24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على | اشتهاء نساء إفريقيات لأكل الطين يحيّر العلماء

اشتهاء نساء إفريقيات لأكل الطين يحيّر العلماء

اشتهاء نساء إفريقيات لأكل الطين يحيّر العلماء

عندما كانت البائعة بياتريس أثيامبو تسحب غطاء بلاستيكيا من فوق الكشك الذي تبيع فيه كان هناك زبائن من النساء ينتظرن بالفعل الشراء.

هؤلاء النساء في أحد أسواق العاصمة الكينية نيروبي انتظارا لشراء الطين ليأكلنه.. نعم، إنهن يأكلن الطين.

يباع هذا الطين مكبوسا بقوة تجعل بعضه يبدو وكأنه صخر والبعض الآخر يبدو وكأنه شبه مسحوق. في إفريقيا ينتشر ما يعرف بـ"أكل الأرض" أو أكل الطين، خاصة بين النساء الحوامل.

وهناك تباين شديد بين التقديرات بهذا الشأن، حيث أظهرت عدة دراسات مختلفة أن 28 إلى 84% من النساء الحوامل في إفريقيا يلجأن إلى أكل منتجات تحتوي على الكثير من الطين.

بعض هؤلاء النساء يجمعن بأنفسهن هذا الطين الذي يأكلنه من المحاجر الصغيرة التي تنتج جراء تشقق الصخور، وبعضهن يجمعنه من تلال النمل أو من قيعان الأنهار، وهناك نساء يشترين كرات الطين من الأسواق أو السوبرماركت التي تعرض هذه الكرات الطينية غالبا في شكلها المحروق؛ وهو ما يجعلها تبدو وكأنها أحجار متكتلة، كهذه الأحجار التي تبيعها بياتريس في نيروبي على سبيل المثال والتي يكاد يعرف الجميع كشكها هنا في سوق توا بنيروبي.

على من يريد الوصول إلى هذا الكشك أن يرتاد العديد من الحارات الضيقة في نيروبي مزاحما الزبائن ومارا بشتى البضائع المعروضة في أكشاك هذه الحارات من بنطلونات ووزرات وأصص للزهور وكشافات مدلاة من أسقف من الصفيح إلى أن ينتهي المقام بهذا الزبون ليقف أمام كشك مكتوب عليه "ماو يا كولا" والتي تعني باللغة السواحلية "أحجار للأكل".

هناك في هذا الكشك قوالب رمادية برتقالية اللون ولينة تتلاشى عند وضعها في الفم لتصبح رمالا دقيقة الحجم. وهناك أيضا القوالب الرمادية الأكثر خشونة وصلابة؛ وهي قوالب كانت ستستخدم في الأصل في البناء لولا أنها وصلت هنا إلى دكان ماما أثيامبو، حسبما قال النجار أيوب أوديامبو ضاحكا والذي يعمل في هذا الكشك المجاور لكشك بياتريس أثيامبو ويساعدها أحيانا في تفريغ أجولة الأحجار الثقيلة.

تشتري أثيامبو بضاعتها مباشرة من حفرة في أجولة يزن الواحد منها نحو 100 كيلو غرام، ثم تقوم أثيامبو بتقطيع هذه الأحجار التي بحجم قالب الطوب باستخدام منجل إلى قطع بحجم التفاحة. وتبيع الواحدة منها بخمسة شلن كيني، أي ما يعادل خمس سنتات من اليورو. ويبلغ سعر القطع الأصغر 3 شلن كيني؛ فيما تباع الكسيرات المتبقية والناتجة عن تفتيت هذه الأحجار بشكل أساسي للزبائن الأساسيين لأثيامبو واللاتي يتسلين عليه أثناء تبادلهن حديث الصباح عن شؤون الآخرين.

خطرت فكرة هذا الدكان على بال أثيامبو قبل أربع سنوات؛ لأنها نفسها كانت تحب أكل الطين.

