24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. هل قلّص "فيسبوك" ظاهرة كتابات الطلبة على المراحيض والطاولات؟ (5.00)

  2. أصوات تدعو إلى اقتناء "الأدوية الجنيسة" لمواجهة "لوبيات ريعية" (5.00)

  3. مسابقة لحفظ القرآن‬ تجذب تنافس الأطفال بشفشاون (5.00)

  4. القضاء يفتح ملف "سمسار المحكمة" .. والموقوفون يعترفون بالتهم (5.00)

  5. تلاميذ يواصلون اكتشاف "كنوز الإسلام في إفريقيا" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على | "ميكونوس اليونانية" توفر فندقا للمعلمين "المعوزين"

"ميكونوس اليونانية" توفر فندقا للمعلمين "المعوزين"

"ميكونوس اليونانية" توفر فندقا للمعلمين "المعوزين"

قرّرت بلدية جزيرة ميكونوس اليونانية، معشوقة السياح من مختلف أنحاء العالم، توفير فندق لاستقبال المعلمين الذين لا يستطيعون دفع إيجارات مساكنهم؛ نظرا لارتفاعها بشكل يستحيل على الموظفين الذين لا يملكون عقود عمل ثابتة.

وقال ديموس كوكاس، رئيس بلدية الجزيرة، لـ(إفي): "لقد أطلقنا هذه المبادرة حتى لا يتخلى المعلمون المؤقتون عن عملهم في جزيرتنا"، حيث قامت البلدية بتأجير الفندق لمدة 3 سنوات، وقامت بتجديده بالكامل لتحويله إلى مقر إقامة لهم.

وقد انتقل للإقامة المجانية بهذا المقر نحو 20 معلما يعملون بعقود مؤقتة، إلا أن عليهم مشاركة آخرين في الغرف التي تضم سريرين أو ثلاثة.

جدير بالذكر أن تكلفة استئجار غرفة في ميكونوس تصل، في أحسن الأحوال، إلى حوالي 300 يورو شهريا؛ وهو مبلغ مرتفع للغاية بالنسبة إلى موظفين لا يملكون عملا ثابتا، والذين تبلغ رواتبهم حوالي 800 يورو شهريا.

وبالإضافة إلى ذلك، كما هو الحال في جزر أخرى، عندما يبدأ الموسم السياحي في أبريل، يطلب أصحاب العقارات من المستأجرين أن يغادروها حتى يتمكنوا من تأجيرها بأسعار أعلى بكثير للسائحين، وقد يحدث ذلك في بعض الأحيان دون سابق إنذار.

يشار إلى أن مجلس البلدية يقدم مساعدات اجتماعية خاصة منذ عام 2017؛ حتى يتمكن المدرسون المؤقتون وأفراد الشرطة وحرس السواحل والعاملون في المجال الصحي والأطباء من تحمل تكاليف المعيشة المرتفعة في الجزيرة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.