاية تونسية يوجد محل دعارة حسبي الله و نعمى الوكيل لاكن نطلب من الله أن تأتينا دولة الإسلام و تطهر الأنجاس من بلاد الإسلام حكامنا طواغيت لازم من إمارة إسلامية الخلافة هي الحل. أما المغرب أفضل من تونس أنا تونسي و متزوج مغريبية من تطوان والله المغاربة أفضل في دين في كل شي
36 - kolna--1 الخميس 02 أبريل 2015 - 00:17
لكل عقل حي،حر،لكل نفس لا تزال فيها ذرة إيمان و غيرة على حال هذه اللأمة ....كفى!!!! من تبادل الإتهامات فكل بلداننا عم فيها الفساد. بشكل مهول و هذا ليس غريبا على من يؤمن بأشراط الساعة و بحث في تاريخ الأمة و كيف صرنا على هذا الحال و من دس الخبائث و بيادق الحكم منذ سقوط الدولة العثمانية و الفساد، مخطط له و شبابنا مخدر و مستحمر بأنظمتنا التعليمية. العلمانية و المرأة منذ المنادات بالمساوات و الحرىة أصبحن من دون شرف و لا حشمة. حتى أصبحت رخيصة بلا قيمة تعرض جسدها للعامة بملابس شبه عارية ولم يصدمني تقنين االواط ففي بلدي يأتون من كل حدب و صوب لمراكش التي تنافس التايلاند في السياحة الجنسية و أي جنس ب أطفال و ليس معهم لانهم ضحايا مخطط هدام من من لا يسمون و بيادقهم طغاتنا بكثرت هذه الأخبار من. بيدوفيلي و جمعية كيفـ كيف للوطيين و بيناتنا للسحاقيات و كل يوم خبر صادم عن زنى المحارم. حتى أصبحت مالوفة و هي أخبار هادفة تنشر ليس لإصلاح بل للتعميم. فتفكيرنا ...إذا عمت هانة، الحري بنا ليس تبادل الإتهامات بل نحاربهم بالرجوع لتاريخنا و أكاذيبهم و كيف سيطروا على العالم و خربوا مجتمعاتنا ايس بالسلاح بل بحرب ع
37 - حلا الخميس 02 أبريل 2015 - 00:30
اتذكر يوم ذهب فريق مغربي، الوداد او الرجاء، للعب في تونس، وحمل الجمهور التونسي، لافتات وشعارات، ضد المغاربة، وتصف النساء المغربيات بالعهر والفساد. تصور نفسك،في هذا الموقف ايها المغربي. بل تم الاعتداء على الجمهور المغربي من طرف الجمهور التونسي. فعلا وضع المغاربة في موقف محرج. اقول هذا للذين يحتجون الان ضد نشر هذا المقال. الكل يسعى للنيل من المغاربة من هذه الناحية، بالسب والقذف، والضرب في الاعراض،كما لو كان العهر بالمغرب فقط. ابحثوا في google عن فيديوهات لهذه الدول، وستجدون العجب العجاب عن الزناوالفساد، والنساء العازبات. كل عنده نصيبه، ولكن تجدهم يخفون رووسهم في الرمال كالنعام، ويدعون الطهر والعفاف. عكسنا،نحن، نحاول ان نكسر هذه التابوهات، ونقر ونعترف بشجاعة بما لدينا من مظاهر الفساد. ولكن علينا ان نجد الحلول لهذه الظواهر، وليس فقط حصرها والاقرار بوجودها. شخصيا لا يهمني ما يجري في تونس او غيرها، بقدر ما يهمني فضح الفساد في بلدي، والسعي للقضاء عليه. الله يهدينا كاملين.
38 - PESCARA الخميس 02 أبريل 2015 - 00:37
من مبيته من زجاج ليس لديه مصلحة عن ان يعيب الآخرين ان برميهم بالحجارة .
الجمهورية التونسية لها ما لها و ناقسة في بعض الأشياء كساءر الشعوب.
Ce commentaire n'est ja