ولكن السؤال الآن: لماذا يتناول هؤلاء الناس التربة طعاما لهم؟ وبعضهم يأكله بكميات تصل إلى عدة مئات من الكيلوغرامات يوميا؟

استطلعت مجموعة من الباحثين تحت إشراف روت كوتاليك، الباحثة في علم الإنسان الطبي في جامعة فيينا، آراء عدد ممن يأكلون الطين.

قال الباحثون إنه بالرغم من أن هذه الاستبيانات التي أجروها في أوغندا وكينيا لا تقدم نتائج يمكن اعتبارها شاملة وممثلة لجميع إفريقيا، فإنها تفتح أعين الباحثين على دوافع ومبررات لأكل الطين قلما انتبه إليها الباحثون، حسبما أوضحت كوتاليك.

استطلع الباحثون آراء 50 شخصا بشأن هذا الموضوع، رجالا ونساء، أولات حمل وغير حوامل، بالإضافة إلى أطباء استشاريين. وخلص الباحثون إلى أن هذه الظاهرة موجودة أكثر انتشارا بين النساء الحوامل واللاتي ذكرن أن رغبة جسدية لديهن لا يستطعن في الغالب تفسيرها هي التي وراء تناولهن هذه الكتل الصخرية.

وذكرت الكثير من الحوامل أن التربة تساعدهن ضد حالة الغثيان والحموضة التي تنتابهن صباحا، وأن روائح هذه التربة بشكل خاص ذات جاذبية لهن تشبه رائحة التربة المبللة عقب سقوط المطر أو رائحة لبنات الطين التي تم حرقها للتو.

عن ذلك، تقول الإفريقية جويس أندالو، التي تعد زبونة دائمة لدى نيكولاس موتيسيا الذي يبيع الأحجار في سوق توا إلى جانب شباشب وحقائب وحبال غسيل: "إنه يصيب بالإدمان، يسيل لعابي عندما أراه".

وكانت أول مرة تتذوق فيها أندالو التي تبلغ من العمر الآن 34 عاما هذه القوالب الطينية عندما كانت لا تزال فتاة صغيرة في السن، حيث اشترت أمها بعض هذه القوالب.

تقول أندالو إنها تحاول اليوم رؤية هذه الوجبة الخفيفة من الطين على أنها مكافأة مثلها مثل كوب من الجعة بعد يوم عمل شاق، حيث تأكل هذه القطع الحجرية اللذيذة لها عقب وجبة العشاء أو الغداء أو بينهما.

وأضافت أندالو إنها أكلت خلال آخر حمل لها أربع إلى خمس قطع من هذه القوالب الكبيرة، مضيفة بشيء من الحيرة: "يوميا".

هذه الظاهرة كثيرة الانتشار، حيث تأكل ماري جيتونجا على سبيل المثال هذه القطع الطينية اليابسة منذ نحو أربع سنوات وتأكل نحو نصف قطعة يوميا في الوقت الحالي، مشيرة إلى أن شهيتها لهذا الطين ازدادت أثناء الحمل.

وإذا كان بعض الباحثين يرجحون نقص الحديد كسبب أساسي لظاهرة أكل الطين، فإن باحثين من جمهورية غيانا الفرنسية قالوا إنه بالرغم من عدم ثبوت هذه الفرضية علميا فإن هناك الكثير من المؤشرات على صحتها، كما أن المواد التي تحتوي عليها التربة الطينية يمكن أن تقي من تسممات.

ويأكل الإنسان الطين منذ الأزل، حيث اكتشف باحثون من جمهورية غويانا الفرنسية على الحدود بين زامبيا وتنزانيا شرق إفريقيا أن الإنسان الذي عاش في الفترة ما بين العصر الجيلازي والعصر البليستوسيني كان يجمع أنواعا خاصة من التربة ويأكلها.

وحسب هؤلاء الباحثين، فإنه قد عثر في مناطق حفر أوربية أيضا على أسنان تعود إلى العصر الحجري الحديث عليها آثار تآكل جراء تناول هذه الأحجار.

وقالت كوتاليك، الباحثة في علم الإنسان الطبي بجامعة فيينا، إن أكل الطين كان منتشرا في أوربا حتى مرحلة متقدمة من العصر الحديث وإن هذه الظاهرة لا تزال موجودة في أجزاء في الولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية والهند وبلدان إفريقية.

