24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3808:0413:4616:5019:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. سعر نفط "أوبك" يصل إلى أعلى مستوى في 3 أشهر (5.00)

  2. هيئات حقوقية ترفض معاكسة الدستور بـ"حل جذور" (5.00)

  3. تنصيب محمد يعقوبي واليا وعاملا على عمالة الرباط (5.00)

  4. "حملة المقاطعة" المغربية تخفض مبيعات وأرباح "دانون" الدولية (5.00)

  5. الأمن الفرنسي يقتل رجلا بالرصاص بعد حادثة طعن (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على | باليرمو .. حاضرة شاهدة على زهو الحضارة العربية الإسلامية بأوروبا

باليرمو .. حاضرة شاهدة على زهو الحضارة العربية الإسلامية بأوروبا

باليرمو .. حاضرة شاهدة على زهو الحضارة العربية الإسلامية بأوروبا

رغم صروف الزمن، تقف مدينة باليرمو، أكبر مدن جزيرة صقلية، شاهدة على زهو الحضارة العربية الإسلامية في إيطاليا وأوروبا عموما لأزيد من قرنين، إذ لم يقتصر أثرها على فن العمارة واللغة فحسب، بل تجاوز ذلك ليشمل كافة مناحي الحياة اليومية.

ففي قلب باليرمو، الواقعة على الساحل الغربي لجزيرة صقلية، تشد انتباه الزائر آثار المسلمين التي لازالت شاخصة إلى يومنا هذا، تتيح تقليب صفحات من التاريخ تعود إلى النصف الثاني من القرن السابع الميلادي عندما كانت صقلية تحت حكم الدولة الإسلامية.

ويقف المتجول في أحياء باليرمو، منذ الوهلة الأولى، على ذلك التشابه مع الطراز المعماري العربي - الإسلامي، لاسيما القصور التي تطل غرفها العالية على ساحة مركزية بأعمدة منقوشة بأشكال زخرفية مستوحاة من فن العمارة في الحضارة العربية الإسلامية.

وتقف دار "لازيزا"، وهي قصر مشتق من الاسم العربي "العزيزة"، والذي شيد قبل ثمانية قرون في قلب مدينة باليرمو، شاهدة على الازدهار والتقدم الذي بلغته هذه الحضارة في أوروبا قاطبة.

ويحضر الفن المعماري المغربي أيضا في دروب باليرمو، وخاصة في كاتدارئية المدينة التي زين مدخلها بنقوشات بالخط الكوفي على جدران تتوسطها أعمدة وأقواس بأحجام مختلفة.

آثار العرب بالمدينة تجسدها أيضا أسماء أحياء عتيقة وسط باليرمو، لازال سكان المدينة ينطقونها بطريقتهم الخاصة، من ضمنها "القصر" و"حي الجامع الكبير"، ثم "الخالصة".

أما في سوق "لاتارين" (العطارين) فالأجواء تسافر بك إلى الأسواق العريقة في مدن مثل فاس ومراكش، فرائحة التوابل تنبعث من أول حانوت في السوق الذي تعرض فيه بضائع بألوان مختلفة (حلويات، فواكه طرية وجافة وخضار وأسماك...).

ولازالت باليرمو، التي اختارها المسلمون عاصمة للدولة الصقلية عام 831، تحتفظ ببعض مفردات اللغة العربية السائدة في الحياة اليومية لسكانها، من قبيل "الكفة"، و هي القفة، أو "مسكين" التي لها المعنى نفسه في العربية. كما تتداول في أقدم نشاطين في المدينة، وهما الصيد البحري والفلاحة، كلمات عربية مثل "الشبكة" و"الرايس"، التي تعني رئيس الصيادين، و"المعصرة".

ويقر فلاحون في باليرمو بأن الإرث الزراعي والاقتصادي الذي تستفيد منه الساكنة المحلية يدينون بفضله للعرب الذين جعلوها من أبرز مناطق العالم المنتجة والمصدرة لأنواع المزروعات التي أحضروها معهم إلى الجزيرة، وهي الليمون وقصب السكر والقطن والتمر والزيتون؛ كما اشتهروا باستخدام نظام للري، إذ أنشؤوا قنوات في باليرمو كانت تضمن تخزين وتبريد المياه، أطلق عليها اسم "الجابية". كما تميز العرب أيضا أثناء حكمهم لصقلية بإصلاح الأراضي، ما أدى إلى زيادة الإنتاج وتشجيع الملكيات الصغيرة وتطويرها إلى عقارات كبيرة.