La


pas destiné à défendre les tunisiens qui sont des maghrébins comme nous autres .des hommes et des femmes qui aiment leurs pays d'une manière indescriptible .celui qui n'a pas fréquenté les tunisiens dans le pire et le meilleur (galères ,prisons ,lieux publics )n'a même pas le droit de les juger ou d'en parler à l'aveuglette .
Les prostituées marocaines concurrencent toutes les maghrébines ,non qu'elles sont plus performantes mais tout simplement qu'elles sont les plus nombreuses et pas du tout مريكلاتm'riglatte.
Je défendrais toujours mes concitoyennes dans toutes les situations et dans les les cas les plus"catastrophiques "comme étant pourvu d'une conscience pour moi et du bon dieu pour les autres CELA ME FAIT SINCÈREMENT MAL.
الله استر العيب للجم
39 - mehdi الخميس 02 أبريل 2015 - 01:19
حسبتك ذاهبا لتونس تبحث عن قصة فريدة فإذا به تأتينا بقصة يوجد مثلها في المغرب بالؤلوف، فمالفائدة في سردها إلا إن كنت تبحث عن إثارة البلبلة ، او تريد تحقيق عائد مادي .... الهم أهدنا الطريق الصحيح و شكرا
40 - ناديه الخميس 02 أبريل 2015 - 06:38
لا حول ولا قوه الا بالله . لن نناقش الامر من الجانب الديني. انما هو واقع تعيشه فءه من النساء االمهمشات الاتي لم تجد ملجأ غير الاسترزاق باجسادهن لمن الغريب ف الامر ان كل العالم تبقى الدعاره جزءا من انتاجاته المنافيه لكرامه المراه. .. اللهم استر بنات المسلمين واغنهن بحلالك عن حرامك
41 - zizou الخميس 02 أبريل 2015 - 10:38
salamo3alaykom, je suis marocain résident en Tunisie tt d'abord l'article n'est pas à sa place, les bordels se trouve dans le monde entier, alors je demande de critiquer le maroc avant de passer aux autres pays et vous n'avez pas le droit de poser des articles de ce .genre. donc faite attention à ce que vous écrivez
42 - باسو الخميس 02 أبريل 2015 - 10:40
تونس ليست بلدا عربيا ..........تانيا افضل ان نصرح بالمشكلة لا ان نتعامل معها في السر .................
43 - Imane الخميس 02 أبريل 2015 - 12:13
à Monsieur PESCARA نحن لا يهمنآ الموضوع لغرض من هذا الموضوع ليس التحدث عن الدولة لكن ذكر مثال عن الثقنين تغص رأسك في الرمل وتتكلم عن المغربيات تقول أنهن ينافسن جميع المغاربيات ليس لأن هذه الٱخيرات غير متطورات في المجال بل لكثرتهن هل حسبتهم حسب تعبيرك للتخفيف عن مدى إزعاجك من الموضوع لسنا نحن ما كتبناه الغرض منه الثحدث عن التقنين ذكر نموذج ربما معجب به أولأنكم متعوذون دس الرؤوس والإحساس بالعظمة ما هو مغربي فهذا غريب ماللمغاربة جميل فهو للجميع ماهو سيء فيجب أن يأخدو عيوبهم وغيرهم في موقع مرة قرأت فتاة من دولة لن أذكر إسمها إنتحلت جنسية مغربية درجة تعلمت اللهجة من مسلسلات لهذا الغرص لإصطيات عديمي الضمير عتد تم القبض عليها لماذ إنتحلتي قالت هن لهن رواج أي مقبولات مهزلة إنتحلت لأنها خبيثة رغم كثرة لا يوجد رواج فنحن لا نريد رواج في المهازل نريد أن تجذب سياحتنا الناس المحترمين والخيرين٠ يجب أن تناقش ما يجري فالمغربي لن يرضى بتقنين الدعارة رغم عدة ضغوطات ومن يقومها فهي فئة هشة متسكعة متشردة ا
44 - صدقة جارية الخميس 02 أبريل 2015 - 23:26
عندما تبيع المراة جسدها هو بسبب الحاجه وحل هذه المشكلة هي بتوفير البديل المادي كفرص العمل او الصدقة الجارية وليس النصائح والمواعظ الدينية المجانية التي لا تشبع جائعا ولا تكسي عريانا
صدقوني بالرغم من ان الدعارة شيئا مشينا ومحرم لكنه اشرف الف مرة من اصحاب الفكر الارهابي التكفيري الوهابي اللذين يستبيحون رقاب العباد والاعراض باسم الدين والدين منهم براء
45 - اللهم احفظ بلدنا السبت 04 أبريل 2015 - 11:48
هذه العدوى سوف تنقلها الجمعيات النسوية العلمانية إلى المغرب
المجموع: 45 | عرض: 1 - 45

التعليقات مغلقة على هذا المقال