وحسب كوتاليك، فإن هناك في أوربا محلات سوبر ماركت معروفة بغرائب الأطعمة تبيع الطين المخصص للأكل؛ ولكنه من غير المعروف عدد الناس الذين يتناولون هذا الطين فعلا.

يعالج سامسون مابوغا فانيالا، طبيب النساء والولادة في مستشفى نيروبي بكينيا، يوميا نساء اعتدن أكل الطين ويفسر شهيتهن للطين كالتالي: "هذا رد فعل نفسي للجسم تجاه شيء ينقصه".

ورأى الطبيب فانيالا أن النساء يلجأن إلى أكل الطين، لأنهن يحتجن إلى الكثير من الكالسيوم.

ويمارس هذا الطبيب مهنته منذ سبعينيات القرن الماضي في كينيا، ويقول إن ظاهرة تناول الطين موجودة في المدينة والقرية على السواء، وإن استهلاكه لم يتغير على مدى العقود الماضية.

ويوضح فانيلا أن أكل الطين ينطوي على مخاطر للنساء؛ "فبينما ترضي هذه النساء شهوتها من خلال تناول الطين فإنهن يصبن في الوقت ذاته بأنواع من العدوى".

وأشار المتحدث إلى أن البضاعة لا تعامل بشكل نظيف وتوضع متناثرة على الأرض كأنها مواد بناء؛ وهو ما يجعل الإصابة بحالات الإسهال والأمراض الديدانية أمرا غير نادر بين النساء اللاتي يأكلن الطين.

ومن جانبها، أوضحت كوتالك أنه لا توجد دراسات علمية يعتمد عليها عن تأثير الطين على الجسم الإنساني؛ ولكن من الواضح أن الكثير من هذه الأنواع من الطين تحتوي على معادن ثقيلة، ربما تكون ضارة بالصحة؛ بل إن باحثي غويانا يعتقدون أن الطين يزيد نقص الحديد سوءا، ويؤدي إلى الإصابة بتسممات ويحذرون من تناوله.

ومع ذلك، فإن أندالو، وهي أمّ لاثنين من الأبناء، لا تزال متمسكة بقوالبها الطينية الحجرية. وقالت أندالو إنها أقلعت عن تناول الطين فترة قصيرة أثناء حملها الأخير عندما أعطاها طبيبها مكملا غذائيا؛ "ولكن ذلك استمر بضعة أشهر فقط عقب الولادة.." حسبما قالت أندالو ضاحكة ومنتشية بتناول قطعة طين في حجم حبة الجوز.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - كريم123 الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 00:44
شاهدت في احدى الدول الافريقية الحوامل يأكلون كذلك مانسميه عندنا بالصلصال وماينطبق على هده التربة ينطبق على هدا الصلصال .نفس الفكرة يظيف للمعدة غطاء آخر يحميها من الحموضة اثناء الحمل .
2 - عبد الكريم الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 00:48
سبحان الله , المرأة الكينية إقتصادية جدا تتوحم على أكل الطين ليس كالمغربية التي تتوحم فقط على الشواء والأسماك الفاخرة والفواكه بغير فصولها إلى آخره