هذه المعالم الحضارية العربية - الإسلامية جعلت باليرمو مدينة تكتسي أهمية بالغة تجاريا وثقافيا، حتى بعد نهاية حكم العرب والمسلمين لجزيرة صقلية.

والنورمان الذين سيطروا على الجزيرة كانوا شديدي الإعجاب بالثقافة والحضارة العربية التي ازدهرت بعلومها وفنونها في جنوب أوروبا من الأندلس إلى صقلية.

وقد أبقى ملوك دولة النورمان الجديدة على مدينة باليرمو عاصمة لهم بعد أن كانت مقرا لأحد الأمراء العرب ومركزا مهما ومؤثرا للإشعاع الحضاري. كما حرص هؤلاء الملوك على تشييد قصورهم على النمط المعماري العربي، بل إنهم قاموا بمحاكاة أسلافهم العرب في تنظيم بلاطهم، مستخدمين في ذلك الأزياء واللباس العربي الإسلامي.

وورث النورمان الكاثوليك عن العرب والمسلمين أيضا قيم التسامح تجاه طوائف الجزيرة، ما أفرز ثقافة فريدة تختلط فيها بتناغم مثير سمات الفنون العربية والبيزنطية والغربية.

*و. م .ع


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - علي عثمان الخميس 22 نونبر 2018 - 02:13
لا يجد شيء اسمه الحضارة العربية كما قال ابن خلدون لا وجود لحضارة تحت الخيام متشاهدنه اليوم حضارة الفرس والبربر كفا من تعريب كل شيء
2 - Hassan الخميس 22 نونبر 2018 - 02:22
الآثار عربية لا إسلامية فاللاسلام دين وليس حضارة لأن الحضارة لها توهج واندثار أما الإسلام. فهو نور الله أزلي
3 - ايطاليستان الخميس 22 نونبر 2018 - 02:31
فعلا فقد ترك المسلمون لهم اثارا تاريخية تدر لهم الان اموال طاءلة من السياحة مثل اسبانيا فمرحى لنا و ما اغبى غباءنا
4 - تعليق الخميس 22 نونبر 2018 - 05:12
لو كانت للعرب حضارة لكانت في معقل الاسلام السعودية .. هذه كلها حضارات الشعوب التي غزاها سيف الاسلام
طبعا لن ينشر تعليقي
5 - محمد الخميس 22 نونبر 2018 - 08:13
نقول اثار المسلمين فقط و ليس اثار العرب.المسلمين اجناس مختلفة (فرس ،اتراك،كورد،ارامين ،مصرين،امازيغ...)الاسلام لا يخص العرب و حدهم
6 - ماسينيسا الخميس 22 نونبر 2018 - 08:16
السلطان الأغلبي في تونس هو من جهز جيش وأمره بالسيطرة على صقلية، كيف للعرب أن يحضرون زراعات لم يعرفوها بتاتا إلى صقلية كالزيتون مثلا!!هناك أطباق أمازيغية شمال إفريقية كالكسكس منتشرة في صقلية تنسب زورا للعرب رغم أن العرب لم يعرف عنهم ألبتة فن الطبخ، متى يتوقف هذا التزييف والتزوير وترجع الحقوق لأصحابها.
7 - Khalid الخميس 22 نونبر 2018 - 08:28
الحضارة العربية الإسلامية يشهد عليها التاريخ.هاجر العرب من الجزيرة و اختلطو.تاثرو و أثرو و بقي العربان على حالهم و جهلهم.اما ابن خلدون فهو عربي الأصل حضرمي الاباء يمني الجدر ولم يكن قط بربري.
8 - مغربي الخميس 22 نونبر 2018 - 08:46
لا يجد شيء اسمه الحضارة العربية كما قال ابن خلدون لا وجود لحضارة تحت الخيام متشاهدنه اليوم حضارة الفرس والبربر كفا من تعريب كل شيء
9 - عبد الله الخميس 22 نونبر 2018 - 08:56
الاربيون طوروا بلادهم ولو تحت الحكم الاسلامي ، هذا هو العنوان الحقيقي .
لان معقل الاسلام لم يعرف شيئا من هذا التطور و لاتوجد أثار في مهد الاسلام تسهد لعبقريتهم في الهندسة و العمران .
استغلال خبرات وحضارات الشعوب الذي خضعت لسيطرتهم لا تعني شيئا آخر سوى الانتهازية .
10 - صحراوي الخميس 22 نونبر 2018 - 09:05
الصهيونية البربرية تكره كل ما هو عروبي أو اسلامي ! انها تعودت على التعتيم والتغليط والكذب..حسدا وحقدا في اسيادهم. العز للعرب والاسلام . للمساواة بين قرائكم يستحب ان ينشر.
11 - malcomxy الخميس 22 نونبر 2018 - 09:06
لقد خلق اسم الحضارة الاسلامية من اجل التستر على التخلف البدوي لجزيرة العرب ان الدارسين لتاريخ يعلمون علم اليقين ان العرب سرقوا حضارة الفرس ،الروم و البزنطة والدليل على ذلك اسماء علماء الكمياء الفلك الرياضيات والطب.
12 - سوسن الخميس 22 نونبر 2018 - 09:08