اللهم أرزقنا المرأة الكينية الصديقة لجيب الرجل المغربي
3 - الاشقر الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 01:01
الاطفال الصغارعندما تتاح لهم الفرصة يأكلون بالفطرة التراب كذلك لولا تدخل الكبار لمنعهم.وهو ما يرجح فرضية البحث عن عناصر غذائية ذات طبيعة معدنية كالكالسيوم مثلا لسد حاجيات ومتطلبات مرحلة من مراحل النمو..وهذه ظاهر على ما يبدو تشمل العديد من الكائنات الحية ان لم يكن جميعها.
4 - simo الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 02:09
بعض المغربيات في البوادي ياكلن الطين كدالك. من بين الاسباب الفقر
5 - شاهد الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 02:39
حتى النساء المغربيات ياكلن نوع من الطين وبعض الاحجار الهشة اثناء فترة الحمل في البوادي وشاهدت هدا مرارا أثناء طفولتي وطبعا للفقر دور كبير في هده المسألة .
6 - بربر خو زنبر الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 07:44
حتى العلماء عليهم زيارة امزاب لم يتحيروا سيجدبون هناك نساء ياكلن الفاخر الاسود
شكون صعيب الطين اولا الفاخر في لوحم
ولكن الطفل مو تاكل لفاخر في لوحم
او ملي زيد الولد تجده يحبو وياكل التراب عندنا هادي في البادية هل من علم تخرجوه لنا ان كنتم صادقين
7 - gader الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 08:28
كذلك عندنا في المغرب وبالأخص في البوادي النساء هناك ياكلن الطين أو ما يسمى(
الصنصار ) ولا أظن أن الضاهرة مرتبطة بالفقر
8 - ابو مريم الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 10:01
جميل جدا ما قاله القارئ عبد الكريم،صحيح الكينيات الحاملات تتوحمن على اكل الطين،اما المغربيات يتوحمن على لحم الظأن
9 - غيثة الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 11:06
هده ظاهرة لا تخص الحوامل فقط او النساء او الفقراء فانا كنت اكل التراب و الجبص منذ الصغر يكون كالادمان و اخبرني ابي انه اكله هو ايضا الان اكله نادرا اذا احسست بالحاجة لدلك. ولقد سبب لي فقر الدم حاد
10 - المتعجب ! الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 12:26
و أنا رأيت بعض النساء يأكلن الكربون و طباشير و الفحم الخشبي في فترة الحمل ! و يحرقن القنب السكر لتبخر و يأكلن الكاغد الأزرق المبلل و صلصال الأملس و الغاسول المسحوق و يتوحمن على الفواكه الغير الموجودة في فصلها و أشياء أخرى غريبة لا داعي لذكرها....سبحان الله لله في خلقه شؤون !
11 - ابو سمكة الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 12:31
(منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة اخرى)سورة طه ربما حنين الانسان والأم خصوصا الى الأصل التراب
12 - هشام الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 13:33
الاطفال ياكلون التراب الرجال ياكلون معجون الاسنان النساء يتوحمن على الفحم و الطين الاسيويون ياكلون الحشرات مجتمعات الغابة تاكل الدود الاوربيون ياكلون الضفادع المغاربة ياكلون الجراد ...الخ لله في خلقه شؤون
13 - مواطن حتى للموت الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 20:43
سبحان الله هناك سر لا يعلمه الا الله عز وجل انا رايت مغربيات ياكلنا الطين اثناء الحمل ليس من الفقر او الجوع
14 - algerien الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 21:02
يا اخواني للامر علاقة بفقر الدم anemie و ليس بالفقر . المصابون بفقر الدم لهم ميل لاكل الطين دون شعور.اذا رايت ابنك يميل الى اكل التراب (بعد 3 سنوات) اجري عملوا تحليل FNS (formule numeration sanguine)
15 - المصطفى الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 21:44
هو اشتياق للأصل الانسان اصله تراب
16 - خالد الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 22:50
لا عجب أن تأكل الإيناث التراب أو الطين ،لأن النسألة متعلقة بجيناتهن ،وهذا يعود إلى ملايين السنين قبل أن يتطور المخلوق الذي نعرفه اليوم باسم الإنسان ،حين كان يعيش في الأدغال والمفازات حيوانا من نوع قريب من الطيور قبل أن يتطور إلى مخلوق آخر وهذا عبر ملايين السنين ( لا ننسى بأن الأرض موجودة من حوالي 4 ونصف المليار من السنين )وأن هذا المخلوق الذي ربما تطورت منه أشكال مخلوقات عديدة قلا أن تصل إلى هذا التطور الذي نسمكيه حاليا بالإنسان كانت تلد بيضا والبيض يحتاج إلى قشرة كلسية . وهذا هو السبب في كون النساء يأكلن الطين . وهذا بالرغم عنهن لأن الدوافع التي تدفعهن إلى هكذا فعل ؛هي دوافع جينية لا علاقة لها بالرغبة أو الاختيار أو الشهية . ولا ننسى بأن التطور محكوم بالاستمرار ،فليس معناه أن الإنسان وصل إلى منتهى تطوره ولن يزيد في المسير نحو تطورات خاقية أخرى فالمسيرة لا تزال في طريقها ولكن عبر ملايين السنين إن لم يدمر الإنسان وجوده بنفسه...
17 - SDX الخميس 22 دجنبر 2016 - 18:04
و شحال كلينا تاع الطباشير أش دار لينا والو
18 - bassou o haddou الأحد 25 دجنبر 2016 - 14:31
النساء الحوامل في المغرب ياكلون كدلك التراب او الطين وبالاخص الصلصال شيء عادي جدا لكن ما جاء في التقرير عن اكل عدة مئات من الكلوغرامات في اليوم ربما une faute de frappe
كم اكلت امي من الصلصال كلما دهبت معها للبئر لجلب الماء تقوم بالتقاط صفيحات من الصلصال الاخضر الرمادي وتاكله
19 - momo الأحد 25 دجنبر 2016 - 19:34
mais celà on le fait aussi chez nous quand les femmes sont enceinte mangent souvent qq chose bizarretelle la tarre;le charbon sauf qu'au kinéa le commerce s'est rendu colpte pour leur en procurer et je crois pas que cette envie ne soit pas chez d'autres peuples
20 - YOUSSEF الأربعاء 28 دجنبر 2016 - 10:17
اظن ان هده الظاهرة تتطلب بحثا علميا لمعرفة الأسباب وراء رغبة الجسم في تناول الطين.
معرفة هده الأسباب بشكل علمي سيزيد من تطور مجال الصحة العالمية، لا سيما ادا علمنا ان الطين طبيعية ومعدنية.
21 - Alger ville الأربعاء 28 دجنبر 2016 - 14:08
J'ai déjà vu ma tante (une femme de la ville non pauvre) manger de la chaux des murs au début de sa grossesse, peut-être à cause de sa teneur en calcium.
22 - لالة الحرة الأربعاء 28 دجنبر 2016 - 15:33
الى التعليق رقم 16....قال تعالى انا خلقنا الانسان فى احسن تقويم ...وكان اول الخلق على الارض هو ادم عليه السلام حيث امر الله تعالى الملاءكة باحضار الطين من الارض فشكله الله عزوجل ونفخ فيه الروح