جوابي على علي عثمان ،تقول انها حضارة بربرية وليست عربية ، والكلمات المسمات القديمة الباقية في لغتهم هل هي بربرية ام عربية و كدلك الكتابات الموجودة على جدران القصور و المساجد ،هل هي بربرية ام عربية و علماء القدامى الدين دكرهم التاريخ ، لا تجعل من نفسك اضحوكة بهدا الكلام وخير دليل على دلك فهو عدم وجود حضارة للبربر في عقر دارهم
13 - Abde الخميس 22 نونبر 2018 - 09:10
تلك كانت حضارة امازيغية مسيحية اسلامية. لم يكن فيها للعرب دور كبير العرب جلبوا مبادئ الاسلام فقط. اما من بنى وشيد هي الثقافات المحلية لسكان اوربا والامازيغ القادمين من شمال افريقيا!
فالامازيغ هم من بنوا الاندلس بالتلاقح مع المسحيين الذين اعتنقوا الاسلام. قبل وجود الاندلس كانت هناك مدن كبيرة ومتقدمة في المغرب من حيث المعمار والبناء. مراكش فاس تارودانت تينمل بجبال الاطلس الكبير!
المغرب هو من بنى الاندلس وليس العكس كما يكتب مزوروا التاريخ لاضفاء شرعية الحكم على اقلية حاكمة لاغلبية امازيغية !
14 - السوسي الخميس 22 نونبر 2018 - 09:20
""لأنواع المزروعات التي أحضروها معهم إلى الجزيرة، وهي الليمون وقصب السكر والقطن والتمر والزيتون؛""
عجبا لم اكن اعرف ان للعرب في شبه الجزيرة مثل هذه المزروعات.شكرا شكرا شكرا
15 - Khalid الخميس 22 نونبر 2018 - 09:48
عجيب امر البربر .بماذا كان يتكلم أهل الأندلس و الشام مند ١٤ أكثر من ١٤ قرون.و باي لغة كتبت كل العلوم .اما الجزيرة العربية فقد مارس أهلها التجارة و الزراعة قبل الاسلام.ولكم في الشعر الجاهلي دليل على أن العرب كانت لهم حضارة حيث تغنى العرب بكل انواع الخضر و الفواكه في زمن لم يكن فيه التلفاز و لا النترنتيت.اما البربر على حول ولا قوة من عنصريتهم و جهلهم الا من رحم ربك.اللسان هو من يحدد ادا كنت عربي ام لا و ليس العرق. فلا يو جد عرق عربي بل العرب هم خليط من الافارقة و الآسيويين خاصة الهنود و أجناس أخرى .تجمعهم فقط اللغة .
16 - النكوري الخميس 22 نونبر 2018 - 10:03
العروبة لم يكن لها وجود الا ابان الحرب العالمية الاولى عندما فكر الغربيون في كيفية التخلص من العثمانيين ! فاستجاب لهم شريف مكة و آل سعود و حشدوا الاعراب بقيادة لورانس محرر العرب من الترك زعموا و بالتالي نظّر المسيحيون لهذا المفهوم الجديد 'العروبة' لتحل محل مفهوم الجامعة الاسلامية و التي كان العثمانيون روادها لم يعرف احد من العرب و لا غيرهم هذا المفهوم الإديولوجي الجديدة 'العروبة الاسلامية '
الامازيغ اقحموا إقحاما في هذه الأديولوجية و الانتماء و هذا المفهوم زور و بهتان لانه يقصي شعوب اسلامية من تراثها المعرفي الحضاري الذي بنته فالشعوب الفارسية و الطاجيك و الأزبك و التتار الخ التي انشأت الحواضر كبخارى و نيسابور و ترمذ الخ أقصيت من تراثها و نسب الى الاعراب و يشمل هذا الزور كذلك الأتراك و الأكراد و الامازيغ و الأقباط الخ فهذه هي الشعوب التي صنعت الخضارة و أنجبت نوابغ في العلم و الفلسفة و العلوم الاسلامية
لكن الأديولوجية العربية الاسلامية تقصيهم و تسرق تراثهم رغم ان هذه الشعوب هي التي حكمت العالم الاسلامي بعد الامويين
17 - mahmoud le kabyle الخميس 22 نونبر 2018 - 10:12
ا لعرب كله اقصاء لي التاريخ كلها كذب ونفاق كل شيء نسبونه للعرب اقصاء لامازغ الذين عبرو الي جنوب اروبا واغلب العضماء المنسوبين لي العرب هم امازيغ فرس او اكراد اما الذين يتكلمون عن عربية شمال افريقيا انصحهم القيام بي الفحص الحمض النووي teste ADN لاكتشاف اصلهم اامازيغي لانكم معربون لسانيان فقط ولا يهموني تنقطكم السلبي
18 - مواطن الخميس 22 نونبر 2018 - 10:13
اثار المسلمين و ليس العرب منتشرة في كل الماكن التي حكموها لفترة طويلة.
و سيعود حكم المسلمين بفتح روما كما بشر بذلك رسول الله، كما بشر قبل ذلك بفتح القسطنطينية تركيا اليوم، موتوا يا اعداء الاسلام غيظا.
19 - KEYS FL الخميس 22 نونبر 2018 - 10:14
اتسائل لما ليست هناك حضارة في السعودية؟؟؟
داكشي كامل حضارة الشعوب لغزاوهم المسلمين بحهاد الطلب ليكون الدين كله للله.
وخير دليب سورة التوبة اوالسيف
سورة التوبة الا ية29
قَاتِلُوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ

راجع تفسير ابن كثير لمعرفة الوثيقة العمرية..
هدا هو الدين الاسلامي دين قتل وغزو للبلدان..
20 - المذهب المالكي الخميس 22 نونبر 2018 - 10:21
لقوة وسمو اللغة العربية حتى اسمك عربي فأنت كتبت اسمك علي عثمان؟!
وتنتقذ كون كل شيء عربي فاعلم أن العربية اكتسبت قوتها من الإسلام وكذلك البربر وغيرهم...
21 - متابع مغربي عربي الخميس 22 نونبر 2018 - 10:55
سبحان الله ما ان يظهر و يبرز شيء يمدح و يمجد الحضارة العربية او العرب الا و تشاهد علاة الامازيغ يتدافعون و يستميتون في تحقير و تسطيح و تشكيك بالحضارة العربية، بالرغم من ان علماء التاريخ الاجانب كتبوا الكتب و تحدثوا بالتفصيل عن الحضارة العربية و اثارها في كتب و مجلدات تدرس في اعتى الجامعات العالمية الا ان علماء التاريخ (الامازيغ) في هسبريس لهم وجهة نظر اخرى لا تعترف بالحقائق التاريخية !!!

ان احيلكم فقط الي كتاب وصف افريقيا لـ ليون الافريقي (الحسن الوزان) وكيف وصفكم انتم الامازيغ رغم انه من بني امازيغي
22 - أمازيغ عربي الخميس 22 نونبر 2018 - 13:28
أتحدى أي متعصب أن يثبت أنه أمازيغي خالص أو عربي خالص
على الأقل احترموا عقولكم و عقول من تخاطبون
ما هذا الحقد و التخلف !؟؟
23 - أمازيغ عربي الخميس 22 نونبر 2018 - 13:53
نعم نبغ كثير من الأعاجم في حضن الحضارة العربية الإسلامية و كتبوا ما أنتجوا باللغة العربية أو الخط العربي و لم يكن لهم أي مشكل في ذلك بل اعتزوا بانتمائهم للحضارة العربية الإسلامية .
فأنقذوا أنفسكم من هذا التعصب الذي ستحاسبون عليه و ابحثوا عما يقوي حلمتنا فكلنا أمازيغ عرب.
24 - أمازيغ عربي الخميس 22 نونبر 2018 - 14:01
أخي المتعصب الأمازيغي
إنك ترهق نفسك فيما يضرنا جميعا و لا ينفع أحدا.
إنك عندما تكره العربية فإنك تكره جزءا كبيرا من شخصيتك و مكونا أساسيا منها !!
و هذا مرض نفسي خطير ، مرض كره الذات !!!!
فراجع نفسك ونفسيتك وشخصيتك قبل فوات الأوان !!
25 - Marocain الخميس 22 نونبر 2018 - 14:14
عجبا لجهل بعض المعلقين ، نقص في المعلومات و تطاول في التعليقات ، هل كل ما يبدر في اذهانكم عند سماع كلمة عرب هو الخيام و البعير ؟ الا تعلمون أن معظم العرب أتوا من حواضر؟ و يقول بعضكم انى للعرب أن يعرفوا الزراعة و الزيتون ووووو؟ عار عليكم ، انسيتم اليمن و العراق و الشام و عربهم؟
26 - تأبط خيرا الخميس 22 نونبر 2018 - 14:42
للأمانة سكان جنوب إيطاليا و جزيرة صقلية و مالطل يعتزون بل و يفتخرون بجريان الدم العربي في شرايينهم ... هكذا يرون أنفسهم ، و كما بإيبيريا اللالاف من الكلمات العربية مستوطنة لسانهم بدون أن يشعروا بأدنى مركب نقص لعدم نقاء لغتهم بل بالعكس يعتبرون اللغة العربية مصدر غنى لمعجمهم ... في مالطا مثلا لغتهم نصفها أو ما يزيد متكون من مفردات عربية لدرجة أن اي عربي يككنه فهم مغزى الحوار ؛ و أسماء الشوارع و الأزقة و المعالم تكتب بالعربية و اللاتينية و العبرية ... الناس منسجمين مع التاريخ و الهوية ديالهم .... على أين تحية للأمازيغ و العرب ، الناس عايشة الحياة و نتوما مقودة عليكوم حاضيين غا الخاويات .. تحياتي
27 - مراد الجزائر الخميس 22 نونبر 2018 - 14:53
أنا أمازيغي وأعترف أن الحضارة العربية ساهمت في إشعاع شمال افريقيا وجنوب أوروبا،،خصوصا حضارة الشام والعراق،،،فأغلب الفن المعماري في أوروبا وشمال افريقيا أصله من الكوفة والبصرة وبخارى وسمرقند،،،فالخط الكوفي وصل لكل مكان،،قرأت في كتاب عن زرياب جلبته من بيروت كيف أن زرياب ابن الموصل،،هو من جلب طبق الحريرة لشمال افريقيا وكيف كان يعلم الناس الرسم والنقوش على الجدران والقصور،،قرأت بتعجب أيضا كيف أنه أول شخص أدخل طبق سلاطة الفواكه في قرطبة وكذلك كيف علم الناس حلوى الشباكية في منطقة الأندلس،،زرياب وحده مدرسة،،أهل العراق أهل حضارة وجلبو الكثير لمنطقتنا من نقوش وأطباق ولباس،،صراحة جلبت كتب معي من مكتبة بيروت فيها فضائل العرب على ازدهار أوروبا وشمال افريقيا خصوصا الفن المعماري الفارسي والكوفي،وو‎ ‎
28 - ملاحظ مغربي الخميس 22 نونبر 2018 - 15:10
دعونا من الهرطقات.. الإسلام دين وليس حضارة لوكان حضارة لكانت السعودية منبع الإسلام تشيع بالحضارة..
كفى هراء إذن !!... قولوا على الأقل كلاما يمكن أن يصدقه العقل؟
29 - سناء من فرنسا الخميس 22 نونبر 2018 - 15:17
للأسف فالعرب لايزالون يدرسون الكذب والتاريخ المزور في مدارسهم ولايزالون ينسبون تراث الامم السابقة إلى العروبة بالرغم من أنه ثبت بالأدلة العلمية والتاريخية أن كل تاريخ العرب عبارة عن قصص وروايات يغلب عليها السجع وكل تاريخهم هو حروب وغزوات للنهب والسلب والتفاخر بذلك وتمجيد الصعاليك وقطاع الطرق. إن كل حضارة العرب هي قطع الرؤوس واكل الاكباد من هند بنت عتبة إلى آكل قلب الجندي السوري، فنحن نرى حضارة العرب اليوم كيف تنتشر وتزدهر في كافة البلدان التي مر عليها الجراد العربي، من تونس إلى ليبيا فسوريا فاليمن فباكستان فالصومال وحتى نيجيريا والشيشان، وفي كل بلد يمتد غليه الجراد العربي تنتشر فيه حضارة العرب ألى وهي قطع الرؤوس والتنكيل بالجثث وأكل الاكباد والتفجير والزنى ونشر اللواط وكل هذا باسم الإسلام الذي هو دين للناس كافة كما كان الرسول ص رسول للناس كافة وليس للعرب، إلا أن الله أرسله للعرب أول الامر نتيجة الفساد والفجور والكفر المتفشي بين العرب حينها، ولو كان الله فضل العرب على العالمين لخصهم بنبي تقتصر دعوته عليهم وحدهم، فالله أرسل الرسل للاقوام حيث يكثر الظلم والفسق والفجور والكفر الكبير ...