سورة الحجر(15)

قال تعالى: {ولقد خَلَقْنا الإنسان من صَلصال مِن حَمَأٍ مَسْنُون(26) والجَانَّ خَلَقْناه من قبلُ من نارِ السَّموم(27) وإذ قال ربُّك للملائِكَةِ إنِّي خَالقٌ بشراً من صَلصالٍ من حَمأٍ مَسنون(28) فإذا سوَّيتُه ونَفختُ فيه من روحي فَقعوا له ساجدين(29) فَسَجَد الملائِكةُ كُلُّهُم أجمعون(30) إلاَّ إبليس أَبَى أن يكون مع السَّاجدين(31) قال ياإبليس ما لك ألاَّ تكون مع السَّاجدين(32) قال لم أكن لأسجدَ لبشرٍ خَلَقْتَهُ من صَلصالٍ من حَمأٍ مَسنون(33) قال فاخرج منها فإنَّك رجيم(34) وإنَّ عليك اللَّعنةَ إلى يومِ الدِّين
اصل الخلق موجود فى كتاب الله تعالى رفعت الاقلام وجفت الصحف ....لا داعى لتلك النضريات المروجة فى عصر الضلمات حيث ارهق الفلاسفة انا داك انفسهم فى التفكير فى اصل الوجود فالاصل... هو التراب... والخلق .....احسن تقويم.... والحمد لله على نعمة الاسلام.
23 - كريم الخميس 29 دجنبر 2016 - 19:16
عادي جدا. الطين مليء بالعناصر المعدنية من حديد وكالسيوم وماغنيزيوم وبوطاسيوم والحامل تشتهيه بالفطرة لان لديها نقص في هذه العناصر
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.