30 - Azro الخميس 22 نونبر 2018 - 15:19
الإنجليز والفرنسيين وغيرهم صدروا حضارتهم الى جميع البلدان التي استعمروها حيت تجد آثارهم لانهم كانوا اصحاب حضارة في بلدانهم الاصلية
31 - لؤي باسم الخميس 22 نونبر 2018 - 15:26
بعض التعليقات التي نجدها هنا من شدة التعصب لدى أصحابها الأمازيغ و كرههم لأي شيء عربي تجعلهم يقولون أشياء غبية مثل أن أشجار الزيتون و الليمون ليست عربية، العرب هم من أداعوا أشجار الفاكهة مثل الرمان و الحامض و البرتقال و الزيتون بين ضفتي البحر المتوسط و لولاهم ما وصلت إلينا هذه الأشجار في المغرب أو إسبانيا فكى عصبية و كره فنحن لا نكرهكم.
32 - النغماري قريبع الخميس 22 نونبر 2018 - 19:35
للمزيد ارجو من الاخوة القراء مطالعة كتاب شمس العرب تسطع على الغرب: أثر الحضارة العربية في أوروبة (بالألمانية: Allahs Sonne über dem Abendland: unser arabisches Erbe)كتاب من تأليف المستشرقة الألمانية سيغريد هونكه يتناول تاريخ العرب وتأثير حضاراتهم وعلمائهم واختراعاتهم على الحضارة الغربية وما نجده في عصرنا هذا مرتبط بالحضارة الإسلامية، وتأثر اللغات الأوروبية باللغة العربية.
33 - يونس الشاهدي الجمعة 23 نونبر 2018 - 10:07
عندما تنضر للتعليقات ترى الوهن و التخلف الذي نعيشه يتجادلون بينهم عن من خلف تلك الاثار اوربا يتكلمون اكتر من لغة و مع ذلك تراهم مجتمعون على راي واحد ضد من هو خارج اوربا اما نحن نتقاتل فيما بيننا عن من خلف الاثار الا تعلمون ان من خلف تلك الاتار هم جدك العربي و الامازيغي و الفارسي و وووو جمعتهم كلمة واحدة و دين واحد هم لم يكونو يركزو في النزعات القبيلية او الاختلاف هم ركزو على الاشياء التي تجمعهم الا و هو الدين الاسلام كيف يعلون كلمة الله يا عربي ويا امازيغي .... الله يهدي ما خلق
34 - مغربي الجمعة 23 نونبر 2018 - 16:41
كفاكم حقدا وعنصرية يا أمازيغ.فالقرآن نزل باللغة العربية وهو كلام الله وكلام أهل الجنة والله يقول إنا أنزلناه قرآنا عربيا لا أمازيغيا.والرسول صلى الله عليه وسلم عربي.أما الأمازيغية فهي لهجة لا غير.وفي الأخير نبقى جميعنا إخوة مسلمون.إن تنصروا الله ينصركم.
35 - Arabica السبت 24 نونبر 2018 - 03:13
Au numéro 22 tu veux savoir la différence ,la taille, le courage et le matériel en bas
36 - ملاحظ الثلاثاء 27 نونبر 2018 - 11:06
ليس الفتى من يقول كان أبي ولكن الفتى من يقول ها أنذا! اعملوا بجد بأخلاق وطلب العلم بالانجليزية لكي تتقدموا كما تقدمت تركيا اندنوسيا...أما التاريخ مات ولن يعد...فيقوا مقابلين كان ابي كان جدي هذه نقطة ضعفكم...الله اهديكم جميعا
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.